(الفلاتة) أو مجتمعات مهاجري غرب افريقيا في ولاية القضارف::عملية الاستقرار والاندماج المحلي

الذكرى السادسة والثلاثين لاستشهاد الأستاذ محمود محمد طه منطقة واشنطن
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-17-2021, 08:51 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-27-2020, 09:15 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
(الفلاتة) أو مجتمعات مهاجري غرب افريقيا في ولاية القضارف::عملية الاستقرار والاندماج المحلي

    10:15 AM August, 27 2020 سودانيز اون لاين
    محمد عبد الله الحسين-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});(الفلاتة) أو مجتمعات مهاجري غرب افريقيا في ولاية القضارف:عملية الاستقرار والاندماج المحلي

    تأليف: كاثرين ميللر والامين ابومنقةأعتقد أن الموضوع مفيد ومهم ,حيث أن يتناول عدة موضوعات متداخلة تتراوح بين الهجرة الخارجية و الاندماج في المجتمع المحلي ،

    أي هي موضوعات تتعلق بالهوية و الانتماء و التاريخ ..رأيت أن أقوم بترجمة المقال منجّماً(على دفعات)- (حسب التساهيل)..المقال يتحدث عن مجتمعات غرب أفريقيا
    في السودان (الفلاتة) باعتبارها إحدى المكونات السكانية المحلية المهاجرة..حيث يتناول المقال تاريخ وظروف هجرتها و استقرارها و علاقاتها الداخلية و مشكلات الهوية
    والاندماج بالنسبة لتلك المجموعات.الورقة عبارة عن ترجمة لمقال باللغة الانجليزية بعنوان:
    The West African (Fallata) Communities in Gedaref State :Process of settlement and local
    integrationنبذة عن المؤلفين:*البروفسير كاثرين ميللر : متخصصة في اللغويات، والإثنيات، تعمل حالياً في جامعة ايكس مارسيلليز،في فرنسا، و لها علاقات وثيقة بمركز
    الدراسات والوثائق الاقتصادية و القانونية في القاهرة.وقد أجرت عدة بحوث داخل السودان، من بينها هذا البحث بالاشتراك مع البروفسير الامين ابومنقة.* البروفيسور الأمين
    ابو منقة محمد متخصص في اللغات السودانية والأفريقية ، رئيس قسم اللغات السودانية الأفريقية في معهد الدراسات الأفريقية والآسيوية بجامعة الخرطوم. يجيد العديد
    من اللغات المحلية و الأفريقية و العالمية.

    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 08-28-2020, 11:09 AM)
    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 08-31-2020, 06:54 AM)
    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 09-22-2020, 12:47 PM)









                  

08-27-2020, 09:33 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    مقدمة:
    تركز هذه الورقة كما ورد في ثناياها على الأنماط التاريخية للاستقرار وعملية الاستعراف(الانتماء)، والاندماج.
    تمثل الجماعات المنحدرة من غرب أفريقيا والذين يعيشون في ولاية القضارف واحدة من أهم مجتمعات السكان من أصول غرب أفريقية في السودان.
    فمن الناحية السكانية فهم يمثلون المجموعة الاثنية الثانية في تلك المنطقة. وهم يصفون في الغالب بانهم عمال زراعيون الا ان وصفهم الاقتصادي
    الاجتماعي اكثر تعقيدا بكثير. فهم يعملون في العديد من انواع الانشطة الاقتصادية كما أنهم مستقرون المراكز الحضرية وكذلك في القرى الريفية البعيدة.
    كانت ذروة هجرتهم خلال الفترة الاستعمارية وقد استقر معظمهم الآن بشكل دائم لأكثر من خمسين عاماً. هم الان يختلطون أو يتفاعلون بصفة يومية مع
    المجموعات الاثنية الأخرى ويشاركونه جيرانهم كثير من الهموم العامة بسب التغيرات البيئية وتدهور التربة والمراعي والتوسع في الزراعة الالية. إلا أنهم
    يواجهون مشاكل محددة بسبب خلفياتهم التاريخية ووضعهم.
    يثير موضوع الاستقرار اسئلة كثيرة تتعلق حول متى و كيف استقرت المجموعات الغرب افريقية المختلفة في منطقة القضارف وارتباطاتهم مع الجماعات
    الغرب افريقية الاقدم خاصة تلك في النيل الازرق وعلاقاتهم مع مجموعات العرب المحلية والدور والموقف الموقف الغامض للإدارة الاستعمارية.
    تابع
                  

08-27-2020, 09:49 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    سنحاول إعادة استقصاء مساراتهم الرئيسية للهجرة، وهي مهمة صعبة نوعًا ما. بينما تميل أرشيفات الحكم الثنائي إلى التأكيد على عدم وجود علاقة قوية
    بين النيل الأزرق والقضارف.
    تروي مجتمعات الوافدين من غرب افريقيا، والمخبرين قصتهم من حيث الشبكات النشطة والتكتلات العرقية المستمرة. بينما هم ينشئون شبكة الشتات في
    جميع أنحاء السودان، إلا أنهم يعتبِرون أن تاريخهم في المنطقة يسمح لهم بالمطالبة بالحقوق المحلية في الأرض.

    كانت مسالة الاستقرار ولا تزال مسالة حساسة للغاية لأنها مفتاح منح الجنسية السودانية (المواطنة) وللحصول على الأرض والتمثيل السياسي. مع إعادة
    تطبيق شكل جديد من الإدارة المحلية في التسعينيات، فإن قضية الوطن تثير مسألة الهوية والاندماج للوافدين السابقين من غرب أفريقيا في المجتمع المحلي.
    حتى بداية القرن التاسع عشر، تم استيعاب العديد من جماعات غرب أفريقيا كليًا أو جزئيًا ضمن مجموعات سودانية محلية أو تم الاعتراف بها بشكل أو بآخر على
    أنها "مجموعات وطنية/أصلية".
    خلال القرنين التاسع عشر والعشرين ، تباطأت عملية الاستيعاب هذه بسبب حجم أنماط الهجرة وما زالت مجتمعات غرب إفريقيا مميزة بشكل واضح ، على الرغم
    من التغييرات الثقافية العديدة . في الغالب لا يزال يُنظر إليهم على أنهم أجانب، مهما كانت مدة إقامتهم في السودان، وهم في الغالب معروفون، كما يتم
    تصنيفهم أيضاً تحت مصطلحات عامة مثل فلاتة، وتكارير، ونيجيريين، وغرباويين.
    نواصل
                  

08-28-2020, 10:07 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    ومع ذلك، هناك ملاحظتان مهمتان هنا. أولاً، وضع مجتمعات المنحدرين من غرب أفريقيا أبعد ما تكون متشابهة في جميع مناطق السودان. وهي تختلف باختلاف نسيج المجتمعات المحلية والإقليمية والتاريخ الخاص بالمنحدرين من غرب افريقيا في كل منطقة.
    ثانيًا، تؤثر هذه الخاصية الإقليمية على تماسك المجموعات الفرعية المختلفة للمنحدرين من غرب افريقيا وتبنيها لهويتها وتفاعلها مع المجتمع المحلي. بينما ينظر إليهم سودانيون آخرون على أنهم كيان واحد، إلا أن المنحدرين من غرب افريقيا بعيدون عن تشكيلهم لمجموعة متجانسة.فهم يتميزون بتنوعِّهم من حيث الخلفيات اللغوية والثقافية والإثنية،والوضع الاجتماعي والاقتصادي، والانتماء السياسي، وفترة الإقامة في المنطقة، ودرجة الاستيعاب/الاندماج في الثقافة المركزية لشمال السودان. يثير تنوع وتعقّد مجتمعات الغرب افريقيين وكذا مجتمعاتهم الفرعية المختلفة مسألة التوحّد الداخلي مقابل "الآخرين". إذ أنهم لا يتفاعلون بشكل متساوٍ مع حقيقة اعتبارهم من قبل الآخرين بأنهم يشكلون مجموعة إثنية واحدة ولا يتفقون جميعهم على فائدة توحيد أنفسهم لتشكيل تجمّع نشط عابر/متخطي للإثنية لتعبئة انفسهم للحصول على المزيد من الحقوق ، بما في ذلك الحقوق السياسية. إن عملية الاستعراف(الانتماء الهووي) والتجمع الإثني هذه، هي ما سنحقق فيه في الجزء الأخير من هذه الورقة.
    يبدو أنه من الصعوبة بمكان وصف مجتمعات غرب أفريقيا (المعروفة باسم فلاتة) في منطقة القضارف دون الإشارة إلى مجتمعات سودانيي غرب أفريقيا بشكل عام لأنها تتقاسم تاريخ مشترك. تمثل مجتمعات غرب أفريقيا في المنطقة(القضارف) أبعد نقطة سودانية شرقًا لعملية هجرة طويلة من الغرب إلى الشرق (الحجاز) في جميع أنحاء إفريقيا والسودان. لتوضيح الموقف، سنبدأ بالتالي بعرض عام موجز لهذه المجتمعات، ونطلب من القارئ الرجوع إلى المراجع ذات الصلة لمزيد من التفاصيل.
    يشمل مصطلح الغرب افريقيين في السودان في هذه الدراسة ، المجموعات الإثنية الأربع التالية: الفولاني، الهوسا، الكانوري (البورنو)،وسونغاي (زبارما). تنتمي كل مجموعة إلى عائلة لغوية أفريقية مختلفة:النيجر- كردفانية (الفولانية)، الأفرو آسيوية (الهوسا)، والنيلو الصحراوية (الكانوري والسونغاي)، وذلك وفقًا لتصنيف قرينبيرج (قرينبيرج: l963).
    تشكل كل مجموعة كيانًا كبيرًا ومتفرقاً بسبب عمليات تاريخية معقدة من الاختلاط والاندماج لن نناقشها هنا بالتفصيل. ينتشر سكان غرب إفريقيا في جميع أنحاء السودان، بما في ذلك الاقاليم الجنوبية، مع التركز في منطقتين: إحداهما تمتد عبر وسط السودان من الجنينة على الحدود الغربية، إلى بورتسودان على البحر الأحمر (طريق الحج). بينما تمتد الأخرى من ود مدني في الجزيرة جنوبًا على طول النيل الأزرق حتى الحدود الإثيوبية.
    من الصعب للغاية تقييم الوزن الديموغرافي لسكان ولاية غرب أفريقيا في السودان لعدد من الأسباب. تم استيعاب المهاجرين السابقين ضمن الجماعات المحلية أو ربما أصبحوا بلا انتماء قبلي.
    بينما يميل آخرون لتعطشهم للاعتراف بهم كسودانيين، إلى إخفاء أصلهم الغرب الأفريقي. في السجلات البريطانية ،قُدِّرَ عددُهم بـحوالي 21,0004 في عام 1912؛ و50,000 في l9l8؛ 80,000 في عام 1924. وفي تعداد عام 1956، قُدر عدد سكان غرب افريقيا بما يتراوح بين 600,000 و 900,000 من إجمالي عدد السكان البالغ 10 مليون (8.8 ٪ من إجمالي السكان). وقد وُجِد أن أعلى معدل سكان غرب افريقيا كان في الجزء الشرقي من البلاد(محافظة كسلا والنيل الأزرق).
    ص3

    في تعداد السكان لعام 1993،قُدِّر عدد السكان من أصول غرب أفريقية (تحت مسمَّى القبائل النيجيرية) بـ 1,431,338 من إجمالي عدد السكان البالغ 21,226,241، أي بنسبة 7.42 ٪، من إجمالي سكان شمال السودان. وتوجد أعلى المعدلات في ولاية سنار(22,75٪)، يليها ولاية النيل الأزرق(20,83٪)،وولاية جنوب كردفان (18,09٪)، ولاية القضارف (16,94٪) ثم ولاية كسلا 11,52%.
                  

08-29-2020, 07:07 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    حسب التقديرات فإن الهوسا هي أكبر مجموعة من بين جميع مجموعات غرب إفريقيا في السودان ، ويُعتقد أن هذا المجتمع هو أكبر شتات للهوسا في العالم.
    وهم يتواجدون بشكل رئيسي في المدن أو في الأراضي الخصبة في السهول وفي الشاريع المروية والآلية في غرب ووسط وشرق السودان. وهم معروفون
    كمزارعين وصيادي أسماك وعمال يدويين و كتجار صغار. يمكن تقسيم الفولاني إلى أصحاب المواشي وفولاني حضريين.
    توجد مجتمعات الفولاني الرعوية في دارفور وكردفان والنيل الأزرق ومنطقة كسلا- القضارف.توجد مستوطنات الفولاني الرئيسية على امتداد الأنهار (في
    المدن أو القرى): في النيل الأزرق(سنار، مايرنو ، الشيخ طلحة، الدمازين، الروصيرص)، وفي النيل الأبيض ونهر الرهد، وعطبرة وسيتيت في منطقة كسلا- القضارف.
    يمثل الكانوري (البرنو) مجتمعًا قديمًا لا سيما في غرب السودان.
    مثلهم مثل الهوسا،فإن أحياء البرنو يمكن العثور عليها في العديد من مدن غرب ووسط وشرق السودان.وفي مدينتي القضارف وكسلا يعتقد أنهم من بين أوائل
    السكان.
    تم تعريب معظم الكانوري في المستوطنات القديمة بالكامل. أما السونغاي (زبارما) فهم أصغر مجتمعات غرب افريقيا في السودان. يتكون المتحدثون بالسونغاي
    في السودان من مجموعتين متميزتين اثنياً، السونغاي الأقحاح والفولاني. وتُطلِق الأولى على نفسها اسم زبارما؛وهم يعيشون في حوالي 15 قرية في شرق
    السودان، منتشرين بين نهر الرهد والحدود الإثيوبية. أما الأخرى أي الفولاني الناطقين بلغة السونغاي، فيتواجدون في 5 قرى على النيل الأزرق بالقرب من مدينة
    سنار الموطن الأصلي لكلا المجموعتين الناطقتين بلغة السونغاي هو منحنى النيجر (بما في ذلك ما يعرف اليوم بجمهورية النيجر ومالي.
    استقر أفراد من هذه المجتمعات في السودان خلال فترات مختلفة، تتراوح بين القرن السادس عشر وحتى الخمسينيات. ليس هناك تاريخ محدد لبداية هجرة
    وتوطّن المجموعات الغرب افريقية في السودان يتم الاتفاق حوله. هناك أدلة على أن استيطان الفولاني والكانوري في دارفور يمكن ارجاعها إلى عدة قرون،
    إلا أن التاريخ المبكر لمجموعات غرب أفريقية في السودان تتطلب مزيدًا من التقصّي.
    لعب العلماء المسلمون الوافدون من غرب أفريقيا دورًا مهمًا في أسلمة غرب السودان وقد تم اندماج العديد من الوافدين من غرب أفريقيا بالكامل، أو احتلوا
    مكانة بارزة في هذه المناطق ، ويمثل العقد الأخير من القرن التاسع عشر والعقود الأولى من القرن العشرين نقطة تحول بالنسبة للهجرة الواسعة للوافدين من
    غرب أفريقيا. نطاق الهجرة.
                  

