أعراض ما بعد صدمة الرق

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل إدريس محمد إبراهيم فى رحمه الله
توفى اليوم ابن العم والبوردابي الشاعر إدريس محمد إبراهيم
بورداب الرياض ينعون زميل المنبر الشاعر ..إدريس محمد إبراهيم
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 08-13-2020, 02:58 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-14-2020, 07:17 AM

حاتم إبراهيم
<aحاتم إبراهيم
تاريخ التسجيل: 08-11-2014
مجموع المشاركات: 3243

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
أعراض ما بعد صدمة الرق

    07:17 AM June, 14 2020

    سودانيز اون لاين
    حاتم إبراهيم-
    مكتبتى
    رابط مختصر



    ملخص محاضرة جوي ديغرو، عن بحثها المنشور في كتاب

    أعيد نشر هذه الترجمة لمحاضرة البروفيسور جوي ديغرو عن الاضطرابات السلوكية للسود.
    والحال من بعضه فيما يتعلق بأمور مثل الاستغلال والسلوك العنصري وغيرها من الأعراض.
    سأحاول الإشارة إلى بعض المواضيع المتعلقة بالوضع الراهن.





    1. [0:50] تحدثت عن أن البعض يشكك في طرحها لهذه القضية لغرض التعليل لتصرفات السود بربط أحداث قديمة تتعلق بالرق والواقع المعاصر، وهي القضية التي عادة ما تترافق مع المصطلح الذي أسمته بأعراض ما بعد صدمة الرق (Post Traumatic Slave Syndrome) وهو حسب تعريفها يتعلق بالأعراض السلوكية وذكرت أن مجالها البحثي هو العنف المتعلق بمن يعانون من هذه الأعراض وأن بعض النقاط قد لا تكون واضحة في العرض التقديمي وأنه يمكن تنزيله من الموقع لاحقاً.

    2. [1:30] ألمحت إلى ضرورة التمهيد للمتابعة بفهم واحد لأن الحضور ربما يعتقدون نفس المستوى وهذا الاعتقاد غير صحيح فلكل من الحضور أفكارة ومعتقداته وتجاربه فعلى سبيل المثال الحضور من "الملونين" أتوا للمحاضرة بمفاهيم مختلفة لأنهم خم من خاض التجربة فعلياً بناء على لون بشرته ولأنه من النادر أن يتلقى الفرد منهم أية توجيهات عن الطريقة المثلى لمواجهة ذلك ولذا فإن الحضور في القاعة هم في الواقع على درجات مختلفة من الوعي بالموضوع.

    3. [2:30] أشارت إلى معظم المهتمين يفضلون تناول الموضوع بصورة أكاديمية لكون ذلك مريحاً لهم أكثر من التعاطف الفعلي الحقيقي لمن تعرض للتجربة بصورة شخصية، ومع ذلك فأن مناقشة الموضوع ليست جاذبة حتى من الناحية الأكاديمية ولكن هذا الأمر متوقع ويجب التعود عليه.

    4. [3:00] ذكرت أنه بالنظر لأصل الصدمة وأسبابها نجد أن هنالك مجموعات بشرية ظللنا ننظر لتصرفاتها الإيديولوجية المعاصرة بناء على صدمة متعددة لأجيالها السابقة ومثال لذلك هولوكوست اليهود ولذلك فإنهم حريصون على تعظيم المسألة ولذلك فإن ستيفن سبيلبرغ من الطبيعي أن أن يعمد لإخراج فيلم إضافي عن الموضوع الهولوكوست لضمان عدم نسيانها بواسطة الأجيال المتعاقبة. وكذلك التركيز على المآسي التي سببها الاحتلال للأمريكان الأصليين، وللترحيل القسري لمعسكرات الاعتقال للأمريكان من أصل ياباني (أثناء الحرب العالمية الثانية)، وللسكان الأصليين في استراليا، كذلك شهدنا مآسي مثل السونامي وكلنا تعاطف معها إلا عندما يتعلق الأمر بالأفارقة يشعر الجميع بالصد عن التعاطف.

    5. [4:30] وعند النظر لتاريخ الرق يشعر المرء بالإعراض عن التعاطف معهم بدون سبب واضح وهذا مثار اهتمامها بوصفها عالمة اجتماع وهي مهتمة أكثر بمعرفة سبب هذه التصرفات وترى أن ذلك لأن الكشف عن هذه الأمور إنما يعري الجميع سود وغيرهم وهذا يسبب الشعور بالضيق للجميع.

    6. [5:20] ذكرت فترة 66 عام من استرقاق الأطفال بدأت منذ 1619 وحتى المصادقة على التعديل الثالث عشر للدستور (إبطال الرق 1865) الذي أوقف 246 عاماً من المعاناة والصدمات النفسية للسود لكن بدون علاج للحالات المترتبة عليه خاصة إذا استمرت المعاناة بطرق أخرى صادمة أيضاً وبدون أي محاولة للتدخل العلاجي. وهذا ما جعلها تتعرض للمسألة لأنه بدون التطرق إليها سيتأذى الجميع ضحايا أو مذنبين.

    7. [7:00] ذكرت أنه يمكن أن يتعرض الانسان لصدمة واحدة بطريقة غير مباشرة، مثلاً حادثة الحادي عشر من سبتمبر هنالك من لا يزال يتلقى العلاج من تبعاتها النفسية والتأثر بها كان على درجات متفاوتة ليست تعتمد على البعد الجغرافي من الحدث، وأن هنالك أشخاص على بعد آلاف الأميال يخضعون للعلاج النفسي وبعضهم يرفض ركوب الطائرات الآن، لكن هنالك من الأمريكان من كان يصور سقوط الناس من المبنى ثم يتابعون الحدث بدون أن يتأثروا إطلاقاً، ولذلك فإن مدى التأثر يختلف من شخص لآخر.

    8. [9:00] لكن الأمر يختلف عندما يتعلق بالصدمات التي عانى منها السود، فقد ظلت بحسب متابعاتها لما كان يحدث في مزارع السكر والتبغ على مدى مئات السنين لأجيال متعددة بدون أي تدخل علاجي مئات السنوات من الصدمة الاستعباد ظلت بدون تدخل علاجي ثم أيضاً بعد التحرر لم يتم معالجة الحالات ولا يذكر أحد أن جرت أية محاولات في سبيل ذلك، وبالتالي تنشأ رواسب من كل ذلك تظل مستمرة للأجيال المعاصرة. لكن بالرغم من تعتد أن الأفارقة تحملوا تبعات الجزء الأكبر من تلك الصدمات بدون أية مساعدة من أي كان أو حتى مجرد فرصة مناقشة المشكلة.

      ==== الأعراض ===
    9. [12:00] تعريف أعراض الصدمة الإكلينكية، شعور بقصر المستقبل، قصر العمر، شعور ثقيل بالمسؤولية، اندفاع شديد للغضب، صعوبة في النوم، فرط اليقظة والتحفز، وكلها أعراض تدخل ضمن اضطرابات ما بعد الصدمة (Post Traumatic Stress Disorder).

    10. [12:30] عند تتبع أصل هذه الأعراض نجدها انتقالية من جيل لجيل، وضربت مثل أن الأم التي شاهدت والدها يباع كرقيق أو أختها تغتصب تصيبها هذه الأعراض وحدها ولكن الأجيال الأخرى تتعلم في ما يعرف بنظرية التعلم الاجتماعي (Social Learning Theory) رغم عدم تعرضها لذات الصدمة.

    11. [13:00] انتقال هذه الأعراض اجتماعياً يعني أن الأجيال تتعلم من أفراد مريضون ويتم تطبيع هذه الأعراض، وبالتدرج إلى أن يأتي الوقت الحالي فتصير هذه التصرفات ثقافة، وتصبح السمة التي يتعارف عليها الناس حالياً (المحاضرة كانت عام 2008)، وتساءلت عن الطريقة التي يمكن عبرها تتبع الأسباب الإيدلوجية وراء مجتمعات السود وهو أمر ميسور.

    12. [14:30] ضربت مثلاً بتعلم الطبخ من خلال البيئة لحوجة الشخص للأكل وهذا أيضاً من مظاهر نظرية التعلم الاجتماعية، فالمرء يجوع إن يحسن الطبخ، وهذه أمور تحدث بدون أن نسأل أنفسنا عن كيفية حدوثها.

    13. [15:00] تطرقت للكتاب الذي ألفته لبحث الحالة وذكرت أنها نشأت في لوس أنجليس بينما أبواها في الجنوب في ولاية لويزيانا ولذلك من الطبيعي أن تهتم بدراسة مجتمعها وملاحظة الأجيال الجديدة في لوس أنجليس ولم يكونوا كلهم سود من أصول أفريقية بل هنالك سود من أصول كاريبية، وكانت ملاحظاتها تتعلق بتصرفات السود في ما يتعلق بمظهرهم إجمالاً.

    14. [16:40] أشارت لظاهرة إنكار الأصل وذكرت أنها شاهدت العديد يبين من مظهرهم أن أفارقة ولكنهم لا يعترفون بذلك ويلمحون إلى أن دمائهم هندية مثلاً وأكثرهم من النساء، بل يوجد من الذكور أيضاً من يتصرف على ذلك النحو، هذه الظاهرة لا تتوقف فهي تترى في موسيقى الراب حالياً والفيديوهات المصاحبة، فكل المغنيات يرغبن في محاكاة صورة في مخيلتهن تتسم مظاهرها بالشعر المموج وبعض الملامح التي تقترب من سمات السود لكنها ليست بذاك العمق، وتساءلت لماذا تسيطر هذه التصرفات على عقولهن في الوقت الحاضر ولماذ يكرهن النظر في المرآة.

      === تاريخ الصدمات ===
    15. [18:20] عرضت مقولة جيمس ماديسون (رئيس أسبق للولايات المتحدة 1751)
      "inhabitants, but debased by servitude below the equal level of free inhabitants which regards the slave as diversed of two fifth of a man" وأسمتها بتسوية الثلاثة أخماس، وأن ذلك كان الحل لمعضلة في أن تواجد السود في مجتمعات يشكل قوة تدفع بممثليهم لمجلس النواب، فلذلك من الضروري إيجاد قاعدة إحصاء العبيد وأن الأمريكيين في الولايات الجنوبية لم يعترضوا على ذلك لأن الولاية تكون أقوى بعدد ممثليها في مجلس النواب، بينما اعترضت الولايات الشمالية - التي رأت الفرصة في تحريرهم - على مبدأ اعتبارهم بشر في الأساس، ومن ثم توصلوا لحل وسط في تخفيض مجموعهم الاحصائي في كل ولاية إلى ثلاثة أخماس العدد الفعلي ولذا أصبح الفرد منهم يعادل ما قيمته ثلاثة أخماس رجل. وأشارت أن تقنين المسألة بهذا الشكل هو أعطى الانطباع بأنهم ليسوا بشر قانوناً. من الطبيعي القلق من أناس بمثل هذا المظهر.

    16. [20:20] ريتشارد أوزالد (1705) مليونير جنى ثروته من تجارة الرقيق ويمكن تقديرها في فترة القرن الثامن عشر بما يعادل حالياً 68 مليون دولار إجمالاً بحساب عدد العبيد وسفن الجلب وحجم التجارة، ورغم تعظيمهم التاريخي إلا أن المرء ومن خلال غوغول يمكنه إدراك كل القبح الذي ارتبط بتجارتهم لأن تاريخهم تم تنقيته وهو ما يحدث دائماً، وهم في الغالب أوروبيون لا ممانعة لديهم في معالجة الآثار النفسية للضحايا بشرط عدم المس بالثروات التي تجمعت من تلك التجارة.

    17. [21:30] أشارت أيضاً إلى الدور الذي كانت تؤديه الكنيسة في إنجلترا والموارد التي جنتها من مباركتها لبواخر الاتجار بالبشر "العبيد".

    18. [21:50] الراهب جون نيوتن 1725، أشارت إلى أول ما يتبادر من اسمه هو أغنية (Amazing Grace) والتي رغم دلالاتها إلا النظر لتاريخه يضع أمامنا مقولته "Slaves are lesser creatures without Christian souls and thus not destined for the next world.” مجاولات تجريد البشر من أصل أفريقي من انسانيتهم، وهنا يأتي التساؤل كيف يتسنى لمن يعتبر نفسه متفوقاً على البشر بدواعي التحضر وأصل التمدن الذي أحق بأن تتبعه كل الأعراق ذلك ثم يتورط في تصرف هجمي بهذا النحو؟ وأن هذا ينتج عنه ما يعرف بمصطلح (Cognitive Dissonance) وهو التناقض بين المعتقدات والتصرفات. ولإزالة هذا التناقض من أجل العيش بسلام ولضمان استمرار الرق لقرون تالية أتت هذه المقولات لزعماء ومشاهير تعيد تعريف السود على أنهم ليسوا بشر وبهذا تمت إزالة التناقض بين المعتقد والفعل.

    19. [23:50] تناولت كلمات جون نيوتن التي توصف حالة السود بعد اصطيادهم "بعد أخذ النساء والفتيات عاريات على ظهر المراكب مذعورات يتم تقسيم الطرائد حالاً ويتعرضن لكل أنواع الاعتداء من همج البيض بدون فائدة للمقاومة أو الرفض.

    20. [24:30] تحدثت عن عناء كتمان السر الذي يسبب الشقاء للرجل الأبيض بانكار ما فعله أجداده وحقيقة أن الثراء الحالي كان على حساب معاناة أولئك الفتيات.

