اسلام البرعي الذي نريد يا غندور بقلم كنان محمد الحسين

محمود محمد طه: رحلة الكفاح والخيال
يا سوداني امريكا الان يمكنكم ارسال العفش و الشحن جوا و بحرا الي السودان
سودانيزاونلاين 20 عاما من العطاء و الصمود
عمومية بورداب الرياض الجمعة 31 يناير 2020 .. الدعوة عامة
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-24-2020, 12:06 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-13-2020, 01:56 PM

كنان محمد الحسين
<aكنان محمد الحسين
تاريخ التسجيل: 01-12-2017
مجموع المشاركات: 173

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
اسلام البرعي الذي نريد يا غندور بقلم كنان محمد الحسين

    01:56 PM January, 13 2020

    سودانيز اون لاين
    كنان محمد الحسين-sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر




    ارسل لي أحدهم مقطع فيديو وهو جزء من مقابلة اجريت مع الدكتور : داود حنانيا طبيب القلب العالمي الشهير ، وفي مقابلة معه سئل عن اكثر الشخصيات التي لاينساها ، على الرغم من أنه قابل الكثير من الملوك والامراء ورؤساء الدول والشخصيات العالمية والعلماء ، قال ان الشيخ عبدالرحيم البرعي من الشخصيات التي لاينساها، وتحدث عن ما دار بينهما من احاديث وكيف اثر هذا الصوفي البسيط في هذا الرجل العالم وهو مسيحي الذي لايؤمن بالاسلام، ولأن ما دار بينهما بلاشك ترك أثرا في الدكتور. وإن الاسلام الصوفي هو الذي نريد ، لأنه هو الذي بث المحبة بين الناس وعلمنا الاسلام دون نفاق او تعالي ، ورأينا كيف يتعامل الشيوخ من البسطاء ، وكيفية تعليمهم دون جرحهم او الاستخفاف بعقولهم.

    وهناك قصة تحكى عن جدي الشيخ احمد ودكنان ، عندما جاءته سيدة تصنع الخمور البلدية شهدت بضاعتها كسادا بسبب عزوف الناس عنها ، وعندما سألت عن سبب العزوف قيل لها أن الشيخ احمد وكنان قال ان المريسة حرام ، وحدثته بغضب شديد كيف له يحرمها من أكل عيشها ، فكان رده بسيطا وسهلا ،انا لم احرّم الخمر ، إنما الرسالة هي التي حرمت الخمر ، فما كان منها الا ان خرجت سعيدة وقالت " اذن هذا كلام حريم " ظنت أن الرسالة التي يتحدث عنها الشيخ هي سيدة اسمها الرسالة.



    الشعب السوداني الكريم الاصيل تربية الصوفية ، و اسلام الصوفية ،هو الاسلام السمح ،السهل ، العفوي البعيد عن الشتائم والاساءة للآخرين واحترام الناس صغيرهم وكبيرهم والتواضع وعدم التعالي على خلق الله. الصوفية هم الذين نشروا الاسلام بالمعاملة الطيبة واحترام عقول الآخرين ومساعدتهم والصبر عليهم حتى يتعلموا ، بدون تعذيب او ارهاب او قتل أو سحل ، والعمل على نشر الصدق والفضيلة والأمانة ، ليس بينهم كذاب او حرامي أو منافق .اسلام الصوفية دين اليسر ومساعدة الضعيف والمحتاج والبحث عن الاعذار لمن يخطئ وعدم ظلم الاخرين ، والمساواة بين الناس جميعا.



    أما اسلامكم هذا يا دكتور غندور لم نرى منه شيئا طيبا طوال حكمكم التي امتدت لثلاثين عاما ،حيث رأينا منكم الارهاب والقتل والظلم ، واضاعة الحقوق ، وتفسير النصوص القرآنية حسب الحاجة ، وهناك مقولة متداولة لا اعرف مدى صحتها ، قيل إن احدهم ذهب للشيخ عبدالله الترابي يستفتيه في أمر من الأمور، لكن الفتوى لم تعجبه ، ويريد التحايل على الدين ، رد عليه الشيخ قائلا ، أن حسن ابني لديه دين آخر من الممكن ان يجد لك مخرجا ، وهذا المخرج هو الذي يحكمنا منذ ثلاثين عاما ، كلها نصب واحتيال وسرقة ، البلد تفتت والدنيا ضاقت بما رحبت ، والحياة اصبحت مستحيلة ، بسبب دين الترابي الذي تدافع عنه يا دكتور. الذي ينطلق من الميكافيلية ، الغاية التي تبرر الوسيلة.

    الصوفية لم يمارسوا اذلال الانسان ولم يحاربوهم في قوتهم ، ولم يمنعوا عنهم الخير ، حتى يركعوهم ، هذا فعلا ليس الاسلام الذي نعرفه ، انه فعلا اسلام الترابي الذي اعتمد على تجويع الناس وطردهم من البلد حتى يحكموهم ، و استراتيجية الاخوان المسلمين تهريب القمح وتخزين الذرة حتى يتلف والناس جوعى ، ومن قال ان التجويع يسهل السيطرة على الناس.

    وماجري في مدينة واد مدني مؤخرا من جماعاتكم بهدف الترويع وتخويف الناس ما هو الامن مسلسلاتكم للعمل على نشر الفوضى وادخال الرعب بين الناس وخلق الفوضى في البلد في محاولة مستميتة منكم من أجل الرجوع للسلطة التي فقدتموها للأبد. وما حدث منكم طوال السنوات الماضية يكفي ، لذلك يجب عليكم ان تبتعدوا اذا كنتم ترغبون العيش في سلام، واما استمراركم في الاعمال الفوضوية وتخويف الناس لن يمر بسلام ، والشعب السوداني الذي تمكن من اسقاطكم لن يتراجع مهما حصل ، والنماذج على ذلك كثيرة ، ورأيتكم كيف خرج شباب الثورة مدافعا عنها ، وما بذل من ارواح فداء لهذه الثورة يؤكد ذلك.






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de