08-31-2020, 06:53 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)


    تعتبر هجرة الطاهرو مايرنو (المترجم: يعتبر السلطان محمد بلو مايرنو بن السلطان الطاهر هو مؤسس مدينة مايرنو بالسودان ) حدثًا رئيسيًا وخطاً فاصلا
    يُرسَم عادة بين مهاجري قبل الهجرة وما بعد الهجرة. إن تأسيس مجتمعات المهاجرين من غرب أفريقيا في السودان يمكن أن يُعزَى إلى العوامل الدينية
    والسياسية والاقتصادية الرئيسية التالية: الحركات الرعوية (الفولاني بشكل أساسي)، والحج والتعليم الديني، والانضمام إلى الحركة المهدية ، والتحرك
    باتجاه الشرق
    مع ظهور الاستعمار في غرب إفريقي)هجرة الطاهرو مايرنو)،ووجود التوظيف في المشاريع الزراعية. خلال فترة الحكم الثنائي البريطاني، تم تشجيع
    استيطانهم بالقرب من المشاريع الزراعية الكبيرة.
    حتى الآن، يشكل سودانيو غرب السودان والوافدون من غرب أفريقيا القوة العاملة الرئيسية في هذه المشاريع. في كثير من الحالات، كانت هذه العوامل
    المختلفة(مثل الحج، والانضمام إلى الحركة المهدية أو الهجرة والهجرة الاقتصادية) متلازمة. اختلفت أنماط الهجرة باختلاف كل مجموعة ولكن أعضاء
    المجموعات المختلفة انضموا معًا في مناسبات مختلفة خاصة في حالة هجرة الطاهرو مايرنو.

    يفسِّر هذا التاريخ الطويل من الهجرة والاستيطان، تنوع مجتمعات غرب الوافدين من غرب أفريقيا في السودان، واختلاف درجة اندماجهم. ولكن كان هناك
    ارتباط مستمر بين المهاجرين السابقين واللاحقين. ساعدت المراكز القديمة التي أنشأها الmuwallidun (المولِّدون) في توطين المهاجرين الجدد.
    تطورت محطات زانغو (الحج) إلى مستوطنات دائمة. كان الحجاج يزورون أقاربهم المقربين وقرر الكثيرون الاستقرار في السودان عند التحاقهم بأقاربهم في
    طريقهم من وإلى مكة المكرمة، وبالتالي فإن الأشخاص القادمين من إثيوبيا كانوا ينضمون إلى أقارب قادمين من النيل الأزرق. إن تنوع أنماط الهجرة لا يعني
    بالضرورة أن مهاجري غرب افريقيا كانوا مُفرَّقين(مفككين).
    هناك ميزة أخرى مهمة لمعظم مجتمعات غرب إفريقيا وهي شبكاتهم المستمرة مع أقاربهم المستقرين بعيداً (الذين يعيشون إما في أجزاء أخرى من السودان
    أو في غرب إفريقيا أو في الحجاز).لا يزال لدى جميع الأشخاص الذين تمت مقابلتهم في منطقة القضارف اتصالات بمجتمعات المهاجرين من غرب أفريقيا
    الأخرى،والذين يحافظون على علاقة معهم (زيارة للاحتفالات ، والزواج المختلط ،تبادل الأخبار، إلخ.
    *ملحوظة:كان محمد بلو مايرنو، اميرا ًعلى منطقة شمولا ضمن مملكة صكتو وعندما استشهد والده بايعه المهاجرون فقاد الهجرة إلى مايرنو و يعتبر السلطان
    محمد بلو مايرنو بن السلطان الطاهر هو مؤسس مدينة مايرنو بالسودان، وذلك بعد سقوط مملكة صكتو في شمال نيجريا على يد البريطانيين.
                  

08-31-2020, 07:00 AM

علي عبدالوهاب عثمان
<aعلي عبدالوهاب عثمان
تاريخ التسجيل: 01-17-2013
مجموع المشاركات: 8715

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    شكرا دكتور محمد
    بوست مفيد جداً

    واصل
                  

08-31-2020, 07:18 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: علي عبدالوهاب عثمان)

    طلب للمساعدة في الكتابة الصحيحة لاسماء المناطق التالية في منطقة الرهد ..و التي قابلتني خلال ترجمة المكوضوع اعلاه..و


    والمناطق هي كالتالي:
    They first settled near Arab villages in(................ Mafaza, Emura, Al Gergeri, Atrash Samma (or Atar Samma)
    الأولى و الأخيرة واضحة..,
    **********************************************
    شكرا حبيبنا الجميل دائماً علي عبدالوهاب
    تسلم يا حبيبنا الغالي
                  

08-31-2020, 09:01 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    أعتقد المنطقة المقصودة مناطق نهر الرهد في شرق السودان
                  

08-31-2020, 09:08 AM

HAIDER ALZAIN
<aHAIDER ALZAIN
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 20374

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    سلامات الاخ محمد عبدالله الحسين ..

    شكرا على البوست والمعلومات المفيدة ..

    تحياتي
                  

08-31-2020, 10:52 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: HAIDER ALZAIN)

    سلامات الأخ حيدر
    شكرا على المرور الأنيق

    فعلا الورقة دي مهمة جدا و مفيدة للغاية خاصة إنه الطرف السوداني فيها (د.الأمين أبو منقة)هو من مايرنو وهو رجل عالم في اللغويات و
    مصدر يعتمد عليه في الهجرات من غرب أفريقيا و المستوطنين منهم في السودان.ز
    الورقة تلقي الضوء ليس فقط على تاريخ هجرتهم إلى السودان و لكن هناك جوانب عديدة تتطرق اليها الورقة من بينها الجانب الاقتصادي
    و التأثير المتبادل في العلاقات الثقافية و الاجتماعية..
    اما موضوع الاستيعاب او الاندماج في المجتمع فهو الجانب الذبي لا يزال مؤرقاً و يتم تناوزله بالصوت الخافض و يقع في دائرة المسكوت عنها
    مثله في ذلك مثل كثير من الموضوعات ذات الحساسية الاجتماعية و السياسية.

    شكرا يا صديقي
                  

08-31-2020, 11:02 AM

HAIDER ALZAIN
<aHAIDER ALZAIN
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 20374

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    تسلم يا حبيب ..

    في كتاب على النت لدكتور عبدالله عبدالماجد ابراهيم تحت عنوان
    الغرابة
    الجماعات التي هاجرت من غرب افريقيا واستوطنت سودان
    وادي النيل ودورهم في تشكيل الهوية السودانية..

    قريت فيهو جزء وبعض الفصول ..
    ترجمتك اختصرت كل القريته وبعض مما اظنه كان سيقال في الكتاب الممطوط بالتعليقات..

    تحياتي

                  

08-31-2020, 12:53 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: HAIDER ALZAIN)


    مرحب حيدروف مرة أخرى و دائماَ:
    Quote: في كتاب على النت لدكتور عبدالله عبدالماجد ابراهيم تحت عنوان الغرابة
    الجماعات التي هاجرت من غرب افريقيا واستوطنت سودان
    وادي النيل ودورهم في تشكيل الهوية السودانية..

    قريت فيهو جزء وبعض الفصول ..
    ترجمتك اختصرت كل القريته وبعض مما اظنه كان سيقال في الكتاب الممطوط بالتعليقات..


    ما شفته و الله..لكن بشوفه.إمكن يكون فيه معلومات إضافية.

    المهم شكرا على التشجيع ..و حأنزل دفعة كبيرة من الجزء الذي أكملته..
    تحياتي

                  

08-31-2020, 01:18 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)


    الخلفية التاريخية وأنماط الاستيطان لمجموعات غرب إفريقيا في منطقة القضارف

    يتمركز الفلاتة في ولاية القضارف الحالية ، في أحياء معينة من المدن الرئيسية(مثل القضارف ، والشواك ، والحواتة ، وود الحليو)، و كذلك على طول نهر عطبرة

    والرهد وسيتيت في الأجزاء الجنوبية من الولاية> ويوجد أعلى تركيز في محافظة القضارف حيث يشكلون أكثر من 40٪ من إجمالي سكان الريف.

    إن أكثر المجموعات أهمية هي الهوسا، يليها الفولاني والكانوري (بورنو) والسونغاي (الزابارما). كان وجود مجموعات غرب أفريقيا في ولاية القضارف سابقاً للعهد

    التركي في السودان (1821-1882)،لكن تتوفر القليل من الوثائق لهذه الفترة المبكرة. وصل غالبية مهاجري غرب أفريقيا خلال فترة الحكم الثنائي.وقد شكلت العوامل

    الاقتصادية (مثل البحث عن اراضي زراعية و /أو رعوية أفضل) وكذلك الحج أيضًا الدوافع المركزية لهجرتهم.

    حقبة ما قبل الحكم الثنائي:

    كان التكارير، والشكرية، والضباينة هي المجموعات الرئيسية الثلاث في منطقة القلابات - القضارف نقلاً عن مؤرخي الفترة التركية. إن وجود مستوطني غرب

    افريقيا في ولاية القضارف مُثبَت من خلال وجود مشيخة تكارير في القلابات، والتي تأسست خلال مملكة الفونج على يد شخصية من الفور فورنكوي(؟؟؟) في

    الجزء الثاني من القرن الثامن عشر. وكان غالبية مواطنيها من الحجاج وكان عدد التكارير يقدر بما يصل إلى 45,000 فرد. ومع ذلك ، فإن التكوين العرقي لهذه

    المشيخة غير واضح ويبدو أنها ضمت بشكل رئيسي الودايين( من ودّاي) والدارفوريين ان التكارير من التجار المتوسطين بين إثيوبيا والقلابات ، ولهذا السبب

    فقد لعبوا دورًا مهمًا في هذاه المنطقة الاستراتيجية. خلال فترة الحكم التركي، تعاون شيوخ التكرير (الفور) مع الإدارة التركية وبقوا قادة جلابات. ولكن يبدو

    أن هناك القليل جدًا من الصلة بين مجتمع التكارير القديم والهجرات اللاحقة من غرب
    أفريقيا.

    رسمياً يشكل الوافدون من غرب افريقيا في ولاية القلابات اليوم 5٪ فقط من السكان (إحصاء عام 1993).تشهد السجلات التاريخية أيضًا على الاستخدام المبكر

    للتكارير(حجاج البرنو والهوسا) كعمال في مشاريع القطن في القاش (ولاية كسلا) وبركة خلال فترة الحكم التركي. وأسس هؤلاء التكارير مستوطنات في منطقتي

    القضارف والقاش. لا يوجد أي سجل آخر متاح لذا من الصعوبة بمكان تحديد تاريخ لبداية استقرار مهاجري غرب افريقيا.

    وفقًا لمصادر معلوماتنا في الرهد ، فقد جاءت جماعات الفلاتة (معظمهم من الهوسا) للإقامة في الجزء الغربي من الدولة (الرهد) خلال فترة التركية.

    لقد استقروا في البداية بالقرب من قرى العرب في المفازة ، والعمارة، والجرجيري ،و Atrash Samma ,or( Atar Sammam (المترجم: اوردت اسماء تلك المناطق

    كما وردت إلى أن أتحقق منصحة تلك الأسماء)، وحلة خليفة (بازورة)، لكنهم غالبًا ما كانوا يعيشون في مستوطنتهم المنفصلة ، وفي بعض الحالات كان يُعرف

    مكان بعينه باسمين: أحدهما عربي والآخر (فلاتي).
                  