    21. [25:25] أتت على ذكر العلماء أمثال كارل فون لينيوس ودورهم في إيجاد مخرج علمي لتبرير التناقض بين المعتقد والفعل، لأن التحقيق العلمي يضع نهاية للجدل حول الحقيقة، وكيف أن كارل عمل على التصنيف العرقي التراتبي للبشر بناء على لون البشرة وهو يعتبر من أوائل من طرق علم الانثروبولوجي، وأنه في عام 1735 نشر بحثه (Systema Naturae) الذي يبدأ بالأمريكان الأصليين ويصفهم بأنهم حمر ومتحفظين ويحكمهم العرف، ثم الأوروبيون بأنهم بيض وعيونهم زرقاء ورقيقين وتحكمهم القوانين، ثم الآسيويون بأنهم شاحبي اللون بخلاء وقورون ويحكمهم الرأي، ثم الأفارقة ويصفهم بأنهم سود غير مبالون ماكرون كسولون غرائزيون مهملون وتحكمهم النزوات. وعلى الرغم من انتشار سمعة هذا التصنيف واعتماد بحوث علمية عليه إلا أنه لم يكن علمياً على الإطلاق، لكنه كتاب منشور والتوصيفات التي فيه تصادفنا اليوم في الصحف وغيرها عن كسل السود وهذا يعني أن عدم اعتمادها على أساس علمي أو أنها دراسة تمت في القرن الثامن عشر لا يهم فلقد انتقلت المعرفة وهذه المعتقدات عبر الأجيال. وكارل فون لينيوس هنا يعمل على إزالة التناقض ويؤكد على ضرورة معاملة السود على ذلك النحو لأنهم يستحقون ذلك.

    22. [30:47] انتقلت إلى ذكر يوهان فريدريك بلومنباخ وتقسيمه للبشر إلى قوقازيين ومنغوليين وأميركيين وإثيوبيين وملايان (ملايو) والتي أصبحت التقسيمات المتبعة في الدراسات الأنثروبولوجية في القرن التاسع عشر مع الفرق أن كارل فون لينيوس اعتمد في تقسيمه على لون البشرة بينما قسم يوهان البشر بناء على مجموعة مؤلفة من لون البشرة والشعر والجمجمة وملامح الوجه، وأنه اختار الاسم (Caucasian) من اسم الجبل (Caucasus) (في الحدود بين آسيا وأوروبا) لأنه في اعتقاده مهد أجمل عرق بشري في العالم بعد رسو سفينة نوح على جبل أرارات، وأن هذه ليست فرضية "علمية" في الأساس.

    23. [32:30] انتقلت إلى تصنيف الجماجم بوضع الجمجمة القوقازية في المرتبة المثالية مع وضع الجمجمة المنغولية في طرف بينما الجمجمة الإثيوبية في الطرف الآخر مع اعتبار أن اللون الأبيض هو اللون الأساسي للنوع البشري، فهو إذن يعتبر أن الانسان الأبيض أصل البشرية وهذا شيء مخيف، لكنه منشور في كتاب.

    24. [33:30] انتقلت لمقولة جيمس كينغ عن عدم وجود فوارق جينية جوهرية تبرر تصنيف البشر لأعراق وأن أصل الانسان واحد، وأن هذه المقولة مشينة في حق البشرية من حيث أننا لا نزال نناقش هذه المسألة في عام 2008 كأننا نحاول التصالح مع المآسي التي تسببنا فيها ولم نعمل على حلها وتطرقت للأحداث المعاصرة من قتل السود في المدن وقمع التظاهرات ووفيات الأطفال في مجتمعات السود مع معللين ذلك بأن هذه الأمور هي عاقبة "اخطائهم".

    25. [34:36] انتقلت إلى توماس جيفرسون، ومقولته في خواتيم حياته والتي تعتبر تنبؤاً لما قد يحدث مستقبلاً بين المجتمعات من أصول أفريقية والأخرى من الأصول الأوروبية ومقترحاً للتصالح مع الأفعال البربرية التي تسببوا فيها (Blacks smelled bad and were physically unattractive, required less sleep, were dumb, cowardly ...) وأشارت لاهتمامها بجملة "عدم حاجتهم للنوم" بأنها محاولة لإزالة التناقض والتصالح مع الذات في مسألة إجبار السود على العمل منذ شروق الشمس وحتى المغيب وهو ما كان يحدث في مزارع السكر.

    26. [37:25] أوضحت أنها اطلعت على الوثائق في مكتبة الكونغرس لفترة تسع سنوات كانت خلالها تلتقي بالمسنين وتقرأ عن رواياتهم وكيف أن بعضهم لم يعرفوا شيئاً في حياتهم سوى العمل الشاق، ثم عرضت أحوال عمل السود في مزارع السكر في بربادوس وكيف أنهم عانوا من الوفاة المبكرة وكيف أن تعدادهم بنهاية الرق في أمريكا كان حوالي أربعة ملايين ثم إلى إلى مليونين ثم إلى 600 ألف نسمة فقط فقد تم شحن معظمهم إلى جامايكا حيث كانت الجزيرة أشبه بالمسلخ. وأوضحت أن شحن السود إلى مزارع السكر كان يتضاعف بسبب تناقص أعدادهم المستمر بالموت من جراء العمل الشاق إلى درجة أن النساء لم يكن يبلغن دورتهن الشهرية بسبب الإجهاد ولذا لم يستطعن الحمل والولادة لانتاج أجيال جديدة للسخرة، ولهذا يجد توماس جيفرسون نفسه مضطراً للتبرير عن خطيئته بنعتهم بالكسل مع أنهم خلاف ذلك تماماً

    27. [39:00] أوضحت أن السود حالياً يهربون من هذه التهمة (الكسل) وبأنها ظلت تشعر بهذا إلى درجة أنها كانت تعيد نظافة غرفة الفندق التي تنزل بها حتى تكون أنظف مما كانت عليه عندما دخلتها حتى لا توصم بأنها (....) وأن الكل توصيه والدته بالنظافة حتى تظل ترسبات تهمه عدم النظافة هاجساً يدفعه للتنظيف المستمر حتى يزيل سوء الفهم بأن السود لا يتنظفون، وبينت أن السود يظلون في شقاء من أجل الوصول إلى حالة التكافؤ مع الآخرين بمضاعفة المجهود دائماً وهي حالة الشعور بالخجل.

    28. [40:00] انتقلت إلى ذكر تخليد مقبرة في نيويورك في وولستريت وهي مقبرة للعبيد تقع في محيط ناطحات السحاب، وأوضحت من خلال التشريح للعظام أشبه بالتحري الجنائي لمسرح الجريمة (CSI) أن معظم البقايا كانت لأطفال ماتوا في سن مبكرة بسبب سوء التغذية والجوع وهذا يظهر في منابت الأسنان في الفكين، وللسخرية فمع أنهم كانوا ينتجون الغذاء إلا أنهم حرموا من تناوله، وذكرت أن التشريح لبقايا رجل أظهرت أن عضلاته تهتكت وانفصلت من أربطتها مع العظام بسبب الإجهاد وليس الإصابات، وهذا لن يوجد في المجتمع المعاصر لأنه لن يعمل أحد بهذه الشدة مالم يكن تحت التهديد بالسلاح منذ شروق الشمس حتى مغيبها، وهذا في ذاته يعتبر دليلاً عملياً على السود لم يكونوا كسولين.

    29. [42:00] انتقلت إلى وصف توماس جيفرسون بأن السود يتصفون بالبلادة والجبن ولا يستطيعون الشعور بالحزن، وتساءلت لم ياترى يعتقد توماس جيفرسون أننا لا نشعر بالحزن ما لم يكن يحاول إزالة التناقض (cognitive dissonance) فإذا كان المرء يضرب السود ويبيعهم ويفرق بين الأم وابنها والزوج وزوجته ولهذا يجب في اعتقاده أن يشعروا بالحزن لأنهم إن شعروا فهم يصبحون بشراً مثله، فإذا كانت هذه أفكار رجل مهم مثله فما بالكم بغير المتعلمين.

    30. [43:10] انتقلت إلى جيمس ماريون وهو كان يجري التجارب على النساء السود باعتقاد أن بإمكانهن تحمل الألم الشديد لأنهم من عرق متكيف مع الألم ولا يحس به، وهو مخترع أداة فتح المهبل وقد بدأ بملعقتين يجري بهما التجارب الجراحية على نساء من السود بدون تخدير ليقينه بعدم حاجتهن لذلك فهن بحسب العرق يمكنهن تحمل ألم العملية بعكس بقية النساء من أعراق أخرى.

    31. [45:00] ذكرت ما كان يفعله الطبيب جيمس ماريون على الأطفال حديثي الولادة من السود المصابين بتشوه الجمجمة حيث عزا ذلك إلى سوء الخلق والعيوب العقلية المتعلقة بوالديهم السود، جيمس ماريون كان يعمد إلى معدات صاني الأحذية (مخارز) يغرزها داخل جماجم الأطفال حديثي الولادة لتصحيح الجمجمة، بالطبع تسبب ذلك في وفاتهم أجمعين.

    32. [46:00] عقدت مقارنة سريعة لفعل الطبيب جيمس ماريون بالأطفال بأنها إذا غرزت نصل في دمية أمامهم فقد تكون النتيجة أن يخضع بعضهم للعلاج النفسي وغالباً ما يتم توقيفها بجريمة قتل دمية وأن ذلك سيكون أسرع من إيقاف أبيض تسبب في مقتل شخص أسود، وتساءلت عن مقدار ما يتطلبه الأمر من تناقض الإدراك حتى يتمكن المرء من غرز مخرز في جمجمة طفل حديث الولادة وأن السبب الواضح هو أنه لم يكن يعتبرهم بشر في الأساس.

    33. [47:00] عرضت لكتاب حديث صدر في العام 2007 باسم (Medical Apartheid) يسرد أحداث التجارب الطبية على السود منذ جلبهم إلى أمريكا حتى الوقت المعاصر وهذا يعني ضمناً أن لا حاجة للخوض في الأحداث التاريخية بل يحدث الآن في هارفرد وجون هوبكنز لأن السود ببساطة ليسوا بشر.

    34. [47:50] أوضحت قانون يتعلق بالاغتصاب يعفي البيض من جريمة الاغتصاب إذا وقعت على النساء السود ولا يسميها "اغتصاب" وهو ما يعني ضمناً تبرير الجريمة، فهم حسب القانون عاهرات بطبيعتهن.

    35. [48:20] أوضحت سيكلوجية اغتصاب النساء السود بأن البيض عللوا ذلك بأن الاستفادة الشخصية من إرغامهن على العهر لم يكن لدوافع اقتصادية بل سلاح للإرهاب ولتقوية الشعور بالهيمنة عليهن ضمن الممتلكات وأن ذلك الفعل كان لكسر عزيمتهن وتذكيرهن بدورهن الوضيع.

    36. [48:30] أوردت إحصائية تاريخية تعود إلى منتصف القرن التاسع عشر أنه كانت هنالك ستمئة ألف حالة ولادة لأطفال مزدوجي العرق (miscegenation) من زيجات غير شرعية، فقد كان الزواج من عرق مختلف غير شرعي بالقانون، والخوف من اغتصاب النساء البيض كان هاجس يفسر لماذا كانت تتم حالات الإعدام بالشنق (Lynching) للذكور السود ولماذا كان يتم جلدهم وسجنهم، لكن الحقائق التي تبينها الأرقام توضح أن الاغتصاب كان إنما يتم للنساء السود بحماية القانون الذي ينفي إمكانية اغتصاب السوداء لكونها عاهرة بالعرق.

    37. [49:45] عرضت لقانون "القتل الخطأ" (1705) وهو قانون يعفي القاتل إذا كانت الضحية من السود وتوفت بسبب التأديب وهو ما كانت تفعله النساء البيض ضد أطفال السود، ضربهم حتى الموت، وهذا كان يتكرر في الواقع لدرجة أنهم سنوا قانوناً لذلك يريح القاتل من عناء الشعور بالجناية، فهو كان يقوم بالتأديب ليس إلا وتصادف أن ماتت الضحية، بالخطأ.

    38. [51:00] انتقلت إلى حالة التشخيص العقلي التجريمية التي ابتدعها صمويل كارترايت ووصم بها السود وأسماها (drapetomania) وأوضح أن لها عرض واحد وهو الرغبة الشديدة في التحرر من العبودية. أبانت الدكتورة جوي أن صمويل بهذا قد وصم الشعور الطبيعي للمرء ورغبته في الحرية بأنها ظاهرة مرضية إذا جاءت من السود.

    39. [51:45] لخصت الدكتورة كل هذه المحاولات من الرجال المهمين عبر التاريخ الأمريكي وعلماء الاجتماع والأطباء بأن كل مقولاتهم وأفعالهم إنما تقود إلى قناعتهم بأن السود يستحقون ذلك.

      === فترات ما بعد التحرر ===

    40. [52:20] انتقلت إلى ذكر الإعدام بالشنق (Lynching) وأنه لم يكن يتم أثناء فترة العبودية بل بعد التحرير، آلاف الاعدامات تمت بسبب خوف البيض من السود، ولم يحدث أن تجمع السود للانتقام بل العكس تكونت جماعات الكوكلوكس كلان للانتقام من السود الأحرار، وأشارت لفتاة بيضاء تظهر في صورة لرجل أسود مشنوق وتبدو سعيدة مبتسمة رغم مأساوية الحادث وذكرت أن هذا هو الشعور المشترك بين البيض في الواقع حينها، عدم التعاطف مع الضحية بسبب جعلها تعتقد في عدم كونها تمت بعلاقة للبشر، وهذه أخطر حقيقة يواجهها البيض، الإنكار رغم أن هذا الانكار لا يحدث أبداً في حال كون الضحايا من اليهود.

    41. [54:45] عرضت صورة لأعمال الحرق التي كانت تتم للسود بعد تقطيعها، وبينت أن البيض على خلاف السلوك السليم كانوا بتدافعون لأخذ صورة أثناء اشتعال الجثة.

    42. [56:00] ذكرت أن هتلر جرد ضحاياه من الانسانية برميهم في أفران الغاز، وهذا الفعل أينما حدث فخطورته تشمل الكل وخاصة البشر من أصول أفريقية حيث أن التجريد من الانسانية ظل يحدث لهم في كل العالم.

    43. [56:40] شرحت دستور ولاية أوريغون الذي حرم على السود الإقامة في الولاية أو التملك فيها أو العمل مع معاقبة كل من يعمل على إدخالهم للولاية أو توفير السكن أو العمل بها بالرغم من أنهم أحرار بحكم الدستور المعدل للولايات المتحدة، لذا لم يكن من بد للسود إلا العودة إلى مزارع السخرة للعمل كشركاء لكن بدون إمكانية للتعاقد على أساس الندية لعدم مقدرتهم على القراءة والكتابة، فقد كان ذلك ممنوع قانوناً، ولاستحالة العيش بدون دخل مما أضطرهم للعمل أجراء مرة أخرى في ذات المزارع التي كانوا يزرعونها بالسخرة لكن هذه المرة بالمشاركة في المحصول وبقرض مبدئي بذور وأدوات لا تؤهلهم لانتاج ما يكفي للسداد فيما بعد مما يضطره أن يعمل هو وأطفاله.

