بحت أقلامنا . ومع ذلك بقلم نورالدين مدني

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 01-23-2021, 06:17 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-13-2021, 11:12 AM

نور الدين مدني
<aنور الدين مدني
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 1755

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
بحت أقلامنا . ومع ذلك بقلم نورالدين مدني

    11:12 AM January, 13 2021

    سودانيز اون لاين
    نور الدين مدني-استراليا
    مكتبتى
    رابط مختصر




    كلام الناس


    بحت أقلامنا من الكتابة عن الأزمات الإقتصادية والإختناقات المعيشية التي مازالت تلقي بظلالها الكارثية على المواطنين الذين ثاروا ضد نظام الحكم السابق للخلاص من الويلات التي سببتها سياساته الفاشلة خاصة سياساته الإقتصادية، لكن للأسف إستمرت الحكومة الإنتقالية تطبق ذات السياسات حتى بعد قرارات المؤتمر الإقتصادي القومي وتوصيات اللجنة الإقتصادية لقوى الحرية والتغيير الحاضنة السياسية التي جاءت بها لسدة الحكم، مازالت الحكومة الإنتقالية تُفجع المواطنين بقرارات كارثية مثل رفع الدعم عن الوقود والزيادة المهولة في تعريفة الكهرباء و....تتفاقم الازمات والإختناقات.
    كذلك إستمرت التفلتات الأمنية والجرائم وحالات النهب والسرقة في شوارع الخرطوم وسط غياب مريب للشرطة التي حمدنا لها حراكها الايجابي لكن استمرار الجرائم وضعف اجراءات حماية المواطنيين وممتلكاتهم دفعتنا لاعادة طرق هذا الموضوع .
    كتبنا أكثر من مرة عن ضرورة حسم أمر وجود قوات ومليشيات مسلحة خارج سيطرة القوات النظامية وبعضها للاسف محتمية بها وترتكب الجرائم ضد المدنيين مؤججة عداء مصطنعا لايخدم لهم ولا للمواطنيين قضية .
    أصبحنا نشك في وجود أعداء ثورة ديسمبر الشعبية داخل كابينة الحكومة وهم الذين يتخذون هذه القرارات الكارثية التي تزيد معاناة المواطنين الذين مازالوا ينتظرون الخروج من هذه الدائرة الجهنمية وقطف ثمار ثورتهم بتحقيق برنامج الإسعاف الإقتصادي والإصلاح الجذري ومحاربة الفساد والمفسدين.
    عقب كل ثورة شعبية ترتفع طموحات المواطنين وهي تتطلع للخلاص من أثقال الماضي البغيض، لكن للأسف سرعان ما تطفح الخلافات الحزبية فتعرقل مسار الثورة وتحرفها عن أهدافها الرامية لتحقيق التغيير الديمقراطي المنشود.
    وسط هذه الربكة السياسية تطفح تطلعات البعض لسلطة "المستبد العادل " معادية للديمقراطية التي لم تُترك حتى الان كي تستكمل تجربتها عملياً.
    هذا يؤجج الخلافات بين الأحزاب السياسية الجماهيرية وبين القوى الحديثة ممثلة في المثقفين والمهنيين ومنظمات المجتمع المدني، إضافة للكيانات الجهوية والقبليةالمسلحة، فيما تستمر الازمات الإقتصادية والإختناقات المعيشية.
    كل هذا لايجعلنا نقنط من قدرة الإرادة الشعبية الغلابة على شق طريقها لاستكمال مهام المرحلة الإنتقالية دون إلغاء لدور الأحزاب السياسية والإتحادات والنقابات المهنية ومنظمات المجتمع المدني في هذه المرحلة مع ضرورة التركيز أكثر على إعادة تنظيم كياناتها للمنافسة الحرة في الإنتخابات المنتظرة عقب إنتهاء الفترة الإنتقالية.






















                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de