شائعة التوربينات (التركية) ،، والوقود السعودي/ بقلم جمال السراج

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل يوسف الولى فى رحمه الله
مركز السودان لسرطان الاطفال..يفتح ابوابه لكم املا في دعمه اعلاميا و ماليا
شهداء الثورة السودانية من ٢٥ اكتوبر ٢٠٢١ يوم انقلاب البرهان
دعوة للفنانين ، التشكليين و مبدعي الفوتوشوب لنشر جدارياتهم هنا
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-21-2022, 03:02 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-28-2016, 02:29 PM

جمال السراج
<aجمال السراج
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 240

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
شائعة التوربينات (التركية) ،، والوقود السعودي/ بقلم جمال السراج

    03:29 PM May, 28 2016

    سودانيز اون لاين
    جمال السراج-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم

    خرج إبراهيم ابن ادهم رحمه الله في سفرٍ ومعه ثلاثة نفر ، فدخلوا مسجداً في بعض المفاوض والبرد شديد وليس للمسجد باب ، فلما ناموا قام إبراهيم فوقف على الباب حتى الصباح ، فقيل له لم تنم ؟ ، فقال : خشيت أن يصيبكم البرد فقمت مقام الباب ..
    إنتشرت شائعة قوية كثيفة في الشارع السوداني وبعض الصحف والميديا المحلية تفيد أن تركيا قد دفعت 8 توربينات كهربائية لحل أزمة الكهرباء في غياب تام (لسد مروي) وأن المملكة العربية السعودية قد تكفلت بوقودها لمدة سنتين ..
    هذا الخبر سادتي ذكرنا بقصة أشعب الأكول عندما طارده صبية صغار وضايقوه فأراد تفتيتهم حتى لا يضايقوه فقال لهم أن فلان بني فلان عنده وليمة ضخمة فيها ما لذ وطاب من المأكولات فأذهبوا له ،، هنا إنفض الصبية عنهم وهرولو لبيت الوليمة ،، فكر أشعب كثيفاً وقرر اللحاق بالصبية لعله يجد ما لذ وطاب وأهماً نفسه بأن ما شاعه صحيح ..
    للأسف العميق أن حكومتنا فاشلة لدرجة قف تأمل وحكومة لا تستطيع إطعام شعبها تقتل وتقطع أياديها وأرجلها من خلاف وتصلب على عواميد طويلة في الميادين العامه حتى يأتي أجلها..
    بالله عليكم كيف يسمح لهولاء وأولئك بقتل الشعب السوداني البطل وهتك عرضه أمام الجميع ؟! كيف لحكومة أن تتلاعب بقوت الشعب المسكين وهم يأكلون ما لذ وطاب من الفواكه واللحوم وشعبهم جائع فقير معدم ؟! كيف لحكومة وأليها يعد ولا يفي في مياه الشرب والنهر على بعد أمتار منها ؟! كيف لحكومة يعبث معتمديها بأرزاق المواطنين الشرفاء الأحرار ويقمعون ويقمعون ويحطمون أكشاك الصحف والفواكه والخضار وهلم جرا من ستات الشاي السودانيات فقط المغلوبات على أمرهن ويضايقوهن في رزقهن الحلال البلال ويشجعونهم على ممارسة ال################ة ولا تذر وآزرة وزر أخرى،، وهنالك سؤال واضح وصريح :-
    · أين ذهبت وأردات البلاد .
    · أين ذهبت أموال السعودية الضخمة.
    · أين ذهبت أموال القطريين في دارفور .
    · أين الإصلاحات في جبال النوبة وكادقلي .
    · أين ذهبت تعويضات الأمم المتحدة للعمالة السودانية.
    أخي الرئيس:-
    أنك الآن محاط بأزنام جهلة وجاهلين لا يعرفون كوعهم من بوعهم كاذبون غير صادقين ويقدمون لكم التقارير الفاسدة المذلة العقيمة وأنت تثق فيهم ثقة عمياء حتى لو قالوا لك أن الشمس شرقت من المغرب وأولهم مديرك التنفيذي الفريق طه الذي أعرفه جيداً منذ أن كان مديراً لمكتب الوالي العادل محمد عثمان محمد سعيد رحمه الله وطيّب ثراه..
