السعودية وقائمة قتل الأطفال! بقلم جميل عودة/مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-07-2019, 11:21 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-07-2016, 03:45 PM

جميل عودة
<aجميل عودة
تاريخ التسجيل: 23-04-2016
مجموع المشاركات: 78

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


السعودية وقائمة قتل الأطفال! بقلم جميل عودة/مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

    02:45 PM July, 03 2016

    سودانيز اون لاين
    جميل عودة-
    مكتبتى
    رابط مختصر






    سلاحان دائما تستخدمها المملكة العربية السعودية لترويع العالم، الأول سلاح المال والثاني سلاح الفتوى التكفيرية، وهما سلاحان كانا جاهزين وحاضرين في أفغانستان وباكستان والعراق وسوريا ولبنان ومصر وإيران واليمن، ثم في أمريكا ودول الاتحاد الأوربي حال موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي، على مشروع قانون "العدالة ضد راعي الإرهاب" الذي يقضي بالسماح لذوي ضحايا هجمات الـ11 من سبتمبر/ أيلول 2001 بمقاضاة المملكة العربية السعودية.
    إلا أن المفاجأة غير متوقعة -هذه المرة- هي أن توجه السعودية هذين السلاحين إلى السيد أمين عام الأمم المتحد بان كي مون ذاته ردا على أدراج التحالف العسكري السعودي الذي تقوده السعودية في اليمن، في اللائحة السوداء للدول والجماعات المسلحة التي تنتهك حقوق الأطفال في النزاعات والحروب.
    فقد كشفت وكالة الأنباء “رويترز″ إن المملكة العربية السعودية حشدت وزراء خارجية دول التحالف العربي الذي تقوده إلى جانب نظرائهم من دول أعضاء في منظمة التعاون الإسلامي للاتصال بالأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون لتهديده بكل الطرق، المباشرة وغير المباشرة، بأعمال انتقامية في حال استمراره في إدراج المملكة وحلفائها في حرب اليمن على القائمة السوداء التي تضم الدول التي تقتل الأطفال وتشوههم..
    والاهم من ذلك أن المملكة هددت بوقف جميع المساعدات المالية التي تقدمها إلى المنظمات التابعة للأمم المتحدة، ومن بينها منظمة “الاونروا”، التي ترعى شؤون اللاجئين الفلسطينيين، علاوة على عقد اجتماع لعلماء مسلمين، وإصدار فتوى ضد الأمم المتحدة باعتبارها معادية للإسلام، الأمر الذي وصفه دبلوماسي أممي لوكالة “رويترز″ بأنه "تنمر وتهديدات وضغوط"، مضيفا أن ما حدث "كان ابتزازا بمعنى الكلمة".
    الحقيقة أن رضوخ الأمم المتحدة للضغوطات السعودية تحت عنوان "مراجعة مؤقتة" للتقرير أثار ردود فعل غاضبة من منظمات معنية بحقوق الإنسان، والطفل بشكل خاص، والتي اتهمت بان كي مون بالانصياع لضغط الدول القوية، قائلة إن رئيس المنظمة، الذي يمارس عمله في العام الأخير لولايته الثانية، يجازف بالإضرار بإرثه كأمين عام للأمم المتحدة.
    وفي هذا الإطار، دعت 20 منظمة غير حكومية بينها منظمة العفو الدولية ومنظمة هيومن رايتس ووتش، الأمم المتحدة إلى إعادة وضع التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن على اللائحة السوداء للبلدان المتهمة بانتهاك حقوق الأطفال. وجاءت الدعوة بعد يومين من تراجع الأمم المتحدة عن تصنيف التحالف على لائحتها السوداء للبلدان المتهمة بمقتل الأطفال في النزاعات المسلحة. وتؤكد الأمم المتحدة أن ستة أطفال يموتون بشكل يومي أو يتعرضون لتشوهات في اليمن بسبب الحرب المستعرة في هذا البلد.
    واعتبر المسؤول عن حماية الأطفال في منظمة هيومن رايتس ووتش جو بيكر أن قرار العودة "يتعارض مع الأدلة الصارخة التي تظهر بأن الانتهاكات المرتكبة من قبل التحالف الذي تقوده السعودية أدت إلى قتل وجرح مئات الأطفال في اليمن" ورأت المنظمة المدافعة عن حقوق الإنسان أن "استدارة مماثلة للأمم المتحدة تحت ضغط من حكومة يجعل من جهودها لحماية الأطفال مثيرة للسخرية".