09-01-2020, 10:44 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    من بين أول مستوطنات أصلية للفلاتة، القويسي(والمعروفة أيضًا باسم كو ونتسولو).
    زعم مخبرونا من الهوسا أنهم كانوا أول المستوطنين الدائمين في بلدة الحواتة قبل المهدية في الجزء الشرقي من الولاية، ويبدو أن دوكة قد جذبت في وقت سابق مهاجرو الفلاتة. خلال فترة المهدية انقسم تكارير القلابات بالإضافة إلى قبائل أخرى في المنطقة ، بين المناوئين وبينم أتباع للمهدية، وأصبحت القلابات مركزًا عسكريًا مهمًا.تمركز عدد من الحجاج على الحدود الإثيوبية خلال الحرب الإيطالية الحبشية الأولى عام 1888. انخرط العديد من حجاج غرب افريقيا(سواء من أتباع المهدية أو الحُجاج) في جيش المهدية في أم درمان وتم إرسالهم إلى ولاية كسلا وعلى الجبهة الحبشية. في نهاية المهدية استقر هؤلاء الجنود المنحدرين من غرب افريقيا في منطقة كسلا- القضارف التي تم تهجيرها إلى حد كبير. حسب السجلات البريطانية.رأى النيجيريون الذين كانوا مع هذه الجيوش (جيش خليفة) أن البلاد كانت ملائهم بالنسبة لهم، وعندما تم تسريحهم، استقر الكثيرون في كسلا، والقضارف، وأماكن أخرى.انجذب النيجيريون إلى مدن كسلا والقضارف ويبدو أن النيجيريين كانوا قد استقروا هناك من قبل المهدية. استقر مواطني وداي (البرقو) بالقرب من قلع النحل بقيادة موسى يعقوب، الذي كان هو نفسه عضوًا في جيش أحمد فضيل. افادت مصادرنا في الرهد أن قرى الفلاتة التي تأسست أثناء المهدية أو بعدها مباشرة وهي: جزيرة ابو فاطنة(غرابة و فلاتة)،انتاكوسا(فلاتة)،الشاقة(غرابة و فلاتة)،أم فاقو(فلاتة و كنانة).العهد الثنائي:شهدت المنطقة، التي أصبحت مهجورة في عهد المهدية مرحلة إعادة توطين في بداية فترة الحكم الثنائي. شكّل تدفق ضخم من مهاجري الفلاتة ، سواء كانوا حجاجاً في طريقهم إلى الحجاز أو العودة منها عبر طريق مصوع، أو المستوطنين القادمين من ولايات سودانية أخرى(النيل الأزرق، كردفان، دارفور، أم درمان) إحدى التيارات الرئيسية للسكان.وصل غالبية المهاجرين من غرب أفريقيا خلال العقد الثاني والثالث والرابع من القرن العشرين، خاصة بعد إكمال خط السكك الحديدية في عام 1929. شهدت العقود الأولى من العهد الثنائي طفرة في رحلات الحج. سهّل إعادة توطين السكان، إعادة لفتح مسار الحج عبر كسلا. وقد تم إعادة عدد من هؤلاء الحجاج من الحجاز(بين 1924 و 1934)، وتوقفوا في منطقة كسلا القضارف حيث عمِلوا كعمال. خلال الحرب الإيطالية الإثيوبية الثانية، تمركز الحجاج أيضًا على الحدود. ظلت منطقة القضارف جذابة للحجاج البريين حتى الفترات الأخيرة. واختار لكثيرون الاستقرار هناك. استقر المهاجرون لأول مرة في مدينتي كسلا والقضارف، ثم في المفازة وما حولهاعلى الضفة الغربية لنهر الرهد ، وعلى طول نهري عطبرة وستيت منذ عام 1925. و قد كانوا يبحثون عن الأرض إما للرعي أو للزراعة ، حيث كان المعروض من الأراضي في ولاية كسلا أكبر مما في النيل الأزرق. و قد سُمح لهم بالاستقرار وإنشاء مستوطناتهم المنفصلة الخاصة بهم في المناطق القاحلة، وغير المأهولة إلى حد كبير، في المناطق الجنوبية من ولاية كسلا (التي يستخدمها الرعاة العرب كمضارب صيفية) تشير معظم مجتمعات غرب افريقيا إلى وجود مسبق في السودان قبل مجيئهم إلى منطقة القضارف، مثل: النيل الأزرق، كردفان ، كسلا ، طوكر ، القاش ، إلخ. تبدو منطقة النيل الأزرق ذات أهمية خاصة للفولاني، والكانوري والسونغاي من الجزء الشرقي من ولاية القضارف. فقد اكد العديد من مصادرنا الذين تم استجوابهم في قرى مختلفة على طول نهر عطبرة وستيت (العمارة ،ومايلاغا، ومغاريف، وحلة طلحة، وعجب سيدو ، وسيفاوة) أن آباءهم (أو أجدادهم) قد هاجروا إلى هذه المنطقة من النيل الأزرق مثل: مايرنو وسنار وحلة البير وبعض القرى الأخرى جنوب مايرنو في طريق الدمازين.

    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 09-01-2020, 12:18 PM)

                  

09-13-2020, 08:03 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)


    تكمن أهمية النيل الأزرق في حقيقة أنه كان الموقع الذي اختاره كل من أتباع المهديين ومهاجري الهجرة( المترجم:أتباع الطاهرو مايرنو من غرب أفريقيا).
    إن بلدة مايرنو الحالية والتي تأسست في 1906-1907 كانت آخر محطة لهجرة (الطاهرو مايرنو) والتي بدأت من سوكوتو (في نيجيريا الشمالية) بعد سقوط خلافة
    سوكوتو في مارس 1903 في أيدي الجيش الاستعماري البريطاني. توجد أدبيات وفيرة حول هذه الهجرة الشهيرة بقيادة الطاهرو ، حفيد الشيخ عثمان بن فوديو
    ثم ابنه محمد بيلو مايرنو. ص7
    خلال العقود الأولى من تأسيسها ، شهدت مدينة مايرنو موجات من الهجرات الفرعية الداخلية والخارجية. إن كانت الهجرات الفرعية التي تعتبر في الواقع مهمة
    لدراستنا هي تلك التي حدثت من مايرنو إلى أماكن أخرى جنوبًا على طول النيل الأزرق والشرق باتجاه أنهار الدندر والرهد وعطبرة وسيتيت.
    بعض هذه الهجرات الفرعية الداخلية كانت بتحريض من رغبة بعض زعماء العشائر في إقامة زعامات مستقلة عن مايرنو. بعض الهجرات الأخرى جاءت لأغراض
    التوسع ، في حين كانت الأخرى نتيجة للصراعات السياسية بين مايورنو ودوائره الحاكمة في سوكوتو من جهة ، وبين عشائر الفولاني المنافسة.وخاصة العشائر
    من الإمارات الشرقية ، من ناحية أخرى . هناك سؤال تاريخي مهم يتعلق بالعلاقة بين الإدارة البريطانية وسلطان مايورنو ، وشجع مايورنو نفسه أتباعه على الاستقرار
    في منطقة القضارف ، وهي أرض غير مأهولة إلى حد ما.
    أنماط الاستيطان حسب المجموعة العرقية
    في ما يلي سنحاول تتبع الخلفية التاريخية وأنماط الاستيطان لكل مجموعة إثنية من غرب أفريقيا.
    هذا التقسيم الإثني عرقي في بعض الأحيان يعتبر إشكالية، حيث أن أعضاء المجموعات المختلفة يمكنهم الانضمام لنفس المستوطنات. المواد الأرشيفية ضئيلة
    ولا تتعلق إلا بإنشاء ود الأبيض على نهر الرهد عام 1917 وسيفاوة عام 1925 (في السجلات الرسمية ،حلة الحكومة). تشير هذه السجلات إلى أنه في عام 1931،
    زعم مايرنو أنه تم إنشاء 15 قرية للفلاتة على طول نهر الرهد بين المفازة و أبو عروق، وكانت تلك القرى تابعة لعمودية الكواهلة ، بينما تم إنشاء 30 قرية للفلاتة
    بين عامي 1925 و 1950 في منطقة سفاوة. وتستند معظم معلوماتنا على المصادر الشفوية.
    سمحت لنا المواد الأرشيفية إلى جانب المقابلات العديدة نسبيًا في العديد من قرى الفولاني برسم مسارات الرحلات الرئيسية الثلاثة التي اتبعها المستوطنون
    الفولانيون الذين يبدوا أنه كان يقودهم قادة بارزون واتبعوا الخطوط العشائرية.
    بالنسبة للمجموعات الإثنية الأخرى ، لم نتمكن دائمًا من تتبع مسارات الرحلات الرئيسية إلى الوراء حيث أن أنماط الاستيطان لم تكن تتبع نظامًا واضحًا. قد يكون
    هذا بسبب نوع الاستيطان الأقل تنظيماً (كما في حالة حجاج و مستوطني الهوسا الذين لا يبدو أنهم تابعوا التحركات الجماعية) ، ولكن على أي حال ، فإن بياناتنا
    في هذا الصدد تتطلب مزيدًا من التحقيق المنظّم(المنسّق)، والعرض التالي ليس القصد منه إعطاء صورة بعينها:
                  

09-14-2020, 07:49 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)



    توضِّح إقامة مستوطنات لمهاجري غرب أفريقيا في ولاية القضارف بعض الأنماط المتكررة مثل
    - محطات إقامة مؤقتة قبل تأسيس المستوطنات النهائية.
    - التوطين يكون بالتنسيق مع السلطات الأهلية المحلية في المناطق المعنية.

    - المستوطنات النهائية تكون على ضفاف الأنهار(الرهد وستيت وعطبرة)؛ وتتركز مستوطنات مهاجري غرب أفريقيا عادة في مناطق محددة.
    - تؤسس المستوطنة تحت إمرة شيخ، بواسطة عدد قليل من الناس (10-20)، ينضم إليهم فيما بعد أقارب مشتتون أو أشخاص آخرون.
    - تطوير قرى جديدة من القرى القديمة.
    الهوسا
    يوجد التركيز النمطي الحقيقي لاستقرار الهوسا في الجزء الغربي من ولاية القضارف على طول الجزء الجنوبي من نهر الرهد. في هذا القطاع، هم يزعمون
    أنهم يشكلون حوالي 50٪ من إجمالي السكان “. استطاع مخبرونا في الحواتة احصاء ما يصل إلى 52 (من أصل 118) مستوطنة ذات أحجام مختلفة (يتراوح
    عدد سكانها بين 500 و7,000 نسمة)،ممن هم إما على وجه الحصر من الهوسا، أو يشكل الهوسا غالب عناصر السكان. ويشير هذا بوضوح إلى أن المنطقة
    كانت مأهولة بالسكان قبل مهاجري غرب افريقيا حيث لم يتم بناء أي قرى جنوب بلدة الحواتة قبل اكتمال خط السكك الحديدية (1929).
    وقد سجل جلال الدين حقيقة أن مهاجري غرب افريقيا كانوا من أوائل المستوطنين في الجزء الجنوبي من شريط الرهد في عام 1975 أثناء مسحه لمشروع
    الرهد.ومع ذلك ، تم منح عدد قليل جدًا من عقود الإيجار لمهاجري غرب افريقيا في منطقة الرهد .
    تطورت مستوطنات الهوسا على طول نهر الرهد من خلال ما يقرب من 4 مسارات وليس لها علاقة تذكر بالنيل الأزرق :-
    - انتقال الجماعات من المفازة ، ثم إلى عاصمة المنطقة .
    - قدوم الجماعات من مناطق مختلفة من السودان وخاصة من الجزيرة.
    - الجماعات وهم في طريقهم إلى الحج أو العودة منه
    - تطوير المستوطنات من المستوطنات الموجودة من قبل (مثل القويسي ، وأطار سما ، والطندبة، إلخ) في نفس المنطقة. هذا هو النمط السائد.
    في بعض الأحيان ، قد ينتقل المؤسِّس نفسه مرتين أو ثلاث مرات لتأسيس مستوطنات جديدة.
                  

09-19-2020, 05:43 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    فوق إلى حين عودة قريبة بإذن الله
                  

09-22-2020, 12:17 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)


    يبدو أن القويسي( كاو وُنتسولو) كانت محطة توقُّف للعديد من المهاجرين. انتقل الناس من القويسي لتأسيس (الواحِدُ)،ثم حلة بيلو. وانتقل آخرون من منطقة القويسي

    لتأسيس الطنيدبة ودندوقول، ومن دندوقول إلى عمارات كِربة.

    وكما ذكرنا سابقًا، فقد بدأت عملية التأسيس هذه قبل المهدية، واستمرت على مدى فترة طويلة، من العشرينات حتى السبعينيات من القرن العشرين، وامتدت جنوباً

    باتجاه الحدود الإثيوبية.

    انضم المهاجرون أولاً إلى المستوطنات القديمة مثل المفازة، أطرش سماع، وحلة يوسف، والقويسي، أو أنشأوا قرى جديدة في حوالي 1905-1906 مثل: العُشَرة(هوسا


    وفولاني)، والواحِدُ، وكومور سامبو.

    المستوطنات التي أُنشئت حوالي عام 1925 ضمت كوكا، ومالم قالو( وقد نزح كلاهما في عام 1977 بعد مشروع الرهد)، وعمارة كيربا، المعروفة أيضًا باسم خشخشة،

    ودندوقول، وحلة بيلو، وحلة صالح (هوسا وفولاني)، وحلة شريف.

    تبع ذلك إنشاء مناطق أخرى في ثلاثينيات القرن العشرين مثل: قارين باكا ( فولاني وهوسا)،وقارين ارزيقا (هوسا وفولاني).وفي عام 1940 اوال بنيّا، والطنيدبة،

    والقريفات وقارين دوقو، وقارين جارمي، وحلة الياس، وكتكو، ودنقلا، وأم كورا (فولاني وهوسا)، وود مسكين ، وحلة ملاوالو.

    ******************************
    رجاء: ممن لهم إلمام بالمناطق المذكورة في المقال رفدنا بالتصويبات لأسماء تلك المناطق لأن كتابتها بالإنجليزي المُتَرجم منه و العربي مختلفتان.
                  

09-26-2020, 07:06 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    سؤال يطرأ على ذهني هذه الايام، ما الدور الحقيقي الفلاتة في سلطنة الفونج و من بعدها في المهدية؟
    اعتقد موضوع لم يجد ما يستحق من اهتمام..
                  

