فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغاز -

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 08-06-2020, 08:28 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف الربع الأول للعام 2007م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-25-2007, 11:15 AM

sunrisess123

تاريخ التسجيل: 04-17-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغاز -

    Re: فى ضيافة البورد المهندسة= وداد يعقوب المالك لشركة النحلة
    Quote:
    المهندسة وداد يعقوب التى احتلت حيز كبير فى الخارطة الاقتصادية السودانية عبر مشروع شركة النحلة لبيع المحروقات وانشاء العمارات الشاهقه للتمليك وكما تعودنا ان نسمع من مقدم البرنامج التلفزيونى فى الواجهه عند استقبال ضيفه هذا الرجل مثير للجدل ومن هذا المنطق اقول كذالك هذه المهندسة مثيرة للجدل
    وفى مجلة المصارف بتاريخ اكتوبر 2005 م كان هذا اللقاء وسأعمل على سرد بعض النقاط التى اتمنى ان تساعد على كشف شخصية المالك الاوحد لشركة النحلة .المهندسة ودواد يعقوب كما امل ان يدلو بعض الاعضاء بما لديهم من معلومات حتى نسلط الضوء على شخصية ظهرت فى سنين الانقاذ وما زالت تحتل مركزها التجارى رغم دخول الحركة الشعبية والتجمع الوطنى بأغبية احزابه المنضوية تحته .من خلال قراءة فقرات اللقاء يتضح ان المهندسة وداد يعقوب من مواليد بداية الخمسينات رغم انها لم تذكر فى اللقاء ذالك حيث ذكرت انها عمرها لم يتجاوز الاربع سنوات كانت تجمع البيض وترعى اشجار الفواكه وتفتح جداول المياه فى حالة تأخر العمال فى مزرعة والدتها بحلفاية الملوك التى اشترهاعام 1956 بعد بيع اراضى بالشمالية ورثتها من طرف والدها وقالت فى تلك الاونة كانوا يعتبرون مزرعةالحلفاية هدية للشعب السودانى بمناسبة الاستقلال خاصة بعد ان كانت اسرتهم تملك منزلا فى الخرطوم(2) وكانت التضحية بناء منزل داخل المزرعة حيث كانت والدتها تقول(ان منزل الخرطوم 2 جميل ولكن ليس به انتاج )اماعن والدها فكان معلمافى المراحل الابتدائية ومن اوائل المعلمين ببخت الرضاء وله مساهمات فى المناهج مع زملائه فى بعض الكتب العربية والقصص وبعدها سافر والدها الى ليبيا وعمل مفتشا زراعيا ومنها سافر الى امريكا للدرسات العليا فى الزراعة وتدرج فى المجال حتى أصبح عام 1967 مديرا للاستثمار فى البنك الزراعى السودانى .
    مسيرتها التعليمية تخرجت من جامعة الخرطوم كلية الهندسة والذى لعب فيها والدها دور كبير فى توجها للهندسة المدنية حيث كان قد مزل المعاش ويعمل فى بتجارة الاراضى والبيوت وكان يردد دائما(انه فى حاجة الى مهندس مدنى) ومن ثم ذهبت لامريكا مع زوجها د. جمال الدين عثمان كان يحضر فى مجال الاعلام وتقول ان الفضل لزوجها ووالدها فى مواصلة دراستها العليا حيث كانت تبيع الجرائد فى الصباح ومن ثم تذهب الى الجامعة لتعود للعمل مساءا فى داخلية للأطفال المعاقين وتتطلب مهمتهاالمبيت وقالت ان مهتها اشبه بمهام العاملات ولكنهااستفادت كثيرا من التجربة خصوصاعند نسليم الاطفال الى ذويهم حيث كانت تحتك بالاسر مما جعلها ترى المجتمع الامريكى بالوجه الاخر وتعلمت منه الانضباط والشعور بقيمة العمل .وذكرت ان التفوق كان شعار والدها فى تربيتهم مما جعل (9) من البنين والبنات بحمد الله جميعهم يتخرجوا من جامعة الخرطوم وتقول انها ارتدت الزى الاسلامى وعمرها 12 عاما بقناعة منها من خلال قرائتها للكاتبة زينب الغزالى وهى ام لاربع بنات وبنين .ويتواصل اللقاء عبر العديد من الاسئلة والتى تتلخص فى تجربتها والتى اجابت بانها لا تعتقد حتى الان هى فى قمة هرم نساء الاعمال وحتى وصولها الى منصب امينة لامانة صاحبات الأعمال بأتحاد أصحاب العمل السودانى كان الفضل للأخوات اللذين اعطونى أصواتهم هذه بعض المقتطفات من لقاء المهندسة ودود يعقوب مع مجلة المصارف
    --------
    تحياتى بلدي يا حبوب