    وطالب مركز آدم للدفاع عن حقوق الإنسان في رسالة مفتوحة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بموقف إنساني واضح من التحالف العربي ضد اليمن ينصف فيه أطفال اليمن. وجاء في الرسالة" لقد صدمنا ومعنا المنظمات الإنسانية المتابعة للوضع اليمني من قيامك بإصدار قرار سحب اسم التحالف السعودي من القائمة السوداء للدول والجماعات المنتهكة لحقوق الأطفال في النزاعات المسلحة بعد حوالي 24 ساعة من إصدار هذا التقرير. وإننا نعبر عن شديد استغرابنا عما نسمعه من أن الأمم المتحدة وحضرتكم تعرضتم إلى ضغوطات كبيرة من المملكة السعودية التي هددتكم بقطع التمويل السعودي للمنظمات والبرامج التي ترعاها الأمم المتحدة". وأضاف المركز في رسالته " أن الأمم المتحدة وسيادتكم باعتباركم من يمثلها أمام مسؤولية جسيمة واختبار حقيقي ليس في قبالة الشعب اليمني وأطفال اليمن الذين راحوا ضحية طائرات ومدافع وصواريخ وقنابل هذا التحالف، وإنما أمام كل شعوب العالم وأطفال العالم وأمام التاريخ"
    نخلص مما تقدم:
    - ربما تنجح السعودية باستخدام سلاحيها المال والفتوى في حذف اسمها من قائمة قتلة الأطفال؛ ولكنها لن تستطيع أن تزيل تلك الجرائم من الذاكرة الإنسانية الحية، وقطعا لن تستطيع أن تمحو صورتها كدولة تمارس الترهيب والابتزاز ضد المنظمة الدولية وأمينها العام.
    - كان من الأجدر بالسعودية بعد كل هذه الانتهاكات ضد أطفال اليمن أن تعترف ولو بشكل جزئي عن وقوع انتهاكات في اليمن "بنحو غير مقصود" لعل هذا السلوك يخفف وطأة الرأي العام العالمي عليها وعلى حلفائها؛ فالإنكار 360 درجة ما هو إلا إثبات قطعي على ارتكاب تلك الجرائم.
    - إذا كانت السعودية وحلفاؤها لهم هذه اليد الطولي في التأثير على تقارير وقرارات الأمم المتحدة، أفلم يكن من الأولى أن يستخدموا هذه القدرة لصالح القضايا العربية والإسلامية، وينتصروا لها بالخصوص القضية الفلسطينية والضغط على الأمم المتحدة لوضع إسرائيل على القائمة السوداء؟
    - وأخيرا نقول إن على الأمين العام للأمم المتحدة اتخاذ موقف عاجل ورادع إزاء جرائم الحرب الممنهجة التي ارتكبتها وترتكبها السعودية وحلفاؤها، وعلى مجلس الأمن اتخاذ موقف واضح وقوي، فمصداقية الأمم المتحدة والمجتمع الدولي أمام محك حقيقي إزاء ما يتعرض له الأطفال والنساء والمستشفيات من حرب وحشية في اليمن..
    فمهما يكن فأن قتل البشر، سواء كانوا صغارا أو كبارا، وأيا كان القاتل، هو إرهاب وجريمة ضد الإنسانية يجب أن تعاقب الدول والجماعات التي تقدم عليها، سواء كانت غنية أو فقيرة، لديها سلطة دينية أو ليس لديها، دون أي تمييز، وهذا اختبار حقيقي لمبادئ الأمم المتحدة ومقاصدها.
    ...................................................
    ** مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات هو أحد منظمات المجتمع المدني المستقلة غير الربحية مهمته الدفاع عن الحقوق والحريات في مختلف دول العالم، تحت شعار (ولقد كرمنا بني آدم) بغض النظر عن اللون أو الجنس أو الدين أو المذهب. ويسعى من أجل تحقيق هدفه الى نشر الوعي والثقافة الحقوقية في المجتمع وتقديم المشورة والدعم القانوني، والتشجيع على استعمال الحقوق والحريات بواسطة الطرق السلمية، كما يقوم برصد الانتهاكات والخروقات التي يتعرض لها الأشخاص والجماعات، ويدعو الحكومات ذات العلاقة إلى تطبيق معايير حقوق الإنسان في مختلف الاتجاهات...
    هـ/7712421188+964
    http://ademrights.orghttp://ademrights.org
    [email protected]