      === العبودية بشكل جديد ===

    44. [1:01:00] ذكرت أن المدانين كان يتم تأجيرهم لشركات قطع الأخشاب وجلهم من السود الذي ألقي القبض عليهم في جنح ينص عليها القانون بفترات سجن تتراوح بين 10 إلى 12 عام من السجن وهو قانون مفصل على السود حيث تتراوح هذه الجنح بين التشرد أو التسكع أو مغازلة سيدة بيضاء أو إدامة النظر إليها أو التجهم في وجهها، فإيقاف السود كان يتم على أساس الخوف منهم استباقاً، وخلال فترات العمل القسري هذه يتوفى ما نسبته 25% منهم فهم بدون حماية الآن وهنالك ما يبرر القسوة عليهم فهم مجرمين الآن.

    45. [1:02:40] عرضت لحادثة إعصار كترينا حيث تمت معاملة السود بطريقة فيها تمييز ظهر لكل العالم، وأظهرت أن وسائل الإعلام (الأسوسيتد برس) كانت تصف السود بناهبي المحال والبقالات بينما تصف نفس الفعل بأنه "جلب احتياجات" إذا تم النهب من قبل البيض، وشرحت أن هذا يندرج تحت محاولات إزالة التناقض حيث يؤكد على أن البيض لا ينهبون وإنما يفعل ذلك السود وهذا بمثابة إعادة تذكير للمجتمع بتنميطات سابقة كانت تنعتهم بالسارقين والمغتصبين.

      === ربط الماضي بالحاضر ===

    46. [1:04:35] شرحت أن نشاطها اهتمت به العديد من المؤسسات الأكاديمية والبحثية وحتى الأمنية، وأن جل اهتمامها على علاج الحالات والعمل على التخلص من التصرفات التي تعلمتها أجيال السود المعاصرة.

    47. [1:06:40] عرضت لكتاب تم تأليفه بواسطة شرطي سابق من البيض اسمه (Norm Stamper) عمل رئيساً للشرطة في سان دييغو وسياتل كشف فيه عن سلوكيات رجال الشرطة عندما يتعلق الأمر بجنح القصر من السود حيث كانوا يشيرون لحالة الجريمة بأنه لم تتم بواسطة البشر (No Human Involved "NHI") وهي تأكيد على استمرار حالة التجريد من الانسانية بطريقة عفوية. وابانت أيضاً أن الشرطي ذكر أن العاملين تحت امرته كانوا يصفون الجرحى من السود في الحوادث بنفس المود المخصص للحيوانات الجريحة أثناء محادثاتهم بالراديو وهي العنصرية ذاتها

    48. [1:08:30] انتقلت لعرض مفاهيم عنصرية البيض وعنصرية السود وسألت عن الطرق التي تؤثر فيها عنصرية البيض سلباً على حياة السود وجاءتها الإجابة (السلطة، التعليم، التوظيف، السكن، القانون، الرعاية الصحية). ثم سألت عن عنصرية السود وكيف يكون تأثيرها سلباً على حياة البيض فلم تحصل على إجابة وحدة.

    49. [1:09:50] فسرت سكوت الحضور عن إيراد أية مظاهر سلبية لعنصرية السود على البيض بأن البيض يعمدون لجمع كل هذه الوسائل نتيجة للخوف وهم يعرفون ذلك، وتساءلت مم يخافون؟ وشرحت أن أمر العنصرية عند البيض لا يتوقف عند الكراهية بل يتعداه إلى محاولة السيطرة على أسلوب حياة السود استناداً على هذه العنصرية بشكل جمعي وليس فردي.

    50. [1:11:00] انتقلت إلى مفاهيم العدالة الجنائية، وأن كتاب نورمان ستامبر يذكر أن الخوف عند البيض يظهر أكثر متناسباً مع المظاهر البدنية للسود وأن ذلك يدرس في أكاديمية الشرطة، هذا الانحياز الصارخ يظهر في الاحصائيات وفي أن المدانين والمحكومين بالاعدام 43% منهم من السود وأن قضاياهم لا تجد نفس المعاملة التي يلقاها المتهمين من البيض، هذا ما كشف عنه مؤلف الكتاب الذي يعيش في مكان غير معروف الآن خوفاً من التهديدات بالقتل.

    51. [1:14:00] ذكرت حال المشتغلات بالدعارة ووضعن القانوني حين الاعتداء عليهن بالقتل واشارت لدراسة تمت في الثمانينات تبين أن الإفلات من العقاب في حالة الاعتداء على النساء السود بالاغتصاب بلغ 70% من جملة الحالات المبلغ عنها، هذا ما يحدث في الوقت المعاصر فكيف كانت الحال عندما كان الاغتصاب يحدث لفترة مئتي عام مع الحصانة المطلقة للجناة تحت ظل نظام العبودية.

    52. [1:16:10] تطرقت إلى حالات الاعتداء الجنسي على الأطفال (pedophilia) في الماضي كيف أن ذلك كان ممكناً عبر الشراء ويمكن للمعتدي بعدها ضرب الطفل الضحية حتى الموت، وكيف أن المعتدين هم ذاتهم في الوقت الحاضر، رجال من البيض في العقد الثالث من العمر يقومون بنفس الفعل

    53. [1:17:10] أشارت إلى أن الكتاب ذكر أن ما نسبته 5% من رجال الشرطة في أمريكا يعمدون إلى مطاردة النساء وأن سلوكهم في الواقع هو إرهاب المواطنين وبالذات من الضعفاء والملونين الذين أقسموا على حمياتهم.

    54. [1:19:15] انتهت إلى شرح عينة الدراسة التي عملت عليها أثناء بحثها للدكتوراة وأوضحت أنها اشتملت 200 ذكر من أصل أفريقي من الشبا، مئة منهم من المساجين وكلهم من نفس المنطقة، وأن بحثها كان لمعرفة عنف الشباب ووجدت أن الدافع الأكبر كان حاجتهم للتقدير (respect) والشعور بالكرامة.


    === انتهت الترجمة ===



    وضح من خلال محاضرة الدكتورة جوي تركيزها على (العنف) كسلوك "متوارث" عبر ما يعرف بنظرية التعلم الاجتماعي (Social Learning Theory) وهو السلوك الذي تركز فيه على دراستها.الآن نحاول إلقاء الضوء على جملة التصرفات للسودانيين، لكني أرغب في التعليق على الفقرة (17) والتي أشارت فيها الدكتورة جوي إلى دور الكنيسة في "مباركة" تجارة الرق عبر الأطلنطي، ويبدو أنها لم ترغب في مصادمة الديانة المسيحية واكتفت فقط بالامتعاض، لكن كل الديانات "السماوية" لم تحرم الرق بطريقة مباشرة واكتفت بالتلميح وفيها التي حضت عليه صراحة.فأول سفينة تبحر محملة بالأفارقة إلى أمريكا كان اسمها "الرغبة" ومن بين السفن الأمريكية واحدة اسمها "يسوع" وأخرى "الأمل" وأخرى برتغالية اسمها "العذراء"، فالعهد الجديد يحض العبيد على طاعة أسيادهم وفيما يبدو أن "الخلاص" كان يعني شيئاً آخر لدى البيض، ومن السخرية أن ذات الدين الذي يحض "العبد المسترق" على طاعة سيده أصبح ملاذاً للسود من أصل أفريقي فيما بعد.


    الواقع في الشرق يختلف من حيث أن الجانب الديني بالذات هو الطاغي في المسائل الاجتماعية، فأوروبا وأمريكا كدول حديثة تقوم على دعامتين هما الديمقراطية والعلمانية وهما ذوات الأثر الأكبر في التخلص التدريجي من التعاملات الطبقية القديمة والمعاصرة بدواعي المساواة، بينما العالم الشرق أوسطي لا يؤمن بأي هاتين الدعامتين.كذلك مسألة التجريم بالتشخيص المرضي (pathologize) ربما تكون نقطة تثير الانتباه هنا، وقد وردت في الفقرة (51) من وصف أعمال صمويل كارترايت، وهنا قد نجد مقارنات كثيرة مع الواقع السوداني ليس من باب "التفسير العلمي" ولكن من حيث "المعالجات" المشابهة "للعلاج" قديماً وحديثاً.










                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 08:01 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    دي بعاني منها انسان المركز في السودان
    الرق في السودان مارسه الاتراك والمصريين 1821-1885 وبقي في السودان عبر حقبة عبدالله التعايشي الفاشية وانتهي بي مرسوم كتشنر في 1902
    وتحرر كثير من الرقيق في السودان البعض تماهي مع الختمية والانصار وعملو مزراعين والبعض بقي في الخرطوم يمارس اعمال هامشية او مشينة
    وحاول كتشنر ان يصنع منهم نخبة سياسية ايضا وقبل 67 منهم في كلية غردون ليقفو سد ضد تركيا ومصر سيئة الذكر في السودان
    ولكنه لم يعرف عقدة استكهولم ات ذاك واضحو حالة استلاب مصري مستمرة عبر الكثير من الممارسات السياسية المشينة ومشوهة من ثورة 1924 المزيفة واللواء الابيض اول حالة استلاب وثم جاء رجل المخابرات المصري الصاغ صلاح سالم وصنع ماخور الضباد لاحرار وعمل علي ترويج القومية تراهات عبدالناصر وصنع منهم خلايا الانقلابات دي كلها الحصات بعد الاستقلال والتي اكبر ما يميزها تهافتها المشين علي كل ما هو مصري اوتركي ايضا عبر مشاريع الاخوان المسلمين ايضا
    وحتي اليوم 2020 نعاني من هذه الاقليات والايدولجيات المصريين عليها الشيوعيين والبعثيين والناصريين والاخوان المسلمين اما السلفيين جلهم فلاتة وافدين وليس له علاقة بي دراستك القيم دي
    بعدين الرق ما عنده علاقة بي لون الشخص بل بي وضعو الطبقي كشخص مستغل فقط ولازال موجود في بعض دول اوروبا الشرقية كاسترقاق اقتصادي تغرق في الديون من شخص يهودي لعين ثم يستغلك
    وتارخيا اشهر من استرق وهو عزيز واصيل النبي يوسف عليه السلام
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 08:07 AM

أبوبكر عباس
<aأبوبكر عباس
تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 1192

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    اووو حبيبنا، في غيابك الفريج أصبح خلا

    يا حاتم، زي ما قال الممثل الأسود مورغان (فري مان): تختفي العنصرية بالتوقف عن الحديث عنها
    أليس النسيان هو سلاح بشري فعال لحل المشاكل الاجتماعية؟ وخاصة مع تعاقب الأجيال
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 08:16 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: أبوبكر عباس)

    اللون ما عنده علاقة بالسلوك عنده علاقة بي المناخ
    ولذلك يظهر جهل العنصرية الامريكية بتاعة البيض الوافدين ضد الافريقيين وغالبا البيض اصحاب الاصول الطبقية الوضيعة ذى ترامب جده خمار الماني وليس من الارستقراطية الالمانية المهاجرين اصحاب الاصول الوضيعة ايضا عانيا منهم في السودان ووظفهم المركز في حروب الابادة
    وايضا من يعاني من اعراض ما بعد الرق
    هم من اضطهد الجنوبيين والنوبة والفور في المركز عبر العصور بعد الاستقلال وبتمسح بي الكريمات عشان يبقى عربي فالصو بي القوة
    والاسرائيلية ضد الفلاشا قوم موسي الاصليين
    والعرب المزيفين ضد السودان والسودانيين القاعدين معاهم غلط في جامعة الدول العربية
    حاول تربط الدراسة دي بالوضع في السودان
    هل السودان فيه عرب غير الرشايدة وهل المركز فيه عرب عشان يكون فيه قوميين عرب وشيوعيين واخوان مسلمين ؟؟؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 08:42 AM

محمد محمد قاضي
<aمحمد محمد قاضي
تاريخ التسجيل: 12-23-2014
مجموع المشاركات: 934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    Quote: الواقع في الشرق يختلف من حيث أن الجانب الديني بالذات هو الطاغي في المسائل الاجتماعية،
    والدليل قدامك هنا ولسان حالهم يقول هذا ما وجدنا عليه آبائنا وأجدادنا يعملون في بيت السيدين ونحن نتبعهم بإحسان والحمد لله علي نعمة الإسلام وجعلنا أنصار وختمية ههههههه
    Quote: وتحرر كثير من الرقيق في السودان البعض تماهي مع الختمية والانصار وعملو مزراعين والبعض بقي في الخرطوم يمارس اعمال هامشية او مشينة
    والأسياد و(الخلفاء) هم الذين طلبوا وألحو في الطلب من المستعمر الإنجليزي أن لا يحرر العبيد وأو أسرهم ويمنح أوراق الحرية للأرقاء (المزارعين) قال تماهي قال خخخخخخخخخ
    سلام حاتم وضيوفك الكرام
    ملاحظ ما في ولااااااا مظاهرة واحدة ولاتنديد ولا تعاطف في قارة إفريقية مع جورج.

