لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق*

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
التحية و الانحناء لشهداء الثورة السودانية ...شهداء ثورة ١٩ ديسمبر ٢٠١٨ المجيدة
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-01-2019, 04:00 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة رأفت ميلاد سـليمان(رأفت ميلاد)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
24-09-2007, 12:17 PM

M A Muhagir
<aM A Muhagir
تاريخ التسجيل: 13-07-2005
مجموع المشاركات: 3918

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: رأفت ميلاد)

    الاخ رأفت والاخوة جميعا
    رمضان كريم

    قصدت فى مداخلتى ان انبه ان النقد الموضوعى يتطلب البحث فى المراجع المتاحة كلها واستعراض كافة الاراء. حتى لا نقع فى شرك التحيز او التحامل.
    انا هنا استخدم منهج بسيط جدا وهو استعراض الجوانب الايجابة والسلبية فى فترة حكم الخليفة. ومن ثم تقييم الرجل على هذا الاساس.
    لا توجد خطوط حمراء فاى انسان يحق له النقد. لكن الانصاف واجب.

    الاتى جزء من خطبة للسيد الصادق المهدى تحدث فيها عن الخليفة عبد الله..

    المحور الأول: الأحداث كما تتالت منذ يوم كرري الجمعة 2/9/1898م إلى أم دبيكرات في 24/11/1899م :
    كان خليفة المهدي عبد الله بن محمد رأس الدولة ولدى انهزام الجيوش في كرري قرر الانسحاب غربا إلى حيث ولدت الدولة الإسلامية في قدير جنوب كردفان خاصة بعد أن أغلقت دارفور في وجهه وكذلك الشرق. وقد انسحب خليفة المهدي بصحبة بعض العوائل على أقدامهم.. وقد كانت هنالك مجموعة أخرى انسحبت بقيادة الخليفة شريف مع بقية الأسر حتى استقرت في الشكابة حيث كان من أمرها ما كان. سار خليفة المهدي ومن معه واستطاعوا أن يصدوا كل محاولات العدو لتعويق مسيرتهم وقد حاولوا ذلك ثلاث مرات: المرة الأولى لدى عبور المجموعة لخور أبعنجة، والثانية محاولة ملاحقتها بقوة بقيادة عبد العظيم بك وهي في منطقة النيل الأبيض، والثالثة محاولة القضاء عليها بقوة يقودها كتشنر وهي في كردفان فارتدت منسحبة مما شاهدته من منظر رهيب في معسكر الإنصار لم تكن تتوقعه. قوة الأنصار واجهت كل الصعوبات وقضت على كل المؤامرات وقد انضم إليها الأمير الختيم موسى من الأبيض، وأمر الخليفة القوات الأخرى بالانضمام إليه لا سيما الأمير أحمد فضيل قائد منطقة القضارف. هذا الأمير المجاهد واجه عقبات كبيرة في طريق انضمامه إلى جيش الخليفة ولكنه تغلب عليها جميعا وانضم للجيش في نوفمبر 1898م. بعد ذلك اتجه الخليفة إلى جبال قدير وأقام هنالك نحو حول من الزمان، وعاش جيشه في ظروف صعبة للغاية وفي النهاية قرر الخليفة أن يعود إلى أم درمان لمنازلة الغزاة، وأرسل قوة بقيادة أحمد فضيل لتأتي للجيش بالمؤن في رحلته للبقعة. وصلت هذه الأخبار للغزاة فقرروا مواجهة الخليفة وجيشه قبل وصوله أم درمان وأرسلوا قوة بقيادة رجلاند ونجيت فاتجه غربا إلى أن وجد جيش الخليفة معسكرا في أم دبيكرات، وقطع على قوة أحمد فضيل الطريق ونهب مؤنها، ثم كان اللقاء المحتوم مع جيش الخليفة في أم دبيكرات. وفي فجر يوم 24/11/1899م اشتبكت النيرات التي كررت مرة أخرى مواجهة قوة لا قبل للمدافعين بها من حيث القدرة النارية. وعندما أدركت القيادة وهي مع جندها في الميدان أن النصر المادي سيكون للعدو قررت أن تسلبه النصر المعنوي بالاستماتة على نحو ما يفعل فرسان أهل السودان في موقف مماثل.
    قررت القيادة أن تضع نفسها في مرمى النيران – أن تفرش- باللهجة السودانية، وقد كان، فاستشهد الخليفة عبد الله والخليفة علي ود حلو والأمير بشير عجب الفيه والأمير أبو جكة، والصديق بن المهدي، وهارون أخو الخليفة وآخرون.
    وبعد المعركة أرسل ونجيت لزوجه برقية قال فيها: يا للسعادة قضينا على المهدية!!.
    كانت المعركة هي الموقف العسكري الأخير للدولة المهدية وقد شهدها من كبار أمراء المهدية الأمير عثمان دقنة، ومن القبائل ممثلون لقبائل غرب السودان كذلك ممثلون لبعض قبائل الشمال كالأمير أحمد جمال الدين الجعلي والأمير العطا ود أصول الشايقي والنائب البطحاني وغيرهم.
    كان التصدي الجهادي والموقف الفدائي والإقدام مدهشا للغزاة فما برحوا يبدون الدهشة والإعجاب. قال تشترشل الذي شهد كرري: ما هزمناهم ولكنا حطمنا قدراتهم المادية بقوة السلاح. وأبدى ستيورات الذي شهد معارك الشرق إعجابه بأعدائه حتى قال من نكد الدنيا على المرء أن يقاتل أمثال هؤلاء الشجعان. وقال المؤرخ العسكري البريطاني فيلب وارنر: ربما وجدنا في تاريخ الإنسانية من ماثلت شجاعتهم شجاعة الأنصار ولكن لن نجد شجاعة فاقتها!.
    المحور الثاني: مناقب أفراد من الشهداء
    · الخليفة عبد الله في دفاتر المهدية هو خليفة الصديق الذي نال المكانة الثانية في حياة الإمام المهدي قياسا على مكانة ثاني اثنين إذ هما في الغار أبي بكر الصديق. الخليفة عبد الله كان اليد اليمنى إداريا وعسكريا في المهدية وكان إخلاصه للدعوة منقطع النظير. كانت شخصيته في مضائها مكملة لشخصية الإمام المهدي المُلهـِمة الملهـَمة. وقد قال عن هذه العلاقة التي جمعتهما شاعر الأنصار أحمد ود سعد: (شاكلتو وشاكلك ودخل في هيكلك) بعض الناس سبوا الخليفة إما بترديد دعايات العدو الحربية عنه أو بتطبيق مقاييس الزمان اللاحق على ظروف الماضي. كان السودان ممزقا بين ولاءات دينية وعشائرية لأفراد لا تسمح بموقف عام موحد وقد أدت الدعوة الملهمة إلى وحدة وجدانية قوية. ولكن كثيرا من أصحاب المراتب استنكروا فقدان مواقعهم وكادوا للدعوة. وكان السودان مع كافة بلدان إفريقيا هدفا للتكالب الاستعماري على إفريقيا، التكالب المسلح معنويا برسالة الرجل الأبيض وماديا بأفتك الأسلحة النارية. لا بد من مواجهة حازمة لهذه القوى المتكالبة. وبعد قيام الدولة المهدية في عاصمتها مباشرة انتقل الإمام المهدي لجوار ربه وقد كانت تطلعات الأنصار لزحف لا يقف إلا بعد تحرير وتوحيد الشعوب