وزير شؤون مجلس الوزراء- عودة حمدوك إلى رئاسة الحكومة واردة

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 04-20-2024, 04:34 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مدخل أرشيف للعام 2020-2023م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-21-2022, 10:24 PM

زهير ابو الزهراء
<aزهير ابو الزهراء
تاريخ التسجيل: 08-23-2021
مجموع المشاركات: 8035

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
مكتبة سودانيزاونلاين
وزير شؤون مجلس الوزراء- عودة حمدوك إلى رئاسة الحكومة واردة

    09:24 PM May, 21 2022

    سودانيز اون لاين
    زهير ابو الزهراء-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    الخرطوم: وكالات
    كشف وزير شؤون مجلس الوزراء المكلف عثمان حسين عثمان، أن عودة رئيس الوزراء السوداني السابق عبد الله حمدوك إلى رئاسة الحكومة واردة، حال توافق القوى السياسية في البلاد على ذلك.

    قازان – سبوتنيك. وقال عثمان، في حديث لوكالة “سبوتنيك” على هامش قمة قازان “روسيا – العالم الإسلامي”: “لا يوجد أي خلاف (بين القوى السياسية) على من سيتم الاتفاق عليه لمنصب رئيس الوزراء حتى لو تم اختيار حمدوك مرة أخرى، إذا ما تم الإجماع عليه. واختيار حمدوك والاتفاق ضمن الآلية (الثلاثية) وارد”.

    وأوضح عثمان أن الآلية الثلاثية المكونة من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي ومنظمة إيقاد (الهيئة الحكومية للتنمية)، والتي ترعى الحوار بين الأحزاب والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني، تواصل اتصالاتها بكافة أطراف الطيف السياسي السوداني حتى تتصل لاتفاق توافقي يرضي جميع الأطراف.

    وقال عثمان: “الآلية الآن تواصل اتصالاتها بكافة الطيف السياسي السوداني حتى تتصل لاتفاق توافقي يرضي الجميع، وقد توصلت لبعض الاتفاقات ولكن الموضوع لا زال قيد البحث، والاجتماعات واللقاءات مستمرة لاستكمال العملية”.

    وتابع عثمان “مجلس السيادة ينتظر الآلية حتى تطرح نتائج ما توصلت إليه مع مختلف الأطراف، إما بالنجاح أو تعلن فشلها، ولا يوجد فشل بالسياسة وقد قطعت شوطًا طويلًا. وستكون هناك فترة انتقالية مدتها سنة ونصف بعد الاتفاق على رئيس الوزراء”.

    وحول استمرار المظاهرات في شوارع السودان وما إذا كانت هناك جهة خارجية تدعم الاحتجاجات، قال عثمان: “لا نتوقع وقوف أي جهة وراء المظاهرات التي تخرج في السودان. هذه ظاهرة صحية، ونحن مجتمع حر فيه ديمقراطية ولا توجد فيه قيود، وهذا مجتمع مدني هو حر، يتظاهرون أو يخرجون في احتجاجات هذا أمر عادي، لا توجد لدينا نظرية المؤامرة”. وأضاف عثمان:

    وبخصوص تأثير الأزمات الاقتصادية العالمية على السودان، أكد عثمان أن “الأزمة الغذائية وأزمة الطاقة أثرت على العالم كله. السودان يستورد قمحًا من روسيا وأوكرانيا. تضررنا، ولكن السودان بلد زراعي يزرع القمح ويزرع الحبوب، والعجز نغطيه من روسيا، وجزء منه نغطيه من أوكرانيا. السودان جزء من العالم وقد تأثر مثل سائر الدول، وهذه الأزمة أثرت حتى على الدول الأوروبية، وحتى الدول التي فرضت عقوبات على روسيا تضررت”. واستطرد عثمان:

    بسبب الحرب (في أوكرانيا) تأثرت حركة النقل والسفن، ولكن نحن نستورد القمح من روسيا، وسنعمل على حل هذه المشكلة، ولكن السودان بلد زراعي وبسبب هذه الأزمة زدنا المساحة المزروعة بالقمح. كنا نزرع الذرة والدخن والقمح والحبوب البديلة، والآن بعد أن عرفنا أن لدينا نقص في القمح توسعنا في المساحات المزروعة قمحًا. ولذلك أزمة القمح لم تؤثر فينا كثيرًا مقارنة بمحيطنا العربي ومحيطنا الأفريقي، ولكن ارتفاع أسعار النفط أثر فينا. السودان دولة غير نفطية، وتأثرنا جراء أزمة الطاقة بشكل كبير. أثرت في ميزانيتنا وفي العمل الاقتصادي أكثر من القمح، وأصبحت فاتورة الكهرباء لدينا مرتفعة جدا بسبب ذلك.

    وفيما يخص العلاقات بين السودان وروسيا، أكد عثمان أن “روسيا دولة صديقة للسودان وتربطنا علاقات تاريخية، ودائمًا ما تقف بجانب السودان في مواجهة كافة التحديات التي تواجهها، سواء السياسية أم الاقتصادية، وتقف معنا ففي جميع المحافل الدولية ومجلس الأمن والأمم المتحدة. وهذه مواقف اعتدنا عليها في العلاقات السودانية الروسية”. وأضاف عثمان:

    روسيا الآن بصدد تقديم مساعدات فنية للسودان عبر الفاو (منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة)، لكي يتغلب السودان على آفة الجراد الصحراوي الذي يؤثر بشكل كبير على المحاصيل الزراعية في السودان والقرن الأفريقي. وقد قدمت روسيا قبل فترة منحة للشعب السوداني تقدر بـ 25 ألف طن من القمح.

    وتابع: “الآن الطلاب السودانيين الذين تضرروا من الحرب الأوكرانية، عرضت عليهم روسيا كما عرضت على طلاب كافة الدول الأفريقية والدول الصديقة التي تضرر طلابها في أوكرانيا، استعدادها لاستقبالهم لإكمال دراستهم في روسيا كون اللغة واحدة، فشكرًا لروسيا التي قدمت لنا خدمات كثيرة حتى في المجال الثقافي ومجال التعليم”.

    وعن مشاركته في قمة قازان، قال عثمان: “أحضر لأول مرة إلى روسيا في إطار دعوة تلقيتها من رئيس جمهورية تتارستان، للمشاركة في القمة الـ13 (قمة قازان: روسيا – العالم الإسلامي)، وفي إطار العلاقات الروسية السودانية المتقدمة في كافة المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية، وقد أعجبت بهذه القمة من حيث الإعداد والتنظيم، واللقاءات، وألقيت كلمة في الجلسة الافتتاحية، وأتقدم بالشكر للحكومة الروسية لحسن الاستقبال وكرم الضيافة، وقد زرت على الهامش عددًا من المرافق وأعجبت بالمرافق الرياضية التي تحظى بها هذه المدينة”. وأضاف:

    كما التقيت برئيس جمهورية تتارستان وعدد من المسؤولين الروس على هامش الزيارة، وناقشنا سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وآفاق تطويرها بما يخدم تطلعات شعبينا.






                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de