    (عدل بواسطة محمد محمد قاضي on 06-14-2020, 08:45 AM)
    (عدل بواسطة محمد محمد قاضي on 06-14-2020, 08:48 AM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 08:54 AM

Ahmed Yassin
<aAhmed Yassin
تاريخ التسجيل: 01-31-2013
مجموع المشاركات: 2818

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: محمد محمد قاضي)

    حاتم ابراهيم وشركاه
    واللقيا اجمل في الحقيقة بلا انتظار
    متابعة. وبركة بالشوفة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 09:38 AM

عبدالعظيم عثمان
<aعبدالعظيم عثمان
تاريخ التسجيل: 06-29-2006
مجموع المشاركات: 7753

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: Ahmed Yassin)

    جاكم وأكل عشاكم
    مراحب حاتم
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 09:45 AM

عبدالعظيم عثمان
<aعبدالعظيم عثمان
تاريخ التسجيل: 06-29-2006
مجموع المشاركات: 7753

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: عبدالعظيم عثمان)

    عاطف عمر تحت من الفيس
    الزول دا مربوط معاك ولا شنو
    خلي البوست ناره تبرد شوية يا عاطف
    ولع ليك حفرة جديدة بدل البهدلة دي شايل شملتك
    وحارس ليك حفرة تفضي..
    يا بكري بالله صدق لينا لي عاطف عمر دا بي حفرة جديدة
    فوق.. خلي يسخن مكنته في حفرته
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 10:27 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: محمد محمد قاضي)

    Quote: والأسياد و(الخلفاء) هم الذين طلبوا وألحو في الطلب من المستعمر الإنجليزي أن لا يحرر العبيد
    j
    نص الحقيقة ما بتنفعك ابدا
    لان شرط الناس ديل عدم اطلاق الرقيق دون تاهيلهم جعلهم يمارسون المهن المشينة والهامشية في الخرطوم والمشو مع السيدين بقو مزارعين
    كدي نشوف نحن الاهلم كتشنر ودخلهم كلية غردون عشان يزحهم من مصر عملو شنو وهم واحفادهم الهسة في المركز 2020
    هل المركز ده فيه عرب عشان يكون فيع شيوعيين وبعثيين وناصرييين
    Quote: عودة الاخ دينق

    عادل الامين

    الحوار المتمدن-العدد: 5607 - 2017 / 8 / 12 - 19:08
    المحور: مواضيع وابحاث سياسية







    من كتاب محمد ابوالقاسم القيم السودان مازق التاريخ وافاق المستقبل (جدلية التركيب) ونحن في 2017 والتتار على الابواب اخذكم في سياحة في رؤية الكاتب عن نهوض كوش وجدلية التركيب باسس جديدة لان الراحل انقطع عمله الله يرحمه وبقى له العلم الذي ينتفع به وهذا السفر القيم .. كما هي دعوة لكل السودانيين للعودة في قراءة الكتب التي تركها لنا الرعيل الاولي وفيها عصارة تجاربهم حتى نملك الجيل الحاضر مفاتيح لمستقبل جديد للسودان قائم على وعي حقيقي ومعرفة حقيقية ..وما اكثرها الكتب القيمة التي اندثرت عبر الزمن في كهف النسيان..ونحن نعيش اسوا سنوات التيه ..سأتناول قضية حساسة تتعلق بالمركز والشرائح الاجتماعية التي استوطنته عبر العصور ولماذا ظل عائق امام نهوض السودان الحقيقي حتى الان ..
    تحت عنوان جانبي((كلية غردون ضد القاهرة)) ذكر المفكر السوداني الراحل محمد ابوالقاسم: قد عمد الانجليز على تخطيط اكثر خبثا حين استقطبوا لكلية غردون اعدادا من الطلاب السودانيين ((السود)) من سلالات عهد الاسترقاق حتى بلغ عددهم (67) طالبا في1906 مقابل(138) طالبا من ابناء القبائل العربية في كل السودان والهدف من الخطة كان واضحا اذا اعتقد الانجليز ان ابناء سلالات الرقيق بحكم وضعهم التاريخي الاجتماعي سيكونون اكثر ولاءا للبريطانيين واقل طموحا في سلم الترقي الإداري ما يعني استبدال المصريين بعناصر موالية لا تطرح في المستقبل أي نوع من الطموحات الوطنية وقد كذبت حوادث 1924 هذه النظرية كما سياتي شرحه =انتهى الاقتباس
    الكتاب ص 184 و185
    ****
    طبعا وفقا للرؤية الايدلوجية التي كان يعاني منها محمد ابوالقاسم نفسه في كتابه القيم وعداءه للإنجليز وموالاته من وراء حجاب لمصر وتركيا والخلافة المزعومة التي يتغنى بها الاخوان المسلمين في السودان حتى الان على حساب المهدية وقبلها الشايقية ومعركة كورتي والجعليين وحرق اسماعيل باشا في المتمة تعكس تماما ان يكون الانجليز خبثاء وهم يمارسون السودنة ويدعمون شعار السودان للسودانيين كما زعم..الخبثاء كانوا المصريين في حركة 1924 ومن الكتاب نفسه توصلنا الي حقيقة مرة ان مصر تعاملت مع السودان والسودانيين عبر العصور من دخولهم مع الاتراك1821 بطريقتين فقط توصفا بالخساسة والانتهازية ووعي اتفاقية 1899 ما عدا فقط محمد نجيب الله يرحمه فقط لا غير وقد فقد علي عبداللطيف عقله بسبب خذلان المصريين له وانقلب كثير من السياسيين السودانيين ضدها وبقي فقط نخب المركز من احفاد هؤلاء الاقليات المسترقة يشكلون شريحة اجتماعية كبيرة في الخرطوم مصرين يكونوا عرب الي يومنا هذا ويتهافتون على مصر وأيدولوجياتها المشبوهة ووعي الدولة المركزية الذى لا يتجاوز جمهورية العاصمة المثلثة ويجهضون أي مشروع سوداني فدرالي للنهوض بكوش من مشروع الحزب الجمهوري محمود محمد طه و اسس دستور السودان 1955ويهينوا الجنوبيين وكل ابناء الهامش الغربي في المركز بالكشة وفي الهامش بحروب الابادة تحت اشراف البنك الدولي ومشاريعه الشيطانية المعروفة في العالم وعقدة استكهولم التي تجعلهم يتهافتون على مصر والعرب وتركيا الى اليوم ..نحن اصلا جاءنا الاسلام قبل الف عام عبر التجار اليمنيين والهاشميين والطرق الصوفية من العراق تلاميذ الشيخ عبدالقادر الجيلاني وجعلوا اسلام السودان صوفي مرتبط بمحبة ال البيت كما هم الانصار والختمية والجمهوريين ولم يطالبونا بان نكون عرب اطلاقا ..فما الذي يجعلنا الان نبحث عن عروبة مستعارة بالكريمات والحقن واسلام مشوه جاء به الفلاتة والتكارين من جامعة ام القرى السلفية في السعودية او الاخوان المسلمين المصرية او الخلافة الداعشية التركية ونسقط التاريخ المشين للوجود التركي المصري في السودان الذى استدعى ان تتوحد كل قبائل السودان بما في ذلك الكجوريين تحت راية المهدية للتحرر منه في 1885 ووفقا لنظرية جدل التركيب نفسها التي ابتكرها ابولقاسم حاج حمد لقد مثل المهدي الشمال وانجز مهمته في تحرير السودان من الاتراك والمصريين وايضا نقفز ونتجاوز انتكاسة عبدالله التعايشي لأنه لا يمثل الغرب ..الذى يمثل الغرب هو السيد عبدالرحمن الذى جلب عبقرية سلاطين الفور من امه وايضا جمع السودانيين كلهم بطريقة حديثة تناسب المرحلة وحولهم من مقاتلين الى مزارعين ثم ناخبين في حزب الامة العريق ليخرج الانجليز بطريقة راقية عبر الانتخابات في 1 يناير 1956 ثم جاءت انتكاسة اخرى بالأيدولوجيات المصرية بعد الاستقلال من ناصريين وشيوعيين انقلاب 1969 ثم الاخوان المسلمين انقلاب 1989 ليدخل السودان من جديد جحر ضب خرب مع اقليات المركز المذكورة انفا والوافدين الجدد على السودان ...ويأتي اخونا دينق الذى جعله ابوالقاسم عنوان الفصل الثامن (عودة الاخ دينق ) في دور الجنوبيين في نهوض كوش جاء مهدي الجنوبيين دينق في صورة د جون قرنق ورؤية السودان الجديد واتفاقية نيفاشا ودستور 2005 لاستعادة كوش واستنهاضها لاكتمال (جدلية التركيب) والدور الرائد لكتلة الجنوب..ومات جون قرنق بصورة فاجعة 2005 وبقيت الرؤية تنتظر فارس جديد يكمل مهمة كل الرعيل الاول للنهوض بالسودان او كوش الثانية من عباءة المهدية وشعار السودان للسودانيين الذى استهجنه نخب الخواء المزخرف في مؤتمر الخريجين والتحرر من هذا الاستلاب المصري المشين لابد من العودة الى مسار مهدي الجنوب دينق تقديرا لأبناء الجنوب الذين حاربوا في المهدية واطلقوا علي المهدي دينق كما ذكر فرانسيس دينق في كتابه القيم السودان صراع الروى والهوية ..اقروا يا سودانيين كثيرا في كتب الرعيل الاول لتبصروا طريقكم من جديد واتركو العبث في الواتس اب واستهلاك نفسكم فيما لا طائل تحته.اقرا 50 صفحة في اليوم ستكون قرات كتاب كل اسبوع سيكون حصيلتك المعرفية 48 كتاب في السنة وهذا كافي جدا لتكون واعي وفاعل في استعادة روح السودان سودان الحضارة الكوشية .والحديث ذو شجون
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 10:31 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: adil amin)

    النسوان ديل لابسين علم تركيا ليه؟؟؟
    مش دي عقدة استكهوام ذاتا
    منو الكان بهين الجنوبيين في المركز بالكشة وياشيفهم عبيد
    منو البتمسح بي الكريمات عشان يبقى عرب هل هم الختمية والانصار
    https://top4top.io/

    هل السودان فيه عرب عشان نكون بعثيين وناصريين وشيوعيين
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-14-2020, 11:04 AM

جلالدونا
<aجلالدونا
تاريخ التسجيل: 04-26-2014
مجموع المشاركات: 8048

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: adil amin)

    تشرّق تغرّب تجوب الوادى
    تترجم تطنطن تعجّم
    تكورط تنادى
    انت اوسخ من مارس العنصرية هنا
    و اخر من يتكلّم عنها
    و عفنك قاعد فى المنبر ده
    يا بتاع التبعيض
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-15-2020, 10:13 AM

حاتم إبراهيم
<aحاتم إبراهيم
تاريخ التسجيل: 08-11-2014
مجموع المشاركات: 3243

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    مرحب بالإخوة أحمد ياسين وعبد العظيم، نعم عدنا،
    بغية التذكير، ولأمر فيه الكثير.

    ====================================================================

    Quote: اووو حبيبنا، في غيابك الفريج أصبح خلا

    أجل، غير مسمى.


    Quote: ا حاتم، زي ما قال الممثل الأسود مورغان (فري مان): تختفي العنصرية بالتوقف عن الحديث عنها
    أليس النسيان هو سلاح بشري فعال لحل المشاكل الاجتماعية؟ وخاصة مع تعاقب الأجيال

    يا بوبكر لا اختلاف أن مورغان فريمان مبدع صورة وصوت.
    لكن لا مورغان فريمان ولا إيدي ميرفي، دينزل واشنطون، وودي غولبيرج، صمويل إل جاكسون وكمية من المهرجين في هوليود ما كانوا حيصلوا مرتبتهم لولا
    موافقتهم على الأدوار التنميطية للسود في السينما الأمريكية، العنف والخسة والمخدرات والجنس هي (لوازم) مطلوبة في أدوار السود في هوليود.
    هوليود تريد من هؤلاء تنميط أهلهم بمثلما يسعى أحدهم هنا إلى وصم أهل غرب السودان بصفة (البعاعيت الزومبي) استقباحاً

    وعادي ممكن يصنعوا من أي شخص نجم في شهور، لمجرد أنه يخدم الغرض المطلوب



    استثني منهم ويل سميث وتايلر بيري وأوبرا وينفري، تايلر صرف كل مدخراته لأنو قرر أن لا يخضع أهله لشروط هوليود القاسية والمضرة بمجتمع السود



    https://en.wikipedia.org/wiki/Tyler_Perry_Studios

    https://tylerperrystudios.com






    فطن هالي تايلر بيري الشروط المبطنة فسعى لمنافسة هوليود باستوديهات تضاهيها في المساحة والتجهيزات
    وغالباً سنسمع خلال سنوات من الآن تورطه في (فضيحة) كما اعتدنا.

    أما ويل سميث فقاطع حفل جوائز الأوسكار 2016 هو وزوجته،
    فالفائزين تختارهم هوليود المؤسسة المعبرة عن صناعة السينما المعبرة عن المجتمع الأمريكي،
    ويل سميث قاطع الحفل لأنه لا يعبر عن مجتمعه، فمقولة مورغان لا تلزم أحد هنا سواه.



    طبعاً هؤلاء أدرى بكيفيات حل مشاكلهم، أنا هنا أود الإشارة إلى المشتركات بينهم وبين فولان بلاد تكرور.
    من واقع محاضرة جوي ديغرو.

    بالرجوع لكلامك،السؤال هو:
    النسيان من طرف من، المجرم أم الضحية؟


    ====================================================================

    Quote: والدليل قدامك هنا ولسان حالهم يقول هذا ما وجدنا عليه آبائنا وأجدادنا يعملون في بيت السيدين ونحن نتبعهم بإحسان والحمد لله علي نعمة الإسلام وجعلنا أنصار وختمية ههههههه
    +++
    والأسياد و(الخلفاء) هم الذين طلبوا وألحو في الطلب من المستعمر الإنجليزي أن لا يحرر العبيد وأو أسرهم ويمنح أوراق الحرية للأرقاء (المزارعين) قال تماهي قال خخخخخخخخخ

    الطاعة العمياء دائماً مذمة وليست محمدة.

    ومن تربى على القهر لن يفكر أبداً في الخروج من القفص الذي تم وضعه فيه، حتى لو أفهمته أن هذا من مصلحته



    وهؤلاء (الأسياد) من فرط خبثهم يدركون أن التعليم هو عدوهم الأول لذلك وضعوا (منهاج) لا يزال يعمل بكفاءة
    الطفل في الدقيقة 4:17


    ربطوهوا بالجنازير لأنو طلع طفل أوعى من (العارف بالله) وقرر يختار طريقه وطلب التعليم في المدرسة بدل اللوح والدواية والعفن.
    عشان يبقى طبيب أو مهندس أو طيار أو مدير شركة أو موظف بنك أو سفير، شفت كيف يا عادل أحمد_لمين، سفييييير.
    لا لا أنت مكانك في البلدات تزرع وتحش ولو جيت الخرطوم تشتغل مكوجي أو بياع ليمون.
    حيظهر واحد يقول بخبث: ما الباقين معاهو في نفس الخلوة!
    يلا الباقين وين وفي أي مراكز وهو هسع وين؟
    منظر الطفل بالجنازير يرضاه (العارف بالله) لأولاده ولا لفرد من عشيرته؟

    بوكو حرام بدأت عندنا هنا، في السودان.
    (بابكر شيكو) لم يهاجم الصغيرات أو يحرم التعليم إلا من هذا الباب.