    أحدث المقالات
  • قطار الوالي ..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • بطاقات عيد سنة وشيعة بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • أخلاق أنبياء !!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • التديّن المنقوص بقلم الطيب مصطفى
  • الزمن الجميل: بتاع الساعة كم! بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • مهلاً مجلس الصحافة بقلم نبيل أديب عبدالله
  • الاسلام والحكم بقلم * د بابكر اسماعيل






















                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات

03-07-2016, 09:43 PM

ماستر


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: السعودية وقائمة قتل الأطفال! بقلم جميل عو� (Re: جميل عودة)

    منقول-----

    وكالات الانباء العالميه والدوليه-
    الامم المتحده—
    مجلس الامن الدولى–
    الهيئات والاتحادات والمنظمات الدوليه العالميه المستقله–
    حقوق الانسان-المفوضيه الامميه الساميه العليا-مراقبه-مستقله-غير حكوميه--
    مجلس حقوق الانسان العالمى بالامم المتحده-

    المجتمع الدولى-
    الشرق الاوسط–افريقيا -اسيا-
    نسخه لهيومان رايتس والامينستى العفو--
    الخليج العربى –
    الرياض---

    المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسسى والمستقل والمناضل الثورى الايديولوجى و التشريعى امين السر السيد-
    وليد الطلاسى–-
    يصرح ببيان وتعليق اممى دولى كما ذكرت المصدر جاء فيه من الرياض وعلى لسان الرمز الثائر الاممى الكبير امين السر السيد--
    وليد الطلاسى--حيث قال كما تفيد المصدر بانه ذكر مشددا ومؤكدا فى بيانه وبكل وضوح وصراحه قائلا --اننى شخصيا

    لم اعتمد بل ولم يصدر منى الامر باعتماد هيومان رايتس ووتش ولاالعفو الدوليه كمنظمات مستقله ولاالفيدراليات المزعومه حقوقيا ايضا ولاالحقوقجيه الحزبيين المتلاعب بهم حكوميال مع الامير الاردنى الذى تم وضعه كمفوض لحقوق الانسان اميركيا واين انتم من هذا العبث الحكومى المجرم وسط الصراع ان كنتم مستقلين بل انتم مخابراتيين فلا ولم اعترف لابكم ولابلاعبى الانترنت والفضائيات والحكومات والاحزاب ممن يهذون اعلاميا باسم الاستقلاليه و باسم حقوق الانسان واسس الاعتراف باى انسان كان بالعالم بالمجتمع المدنى فالامر اليات ونظم وشروط امميه دوليه من الامم المتحده نفسها ومنذ سنوات طوال مضت فتلك تشرعات وبروتوكولات اغلبها لصالح الانسانيه والبشريه لكن الدول اليوم تريد تخريبها للافلات من الجرائم والافلات من الملاحقات التى يدير دفتها المراقب الاعلى الدائم هنا المستقل الحقوقى والثورى امين السر المايسترو السيد-

    وليد الطلاسى--
    والذى يدرك كما تدركون جميعا ان الاستقلاليه والثقل والحصانه تاتى بالانتزاع من الدول والحكومات والطغاة والاحزاب الحاكمه وبالاستناد على تاريخ الربين العالميتين الاولى والثانيه وكيف تم صدور قانون خطير بل بروتوكول قوى جدا جدا يمنع وبشكل صارم دولى ان يكون اى امير او اى حاكم او جنرال بالعالم او زعيم دينى او قبلى او طائفى فضلا عن ارهابى يتحدث وكانه مسؤولا مستقلا بحقوق الانسان والمجتمع المدنى وهو حكومى او حزبى وارهابى او قبلى او طائفى بنفس الوقت -خاصه بسبب الحربين العالميتين تلك التى البى بى سى تاتى بها عقب الافطار يوميا يبدو انهم متشوقون لتلك الحرب----

    نعم-- واما مسالة تلك البروتوكولات فان
    هيومان رايتس والعفو وقبلهم من هم خبراء بالامم المتحده يعرفون ذلك المنع القانون والبروتوكولى تماما--