    الاخ الاكرم بلدي ياحبوب

    Quote: عندما كنت انا طالبا بالسنه الاولى بكليه الهندسه كانت وداد يعقوب بالسنه النهائيه ان لم تخنني الذاكره عليه فالارجح انها ولدت في النصف الثاني من خمسينات القرن الماضي.
    عموما هناك اعضاء بهذا المنبر ابناء عمومه المهندسه وداد يعقوب لزم يمكن ان يدلوا بدلوهم ان هم ارادوا
    ولك الود - عمر بوب
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-25-2007, 11:31 AM

sunrisess123

تاريخ التسجيل: 04-17-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغ (Re: sunrisess123)

    Quote:
    عموما هناك اعضاء بهذا المنبر ابناء عمومه المهندسه وداد يعقوب يمكن ان يدلوا بدلوهم ان هم ارادوا


    حوار مع الخالة المهندسة وداد يعقوب بجريدة الوطن مع الشيخ درويش ،، امي بعد الاستقلال باعت ممتلكاتها وأقامت اول مزرعة دواجـــن حـــــديثة بالحلفايا .. وقالوا عنها مجنونة..!

    وجه وعقل :-
    قبل ربع قرن مضى كنت أقدم كل يوم سبت صفحة تكشف حال المرأة امام المرأى.. وكان باب «وجه.. وعقل» هو عنوان هذه الصفحة من جريدة «الصحافة» آنذاك.. تتصدره صورة فوتغرافية حديثة يلتقطها المصور الماهر محمد زين اثناء حواري الشامل والاسئلة الرصاصية والإجابات التلغرافية التي تحكي واقع احدى سيدات المجتمع «من و الى».. وقد كنَّ من نجوم ذاك الزمان «ومازلن».. ولأنهن مثل لبن الطير في توافرهن وقلة اعدادهن، فقد كنت الهث طوال الاسبوع لأحدد موعداً مع احداهن.. وأذكر منهن الدكتورة محاسن حاج الصافي.. والدكتورة الرضية آدم.. والدكتورة توحيدة حضرة.. والأستاذة منى محمود مقدمة برنامج «فرسان في الميدان» «فيما بعد» والاستاذة سعاد ابراهيم عيسى والى اخر السلسلة الذهبية العصيَّة.. ويومها لم تكن في الساحة سوى واحدة ـ حسب علمي ـ تعمل في مجال «البيزنس والتصنيع» وهي الدكتورة ست النفر صاحبة مصنع للعطور.
    والآن سيدات الاعمال لديهن اتحاد.. والعدد كل يوم في ازدياد.. واما في دور العلم والمكاتب والجامعات فالله يكفيهن شر الحساد والذين هم شريحة الرجال «النقص عددهم ومازاد» والبركة في زائرتنا اميرة ترنداد.
    * أمي سيدة أعمال :
    وان كان وراء كل رجل عظيم امرأة.. فاليوم وراء كل حركة ميكانيكية ودفعة نفطية في شوارعنا امرأة.. بل نحلة تتحرك وتحرك معنا كل سياراتنا وامجادنا وركشاتنا.. ولما قلت للسيدة المهندسة وداد يعقوب ان الناس ينظرون اليك كما ينظرون إلى «رجل الاعمال» الجاف.. والجابي للفلوس والمضمَّخ برائحة النفط.. اندهشت وهي تقول:
    اهذا تقديركم لإمرأة رائدة في مجال العمل؟
    الست انا بسودانية وأم ومحبة لهذا الوطن؟
    لماذا لا تنظرون إلى الوجه الآخر.. إلى الجانب الحقيقي الذي هو أنا..!
    * فقلت: من انت؟
    قالت: انا وداد يعقوب..! وهل يعنيك ان اتحدث بتفصيل اكثر؟
    * لا... انه لقاء خاطف بداية لمشوار متجدد.. ويكفي ان اسمع اجاباتك المختصرة لهذه الاسئلة غير المرتبة والبعيدة عن «السياسة والنفط».
    قالت:
    تخرجت في جامعة الخرطوم، كلية الهندسة.. وكنا اربع بنات «1978» في الشعبة وهن سوسن ابو الريش وأزهار عثمان مراد وسعاد رشاد.. وكل بنات الكلية احدى عشر طالبة فقط.
    ودخلت الهندسة اقتداء بوالدتي الرضية الصائغ عليها رحمة الله.. كانت سيدة اعمال رغم أنها لم تدرس سوى المرحلة الاولية فقط.. وكانت لديها في عام 1957م مزرعة دواجن في الحلفايا كأول رائدة في هذا المجال.. ولانها تركت منزلها في الخرطوم نمرة اتنين وباعت ممتلكاتها وورثتها في دنقلا لتقيم هذا المشروع فقد حسبوها مجنونة..
    قالت للناس مزرعتي دي هي هدية للسودان بعد هدية الاستقلال.. وكانت مزرعة حديثة تجلب لها الكتاكيت من دول اوربا وهولندا وكانت مطلعة وقارئة ومتابعة للمجلات والصحف..
    * جائزة المرأة المنتجة