10-02-2020, 06:30 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    استمرت العملية حتى السبعينيات من القرن العشرين. ومن بين المستوطنات الأخيرة أموالا (حلة سليمان) وعلي بابكر وحلة زكريا وتنقرارا.
    يقال أن كل هذه المستوطنات الأخيرة قد تم إنشاؤها إما بعد التهجير الناجم عن مشروع الرهد أو تفرعت من المستوطنات القديمة.
    في الجزء الشرقي من ولاية القضارف ، يتركز الهوسا في محافظة الفشقة على طول نهر ستيت (حوالي 20 مستوطنة من مختلفة الأحجام)، بما في ذلك ود الحليو ،
    عاصمة الولاية- حيث يشكلون غالبية السكان.
    من بين مستوطنات الهوسا الأخرى أم دوبان(أم ضبان؟)، وكاتورجي، وطردونا، وحليبة وطيبون، وأبوعشر شَرَك(؟؟). على العكس من ذلك في مقاطعة القلابات ، قد
    لا تبلغ مستوطنات الهوسا الإجمالية أكثر من خمسة.
    من ناحية اخرى ، يمثل ديم بكر في مدينة القضارف حيًا قديمًا للهوسا يضم عددًا كبيرًا من سكان الهوسا - يُعتقد أنه نشأ من زانغو (استراحة للحج).
    لم يتم تسجيل ارتباط مباشر في نمط الاستيطان بين منطقة الرهد ومنطقة عطبرة - ستيت.
    تزعم مصادرنا في ود الحليو أن آبائهم أتوا من أماكن مختلفة ، مثل كسلا والقاش والقضارف في عشرينيات وثلاثينيات وأربعينيات القرن العشرين. فهم إما كانوا من
    المستوطنين القدامى في مشروع القاش، أو من الحجاج العائدين أو المهاجرين القادمين من الجانب الحبشي لنهر سيتيت الذين جذبتهم فرص العمل.

    هناك خط سير آخر تم تتبعه كهجرة المباشرة من غرب إفريقيا يجب وضعه في الاعتبار، ولكن لأسباب تتعلق بمسألة الجنسية ، لا يُتوقع من المخبرين الاعتراف به.
    يمكن استخلاص ملامح لمسار الرحلة المفترض هذا من أسماء بعض قراهم في المنطقة قيد الدراسة والتي تتوافق مع أسماء القرى التي لا تزال موجودة في شمال
    نيجيريا الحالية، مثل كاراي،كاتورجي، وكازوري وبُنزا..
                  

10-26-2020, 06:32 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    يعيش معظم الفولاني في ولاية القضارف في الجزء الشرقي من مقاطعتي الفشقة والقلابات، على طول ‏نهري ستيت عطبرة. وقد اتبعت هجرتهم (من النيل الأزرق بشكل رئيسي)، ثلاثة مسارات رئيسية تحت ‏قيادة فولان بارزين، وبناءً على حوافز استعمارية. لم يتم تسجيل مسار جماعي إلى منطقة الرهد. ‏
    ص10‏
    أول خط سير: من مايورنو إلى ميلاقا
    *******************************
    وهي مرتبطة بالمجموعة التي يقودها ميلاقا من مايورنو إلى قرية ميلاقا الحالية الواقعة على نهر سيتيت ‏على بعد 15 كم جنوب غرب ود الحليو ،عاصمة محافظة الفشقة.‏
    كان ميلاقا رئيسًا لعشيرة سيسيلبي (تسمى أيضاً سولوبانكوين)وهي عشيرة من فولان سوكوتو، ‏ومعظمهم من رعاة الماشية، وجزئياً مزارعين. وكانوا قد تركوا مايورنو
    (في النيل الأزرق) بعد الحريق ‏العظيم (نغُولُوا) في عام 1924،(وليس بسبب أي نزاع داخلي)؛ واتجهوا شرقا بحثا عن مناطق رعي ‏أفضل - ولكن أيضا مع وضع الحجاز
    في الاعتبار. ‏
    ‏ وقد مكثوا أولاً بين التعايشة في الشواك لمدة 10 سنوات، تحت نظارة ود زايد(الضبانية).ثم حصلوا ‏على إذن من العمدة علي عجيل (من الحمران)، وعبروا إلى المنطقة
    الحالية لتأسيس قرية ميلاقا القديمة ‏بعيدا عن النهر(خلال الثلاثينات)، حيث مكثوا لمدة 10 سنوات أخرى تحت قيادة مشيخة بشارة - ‏التعايشة . في أوائل الأربعينيات من
    القرن الماضي ، تم الاعتراف رسميًا بـ ميلاقا باعتبارها مشيخة، ‏وانتقلوا إلى ضفاف ستيت‎ ‎وأسسوا قرية‎ ‎ميلاقا‎ ‎الحالية بعد ذلك ببضع سنوات (1943-1944). خلال ‏فترة
    إنشائها، كانت‎ ‎ميلاقا‎ ‎تضم حوالي 45 عائلة (أسرة)، والتي ينحدر منها جميع سكان‎ ‎ميلاقا‎ ‎الحاليين ‏‏(حوالي 830 شخصا)‏‎.‎انتقل بعض الناس من ميلاقا وأسسوا قرى أخرى،
    مثل أبو عشر وحلة الحاج ‏أحمد (ابن عم ميلاقا الذي كان يعيش في السابق في عريديبة.‏
                  

10-27-2020, 08:42 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    خط سير الرحلة الثاني(للفولان): من مايرنو إلى سيفاوا :‏
    مع أنه مدرج في المرتبة الثانية من حيث الترتيب الزمني، إلا أنه يمثل أهم مسار، لأن مستوطنات ‏الفولاني التي تطورت من خلالها(وكذلك تلك الخاصة بالمجموعات
    الاثنية الأخرى غير الأصلية)، كانت ‏نتيجة ترتيبات رسمية، واستمرت في التطور حتى حصلوا على مكانة مشيخة خط في عام 1990.‏
    في عام 1925 طلب حاكم ولاية كسلا من مايرنو إرسال جماعته لتطوير(تعمير) أعالي نهر عطبرة ‏الأعلى. لا يمكن تحديد الإجراء الرسمي الدقيق لهذا العرض، في الوقت
    الحالي، لأن الرسالة الرسمية لم ‏يتم العثور عليها في الNRO‏. ومع ذلك، كانت المراسلات اللاحقة بين الإداريين/ المسؤولين ‏الاستعماريين في ولايتي كسلا والنيل الأزرق
    كبيرة بما يكفي لتقديم دليل لا جدال فيه على هذه الترتيبات. ‏
    في عام 1925، قام مايورنو، برفقة اثنين من مستشاريه: والي والعمدة عبد الله من الدندر، بالرحلة للمنطقة ‏المقترحة، ا موقع القرية المركزية ، وهي الآن صِفاوة ، ومن
    ثم عادوا. وقد افتتح هو بنفسه هذه المستوطنة، ‏وهي حقيقة أكدها أحد التقارير الاستعمارية.‏
    في العام التالي (1926)، تم تكليف محمد مجيدادي – من فولاني دوكو ، وعضو في الهجرة - من قِبَل ‏مايرنو للذهاب وتأسيس المستوطنة وتطوير المنطقة. وقد أمضى
    موسم الأمطار في القريشة مع ثلاث ‏عائلات ، ثم انتقل بعد ذلك إلى الموقع المعني، الذي كان آنذاك تحت سيطرة الناظر ود زيد من الضبانية. ‏ويؤكد كل من مخبرينا
    والمصادر الأرشيفية على الطبيعة البرية للحياة في تلك المنطقة ، وأُعتُبِر مجيدادي ‏ورفقاؤه من قِبل أتباعه كأبطال مغامرين ‏‎)‎كان عمنا ورفاقه أناسًا شجعانًا وجسورين.
    وقالوا إنه (أي ‏المجيدادي) كان معه سيفاً كان يستعمله في فتح الطريق أثناء سيره‎.‎‏ إلى جانب الشجاعة، كان لديهم أيضًا ‏الأسرار(أي قوى خارقة للطبيعة). يقول الناس أن
    هذه المنطقة كانت مأهولة بالشياطين. وأنه بدون "الأسرار" ‏لما تمكّنوا من فتحها. في البداية، كان الترتيب هو أن يقتصر الاستيطان بشكل صارم على 50 ميلاً‎.‎

                  

10-28-2020, 08:17 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    نواصل الترجمة:
    في البداية، كان الترتيب هو أن يقتصر الاستيطان بشكل صارم على 50 ميلاً‎.‎
    ولكن بعد ذلك تقرر رفع سقف الاستيطان وتشجيعه إلى أقصى حد ممكن. بعد أن استقر مجيدادي في ‏صفاوة ، سمع الناس عنه وبدأت في الانضمام إلى مستوطنته.
    ثم حصلوا على إذنه لتأسيس
    مستوطنات جديدة، ومن ثم تم تخصيص مواقع محددة، ادة مكان لجلب المياه(مشرع). وقد جاء معظمهم ‏من النيل الأزرق وخاصة من مايرنو. وجاء آخرون من داخل
    المنطقة (ود كسيبة، دوكا ، إلخ) ، بينما ‏جاء آخرون من خارج الحدود الاثيوبية ومن مناطق بعيدة تصل حتى دارفور. كان غالبية هؤلاء الناس من ‏الفولاني، يليهم من
    حيث الحجم الهوسا. وفي وقت لاحق، بدأت القبائل الأخرى مثل(الزبرما،البومو، إلخ) ‏في الانضمام . عقب الإجراءات المذكورة أعلاه، استمرت عمودية مجيدادي(منطقة
    فرعية تحت الإدارة ‏الأهلية) في التوسع، واستمر إنشاء مستوطنات جديدة خلال الثلاثينيات،أو إما مستوطنات جديدة متفرعة ‏من المستوطنات الأقدم والأكبر. ‏
    في عام 1996 حصر مخبرونا 35 مستوطنة مختلفة الأحجام (تتراوح بين 500 إلى 5000 ساكن)، ‏باعتبارها ضمن عمودية مجيدادي السابقة. ولكونها بمثل هذا الحجم، من
    حيث عدد المستوطنات والسكان، ‏فقد تمت ترقية العمودية المذكورة أعلاه في عام 1990 إلى مشيخة خط، وتم فصلها إلى قسمين: القسم ‏الشمالي والجنوبي. القسم
    الشمالي كان يضم حوالي 30.000 نسمة، وهي الآن(في وقت إجراء الدراسة)، ‏تحت قيادة عمدة محمد عمر مجيدادي(ابن شقيق المؤسس). في حين أن القسم الجنوبي
    كان ضم ‏‏38,000 نسمة، عمدته من الداجو من (تبارك الله). ‏
                  

10-29-2020, 07:15 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    فقد تمت ترقية العمودية المذكورة أعلاه في عام 1990 إلى مشيخة خط، وتم فصلها إلى قسمين: القسم ‏الشمالي والجنوبي. القسم الشمالي كان يضم حوالي 30.000
    نسمة، وهي الآن(في وقت إجراء الدراسة)، ‏تحت قيادة عمدة محمد عمر مجيدادي(ابن شقيق المؤسس). في حين أن القسم الجنوبي كان ضم ‏‏38,000 نسمة، عمدته من
    الداجو من (تبارك الله). ‏
    هاتان العموديتان تشكلان معا مشيخة خط ، والعمدة السابق أبو بكر عمر مجيدادي (وهو أيضًا ابن شقيق ‏المؤسس) تمت ترقيته إلى شيخ خط ، مع وجود العمدين الجديي
    تحت إشرافه. وشيخ الخط الجديد ، ‏بدوره، يرأسه مباشرة ناظر الشكرية.‏
    خط سير الرحلة الثالث من النيل الأزرق إلى العمارة وعجب سيدو
    وهو الخط الذي اتبعه فلاتة مالِه(وتنطق أيضا مالو‎ ‎‏) هذه المجموعة من الفولاني تنحدر من جمهورية مالي ‏وبوركينا فاسو الحالية ، جاءت مع هجرة مايرنو هجرة بقيادة الفا
    هاشم. وقد استقرت مجموعات منهم على ‏النيل الأزرق (مايورنو ، حلة البير( متفرعة من مايرنو) ودار السلام)، بينما تقدم زعيمهم بمع عدد كبير ‏منهم إلى الحجاز(المدينة
    المنورة على وجه التحديد ، حيث يعيشون الآن كمواطنين حقيقيين).‏
    في الطريق، استقر بعض منهم في كسلا وضواحيها.وانتقل التيار الرئيسي لفولان مالي إلى منطقة ‏القضارف في الثلاثينيات من حلة البير (فرع من مايرنو) ودار السلام.
    استقروا في قريتين رئيسيتين: ‏العمارة على نهر سيتيت وعجب سيدو على نهر ستيت نهر عطبرة. ثم انضم إليهم تدريجياً فيما بعد ‏قادمون من كسلا والقاش وآخرون
    عائدون من الحجاز. ظهرت قريتان اخريين من فلاتة ماليه أخريان من ‏العمارة: المريبيعة وحلة زكريا. الجدير بالذكر انه في حالة عجب سيدو، فإن أولى الشخصيات البارزة
    من ‏فلاتة ماليه التي وصلت الى هناك لم تاتي مباشرة من النيل الازرق بل جاءوا من طوكر في طريق عودتهم ‏من الحجاز. ومع ذلك، وعند وصولهم انتقلت مجموعات
    من أقاربهم من النيل الأزرق (من حلة البير ‏بشكل رئيسي) وانضموا إليهم.‏
                  

11-24-2020, 05:39 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    شكراً للبروفسير الأمين أبو منقة كاتب لاهذه الورقة بعد تكرمها بالموافقة على ترجمة هذه الورقة الهامة

    التي تؤرخ وتوثق لهجرة المجموعات المنحدرة من غرب افريقيا و استقرارها في السودان.