    فعندما يرى الرمز الاممى الكبير اوروبا وهى تلزم بريطانيا بمجرد (استفتاء)اتى بالضرر الرهيب على بريطانيا او الاتحاد الاوروبى بسبب الزامية تنفيذ بريطانيا احترامها لقانون احترام سيادة وقرار واستفتاء الشعب ديموقراطيا ايصمت هنا الثائر الحقوقى الاممى الكبير والمراقب الاعلى الدائم بالامم المتحده على مهازل وعبث ولعب اميركا او روسيا او حلفاءهم المزعومين ايا كانو بالعالم على ان يلعبو بقرارات الامم المتحده ويجعلوها غير ملزمه هل الاتحاد الاوروبى اقوى التزاما من الامم المتحده ومجلس الامن الدولى هذا ماجعل الرمز الاممى الكبير امين السر السيد-
    وليد الطلاسى--
    يخوض الصراع والمواجهه والمنازله خلف الكواليس مع الدول والطغاة ايا كانو بالعالم انما من خلال الشرعيه المكتسبه والمنتزعه كشرد تمليه نصوص الامم المتحده واسس المجتمع المدنى والاستقلاليه عالميا ودوليا لابتعيين ولالعب صغار---
    وعليه--اين انتم ياحقوقيين غربيين او غيرهم اذ

    كيف تصمتون عن امير حكومى تضعه اميركا بالامم المتحده كمفوض حقوقى وسامى والجميع يعلم كيف جرى مقتل الامير النمساوى وكيف اشتعلت الحروب العالميه لاجل حقوق الانسان وتلك الشرعيه المفقوده حتى عن الامير النمساوى--

    ولان مثل هذا العبث والاجرام انماسيعود بالدمارللعالم وسيرسخ للفوضى وللحروب العالميه-----

    فلا تعتبر الحكومات اذن نهائيا هنا مرجعيه او بامكانها منح شرعيه حقوقيه لاى منتزع لتلك الشرعيه الحقوقيه المستقله نضاليا وحركيا وثوريا وغير حكوميا وغير حزبيا ---

    هذا نظام دولى وشروط امميه ليست مزاجيه المساله----

    فتلك المعايير الامميه والشروط الكبرى ليس من وضعها لاانا شخصيا ولا اميركا ولاالحكومات اجمع تستطيع التلاعب هنا تشريعيا بل ان تلك الشروط هى اسس بموجب بروتوكولات وتراكمات عالميه اسست كيفية فرض الفرد او المنظمه نفسه حقوقيا لتمثيل الشعوب حقوقيا او مدنيا واللعبه بالمجتمع المدنى وتشريعات واصول لعبه وايديولوجيا وكلام كبير جدا جدا تمثله تلك التشريعات بموازين القوى والمرجعيه والتشريع الاممى والقانونى والدستورى والمقدس قبل اى امر اخر لاشك-----


    وليس الامر عبث واقزام تاتى بهم الحكومات وفى خضم الصراع حيث تتهاوى الايديولوجيات مع تهاوى المنظومه الديموقراطيه والخلافه المزعومه ولعبة احزاب دينيه بمنظومه ديموقراطيه تعلن ان الحكم والتشريع والسياده للشعب وليست للرب جل فى علاه وتقدس لاحاكميه ولاتشريع اطلاقا البته بل الشعب هو المشرع وكلاب الحكومات هم المشرعون فقط--
    فياتى هنا اى حزب دينى كانسواء كان حزب مسلم ولامسيحى ولايهودى ولابوذى ولازفتى ولامذهبى لاسنى ولاشيعى ولاميعى ولاصوفى ولاغيرهم هنا اطلاقا وان اتى هؤلاء فالامر هو يعتبر ارهاب بل واجرام وانظمه اجراميه تريد الحكم وهى لاتمت للدين باى صله -- فاذن مره اخرى ولا بالمذهب ايضا لامكان للعب الطائفى او العرقى او القبلى لاى حزبى او حكومى باسم حقوق الانسان او المجتمع المدنى لامكان هنا لايا كان بالعالم ----هذه اسس وشروط الامم المتحده هكذا وبسبب ذلك جعلو الشعار بان الحقوق تكتسب وتنتزع ولاتمنح لخطورة مايراه الجميع هنا كما-لانه ايضا لاحقوق ستكون للشعوب هنا اطلاقا----------