    والوالد معلم ابتدائي في مناهج بخت الرضا وقد اشترك مع الأستاذ عبدالرحمن علي طه عليهما رحمة الله في تأليف النشيد المعروف: «في القولد التقيت بالصديق..» وكان صديق عبدالرحيم من أقارب الوالد..
    وعمل والدي في ليبيا ايام الملك السنوسي زراعياً لانه كان معلم جغرافيا ومعلم بخت الرضا الشامل.. ونال قبل ذلك كورسات في كلية غردون.. ومن هنا تفتحت للوالدة فرص العمل في مجال الزراعة بشكل متطور.. وهي التي شاهدت بعينها مثل هذه المشروعات عند الإيطاليين في ليبيا.
    * قلت لها: وأمك لما قالوا ليها مجنونة بس سكتت وماردت عليهم؟
    قالت المهندسة وداد:
    اولاً ردت عليهم بياناً بالعمل عندما انتجت البيض والكتاكيت بالكميات التجارية النوعية.. وعندما فازت بجائزة الفاو التشجيعية في هذا المجال عام 1964 وردت عليهم بدعوة الاهل للإقامة في المزرعة عند نهاية كل اسبوع والإستمتاع بخيراتها، وردت عليهم شعراً:
    سوداني العزيز الغيرو ما حبيتْ
    وقدمت الرجال وقدمت ست البيتْ
    وشيدت العمل.. انا بالعمل ضويتْ
    وفرَّحتَ الاهل القالوا لي جنيتْ
    * يعني أمك شاعرة؟
    وكمان مادحه للرسول صلى الله عليه وسلم.. وقد استشهدت في حادث مركب مخروق وكنت معها عند زيارتها لي وانا ادرس في امريكا مع زوجي.. وكانت في ذلك اليوم اسعد ما يكون الانسان.. تمدح وتسبِّح الله وتتدفق فرحاً وانبساطاً.. والشئ الغريب انها كانت تردد خلال تلك الزيارة الربيعية:
    يارحمن بي خاتم الرسل والانبياء
    انا اموت شهيدة في كولومبيا
    وقطعت دراستي وعدت للسودان لاكون جوار والدي المريض.. وبدأت في تأسيس شركتي الخاصة.
    * موزعة صحف و«دادا»...!
    يعني طوالي صاحبة شركة.. وماشفت دردرة المكاتب والجري وراء لقمة العيش؟
    قالت:
    كنت بجانب دراستي في امريكا أوزع الصحف في الفترة المسائية Night Shift .. وعملت ايضاً
    في روضة اطفال معاقين بمساعدة من جارتي الفراشة الامريكية «حيطة بالحيطة»... وفي تلك المدرسة تعلمت الكثير.
    اما عن حكاية تسمية «النحلة» فقد كانت بإشارة من زوجي المهندس جمال عثمان بإعتبار ان النحل مذكور في القرآن وموحي اليه بالبناء والتشييد «وأوحى ربك إلى النحل ان اتخذي من الجبال بيوتا ومن الشجر ومما يعرشون» 68 النحل.
    ولذلك جاء شعار شركة البترول «كن نحلة»
    * قلت لها: يعني براك تقومي وتقعي.. ام هي مسيرة نجاح وراء نجاح؟
    قالت: أسست اول شركة للتشييد عام 1985.. «والزول الما بيقع ما بيمشي.. والعترة بتصلح المشي.. ومن يستطيع الإحتمال يستطيع الإنتصار.. وليس هناك شخصاً يمكن ان يخفق اذا بذل قصارى جهده. وهناك دائماً فرصة في وسط كل صعوبة.. والإجتهاد هو الذي يولد الحظ الجيد وانا مررت بكم هائل من التجارب.. وعلى عدد من سياسات الاستثمار ووزراء الاستثمار.. ومررت عبر كم حرب واستثمرت جملة آراء.. وتخلصت من عشرات المشاكل.. والحمد لله.
    * نكره الحب إلتياعا..!
    * انتو يمكن عندكم جينات وراثية تجارية؟
    نحن عندنا «البيان بالعمل» يعني نحن ناس عمليين Practical وبالدراجي كدا «امسك لي واقطع ليك..» وواحد زائد واحد.. وما عندنا لف ودوران.. واذا كانت الفكرة والحلم تلاه التطبيق..
    * برضو الكلام دا بتعملوه في العواطف؟
    نعم.. والدليل على ذلك ما قاله شعراً اخي الدكتور حسين يعقوب لخطيبته:
    لست يا محبوبتي أجمل كل الفتيات
    ثم اني لست بالفارس أحلام البنات
    نحن انسانان عاديان في كل الصفات
    كم هوى مثل هوانا كان مخضر
    الرمال.. سحقته الازمات
    غير اني اكره الحب التياعا
    وحنيناً.. واشتياقاً
    هل تحبيني..؟!
    ان تحبيني كفاني..!
    ولنبتاع الاواني..!
    شفت كيف؟.. نحن مدرسة عملية.. لا نضيع وقتاً.. نستثمر الزمن.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-25-2007, 11:37 AM