الإسلامية. كان على الخليفة عبد الله أن يواجه التحديات الداخلية والخارجية وخيبة الرجاء التي حلت بوفاة الإمام المهدي. وسواء في عهد المهدي أو في عهد الخليفة الذي واجه تلك التحديات تحققت إنجازات عظمى ووقعت أخطاء. نحن لا نطالب بالعصمة لقياداتنا التاريخية ولكن نطالب بالاعتراف للإمام المهدي بمكانة دينية خاصة على نحو ما سوف أذكر في المحور الثالث. ونطالب بالاعتراف لخليفته بشرعية موقعه وبأنه حافظ على الدولة في ظروف كاسحة وحافظ على حدود السودان التاريخية وعلى وحدة البلاد وتماسكها في وجه كل التحديات لدرجة أن ونجيت في تقريره عن الدولة المهدية قال: لقد صمدت في وجه كل محاولاتنا ولا يمكن أن تهزم إلا بغزو خارجي.. حري بالذين يرون الآن حدود السودان تنكمش وسيادته تخضع للوصاية ووحدته تواجه التفكك أن يدركوا عبقرية خليفة المهدي الذي حافظ على تلك القيم بإمكانات إذا قيست بإمكانات اليوم لجاز أن نصفها بانها: سيف العشر.. السلام عليك يا عبد الله يوم ولدت ويوم استشهدت ويوم تبعث حيا.
    · الخليفة علي ود حلو في دفاتر المهدية هو خليفة الفاروق الذي نال المكانة الثالثة في حياة الإمام المهدي وقد كان يد الإمام اليمنى في الشئون الدينية والتعليمية إذ تولى تعليم الحيران كتاب الله وكان لوقوفه مع الدعوة أثر هام في استمالة كثير من قبائل النيل الأبيض التي تسكن حول الجزيرة أبا. وكانت رايته هي التي تصدت لمواجهة قوات النجدة التي جاءت مسرعة لنجدة غردون في الخرطوم ولولا هذا التصدي البطولي لاستطاعت قوات النجدة وصول الخرطوم قبل الهجوم لتحريرها. هذا التصدي البطولي خلده الشيخ أحمد ود سعد برائعته (عاجبني دغيم الخبروا ما راحوا) حتى قال فيها:
    مغروس حبكم في ما بغصبوني.. النضف جلدي صابونكم ماهو صابوني
    كل صبـــحا جديد بالله أصبوني واحـــــــد منكم يا دغيم أحسبوني
    سلام على خليفة الفاروق في الخالدين.
    · الصديق بن المهدي في دفاتر المهدية غير مصنّف، ولكن أبناء الإمام المهدي مع أنهم لم يكن لأحدهم مكانا قياديا معينا اتخذوا مواقف مختلفة فبعضهم واجه الغزاة في كرري مثل محمد بن المهدي الملقب "راجل الجبل" وبعضهم بقى مع الأسرة التي خرجت من أم درمان مع الخليفة محمد شريف خليفة الكرار وهم الذين استقر بهم المقام في الشكابة حيث لقوا حتفهم في أبشع جريمة ضد الإنسانية ارتكبها الغزاة. أما السيد الصديق فقد قرر الانسحاب مع خليفة المهدي واصطف معه يوم الشهادة العظمى في أم دبيكرات. السيد الصديق هذا هو شقيق السيدة أم سلمة والدة رحمة أمي. وهو الذي أقام لأسرتنا الصغيرة علاقة خاصة بأم دبيكرات بالإضافة للعلاقة العامة. وعندما ولد أبي سمته السيدة أم سلمة الصديق تيمنا بهذا الشهيد الذي لقى ربه وهو دون العشرين من العمر وعندما قابل قائد عسكري على أرض المعركة أمه وهي تساعد في دفنه حاول تعزيتها تعطفا على شبابه وجماله فقالت له اسكت يا عدو الله "نار أبوه يدفــّاها".
    ورقد إلى جوارهم عدد كبير من أمراء المهدية مبدين نفس التضحية (وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ يُقْتَلُ فِي سَبيلِ اللّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاء وَلَكِن لاَّ تَشْعُرُونَ) .
    المحور الثالث: الدعوة التي صمدت بعد الدولة التي دمرت.
    المهدي معنى هو الذي هداه الله وهدى به الناس. عقائد أهل السنة في المهدي عامة ولكن بعضها مربوط بمواقيت فهو إما إمام القرن أو إمام آخر الزمان. وعقائد الشيعة في المهدي شائعة ولكنها مرتبطة بسلسلة نسبية معينة فهو الإمام السابع من ذرية الإمام علي والسيدة فاطمة رضي الله عنهما أو الإمام الثاني عشر من تلك الذرية الصالحة، المدارس المهدية التي عددتها من قبل عشر، ترتبط بتصورات معينة. أما المهدي في عقيدتنا فهو رجل هداه الله وهدى به الناس في وظيفة غير عادية لإلغاء الفوارق التي وضعها المسلمون وهم بشر على أساس أن الدين مكون من ركيزتين: وحي إلهي واجتهاد بشري. أما الوحي الإلهي فملزم وأما الاجتهاد البشري فغير ملزم. هذا القرار مع بداهته ومعقوليته احتاج لشخص مزود بخطاب غيبي لإصداره، وقد كان. والدعوة بهذه الصفة ذات رسالة مستمرة لمواصلة تقديس نصوص الوحي ونفي التقديس عما عداها ومواصلة الاجتهاد لمواجهة مستجدات العصور على أساس مقولة: لكل وقت ومقام حال ولكل زمان وأوان رجال.
    كان لا بد للقائمين بهذا الأمر أن يكونوا مصابيح من الروحانية والنورانية .. مصابيح أضاء جوفها الراتب الذي والاهم بتربية جوهرها ولا تجعل في قلوبنا ركونا لشيء من الدنيا يا أرحم الراحمين. مناهج القوم من الصوفية كلها تقوم على الروحانيةوالزهد في الدنيا.. الإمام أبقى على هذه التربية ولكنه حولها إلى استعداد فدائي للجهاد مما جعل مجاهديه أشجع من مشى على الأرض.
    إن دعوة الإحياء الديني والراتب الشاحن الروحي لأصحابها بقيت في النفوس حية حتى بعد أن سقطت الدولة في كرري وأم دبيكرات.
    المحور الرابع: الدروس الإنسانية
    الدروس الإنسانية الأهم ونحن على أرض أم دبيكرات هو أن الهزيمة ليست في التدمير المادي ولكن في الاستسلام. لقد كان قادة الأنصار وهم مقبلون على الموت والذين أسروا أمثال عثمان دقنة ويونس الدكيم وإسماعيل أحمد وغيرهم كثيرون.. كانوا يقابلون مصيرهم بإباء وشمم وروح ترفض الاستسلام حقا:
    إن في الزرازير جبن وهي طائرة وفي النسور إباء وهي تحتضر!
    وفي كل التاريخ فإن الذين قاوموا كتبوا لدعوتهم عمرا جديدا أما الذين استسلموا فقد طواهم النسيان. لذلك كان الحسين رضي الله عنه حفيد إمام المرسلين محمد (ص) وقد واجه باطل الأمويين بالتصدي والمقاومة فهزموه وقتلوه ومثلوا بجسده ولكن موقفه هذا كتب عمرا جديدا لقضيته ونحن نشهد اليوم ما في أهلنا الشيعة من حيوية وإقدام مستمدة حيويتها من ذلك الموقف الحسيني الخالد.
    إن موقف أبطال أم دبيكرات من رفض للاستسلام وتضحية في سبيل الدعوة قد كتب للدعوة عمرا جديدا:
    لولا المشقة ساد الناس كلهم الجود يفقر والإقدام قتال