    فاذن والحال هذه--- حيث افادت المصدر قول الرمز المايسترو الكبير امين السر السيد-

    وليد الطلاسى--

    بان هناك تشريعات متعلقه بما اتى ببروتوكولات اتت به عصبة الامم وماتلاها ايضا حتى اليوم من تشريعات هى ليست اميركيه ولااوروبيه ولاروسيه ولاصينيه فهى اذن نظم للفرد المناضل او المراه ايضا تكتسب بموجبها الحصانه والقوه والانتزاع من الدول والحكومات والاحزاب الحاكمه وحتى غيرهم ملوك او غير ذلك--معايير تتمثل القوه والتضحيه والانتزاع السياسى والحقوقى لتمثيل الشعوب فعلا وبكل قوه وتحدى ونديه امام الحكومات على الارض وليس فقط بتقارير فارغه اعلاميه مخابراتيه او فرديه من صغار بالانترنت وغيره من الفضائيات نعم-هى اسس ونظم ومعايير من تراكمات سابقه وقوانين ومواجهات وصراعا ت حقوقيه تلك هى اسس المجتمع المدنى بالامم المتحده وشعارها المعروف با(الحقوق تكتسب وتنتزع ولاتمنح)فهى شروط للمنظمه او الافراد وتضحيه ولعب بالنار خلف الكواليس قانونيا وسياسيا وثوريا وحقوقيا ومؤسساتيا بتلك البروتوكولات والتحديات خلف الكواليس -فهى اذن نظم دوليه وهى ليست مثل معايير اميركا واوروبا ونظمهم ولادساتيرهم ولاحكوماتهم كذلك انها اسس كبرى لانتزاع الاعتراف بحقوق الانسان لاى فرد او هيئه او منظمه بالعالم اجمع الا عن طريق الاكتساب والانتزاع---
    لنجد هيومان رايتس والعفو يعلنو بالامس مهازل استخباريه مع ال#################### المتواجد بمجلس حقوق الانسان العالمى والذى يعرف بان بلاده اميركا سبق ان انسحبت من هذا المجلس بعد ان انقسم الى قسمين احدهم بنيوورك والاخر بجنيف -سويسرا- قبل سنوات وعادت اميركا للمجلس بنافيا بيلاى وقامت بتعيين امير اردنى مفوض حكومى لحقوق الانسان وكانه لسان الحكومه الاميريكه يقول اهلا بالحروب العالميه المهم تفلت اميركا والعالم الى الدمار-وللاسف ان اميركا هنا والغرب لم يكسب لاشك-فهاهى بريطانيا تنشق عن اوروبا رغما عنها لان الامر تشريع الزامى بالاتحاد الاوروبى فتورطت بريطانيا بمجرد استفتاء تم مواجهته اوروبيا بالالزاميه وان تخضع الدول لاستفتاء الشعب حتى وان كان الشعب اغلبه لايدرك السياسه ولامعنى الاستفتاء على ماذا وكل ذلك باسم الديموقراطيه التى يخفى الجميع عالميا انهيارها وبقوه مع الياتها كذلك----

    فمن الذى اعتمد هيومان رايتس وامنيستى ليتقدمو بالامم المتحده وباسم المرافعه واخرى باسم الاعتماد كما ذكر الهلفوت الممثل الامريكى بالمجلس ذلك بان مخابراته هيومان رايتس ومعه بريطانيا معتمده كمستقلين بالامم المتحده--
    خاب وخسىء ال#################### التافه هو ومن معه اجمعون ومن اوفدوه ليقرر حقوق الانسان #################### تافه اميركى كان او زفتى ماعرف تلك المهزله نهائيا لطالما هو حكومه او حزب----

    نعم ---

    خسئو وخابو جميعا وهيومان رايتس والعفو الدوليه ايضا مع الطواغيت والحكومات لاشك فهم مخابراتيين واصحاب كلام وتقارير فقط لااستقلاليه ولايحزنون فهاهو الرمز الاممى الارفع من بان غى مون ومن سياتى بعده هاهو المراقب الاعلى الدائم بالامم المتحده المستقل والمؤسسى الثائر والتشريعى المرجعى الايديولوجى الذى لديه حتى اصلاحات المنظومه الديموقراطيه نفسها فضلا عن الالمام بالاديان السماويه الثلاث ومذاهبها وفروعها وغيرها عالميا ودوليا عدا الالمام التام بفضل العلى القدير جل وعلا بدساتير ونظم العالم المختلفه قانونيا وحقوقيا ودستوريا وتاتى هيومان رايتس وهلافيتهم مع العفو ايضا ليخرجو تقرير عن الاطفال باليمن ويعلقو عضوية النظام السعودى ولااقول الدوله-بينما تثبح هنا فضيحه كبرى اذن تلك الفضيحه تقول بان الذى فعله مؤخرا الامين العام ان غى مون من ادراج النظام السعودى على اللائحه السوداء لاجل الاطفال باليمن ومع ان المايسترو الكبير يعلم جيدا من يقومون باستخدام الاطفال بالحروب وبزرع الالغام والتحرش الجنسى وعالميا ومن خلال الامم المتحده وامكانياتها لامن خلال بقالة هيومان رايت والعفو وفيدراليات الاونطه الحقوقجيه باوروبا ---