sunrisess123

تاريخ التسجيل: 04-17-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغ (Re: sunrisess123)

    كل الحقيقة : - أثرياء ولكن - عابد سيد احمد - عندما سئلت وداد يعقوب مالكة طلمبات النحلة وغاز وشقق النحلة عن قصة ثروتها قالت ان العقلية الاستثمارية نشأت معها منذ الصغر حيث كان تبيع البيض مع والدتها ثم البرسيم ثم روت قصة بيعها للجرايد في امريكا ايام مرافقتها لزوجها د جمال الدين عثمان ايام تحضيره للدكتوراة هناك .. ليعلق استاذنا سيداحمد خليفة رئيس تحرير صحيفة الوطن في مقابلة تلفزيونية بعنوان (اسرار نجاحهم )علي حديث وداد بقوله:-
    (اننا بعنا كل بيض حلتنا ودجاجها وديوكها ولم نستطع ان نقيم طلمبة وقود واحدة ... وابو السيد رجل عرف بالطرفة وسرعة البديهة ومن هنا جاء تعليقه .. فهو يدري ان لكل مجتهد نصيب وانه هو نفسه لو لم يغترب السنوات الطويلة لما امتلك شيئا من املاكه الكثيرة الحالية المهم اذا وجدنا المبرر للسيدة وداد وللاستاذ ابو السيد .. لاندري ماذا يقول استاذنا خليفة في شباب صاروا مليارديرات بين يوم وليلة دون ان نعرف لهم جهدا او تاريخا او يسمع حتي عمرهم بانجاز ما يمتكلونه من عقارات تجارية وعمارات وارصدة ؟ في زمان صار فيه الناس طبقتين احدهما فوق والاخري تحت بينما لاتوجد طبقة وسطي بين العليا والدنيا ... كما ان الاسر العريقة التي عرفها تاريخ الحركة التجارية وسوق الاعمال قد انسحب اغلبها والبقية في طريقها للانسحاب في ظل تغيرات السوق التي يقفز فيها كل حين واخر شاب بسرعة الصاروخ في مجال المال والاعمال دون ان يعرف له بداية منطقية او تصاعد معلوم يصل به الي القفزه التي قام بها ... والتي تؤثر علي السوق وعلي منطقية حركته وثبات استقراره .. ليبقي السؤال قائما من اين يأتي هؤلاء الشباب وكيف تتم قفزاتهم هذه ... انه مجرد سؤال برئ جدا وموضوعي في تقديري .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-25-2007, 11:39 AM

sunrisess123

تاريخ التسجيل: 04-17-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغ (Re: sunrisess123)


    فازت المهندسة وداد يعقوب إبراهيم، أمين أمانة سيدات الأعمال بالاتحاد العام لأصحاب العمل السوداني والسيدة بدرية سليمان عباس بعضوية مجلس إدارة مجلس سيدات الأعمال العرب للفترة من 2006 – 2010م عقب الانتخابات للدور الثالث للجمعية العمومية لسيدات الأعمال العرب التي انعقدت بالقاهرة أخيراً برعاية وإشراف جامعة الدول العربية .
    يذكر أن الجمعية العمومية لسيدات الأعمال العرب كانت قد انتخبت الشيخة حصة سعد العبد الله السالم الصباح من الكويت رئيساً لمجلس إدارة مجلس سيدات الأعمال العرب والسيدة ليلى الخياط بنت الهادي نائباً أول والدكتورة عائشة بنت علي من دولة الإمارات نائباً ثانياً والسيدة خيرية عبد الله النشمي من البحرين أميناً عاماً والسيدة فاطمة حسن جراد من البحرين أميناً للمال وعضوية أخريات ، وخلال الفعاليات تم اختيار الأعضاء المراقبين والمستشارين والمساندين والداعمين لمجلس الإدارة الجديد.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-25-2007, 11:46 AM

sunrisess123

تاريخ التسجيل: 04-17-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغ (Re: sunrisess123)


