شكرا حمدوك... في أحمد شرفي! بقلم ياسر الفادني

عام من المجزرة بلا عدالة و محاسبة
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 06-06-2020, 02:00 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-21-2020, 01:09 AM

ياسر الفادنى
<aياسر الفادنى
تاريخ التسجيل: 04-19-2020
مجموع المشاركات: 50

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
شكرا حمدوك... في أحمد شرفي! بقلم ياسر الفادني

    01:09 AM May, 20 2020

    سودانيز اون لاين
    ياسر الفادنى-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر




    والله نحن شعب طيب....ونختلف عن كل الشعوب ومتعودين على مدح الحكام عندما يستلمون الحكم..
    جعفر نميري كنا نقول له ايدناك بايعناك... يانميري ايدناك.. للجمهورية.. بل هذا الهتاف صار اغنية غناها المرحوم الفنان سيد خليفة... وظللنا هكذا وانقلبنا عليه في الثمانينيات بثورة بيضاء استلم سدة الحكم فيها الجنرالات وتم تكوين حكومة انتقالية...
    أجريت إنتخابات... فاز فيها الصادق المهدي... أيضا صفقنا له وقلنا لن تصادق غير الصادق.. بس (مالحق اغني ليهو اي فنان) ...وضاقت البلاد بمارحبت وانقلب عليه البشير...
    ظللنا على نفس المنوال وهتفنا... سير سير يالبشير... نحن جنودك للتعمير... وساء بنا الحال وقامت ثورة عارمة ترك بسببها الحكم واودع السجن والفرق بينه وبين هؤلاء أنه مكث سنينا عددا...
    جاء حمدوك بحكومته فصرنا نهتف... شكرا حمدوك... عالية... وبصوت قوى ومرتفع، فتضيق بنا الحال (حبة) فينخفض صوت الهتاف قليلا ... وتضيق الحال أكثر فينخفض بصورة. تختلف عن سابقه.... والان ضاقت بنا الحال تماما صار الصوت مبحوحا... ثم اسثمر الحال إلى الأسوأ فصرنا نتكلم بإشارة الطرشان... والحكاية عصرتنا شديد واكلت (فينا حنبة).... فذهبت شكرا حمدوك إلى أحمد شرفي و صلي عليها القائمون على خدمات المقابر فقط....
    إذن حياتنا السياسية فرحة ثم مساندة وهتافات تكبر (ريسان) حكامنا فيصدقون ويظنون كذبا أن الشعب يقف معهم ويتوهموا أن حكمهم ديمقراطي... وعندما يخش الحكام في( اللحم الحي).... ننعلهم ونقل لم يفعلوا شيئا.... فالنميري عندما أتى الصادق قال عنه: كان صفرا على الشمال... والصادق المهدي عندما أتى البشير وصفه بأنه.. (بق زيرو)... وحمدوك وجماعته عندما اتو... صار في قاموسهم أن البشير وحكومته ومنسوبيه اصفارا متعددة... و لم يفعلوا شيئا..... فيبدوا اننا سنظل على هذا المنوال.... غدا يذهب حمدوك ويأتي آخر... ويطلعوا قاعدين في السهلة ساكت...فالساقية لسه مدورة... لكنها ساقية حجا... تشيل من البحر وتكب في البحر!... غايتو.... ربنا يصلح الحال..

    مُرسل من هاتف Huawei الخاص بي






















                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de