إذا أنت تتبع فرقة غير جماعة المسلمين الناجية فتحسبن مشرك بالله – بقلم:عبدالله ماهر

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-12-2021, 06:23 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-04-2021, 04:38 AM

عبدالله ماهر
<aعبدالله ماهر
تاريخ التسجيل: 10-17-2017
مجموع المشاركات: 360

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
إذا أنت تتبع فرقة غير جماعة المسلمين الناجية فتحسبن مشرك بالله – بقلم:عبدالله ماهر

    04:38 AM May, 03 2021

    سودانيز اون لاين
    عبدالله ماهر-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر





    فتبيان معنى الشرك بالله الذى لا يغفره الله بالبتة,Shirk وتعنى نفس المعنى فى اللغة العربية والإنجليزية وهى المناددة اى من ينادد ويخالف قول الله تعالى فى القرآن، يعنى يخالف عنوة ما انزل الله فى القرآن المجيد من أحكام وفرائض وعبادات الخ ، فالمشركون النجس هم الشياطين الشقاشق النواكث المجرمون من يقومون بكل فعل وضع مؤامرات الكفر وتبديل الدين وتضليل الناس عنوة بجريمة الشرك بالله اى يبدلوا ويحرفوا الدين الإلهى والأحكام التى فرضها الله تعالى وخرج بمثلها النبى بالحديث معا بالإجماع ، فيقوم المشركون الحساد النجس بفعل التغطية اى فعل مؤامرات الكفر ويفبركون ويضعون الأحاديث الواهية الكاذبة التى تنادد ما انزل الله فهو فعل الشرك بالله اى مناددة ومخالفة ما فرضة الله فى القرآن العظيم وهذا هو الذنب الذى لا يغفره الله تعالى بالبتة.
    وكذلك ايضا سياق كفر coverهى كلمة عربية وإنجليزية وتعنى غطى اى غطى على الحقيقة فى الدين واتى بإفك وتحريف ووضع بدلها كذب عنوة وهو فعل التكذيب بالدين الإلهى الإسلامى والكفر يؤدى الى الشرك ،فالمشركين هم من يناددون كل ما امرنا به الله تعالى فى القرآن ويضعون بدله إفك وزخرف الأحاديث النبوية الكاذبة المحرفة التى نسبت إفكا للرسول والكفر يؤدى الى الشرك وهى مخالفة ومناكفة ومناددة اوامرا الله تعالى فى القرآن ووضع بدلها احاديث الزور والتضليل والتدليس والتحريف فى الدين وهو فعل الشياطين الملاعين .( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ذات يوم في خطبته : ألا إن ربي أمرني أن أعلمكم ما جهلتم مما علمني يومي هذا كل مال نحلته عبدا حلال وإني خلقت عبادي حنفاء كلهم وإنهم أتتهم الشياطين فاجتالتهم عن دينهم وحرمت عليهم ما أحللت لهم وأمرتهم أن يشركوا بي ما لم أنزل به سلطانا ) (قل انما حرم ربى الفواحش ما ظهر منها وما بطن والإثم والـبـغــى بغير حق وان تشركوا بالله ما لم ينزل به سلطانا وان تقولوا على الله ما لا تعلمون -الأعراف 33) فالشرك بالله محرم على كل بنى آدم .

    وقال الحق ﴿ وَيَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَيَقُولُونَ هَؤُلَاءِ شُفَعَاؤُنَا عِنْدَ اللَّهِ قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللَّهَ بِمَا لَا يَعْلَمُ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ سبحانه وتعالى عَمَّا يُشْرِكُونَ – يونس 18﴾ ( قُلْ أَغَيْرَ اللّهِ أَتَّخِذُ وَلِيًّا فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَهُوَ يُطْعِمُ وَلاَ يُطْعَمُ قُلْ إِنِّيَ أُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَسْلَمَ وَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكَينَ -الأنعام 14) فكل من يعبد ويتبع ويعتقد فى بشر بهو ولى من دون الله ولينا فهو مشرك بالله بتلك العبادة المنكرة وليس له فرق بينه وبين البوذة والهندوس واليهود والنصارى الضالين عبدة المسيح بن مريم ( لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح بن مريم – المائدة 17 ) .
    فإذا خالفت اى امر امرك به الله تعالى فى القرآن ! فانت تحسبن مشرك بالله وفاسق وستحشر فى نار جهنم لأنك اعمى ومخالف ومنادد امر الله فى القرآن وسارح مع بدع الشيطان وقبيله الكفرة الفجرة المنافقين، فربنا امرنا فى القرآن بان لا نتفرق من وحدة صف امة وجماعة المسلمين وانتم فعلتوها منذ 1200 سنة من فرق شيعة وسنة وغيره مخالفين امر الله بان لا نتفرق من الفرقة الواحدة للمسلمين لقوله تعالى ( وَٱعْتَصِمُوا۟ بِحَبْلِ ٱللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا۟- آل عمران 103 ) .