    سأواصل ان شاء الله في إكمال ترجمة الورقة.
                  

12-11-2020, 07:20 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    مواصة لترجمة الموضوع الخاص بهجرة المجموعات المهاجرة من غرب أفريقيا:

    الزبرما (صونغاي)
    ينحدر الزبرما الذين يعيشون في شرق السودان ربما‏ من مجموعة من مهاجري فولاني مالي (( Malle Fulani المذكورين سابقاً. بينما تابع الجزء الرئيسي من مهاجري فولاني مالي هجرتهم إلى الحجاز، بقي جزء منهم على النيل الأزرق،(قرية الشيخ طلحة القرية، حلة ود هاشم بالتحديد). وفي عام 1910، تحركت المجموعة الأخيرة بدورها من النيل الأزرق إلى شرق السودان وأقامت في ثلاث محطات أساسية هي: المفازة وأبو دقن على نهر الرهد، وود جابر، على نهر سيتيت. وقد نشأت معظم مستوطنات الزبرما اللاحقة، إما من هذه المحطات الأساسية الثلاث، أو ارتبطت بها بشكل او بآخر.

    كان الجزء الغربي من الولاية يضم حصرياً أربع قرى فقط من قرى الزبانةZabana) (،وهي: أبو دقن، وأم فيلة، وحرباسة ((Harbassa، والطرفة. وجميع تلك، باستثناء أبو دقن، تدخل ضمن موقع مشروع الرهد. تم إنشاء أبو دقن في حوالي عام 1914 من قبل مجموعة من القادمين من حلة ود هاشم (مايرنو) والذين أقاموا لفترة أربع سنوات في منطقة القويسي(Al Guwesi ) قبل إنشاء أبو دقن حيث انضم إليهم أناس من أم درمان. حيث قاموا بعد إنشاء أبودقن، بإنشاء قرى أخرى للزبرما على نهر الرهد(القرية 9 10 في مشروع الرهد) والمربعة ، والمنتيكAlmintiq، وكونا زبارما، في الجزء الشرقي. توجد معظم مستوطنات الزبرما في الجزء الشرقي من ولاية القضارف في محافظة الفشقة. هذا وقد ذكرت مصادرنا من الزبرما، ما يصل إلى تسعة من هذه المستوطنات، وهذه المستوطنات هي: ود جابر، البقباقة، وحلة خليل، والبحكر غرب (Al-Bahkar Gharb)، والمنتيك، وشاشولا، ومربعة، وكَجَامة، والحَمرَة. ويقال إن ود جابر على نهر ستيت قد تم تأسيسها في حوالي عام 1923. وكان مؤسسها الشيخ عبد المؤمن قد مع قومه من المفازة.
                  

12-12-2020, 05:33 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    صباح الخير..
    الرجاء المساعدة بتصويب اسماء القرى المشار إليها خاصة من
    الذين لهم معرفة بمناطق القضارف وما حولها وسنار وما حولها..
    كذلك أرحب باي تصويب في النحو و الإملاء لكامل الموضوع وفي أي وقت.
    مع تقديري
                  

12-12-2020, 07:30 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    ويقال إن ود جابر على نهر ستيت قد تم تأسيسها في حوالي عام 1923. وكان مؤسسها الشيخ عبد المؤمن قد قدِمَ مع قومه من منطقة المفازة.
    ص13
    وأقاموا في البداية في عرديب/ Aradib قرب التومات. ثم حصلوا على إذن من العمدة أحمد ود زايد من الضبانية لتأسيس قريتهم الخاصة ، ود جابر. وفي الوقت الحاضر (1996) ، تضم القرية 275 عائلة (حوالي 1650 فردًا). كما تم تأسيس المنتيك/ Al-Mintig على نهر عطبرة من قبل مجموعة من الأشخاص القادمين من مفازة (أبو دقن) بقيادة شيخ النور أبكر حوالي عام 1923. وقد أقاموا مع التعايشة لمدة ست سنوات قبل عبور النهر والانفصال عنهم. وقد حصلوا على إذن من العمدة الطيب نمر والناظر عوض الكريم ود زايد (الضبانية) لتأسيس مستوطنتهم الجديدة. وانضم إليهم لاحقًا الأشخاص العائدون من الحجاز. يبلغ عدد سكانها في الوقت الحالي حوالي 2000 شخص (352 أسرة). توجد ثلاث قرى فقط للزبرما في محافظة القلابات: كونا زبرما وأم قزاز/ Um Gazaz وود عروض/ Wad Arud.
    الجدير بالذكر شار أن الزبرما تربطهم صلات قوية بالحجاز، لأن عددًا كبيرًا منهم، إما عاش هناك ذات يوم، أو لا يزال لديهم أقارب هناك. تبين أن هذا الجانب من تاريخهم له تأثير قوي على أنماط التوزيع في مختلف قرى الزبرما في المنطقة. باعتبارهم من أتباع الحاج عمر الفوتي (ولاحقًا ابن أخيه ألفا هاشم)، مؤسس الطريقة التيجانية في غرب إفريقيا، يمكن القول إن جميع الزبارما قد غادروا وطنهم كأتباع متحمسين للطريقة التيجانية.

    لكن الاستيطان في الحجاز أو المرتبط به أدى إلى دخول بعضهم إلى الوهابية ، التي تتعارض مبادئها بشكل حاد مع مبادئ الصوفية. على سبيل المثال ، كانت ود جابر قرية كبيرة بها غالبية كبيرة من الوهابيين (أنصار السنة). ولكن بسبب الانقسام الأيديولوجي بين الوهابية / التيجانية أعلاه ، غادر جميع أتباع الطريقة التيجانية القرية ؛ ومنهم من أسس قريتي شاشولا وأم قزاز/ Um Gazaz والبعض الآخر التحق بإخوانهم قرى التيجانية في قريتي البحكر والمنتيك. الآن ينحصر الوهابيون في قريتي ود جابر واالبقباقة/ al-Bagbaga. إن التفاعل الاجتماعي بين الزبرما بشرق السودان محكوم بشكل عام وإلى حد كبير بهذا التقسيم الأيديولوجي. العلاقات الودية توجد فقط بين القرى التي تنتمي إلى نفس النظام الديني ؛ خلاف ذلك ، يمكن وصف العلاقات بين التيجانية والقرى الوهابية بأنها غير ودية.

    انهى الجزء الخاص بمجموعة الزبرما(صونغاي)
                  

12-12-2020, 10:03 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    أرجو المساعدة بكتابة أسماء هذه القرى والمنطاق بشكل صحيح..هذه المناطق في الغالب في المنطقة حوالي القضارف و القلابات و النيل الازرق.وجدتها مكتوبة بالانجليزي .بالنسبة لي يصعب كتابتها بالعربي بشكل صحيح.والمناطق هي: الشاقة ، أم فاقو، مايلاغا، ومغاريف، ودندوقول، عمارة/عمارات كِربة، خشخشة ، مالم قالو، قارين، باكا، ارزيقا، اوال بنيّا، والطنيدبة، والقريفات، دوقو، جارمي ، كتكو، أم كورا ، وحلة ملاوالو، وتنقرارا، أم دوبان
    (أم ضبان؟)، وكاتورجي، وطردونا، وحليبة وطيبون، شَرَك، كاراي، كاتورجي، وكازوري وبُنزاـ(نغُولُوا) وأم فيلة، وحرباسة ((Harbassa، والمنتيكAlmintiq،البحكر غرب (Al-Bahkar Gharb، القويسي، أم قزاز/ Um Gaza، وود عروض، واالبقباقة/ al-Bagbaga، وود عروض/ Wad Arud

    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 12-13-2020, 03:42 AM)

                  

12-13-2020, 03:39 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    شكرا الأخ أبو أحمد...

    Abuahmed Abutayeb
    مدينة المفازة ، حلة حيمورة ،حلة الغرغري ،حلة اطرش سماع

    وفي انتظار المزيد..منك و من الجميع..
                  

01-03-2021, 07:10 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    البرنو (الكانوري)

    مستوطنات البرنو في ولاية القضارف ليست كثيرة مثل المجموعات الإثنية الثلاثة الأخرى من مجموعات غرب أفريقيا الموجودة في ولاية القضارف،إلا أنه من

    حيث السكان، يبدو أن البرنو أكثر عددًا في ولاية القضارف من الزبرما. قد يرجع العدد القليل لمستوطنات البرنو إلى نمط حياتهم الحضري. يوجد في مدينة القضارف،

    حي كبير للبرنو ولكن لا يوجد حي للزبرما.

    في الجزء الغربي من الولاية، فإن قرى البرنو الرئيسية هي بربر، ورِوينا، وقُرن الأزرق، والتي يوجد بها عدد مقدَّر من البرنو مع مجموعات إثنية أخرى في أربع قرى أخرى.

    في الجزء الشرقي من الولاية فإن قرى البرنو الرئيسية هي: مغارِف ، الجيرة ، حلة الطيبون في محافظة الفشقة، وحلة البرنو وتبارك الله في محافظة القلابات، إلا أن

    البرنو يوجدون بأعداد صغيرة في قرى أخرى في المنطقة.
    تابع
                  

01-03-2021, 07:50 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    إن معظم مجتمعات البرنو التي تعيش في شرق السودانهم مثل الفولاني ينحدرون من النيل الأزرق، وخاصة من سنار، وقرية الحجيرات (حوالي 20 كم شمال سنار).
    كان هناك مجموعات أخرى من الحجاج الذين انضموا إلى أقاربهم في طريق عودتهم من الحجاز بعد إقامة قصيرة في كسلا، في حين إن أولئك الذين يعيشون في محافظة
    القلابات يقال بأنهم قد أتوا من وراء الحدود الأثيوبية.
    من الصعب معرفة التاريخ الدقيق لاستيطان البرنو في القرى المذكورة أعلاه. على سبيل المثال فإن قرية بربر على نهر الرهد ، قد تأسس في عام 1924 بواسطة الشيخ
    موسى محمد . حيث غادرت المجموعة الأولى من سكانها سنار تحت قيادة الشيخ موسى، وأقام أولاً في أب شيبة غرب المفاز. بعد وقت طويل (لم يحدد المُخبِر المدة)
    وبعد بعض المشاكل مع ناظر الكواهلة يوسف ال..؟؟ (Yusuf Al Aïs, )، وقد حصل الشيخ على إذن من الناظر موسى يعقوب لتأسيس هذه القرية (بربر)، وانضم إليها
    أشخاص آخرون من عدة أماكن مثل:(سنار، القضارف، كسلا، إثيوبيا، إلخ) عقب ذلك مباشرة. في عام 1949 انتقل الناس من بربر إلى قرى أخرى على طول نهر الرهد،هرباً
    من الضرائب الباهظة. زعمت المجموعة الأولى من برنو مغارِف (مقاطعة الفشقة) أنهم تركوا سنار مع عائلاتهم حوالي عام 1950؛ وأمضوا حوالي سبع سنوات في موقع
    مشروع الجزيرة و20 عاما في سِفاوة قبل الانتقال إلى القرية الحالية (التي أسسها الهوسا في حوالي عام 1925).
    من بياناتِنا، يبدو أن أنماطاً مختلفة من الاستيطان قد تم تـأسيسها في الجزء الغربي والجزء الشرقي من ولاية القضارف.فقد كانت منطقة الرهد من أولى الأماكن لاستيطان
    الفلاتة في منطقة القضارف.
    تابع
                  

01-03-2021, 08:43 AM

حسن ادم محمد العالم

تاريخ التسجيل: 03-04-2014
مجموع المشاركات: 2466

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    سلاااام يادكتور وكل سنة وانت طيب
    بوست توثيقي يؤرخ لتاريخ الهجرات من غرب افريقيا
    وتنبع اهمية البوست لتاثير هذه الهجرات علي الواقع
    السياسي والاجتماعي في السودان
    وانا اطالع هذه البوست ورد سؤال عن دور الفولان في المهدية والسلطنة الزرقاء
    بخصوص المهدية هناك كتابات كثيرة في هذا الموضوع مثل كتاب الصادق المهدي في كتابه
    يسالونك عن المهدية عن الدور الذي قام به الفولان في المهدية حيث ذكر
    ان عائشة بت ادريس احد زوجات الامام المهدي تنتمي لقبيلة الفولان وتلقب بام المومنيين
    كما ذكر ان امانه المال والجيش تحت قيادتهم حامد الفيض والاعيسر
    علي التوالي ثم كتابات دكتور البدين ودكتور الطيب عبدالرحيم وكتور
    عبدالله عبدالماجد اما اسهاماتهم في السلطنة الزرقاء حيث كان لهم
    دور في التعليم الديني والعديد من المشائخ ينتمون لهذه القبيلة
    ويا اريت تبحث عن دورهم في السلطنه الزرقاء لانو الكتابات
    شحيحه في هذا السفر
                  

01-03-2021, 01:04 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: حسن ادم محمد العالم)

    ألف أهلاً ومراحب صديقي العزيز حسن آدم
    شكرا على المعلومات بخصوص الكتابات عن دور الفولان في المهدية..