    المحور الخامس: الدروس السودانية الخالدة
    السودان الكبير مكون من 3 أجزاء: جزء نيلي وجزء غربي وجزء جنوبي. المهدية وبأساليب عصرها وحدت هذه الأجزاء الثلاثة. الاستعمار وعن طريق سياسة المناطق المقفولة مهد لانفصال الجزء الجنوبي الذي يرجى أن نسعى بأسلوب عصرنا الاختياري لتوحيده معنا يمكننا من ذلك تجاورمتصل بين قبائل البقارة العربية والقبائل النيلية على طول حزام السافانا من أم دافوق غربا حتى الروصيرص شرقا، كما يمكننا من ذلك وجود جنوبي في الشمال ووجود شمالي في الجنوب لا يمكن إلغاؤهما مهما حاول المبطلون.
    أما الجزء الغربي من السودان فإن المهدية قد خلقت بينه وبين سودان النيل وشائج يستحيل فصلها. إن الدماء المختلطة في كرري وأم دبيكرات هي الصمغ النووي الذي يستحيل تفكيكه.
    المحور السادس: الكيان الصامد
    إن السلطة الاستعمارية التي غزت السودان وبعد أن قضت على جيوش المهدية في كرري وأم دبيكرات توهمت أنها قد قضت على المهدية تماما كما قال كتشنر مقولته الشهيرة: "المهدي وراتب المهدي وخليفة المهدي قد دمرتهم ودفنتهم في حفرة عميقة فمن بحث عنهم سوف ألحقه بهم"!. قالها ومضى إلى سبيله وهو الذي غرق في بحر لجي لم يترك له أثرا بل جاءت الحقائق تدينه بعد موته على قسوته وتوحشه وعدم انضباطه عارا على أهله ودولته. كان يقول مستبيحا همجية سلوكه "إن القوانين واللوائح قد وضعت للعوام لا لأمثاله". كان اول عمل قام به الغزاة هو تعيين سلاطين مفتشا عاما في السودان وتحويل ملف التعامل مع الأنصار وأسرة المهدي وأسر الخلفاء والأمراء له لأنه يعرفهم ويحسن إذلالهم. ولكن الغزاة وجدوا أن روح المهدية لم تخمد مما جعلهم يبالغون في إكرام الإسلام والمسلمين ما داموا بعيدين من الأنصارية، وذلك لكيلا تتقد الحماسة الإسلامية المعادية لهم وترفع شعارات أنصارية.
    ومع ذلك فإنهم قد لمسوا على حد تعبير المستر ريد أن روح المقاومة المهدية كانت كامنة تحت السطح قابلة للاشتعال بأية ذريعة طارئة. وقد واجهوا انتفاضات كثيرة أهمها انتفاضة الأمير عبد القادر ود حبوبة في عام 1908م.
    السيد عبد الرحمن بن المهدي لم تكن له صفة قيادية في دفاتر المهدية ولكنه فطن لوجود الدعوة حية في النفوس وحالة استعداد كامنة في مناطق عديدة ولكنه بعبقريته استطاع أن يبعث الدعوة حية بأسلوب جديد حتى جعلها بعد حين الكيان الديني والكيان السياسي الأول في السودان.
    هذا الكيان استهدفه الغزاة الأجانب والطغاة من حكام السودان لتفريق كلمته وتدميره. ولكن هذا الكيان بعد كل المؤامرات ضده يقف الآن عملاقا يحرس مشارع الحق الديني والوطني في السودان مستمدا قوته من نجاحاته ومن دروس إخفاقاته على حد تعبير أبي الطيب:
    كم قد قتلت وكم قد مت عندكم ثم انتفضت فزال القبر والكفن
    المحور السابع والأخير: رسالتنا اليوم
    إحياء ذكرى الشهداء لا يكون بالترحم على أرواحهم وبذكر محاسن أعمالهم فحسب، ولكن كذلك بإعطاء معنى حاضرا للرسالة التي ضحوا من أجلها:
    إن كياننا الفكري اليوم يخاطب الأمة الإسلامية كلها بمرجعية جديدة تحقق اتحاد أهل القبلة في ظروف القرن الواحد والعشرين. وإن كياننا السياسي اليوم يخاطب الأمة السودانية بأجندة تحرص على السلام والوحدة الطوعية والديمقراطية وحل كافة قضايا الوطن على أساس قومي جامع يجنب البلاد التدويل والتمزق.
    وإن كياننا الديني اليوم وقد استصحب تنظيما عصريا سوف يركز على الدعوة والإرشاد والتعاون مع كافة الكيانات الدينية لتبرئة اسم الإسلام مما لحق به من تشويهات والعمل على بث القيم الدينية ومكارم الأخلاق لحماية المجتمع مما أصابه من فساد.
    وسوف يهتم كياننا الأنصاري بإنشاء مؤسسات تعليمية على طول البلاد وعرضها ومؤسسات صحيةوخدمات توفير المياه وتأسيس بنك للفقراء لتوفير القروض الميسرة للمزارعين والرعاة والحرفيين وربات البيوت في حملة واسعة لمحاربة الفقر.
    أحبابي في الله وإخواني في الوطن العزيز
    هذه هي خير المعاني التي بها يمكننا إحياء ذكرى شهداء أم دبيكرات وهي المعاني التي تؤكد أن ما فعله الغزاة كان تدميرا ماديا ولكن الإرادة بقيت حية لتلبي نداء الدين والوطن جيلا بعد جيل: (إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ)
    والسلام عليكم مع أطيب الدعوات أن يحفظم الله ويبارك في أرزاقكم ويكرم شهداء هذا الموقع (رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ). آمين
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

25-09-2007, 09:14 PM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: M A Muhagir)

    الأخ محمد مهاجر
    تحياتى العطرة

    كما تلاحظ إنقسم البوست الى جزئين .

