نماذج حية تكشف معاملة الأنظمة المصرية للسودانيين كالعبيد على مر التاريخ ؟ 1/4 بقلم:ثروت قاسم

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-12-2021, 05:46 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-02-2021, 00:35 AM

ثروت قاسم
<aثروت قاسم
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 362

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
نماذج حية تكشف معاملة الأنظمة المصرية للسودانيين كالعبيد على مر التاريخ ؟ 1/4 بقلم:ثروت قاسم

    00:35 AM May, 01 2021

    سودانيز اون لاين
    ثروت قاسم-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    [email protected]

    + على الماشي :
    اولاً :
    # ادناه تجد صندوق يحدد ان الصين قد إستثمرت فقط خلال العامين المنصرمين مليار و200 مليون دولار في سد النهضة ، وان الشركات الصينية هي التي تقوم بعملية بناء السد ، وبالتالي فهي مُلزمة بحمايته .

    # في يوم الجمعة 30 ابريل 2021 ، كشفت اللجنة الصينية للعلوم والتكنولوجيا والصناعة القومية للدفاع
    Commission on Science, Technology and National Defense Industry… COSTIND.
    بان الصين قد امدت اثيوبيا :
    and بقبة صواريخ حديدية لتحمي سد النهضة في دائرة قطرها 10 كيلومتر من الزعازع الهوائية .
    and بصواريخ باليستيّة مُتطوّرة كصاروخ سارمات ( يوم الفرقان )

    RS-28 Sarmat Intercontinental Ballistic Missile … ICBM ...
    الذي لا يُمكِن اعتِراضه، ويَحمِل 16 رأسًا حربيًّا تقليديًّا .
    ويمكن ان يدمر السد العالي والسدود السودانية ، إذا فكرت مصر في تدمير سد النهضة .
    النتيجة :
    تهديد مصر بضرب سد النهضة جعجعة في فنجان ، وإلا رات مصر الطوفان والجراد والقمل والضفادع والدم .

    ثانياً :
    خبران من مصر اخت بلادي يا شقيقة .
    الخبر الاول :
    + في يوم الاحد 25 ابريل 2021 ، قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لصحيفة “دي فيلت” الألمانية :
    لدينا 6 ملايين لاجئ في مصر ... نرفض إقامة أي مخيمات من الامم المتحدة للاجئين في مصر... حيث يعيش اللاجئون هنا في شقق داخل المجتمع المصري ... استطعنا بالقوة منع المهاجرين غير الشرعيين من اقتحام أوروبا واسرائيل عن طريق مصر ... ونقاوم بالقوة اي وقفات احتجاجية للاجئين ... ويرى الكثير من اللاجئين مصر دولة عبور فقط، لكننا لن نسمح لهم بالمضي قدما ...
    صدق السيسي :
    # قوات الامن المصرية على الحدود مع إسرائيل تطلق النار لتقتل السودانيين الفارين من مصر إلى إسرائيل .
    # في يوم الجمعة 30 ديسمبر 2005 ، وقعت مجزرة ميدان المهندسين في القاهرة ، حيث أطلقت الشرطة المصرية الرصاص الحي على إعتصام سلمي لطالبي اللجؤ السودانيين في القاهرة ، فكانت النتيجة حوالي 100 طالب لجؤ بين قتيل وجريح .
    الخبر الثاني :
    + في يوم الثلاثاء 14 يوليو 2020 ، صرح المهندس المصري الدكتور ممدوح حمزة بان سد النهضة إن كان فعلاً لتوليد الكهرباء فلا خطرمنه على مصر وعلى نصيبها في مياه النيل بعد ملئه .
    صورة للمهندس الدكتور ممدوح حمزة ادناه :