    تقرأ يا أخ محمد قاضي هذه القصيدة التراثية وتجد مقتطفات منها في الصحف الرياضية وغمزاً من بعض أصحاب العقد:
    تغني ليك أم هاني
    ويشهدو أهل المعاني
    نضيفا خاتي ريحة الشاني
    كتل ديلاك خبرو جاني
    يا القمره الماك شهير
    يا الرأسى الماك صغير
    أبوك بساطى القبيل
    تبراهو الشعبه والجنزير
    خت كرسيه للعديل
    وكورك قال يا غفير
    سيفه بدلي الجفير
    العاداك وين يطير
    شقيا صادف نكير
    شدلوا ليك في أم سبيب
    كشفن ليك أمات وضيب
    يالقاصدو ظنك ما بخيب
    والف الشمس قبال تغيب
    تغنى ليك ظبية الحدر
    ما بتبلع من بي وصفو مر
    المكنه فوقو بتكاكى
    والمدفع تحتو بيخر
    لا بيخاف ولا بيتر
    قدام العينهم خضر.

    الجملة (أبوك بساطى القبيل تبراهو الشعبه والجنزير)، مقصود منها الصورة التمثيلية (depiction) التحت دي تحديداً وهي في غرب أفريقيا:



    والتانية في زنزبار (تنزانيا)



    فالتراث الشعري مجرد تسطير للتاريخ، والهلع الذي يظهر عند الحديث عن غرب أفريقيا يبدو أن له ما يبرره.


    حدثني أحد من مواطني الجزيرة، أن أن أحد جدودهم (العارفين بالله) ولونه أزرق بما يعني أسود (زي الماوس الجدامي دا)
    كان يأتي بالأطفال من أطراف السودان جنوبه وغربه للخلوة (لتعليمهم أمور دينهم) ثم يطلب منهم جمع (السباخ) لتسميد مزرعته.
    السباخ عادة يعرف على أنه (مخلفات الحيوان) لكن الجديد الذي عرفته من ذلك الشخص أن السباخ عندهم يشمل المخلفات الآدمية!
    يخرجون (هم دون غيرهم) لتتبع مواقع البراز يجمعونه بأيديهم، فأي إهانة وأي استغلال قصدها (العارف بالله) تجاه هذه الفئة وهؤلاء الأطفال؟
    ولماذا لا يسخر أبنا منطقته أو عشيرته لهذا الفعل؟
    لم أوجه السؤال لصاحب المعلومة طبعاً.

    الشاهد، هؤلاء كما قلت من قبل،
    تعوزهم عتبه يطأونها، بغية التعويض عن ظروف وملابسات تاريخية سابقة، سواء كانوا فاعلين فيها أو مفعولين.


    Quote: ملاحظ ما في ولااااااا مظاهرة واحدة ولاتنديد ولا تعاطف في قارة إفريقية مع جورج.

    ما بشبهنا،
    دا لسان حالهم، ودا متوقع جداً.
    ما هو شوف، التعاطف هنا يعني بالضرورة تأكيد الانتماء للفئة الزنجية، بدون شك
    ولأن اللون عند فولان بلاد تكرور يظل عقدة فحتى لو رغب أحد هؤلاء في إظهار التعاطف فسيمنعه عقله الباطن
    وإمعاناً في (الابتعاد) فبدلاً من ذلك يتطرف في الوقوف ضد الضحية تماماً كما يفعل صمويل إل كوشيب هنا



    وهو ذات السلوك الذي اتبعه أهل السودان الناطقين بالعربية في تجاهل مآسي المناطق الثلاثة، حتى الآن،
    وانصرفوا لعقد المقارنات مين (الأسمح) في فريق التفاوض هنا وهناك.

    والفكرة الأساسية في بحث جوي ديغرو هي أن الاضطرابات السلوكية لما بعد صدمة الرق تستمر وتورث كذلك!
    إذن فليس بالضرورة أن يخضع الانسان للتجربة القاسية بل يكفي أن يعرف عنها في بيئته أو تروى له


    في موريتانيا الحالية يا محمد قاضي التقسيم الاجتماعي الرئيسي عندهم يقوم على اللون، إما (بيضان) أو (سودان) بمعنى (زنوج)
    يليه التقسيم على أساس المهنة (يسمونها شريحة المعلمين) على اختلافها وتشمل كل المهن المنتجة إضافة للفن والرياضة.
    يليه التقسيم على أساس العرق.

    التقسيمات الثلاثة أعلاه موجودة بنسب مختلفة في العرقين الرئيسيين في موريتانيا (الحسانية والفولان)، والغالبية فولان متحدثين بالعربية
    يعني في الحسانية يكون وضعك الاجتماعي رهين بلونك ومهنتك وعندهم المحاربين ورجال الدين (الزوايا) هم الأهم، وهنا إشارة مهمة (*)
    وفي النهاية التقسيم على أساس قبلي، لذا نادراً ما نجد توصيفات للقبيلة في المدن، بل التقسيم لوني محض
    التشظي القبلي وابتداع مسميات القبائل عندنا دا مجرد مظهر للتفسخ من الهوية الأصلية، تقدر تسميهو تحسين عرض (rebranding)
    لذلك فغير مستغرب أن بعض الكتاب من جمهورية السودان يصف السكان الأصليين باسم (الحزام الأسود)
    والمفارقة هنا في أن أصحاب الوصف هم أيضاً سود ينزعون لهذه الإسقاطات في اللاوعي.

    Quote: ينقسم المجتمع الموريتاني، إلى ثلاثة أقسام: قسم يتولى الجهاد، قسم يتولى التعليم، وقسم
    يتولى التنمية، فلما جاء بنو حسان وظفوا المغارم (المكوس) على ذوى التنمية، وتركوا من أهل العلم
    من اشتهر بالصلاح أو انعزل عنهم في زاويته قال المختار بن حامد: "ومن طبقات المجتمع
    تكونت الأقسام الإجتماعية الآتي ذكرها: قسم ذوو الشوكة يسمون بالعرب، وقسم يقومون
    بالخطط الدينية من تعلم وتعليم وقضاء وهم الزوايا، وقسم غرمون يسمون باللحمة، ويضاف إلى
    هذه الأقسام قسم يحترفون الموسيقي ويسمون الشعار أو إيگاوف، وقسم يحترفون الحدادة والنجارة
    وتحترف نساؤهم الخرازة والصناعة وهم الصناع أو المعلمون، ثم الموالي العتقاء و العبيد " 1

    المطلب الأول: فئة المحاربين (بني حسان)
    ويطلق عليهم العرب أو حسان وتطلق تسمية حسان أو بنو حسان في الأصل على القبائل
    العربية الدعقلية الدنتسبة إلى حسان بن لستار بن لزمد معقل، وتدعي بنو حسان أنها تنتسب في
    عروبتها إلى" الحسن بن علي" رضي الله عنهما، وقد بلغ منهم إعتزازهم بعروبتهم الذي جعل أحد شعرائهم يقول:

    إنا بنو حسان دلت فصاحتنا أنا إلى العرب العرباء ننتسب
    إذ لم تقم ببينات أننا عرب ففي اللسان بيان أننا عرب

    فالعروبة عندهم مفهوم غير سلالي، مستند إلي قيم البطولة والتضحية والإقدام، فصارت
    بنو حسان تطلق على كل مجموعة تخلقت بأخلاق عرب معقل وسارت على نهجها في الحياة
    وحتى إن كانت هذه القبيلة صنهاجية الأصل، وتنقسم قبائل بنو حسان في أرض شنقيط إلى أربع
    أقسام: أولاد يحي بن عثماف، إدوعيش، التًارزة، البراكنة، وأما بالنسبة للإصطلاح، تطلق على
    الفئة المتفرغة لممارسة السلطة السياسية والعسكرية 1

    وتعتبر هذه الطبقة هي العليا في السلم الاجتماعي وأعضاؤها هم أهل الشوكة، حيث أن
    حياتهم تقوم على الغزو والحرب، كما أن هذه الفئة تحترف فن القتال وتحتكر السلطة السياسية في
    الدنطقة منذ الربع الأخير من القرن ال17 ، ولا تقوم بدور انتاجي في المجال الإقتصادي غالبا،
    وتتمثل وظيفتها الإجتماعية في توفير الأمن للفئات الأخرى الواقعة تحت حمايتها أو تأمين
    الأجانب العابرين مجالها مقابل الضرائب و خدمات مختلفة 2 .

    يعيش بني حسان من المغارم التي يدفعها الطبقات التابعة ولأتوات التي تدفعها لهم
    الشركات التجارية مقابل تأمين تجارة العلك فالترارزة مثلا الذين ينحدرون من الفئة الحسانية، كانو
    يحصلوف على مغارم كثيرة، فعلاوة على مغار الحماية الثابتة فإن الامراء كانوا يفرضون ضرائب
    استثنائية في حالة نشوب حرب بين قبيلتين، وهذه الضرائب تسمى محليا (الضمانة).
    كما يفرض الامير ضريبة الحرمة او الزريبة وهي ضريبة عامة تؤخد على كافة السكان وهي
    رمز لسيادة الأمير...وغيرها من الضرائب 3


    المطلب الثاني: فئة الزوايا (الطلبة)
    تطلق كلمة " الزوايا" إصطلاحا على مجموع القبائل المهتمة بالعلم ونشره في بلاد شنقيط،
    فهم حملة العلم و الدين في هذه البلاد لاينازعهم في ذلك أحد 1 ، إف التسمية الأكثر شيوعا لهذه
    المجموعة هي الزوايا ومفردها "زاو" وهي تطلق على مجموعات من القبائل اكثرىا من أصل
    صنهاجي، إنزوو بدينهم بعد سقوط دولة المرابطين واندثارها، وتطلق عليهم أيضا تسمية "الطلبة"
    ومفردها "طالب" وهي تسمية تدل على الوظيفة العلمية و الدينية من طلب علم وتعليم 2، حيث
    اتخذت من القيام على النشاط المعرفي عموما و الثقافة العربية الإسلامية خصوصا وظيفة اجتماعية
    أساسية كانت "المحظرة* " أداتها المثلى، فاهتمت بالتعليم والإفتاء والقضاء..إلخ 3 .
    كما قول فيهم أحمد بن الأمين الشنقيطي "صار لفظ الزوايا علما على قبال كثيرة، أغلب"
    سيرها في تعلم العلم وتعليمه، وتعمير الأرض، بحفر الأبار وتسيير القوافل، وقرى الضيف،
    وبقيت هذه الطائفة التي هي عمارة الارض مستمرة على ذلك، وربما وقعت حرب بين القبيلتين
    منهم أو قبيلة الواحدة مع بعضها، وقل من من نجا من هذا، إلا أنه قليل الوقوع بالنسبة إلى قبائل
    » حسان 4 .
    كما أنها لا تتميز بانتساب عرقي أو سلالي خاص يجمعها، بل أن الدرجع في تحديد مفهوم
    الزوايا إلى سلم القيم الإجتماعية والوظيفية فكل قبيلة أو مجموعة بشرية تعنى بالعلم تعلما وتعليما
    وتتسم بالتدين هي من فئة الزوايا، وتستفيد الزوايا شأنهم شأن بني حسان من حمايتهم الروحية التي
    يحصلون بموجبها على أتاوات تتمثل في الهدايا التي يدفعها اتباعهم من الفئات المغلوبة على
    أمرها 6.

    وهمذا شكلت كل من قبائل الزوايا وبني حسان قيادة ثنائية للمجتمع الشنقيطي،
    مارست المجموعة الأولى القيادة الروحية والعلمية وإدارة الشؤون الإقتصادية ومارست المجموعة الثانية
    القيادة العسكرية، وقد كرس المجتمع هذه القيادة المزدوجة بتمجيد شأن العلم والسلاح واعتبارهما
    رمز المجد و الكرامة 1

    جوانب مع الحياة الاجتماعية في موريتانيا خلال الفترة الاستعمارية (1903-1960م)، 53
    بحث ماجستير.

    أعتقد واضح.

    هذا يعطي فكرة واضحة عن أسباب (تعلق) فولان بلاد تكرور، في موريتانيا والسودان، باللغة العربية والدين، شعراً ونثراً وإملاء.
    وطبعاً هذا لا يكفي، لأن إجادة اللغة العربية والشعر صارت بضاعة شائعة، فحتى (ترتقي) لطبقة (لشريحة) أخرى عليك اجتياز محكات كثيرة.

    ودا السبب وراء نعرة عادل أحمد_لمين في تحريض أهله على تولي الجيش والقضاء والشرطة وبقية المهام غير المنتجة،
    فهو يتبع لا شعورياً النموذج المبرمج عليه وأيضا سلفاً والموروث من بلاد تكرور.

    (*)
    كتاب الطبقات (السفر الفضيحة) يصنف في الواقع وبالتفصيل الممل فئة الزوايا من فولان بلاد تكرور تكريساً (لطبقة) رجال الدين، وطلبة العلم
    تحديداً حتى إن لم يكن ما يمارسونه ديناً بالمعنى الصحيح، فهو مزيج بين الشعوذة والخرافة وسلوكيات تصنف على أنها دجل صريح حسب التعريف المعاصر إضافة
    لبعض التصرفات الدينية الغرض الأساسي منها التكسب بنوعيه المادي والاجتماعي وكلها مما لا يزال يمارس بطرق مختلفة حتى الآن، وهذا مما يوجب التحقيق فيه
    ومراجعته وتحديد الفاعلين فيه والمتكسبين به وبيان ذلك للعامة بغرض التصحيح والتوعية.
    لكن يبقى الدافع الأساسي للفاعلين فيه هو (الترقي) في المجتمع
    على أساس النموذج اللوني الهرمي في غرب أفريقيا.