    الجزء الأول الذى تناولته أنا وهو علاقة حزب الأمة بالإنصار بقيادة السيد الصادق المهدى إمامآ للأنصار وخليفة للإمام محمد أحمد المهدى .
    تبجيل الإمامة الحالية للخليفة عبدالله التعايشى كإنتقال للخلافة لآل المهدى متمثلة فى ولاء الأنصار , الذى كما ذكرت أنت , ولاء الأنصار للمهدى وخليفته متساوى ونابع من وصية المهدى . فكان الإنتقال حتمى لآل المهدى دون إلغاء أو الإنقلاب على الخليفة عبدالله .
    هذا ما جعلنا نخوض فى مملكة الخليفة عبدالله من الداخل وتبيان الظلم والتجريد لكل العشائر وخاصة آل المهدى الذين لا تأول إليهم الخلافة إلا بزوال مملكة الخليفة خلعآ وإلا ما آلت إليهم .
    ما أريد الوصول إليه الرفض لتأويلات السيد الصادق المتباينة حسب متطلبات المرحلة أو الإستقطاب . أحيانآ الأنصار كيان جهادى لدعم الخلافة وأحيانآ معنى فلسفى للمهدية وإنكار مبطن لها للمحافظة على كسب الأنصار .

    ويوجد سبب آخر وهو قراءة محايدة للتاريخ بوقائع مفصلة وموثقة ومؤكدة من متخصصين للخلاصة بتاريخ خالى من الهتاف والتلميع والتزوير .

    الجزء الثانى إنبثق من السياق ومن العنوان وهو حوار ثرى عن المهدية نفسها ولكنه لا يبعد عن سياق الموضوع فى تباين خطابات ومواقف السيد الصادق . ما أعيب عليه إنحصاره فى مكاشفة جماعة الجمهوريين وحزب الأمة مما جعل خصوصية النقاش . الأخ عادل طرف ثالث لبرالى كان يمكن مداخلاته تكون أكثر ثراء" لولا الحساسية فى الطرح مع الأخ محمد حسن العمدة .

    أعود لمقالك الذى يحمل فى طياته الخطابة والتمجيد بعيدآ من أى توثيقات حقيقية أو عملية . إعتمادك على مقولات وكتابات المستعمر لا أحزفها رغم رفض كل الأطراف لها فى سياق البوست بل حاولوا لف مذكرات يوسف مخائيل بأنها كيدية و من وحى مصادر المستعمر .
    كما ذكرت أنا لا أحزف كتابات المستعمر ولكن أجدها هى الشق الثانى من التاريخ ولا يمكن أن تكون المصدر الوحيد لسببين . أولهما رؤيتهم من الخارج وعدم درايتهم من واقع الحال من الداخل . وثانيآ هى مذكرات المنتصر ولا تخلو من تمجيد لأنفسهم وبأنهم الأكثر حضارة وهزيمة للأوباش .
    لذا وجب تنقيتها بقراءة موحدة كما يحاول أن يفعل المؤرخون مثل د. أبو شوك بوجود مصادر وقراءات أخرى من الداخل . يحارب كل ذلك بالتشكيك المعاكس لدفن الحقائق لفوائد سياسية .

    وكما فعلت أنت بجلب المراجع التى تروق لك وإستبعاد ما لا يناسب الحديث .
    كتشر إرتكب أكبر مجزرة فى التاريخ فى كررى مع قوات لا تضاهيم ربع قوتهم وعتادهم . وإختيار كتشر المعروف بإجرامه الحربى إنتقامآ لمقتل غردون الذى كان يمكن هزيمة المهدية بطريقة أقل خسائرآ .

    إلتمست ذلك من مذكرات يوسف مخائيل وإستعداد الخليفة الغير متكافئ وأحوال الناس النفسية . وأيضآ مأساة حصد العزل فى واقعة كررى وإستباحة كتشنر للخرطوم وأمدرمان لمدة ثلاثة أيام لجنوده بالنهب والسلب .

    ويأتى مؤرخينهم يتخفون خلف التحضر بالإشادة بشجاعة الإنصار وحديثهم عن الحرب النظيفة والشريفة ونفرح نحن فى إلتقاط كلماتهم .


    مع إحترامى لتحليلك فكل ما ذهبت إليه غير موثق وأدرجه مع الخطابة وخارج عن التأريخ . المسار للحرب والأماكن والوقائع كلها حقيقة ولكنها مغلفة بلغة الفخر والمفاخرة . لأن هؤلاء المطاردون حتى النيل منهم ورغم إستبسالهم حتى الموت عاشوا لحظات قاسية ولم يكونوا فى وضع قوة بل إستعان الإنجليز بكثير من القبائل الناقمة على المهدية لتتبع الخليفة حتى الموت .

    وأيضآ الإشادة بطريقة الموت والدفاع لا يمحى الحكم الجائر للخليفة فى قتل وإستعباد القبائل وظلم الكثيرين ومنهم آل المهدى .

    سأعود مرة أخرى لمقالك رغم أن الجزء الأخير من رحلة مطاردةالخليفة لم يكتب فيه الكثير مذكرات يوسف مخائيل لنهاية أمره فى أمدرمان وتجريده بعد واقعة كررى .
    ولكن مذكرات الشيخ يوسف بدرى بتحليلات وتوثيق الدكتور شبيكة تغطى هذه الفترة . أما خطاب السيد الصادق ليس له أى مدلولات تاريخية .

    مع إحترامى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2007, 02:49 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 01-08-2002
مجموع المشاركات: 16988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: رأفت ميلاد)

    بالله شوفو العلم والتوثيق ده منكبي كيف ماشاء الله عيني بارده وماني حاسد وربنا اعلم بالمقاصد
    يا سلام...كده يكون الحوار المتمدن على مستوى السودان


    لكن البقعد لينا البسوت ده في الصفحة الاولى شنو

    خلاص يا رافت
    اعلن تقاعدي عن الكتابة لمدت شهر واحد بس اقعد ارفع البوست ده
    اصلو خلاص كلامي كمل
    وفي انتظار اللفة 2008
    في
    ظل ازمة المنابر الحرة
    واصلو يا شباب ليس هناك ابهى من الحقيقة فهي الوحيدة التي لا تستحي ان تظهر عارية..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2007, 09:54 PM

محمد حسن العمدة

تاريخ التسجيل: 31-03-2004
مجموع المشاركات: 14078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: adil amin)

    Quote: ود أهلنا..
    انا كتبت ليك مداخلة وانت مفترض تجي مار عليها وترد رد مفصل.. كتبت ليك لانو شفتك رديت كذا مرة دون الاشارة لعودتك لمداخلتي...
    بعدين انا منتظرك في بوست منصور خالد برضو.. غايتو نذكرك 114 شويه..