    إن الشرك بالله هو الجريمة الكبرى العظمى التى لا يغفرها الله تعالى أبدا ، فتعريف الشرك هو ان تخالف امر الله فى القرآن وتبتدع او تحدث او تفترى او تستطنع حكم او عقيدة لم ينزل بها الله من سلطان القرآن الكريم ، فاكثر اهل الأرض اليوم هم مشركين وكذلك المدعين بالمسلمين فهم ضالين مع فرية وبدعة اهل السنة والجماعة وشيعة فهم مشركون باحكام احاديث شركية موضوعة ليست موجودة وفرضها علينا الله فى هذا القرآن وهو تبيان قوله تعالى ( ما يؤمن اكثرهم بالله إلا وهم مشركون – يوسف 106 ) { إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد ضل ضلالا بعيدا – النساء 116} .
    فإن الشرك بالله هو الذنب العظيم الذى لا يغفره الله الغفور الرحيم أبدا وهو فعل تضليل الناس عنوة وصدهم بان يتبعوا سبيل الله، فإن الله يغفر الذنوب جميعا إلا الشرك به وهو فعل الشياطين الكفرة المضللين( سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم ما هو الشرك بالله ؟ فقال ان تنادد ربك وهو خلقك) فكيف تنادد ربك ؟ وهو فعل الشرك بالله اى تخالف امر الله فى القرآن وتفترى بدع ومحدثات واحكام موضوعه مكذوبة لم ينزل بها الله من سلطانه بهذا القرآن العظيم وتخالف وتنادد بها ما امرنا به الله فى القرآن الحكيم .
    وقال النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم (ألاَ أُنبِّئكم بأكبرِ الكبائر؟ الإشراك بالله) وقال تعالى في الحديث القُدسي (أنا أغْنَى الشُّركاء عنِ الشرك، مَن عمِل عملاً أشْرَك معي فيه غيري تركتُه وشِرْكه) قال الله تبارك وتعالى: (يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان فيك ولا أبالي، يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي، يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة).
    (عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: من مات وهو يدعو من دون الله نداً دخل النار ). وقال الحق (وَجَعَلُوا۟ لِلَّهِ أَندَادًا لِّيُضِلُّوا۟ عَن سَبِيلِهِۦ قُلْ تَمَتَّعُوا۟ فَإِنَّ مَصِيرَكُمْ إِلَى ٱلنَّارِ- إبراهيم 30 ) ( فَلَا تَجْعَلُوا۟ لِلَّهِ أَندَادًا وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ - البقرة 22 ) والند هو الضد اى تخالف ما انزل الله فى القرآن وهو الشرك بالله الذى لا يغفره الله بالبتة اى مخالفة امر الله فى القرآن اى تاتى بالأحاديث الكاذبة الموضوعة والأحكام والأضداد المفترية التى تخالف ما انزل الله فى القرآن منهاج دين الله والمسلمين ، كما جاء الخبر عن جابر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: من لقي الله لا يشرك به شيئاً دخل الجنة، ومن لقيه يشرك به شيئاً دخل النار.
    وفي حديث عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: الدواوين عند الله عز وجل ثلاثة: ديوان لا يعبأ الله به شيئاً، وديوان لا يترك الله منه شيئاً، وديوان لايغفره الله، فأما الديوان الذي لا يغفره الله الشرك بالله، قال الله عز وجل ( مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ – المائدة 72 ) ( وقال المسيح يا بنى إسرائيل أعبدوا الله ربي وربكم إنه من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ومأواه النار وما للظالمين من انصار – المائد 72 ) فيجب ان تتبع كل القرآن ولا تخالفة بمثقال ذرة من الشرك . فتتبع وتنشر اى بدعة عقيدة ولا فرقة محدثة شركية شيطانية الوضع ولم يأمرنا بها الله تعالى فى هذا القرآن! فانت تحسبن مشرك بالله اندادا وسوف تحشر فى نار جهنم اعمى لقوله تعالى( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَا أُوْلَئِكَ هُمْ شَرُّ الْبَرِيَّةِ – البينة 6 ).
    وقال تبارك الله الرحمن الرحيم ذى الجلال والإكرام ( وجاهدوا في الله حق جهاده هو اجتباكم وما جعل عليكم في الدين من حرج ملة ابيكم ابراهيم هو سماكم المسلمين من قبل وفي هذا ليكون الرسول شهيدا عليكم وتكونوا شهداء على الناس فاقيموا الصلاة واتوا الزكاة واعتصموا بالله هو مولاكم فنعم المولى ونعم النصير- الحج 78 ) ( انما امرت ان اعبد رب هذه البلدة الذي حرمها وله كل شيء وامرت ان اكون من المسلمين – النمل 91 ) وامرت ان اكون من المسلمين--- فربنا أمرنا بأن نكون من المسلمين فقط فمن يخالف هذا الأمر ويبتدع الفرق التى لم يامرنا بها الله فى القرآن فيحسبن مشرك فاسق نجس مخالف امر الله فى القرآن الحكيم ، فانا مسلم من المسلمين فقط ولم يقل السنيين ولا الشيعة ولا الإخوانجية ولا القرآنيون ولا السلفية ولا الصوفية ولا غيره فهذه كلها بدع شرك شيطانية لم ينزل بها الله من سلطان القرآن لقوله تعالى ( وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ - مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُون – الروم 31-32 ).