    وبالعدم هنالك (بدائل أرخص)، مثل الاجتهاد العظيم، وهنا الباب مفتوح، سياسة، كدح، فن، إظهار أمانة، إلخ









    وربما يتذكر البعض أخينا صاحب (المحاضرات) ومقولة (أنا عربي ما رأيكم) و(حراسة البوابة الشرقية)
    Re: أنا عربي وبدون أي لكن ....... كاريكاتيرRe: أنا عربي وبدون أي لكن ....... كاريكاتير

    صنفني (نكرة من الدرجة الرابعة) لأني من غير (الكادحين لملاقاة كأس العروبة) القفص التراتبي الطبقي المسيطر على رأسه وآخرين
    عامل دروس من وحي تجربته الخاصة وخبرته العملية في (كيفية التحول إلى شخص عربي) وجد كفاية في نفسه لنشر الدليل العملي بغية الإحسان والحسنات:
    Quote: الدرس الرابع
    ربما نحن نعبر عن العروبة الإنسانية الحضارية أفضل من هؤلاء. وربما نكون نحن عرب من ناحية قيم العروبة أفضل من هؤلاء وهو هذا هو الواقع لان العروبة في النهاية قيم يتحدث عنها التراث العربي وهي قيم الشجاعة والشهامة والكرم وغيرها وهذه القيم وحسب تصوري موجودة في المجتمع السوداني أكثر من أي مجتمع عربي آخر ولذلك يمكن ان نقول نحن الذين يجب ان تقاس العروبة عليهم. وإن الآخرين من العرب في الدول الأخرى وفي زمن الانحدار نحو القطرية والتخلي عن القيم هم مخيرون في ان يتخلوا عن عروبتهم او ان يتمسكوا بها. كما يجب ان نكرر اننا وبغض النظر عن كل شيء فقد وجدنا أنفسنا في هذا الوضع، نتحدث وندين بالثقافة العربية ونحمل القيم العربية الاصيلة وكذلك نرتبط بقضايا الامة العربية المصيرية ضمن وجودنا في قارة أفريقيا وكذلك ارتباطنا بقضاياها العادلة أي افريقيا وضمن التعدد الموجود في مجتمعنا حيث توجد الثقافات الأخرى.
    Re: مرحبا بجوبا - عاصمة الثقافة العربية - كاري�Re: مرحبا بجوبا - عاصمة الثقافة العربية - كاري�



    Quote: العروبة عندي ليست دم او لون أو عرق أو نسب أنا لدى مفهوم للعروبة يقيم الناس حسب دورهم في خدمة الأمة العربية
    Re: مرحبا بجوبا - عاصمة الثقافة العربية - كاري�Re: مرحبا بجوبا - عاصمة الثقافة العربية - كاري�

    ديل، ناس الخدمة الطويلة الممتازة جداً، منحى بديل عن التفقه في اللغة والدين تعويضاً عن اللون والسحنة.
    وكلامه مطابق للاقتباس الوارد في بحث الماجستير أعلاه بالاسم (جوانب مع الحياة الاجتماعية في موريتانيا خلال الفترة الاستعمارية (1903-1960م)


    أو تغير لونك عشان تبقى (سمح) أسوة ببني حسان، حسب النموذج السائد، ودا مكلف طبعاً والنتيجة غير ثابتة أو مضمونة.

    وبدائل أخرى أشد رخسة، كأن تغير اسمك مثلما فعل أخينا عادل، أحمد_لمين، سواها (أمين) فقدم بذلك في الساعة الأولى بغلة باتجاه مصر.
    ونموذج آخر لإبدال الاسم واللون معا أخينا (سيف بابكر) فعلها قبل شهر تقريباً، بقاها (سيف الدين الصادق)!
    لأنه علم (بالصدفة) من خلال ما أنشر أن (بابكر) تزج به في بلاد تكرور في معية الفولان وتصنيفاتهم.
    يظن أن (الصادق) تنأى به عن النيجر وما جاورها، لا يعلم أن الاسم الجديد يحشره فيها أعمى، حشرا.

    ___
    هذا اسمه، انحلال الهوية.


    ====================================================================

    عادل أنين، إزيك

    Quote: بعدين الرق ما عنده علاقة بي لون الشخص بل بي وضعو الطبقي كشخص مستغل فقط ولازال موجود في بعض دول اوروبا الشرقية كاسترقاق اقتصادي تغرق في الديون من شخص يهودي لعين ثم يستغلك

    صحيح!
    بس الديون ما عادت شماعة تعلقها في اليهود،
    ما ياهو سيدك (الإمام الصادق جداً) أول ما (قعد) قال رجعوا لينا ممتلكاتنا و(عوضونا)، التعويض دا من جيبك أنت؟

    لذلك فعبد الرحمن الأنت بتدافع عنه من منطلق (الجنس للجنس لخمة) أسود من الكيبورد الجدامي دا، لازم يبقى (إمام)
    مع ذلك لم يجد حرجاً في (تسخير) أبناء السودان لخدمة استثماراته الاقتصادية، والدينية من بعدها، زوايا حادة وكدة.

    الرغوة التي تنفثها هنا بركن قدومك زي ود العك، و(محاضراتك) عن القبائل لا تنفصل عن الشرح الطبقي المسرود في بحث الماجستير، من أهل الشيء ذاتهم
    فولان بلاد تكرور (موجودون في السودان تحت مسمى "عرب" بديباجات شتى لزوم التنويع في التغليف encryption) وهذا يبرر كثرتها وتناسلها ومخرجاتها
    مجرد مظهر لانحلال الهوية، فالانسلاخات لا تعبر إلا عن حالة (عدم الرضا) والقلق والوجع المستمر، وياها حالتك الماثلة، نموذج بائن، لهذا تضطرب حين ترد إلى أصلك.

    زولك عبد الرحمن وجده وحفيده، ما كان عنده عندهم فرصة غير التسلل لطبقة رجال الدين المعروفة في موريتانيا حاليا بالزوايا لغرض اقتصادي في المقام الأول.

    دفاعك عنه في البوست بتاع (خالد العبيد) يجيء من خلفية أن اسمه (عبد_الرحمن) والاسم يشيع في موريتانيا بل يكاد يكون غالب
    أما زميلك العبيد فجاءت نهضته (انتهازاً) بناء على موقف سياسي تكتيكي رخيص جداً، اعتدناه ليس من الأحزاب فقط بل من الحكومات المتعاقبة أيضاً.
    معظم هذه الأحزاب عاصرت إنشاء المشاريع الزراعية المختلفة وورثت إدارتها، الجزيرة، حلفا الجديدة، الرهد، كنانة، خشم القربة، عسلاية، القضارف وغيرها
    في كل هذه المشاريع لا نزال نجد (الكمبو) على مرأى ومسمع من هؤلاء المتنطعين، أصحاب الأسماء الموريتانية، فماذا فعلوا؟
    ذات سلوك عبد الرحمن مكرر في كل من مشاريع الجزيرة وحلفا والرهد ومشاريع القضارف وكنانة وبالقانون.

    الكمبو لمن يسمع به هو الصيغة الرسمية القانونية للسخرة، الرق الدستوري، قرى تشاد بالمواد الأولية لسودانيين أصلاء
    يعملون بأرخص الأجور وبدون أي خدمات، لا ماء نظيف لا كهرباء لا تخطيط، تحت بصر الدولة وحكوماتها
    ممنوعين من البناء بمواد ثابتة، ترون هذه القرى في كل المشاريع الزراعية وفي طريق الخرطوم مدني.


    ما فعله عبد الرحمن لم يكن خروجاً على السائد، أو بدعة مستجدة
    كتاب الطبقات (السفر الفضيحة) رصد كل فولان بلاد تكرور (موجودون في السودان بمسمى "عرب" تحت ديباجات شتى)
    يمارسون ذات الفعل لغايات منفعة اقتصادية واجتماعية، زوايا قائمة وكدة، وبالمناسبة، معظم الأسماء الواردة في كتاب الطبقات هي أسماء فولانية موريتانية.


    Quote: لان شرط الناس ديل عدم اطلاق الرقيق دون تاهيلهم جعلهم يمارسون المهن المشينة والهامشية في الخرطوم والمشو مع السيدين بقو مزارعين

    دي جزئياً مطابقة لنمرة (36) فوق، مع الفارق طبعاً، الدور البيظاني البتحاول تحشر نفسك فيهو ما لائق عليك.

    كانوا شغالين شنو في مناطقهم الأصلية؟
    و(الناس ديل) علاقتهم شنو أصلاً بالسودان عشان يشترطوا؟
    طبعاً الخبث وحده هو الذي يقودك للاصطفاف خلف (عبد الرحمن)،
    فنسأل بكل بساطة: كانوا شغالين شنو في مناطقهم الأصلية قبل إخراجهم من الظلمات للنور؟

    طبعاً دي ذاتها (تبريرات) بيظان أمريكا، لما عارضوا تحرير الأفارقة بمزاعم (حيغتصبوا نسوانا، وياكلونا البعاعيت ديل)
    لذلك شرعت معظم الولايات حمل السلاح للمواطن العادي احترازاً، وولايات حرمت التعليم للسود،
    أما هنا فكان رد الفعل (تشنيع التعليم) ومعاقبة من يرغب فيه، بربطه بالجنازير أمام أقرانه.

    هؤلاء يجب ان يتم يمنحوا تعويضات مجزية اقلاها منحهم اراضي سكنية مجهزة بخدماتها اسوة بغيرهم
    ومزارع وادوات انتاج في نفس المناطق التي تربى فيها أجيالهم وان توفر لهم مقاعد دراسة حتى يكونوا أطباء ومهندسين وسفراء ورجال اعمال واصحاب ثروات.
    والخوف هنا، الخوف هو البيخلي (بابكر عباس) ينصح بالنسيان، وهو نفس السبب البيخلي فولان بلاد تكرور يقسموا السودان على مراحل،
    بقوا يصرحوا بالتقسيم علنا هنا في المنبر، وبعضهم بقى يتكلم عن (البعاعيت) منذ الآن، جهرة.




    يبقى الانتساب للعترة البتصح المشي الغرض منه، قعاد ساكت واستلام الحق الشرعي، الختة، البياض، النزور والعشور.

    فالخوف هنا يا عادل (أحمد_لمين) من فقدان ميزات (الخمس) الاستحقاق الطبيعي للملتحق بالعترة البتصلح المشية
    ومن والاهم ومن بعدهم أجمعين، وظائف وامتيازات ووجاهات و(راحة قلب) من شبهة التكرنة البتخلي الزيك
    من أصحاب الأسماء الموريتانية رافعين أصابعهم تدور زي مروحة السقف تشير في كل الاتجاهات
    نحنا أغاريق، أصلنا برامكة، جينا في هجرات، أهلنا زمان هنود، الصباع مابي الغرب دت
    وأول ما ما نمسك الصباع ونعصروا في النيجر ومالي دموا ينشف
    ييبس كر، ينكسر كرج!

    يا زول في ناس ليوم الليلة مخلوعين بالمنقا.

    مهن مشينة؟
    المشين أنت يا عادل (أحمد_لمين)

    -------------


    Quote: وهم واحفادهم الهسة في المركز 2020
    هل المركز ده فيه عرب عشان يكون فيع شيوعيين وبعثيين وناصرييين

    في دي أنت صاح، ياهم أهلك لكن، ياها نزعة الاجتهاد العظيم في السياسة حقت بدوي حارس البوابة الشرقية.
    أها رأيك شنو تحصر لينا قائمة أولية بأسماء الأنت سميتهم (مركز) ديل؟
    ديل أهلك أنت يا عادل (أحمد_لمين)، الشينة منكورة ومزرورة.
    وأبدأ لينا من (عبود) وأنت جاي، ومافي مانع لو عايز
    تقوم من محطة (بدي أبو شلوخ).
    و(بدي) طبعاً اسم فولاني موريتاني
    و(أبو شلوخ) مجرد نكهة ساكت.

    ___
    منقا.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-15-2020, 12:09 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    Quote: ودا السبب وراء نعرة عادل أحمد_لمين في تحريض أهله على تولي الجيش والقضاء والشرطة وبقية المهام غير المنتجة،
    فهو يتبع لا شعورياً النموذج المبرمج عليه وأيضا سلفاً والموروث من بلاد تكرور.

    انت يا حاتم من الذين يعانون من صدمة بعد الرق وعقدة استكهولم
    الرق في السودان جاء مع الاتراك والمصريين 1821-1885 وحررت المهدية السودان منو والمهدي يرجع ليه الفضل الاول في تحرير السودان ايضا دينيا من مركز الخلافة التركي القديم الرجعنا ليه انقلاب 1969 وانقلاب 1989
    بسبب الرقيق الحررو كتشنر ودخلهم كلية غردون عشان يبعدو من مصر وتركيا رجعو يردحو في الانصار لحساب المخابرات المصرية وانطبقت عليه رؤية بن خلدون اي زول يطاول علي المهدي والسيد عبد الرحمن من اولاد السرارة في المركز ديل يخدم اسياده في المخابرات المصرية ومصر تحكما سلالات مستعبدة وكل ادعياء العروبة المزيفة من المحيط الي الخليح مخلفات رقيق تركي فقط وايضا الاخوان المسلمين
    اربط كلامك بي وقائع تارخية
    المهدية تمثل 10 مليون سوداني عنده قبيلة وعندها اسم ومكان وايضا الختمية 8 مليون سوداني ينتمي لي قبيلة عندها اسم ومكان الحركة الشعبية ايضا في كل السودان قبائل ليها اسم ومكان
    انت وريني الناصري والبعثي والشيوعي دي قبيلتو شنو واخر انتخابات صفر بعثي صفر ناصري و3 شيوعي قاعدين يسو شنو كان الشعب لفظهم غير الدفع امسبق وقروش الخليج ومتسكعين بين الامارات وقطر ومعاهم الجبهة الثورية لا عمد ولا اطيان قوم لف
    الكوز البتمسح بي الكربمات ده قبيلتو شنو وما تنسي اغنية عجبوني اولاد السرارة ده قبيلتو شنو
    انت بتمارس اسقاط مكشوف وليس كتابة واعية انا عندي دين بعبر عنه الختمية وقبة وحواكير في الاقليم الشمالي لي الجدي خليوت بعانخي ما عندي شعور متاصل بي الدونية حيال مصر او غيرا وبرنامجي في البورد ده رؤية جون قرنق والحركة الشعبية
    الدغمسة دي في جهمورية العاصمة المثلثة شوفهم جو من وين ؟؟
    الجماعة اصلوهم رقيق محرر عملو فيها عرب ليه ؟؟؟مش كان احسن ليهم يمشو مع السيد علي والسيد عبداللرحمن بدل ماخور الاتراك القديم الخرطوم ...
    نحن عايزين نعمل احصاء في السودان بالقبائل ونرجع الادارة الاهلية والاقاليم عشان نتحرر من ابناء السفلة خدم المصريين والمخابرات الامريكيةة
    وكلو واضح ومكشوف ما تلزمني شيوعيين وبعثيين وناصريين دي ابدا وكيزان وسلفية بتاعة فلاتة في السودان