    قصي بن الاستاذ القيادي الاتحادي اب طلاب جامعة الجزيرة مجدي سليم

    تحياتي

    طبعا مريت على البوست بتاع ود خالد وادليت بما اتمناه فاتحة شهية

    ونعود للشق الثاني من البوست

    الفاكهة الفكرية

    ونجب رافت شوية

    ترتكز على نقدك للمهدية على مقولة الامام المهدي عليه السلام التي ترى انه يكفر بها كل من لا يؤمن ( بمهديته ) اصل الدعوة وترى في هذا افتتاح لعصر الهوس الديني السوداني طيب ..

    انا في اجتهادي في الفكر الانصاري اقول ان القصد من المقولة ليس تكفير كل من آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله بل ان التكفير المقصود هو تكفير بالمهدية وليس بالله سبحانه وتعالى اي ان الكفر بمهدية الامام المهدي لا تعني ان الامام يقصد او يريد تكفير المسلم الذي لا يؤمن بمهديته وكفر المسلم بمهدية الامام لا تعني تجاوز للاصل الدين بل تكتفي بالمهدية فقط ..

    لان الله سبحانه وتعالى يقول من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر .. ومن كفر فعقابه عند رب العباد لا العباد وهنا اجيب على تسائلك السابق حول راي في قتل المسلم واظن انك تقصد قتل المرتد لان قتل المسلم معروف انه حرام وليس قتل المسلم فقط بل قتل النفس اي نفس فهي محرم قتلها لو كانت نفس مؤمنة او كافرة ..
    اما من غير دينه الى دين اخر فهذا حسب معرفتي وراي لا يقتل بموجب اية القران الكريم
    وعموما كل برايه وفي هذا رحمة لنا

    اعود للتكفير بالمهدية

    استدل على راي اعلاه في ان الامام لم يقتل كل من كفر بالمهدية بالاتي

    ان الامام المهدي عليه السلام قد خلف الامام السنوسي بليبيا ولم يؤمن بالمهدية
    ان الامام المهدي عليه السلام اراد فداء احمد عرابي ولم يؤمن احمد عرابي بالمهدية
    ان كثير من القبائل اللادينية قد قاتلت مع الامام ولم تعلن اسلامها ولا مهديتها

    ان استاذ الامام المهدي محمد شريف نور الدائم لم ؤمن بالمهدية ولم يقتله الامام

    اذا دعوة منفتحة على الاخر ايا كان اعتقاده وفكرة وعرقه ودينه لا يمكن ان توصف بانها دعوة هوس ديني باي حال من الاحوال

    اها يا رافت مذكراتك كملت ولا يدك فترت ولا ادرك شهرزاد الصباح ؟؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

28-09-2007, 09:56 AM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: محمد حسن العمدة)

    سلام يا محمد حسن العمدة
    Quote: اها يا رافت مذكراتك كملت ولا يدك فترت ولا ادرك شهرزاد الصباح ؟؟
    ياخوى إنت ما متابعنى ولا شنو ؟
    أنا ما بصدد تنزيل مذكرات يوسف مخائيل . إخترت نمازج وأمثلة متفرقة لمناقشة الآتى :
    Quote:
    أ - حروب المهدية والتعدى على المال والعرض والعبودية . والثورات التى تمردت على الخليفة
    ب - الغدر والبطش والتصفيات الجسدية التى حافظت حكم الخليفة
    وده موضوع مملكة الخليفة وموضوع النقاش كللللله .

    بالمناسبة المذكرات شيقة جدآ فى القراءة المتسلسلة .

    طبعآ ما لجأت للتصوير لضياع الصور بعد فترة معينة ويضيع البوست "شمار فى مرقة" وما أكذب عليك تلتلتنى الكتابة بالماوس .

    راجع ليك تانى للتعليق على المداخلة .....

    ودى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

29-09-2007, 08:56 AM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: رأفت ميلاد)

    محمد حسن العمدة

    صباح الخير


    Quote: ترتكز على نقدك للمهدية على مقولة الامام المهدي عليه السلام التي ترى انه يكفر بها كل من لا يؤمن ( بمهديته ) اصل الدعوة وترى في هذا افتتاح لعصر الهوس الديني السوداني طيب ..
    جلبى للمعلومة كان إثراء للحديث ودعم لجانب قصى فى رفضك أن المهدى إدعى المهدية .
    Quote: وقد أخبرنا النبى صلى الله عليه وسلم وأخبر جميع أهل الكشف بأن من شك فى مهديتنا وأنكر وخالف فهو كافر ، ودمه هدر ، وماله غنيمة
    وذلك فى خطابه ليوسف حسن الشلالى . عللت أنت ذلك بأن الشلالى مستعمر وغازى الى آخره . رغم جلب المعلومة لا يعنى بالقتل والوعيد والتهديد داخلها ولكنه يثبت إدعاء المهدية كاملة وبتفويض إلاهي . المعلومة بناء على ما بطنته أنت بأن المهدية نظرية وأبعدت أن الإمام محمد أحمد قد إدعى أنه المهدى المنتظر
    Quote: انا في اجتهادي في الفكر الانصاري اقول ان القصد من المقولة ليس تكفير كل من آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله بل ان التكفير المقصود هو تكفير بالمهدية وليس بالله سبحانه وتعالى اي ان الكفر بمهدية الامام المهدي لا تعني ان الامام يقصد او يريد تكفير المسلم الذي لا يؤمن بمهديته وكفر المسلم بمهدية الامام لا تعني تجاوز للاصل الدين بل تكتفي بالمهدية فقط ..

    لان الله سبحانه وتعالى يقول من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر .. ومن كفر فعقابه عند رب العباد لا العباد وهنا اجيب على تسائلك السابق حول راي في قتل المسلم واظن انك تقصد قتل المرتد لان قتل المسلم معروف انه حرام وليس قتل المسلم فقط بل قتل النفس اي نفس فهي محرم قتلها لو كانت نفس مؤمنة او كافرة ..
    اما من غير دينه الى دين اخر فهذا حسب معرفتي وراي لا يقتل بموجب اية القران الكريم
    وعموما كل برايه وفي هذا رحمة لنا

    اعود للتكفير بالمهدية
    إجتاهدك ورأيك و قناعاتك شيى يتوجب إحترامه ولكنه يتعارض مع نظرية الأنصار فى منظورنا ويظل دفاعآ عن موقف زاتى لا يدعم الأنصار وجعلهم هوية . أنا فى كل ما أوردت بأنهم كيان بشرى يؤمن بمهدية المهدى وخليفته . والأهم ، وهو أساس النقاش ، هم مليشيات لحزب الأمة ودوائر إنتخابية جغرافية .
    Quote: استدل على راي اعلاه في ان الامام لم يقتل كل من كفر بالمهدية بالاتي