    فان الله تعالى ورسوله لقد امرونا بان نهجر كل السبل والفرق والبدع التى ظهرت بتسميات جديدة ومحدثات البشر المضللين التى لم ينزل بها الله من سلطان للمسلمين لقوله تعالى هاؤم (وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه، ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله ذلكم وصاكم به لعلكم تتقون – الأنعام151- 153) وإن هذا --- وهى إشارة راجعه لهذا القرآن --- صراطى مستقيما --- اى إتباع القرآن كمنهجك فى الدين الإسلامى هى هداية الصراط المستقيم التى يطلبها كل المسلمين ولا تتبعوا الفرق التى إنشقت وتفرقت عن وحدة صف ملة المسلمين وهم السنة والشيعة والإخوانجية والسلفية والأشاعرة والصوفية واهل القرآن وهلمجرا.

    فالمشركين اليوم هم اهل الفرق والمذاهب المبتدعة بدين الإسلام لقوله تعالى هاؤم ( ولا تكونوا من المشركين من الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا كل حزبٌ بما لديهم فرحون – الروم 32 ) وهذا معنى جديد إكتشفناه عندما تدبرنا الأيات التى وردت بها سياق من هم المشركين فنرى هنا مليا بأن الله تعالى قال المشركين هم اهل الفرق الذين إبتدعوا الطوائف والمذاهب والفرق التى ظهرت بدعة محدثة شيطانية بعد ان تمم وأكمل الله تعالى دين الإسلام فى زمن ختم الرسالة المحمدية وهم اهل السنة والشيعة والمتصوفة والسلفية وهلمجرا ، ومعروف عقيدة اهل السنة والجماعة ظهروا بدعة محدثة بعد 200 سنة من ختم الإسلام والملك الأموى عمر بن عبد العزيز هو من احدث ضلالة وبدعة اهل السنة والجماعة.

    فلاحظ اى فرقة محدثة مبتدعة ظهرت بعد حقبة الإسلام فهى مشركة بأحكام شيطانية الوضع لم ينزل بها الله من سلطان القرآن العظيم ومخالفين امر الله بان لا تتبع السبل، فتتبع اى فرقة محدثة غير فرقتنا الواحدة النجية (جماعة المسلمين) فانت مشرك نجس زنديق ومصيرك تحشر فى نار جهنم أعمى لانك تتبع فرق المشركين النجس المخالفين لأحكام الله فى القرآن صراط الله المستقيم .(فمن كان يرجوا لقاء ربه فليعمل عملا صالحا ولا يشرك بعبادة ربه احدا – ختم الكهف ) وهو الفوز العظيم بلقاء ربنا وهى الوصية الإلهية لنا فلا تتبع فرق المشركين الضالين ولا تشرك بعبادة ربك اى احد اى اعبد الله وحده لا شريك معه اى تتبع هذا القرآن العظيم ولا تخالفه أبدا بمثقال ذرة بالشرك.

    وقال تبارك وتعالى ( افغير دين الله يبغون وله اسلم من في السماوات والارض طوعا وكرها واليه يرجعون – آل عمران 83 ) فالدين هو دين الله الإسلام ، فلا بد بان نتلقب ونتسمى بمثلها بأنا مسلم وبنحن مسلمين فقط لا غيرها يقبلها الله منك فى السير لله رب العالمين بشريعة الديانة لقوله تعالى هاؤم ( ان الدين عند الله الإسلام – آل عمران 19) ( ومن احسن دينا ممن اسلم وجهه لله وهو محسن واتبع ملة ابراهيم حنيفا واتخذ الله ابراهيم خليلا – النساء 125 ) ( وانيبوا الى ربكم واسلموا له من قبل ان ياتيكم العذاب ثم لا تنصرون – الزمر 54 ) .