    شوف ليك زول ما عنده اصل شرشح بيه في البورد
    وابن خلدون مرجع في علم الاجتماع وفعلا تاكد في الانقاذ كلامه القاضي الساقط والسياسي الساقط والجيش الساقط والامن الساقط ولاهاي بدت وتنظف السودان كلو ما يفضل الا الختمية والانصار من غير الصادق المهدي الملوث بي الكيزان من 1964 والجمهوريين الحركة الشعبية بس
    بعد ايتام الترابى بنفتح ملف مايو 1969 والجرئم ضد الانسانية لا تسقط بالتقادم اطلاقا وبلو راسكم يا كعوك المركز
    انت مركب مكنة شيوعي وعايز تتطاول علي المهدية والانصار بنوري الناس اصلك وفصلك
    ورني قبيلتك شنو ؟؟القبيلة ما عيب في السودان اطلاقا ولا تخلف حقيقة اجتماعية
    اكبر عالم ذرة في الهند بمشي لي قبيلتو وعمل كل طقوسا ان شاء الله عيد الراكي او تقديس البقرة وهو عالم ذرة تخلف شنو التخلف احسن من العمالة الرخيصة وقلة الاصل


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

06-15-2020, 12:24 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: adil amin)

    شفت يا مازوم اقرا المقال ده كويس عشان تحرر لو انت فلاتي ناكر قبيلتك او من اولاد السرارة عشان ما تشخضن الحوار ما عيب يكون الزول فلاتي او من ابناء الرقيق الحررهم كشتنر
    بس اما يمارس السياسة بي اخلاق او يمشي يشوف شغلة ثانية
    هويتي الدنية مسلم ختمي
    من قبيلة الشايقية
    هويتي السياسية حركة شعبية وبعتبر جون قرنق ده مهدي الجنوب ومتسمك بي برنامج الحركة الشعبية الشرحو الجعلي منصور خالد
    ومباري رؤية واضحة الدولة الديمقراطية الفدرالية لاشتراكية لا صدام حسين ولا عبد الناصر ولا حسن البنا ولي محمد عبدالوهاب
    دي قواعد الاشباك هنا مع جقود
    Quote: عودة الاخ دينق

    عادل الامين

    الحوار المتمدن-العدد: 5607 - 2017 / 8 / 12 - 19:08
    المحور: مواضيع وابحاث سياسية







    من كتاب محمد ابوالقاسم القيم السودان مازق التاريخ وافاق المستقبل (جدلية التركيب) ونحن في 2017 والتتار على الابواب اخذكم في سياحة في رؤية الكاتب عن نهوض كوش وجدلية التركيب باسس جديدة لان الراحل انقطع عمله الله يرحمه وبقى له العلم الذي ينتفع به وهذا السفر القيم .. كما هي دعوة لكل السودانيين للعودة في قراءة الكتب التي تركها لنا الرعيل الاولي وفيها عصارة تجاربهم حتى نملك الجيل الحاضر مفاتيح لمستقبل جديد للسودان قائم على وعي حقيقي ومعرفة حقيقية ..وما اكثرها الكتب القيمة التي اندثرت عبر الزمن في كهف النسيان..ونحن نعيش اسوا سنوات التيه ..سأتناول قضية حساسة تتعلق بالمركز والشرائح الاجتماعية التي استوطنته عبر العصور ولماذا ظل عائق امام نهوض السودان الحقيقي حتى الان ..
    تحت عنوان جانبي((كلية غردون ضد القاهرة)) ذكر المفكر السوداني الراحل محمد ابوالقاسم: قد عمد الانجليز على تخطيط اكثر خبثا حين استقطبوا لكلية غردون اعدادا من الطلاب السودانيين ((السود)) من سلالات عهد الاسترقاق حتى بلغ عددهم (67) طالبا في1906 مقابل(138) طالبا من ابناء القبائل العربية في كل السودان والهدف من الخطة كان واضحا اذا اعتقد الانجليز ان ابناء سلالات الرقيق بحكم وضعهم التاريخي الاجتماعي سيكونون اكثر ولاءا للبريطانيين واقل طموحا في سلم الترقي الإداري ما يعني استبدال المصريين بعناصر موالية لا تطرح في المستقبل أي نوع من الطموحات الوطنية وقد كذبت حوادث 1924 هذه النظرية كما سياتي شرحه =انتهى الاقتباس الكتاب ص 184 و185
    ****
    طبعا وفقا للرؤية الايدلوجية التي كان يعاني منها محمد ابوالقاسم نفسه في كتابه القيم وعداءه للإنجليز وموالاته من وراء حجاب لمصر وتركيا والخلافة المزعومة التي يتغنى بها الاخوان المسلمين في السودان حتى الان على حساب المهدية وقبلها الشايقية ومعركة كورتي والجعليين وحرق اسماعيل باشا في المتمة تعكس تماما ان يكون الانجليز خبثاء وهم يمارسون السودنة ويدعمون شعار السودان للسودانيين كما زعم..الخبثاء كانوا المصريين في حركة 1924 ومن الكتاب نفسه توصلنا الي حقيقة مرة ان مصر تعاملت مع السودان والسودانيين عبر العصور من دخولهم مع الاتراك1821 بطريقتين فقط توصفا بالخساسة والانتهازية ووعي اتفاقية 1899 ما عدا فقط محمد نجيب الله يرحمه فقط لا غير وقد فقد علي عبداللطيف عقله بسبب خذلان المصريين له وانقلب كثير من السياسيين السودانيين ضدها وبقي فقط نخب المركز من احفاد هؤلاء الاقليات المسترقة يشكلون شريحة اجتماعية كبيرة في الخرطوم مصرين يكونوا عرب الي يومنا هذا ويتهافتون على مصر وأيدولوجياتها المشبوهة ووعي الدولة المركزية الذى لا يتجاوز جمهورية العاصمة المثلثة ويجهضون أي مشروع سوداني فدرالي للنهوض بكوش من مشروع الحزب الجمهوري محمود محمد طه و اسس دستور السودان 1955ويهينوا الجنوبيين وكل ابناء الهامش الغربي في المركز بالكشة وفي الهامش بحروب الابادة تحت اشراف البنك الدولي ومشاريعه الشيطانية المعروفة في العالم وعقدة استكهولم التي تجعلهم يتهافتون على مصر والعرب وتركيا الى اليوم ..نحن اصلا جاءنا الاسلام قبل الف عام عبر التجار اليمنيين والهاشميين والطرق الصوفية من العراق تلاميذ الشيخ عبدالقادر الجيلاني وجعلوا اسلام السودان صوفي مرتبط بمحبة ال البيت كما هم الانصار والختمية والجمهوريين ولم يطالبونا بان نكون عرب اطلاقا ..فما الذي يجعلنا الان نبحث عن عروبة مستعارة بالكريمات والحقن واسلام مشوه جاء به الفلاتة والتكارين من جامعة ام القرى السلفية في السعودية او الاخوان المسلمين المصرية او الخلافة الداعشية التركية ونسقط التاريخ المشين للوجود التركي المصري في السودان الذى استدعى ان تتوحد كل قبائل السودان بما في ذلك الكجوريين تحت راية المهدية للتحرر منه في 1885 ووفقا لنظرية جدل التركيب نفسها التي ابتكرها ابولقاسم حاج حمد لقد مثل المهدي الشمال وانجز مهمته في تحرير السودان من الاتراك والمصريين وايضا نقفز ونتجاوز انتكاسة عبدالله التعايشي لأنه لا يمثل الغرب ..الذى يمثل الغرب هو السيد عبدالرحمن الذى جلب عبقرية سلاطين الفور من امه وايضا جمع السودانيين كلهم بطريقة حديثة تناسب المرحلة وحولهم من مقاتلين الى مزارعين ثم ناخبين في حزب الامة العريق ليخرج الانجليز بطريقة راقية عبر الانتخابات في 1 يناير 1956 ثم جاءت انتكاسة اخرى بالأيدولوجيات المصرية بعد الاستقلال من ناصريين وشيوعيين انقلاب 1969 ثم الاخوان المسلمين انقلاب 1989 ليدخل السودان من جديد جحر ضب خرب مع اقليات المركز المذكورة انفا والوافدين الجدد على السودان ...ويأتي اخونا دينق الذى جعله ابوالقاسم عنوان الفصل الثامن (عودة الاخ دينق ) في دور الجنوبيين في نهوض كوش جاء مهدي الجنوبيين دينق في صورة د جون قرنق ورؤية السودان الجديد واتفاقية نيفاشا ودستور 2005 لاستعادة كوش واستنهاضها لاكتمال (جدلية التركيب) والدور الرائد لكتلة الجنوب..ومات جون قرنق بصورة فاجعة 2005 وبقيت الرؤية تنتظر فارس جديد يكمل مهمة كل الرعيل الاول للنهوض بالسودان او كوش الثانية من عباءة المهدية وشعار السودان للسودانيين الذى استهجنه نخب الخواء المزخرف في مؤتمر الخريجين والتحرر من هذا الاستلاب المصري المشين لابد من العودة الى مسار مهدي الجنوب دينق تقديرا لأبناء الجنوب الذين حاربوا في المهدية واطلقوا علي المهدي دينق كما ذكر فرانسيس دينق في كتابه القيم السودان صراع الروى والهوية ..اقروا يا سودانيين كثيرا في كتب الرعيل الاول لتبصروا طريقكم من جديد واتركو العبث في الواتس اب واستهلاك نفسكم فيما لا طائل تحته.اقرا 50 صفحة في اليوم ستكون قرات كتاب كل اسبوع سيكون حصيلتك المعرفية 48 كتاب في السنة وهذا كافي جدا لتكون واعي وفاعل في استعادة روح السودان سودان الحضارة الكوشية .والحديث ذو شجون


    انا الختمي الرجعي احترمت د جون قرنق ومشروعو واروج فيه لحدي هسة وصورة البروفايل قدامك
    الشيوعي والبعثي والتاصري ده مكنكش في التراهات المصرية دي لحدي الليلة ليه
    مش ياها عقدة استكهولم وازمة بعد الرق عبر الاجيال بعد حهود كتشنر الجبارة لابعادهم من المركز المخزي ده مصر تركيا
    ديل شايفين زيك يا مازوم د جون قرنق عب ساكت والجنوبيين مشو ليه نشتغل بيهم ثاني
    ولاطعننا بي المحاصصة في نفس اتجاه الانقاذ الغبي لحدي هسة يوينو 2020
    انت مركب مكنة شيوعي لحدي هسة ليه الحركة الشعبية مالا وعملت مشروع دولة علي ورق بي دستور 2005 اللولوة شنو ؟؟
    اقرا الكلام بي الاحمر يا تور الله الانطح ووورينا اسر الناس ديل منو هسة خريجين كلية غردون ؟؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

07-29-2020, 11:16 AM

حاتم إبراهيم
<aحاتم إبراهيم
تاريخ التسجيل: 08-11-2014
مجموع المشاركات: 3243

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)



    _____
    نترجمها لاحقاً.


    =============================

    Quote: نحن عايزين نعمل احصاء في السودان بالقبائل ونرجع الادارة الاهلية والاقاليم عشان نتحرر من ابناء السفلة خدم المصريين والمخابرات الامريكيةة
    وكلو واضح ومكشوف ما تلزمني شيوعيين وبعثيين وناصريين دي ابدا وكيزان وسلفية بتاعة فلاتة في السودان

    عبود خدم المصريين
    نميري خدم المصريين
    البشير خدم المصريين

    وكل زعامات الأحزاب الطائفية خدمتهم.
    وكذلك الأحزاب العقدية مرجعيتها مصرية عروبية.

    يبقى لو ماكنت بتطلق الرصاص على قدميك الحافيتين بمثل هذا الكلام
    ___
    فالفوق ديل تصنيفك ليهم شنو؟


    ووالله ياريت تعمل الإحصاء وتبدأ بنفسك،
    أما الأنت سميتها (قبائل) فأغلبها مجرد نمر جديدة للكوامر القديمة الجات قاطعة البلد غرب شرق، وحلت هنا.
    كوامر تكرور يا (أحمد_لمين).
    مجرد (rebranding)
    حسب جوي.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

07-30-2020, 03:34 AM

Mahjob Abdalla
<aMahjob Abdalla
تاريخ التسجيل: 10-05-2006
مجموع المشاركات: 6587

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    اهلين حاتم و سعيدين بالطلة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

07-30-2020, 04:06 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: Mahjob Abdalla)

    Quote: تحت عنوان جانبي((كلية غردون ضد القاهرة)) ذكر المفكر السوداني الراحل محمد ابوالقاسم: قد عمد الانجليز على تخطيط اكثر خبثا حين استقطبوا لكلية غردون اعدادا من الطلاب السودانيين ((السود)) من سلالات عهد الاسترقاق حتى بلغ عددهم (67) طالبا في1906 مقابل(138) طالبا من ابناء القبائل العربية في كل السودان والهدف من الخطة كان واضحا اذا اعتقد الانجليز ان ابناء سلالات الرقيق بحكم وضعهم التاريخي الاجتماعي سيكونون اكثر ولاءا للبريطانيين واقل طموحا في سلم الترقي الإداري ما يعني استبدال المصريين بعناصر موالية لا تطرح في المستقبل أي نوع من الطموحات الوطنية وقد كذبت حوادث 1924 هذه النظرية كما سياتي شرحه =انتهى الاقتباس الكتاب ص 184 و185


    انت خلي القبائل في السودان موجودة باسما وبي عاداتا وبي نظارا و200 سنة في السودان ما سمعنا بي الجرائم المشينة التي يصدرها المركز للاقاليم بعد الاستقلال من موت رخيص واغتصاب نساء ونهب موارد
    قبائل عندها مك وعندها قبب وعندها كحور
    ورينا ناس المركز ديل منو ؟؟؟؟
    نطلوب منك اجابة محددة
    من هم جماعة كتشنر ديل 67 شخص زمان الان67 اسرة عظيمة في المركز لونهم فتج وبقى بنبي وبقو اسهم ناس الخرتوم وجلسن يا حلاتن
    ما في عرب في الخرطوم غير السفير اليمني وفي السودان غير الرشايدة
    البعثي والناصري والشيوعي العروبي ده شنو ؟؟؟؟
    الاقاليم دي كلها قبائل عارفين نفسهم شنو ووجدانهم الديني معروف وخياراتهم السياسية والانتخابية من مؤتمر الخريجين لحدي الاستقلال ولحدي انتخابات 2010 التي افسدها الكيزان
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

07-31-2020, 07:55 AM

حاتم إبراهيم
<aحاتم إبراهيم
تاريخ التسجيل: 08-11-2014
مجموع المشاركات: 3243

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    كيف حالك الأخ الأستاذ محجوب عبد الله.