    ان الامام المهدي عليه السلام قد خلف الامام السنوسي بليبيا ولم يؤمن بالمهدية
    ان الامام المهدي عليه السلام اراد فداء احمد عرابي ولم يؤمن احمد عرابي بالمهدية
    ان كثير من القبائل اللادينية قد قاتلت مع الامام ولم تعلن اسلامها ولا مهديتها

    ان استاذ الامام المهدي محمد شريف نور الدائم لم ؤمن بالمهدية ولم يقتله الامام

    اذا دعوة منفتحة على الاخر ايا كان اعتقاده وفكرة وعرقه ودينه لا يمكن ان توصف بانها دعوة هوس ديني باي حال من الاحوال
    فى مكان آخر إنتقدت فكرة حرارة الإحتفاء بالأستاذ محمد طه فى ذكراه
    Quote: كلما دخلت هنا أو ذهبت هناك رأيت صورة محمود محمد طه . نعم ظلمه الترابى والنميرى ولكن هل كان نبى ؟
    أتباعه يكادوا أن أن يقولوها . ولكن هل يقولها كل من رفع شعاره الآن أم هو تسـويق كعادتنا ؟
    فى حياته لم نتبعه ولم نأبه به وما زلنا
    . لماذا نتفوق على أنفسنا لكى نتسـول البطولة والشـهامة ؟
    ألجمنى شوقى بدرى متداخلآ
    Quote: صورة الأستاذ محمود محمد طه يا رأفت صورة رجل يستاهل كل جميل حتى إذا لم نتفق معه فكريا ..فبينما يهلل الناس لصلابة وشجاعة صدام حسين لمقابلته المشنقة يجب ان نهلل أكثر لمحمود محمد طه فصدام لم يكن عنده خيار ولكن محمود محمد طه كان عنده خيار... كلمة يقولها ويطلق سراحه إلا أنه رفض. وهنا عظمة الرجل يا رأفت .
    مثل الشيخ الفادني الذي رفض أن يؤمن بالمهدي فقطع رأسه ، وود القبة شيخ الجزيرة الذي خيره نصر شقيق الأمير أبوقرجة بين الموت والإيمان بالمهدي فاختار الموت.. ومحمد الفحل كبير الفحلاب وشيخ الإزيرق معلم بابكر بدري في الجزيرة ودجار النبي في أمدرمان هؤلاء اختاروا الموت يا رأفت وكان عندهم خيار.
    محمد الفحل قال المهدي غشانا والخليفة كضب علينا.
    أتمنى أن لا تقول شوقى بدرى يكتب بغير أدلة وتنكر هذه الأحداث وإلا سيخرج عليك ألف سيف .

    عمومآ كما قلت لك ليس هذا شقى المباشر فى النقاش وإن كان الإرتباط وثيق . دع ذلك لقصى ولطفى وعادل أمين وآخرين وأولج معى فى إدعاء الصادق للإمامة التى ما كانت تؤول إليه لولا قتل الإنجيز للمهدية فى أم دوبيكرات .
    آل المهدى من أوائل المنعتقين من جبروت الخليفة الذى أصبح "عليه السلام" وسطوة الأنصار . السيد الصادق المهدى يعرف ذلك جيدآ وتخلى عنهم مرة وخسر دائرته الإنتخابية فإضطر الى العودة لهم . وتبناهم تمامآ بالإمامة بعد أن فقد كل صليح . والآن "ّيتملص" منهم جزئيآ بنظريات تتطلبها المرحلة بحثآ عن كرسى السلطان .
    سلطان طائفى وريث لعرش المهدية
    مفكر إسلامى يتبنى السنة والشيعة والوهابيين
    مفكر لبرالى
    نصير للمرأة
    .
    .
    .
    كم رجل هو ..
    أخرج بنا قليلآ الى مربع (2)

    ودى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

29-09-2007, 10:36 AM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: رأفت ميلاد)

    Quote: ونعود للشق الثاني من البوست

    الفاكهة الفكرية

    ونجب رافت شوية
    !!!!!
    بالله مداخلتى الطويلة دى كلها كنت راكب غلط ؟

    عمومآ مرتاح إنو الحديث لقصى وما لى
    يعنى دورى ما جا

    عمومآ برضو إعتبروها إضافة للحديث وفى إنتظار قصى

    مودتى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

29-09-2007, 10:56 PM

محمد حسن العمدة

تاريخ التسجيل: 31-03-2004
مجموع المشاركات: 14078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: رأفت ميلاد)

    Quote: بالله مداخلتى الطويلة دى كلها كنت راكب غلط ؟


    وفي زول بركب غلط في بصو ؟؟

    طيب يا رافت

    في سؤال تاني بخصوص يوسف خليل او ميخائيل

    صراحة معرفتي بالرجل من خلال كتاباتك

    ولذلك تجدني اركز على ما جاء به

    الرجل كما ذكرت انت كان من المقربين للخليفة عبد الله رضى الله عنه

    فهل كان مسلما ؟؟ ومعتنقا ومؤمنا بالمهدية ؟؟


    وهل اذا كان مؤمنا بها آمن بها عن اقتناع ام نفاق ؟؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

30-09-2007, 08:24 AM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: محمد حسن العمدة)

    Quote: في سؤال تاني بخصوص يوسف خليل او ميخائيل

    صراحة معرفتي بالرجل من خلال كتاباتك

    ولذلك تجدني اركز على ما جاء به

    الرجل كما ذكرت انت كان من المقربين للخليفة عبد الله رضى الله عنه

    فهل كان مسلما ؟؟ ومعتنقا ومؤمنا بالمهدية ؟؟


    وهل اذا كان مؤمنا بها آمن بها عن اقتناع ام نفاق ؟؟
    مربع (1) !!!!
    لكن جاييك .. القصة محتاجة نقل بعض من المخطوط

    (عدل بواسطة رأفت ميلاد on 01-10-2007, 11:30 AM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

30-09-2007, 09:35 AM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 07-05-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: رأفت ميلاد)

    حذف لاستيفاء الغرض
    شكراً رأفت

    (عدل بواسطة lana mahdi on 01-10-2007, 01:14 PM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

30-09-2007, 09:50 AM

Deng
<aDeng
تاريخ التسجيل: 28-11-2002
مجموع المشاركات: 47119

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: رأفت ميلاد)

    الاخ العزيز رأفت.

    شكرا لك لهذا التوثيق التاريخي.


    تحن في السودان نعيش في أوهام تاريخية بسبب بعض المؤرخين عديمي الذمة الذين نقلوا لنا صور وقصص غير حقيقية عن تاريخ السودان.

    في زيارتي الاخيرة للسودان حاولت أن أحصل على كتاب يوسف ميخائيل ولكني لم أتوفق في ذلك. ولقد كنت متأكدا من أهمية هذا الكتاب.