    Quote: ورائدة النساء العاملات وصاحبة شركات النحلة المهندسة وداد يعقوب
    كانت تتحسر على بني قومها وقيادتهم على الأخص في أنهم لايملكون الرؤية الصحيحة ..
    وكانت كما قالت هي وشقيقها يدعوان في الحرم الشريف بأن يهب الله مسؤولينا الرؤية . . !
    والبطع عكس الرؤيــــــة هو ( عمى كباسة ) فمعظم أؤلئك الذين كانوا في مقدمة قوائم النجاح اكتفوا بوظائفهم ذات الرواتب الكبيرة
    وبيت الحكومة
    وعربة الحكومة
    ولم يكن لديهم الطموح والدافع الأكبر لترك هذا العمل والسعي الى آخر يعزز مواقع المستقبل بإكثر مما هو عليه الآن ..
    وإلا فأسألوا استاذنا الدكتور مدثر عبد الرحيم استاذ العلوم السياسية والاقتصاد بجامعة الخرطوم عما فعلته عربة الحكومة وبيتها في أبناء جيله ..
    إذ ليس من السهل أن يترك الإنسان وظيفته مهما كان وضعه فيها إن لم تكن لديه الدوافع والبواعث النفسية التي تولد الحماس والادراك والرؤية الأفضل ..
    ولهذا يتحدث بعضنا هذه الأيام عن ( الكنكشة ) والتكليت !

    واعذروني إن قلت أن معظم التدهور الذي حصل عندنا وخاصة في الخدمة المدنية التى تركها لنا الانجليز طبقاً من ذهب سببه هبوط عزيمتنا واكتفاءنا بالموجود وإهتمامنا بالصغائر دون الولوج الى عالم أكثر تقدماً وحضارة وسكة حديد ..!

    نعم ، إنعدمت الدوافع فكسدت وهمدت الرغبات المشتعلة ..
    وماعدنا نتحرك إلا في أيام الإمتحان ..
    ولا نسعي لخياطة ملابسنا إلا في ليلة العيد ..
    ولا نتحرك لأعمالنا إلا في الساعة الأخيرة ..
    وحتي صلاة الجمعة ، بحوافذها المغرية لم يكتسب معظمنا منها سوي البيضة

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-26-2007, 08:21 AM

sunrisess123

تاريخ التسجيل: 04-17-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغ (Re: sunrisess123)


    الوالد معلم ابتدائي في مناهج بخت الرضا وقد اشترك مع الأستاذ عبدالرحمن علي طه عليهما رحمة الله في تأليف النشيد المعروف: «في القولد التقيت بالصديق..» وكان صديق عبدالرحيم من أقارب الوالد..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2007, 08:50 AM

sunrisess123

تاريخ التسجيل: 04-17-2002
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغ (Re: sunrisess123)