    ===================

    Quote: ورينا ناس المركز ديل منو ؟؟؟؟
    نطلوب منك اجابة محددة

    ديل انتو والبشبهوك وأي شخص عنصري زيك (بينسلخ) من أهلو المشلخين في غرب أفريقيا.
    غيرك كان أشطر، بقى يكورك بلادي سدود وجدودنا هنود !
    الأمور دي بقت أكتر من واضحة، مش كدة؟
    فمافي داعي تجلطها في الآخرين
    يا (أحمد_لمين).

    وأهو عندك القائمة المختصرة فوق، رؤساء وزعامات أحزاب!
    شوف أنت بقى السلالات المتنفذة والمتسلطة من قبل الاستقلال ولغاية الآن، مكانا وين.


    Quote: الاقاليم دي كلها قبائل عارفين نفسهم شنو ووجدانهم الديني معروف وخياراتهم السياسية والانتخابية من مؤتمر الخريجين لحدي الاستقلال ولحدي انتخابات 2010 التي افسدها الكيزان

    وهم الكيزان من وين يا أحمد_لمين؟
    كدي طلع ورقة وقلم وابدأ أكتب الرموز والمشاهير وخت قدام أي واحد الجهة الجاي منها، وما تنسى القبيلة، طالما دا معيارك.
    يا أخينا، أكتر من نصف أعضاء مؤتمر الخريجين اسماؤهم موريتانية فولانية تكرورية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2020, 12:40 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    Quote: تحت عنوان جانبي((كلية غردون ضد القاهرة)) ذكر المفكر السوداني الراحل محمد ابوالقاسم: قد عمد الانجليز على تخطيط اكثر خبثا حين استقطبوا لكلية غردون اعدادا من الطلاب السودانيين ((السود))من سلالات عهد الاسترقاق حتى بلغ عددهم (67) طالبا في1906 مقابل(138) طالبا من ابناء القبائل العربية في كل السودان والهدف من الخطة كان واضحا اذا اعتقد الانجليز ان ابناء سلالات الرقيق بحكم وضعهم التاريخي الاجتماعي سيكونون اكثر ولاءا للبريطانيين واقل طموحا في سلم الترقي الإداري ما يعني استبدال المصريين بعناصر موالية لا تطرح في المستقبل أي نوع من الطموحات الوطنية وقد كذبت حوادث 1924 هذه النظرية كما سياتي شرحه =انتهى الاقتباس الكتاب ص 184 و185

    انت يا حانم ابراهيم
    اول حاجة 90% مت كتاباتي في البورد ده تحديدا موثقة وحقائق وليس راي عشان انت تلف وتدور
    فرق بين الحقائق والراي
    اصلو راي واحد

    انا سوداني بس وفي حدود 1يناير 1956
    ختمية +حركة شعبية
    الاخوان المسلمين دي لا وجود لها في الاقاليم الشمالي والترابي من الجزيرة
    انت جاوب
    السؤال
    ال67 طالب ديل اتخرجو م كلية غردون والان اسر كبيرة في الخرطوم
    ديل منو في الخرطوم الان 2020 وما هو اتجاهم السياسي والديني عرفنا 1924 كانو شنو
    ما تصرج الكورة
    خلينا نقفل ملف المركز الاتسبب في تعاسة كل السودان والسودانيين
    ما هي مكوانته الحقيقية
    من هم ناس المركز
    خلي ناس الشمال ديل هسة
    الشمال قبائل
    عندها اسم عندها مك وقبة وختمية وانصار نحمد الله وصوفية وجمهوريين
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2020, 12:53 PM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: adil amin)

    الكتاب ده بفك شفرة السودان من دخول الاتراك 1821 لحدي الاستقلال 1يناير 1956 والباقي بتمو كتب د منصور خالد
    https://top4top.io/
    ويورينا الخروج من متاهة السامري كيف
    والف رحمة تغشاك يا د محمد ابو القاسم حاج حمد تهت كثير ومسكت الدرب
    يا جماعة السترة والفضيحة متباريات
    رايكم شنو نتحرر من الدولة المركزية والجري ورا مصر والعرب
    وننقل العاصمة كوستي ونهيكل السودان بدستور 1973 ودستور 2005 والمحكمة الدستورية والانتخابات طوالي
    عشان الفرز يكون بي الشعب طوالي
    لو سوداني اصلي بحيبك الصندوق في الولايات او ااقاليم وفي برلمانات الاقاليم والمركز وراسة الجمهورية
    ما تقعدو في راس الناس بي المحاصصة يا ناس اخرطوم الاقليات وبي رعاية المخابرات المصرية المفضوح
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2020, 03:36 PM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 16185

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: adil amin)

    ول أبا حاتم،
    كل عام وأنتم بألف خير ..
    ما زلنا ننتظر منك مقاربات بين ما تتدارس هنا في المجتمع الأمريكي .. وما بين .. ماضي ظاهرة الرق في المجتمع السوداني وإفرازات الظاهرة الحالية .. دكتور ديغرو ليري أوضحت ذلك بجلاء .. من خلال 54 نقطة التي أثرتها أنت .. لكني لم أجد شيئ من جانبك إلا النذر القليل وبعيد عن الموضوع ..

    بريمة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

08-02-2020, 09:44 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: Biraima M Adam)

    لحدي يلهثو مصر ومشاريها الفالصو و ورا تركيا ورجب طيب اوردغان
    من في السودان يمجد الاتراك حتي الان؟
    ويضيع اجر الشايقية والجعليين والمهدية نفسها ؟؟في القرن21 ؟؟
    يا حاتم ابراهيم
    سمعت بي عقدة استكهولم
    دي الحيرت كتنشر وضيعت علي عبداللطيف في الاخير
    https://top4top.io/
    تعال عشان نقفل ملف المركز سبب مشاكل كل السودان من الاستقلال لحدي الليلة واعادة تدوير الدولة المركزية بالخاتنا في الفضاء الغلط لحدي هسة
    مصر وتركيا والعالم العربي المزيف
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

08-03-2020, 03:14 PM

حاتم إبراهيم
<aحاتم إبراهيم
تاريخ التسجيل: 08-11-2014
مجموع المشاركات: 3243

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    Quote: ما زلنا ننتظر منك مقاربات بين ما تتدارس هنا في المجتمع الأمريكي .. وما بين .. ماضي ظاهرة الرق في المجتمع السوداني وإفرازات الظاهرة الحالية


    أول حاجة كونك تميز بين الاتنين على أساس جغرافي دي مشكلة في حد ذاتها.
    تجارة الأطلسي استمرت لقرنين، لكن تجارة الشرق باتجاه الحجاز والشمال باتجاه تركيا استمرت ثمانية قرون.
    يبقى لما تنظر لأفارقة أمريكا على أنهم صنف مختلف فأنت كأنك ترى بحوث ديغرو تخص الأمريكان.

    عليك تعرف أن الضحايا هم نفسهم يا إبراهيما، كل الفرق أن بعضهم شحن إلى الغرب والباقي إلى الشرق.

    https://www.slavevoyages.org/resources/names-database



    في الرابط أعلاه حتلاقي جزء ضئيل من المجموعات المهجرة عبر الأطلسي، وفيها أسماء عربية وإسلامية يا إبراهيما!
    نعم، فيها محمد وإبراهيم وعلي ومحمود وأبوبكر يا إبراهيما، وقع ليك الكلام؟


    Quote: دكتور ديغرو ليري أوضحت ذلك بجلاء .. من خلال 54 نقطة التي أثرتها أنت .. لكني لم أجد شيئ من جانبك إلا النذر القليل وبعيد عن الموضوع ..

    ما حتجد شيء يا إبراهيما لسبب بسيط جداً
    إنكار الوقائع يبين في لبس العقال لأفريقي اسمه إبراهيما بلل يظن أنه ينتمي لخارج القارة.
    دي النقطة الجوهرية التي تبحث فيها جوي ديغرو، يعني أنت وأمثالك موضوع بحثها.
    ومعاك عادل (أحمد_لمين) بالدرجة الأولى.
    وكمية كبيرة متفرقة.

    ============================================

    Quote: اول حاجة 90% مت كتاباتي في البورد ده تحديدا موثقة وحقائق وليس راي عشان انت تلف وتدور
    فرق بين الحقائق والراي

    والله وجهنا بوصلتك في الاتجاه الصحيح وطلبنا منك ترصد في ورقة خارجية ما تتعتهم بأنهم (أبناء سفلة) و(خدم مصريين)
    حتى نرى من هؤلاء وما طبيعة اسماؤهم ومن أين أتوا.


    Quote: انا سوداني بس وفي حدود 1يناير 1956

    إيه علاقتك بحضارات وادي النيل يا (أحمد_لمين)؟
    حدد باختصار طبيعة الصلبطة المستمرة في في تهارقا وبعانخي والباقين.
    بدل الهوس والكلام الكتير.


    Quote: ال67 طالب ديل اتخرجو م كلية غردون والان اسر كبيرة في الخرطوم
    ديل منو في الخرطوم الان 2020 وما هو اتجاهم السياسي والديني عرفنا 1924 كانو شنو
    ما تصرج الكورة

    إذا عندك لستة بالأسماء انشرها و (ريح نفسك).


    Quote: الاخوان المسلمين دي لا وجود لها في الاقاليم الشمالي والترابي من الجزيرة

    دا مجرد فرد في سلسلة طويلة، الباقين طلعوا من وين يا عادل؟
    يعني المجموعة السابقة والتالية للاسم أعلاه من أي المناطق؟


    Quote: خلينا نقفل ملف المركز الاتسبب في تعاسة كل السودان والسودانيين
    ما هي مكوانته الحقيقية
    من هم ناس المركز

    أظن سبقت الإجابة بأنهم أنت والبشبهوك.


    Quote: خلي ناس الشمال ديل هسة
    الشمال قبائل

    نخليهم ليه؟
    أديني سبب واضح، كونك تزعم بأنهم (قبائل) لا اعتقد بأنه يحميك من رصد أسماء من تسميهم مركز وبقية النعوت.
    أما إذا كان السبب هو امتلاء الورقة التي اوصيناك بكتابتها عن آخرها بالأسماء من ذات الإقليم فيما يختص بتوصيفاتك
    فعذرك معاك، في الحقيقة أنت معذور دائماً
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

08-03-2020, 05:20 PM

محمد محمد قاضي
<aمحمد محمد قاضي
تاريخ التسجيل: 12-23-2014
مجموع المشاركات: 934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: حاتم إبراهيم)

    Quote: إذا عندك لستة بالأسماء انشرها و (ريح نفسك).

    إلي أن يأتي بأسماء هؤلاء وهؤلاء نتبرع ليه ببعض أسماء
    وفد الكوزات بعلم تركيا عساه يعرف من أين أتي هؤلاء
    ومن أي جهات السودان (حسب الأسماء) ومن أي جهة
    وقبيلة* (حسب السحنات والسماحة) (شايفو فرحان بالصورة)
    يقيادة فاطمة خالد زوجة القشير المخلوع
    وأيضا فاطمة الأمين عبد الرحمن زوجة الشيخ الورع علي
    إيمان فتح الرحمن نمر زوجة العباس حسن أحمد البشير
    هبة محمود صادق فريد وزيرة دولة بالإتصالات
    نعمات حسن عيسي زوجة عبد الرحمن الخضر
    زينب أحمد الطيب أمينة أمانة المرأة
    أحلام الفكي أمين عام إتحاد المرأة ولاية الخرطوم
    عفاف بابكر أمينة الإعلام بإتحاد المرأة
    رحمة التجاني مديرة في الإدارة المركزية (الكهرباء)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2020, 05:41 AM

adil amin
<aadil amin
تاريخ التسجيل: 08-01-2002
مجموع المشاركات: 26355

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: أعراض ما بعد صدمة الرق (Re: محمد محمد قاضي)

    انتحال القبائل دي كانت مرحلة من مراحل الانقاذ
    وهسة لمن تسقط الانقاذ تماما
    كل زول بعرف اصلو وفصلو في السودان
    لان الانقلابات واللهاث وار تركيا ومصر وراه نفسية معروفة
    والكلام من كتاب د ابو القاسم حاج حمد
    وبن خدلون ما عنصري
    السرؤال لو انت سوداني مؤصل ومفصل ذى جون قرنق ما عايز تجي بي الانتخابات ليه ؟
    ما عايز تحترم القبائل في الاقاليم ليه ؟؟
    منو ورا الابادة في الاقاليم وليه ؟
    ما عايز تحترم قناعات السودانيين الدينية وتزدري الاديان والرموز الدينية السودانية بتاعة الاستقلال ومباري الترابي ابو عيسي وبابكر عوض الله
    منو في السودان بالتتحكم فيه المخابرات المصرية لحدي هسة
    الجعلي ولا متجوعل
    والحثالة بسلوكهم السياسي بس ينتعرفو
    السودان ده قبل الاستقلال ما كان في سلوكيات سياسية مشينة ابدا ولا قتل رخيص ونهب موارد
    والقبائل ولكعوك ما في السودان في امركيا ذاتا ذى حفيد الخمار الالماني دي ترامب
    https://top4top.io/
    اي قبيلة في السودان عندها اسم وعندها مك وعندها كجور وقبة
    خلو اللف والدوران
    في رقيق وفي اولاد سرارة وعقاب ترك وقليات وجاليات في المركز وما عيب بس يزجو من السياسة والقضاء والجيش
    ذى ما قال بن خلدون
    او يجو بس بي الانتخابات
    لا محاصصة وسخة ولا انقلاب اوسخ
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de