    Quote: خصوص المهدية هناك كتابات كثيرة في هذا الموضوع مثل كتاب الصادق المهدي في كتابه
    يسالونك عن المهدية عن الدور الذي قام به الفولان في المهدية حيث ذكر
    ان عائشة بت ادريس احد زوجات الامام المهدي تنتمي لقبيلة الفولان وتلقب بام المومنيين
    كما ذكر ان امانه المال والجيش تحت قيادتهم حامد الفيض والاعيسر
    علي التوالي ثم كتابات دكتور البدين ودكتور الطيب عبدالرحيم وكتور
    عبدالله عبدالماجد اما اسهاماتهم في السلطنة الزرقاء حيث كان لهم
    دور في التعليم الديني والعديد من المشائخ ينتمون لهذه القبيلة
    ويا اريت تبحث عن دورهم في السلطنه الزرقاء لانو الكتابات
    شحيحه في هذا السفر


    فعلا كما تفضلت دورهم الفولاني في دولة الفونج لا يزال يحتاج إلى كثير من التوثيق..و تاريخنا عموما يا حسن ينقصه الكثير في كل جوانبه..

    ..و المصادر والوثائق للكتابة عن فترة الفونج الفترات السابقة بما فيها المهدية والتركية معظمها جمعت من خلال كتابات الرحالة وما كتبه الأجانب من تحليل لما كتبه

    الرحالة و المستكشفين، و كذلك ما دوّنه الإداريون البريطانيون من إفادات شفهية من بعض أحفاد قواد ورجالات الفونج ممن كانوا أحياء خلال فترة الإنجليز,..

    والوثائق و لمصادر عن الفترات السابقة(الفونج و المهدية و التركية) على حد علمي هي كتاب الطبقات ومخطوطة كاتب الشونة و كتابات اسماعيل عبدالله الكردفاني :

    (سعادة المستهدى بسيرة الامام المهدى) ثم لاحقاً كتاب: (الطراز المنقوش ببشرى قتل يوحنا ملك الحبوش)..وأخيراً كتاب حياتي لبابكر بدري.

    ولكن الوثائق المهمة الموثوقة عن فترة المهدية هي الرسائل المتبادلة بين المهدي و الخليفة مع قواده ووكلائه و عماله وغيرهم.

    ولقلة الوثائق المعتمدة عن تلك الفترة يلجأ الناس لملء الفجوات في التاريخ بما تيسر لهم من وثائق شحيحة ..

    وبالتالي تظل تلك الفترة و كذلك ما بعهدها عرضة للإختلاق والتحوير و الهضم او الإضافة والتزوير.

    ولكن من خلال بعض المصادر المتعددة و المتناثرة قد تكون هناك بعض الخيوط المهمة بعد اكتمالها للكتابة عن دور الفولاني خلال فترة الفونج و المهدية..

    وكدليل على عدم وضوح الصورة حول دور مجموعات غرب أفريقيا في تاريخ السودان أن هناك خلطاً كبيراً حتى في التسمية..ففكلمة فولاني ليست متداولة بكثرة

    مثل كلمة فلاتة..فاسم فلاتي و فولاني في الحقيقة يتضمن كثير من التشويش ليس في السودان فحسب بل حتى في دول غرب أفريقيا نفسها..كما وجدت من بعض

    ما وقع تحت يدي من معلومات..فنحن نطلق على كل من أتى من غرب أفريقيا فلاتي و نعتقد أنهم جميعا من نيجريا.. ولكن هناك البرنو و هناك الفولاني و هناك الهوسا(من نيجريا) ..

    والموضوع طويل و متشابك.

    شكرا لك على المداخلة و المتابعة.
                  

01-03-2021, 02:43 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    من خلال بياناتِنا، يبدو أن أنماطاً مختلفة من الاستيطان قد تم تـأسيسها في الجزء الغربي والجزء الشرقي من ولاية القضارف.فقد كانت منطقة الرهد من أولى الأماكن لاستيطان الفلاتة في منطقة القضارف، ويبدو أن المفازة كانت محطة توقُّف رئيسية لموجات مختلفة من المهاجرين في العقود الأولى من القرن العشرين. وقد استمرت هذه المستوطنات(من الهوسا بشكل رئيسي)في الانتشار جنوبًا على طول نهر الرهد حتى السبعينيات، حيث انضم عدد متزايد من السودانيين من غرب السودان إلى مجموعات غرب إفريقيا. لقد جذب التطور الاقتصادي للرهد، أي تطوير المشاريع الآلية والمروية، عدداً كبيراً من القوى العاملة. إن القرى(في منطقة الرهد) في الوقت الراهن هي أكثر اختلاطًا من الناحية الإثنية. منذ العقود الأولى من الحكم الثنائي، كانت هناك نزاعات بين مستوطني غرب افريقيا، والقبائل العربية المحلية، مثل الكواهلة،خاصة في الجزء الشمالي من الرهد. مع التوسع في مشروع الرهد المروي، فإن معظم المنحدرين من غرب أفريقيا الذين لم يتم الاعتراف بهم كمواطنين(أصليين) تم استبعادهم من الإيجارات، واضطروا إلى التحرك جنوبًا، أما اليوم فإن المنافسة على الأرض في ازدياد. في الجزء الشرقي من الولاية (خاصة في منطقة سِفاوا) فإن الاستيطان اكثر ارتباطاً بالمهاجرين الذين هم من النيل الأزرق، ولا سيما عشائر الفولاني الرعوية، الذين اختاروا هذه المنطقة لوجود فرص الرعي فيها. وقد تم استيعابهم ضمن نظارة الضبانية، والتي يبدو أنها رحبت بهم من أجل منح بعض القوة لهذه النظارة قليلة السكان والضعيفة.زاد عدد مستوطنات المجموعات المنحدرة من غرب أفريقيا زيادة طفيفة منذ الخمسينيات من القرن الماضي، ولكن لا تزال مجموعات غرب أفريقيا تشكِّل جزءًا مهمًا من السكان، كما أنهم نجحوا في الحصول على شياخة خط خاصة بهم. لا تزال العديد من القرى معزولة للغاية، وإن كانت متجانسة إثنياً، ولايزال سكانها يعتمدون بشكل أساسي على اقتصاد الزراعة الرعوية التقليدي.لقد أثرت هذه المواقف المختلفة بشكل متنوع على أنماط تحديد الهوية(الإستِعرَاف) لمجموعات غرب أفريقيا. لكن قبل أن نحلل مسألة التعريف/الاستعراف ، من المهم أن نفهم كيف كان يُنظر)أي التصورات) إلى استقرار/استيطان المجموعات المنحدرة من غرب أفريقيا في هذه المنطقة، وذلك سواء ممن هم من تلك المجموعات(من الداخل/insiders)، أو ممن هم من خارج تلك المجموعات/outsiders ).لأن هذه التصورات لعبت بدورها دورًا مهمًا في التفاعل الاجتماعي لمجموعات غرب أفريقيا مع المجموعات المجاورة.

    (عدل بواسطة محمد عبد الله الحسين on 01-03-2021, 02:49 PM)

                  

01-03-2021, 07:33 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 08-18-2003
مجموع المشاركات: 8766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    شكرا يا محمد عبد الله علي ترجمة ونشر هذة المادة شديدة الأهمية

    أقول في نقد الدراسة
    أن كتابها إنشغلوا كثيرا بتفاصيل تفاصيل الهجرات والإستقرار
    (الديموغرافيا) وهذه قد تفيد في معرفة ما جري
    ولكن لو أن كتاب الدراسة أعملوا ولو قليلا من مناهج السوسيولوجيا
    والإقتصاد السياسي
    لقدموا معرفة أشمل وأفيد في مواضيع الإندماج والتصاهر من مثاقفة وتغييرات هوية الخ
    من المهم الإجابة علي أسئلة لمادا لم يستطع مهاجروا غرب أفريقيا
    في منطقة القضارف تكوين دار خاصة بهم كما
    فعلوا في دارفور،
    ولماذا رضوا بأن يكونوا جزء من دار الضباينة كم اوردت الدراسة ؟؟؟؟؟؟
    هل لذلك علاقة بتوسع الزراعة الآلية في المنطقة
    وأن الأٍرض صارت إلي سلعة تباع وتشتري لمن يرغب
    الشئ الذئ أستخال حدوثه في مناطق (ديار) أخري كثيرة في السودان
    كيف تأتي للزبييدية وهي هجرات أحدث من هجرات ناس غرب أفريقيا
    كيف تأتي لهم أن يكون لهم دار ولم يستطع هؤلاء ؟؟؟؟؟؟
    وماذا عن اللغات هل أسبتدلت ؟؟؟ بالعربية تحديدا؟؟؟
    وماذا عن الموسيقي والإيقاعات والمعتقدات
    هل هناك هجين ثقافي تكون في تلك المناطق
    كيف تأثرت ثقافات المجموعات المحلية بالثقافات الوافدة

    ربما كانت سنار الأمثل في دراسة مثل هذا الإندماج
    بقرينة التمازج الحاصل

    أحكي لك هذه الحكايات عن سنار
    بعد غيبة لأكثر من عشرين زرت مايرنو
    ولفت نظري وجود مطعم للقراصة في سوقها
    سألت أحد المواطنين الحصل ليكم شنو ؟
    ضحك وقال نعمل شنو كان الفلاتة بقوا دناقلة
    ثانيها
    في سنار زمان كان لهدة المجموعات موضوع الدراسة
    فريق كورة يلعب في الدرجة الاولي
    وكان يندر شديد ان تجد أحدهم يشجع أو يلعب أو في أدارة نادي غير ناديهم
    برضو في زياراتي الأخيرة هده وجدت بعضهم يشجع فرق أخري غير ناديهم "الرابطة"
    هذا طبعا زيادة علي الزيجات المتبادلة الكثيرة
    والتي كانت أصعب في أزمنة فائتة

    وبالمناسبة وللتاريخ
    فإن أول مظاهرة في ثورة ديمببر 2019 المجيدة
    كانت قد إنطلقت في مايرنو
    قبل الدمازين وقبل عطبرة

                  

01-04-2021, 05:58 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: Nasr)

    الأخ نصر ‏
    شكرا على هذه المداخلة القيمة التي تناولت بالإشارة و التعليبق عدة جوانب حول هجرة و استقرار ‏جماعات غرب أفريقيا أو من نطلق عليهم (الفلاتة) بشكل عام وهو
    خطأ شائع، كما عرفت مؤخراً..‏
    تعليقك دسم و عميق وملاحظاتك أقصد مشاهداتك للتغييرات التي حدثت على الصعيد الاجتماعي و الثقافي ‏لهذه المجموعات يمكن أن تندرج ضمن ما يسميه
    الانثربولوجيون ب:الاثنوغرافيا أو وصف حياة وثقافة ‏المجموعات..‏
    وطبعا هجرة الجماعات من حيث دوافعه و خط سيرهم و من ثم استقرارهم يشكل جانب مهم في دراسات ‏الهجرة...ثم يأتي بعد ذلك الجانب السياسي و الاجتماعي
    وهو موضوع التفاعل مع المجتمع المحلي و ‏مشاكله و كل ما يتعلق بالهوية و الإحساس بالانتماء نحو ثقافة المجموعة او الذوبان(كما يحدث عادة لدى ‏المهاجرين
    خاصة لدى الجيل الثاني و الثالث).. ويشمل الجانب السياسي موضوع المواطنة والحقوق ‏السياسية و غيرها.‏
    الورقة تناولت جانب الهجرة ودوافعها و مسارات الهجرة و تنقلها حتى استقرارها في مواقعها الحالية و ‏إلى حد ما المشكلات التي واجهتها في الاستقرار و الاندماج
    في المجتمعات المحلية..‏
    أما الجانب السياسي المتعلق بالحقوق و المواطنة فهو جانب حساس...سأعلق عليه لاحقاً.‏
                  

01-04-2021, 06:12 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    اواصل بالتعليق على تساؤلات نصر العميقة:‏

    ‏***************‏
    Quote: من المهم الإجابة علي أسئلة لمادا لم يستطع مهاجروا غرب أفريقيا في منطقة ‏القضارف تكوين دار خاصة بهم كما فعلوا في دارفور، ولماذا رضوا بأن
    يكونوا ‏جزء من دار الضباينة كم اوردت الدراسة ؟؟؟؟؟؟ هل لذلك علاقة بتوسع الزراعة ‏الآلية في المنطقة وأن الأٍرض صارت إلي سلعة تباع وتشتري لمن يرغب‎
    الشئ الذئ أستخال حدوثه في مناطق (ديار) أخري كثيرة في السودان ‏‎ كيف تأتي للزبييدية وهي هجرات أحدث من هجرات ناس غرب أفريقيا ‏‎
    كيف تأتي لهم أن يكون لهم دار ولم يستطع هؤلاء ؟؟؟؟؟؟‎

    ********************************************************************************************
    وجد هؤلاء المهاجرون قبولا في المجتمعات المحلية في دارفور أكثر مما وجدوه في الشرق..لذلك فضل ‏البعض منهم الاستقرار و تبني أسلوب حياته بالتماشي مع الظروف
    المحلية ..واندمجوا تمام هناك..هناك ‏من فضل الذهاب شرقاً لاثيوبيا أو اريتريا أو الحجاز..وهناك من عاد مرة أخرى للسودان..ولظروف ‏السودان خلال فترة الحكم الثنائي
    وجدوا أن الظروف في شرق السودان مناسبة للاستقرار..خاصة قرب ‏شواطي الأنهار لأن كثير منهم صيادي أسماك و آخرون يمتهنون الزراعة و بعضهم رعاء..لكنهم لم
    يجدوا ‏الأمور ميسرة كما في مناطق دارفور خاصة في الجانب الاجتماعي و الثقافي وفي الحصول على الاراضي ‏للزراعة أو الرعي..ويبدو كما في الورقة أن الحكم الثنائي
    كان يتحاشى خلق مشاكل اجتماعية لذا لم يعطهم ‏حقوق واضحة في امتلاك الاراضي..و أظن أن مناطق شرق السودان نظام الاراضي كان يشبه نظام ‏الحواكير المحتكرة
    سلفاً لكل قبيلة للرعي أو للزراعة..لذلك أي تمكين لأي وافد جديد سيكون خصما على ‏حقوق المسيطرين السابقين. كذلك كان هناك تعدد اثني في تلك لمناطق بما لا
    يسمح لانفراد مجموعات ‏مهاجرة او وافدة بالحصول على أي متيازات كبيرة قد تثير النعرات القبلية.‏
    بالنسبة للمقارنة مع الزبيدية ليس لدي تفاصيل.‏
    سأواصل للتعليق على بعض الاستفسارات و الملاحظات التي ذكرتها.‏
                  