    Quote: قبل ربع قرن مضى كنت أقدم كل يوم سبت صفحة تكشف حال المرأة امام المرأى.. وكان باب «وجه.. وعقل» هو عنوان هذه الصفحة من جريدة «الصحافة» آنذاك.. تتصدره صورة فوتغرافية حديثة يلتقطها المصور الماهر محمد زين اثناء حواري الشامل والاسئلة الرصاصية والإجابات التلغرافية التي تحكي واقع احدى سيدات المجتمع «من و الى».. وقد كنَّ من نجوم ذاك الزمان «ومازلن».. ولأنهن مثل لبن الطير في توافرهن وقلة اعدادهن، فقد كنت الهث طوال الاسبوع لأحدد موعداً مع احداهن.. وأذكر منهن الدكتورة محاسن حاج الصافي.. والدكتورة الرضية آدم.. والدكتورة توحيدة حضرة.. والأستاذة منى محمود مقدمة برنامج «فرسان في الميدان» «فيما بعد» والاستاذة سعاد ابراهيم عيسى والى اخر السلسلة الذهبية العصيَّة.. ويومها لم تكن في الساحة سوى واحدة ـ حسب علمي ـ تعمل في مجال «البيزنس والتصنيع» وهي الدكتورة ست النفر صاحبة مصنع للعطور.
    والآن سيدات الاعمال لديهن اتحاد.. والعدد كل يوم في ازدياد.. واما في دور العلم والمكاتب والجامعات فالله يكفيهن شر الحساد والذين هم شريحة الرجال «النقص عددهم ومازاد» والبركة في زائرتنا اميرة ترنداد.
    * أمي سيدة أعمال :
    وان كان وراء كل رجل عظيم امرأة.. فاليوم وراء كل حركة ميكانيكية ودفعة نفطية في شوارعنا امرأة.. بل نحلة تتحرك وتحرك معنا كل سياراتنا وامجادنا وركشاتنا.. ولما قلت للسيدة المهندسة وداد يعقوب ان الناس ينظرون اليك كما ينظرون إلى «رجل الاعمال» الجاف.. والجابي للفلوس والمضمَّخ برائحة النفط.. اندهشت وهي تقول:
    اهذا تقديركم لإمرأة رائدة في مجال العمل؟
    الست انا بسودانية وأم ومحبة لهذا الوطن؟
    لماذا لا تنظرون إلى الوجه الآخر.. إلى الجانب الحقيقي الذي هو أنا..!
    * فقلت: من انت؟
    قالت: انا وداد يعقوب..! وهل يعنيك ان اتحدث بتفصيل اكثر؟
    * لا... انه لقاء خاطف بداية لمشوار متجدد.. ويكفي ان اسمع اجاباتك المختصرة لهذه الاسئلة غير المرتبة والبعيدة عن «السياسة والنفط».
    قالت:
    تخرجت في جامعة الخرطوم، كلية الهندسة.. وكنا اربع بنات «1978» في الشعبة وهن سوسن ابو الريش وأزهار عثمان مراد وسعاد رشاد.. وكل بنات الكلية احدى عشر طالبة فقط.
    ودخلت الهندسة اقتداء بوالدتي الرضية الصائغ عليها رحمة الله.. كانت سيدة اعمال رغم أنها لم تدرس سوى المرحلة الاولية فقط.. وكانت لديها في عام 1957م مزرعة دواجن في الحلفايا كأول رائدة في هذا المجال.. ولانها تركت منزلها في الخرطوم نمرة اتنين وباعت ممتلكاتها وورثتها في دنقلا لتقيم هذا المشروع فقد حسبوها مجنونة..
    قالت للناس مزرعتي دي هي هدية للسودان بعد هدية الاستقلال.. وكانت مزرعة حديثة تجلب لها الكتاكيت من دول اوربا وهولندا وكانت مطلعة وقارئة ومتابعة للمجلات والصحف..
    * جائزة المرأة المنتجة
    والوالد معلم ابتدائي في مناهج بخت الرضا وقد اشترك مع الأستاذ عبدالرحمن علي طه عليهما رحمة الله في تأليف النشيد المعروف: «في القولد التقيت بالصديق..» وكان صديق عبدالرحيم من أقارب الوالد..
    وعمل والدي في ليبيا ايام الملك السنوسي زراعياً لانه كان معلم جغرافيا ومعلم بخت الرضا الشامل.. ونال قبل ذلك كورسات في كلية غردون.. ومن هنا تفتحت للوالدة فرص العمل في مجال الزراعة بشكل متطور.. وهي التي شاهدت بعينها مثل هذه المشروعات عند الإيطاليين في ليبيا.
    * قلت لها: وأمك لما قالوا ليها مجنونة بس سكتت وماردت عليهم؟
    قالت المهندسة وداد:
    اولاً ردت عليهم بياناً بالعمل عندما انتجت البيض والكتاكيت بالكميات التجارية النوعية.. وعندما فازت بجائزة الفاو التشجيعية في هذا المجال عام 1964 وردت عليهم بدعوة الاهل للإقامة في المزرعة عند نهاية كل اسبوع والإستمتاع بخيراتها، وردت عليهم شعراً:
    سوداني العزيز الغيرو ما حبيتْ
    وقدمت الرجال وقدمت ست البيتْ
    وشيدت العمل.. انا بالعمل ضويتْ
    وفرَّحتَ الاهل القالوا لي جنيتْ
    * يعني أمك شاعرة؟
    وكمان مادحه للرسول صلى الله عليه وسلم.. وقد استشهدت في حادث مركب مخروق وكنت معها عند زيارتها لي وانا ادرس في امريكا مع زوجي.. وكانت في ذلك اليوم اسعد ما يكون الانسان.. تمدح وتسبِّح الله وتتدفق فرحاً وانبساطاً.. والشئ الغريب انها كانت تردد خلال تلك الزيارة الربيعية:
    يارحمن بي خاتم الرسل والانبياء
    انا اموت شهيدة في كولومبيا
    وقطعت دراستي وعدت للسودان لاكون جوار والدي المريض.. وبدأت في تأسيس شركتي الخاصة.
    * موزعة صحف و«دادا»...!
    يعني طوالي صاحبة شركة.. وماشفت دردرة المكاتب والجري وراء لقمة العيش؟
    قالت:
    كنت بجانب دراستي في امريكا أوزع الصحف في الفترة المسائية Night Shift .. وعملت ايضاً
    في روضة اطفال معاقين بمساعدة من جارتي الفراشة الامريكية «حيطة بالحيطة»... وفي تلك المدرسة تعلمت الكثير.
    اما عن حكاية تسمية «النحلة» فقد كانت بإشارة من زوجي المهندس جمال عثمان بإعتبار ان النحل مذكور في القرآن وموحي اليه بالبناء والتشييد «وأوحى ربك إلى النحل ان اتخذي من الجبال بيوتا ومن الشجر ومما يعرشون» 68 النحل.
    ولذلك جاء شعار شركة البترول «كن نحلة»
    * قلت لها: يعني براك تقومي وتقعي.. ام هي مسيرة نجاح وراء نجاح؟
    قالت: أسست اول شركة للتشييد عام 1985.. «والزول الما بيقع ما بيمشي.. والعترة بتصلح المشي.. ومن يستطيع الإحتمال يستطيع الإنتصار.. وليس هناك شخصاً يمكن ان يخفق اذا بذل قصارى جهده. وهناك دائماً فرصة في وسط كل صعوبة.. والإجتهاد هو الذي يولد الحظ الجيد وانا مررت بكم هائل من التجارب.. وعلى عدد من سياسات الاستثمار ووزراء الاستثمار.. ومررت عبر كم حرب واستثمرت جملة آراء.. وتخلصت من عشرات المشاكل.. والحمد لله.
    * نكره الحب إلتياعا..!
    * انتو يمكن عندكم جينات وراثية تجارية؟
    نحن عندنا «البيان بالعمل» يعني نحن ناس عمليين Practical وبالدراجي كدا «امسك لي واقطع ليك..» وواحد زائد واحد.. وما عندنا لف ودوران.. واذا كانت الفكرة والحلم تلاه التطبيق..
    * برضو الكلام دا بتعملوه في العواطف؟
    نعم.. والدليل على ذلك ما قاله شعراً اخي الدكتور حسين يعقوب لخطيبته:
    لست يا محبوبتي أجمل كل الفتيات
    ثم اني لست بالفارس أحلام البنات
    نحن انسانان عاديان في كل الصفات
    كم هوى مثل هوانا كان مخضر
    الرمال.. سحقته الازمات
    غير اني اكره الحب التياعا
    وحنيناً.. واشتياقاً
    هل تحبيني..؟!
    ان تحبيني كفاني..!
    ولنبتاع الاواني..!
    شفت كيف؟.. نحن مدرسة عملية.. لا نضيع وقتاً.. نستثمر الزمن.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-27-2007, 10:53 AM

