من المناهج للاحوال الشخصية بقلم:امل أحمد تبيدي

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-23-2021, 06:11 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-14-2021, 00:31 AM

امل أحمد تبيدي
<aامل أحمد تبيدي
تاريخ التسجيل: 10-28-2019
مجموع المشاركات: 353

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
من المناهج للاحوال الشخصية بقلم:امل أحمد تبيدي

    00:31 AM January, 13 2021

    سودانيز اون لاين
    امل أحمد تبيدي-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر



    ضد الانكسار



    الدول نهضت بالعمل وليس بالجدل تبني المدارس ليرتفع مستوي الوعي الذي يزيح بالتدريج كافة المفاهيم الخاطئة.... تعلن الحرب علي الجهل وليس علي القيم والمبادئ.... تخمد الفتن النائمة بمزيد من الوعي... لذلك يجب من يأتي لا يكون ناشط ولا ثوري صنعته الصدفة وإنما الكفاءة والخبرة التي تستند علي دراسة كافية لتفاصيل المجتمعات فلا تقحم نفسها في قضايا تهدم لا تبني....
    فشلت الحكومة الانتقالية لأنها اختارت وزراء ليس لهم بعد سياسي في التعامل مع الواقع ولا رؤية تحليلية للمجتمع... ولا برامج لبناء دولة....
    وزير العدل للأسف الشديد حتي القوانين التي يسعي الي تعديلها أو الغاءها لا يضعها اولا محور دراسة عبر لجان قانونية غير متطرفة رافضة للدين او مصابه بداء التشدد حتي يتمكن من ايجاد قوانين يحترمها المجتمع ... لكن عندما تصعد اقلية تحاول إثارة الجدل حول قضايا لا يقبلها مجتمع الأغلبية فيه متمسكة بقيم الدين..حتما ستغرق البلاد في وحل الخلافات و يكثر الجدل وتتوقف عجلة التنمية.. .. لقد فشل وزير العدل في اختيار لجنة تعديل قانون الاحوال الشخصية..... لم تنتهي بعد معركة المناهج لتطل علينا معركة قانون الاحوال الشخصية... هل انتهت مشاكلنا الاقتصادية؟....البلاد تحتاج الي العمل وليس الجدل.... انهم يقودون البلاد نحو الهاويه بهذه السياسات المتخبطه... عندما قلت انهم وزراء ليس علي قدر تحديات المرحلة اثبت الايام ذلك لا رؤية واضحة لا برامج لا بعد استيراتيجي في تناول القضايا.... انهم يكتبون نهايتهم ويوقعون عليها...
    لم نتوقع بعد الثورة وزراء يتركوا القضايا الأساسية التي تؤسس لدولة القانون....من أجل فرض رؤية احادية ضيقة.... غدا ستكون نهاية تلك المهازل...

    andالعلم يبحث؛ الدين يفسر .. العلم يعطي الإنسان المعرفة والتي هي قوة؛ الدين يعطي الإنسان الحكمة والتي هي ضبط .. العلم يتعامل أولاً مع الحقائق؛ الدين يتعامل أولاً مع القيم .. الاثنان ليسا متضادين، بل مكملان لبعضهما البعض.

    مارتن لوثر كينج -

    حسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
    [email protected]






















                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de