01-05-2021, 05:09 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الأخ نصر تحياتي
    ساواصل التعليق وليس الإجابة على أسئلتك المليانة و لمنطقية و العميقة..‏
    لأن الإجابة معناها هناك إجابة واحدة و لكن كما يقال في علم الاجتماع/الانثربولوجية ليست ‏اجابات حاسمة..و لكنها قراءات مختلفة..‏

    بالنسبة لسؤالك:

    (وماذا عن اللغات هل أسبتدلت ؟؟؟ بالعربية تحديدا؟؟؟
    وماذا عن الموسيقي والإيقاعات والمعتقدات؟
    هل هناك هجين ثقافي تكون في تلك المناطق؟
    كيف تأثرت ثقافات المجموعات المحلية بالثقافات ‏الوافدة؟)

    ‏*******************************************************‏
    نعم اللغة في طريقها للاستبدال من جانب خاصة من جانب الأجيال الجديدة و المجموعات التي ‏انتقلت بعيدا عن حاضنتها الأصلية.. والمجموعات التي تود
    أن تندمج في السياق العام للمجتمع و ‏للمجموعات والافراد الذين يودون أن يحسوا بالأمان من خلال تبنيهم لأدوات وأساليب وسلوكيات ‏تجعلهم مقبولين
    في المجتمع ..‏
    وطبعا هذه الوصفة ليست خاصة بمجموعة معينة أو زمن معين. ولكنها تمثل مع اختلاف في ‏الدرجة أو المدة بالنسبة للمهاجرين في كل أنحاء الكون...‏
    ومن ناحية أخرى هناك زاوية داخل النفس الإنسانية تود الاحتفاظ بأشيائها الخاصة و تحتفظ بما ‏يربط\ها بماضيها و المجموعة التي تنتمي اليها لذلك يلجأ البعض
    خاصة كبار السن و الأجيال ‏الأولى للاضطلاع بمهمة الحفاظ على هويتهم الأصلية..وبدرجة أقل تحاول الأجيال الشابة ‏الاحتفاظ بالهية الأصلية و الهوية المكتسبة..‏
    لذلك يصف البعض هذا الموقف الذي تحتفظ فيه الأجيال الشابة(الجيل الثاني والثالث) بأنه أزمة ‏هوية..فهم يمونون موزعون بين هويتهم الأصلية و هويتهم المكتسبة.‏
    وفي دراسات الهوية للمهاجرين نجد ثنائية الهوية والانتماء لدى الجيل الثاني والثالث ..وهو ‏الاحتفاظ بالهويتين معاً.‏
    الخلاصة في دراسات حقلية للفلاتة نجد هذا الأمر و لربما يكون الأمر واضحاً في مجموعات ‏السوشيال ميديا التي تديرها الاجيال الشابة..فنلاحظ سمة الاندماج في
    المجتمع و نلاحظ كذلك ‏بعض سمات الاحساس بالغبن..وهذا جانب سياسي لا أود الإطالة فيه.‏
                  

01-05-2021, 05:17 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    شكرا على يا أخ نصر على الإفادات و المعلومات القيمة التي تفضلت بها..‏

    (ربما كانت سنار الأمثل في دراسة مثل هذا الإندماج بقرينة التمازج الحاصل
    أحكي لك هذه الحكايات عن سنار بعد غيبة لأكثر من عشرين زرت مايرنو
    ولفت نظري وجود مطعم للقراصة في سوقها سألت أحد المواطنين الحصل ليكم شنو ؟
    ضحك وقال نعمل شنو كان الفلاتة بقوا دناقلة ‏
    ثانيها في سنار زمان كان لهدة المجموعات موضوع الدراسة فريق كورة يلعب في الدرجة ‏الاولي وكان يندر شديد ان تجد أحدهم يشجع أو
    يلعب أو في أدارة نادي
    غير ناديهم
    برضو في زياراتي الأخيرة هده وجدت بعضهم يشجع فرق أخري غير ناديهم "الرابطة"‏)
    ‏**************************************************************‏
    وهذا أيضا يثبت يا نصر ما قامت به الدراسات لجماعات المهاجرين في كل مكان وهي محاولات ‏المهاجرين للاندماج في المجتمع الجديد و تبني أساليبه و قيمه..‏
    ويحدث الاندماج الكامل في حالة حث المجتمع نفسه لاندماج المجموعات المهاجرة ..أما إن ‏كانت هناك ممانعة في تقبل المجموعات المهاجرة فنجد الانقساما في
    مواقف المهاجرين ‏وردود افعالهم بين الإحساس بالارتياح أو القلق أو الرغبة في الاندماج (وهذا هو الجانب ‏الاجتماعي و النفسي)...وهناك كذلك الإحساس بالعداء
    والشك والريبة والتآمر وهنا يبرز ‏الجانب السياسي للهوية.‏
                  

01-05-2021, 05:16 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 08-18-2003
مجموع المشاركات: 8766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    إنها كذلك يا محمد
    Quote: مواقف المهاجرين ‏وردود افعالهم بين الإحساس بالارتياح أو القلق أو الرغبة في الاندماج
    (وهذا هو الجانب ‏الاجتماعي و النفسي)...وهناك كذلك الإحساس بالعداء
    والشك والريبة والتآمر وهنا يبرز ‏الجانب السياسي للهوية.‏

    من الشايفه في هجرة ناس ألمكسيك وأمريكا الجنوبية لأمريكا
    فإن هناك دائما ذلك المزيج من الإعجاب بأمريكا والخوف منها
    ومن جانب السكان المحليين
    برضو بنلقي ذلك المزيج من
    "ما بدورك وما بحمل براك"
    الأمريكان دايريين العمالة الرخيصة
    المقدمة من قبل المهاجرين
    لكن الفئات الدنيا "إقتصاديا" من السكان المحليين
    تستشعر المنافسة وتبغضها
    متي ما صعدت العمالة السلم إلي العمالة الماهرة والحرف

    مهاجروا غرب أفريقيا في السودان
    وخاصة في مشروع الجزيرة والمشاريع الزراعية
    علي طول الأنهر في السودان
    قدموا عمالة زراعية بمستوي راق
    من المعرفة والكد والإجتهاد
    حيث أصبح الإعتماد عليهم عمود الإرتكاز لهذه المشاريع
    هم بذلك مصدر ترحيب
    لكن الصعود الإجتماعي الإقتصادي
    في تحولهم من عمالة زراعية لمالكي أرض زراعية
    أو مشاركين ومالكي آليات وبزنس
    مما يثير الغيرة ويلفت الإنتباه من قبل السكان المحليين
    وبهذا تكون التحولات الطبقية
    أكثر صعوية وتتعقد دينامكياتها
    بأكثر من الهجرة نفسها

    برضو كان يجدر بالباحثين
    النظر لإشكاليات هجرات المزراعين لمناطق رعوية
    أو العكس
    كما في حالة مهاجري غرب أفريقيا
    لأنه أصلا وفي طول الساحل الأفريقي
    فإن صراعات أهل الجرون "المزارعين" مع أهل القرون "الرعاة"
    مسبب خطير للمشاكل والإحن
    وعامل فعال في تأخر أو تعقد اندماج المهاجرين في المجتمعات المحلية

    شكرا لك لأن قدمت مادة ممتازة للعصف الذهني والحوار الجاد
    وشكرا لمساهماتك الراقية والمحفزة هي الاخري للحوار
    براك شايف حالة المنبر ا ليومين ديل
                  

01-05-2021, 08:53 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: Nasr)

    تحياتي أخ نصر
    أوحت إلى ملاحظاتك الدقيقة و تعليقاتك إلى أن أحاول أن استقطع وأنشر بعض الفقرات أو بعض الإفادات المهمة التي يدلي بها بعض من أفراد قبائل الفلاتة
    وهم يحكون عن ماضيهم...وذلك بجانب الاستمرار في تنزيل ما أقوم بترجمته.
    على سبيل المثال هذه الفقرات تحكي عن العلاقات بين المجموعات في المناطق المختلفة و عن الزواج الداخلي و عن التغيير الحقيقي الذي بدأ يبرز لدى تلك الجماعات:
    ********************************************************************
    (تشير أنماط الاستيطان التاريخية الموصوفة أعلاه إلى أن التجمّع العائلي أو العشائري أو ‏الإثني كان هو القاعدة في معظم مستوطنات مجموعات غرب أفريقيا.‏
    وقد لعبت العائلة ذات النمط العشائري دورًا مهمًا في الحفاظ على شبكات الربط مع الاقارب ‏البعيدين في جميع أنحاء السودان. في الواقع ،

    وحتى الآن(في عام 1996) ، فإن الناس ‏الذين يعيشون في مستوطنات متجانسة إثنياً لا يزالوا يحافظون على علاقات مع الأقارب ‏الذين يعيشون في المستوطنات القديمة
    أو السابقة. وتستمر هذه العلاقة بشكل رئيسي من ‏خلال الزيارات وحضور الاحتفالات والتحالفات الزوجية‏..
    *************************************************************************************************************
    (....‏. مع زيادة السكان، فإن الزواج في نطاق الحي (الجيرة) الآن هو القاعدة، وأن الأنماط الجديدة ‏للزواج المختلط تزدادة بشكل تدريجي بين الأجيال الشابة. ‏)
                  

01-06-2021, 11:28 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 08-18-2003
مجموع المشاركات: 8766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    Quote: (....‏. مع زيادة السكان، فإن الزواج في نطاق الحي (الجيرة) الآن هو القاعدة، وأن الأنماط الجديدة ‏
    للزواج المختلط تزدادة بشكل تدريجي بين الأجيال الشابة. ‏)


    يخيل لي أن السكن في مدن كبيرة زي القضارف نفسها وكسلا وسنار ومدني
    بيدي فرص أكبر للمهاجرين للتمازج وللزواج المختلط
    بينما في سكن القري كالتي وردت في الدراسة
    هناك ميل للمحافظة علي التجانس الإثني
    كطبيعة العلاقات في القري
    (أحيانا القرية كلها يكون جدها واحد )
                  

01-12-2021, 01:15 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: Nasr)

    فيما يلي توثيق لدور الإدارة البريطانية في موضوع توطين الجماعات المنحدرة من غرب أفريقيا كما ورد في الورقة التي أقوم بترجمتها..

    في الحقيقة الهجرة و الاستيطان ومحاولة اكتساب الشرعية تمثِّل مسار صعب وطويل ودراما سياسية و اجتماعية كبيرة..

    من وجهة نظري هي هجرة تستحق الاهتمام لما تحمله من ابعاد متعددة ..وهي قد تكون تصوير لكثير من الهجرات التي حدثت في كثير من أنحاء العالم

    سواء بسبب ظروف بيئية أو لعوامل دينية/ثقافية أو سياسية أو غير ذلك..

    هجرة جماعات غرب افريقيا يربطها البعض لاسباب دينية بعد سقوط مملكة صكتو في غرب أفريقيا..أو مملكة البرنو أو لأسباب تتعلق بالجفاف..

    خلاصة الأمر تلك الهجرات تنبيء عن عزم عنيد وصبر نادر لمجموعات تفارق اوطانها و تهاجر آلاف الأميال إلى أرض غريبة و مجتمع غريب..
                  