Tabaldina
<aTabaldina
تاريخ التسجيل: 02-12-2002
مجموع المشاركات: 11844

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: فى ضيافة البورد المهندسة وداد يعقوب المالك لشركة النحلة -دردشة مع «النحلة».. بعيداً عن الغ (Re: sunrisess123)

    ..
    .
    سلام يا صن رايس
    حقيقة انا ملفات الرأسمالية الطفيلية* -كما أحب ان اسميها-
    والتى ظهرت خلال حقبة الإنقاذ بدون مرتكزات او خلفيات ولا مقدمات ولا رأس مال موروث
    لتطفو على السطح بملايين الدولارات دوماً ماتثير إنتباهى
    واحب ان اخوض فى تفاصيلها للعلم بالشئ ولا اود ان اقول
    ان م. وداد يعقوب كذلك ما لم يثبت العكس .. وسبق ان اثير جدل هنا
    حول سيدة الاعمال سامية شبو وننتظر لملف عزة واخرون واخريات
    يعملون تحت غطاء نفوذ ازواجهن السياسي او الحزبي ..

    Quote: هذه المهندسة مثيرة للجدل

    بشركات بيع المحروقات والعمارات الشاهقة والمواقع الإسترتيجية
    والفيلل والشقق للتمليك..

    Quote: المهندسة ودواد يعقوب كما امل ان يدلو بعض الاعضاء بما لديهم من معلومات حتى نسلط الضوء على شخصية ظهرت فى سنين الانقاذ وما زالت تحتل مركزها التجارى رغم دخول الحركة الشعبية والتجمع الوطنى بأغبية احزابه المنضوية تحته

    وبما أنها ظهرت فى فترة الانقاذ وانطلقت بسرعة الصاروخ كان لابد من ان تثير
    الجدل والتساؤل

    Quote: والدها فكان معلمافى المراحل الابتدائية ومن اوائل المعلمين ببخت الرضاء وله مساهمات فى المناهج مع زملائه فى بعض الكتب العربية والقصص وبعدها سافر والدها الى ليبيا وعمل مفتشا زراعيا ومنها سافر الى امريكا للدرسات العليا فى الزراعة وتدرج فى المجال حتى أصبح عام 1967 مديرا للاستثمار فى البنك الزراعى السودانى .