    وقال الحق ( ومن يبتغِ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الاخرة من الخاسرين – آل عمران 85 ) فهذه الأية الكريمة معممه لجميع الناس كافة بما فيهم المسلمين فكل من يتلقب بغير هو مسلم فقط ويتبع القرآن واحاديث حكمة رسول الله الجامعة معه بالمثل فهو ضالى ومشرك ببدع ومحدثات وتسميات لم ينزل بها الله من سلطان القرآن، فالتلقب بانا سنى وشيعى وإخوانجى وقرآنى وصوفى وسلفى وهلمجرا... فهذه كلها تسميات لبدع منكرة ومحدثات شرك شيطانية وظهرت جديدة بعد ان تمم وكمل دين الإسلام العظيم فى زمن ختم النبوة المحمدية الإسلامية الحنيفية الإبراهيمية الربانية.

    إن الفرقة الناجية المخلصين هم المتسمين بجماعة المسلمين فقط وسائرين على مذهب القرآن صراط الله المستقيم. فعَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ أَبِي سُفْيَانَ أَنَّهُ قَالَ ( أَلَا إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَامَ فِينَا فَقَالَ : أَلَا إِنَّ مَنْ قَبْلَكُمْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ افْتَرَقُوا عَلَى ثِنْتَيْنِ وَسَبْعِينَ مِلَّةً ، وَإِنَّ هَذِهِ الْمِلَّةَ سَتَفْتَرِقُ عَلَى ثَلَاثٍ وَسَبْعِينَ ، ثِنْتَانِ وَسَبْعُونَ فِي النَّارِ ، وَوَاحِدَةٌ فِي الْجَنَّةِ ، وَهِيَ الْجَمَاعَةُ ) قال صلى الله عليه وسلم ( وَتَفْتَرِقُ أُمَّتِي عَلَى ثَلَاثٍ وَسَبْعِينَ مِلَّةً كُلُّهُمْ فِي النَّارِ إِلَّا مِلَّةً وَاحِدَةً ، قَالُوا : وَمَنْ هِيَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ؟ قَالَ : مَا أَنَا عَلَيْهِ وَأَصْحَابِي ) فالنبى واصحابة رضوان الله عليهم كانوا سائرين على نهج القرآن وتسموا وتلقبوا فقط بهم ( مسلمين ) لا غيرها ، فيبقى الفرقة النجية هم ( جماعة المسلمين ) السائرين على منهاج النبوة هذا القرآن العظيم ، فهيا ايها المسلمين تلقبوا وتسموا بانا مسلم من جماعة المسلمين فقط ولا تتبع اى فرقة غير جماعة المسلمين الناجية. فلا يغرنَّك في طريق الحق قلة السالكين ولا يغرنَّك في طريق الباطل كثرة الهالكين ، أنت الجماعة ولو كنتَ وحدك { إنَّ إبراهيمَ كان أُمَّة }.إنا بجمع الجمع كنا عصبة *** وإمام هذا الجمع أول كاتبُ .

    وهنا البيان بهجر كل الفرق البدعية المحدثة التى إنشقت وتفرقت عن وحدة صف جماعة المسلمين (عن حُذَيْفَةَ بْنَ الْيَمَانِ يَقُولُ كَانَ النَّاسُ يَسْأَلُونَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ الْخَيْرِ وَكُنْتُ أَسْأَلُهُ عَنْ الشَّرِّ مَخَافَةَ أَنْ يُدْرِكَنِي فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّا كُنَّا فِي جَاهِلِيَّةٍ وَشَرٍّ فَجَاءَنَا اللَّهُ بِهَذَا الْخَيْرِ فَهَلْ بَعْدَ هَذَا الْخَيْرِ مِنْ شَرٍّ، قَالَ نَعَمْ، قُلْتُ وَهَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الشَّرِّ مِنْ خَيْرٍ، قَالَ نَعَمْ وَفِيهِ دَخَنٌ، قُلْتُ وَمَا دَخَنُهُ قَالَ قَوْمٌ يَهْدُونَ بِغَيْرِ هَدْيِي تَعْرِفُ مِنْهُمْ وَتُنْكِرُ، قُلْتُ فَهَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الْخَيْرِ مِنْ شَرٍّ، قَالَ نَعَمْ دُعَاةٌ عَلَى أَبْوَابِ جَهَنَّمَ مَنْ أَجَابَهُمْ إِلَيْهَا قَذَفُوهُ فِيهَا، قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ صِفْهُمْ لَنَا، قَالَ هُمْ مِنْ جِلْدَتِنَا وَيَتَكَلَّمُونَ بِأَلْسِنَتِنَا، قُلْتُ فَمَا تَأْمُرُنِي إِنْ أَدْرَكَنِي ذَلِكَ قَالَ تَلْزَمُ جَمَاعَةَ الْمُسْلِمِينَ وَإِمَامَهُمْ، قُلْتُ فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُمْ جَمَاعَةٌ وَلَا إِمَامٌ، قَالَ فَاعْتَزِلْ تِلْكَ الْفِرَقَ كُلَّهَا وَلَوْ أَنْ تَعَضَّ بِأَصْلِ شَجَرَةٍ حَتَّى يُدْرِكَكَ الْمَوْتُ وَأَنْتَ عَلَى ذَلِكَ) لقوله تعالى هاؤم ( ولا تكونوا من المشركين مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ – الروم 32 ) فنحن جماعة المسلمين الناجية وأنا إمامهم فإتبعنا لقد هديناك الى الصراط المستقيم.