    واصل يا عزيزي ونحن متابعين.


    دينق.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

02-10-2007, 05:32 AM

Abu Eltayeb

تاريخ التسجيل: 01-06-2003
مجموع المشاركات: 2200

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: Deng)

    الأخ ود العمدة كتب

    Quote: بل بالعكس في حكومات حزب الامة كانت كل حقوق الانسان مكفولة ولا مقارنه بينها وبين النظام الحالي او الديكتاتوري السابق بل تعتبر فترة حكم الصادق المهدي من اكثر الفترات احتراما لحقوق الانسان في العالم كله ويكفي انه الوحيد عربيا وافريقيا الحاصل على عضوية نادي مدريد ويكفي انه لا يزال يدافع وحزبه عن حقوق الانسان وحرياته الاساسية


    الأخ العزيز ود العمدة

    تحياتى

    بصدق وجلسة مع نفسك الا ترى ان ما حصل فى دائرتى كوستى والعجايرة امر مؤسف ومخجل.. يا عزيزى اين احترام حقوق الأنسان ههنا وكمان فى العالم كله وبدون خجل.. مثل هذا العمل الأضطهادى لحقوق الأنسان وفى الدول المتقدمة يؤدى لسقوط حكومات بأكملها..
    ارجو ان تورينا رأيك وبصراحة فى مثل هذا العمل المهين للديمقراطية من الناحية الدينية والناحية الأخلاقية.. رد وبصدق شديد وبدون مكابرة

    لك معزتى

    لطفى


    Quote: إن الطائفية ، و الديمقراطية ، لا يجتمعان ، لأنهما نقيضان .. ففي حين أن الديمقراطية تقوم علي الحرية الفردية ، فإن الطائفية تقوم علي الإنقياد الأعمي ، و التسليم التام ، لزعماء الطائفة .. و قد كان الصادق ، و حزبه ، و طائفته ، يسوقون المواطنين البسطاء (بالإشارة) ليصوتوا للنواب المصدرين من المدن .. حيث فشلوا في الفوز في مناطق الوعي .. الي الدوائر الإقليمية ..
    و العمل الذي قام به الصادق ، و طائفته ، من إخلاء لدائرة إنتخابية بإستقالة نائبها ، ليتيح للصادق أن يترشح فيها ، بعد أن بلغ السن القانونية .. فقد جاء في جريدة (السودان الجديد) الصادرة بتاريخ 7/2/1966 تحت عنوان (الصادق للجمعية التأسيسية) قولها:-
    (علمت "السودان الجديد" أن السيد بشري حامد عضو الجمعية التأسيسية عن الدائرة 62 كوستي سيتقدم اليوم بإستقالته من الجمعية .. و علمت السودان الجديد أن السيد بشري سيتخلي عن هذه الدائرة ليترشح فيها السيد الصادق المهدي رئيس حزب الأمة وفقا لإتفاق سابق مع حزب الأمة) .. و قد جاء في جريدة (العلم) الصادرة بتاريخ 17/3/1966 تحت عنوان (الصادق يفوز بالتزكية) قولها: (فاز السيد الصادق المهدي رئيس حزب الأمة بالتزكية في دائرة كوستي 62 ، و التي قفل فيها الترشيح ظهر أمس .. و ربما أدي السيد الصادق القسم بالجمعية التأسيسية خلال الإسبوع القادم .. ) إنتهي ..
    هذا العمل من أكبر أساليب تزييف الديمقراطية ، و من أكبر أساليب إمتهان كرامة الناس ، و إحتقار عقولهم ، و هو إمتهان للنائب المستقيل ، و إحتقار للناخبين ، و ليس في ذلك أمر غريب علي الطائفية ذلك بأن الناس عند الطائفية إنما هم وسائل لزعمائها!! مجرد وسائل!! هذا و بسبب سعي الصادق الي فرض زعامته اختلف مع عمه الهادي ، فإنقسم حزب الأمة علي نفسه ، و بالمثل إنقسمت الطائفة و تحالف الصادق مع الأخوان المسلمين ، و مع حزب سانو ، تحت إسم: (مؤتمر القوي الجديدة) .. و عندما جرت الإنتخابات الثانية بعد ثورة أكتوبر ، سقط الصادق في دائرته الإنتخابية و فاز مرشح جناح الهادي. و بعد التجربة ، و بعد أن تأكد للصادق أنه لا يستطيع أن يستمر في زعامته إذا فقد وزنه الطائفي ، وعي الدرس و عاد الي عمه فتوحد حزب الأمة ، و أعاد الصادق تلك الصورة الشائهة من صور التزييف ، و التحايل علي الديمقراطية .. فقد تقرر إخلاء دائرة إنتخابية ليفوز فيها الصادق و قد نشر نبأ هذا القرار بجريدة الصحافة الصادرة بتاريخ 1 ديسمبر 1968 و هذا هو نصه .. (في نبأ لـ (و.أ.م) أن حزب الأمة قد إتخذ قرارا بأن يصبح السيد الصادق المهدي رئيس الحزب عضوا في الجمعية التأسيسية و أضافت الوكالة أن السيد حماد صالح أحمد نائب الدائرة 188 (العجايرة) قد تقرر أن يتقدم بإستقالته من الجمعية في الأسابيع المقبلة حتي يخلي دائرته للسيد الصادق) ..
    إن مثل هذا السلوك لا حاجة معه الي التدليل علي أن صاحبه طائفي ، بل و من أسوأ أنواع الطائفية ، و هو من أكبر الذين زيفوا الديمقراطية ، و إنحرفوا بقيمها لتحقيق أغراضهم الشخصية ، فبأي وجه من الوجوه يتحدث الصادق المهدي عن الديمقراطية بعد هذا الصنيع البشع؟؟


    Quote: الأخ ودالعمدة

    سلامات.. سوف نتواصل لاحقا ان شاءاللة فى بوست الأخ ميلاد..
    سؤالك ادناه
    Quote: لماذا هذا التناقض ؟؟

    وانا اقول ليك مافى تناقض ودى بالتحديد ما دايره ليها درس عصر بس انت المسألة واضحه ليك زيادة عن اللزوم بس بتشطر وبصورة مفضوحة وواضحة للعيان.. اولا السلطة الدينية والسلطة السياسية كانت بيد السيد الهادى عبدالرحمن المهدى.. يعنى اشارة اليد الطائفية كانت بيد عمه.. فأختلف السيد الصادق مع عمه السيد الهادى امام الأنصار.. فأوما عمه بطرف اصبعه فسقط ابن العم وكانت سقطة طائفية فوعى السيد الصادق الدرس .. ورجع مطأطأ الرأس الى حظيرة عمه الطائفية.. وهنا اخليت له دائرة كوستى وبالأصبع الطائفى.. بعد رضاء عمه عنه وفاز السيد الصادق طائفيا وحينها وئدت الديمقراطية واصابت موجعا.. فأرجو لك مخلصا ان تكون صادقا مع نفسك ومع غيرك..