    يدل على انها لم تخرج من خلفية رأسمالية كآل أبو العلا مثلاً او الشيخ مصطفي
    او الاسر المعروفة برأسمال توارثي.. يساعدها على تنميتة وزيادته

    Quote: حيث كانت تبيع الجرائد فى الصباح ومن ثم تذهب الى الجامعة لتعود للعمل مساءا فى داخلية للأطفال المعاقين وتتطلب مهمتهاالمبيت وقالت ان مهتها اشبه بمهام العاملات

    يدل انها امراة عصامية كافحت من بيع البيض للجرايد للدراسة لتوفير حياة زوجية
    مستقرة ودعم جمعيات خيرية وهذا لا يتفق مع رأسماليتها العالية فى فترة وجيزة

    Quote: عندما سئلت وداد يعقوب مالكة طلمبات النحلة وغاز وشقق النحلة عن قصة ثروتها قالت ان العقلية الاستثمارية نشأت معها منذ الصغر حيث كان تبيع البيض مع والدتها ثم البرسيم ثم روت قصة بيعها للجرايد في امريكا ايام مرافقتها لزوجها د جمال الدين عثمان ايام تحضيره للدكتوراة هناك ..

    يدور لغط بانتساب زوجها للجبهة والمؤتمر الوطنى وعبره تم تمرير كثير من الصفقات
    وشراء المواقع الاستراتيجية لمحطات الوقود والبنايات الشاهقة بغرض التمليك
    وهنا تصبح المهندسة مجرد غطاء لاعمال زوجها .. الذى استفاد من نفوذه وعلاقاته فى الدولة..

    Quote: اننا بعنا كل بيض حلتنا ودجاجها وديوكها ولم نستطع ان نقيم طلمبة وقود واحدة ...

    صدق فيما قال مش نبيع بيض لو الواحد عمل مزرعة دواجن عديل ما بتصل للرأسمال
    الذى تتكون منه مجموعة شركات النحلة للمحروقات والنحلة للإنشاءات والتعمير

    Quote: المهم اذا وجدنا المبرر للسيدة وداد وللاستاذ ابو السيد ..

    ما هو المبرر الذى سوقته لها ؟؟ هل لنا به ؟؟

    Quote: لاندري ماذا يقول استاذنا خليفة في شباب صاروا مليارديرات بين يوم وليلة دون ان نعرف لهم جهدا او تاريخا او يسمع حتي عمرهم بانجاز ما يمتكلونه من عقارات تجارية وعمارات وارصدة ؟

    نعم شباب وشابات صاروا بين عشية وضحاها مليارديرات لا نحبط الهمم ولا نققل من شأن قوم
    ولكن كيف تم ذلك ؟؟
    ما لم يكن هناك تسهيلات واستغلال وتمريرات تلعب الدولة وبعض
    ذوى النفوذ فيها- دوماً - دوراً بارزاً فيه مما لا يخفى على متابع؟؟

    Quote: كماان الاسر العريقة التي عرفها تاريخ الحركة التجارية وسوق الاعمال قد انسحب اغلبها والبقية في طريقها للانسحاب في ظل تغيرات السوق التي يقفز فيها كل حين واخر شاب بسرعة الصاروخ في مجال المال والاعمال دون ان يعرف له بداية منطقية او تصاعد معلوم يصل به الي القفزه التي قام بها ...

    وهذا ما يؤكد ما سبق حيث ان الاسر العريقة اما افلست بسبب حرب الانقاذ لهم او انسحبوا بما تبقي لهم
    خارج البلاد وتركو البساط لطبقة اميبية اغتنت من حيث لا ندرى وبسبب الفساد الذى ساد البلاد.

    Quote: ليبقي السؤال قائما من اين يأتي هؤلاء الشباب وكيف تتم قفزاتهم هذه ...انه مجرد سؤال برئ جدا وموضوعي في تقديري .

    نعم سؤال برئ وموضوعى .. يبرر هذا الجدل ينفيه او يؤكده حسب الادلة وقرائن الحال..
    ________________

    * لايعنى هذا لتعبير بأنها م. وداد راسمالية طفلية ظهرت للسطح عبر التسهيلات
    والأمتيازات التى تمر عبر نفوذ ومنافذ الدولة ان ثبت عكس ذلك.. وهو ليس اتهام حالياً
    بقدر هو مصطلح اصف به حال الذين اغتنوا فى حقبة 17 عام عجاف من حكم الانقاذ..
    ليظل السؤال:
    من أين لك هذا !!؟
    شرعياً وقائما .. ينتظر اجابة ..

    Quote: عموما هناك اعضاء بهذا المنبر ابناء عمومه المهندسه وداد يعقوب لزم يمكن
    ان يدلوا بدلوهم ان هم ارادوا


    تعديلات صياغية
    مع تأكيد بالعودة ..

    حتماً
    سافعل ..

    (عدل بواسطة Tabaldina on 02-27-2007, 11:29 AM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de