    الا ان الرمز الكبير قد امر وقرر بتعليق عضوية الولايات المتحده الامريكيه بمجلس حقوق الانسان العالمى وايضا تعليق عضوية النظام السعودى كذلك خاصه بعد ان تم التراجع الخطير من بان غى مون عن هذا التقرير الذى معروف انه مسيس حكوميا وليس الامر فقط اموال يدفعها النظام السعودى والخليجى ايضا ومازالو يفعلون ذلك الى اليوم و منذ سنوات طوال هم من يقدم الاموال بالمليارات لبرامج الامم المتحده ولصالح اميركا طبعا --

    الا ان هذا الامر ليس هو بيت القصيد فهو ليس بالامر المهم الان بل الاهم هو من قام بتوجيه الامر الى بان غى مون بان يعلن الالغاء للتقرير هذا اذن هو الاهم بالصراع مع الثائر الاممى الحقوقى الكبير والمراقب الاعلى الدائم بالامم المتحده والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان امين السر السيد-

    وليد الطلاسى--

    ان الذى اجبر الامين العام للامم المتحده هى الحكومه الامريكيه قبل المال السعودى فالامر صراع سياسى وحقوقى اممى كبير جدا جدا هنا ايها الصعاليك ايا كنتم فى حقوق الانسان بالعالم اجمع لان الكبار هم من يتضامنو مع رمز الاستقلاليه الاممى العالمى المنتزع للشرعيه الحقوقيه نضاليا وثوريا ومدنيا ومؤسساتيا وفرديا كما تضامنو من لعبو اللعبه الصغيره المعروفه با(الصحافيين الاستقصائيين) بلعبة البنوك والاموال فلولا تضامن اغلب الصحافيين بجهل فى بداية الامر لما سمع بهؤلاء احد لابالغرب ولابالشرق اذن -ولايمكن لاى صحافى بالعالم ان يكون قوه مستقله مهما لعب بمهازل انه محلل وخبير وباحث واسترايجى ومستقل ومعهد ومن هالكلام الفارغ لان الاهم ان تكون هناك قوه وثقل فعلى على الارض للفرد المناضل وهو يعيش مواجهة الحكومات ومخابراتهم واعلامهم معه خلف الكواليس عقب هذا الانتزاع للشرعيه--

    فالرمز المايسترو الان يعيش فعلا الضربات وهاهو يعلق عضوية اميركا والنظام السعودى بمجلس حقوق الانسان ولم يعترف لابالبرلمان العربى المزعوم بالجامعه العربيه ولاحتى بما هو قائم من مهازل واليات بالجامعه العربيه نفسها ولابشخصياتها كذلك بسبب كتمانهم حقيقة الصراع عن شعوبهم والامه لان الرمز الاممى الكبير والثائر الحقوقى الصعب السيد--
    وليد الطلاسى--
    مسؤول اممى رفيع ودائم ومراقب اممى بيده حقوقيا حق النقض الفيتو بالامم المتحده وملاحقة مجرمى حروب الاباده والارهاب والاحتلال ايضا بالعالم وهو مسؤول اممى عن قضايا النازحين والقوانين المتعلقه بهم والهجره وغيرها مما دمرته الحضاره الغربيه اليوم باسم العولمه والديمقرطه وسياسة دعه يمر حتى اصبحت الحكومات تلعب بالاهاب يوميا واعلاميا فوصل التطرف والارهاب لاجندات الاحزاب المتطرفه بالغرب نفسه لابل ان من ورطو بريطانيا اليوم فى التخلى عن الاتحاد الاوروبى يعلنو بانهم لايريدون الوصول للحكم فى بريطانيا الى هنا وصل الامر بالصراع الاممى فهاهو مجرد تشريع اسمه (استفتاء)هز بريطانيا العظمى وقلب الامور راسا على عقب مع اطروحات التطرف الحزبى بالغرب واوروبا كما بالعالم العربى والاسلامى ايضا فهى اطروحات سخيفه فعلا ومتخبطه تحاول الابقاء على لعبة جمع الاصوات للحزب وان من خلال الدين او المذهب او العنصريه او لعبة الارهاب والعالم اليوم هاهو يضيق بمواطنيه ولايرحمون مسكينا او انسانا لاجئا فعلا من الموت بالبحر او بالقتل او حتى بالارهاب--