    وقال الحق ﴿ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا - المائدة: 3) فهويتنا الدينية هى مسلم من المسلمين فقط ولا تزيد عليها اى بدعة تسمية لفرق شيطانية ضالة ومشركة بتحزبات وطوائف بدع محدثة لم يأمرنا بها الله فى سلطان القرآن الحكيم ، فأنا مسلم فقط ولا انتمى ولا إتبع اى فرق وسبل شيطانية ظهرت بدعة محدثة جديدة بعد أن كمل وتمم وختم الإسلام ( فان توليتم فما سالتكم من اجر ان اجري الا على الله وامرت ان اكون من المسلمين – يونس 72 ) ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ – آل عمران 102 (اغير الله اتخذ وليا فاطر السماوات والارض وهو يطعم ولا يطعم قل اني امرت ان اكون اول من اسلم ولا تكونن من المشركين – الأنعام 14) فكل من لا يتسمى بهو مسلم فقط ويتبع الفرق المحدثة فهو مشرك بالله ومخالف امر الله بهوس لم ينزل به الله من سلطان محجة القرآن.

    وقال الحق ( ومن احسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين – فصلت 33 ) فإحسن شئ فى هذه الدنيا موطن الإمتحان والعبادة لله تعالى لنيل الأخرة والحياة الجميلة السرمدية فى الجنة ان تدعوا الناس لتتبع الله تعالى بقرآنه وتعمل صالح الأعمال وتقول وتتلقب بسم شريعة وعقيدة الدين الإسلامى انا مسلم من أمة المسلمين الواحدة ولا تتبع اى فرق بدع ومحدثات احدثها البشر الزنادقة والشياطين المضللين الذين يصدون الناس ان تتبع سبيل الله رب العالمين ( إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ- الأنبياء 92 ) فنحن مسلمين فقط ملة واحدة وامة واحدة وجماعة واحدة ومذهبنا واحد وهو القرآن صراط الله المستقيم.

    فالتلقب بالمسلمين فقط هى ما امرنا به الله تعالى فى هذا القرآن العظيم فنحن مسلمين امة واحدة وفرقة واحدة ومذهبنا واحد هو القرآن وكل ما توافق معه من قول حكمة احاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ( قل اني نهيت ان اعبد الذين تدعون من دون الله لما جاءني البينات من ربي وامرت ان اسلم لرب العالمين – غافر 66 ) فلابد ان تسلم لربك وتتلقب بانا مسلم فقط من جماعة المسلمين وتنهى نفسك عن إتباع الفرق والبدع بسم عبادة الله التى لم يامرنا بها الله تعالى فى القرآن محكم التنزيل فهى من دون ما امرنا به الله تعالى فهو هوس من وضع الشيطان وقبيلة الكفرة الزنادقة المضللين، وقال الحق( وَمَآ أَنتَ بِهَٰدِ ٱلْعُمْىِ عَن ضَلَٰلَتِهِمْ ۖ إِن تُسْمِعُ إِلَّا مَن يُؤْمِنُ بِـَٔايَٰتِنَا فَهُم مُّسْلِمُونَ - النمل 81 )- إلَّا مَن يُؤْمِنُ بِـَٔايَٰتِنَا فَهُم مُّسْلِمُونَ - فالمسلم هو من يؤمن بالقرآن كله ويتبعه ويجعله مذهبه فى التحلى بعبادة الله رب العالمين . كتبه العالم الربانى وإمام جماعة المسلمين / عبدالله ماهر.






















                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de