ثورة الشارع السوداني .. هل ستشعلها ( ستات الشاي) بقلم جمال السراج

طلاب اعرق و اعظم جامعة بامريكا يتظاهرون من اجل السودان و ضد الانقلاب
السودانيون في كندا يخرجون في ١٢ مدينة يوم ٣٠ أكتوبر..من المحيط إلى المحيط
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-28-2021, 04:39 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-26-2015, 03:58 PM

جمال السراج
<aجمال السراج
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 240

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
ثورة الشارع السوداني .. هل ستشعلها ( ستات الشاي) بقلم جمال السراج

    03:58 PM Dec, 26 2015

    سودانيز اون لاين
    جمال السراج-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم


    في ولاية الوالي محمد عثمان محمد سعيد رحمه الله وطيب ثراه ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يبارك في نسله إلى يوم الدين وباذن رب العالمين ..
    كنت حينها عضو لجنة عليا في (المظهر العام) وكانت برئاسته وعرفنا خلالها شخصيته الحكيمة والأريبة وكما تقول العرب (أرسل حكيماً ولا توصه) ..
    في إحدى اجتماعاتنا ظهر لنا النقيب هاشم رئيس النظام العام الذى هو الآن الفريق هاشم مدير عام الشرطة وقدم لنا تقريراً عن ستات الشاي وكيف يمارسن الرزيلة وبيع (العرقي) من خلال بيعهن للشاي وكان متحمساً جداً لدرجة أننى ظننته (القعقاع) وأن الحرب العالمية الثالثة آتيه لا ريب فيها ولم يكتفى بذلك بل رقى وزبد وصاح وصرخ حتى تساقطت حبات العرق من جبينه وطالب الوالي بسحقهن وسحلهن وتعليق رؤوسهن فوق العواميد وجذوع النخل ..
    المهم والأهم أننى طلبت من الوالي الإذن بالتعليق على تقريره العجيب وقلت بهدوء كثيف: (أخى الوالي أن النقيب هاشم تسرع بإطلاق كلمة كلهن أي أنه اتهم كل ستات الشاي بالرزيلة وبيع الخمر وهذا في حقيقة الأمر قذف واضح وصريح واتهام باطل والمتهم برئ حتى تثبت إدانته) كما نرى أن معظم ستات الشاي قد بلغن من الكبر عتيا فكيف لهن أن يمارسن المضاجعة وهن في عمر (حبوباتهم) كما أن ستات الشاي قد خرجن أمثاله وأطباء ومهندسين وهلم جرا من المناصب الراقية ولا تزر وازرة وزر أخرى إلا أننى أخي الوالي أطالب باستخراج رخص خاصة بهن وطبليات جميلة تزين الشارع العام والمظهر العام .. صفق الجميع بما فيهم الوالي وبهت الفريق هاشم ..
    الفريق هاشم الآن والنقيب زمان يذكرنى بمعتمد الخرطوم الفاشل الذى ما زال يعشق قمع وتشريد وتفتيت ستات الشاي المناضلات ويجد لذة عارمة في تعذيبهن وإزلالهن وبدلاً من أن يهتم بقفة الملاح والأسعار (المومسية) التى أصبح عشقها تقبيل السحاب وتجارة المخدرات وزواج المثليين وغيرها من الآفات الطاعونية والتقارير الجنسية التى تفيد أن النساء المتزوجات يمارسن (العادة السرية) ثلاثة مرات في الاسبوع وهذه دلالة واضحة ومثيرة تثبت أن الرجال أصبحوا في خبر كان برغم وجود (الاسكرتشات) وهى حبوب الفياجرا...

    أخي معتمد الخرطوم ..
    إن العادات والتقاليد السودانية السمحة التى أشتهرن بها في العالم كله تفرض علينا احترام المرأة والاهتمام بها حتى الثمالة وإذا صفعتك أحداهن على خدك الأيسر فادر لها كل جسمك وطأطئ لها رأسك لتضربك بنعالها الطاهر الذي يصيح ويقول بأى ذنب تدنست وتزخمت..

    أخي معتمد الخرطوم ..
    الشعب السوداني المناضل يرفض الضيم والحقارة والقهر والرسول صلى الله عليه وسلم كان يقول في دعائه (اللهم أعوذ بك من قهر الرجال) فما بالك إن قهرت النساء وفي النساء نجد الأم الحنون والأخت الشريفة والزوجة الصالحة العفيفة والطفلة الطاهرة النبيلة،، كيف يستوى ذلك يا معتمد الخرطوم ؟؟!
    وأخيراً وليس آخراً نجد أن تحت الرماد وميض نار وإن الحرب أولها كلام إلا أن ثورة الشارع السوداني تحت أقدام ستات الشاي الشريفات اللاتي يعشقن العمل تحت أشعة الشمس المحرقة من أجل لقمة عيش كريمة تكفي (مائة) ...

    أخى معتمد الخرطوم ..
    أجلس (القرفصاء) مع ستات الشاي وأفعل بهن كما فعل الوالي محمد عثمان محمد سعيد لعل الله يغفر لك إنه يغفر الذنوب جميعاً وإن لم تفعل ذلك فأعلم أننى سوف أقود ستات الشاي في مظاهرة عرمرمية تسمى: (ثورة ستات الشاي) ونقتلعك من منصبك هذا ونعلقك بكرسيك الفاسد فوق عامود طويل في ميدان جاكسون لتكون عبرة لمن لا يعتبر ولا ندري حينها صراحة أنك ستكون سبباً رئيساً لخروج الشعب كله في مظاهرات ضخمة لا تكفيها يابسة الخرطوم ولا نيلها العظيم مطالبين فيها بسد رمق الجوعى والمساكين والمتعففين وأبناء السبيل ،، لكننى أقول وأصيح بأعلى صوتى (حكومة تفشل في إطعام شعبها تسقط ثم تقتل أو تقطع أياديها من خلاف) حينها نستطيع أن نصيح بأعلى صوتنا فزنا ورب الكعبة.


    أحدث المقالات


  • شعرة مُعاوية المُنقِذة المُهلِكة بقلم أُسامة محمود
  • علاقات السودان الخارجية المأزومة بقلم الفاضل عباس محمد علي
  • الوعد الصادق بقلم عائشة حسين شريف
  • حزب عثمان ميرغني مرة أخرى..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • نحو إستراتيجية مبتكرة في الغيرة على المصطفى صلى الله عليه وسلم (1-2) بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • وتتفلّت منّا بلادنا شبراً شبراً !! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • زلزال يا ... (لطيف) ؟!! بقلم ضياء الدين بلال
  • متى تتوقف المفوضية عن قتل اللاجئين السودانيين بمصر؟؟ بقلم عبد الغفار المهدى
  • في ذكرى مولده العظيم:فلاسفة الملل الأخرى يعظمون منهجه،بيد أن أمته حادت عن سنته بقلم د.يوسف الطيب
  • النيل ألآمين!!! شعر نعيم حافظ























                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de