    فلم يتم اعتماد لاالعفو ولاهيومان رايتس ووتش فمن الذى اعتمدكم اذن بمجلس حقوق الانسان وكانكم تمثلون فعلا الاستقلاليه واى استقلاليه وانتم ترون اميركا واوروبا وروسيا وغيرهم يريدون تحطيم الامم المتحده فعليا لانهم لاولن يكونو غدا كما كانو بالامس هم من يهيمن على قرارات الامم المتحده ولامجلس الامن فضلا عن حقوق الانسان فكلا فى اووبا قد جعلو لانفسهم محاكم اوروبيه لحقوق الانسان خارج اطار الامم المتحده واميركا وبريطانيا تلعب باسم تقارير وزارات الخارجيه ببلدانهم او تقديمهم ل( دمى) من دول مختلفه اعلاميا بفضائيتهم وهذا باسم ناشط و تلك ناشطه حقوقيه او ليبراليه او حتى ناشطه دينيه و ناشط مذهبي حزبى بعد ماجعلو الارهابى اعلاميا بفضائياتهم يقدم على انه ناشط لينفذ اجنداتهم الارهابيه بالقتل والدمار واللعب دينيا وعقائديا باسم خلافه وغيره وهلم جرا)تلك هى سياسات الدول الاستعماريه وحلفاءهم الطواغيت الاذناب والمجرمين انها هدم كل شىء ذاتيا بالعالم مع الفوضى الخلاقه والعبث بمصير الشعوب من خلال الطواغيت الحكام العملاء لهم مع اشعال الفتن والحروب الدينيه والمذهبيه والقبليه والمناطقيه والفرديه بل والجماعيه كذلك حتى بالاطفال يلعبو الدول والطغاة حقوقيا-وبالحروب --

    وهكذا حيث افادت المصدر هنا عمااتى فى ثنايا ماذكره الرمز الاممى السامى الكبير امين السر المايسترو السيد--