    لكن الغريب في الأمر نجد أن الحرامي الحقير اللطلط الذي أكل مال السحت واليتامى يكرم ويهلهلوا به ويحملوه على الرؤوس والاكتاف وعندما ينكشف أمره بأنه سفاح وظالم يتدخل الواهمون القذرون المنافقون ليصيحوا صياح نساء الجاهلية الأولى ويبصمون بالعشرين أن هذا الرجل هو مؤمن ورع يصلي الصلوات الخمس في المسجد فأشهدوا له بالإيمان وانه حافظ على ظهر قلب سورة الفاتحة ويا أيها الكافرون فاستروه ستركم الله ومن ستر مؤمناً ستره الله يوم القيامة والله وتالله أنما من يتلاعب بقوت الشعب المسكين ليس مؤمناً بل هو حرامي وضيع تافه حقير لكنهم يقومون بعد ذلك بنقله إلى جهة أخرى لكي يتابع ويواصل سرقاته الوقحة الحقيرة..
    أخي الرئيس:-
    لقد أرسنا لكم التقارير الصادقة عن عبث حكومتك الضالة بطريقة مباشرة وغير مباشرة ولكن في الحقيقة أن مدير مكتبك الفريق طه له سلة مهملات ضخمة تسع لأكبر القاذورات العفنة وحدث فلا حرج..
    أخي الرئيس:-
    الشعب وصل الآن إلى مرحلة الإنفجار وما عاد ينفع حكومتك الضالة مساحيق التجميل والكريمات المبيضة للوجوه فأحذر غضب الحليم وتنازل لنائبك الأول بكري حسن صالح الرجل الجبل الهرم المحبوب الآن من الشعب وتقول الحكمة : ( الجديد شديد) ،، وأخيراً وليس أخراً نقول لمن لا يعجبه مقالنا هذا فليرجمنا بحجر بعد الذي كتبناه وعاش الشعب السوداني البطل دوماً وابداً وإلى أن يرث الله الأرض فلا نامت أعين الجبناء..
    مصرف المزارع السوداني:-
    مصرف المزارع السوداني في حقيقة الأمر هو مصرفاً رائعاً قوياً تليداً شامخاً منمقاً وتفوح منه رائحة المسك والعنبر والقرنفل وهو واحة لجميع المصارف ودوحة رائعة غناء بل هو أروع من الروعة..
    المدير العام لهذا البنك هو النابغة الأريب الحكيم القوي (سليمان هاشم محمد) رجل لكل الفصول وهوايته المحببة إسعاد الآخرين إلا أنه يحترم الصغير قبل الكبير بل هو معشوق الجماهير ..
    ومديره التنفيذي الخبير العالم العلامة (عبدالله محمد الفكي) النخلة الباسقة السامقة الجبل الأشم والفارس (الجحجاح) المال إن كتر ما بهم وين راح ..
    هذا المدير العام وذاك المدير التنفيذي هم عند (الفرنجة) مثل الشوكة والسكين لا يستغنون عن بعضهما البعض بتاتاً واللتية والتي كتؤام روح وجسد ..
    الشئ الجميل وحسب مصادري الخاصة وجلهم من السيدات والآنسات والصبايا والجميلات أن عبدالله محمد الفكي المدير التنفيذي قد وعك شقيقه وعكةً صحية خطيرة ولا يطيب ويتطبطب إلا بإذن الله تعالى وبسفره للخارج لكن خزنة البنك العملاقة خاوية على عروشها من النقد الأجنبي فكيف التصرف والعمل !!
    قام هذا الرجل الدمث الأخلاق بشراء دولارات من السوق الأسود لعلاج شقيقه المريض سبحان الله (انتهى)




    أحدث المقالات
  • الإعلام المصري .. راندا ! (4) بقلم رندا عطية
  • أبكيك يا أنور أبد الدهر بقلم بدرالدين حسن علي
  • خطة ترقيع ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • بيوت سيئة السمعة .! بقلم عبد الباقى الظافر
  • دور تشاد المتنامي في الساحة الدولية بقلم الدبلوماسي( ادم كردي شمس)
  • دور تشاد المتنامي في الساحة الدولية بقلم الدبلوماسي( ادم كردي شمس)
  • دروس التاريخ بقلم الدبلوماسي (ادم كردي شمس)
  • مقاطع صواقع ألموت شعر نعيم حافظ
  • لكن فى دى صدقت يا نافع بس النقولك بقلم سعيد عبدالله سعيد شاهين اخبار المدينه تورنتو
  • سوداني آخر يذهل السعوديين بشهامة السودانيين بقلم ياسر عبدالفتاح شقشقة
  • وفي السماء رزقكم وما توعدون بقلم نورالدين مدني























                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de