    ولك عظيم تقديرى

    لطفى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2007, 05:13 PM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: Deng)

    العزيز دينق
    تحياتى العاطرات
    Quote: في زيارتي الاخيرة للسودان حاولت أن أحصل على كتاب يوسف ميخائيل ولكني لم أتوفق في ذلك. ولقد كنت متأكدا من أهمية هذا الكتاب.
    بصراحة ما عارف مصدر للكتاب ولماذا غير موجود . الكتاب الذى بحوزتى طبعة أولى وغير محظور . النسخة الأولى كانت محظورة التى سُرقت وهى بغير حواشى ومراجع .

    إذا وصلت لأى مصدر سأخبرك وإلا سأقوم بتصويره وأرساله لك .

    تفاديت التصوير فى النت لضياع الصور بعد فترة ويتشوه البوست . لجأت للكتابة وهى عملة متعبة بالماوس . أحيانآ "تسخى" زوجتى المشغولة دائمآ بمساعدتى بالطباعة .

    سؤال محمد حسن العمدة يحتاج طباعة كثيرة ليرى كيف كان النفاق حول الخليفة لسطوته وجبروته ليس فقط من يوسف مخائيل ولكن من آخرين منهم النور عنقرة الذى كان نديمآ ليوسف مخائيل . الصورة الدينية النقية التى تلتف بها المهدية لم يكن لها وجود فى عهد الخليفة إلا فى مخيلتهم .

    يجب نقل كل هذا لكى لا أكون أنا المتكلم

    ودى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2007, 06:53 PM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 07-05-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: رأفت ميلاد)

    Quote: الصورة الدينية النقية التى تلتف بها المهدية لم يكن لها وجود فى عهد الخليفة إلا فى مخيلتهم .

    في انتظار المادة/التوضيح أخي الحبيب رأفت
    لنا
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2007, 08:57 PM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: lana mahdi)

    لنا يا حبيبة سعيد بوجودك

    لكن أوعى "تحقصي" لى
    Quote: في انتظار المادة/التوضيح أخي الحبيب رأفت

    الكلام هنا عن فترة حكم المهدية وفترة الخلفة عبدالله
    يعنى لا تعنى الدعوة المهدية وإنتقادها وليست مقاصدى فى هذه الجزئية .

    وأوضحت كثيرآ لا علاقة بين المهدية كدعوة وثورة و مملكة للخليفة . وسبق أن أوردت أخبار عن الخيانات والإغتيالات .

    وهذا يطابق رأيى بأن الدولة الأموية ليست إمتداد للخلافة وهذا مجرد رأى للتشبيه
    وهذا ما عنيته لمحمد العمدة بأن نفاق مخائيل للخلفة وأخيه يعقوب لا يعنى المكيدة فى مذكراته وهذا ما يسعى إليه ود العمدة . لذا سأورد مواد ليوسف مخائيل وغيره .

    مودتى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2007, 11:21 AM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 07-05-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


فلتسقط الدولة و لتبق الدعوة! (Re: رأفت ميلاد)

    Quote: وأوضحت كثيرآ لا علاقة بين المهدية كدعوة وثورة و مملكة للخليفة .

    الحبيب رأفت
    من قال بالمقارنة بين عهد الخليفة و بين الدعوة المهدية؟هل ثمة عوامل تسند هذه المقارنة أصلاً؟؟
    كيف نقارب و نقارن فترة الدعوة بكل هدوءها و فترة الدولة بكل عنفوانها و مورانها؟؟
    إنتا وين مشيت خليت البوست يا حبيب؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2007, 01:05 PM

رأفت ميلاد
<aرأفت ميلاد
تاريخ التسجيل: 03-04-2006
مجموع المشاركات: 7655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لنا مهدى وود العمدة ... هل أنتما أنصار المهدية ؟ .. أم أنصار المهدى ؟ *لا تخلطا الأوراق* (Re: lana mahdi)

    كيفك يا لنا
    وكل سنة وأنت طيب

    Quote:
    Quote: فلتسقط الدولة و لتبق الدعوة!




    Quote: وأوضحت كثيرآ لا علاقة بين المهدية كدعوة وثورة و مملكة للخليفة .


    Quote: الحبيب رأفت
    من قال بالمقارنة بين عهد الخليفة و بين الدعوة المهدية؟هل ثمة عوامل تسند هذه المقارنة أصلاً؟؟
    كيف نقارب و نقارن فترة الدعوة بكل هدوءها و فترة الدولة بكل عنفوانها و مورانها؟؟
    إنتا وين مشيت خليت البوست يا حبيب؟
    كدى ما تخلطى الأوراق أنا بخصوص مواصلة محمد حسن العمدة (الإختفى باين العروسة وصلت) مواصلته فى التشكيك فى مذكرات يوسف مخائيل بالتشكيك فى شخصه لإلغاء المادة كاملة . مداخلته الأخيرة
    Quote: في سؤال تاني بخصوص يوسف خليل او ميخائيل

    صراحة معرفتي بالرجل من خلال كتاباتك

    ولذلك تجدني اركز على ما جاء به

    الرجل كما ذكرت انت كان من المقربين للخليفة عبد الله رضى الله عنه

    فهل كان مسلما ؟؟ ومعتنقا ومؤمنا بالمهدية ؟؟


    وهل اذا كان مؤمنا بها آمن بها عن اقتناع ام نفاق ؟؟
    جملتى الأخيرة كانت فقط لوضعك فى الصورة بأن المادة أو الفقرات التى سأنزلها توضيح عن فترة الخيفة ومنافقة الناس له خوفآ من سطوته ومجاراة لواقع الحال وليس تغورآ على المهدية التى أنصفها يوسف خليل كدعوة تهافت عليها الناس طواعية عقائيآ أو ثوريآ . تبدأ بدعوة المهدى وحملة هكس حتى سقوط الخرطوم وموت المهدى . بعدها تبدأ مملكة المهدية بسلطة الخليفة عبدالله وهى الفترة التى نحن بصددها إنتقادآ لمماراسات الأنصار حتى تاريخه بحزب الأمة وهذا عصب البوست

    كثرت العمل حالت دون الإستمرار وصعوبة الطباعة وأنتظر عطلة نهاية الأسبوع
    رغم الآن الفترة مواتية ومحمد حسن العمدة الصيام دخل "عضمو" وسهل صرعه . لكن حظه كويس سيقابلنى "تريان وصاحى" بعد العيد

    خليكى جاهزة وهذه الجزئية لم يكن مخطط لها فى مسار البوست ولكن لا مفر وود العمدة مصر "يلف ويدور" فى مربع (1)

    كل سنة أنتى الجميع بخير وعافية

    محبتى
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 3 „‰ 3:   <<  1 2 3  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de