    ادانت محكمة في مصر المهندس ممدوح حمزة على اقواله ( الكاذبة ) التي تهدد الامن القومي المصري ، وحكمت عليه بالسجن ، غيابيا ، لعدم تواجده داخل مصر، ومصادرة املاكه الثابتة والمنقولة ووضعه في قوائم الارهاب .
    في يوم السبت 24 ابريل 2021، كتب المهندس ممدوح حمزة على صفحته في الفيسبوك منددا بالظالمين :
    “يارب في هذا الشهر الكريم كل من اشترك في جريمة وضعي في قوائم الارهاب وحرمني من اسرتي واصدقائي وبيتي واموالي ومكتبي من الاجهزة والنيابة والقضاء واللي مشغلهم بالزور الكذاب يصابوا بسرطان ثلاثي الكبد والرئتين والمخ . سميع مجيب الدعوات وسبق ان حققت دعواتي ايام مبارك”.
    + مصر يا أخت بلادي يا شقيقة ؟
    تغزل بعض فطاحل شعراء السودان ومطربيه في مصر اخت بلادي بل الشقيقة ، عذبة النبع وريقة ، يا حقيقة . مصــــر يا أم جــمــال ، مــلء روحـــي أنـتي يـا أخـت بــلادي !
    تحفظ البعض الآخر من السودانيين على إن مصر ، حكومة وشعباً ، تعامل ، منذ الازل ، السودان بدونية وإستعلاء ، بل تحاكي معاملة السيد لعبده في زمن مضى . يتوكأ هؤلاء وهؤلاء على مواقف محددة وكاشفة عبر التاريخ ، تؤكد معاملة المصريين للسودانيين كالعبيد .
    نختزل بعض البعض من هذه المواقف في هذه المقالة من ثلاثة حلقات .
    ولكن قبل إستعراض هذه المواقف ، نبدأ فنزعم بأن الثقافة المصرية تختلف رأسياعن الثقافة السودانية ، فهما على طرفي نقيض . وبالتالي يصعب على السوداني تفهم بعض التصرفات المصرية ، التي يعتبرها السوداني نشازاً ، ويقبلها المصري عادي بالزبادي .
    حسب الثقافة المصرية ، فإن شعار الدولة المصرية على مر العصور داخل مصر وفي السودان كان :
    "من حقك أن تعتلف، لكن من دون أن تختلف مع مشيئة الفرعون الحاكم الفرد" .
    يقول المنطق لكي تؤمن بحقوق الإنسان يجب أن تعترف به كإنسان أولًا. بينما كل ما دار على الأرض على مر العصور ، يؤكد إن مصر كانت تدير السودان وإنسان بلاد السودان بمنطق الراعي والقطيع ، والسيد والعبد .. ومن ثم من الطبيعي ان يدير العلاقات المصرية مع السودان جهاز الامن والمخابرات وليس وزارة الخارجية المصرية .
    نحاول ادناه توضيح الفرق بين الثقافة المصرية والثقافة السودانية ... ونفهم الثقافة على انها التعبير الخاص ، وسلوك ونمط حياة مجتمع من المجتمعات، او جماعة من الجماعات . وفي تعبير آخر الثقافة هي القاطرة التي تجر خلفها عربات :
    + الاخلاق ،
    + العادات والتقاليد والاعراف ،
    + الفنون ،
    + المعرفة والعلم ،
    + والعقائد .
    كما نحاول ان نبين ان الظلم المصري ليس وقفاً على السودانيين ، بل يركز اكثر على ظلم المصري لاخيه المصري ، كما توضح اربعة مواقف ادناه ، مثالاً وتدليلاً وليس حصراً .
    واحد :
    قال العالم الاعمى والداعية المصري الشيخ عبدالحميد كشك ( 1933 ) ،



    وهو ادرى ، إن تسعة اعشار الظلم مقيمة في مصر بشكل دائم ، والعشر الاخير يجوب العالم نهاراً ، ثم يبيت ليلته في مصر .
    يتبع الظلم المصري الاهرام المصري . الفرعون في اعلى قمة الهرم يضطهد الذين دونه في الهرم من الكهنة وقواد الجيش . وهولاء بدورهم يضطهدون ما تحتهم من الناس في الهرم ، وهكذا دواليك ، حتى تصل لست البيت التي تضطهد الخادمة ، والتي بدورها تفش غبينتها في الكديسة .
    مجتمع مبني كما قال الشيخ كشك على هرمية الظلم داخل مصر ، وبالتالي ومن باب اولى اضطهاد وظلم مصر للسودانيين ، وهم في اسفل الهرم .
    كان ابن خلدون، مؤسس علم الاجتماع الإنساني، يردد دوماً ، أن الظلم مؤذنٌ بخراب العمران.
    وتختزل الآية 25 في سورة الحديد ان الهدف من كل الاديان السماوية هو عدم ظلم الانسان لاخيه الانسان :
    لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ ۖ ...
    اتنين :
    في يوم الاحد 23 يونيو 2013 ، قتل مئات من أهالي قرية زاوية أبو مسلم في مركز أبو النمرس في محافظة الجيزة من اشتبهوا في أنهم صاروا شيعة من اهلهم في القرية . حرق المتظاهرون منازل اهلهم الشيعة ، وقتلوهم بالهراوات الغليظة ، اطفالاً ونساء وشيوخاً ، ثم سحلوهم في طرقات القرية ، تحت زغاريد النساء وتكبيرات الرجال ، ورفضوا دفنهم في مقابر القرية لمنع تدنيسها ، بل تركوهم للغربان ، حتى قامت قوات الامن بدفن الجثث.
    صورة ادناه لاحد الشيعة المسحولين :


    ولم تتم معاقبة المجرمين القتلة .
    وتتكرر هذه المواقف بشكل دوري في بر مصر ، ضد الشيعة ، والبهائيين ، والاسماعيلية ، وغيرهم من اصحاب المذاهب الاسلامية المخالفة للمذاهب الاربعة المعروفة .
    يحدث هذا الظلم في مصر ... من المصريين ضد المصريين ، فما بالك بما يفعله المصريون ضد السودانيين من مآسي تشيب لها الولدان .
    هل تسمح ثقافة السودانيين بحدوث مثل هذا الحدث ؟
    تلاتة :
    نواصل في الحلقة الثانية ...






















                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de