01-12-2021, 01:28 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    السياسة البريطانية تجاه مجموعات غرب أفريقيا في ولاية القضارف: وجهة نظر ‏الأباعد/الآخرين‏‎(outsiders)‎
    إن استيطان المجموعات المنحدرات من مجموعات غرب أفريقيا في شرق ووسط السودان قد تم تفسيره إلى ‏حد كبير على أنه جاء نتيجة سياسة العمل الاستعمارية البريطانية(حسب وجهة نظر عدد من الباحثين). ‏باختصار، فقد سهّلت السلطات الاستعمارية استقرار مجموعات غرب أفريقيا بالقرب من المشاريع المروية، ‏أو في المناطق الزراعية لمواجة النقص في القوى العاملة المحلية. في المرحلة الأولى، تم منح بعضهم ‏الأرض لتسريع استيطانهم. وفي وقت لاحق، مع تطوير قوى عاملة محلية ، تم استخدام مجموعات غرب ‏أفريقيا من قبل السلطات الاستعمارية للحفاظ على‎ ‎العمالة ذات الأجور المنخفضة،أو للضغط على ‏المستأجرين . لذلك كانوا أداة حاسمة لدى السياسة الاستعمارية، وقد لعبوا دوراً رئيسياً في التنمية الاقتصادية ‏للسودان، ولا سيما في مجال الزراعة.‏
    إن الموقف البريطاني من استيطان مجموعات غرب أفريقيا في القضارف موثّق بشكل جيد في السجلات ‏الرسمية. وتُظهِر هذه السجلات تقلّباً في السياسة البريطانية وفقاً للحاجات الاقتصادية والأولويات السياسية، ‏ولكن أيضاً وفقاً للسياق الإداري العام، ووفقاً لشخصية المسؤولين(للمزيد يمكن الرجوع لمذكرة هجرة ‏واستيطان مجموعات غرب أفريقيا).إن استيطانهم في منطقة كسلا-القضارف كان محل خلاف بين ‏مختلف المسؤولين البريطانيين. خلال العشرينات من القرن الماضي، كان مفوَّضوا المناطق الاستعمارية، ‏وحكام المحافظات(خاصة كسلا والنيل الأزرق) قد تجادلوا طويلاً حول مكان توطين الفلاتة، وحول كيفية ‏الاستفادة المثلى منهم كمصدر للعمالة.‏
    ‏ تم تشجيع المهاجرين من مجموعات غرب أفريقيا على الاستقرار في المناطق غير المأهولة بعيداً من ‏مشروع الجزيرة، خاصة في الرهد/ الدندر، حيث زرعوا الأراضي المطرية الخاصة بهم، كما يمكن أخذهم ‏كعمال مستأجرين موسميين لمشروع الجزيرة. وفي هذا السياق في عام 1925، طلب حاكم محافظة كسلا ‏من مايرنو إرسال جماعته لتدشين منطقة نهري عطبرة وستيت، حتى الحدود الإثيوبية والإريترية (أنظر ‏الهجرة إلى سِفاوا أعلاه).‏
                  

01-12-2021, 04:33 PM

عبد الصمد محمد
<aعبد الصمد محمد
تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 1305

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)


    سلام دكتور

    مجهود عظيم إستفدت كثيراً من ترجمتك

    واصل
                  

01-13-2021, 05:48 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: عبد الصمد محمد)


    سلامات أخ عبدالصمد

    Quote: سلام دكتور

    مجهود عظيم إستفدت كثيراً من ترجمتك

    واصل


    شكرا...هو جهد المقل..هذا أقل ما نقدمه....

    كما تفضلت فهو موضوع مهم من ضمن مواضيع مهمة أخرى كثيرة..تنتظر منا الالتفات و الاهتمام.

    نسأل الله التوفيق للجميع
                  

01-13-2021, 03:19 PM

Emam Hassan
<aEmam Hassan
تاريخ التسجيل: 08-03-2003
مجموع المشاركات: 538

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    الأخ محمد عبد الله
    مجهود مقدر
    متابعة..

    (عدل بواسطة Emam Hassan on 01-13-2021, 04:26 PM)

                  

01-13-2021, 03:43 PM

Emam Hassan
<aEmam Hassan
تاريخ التسجيل: 08-03-2003
مجموع المشاركات: 538

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية القضارف :عملية الاستقرار والاندماج المحلي (Re: Emam Hassan)

    Quote: ومع ذلك، هناك ملاحظتان مهمتان هنا. أولاً، وضع مجتمعات المنحدرين من غرب أفريقيا أبعد ما تكون متشابهة في جميع مناطق السودان. وهي تختلف باختلاف نسيج المجتمعات المحلية والإقليمية والتاريخ الخاص بالمنحدرين من غرب افريقيا في كل منطقة.


    هل قصدت: "أبعد من أن تكون متشابهة" ؟
    far from being similar
    ربما كلا العبارتين ( أبعد ما تكون متشابهة) (أبعد من أن تكون متشابهة) صحيح.. وربما قصدت معنى أخر..
    تحياتي.. وشكري مرة أُخرى على مجهودك المقدر

    **************
    التعديل لتصحيح خطأ طباعي typo

    (عدل بواسطة Emam Hassan on 01-13-2021, 04:33 PM)

                  

01-13-2021, 05:05 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: Emam Hassan)

    الأخ إمام حسن

    شكرا على التصويب و كذلك شكرا على الاهتمام و المتابعة الدقيقة:

    Quote: هل قصدت: "أبعد من أن تكون متشابهة" ؟
    far from being similar
    ربما كلا العبارتين ( أبعد ما تكون متشابهة) (أبعد من أن تكون متشابهة) صحيح.. وربما قصدت معنى أخر..

    تحياتي.. وشكري مرة أُخرى على مجهودك المقدر


    كلامك صحيح مائة في المائة التعبير الصحيح هو (أبعد من أن تكون متشابهة)..

    لك خالص الشكر و التقدير
                  

01-13-2021, 04:14 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 08-18-2003
مجموع المشاركات: 8766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: Emam Hassan)

    تمام يا محمد
    Quote: إن استيطان المجموعات المنحدرات من مجموعات غرب أفريقيا في شرق ووسط السودان
    قد تم تفسيره إلى ‏حد كبير على أنه جاء نتيجة سياسة العمل الاستعمارية البريطانية(حسب وجهة نظر عدد من الباحثين).
    ‏باختصار، فقد سهّلت السلطات الاستعمارية استقرار مجموعات غرب أفريقيا بالقرب من المشاريع المروية، ‏أ
    و في المناطق الزراعية لمواجة النقص في القوى العاملة المحلية

    كان إستعمار السودان (تعميره علي أسس رأسمالية) هدف أساسي للحكم الثنائي المصري البريطاني
    وقد تطلب مشروع الحزيرة عند إنشاءه في الوأئل القرن الماضي
    عدد مهولا من العمالة الزراعية وخاصة في موسم الحصاد
    وهكذا وكما قلت في مساهمة سابقا
    فإنه لا غني عن مناهج الإقتصاد السياسي لدراسة هده الظاهرة
    وفهمها في أطار سيرورة التطور الرأسمالي في السودان
    ولذلك فإن تبيان ومعرفة أنها هجرة طوعية أم أنها هجرة قسرية ضرورية لفهمها كظاهرة
    وبيساعد في فهم ديناميكيات وأنماط التداخل والإندماج في المجتمع المحلي
    (بيساعدنا كتير فهم هل هم حجاج مروا علي السودان، طاب لهم الحال فاستقر بهم المقام
    أم أنه مجموعات تعرضت لإغراءات وقسر للهجرة كعمالة زراعية )
    تذكر أنه في مجتمعات سابقة للرأسمالية
    (أم أن الرأسمالية نفسها كانت مبتدأة وبدائية )
    كدولة الفونج السنارية والتركية السابقة
    فإن هجرة العمل كانت في الغالب الأعم قسرية
    (في شكل تجارة رقيق)
    أنتج ذلك مجتمعات متنافرة ومتشاكسة
    الإندماج فيها تحف به مخاطر تمرد ومقاومة المضطهدين من جهة
    وإستعلاء المضطهدون العرقي والإثني من الجهة الأخري
    أنتج ذلك فصول دامية من الحروب الأهلية
    تخللت تاريخ وحاضر السودان وربما مستقبله
                  

01-13-2021, 05:07 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: Nasr)


    آسف نزلت التعليق في المكان الخطأ قبل تعليق الأخ نصر..و الآن أعيد تنزيله مرة أخرى فعفواً:

    الأخ إمام حسن

    شكرا على التصويب و كذلك شكرا على الاهتمام و المتابعة الدقيقة:

    Quote: هل قصدت: "أبعد من أن تكون متشابهة" ؟
    far from being similar
    ربما كلا العبارتين ( أبعد ما تكون متشابهة) (أبعد من أن تكون متشابهة) صحيح.. وربما قصدت معنى أخر..

    تحياتي.. وشكري مرة أُخرى على مجهودك المقدر



    كلامك صحيح مائة في المائة التعبير الصحيح هو (أبعد من أن تكون متشابهة)..

    لك خالص الشكر و التقدير
                  

01-13-2021, 05:19 PM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    تحياتي أخ نصر
    وشكرا على إضافتك القيمة:
    Quote: كان إستعمار السودان (تعميره علي أسس رأسمالية) هدف أساسي للحكم الثنائي المصري البريطاني
    وقد تطلب مشروع الحزيرة عند إنشاءه في الوأئل القرن الماضي عدد مهولا من العمالة الزراعية وخاصة في موسم الحصاد وهكذا وكما قلت في مساهمة
    سابقا فإنه لا غني عن مناهج الإقتصاد السياسي لدراسة هده الظاهرة وفهمها في أطار سيرورة التطور الرأسمالي في السودان


    فعلا كما تفضلت النظام الاستعماري كان في حاجة إلى حجم كبير من العمالة..و الأهم أنها عمالة مأجور و بأجور متدنية.


    بالنسبة للجزئية التالية:
    Quote: لذلك فإن تبيان ومعرفة أنها هجرة طوعية أم أنها هجرة قسرية ضرورية لفهمها كظاهرة وبيساعد في فهم ديناميكيات وأنماط التداخل

    والإندماج في المجتمع المحلي (بيساعدنا كتير فهم هل هم حجاج مروا علي السودان، طاب لهم الحال فاستقر بهم المقام أم أنه مجموعات تعرضت لإغراءات و
    قسر للهجرة كعمالة زراعية


    من خلال الورقة الهجرة من بلد المنشأ هي هجرة طوعية و حتى الاستقرار في السودان عموماً طوعي...ولكن قد تكون هناك عوامل ضغط و ظروف حتّمت

    انتقالهم من أماكم بعينها والانتقال منها لمناطق أخرى.
                  

01-16-2021, 09:30 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    وفي هذا السياق في عام 1925، طلب حاكم محافظة كسلا من مايرنو إرسال جماعته لتدشين منطقة ‏نهري عطبرة وستيت، حتى الحدود الإثيوبية والإريترية
    (أنظر الهجرة إلى سِفاوا أعلاه).‏
    ص16 ‏
    كانت هذه السياسة في ذلك الوقت مبررة بأن المنطقة خالية من السكان و اعتبر محافظ كسلا( أن أعالي ‏نهر عطبرة ليست بأي حال منطقة عربية(أي تملكها القبائل
    العربية:المترجم ). وأن القضارف وأن المفازة ‏وكذلك القلابات هي أماكن منخفضة السكان للغاية، وأن الزيادة الطبيعية تبدو غير كافية لتعمير وتنمية ‏المنطقة ‏.ولكن
    بسبب تنفيذ سياسة الاداريةالأهلية فإن التقارير الإدارية كانت تركز باستمرار على فكرة أن ‏مايورنو كان له تأثير ضئيل في منطقة القضارف وأن معظم الفلاتة وافقوا
    بأن يُحكموا من قِبَل الشيوخ ‏المحليين.كانت العلاقات الإدارية بين مجموعات غرب أفريقيا في القضارف وبين مجموعات غرب أفريقيا ‏في النيل الأزرق قد انقطعت
    وبقيت مجموعات غرب افريقيا تحت العمودية والخط المحليان.‏
    في عام 1932 كانوا تحت إدارة خمسة نظار في منطقة جنوب القضارف كما يلي:‏
    ‏1-الشيخ حمد أبو سن - الشكرية، خط أبو سن.‏
    ‏2-الشيخ عوض الكريم ود زايد ، الضبانية،خط الضبانية
    ‏3-الشيخ موسى يعقوب – برقو،الخط الجنوبي
    ‏4-الشيخ عبد الله بكر – الفور، الخط الأوسط
    ‏5- الشيخ آدم شرف- الفور، خط القلابات
    بالنسبة لكل نِظارة كان لكل مجموعة من جماعات غرب أفريقيا شيخ قرية واحد فقط يمثلهم وكان يشرف ‏عليهم العمدة المحلي (من التعايشةأو الحمران.إلخ ، إلخ)،
    باستثناء عمودية مجيدادي في سفاوة.إلا أنه ‏كانت هناك شواهد من التقارير الاستعمارية بأنه في الجزء الجنوبي من منطقة القضارف طالبت مجموعات ‏غرب أفريقيا
    عدة مرات أن يكون لها التقسيمات الإدارية الخاصة بهم.‏
                  

01-16-2021, 10:10 AM

محمد عبد الله الحسين
<aمحمد عبد الله الحسين
تاريخ التسجيل: 01-02-2013
مجموع المشاركات: 7269

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود
Re: مجتمعات غرب افريقيا (الفلاتا) في ولاية الق (Re: محمد عبد الله الحسين)

    بناءً على ذلك، تم الاعتراف بمجموعات غرب أفريقيا خلال فترة الحكم الثنائي‏ باعتبارهم عمال مقتدرين، ‏ولكن تم الإبقاء عليهم إلى حدٍ ما كمجموعة غير محلية(المترجم:
    غريبة عن ذلك المجتمع المحلي)، ‏وبالتالي لم يتم منحههم الحقوق السياسية المحلية في إطار الإدارة الأهلية، باستثناء حالات قليلة. في منطقة ‏القضارف كان وضعهم
    (كأجانب) قابلاً للجدل خلال فترة الحكم الثانئي. لكن لم يُنظر إليهم باعتبارهم( ‏أجانب) تماماً مثل اليمنيين أو الأحباش أو المصريين أو الهنود من قِبَل الإدارة البريطانية،
    ولكن مع ذلك ‏ظل وضعهم مبهماً. ولكن قبل الاستقلال، تعززت صورتهم أكثر كأجانب، من جانب الحركة القومية ‏السودانية التي اعتبرتهم أدوات للسياسة الاستعمارية
    ضد الوحدة السودانية. وقد استبعد تطبيق قانون ‏الجنسية لعام 1948 معظمهم من الجنسية السودانية،كما لم يشجع الإداريون البريطانيون جماعات غرب ‏أفريقيا للتقديم
    للحصول على المواطنة ‏.لذلك تم استبعادهم من التوظيف برواتب، كما حُرِموا من حقوق ‏ملكية وإيجار الأراضي في المشاريع الحكومية، بالرغم من مهاراتهم الزراعية.‏


                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de