    وليد الطلاسى--

    بانه لاولن يبقى بالعالم قطب اوحد لان ذلك كما يعرف جميع اتباع الاديان السماويه امر تخالفه سنه كونيه الهيه ازليه تقول بان الارض يحكمها من يحكم السماء والكون جل وعلا وتقدس وليس من قطب اوحد يلعب بالفضاء لعب الاطفال ويريد ان يصبح قطب اوحد يقود العالم فالنتيجه هى الجوع والفقر والحروب والدمار اذن--مع ان ناسا قد ابرزو صوره تعتبر نقطه حمراء صغيره جدا جدا هاهى باليوتيوب تقول ناسا بان تلك النقطه الحمراء التى تعتبر حمراء فى كره سوداء كبير جدا هى كوكب الارض وتلك النقطه هى الكوكب البشرى اذن نقطه فقط صغيره جدا جدا بمن فوق الارض ومن عليها امام عظمة الخالق العظيم--تلك يعلمها العقلاء بالغرب والشرق قبل الجميع فهى حضاريا من بعض مايقدمه المايسترو الكبير لكل من يريد ان يهيمن فى الارض ويتجاهل المقدس من الحكم والتشريع ويضع نفسه او شعبه مكان الرب جل وعلا بالتشريع والاحكام والحاكميه الالهيه الساميه التى لاتتصادم مع القانون الدولى منه والحقوقى وغير ذلك من التشريعات الحضاريه الانسانيه الرفيعه والساميه--فهاهى روسيا اتت لتنافس اميركا ومعها دول البريكس ايضا كقطب عالمى منافس لاميركا وهاهى بريطانيا تتورط الخروج من الاتحاد الاوروبى وهاهى العنصريه والمواجهات باوروبا وصلت للشوارع مع الحقد والكراهيه للاجانب اللذين اتت بهم حكومات ودول الغرب ليخدموهم سنوات طوال وقد دمرو دولهم وبلدانهم وهم خائفون من رد فعلهم ببلدانهم رعب فعلى قائم لاشك هذه سياسات الغرب واميركا فمن قام باعتمادكم ياهيومان رايتس والعفو بمجلس حقوق الانسان وباى صلاحيه تعلنون تعليق عضوية اى دوله كانت بالعالم بينما المقرر الاممى السامى لحقوق الانسان والمراقب الاعلى الدائم قبل ذلك لكافة الامناء العامين بالامم المتحده امين السر السيد-
    وليد الطلاسى--
    لم يعتمد لاهذا التعليق ولاالاعتراف لابكم ولابرمافعاتكم ولابهرطقات مندوبى الحكومات فى مجلس حقوق الانسان بالامم المتحده ولامن تعينهم اميركا او اى حكومه اخرى فهم هنا معروف انهم جميعا صعاليك خاضعين للطواغيت المطلوبون دوليا وجنائيا ايضا بل وارهابيا لاشرعيه لهم ولاقرار ولايستطيعون ملاحقة المجرمون دوليا ولاالحكام ولارفع اى تقرير لمجلس الامن ولاتضامن لهم دولى مع الرمز الكبير الثائر فهل الاستقصائيين وهم صحافيين فى تضامنهم يعتبرو افهم واثقف ممن هم حقوقيين مزعومين بهيومان رايتس وامنيستى وغيرهم ممن تعينهم الحكومات والاحزاب تتلاعب باسمهم وبهم حقوقجيا وانترنتيا وفضائيا--
    مازال امر تراجع الامين العام بالامم المتحده عن تقرير امر وضع النظام السعودى فى اللائحه السوداء لم يهدىء بعد ولن يهداء لان خلفه اميركا قبل النظام السعودى وهذا الامر هو الصراع الاممى بام عينه ويقوده الرمز الاممى الكبير منذ عقود وحتى اليوم لدرجة انه طالب بتدخل مجلس الامن الدولى لمحاصرة النظام السعودى مع اميركا له بالرياض مؤخرا--فى رمضان من هذا العام لياتى هلفوت امريكى حكومى موفد بمجلس حقوق الانسان ويقول فى اجابته بانه قدتم اعتماد هيومان رايتس والعفو بالامم المتحده فمن اعتمد ذلك اذن انها اميركا وهذا ضد القانون الدولى والبروتوكولات الدوليه كافه فعضوية اميركا معلقه ولااعتراف باى #################### مذهبى او دينى يهذى حقوقيا بمجلس حقوق الانسان بلا شرعيه ومحطات وتاريخ طويل نضالى مستقل وحقوقى بمواجهة الدول ولابقالات حقوق الانسان وعلى راسهم هيومان رايتس ووتش وامنيستى الذين راو خطورة ماتعنيه تراجع الامم المتحده فى تقرير حقوقى لصالح الحكومات وصامتين بل وتم اعتمادهم حكوميا كما يزعمون بقنواتهم الفضائيه المافونه بالارهاب وبغيره من الانهيارات المرعبه القائمه بالعالم اليوم---
    واختتمت المصدر ماورد على لسان المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان امين السر السيد-
    وليد الطلاسى---
    بما تقدم اعلاه وللجميع افضل التهانى بقرب دخول العيد بعد شهر مضان الفضيل---وللعالم والانسانيه كل التقدم والاستقرار والسلم والامن الدوليين يكونو باذنه تعالى افضل مما هو قائما اليوم وبسبب الانسان والطغاة خاصه--
    انتهى---
    مع التحيه
    حرر بتاريخه--
    مانة السر 2221 يعتمد للنشر-
    مكتب دولى ارتباط تم سيدى—3484ج-
    الامم المتحده-مجلس الامن الدولى-
    حقوق الانسان-المفوضيه الامميه الساميه العليا-مراقبه-مستقله-غير حكوميه-
    صراع وحوار الحضارات والاديان والمذاهب والطوائف والثقافات والاقليات والعرقيات والاثنيات الاممى -مؤسسيه-مستقله-
    الاقليميه لحقوق الانسان وحماية المستهلك بالشرق الاوسط ودول الخليج العربى–مؤسسيه-مستقله-
    مكتب ارتباط دولى 7559 م ن م 43 تم النشر سيدى-
    مكتب حرك 431-ك 9- منشور دولى سيدى–-

    منح نسختين لهيومان رايتس والامنيستى-
    مكتب 675 تم سيدى-معتمد32د----
                  
حرية سلام و عدالة
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de