كتبت سهير عبد الرحيم/قميص حمدوك

د.أحمد عثمان عمر يهدي كتابه توقيعات في دفتر الثورة السودانية لقراء سودانيزاونلاين
محمد سليمان الفكي الشاذلي يهدي رواية السواد المر التي تدور حول داعش لقراء سودانيزاونلاين
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 11-13-2019, 02:08 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-07-2019, 05:25 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 23184

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كتبت سهير عبد الرحيم/قميص حمدوك

    05:25 PM November, 07 2019

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر



    في عام 2008م كان مدير التحرير في (الرأي العام) آنذاك الاستاذ ضياء الدين بلال يتحدث الينا بشيء من الفخر عن واحدة من تلميذاته النجيبات بالصحيفة، وكانت تلكم الصحافية النابهة المتميزة سلمى التيجاني. ضياء كان يتحدث عن تقديمها لتقارير وتحقيقات من معسكرات النازحين بدارفور وصفت بأنها الاقوى والأميز على الاطلاق، حيث تنكرت سلمى في زي نازحة وأخفت اوراقها وكاميراتها داخل خرقة تحمل بها ملابسها، واستطاعت اختراق تلك المعسكرات وتقديم مادة استثنائية. ولاحقاً واصلت الصحافية المتميزة والذكية جداً اميرة الحبر على ذات الطريق، كانت تحفظ دارفور وكردفان عن ظهر قلب، تعرف جميع قيادات الحركات المسلحة وتتواصل معهم هاتفياً، حتى أن ضياء نبهها اكثر من مرة الى ان هاتفها قد يكون مراقباً من قبل اجهزة الأمن. الحقيقة انه وفي كل المرات التي كنت استمع فيها الى مغامرات سلمى واحاديث اميرة، يتجاذبني احساس جارف بالرغبة في خوض مغامرة شبيهة. تمنيت كثيراً ان ادخل في معسكر (كلمة) وان اتنكر في شكل نازحة مثل سلمى التيجاني تماماً، وكنت أشعر بأني سأخرج بإفادات كبيرة ومشاهدات متميزة، وفي كل المرات التي فكرت فيها في الأمر لم أكن اخشى مهاجمة الحركات المسلحة او سكان المخيم، ولكني كنت أخشى من القوات الحكومية التي لم ترغب يوماً في حديث يفضح تعداد ومعاناة النازحين في تلك المعسكرات.
    تذكرت تلك الأيام وأنا أتابع الحركات الصبيانية لبعض الكيزان وصحفهم الرخيصة التي سعت سعياً حثيثاً للانتقاص من لبس رئيس الوزراء حمدوك في زيارته لمعسكرات النازحين. ذلك أن الرجل ارتدى قميصاً (نص كم) ولم يرتد بدلة (جيفز اند هوكس) او (برونيلو كوسينلي) او (بروكس براذرز) او غيرها من الماركات العالمية التي لم يكن ليعجزه اللبس منها. على الأقل فإن الرجل لم يتعلم ارتداء البدل بعد ان اصبح رئيس وزراء مثل ناس قريعتي راحت. المهم في الأمر يا تربية الكيزان، انه من المعلوم بالضرورة أنك حين تزور مواطنين شردتهم الحرب ونالت من استقرارهم وحولت أحلامهم وديارهم الى رماد. حين تزور مواطنين يعانون من الجوع والفقر والحرب التي لم تبقِ لهم شجراً ولا دياراً ولا تقابة قرآن ولا متكأً بين برتقالهم وخرافهم وحليبهم الطازج وعشيرتهم وأنسهم، فإن من قواعد الأدب والبرستيج ألا تزورهم بملابس تستفز أوجاعهم.
    خارج السور
    على الكيزان ان يراجعواً صور الرئيس أوباما وجورج بوش الأب والابن ونيلسون مانديلا وكوفي عنان وغيرهم من العظماء، ليشاهدوا كيف كانوا يتعاملون عند زيارتهم لضحايا الأعاصير والزلازل والحروب.








                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2019, 06:41 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 01-25-2017
مجموع المشاركات: 5420

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كتبت سهير عبد الرحيم/قميص حمدوك (Re: زهير عثمان حمد)

    Quote: على الكيزان ان يراجعواً صور الرئيس أوباما وجورج بوش الأب والابن ونيلسون مانديلا وكوفي عنان وغيرهم من العظماء، ليشاهدوا كيف كانوا يتعاملون عند زيارتهم لضحايا الأعاصير والزلازل والحروب.

    ونمشى بعيد ليه .
    مره متابع التلفزيون الارترى وخبر عن جوله تفقديه لاسياس افورقى لبعض المناطق والمشاريع وكالمعتاد فى الفعاليات الداخليه يرتدى االملابس (الكشوال) البنطلون والقميص ولكن ما لفت نظرى انو كان يرتدى شبط (شده) - بكسر الشين وتشديد الدال والجميع من الاجيال القديمه يعرفها - زى بسيط يتناسب مع طبيعه الزياره والمكان.
    هكذا يكون المسئولين .والحقيقه بستغرب لما اشوف المشئولن والموظفين فى السودان عموما سواء فى فعاليات او حتى المكاتب وعاده لبس البدله الكامله فى بيئه زى السودان حاره مفروض يكون فى توافق على زى بسيط يعكس واحده من الثقافات السودانيه يكون زى فى الاستقبالات والمناسيات والزيارات الرسميه للضيوف الاجانب .اما فى بعضنا مافى داعى لقصه البدل وكانها فرض
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2019, 06:50 PM

Kostawi
<aKostawi
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 38623

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كتبت سهير عبد الرحيم/قميص حمدوك (Re: Asim Ali)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2019, 07:51 PM

علاء سيداحمد
<aعلاء سيداحمد
تاريخ التسجيل: 03-28-2013
مجموع المشاركات: 8816

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كتبت سهير عبد الرحيم/قميص حمدوك (Re: Kostawi)


    الهندى عزالدين قداموا مائة سنة ضوئية عشان يفهم كيفية التعامل
    مع الحالات الانسانية مثال : من هم فى معسكرات النازحين و عدم الظهور
    امامهم بالابهه والملابس الفاخرة .
    لكل مقام مقال ولباس يا الهندى عزالدين .

    زيارة اوباما لى لوزيانا اثناء تعرضها لفيضانات عنيفة اثناء فترة حكمه
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de