الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنسانية القرن الواحد والعشرين!!

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-20-2019, 01:17 PM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-09-2019, 02:47 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنسانية القرن الواحد والعشرين!!

    02:47 AM October, 08 2019 سودانيز اون لاين
    Mohamed Adam-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});لإخواني بالأديان الجماعية ...الطرفان.. التجديديون و المحافظون!! ...
    لاعاصم لكما من اجتياح الدين الفردي .. لانو الوريث الشرعي .. بل هو صاحب الحق!
    آتي كالسيلِ العارم يدُك حصونكم واصنامكم الموروثة حتي تطيح واحدا تلو الآخر ويخرج كالبرعمة مخضرة من انقاضها!





    عنوان البوست بمثابة تمني ورجاء لو كان نادت به الرسالة الثانية وهو مقتبس من عنوانها.



    !يتبع.

    (عدل بواسطة Mohamed Adam on 10-09-2019, 04:04 AM)









                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 03:21 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    الدين الفردي يخرج وديع ومسالم لانو صادر من الذاتي وليس من الموضوعي!
    آلهتو .. رسلو.. ملائكتو ... جناتو نارو.. صومو , صلاتو.. زكاتو .. صفاهو ومروتو .. بئر زمزمزِو ويرجم في شياطينو ويجاهد في كفارو لكن من Within ..لايعتدي علي غيرو من افراد مجتمعو ..بل هو خير وبركة علي مجتمعو وعلي كل الوجود..
    لانو يعلم علم اليقين ان الوجود هو لا سواهو!
    فهو رحيم عليه لانو ذاتو وهل هناك من هو ارحم للذات من ذاتها!!
    يبقي المجتمع ذات والذات مجتمع!!
    الذات كون والكون ذات!!
    ... الخ.
    او كما قال ابونواس:

    رق الزجاج وراقت الخمر.
    فتشابها وتشاكل الأمر.
    فكأنما خمر ولا قدح.
    وكأنما قدح ولا خمر

    يتبعِ..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 03:40 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    الدين الجماعي لايشجع علي الحياة لانو يعترف بالموت وعليه عادي تجدو يقتل الانسان والحيوان بإسم الله وفي سبيل الحي القيوم(الحروب الدينية والاضحية للآلهة)!
    في الجانب الآخر دين الفردية لايعرف الموت بل هو حياة في حياة لو ما مصدق ادخل في وعيك اصلو ماتنتظر رسول او مصلح عشان مايثبت ليك حياتك السرمدية..!!

    الدين الجماعي سطحي لايغوص لاعماق الوجود لانو غير طاهر بعكس دين الفرديه اللهو ذات الوجود وهو طاهر وقدسي لانو المُجرِب والتجربة والشيء المُجرَب!!!


    يتبع.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 07:00 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    الأديان الجماعية في اصلها فكرة انبثقت من الخوف!
    تحديدا الخوف من الذات نفسها..
    وطبعا الذات هي مجهول.. واكثر ما يرعب ابن آدم هو المجهول!
    وشبح المجهول ينطلع من صميم الفكرة!
    والفكرة بطبعها تنطلق من تجارب قديمة!!
    اي انها معارف والمعارف بطبعها خبرات مخزنة بالذاكرة فقط يتم رصها وترتيبها من جديد وذلك علي مدار الساعة.
    الفكرة بهذه المواصفات بتكون مادة لانها تعمل في حيز زمكاني للمادة.
    يبقي مؤكد لا يخرج من رحمها اي جديد علي أساس ينفع القطيع!!
    مثلا:
    صاحب الدين الفردي لما يمر بتجاربو بتكون تجاربو صادقة 100% بالنسبالو, لانها اصيلة والأصيل دائما (عبقري و Fresh) .. لكن .. بمجرد ما تخرج تلك التجارب من ذاتو ويسقطها علي غيرو بعد ذلم بتكون Second hand وعلي كده بتكون مضرة للمتلقي وللمجتمع لأنها بتلغي عقلو (بتهكرو) مابتخليو يفكر بحرية والانسان لما فكرو يكون مقيد ومشروط دائما تلقاهو خائر وخائف من نفسو وكل ماهو خارجا عنها (المعلوم والمجهول) فهو لا يطيقها لان المجتمع لم يعطيهو فرصة ويتركه ليجرب ويعيش مع الصمت.. لان الذات بطبعها صمت والصمت لا لون ولا طعم ولارائحة ولا إسما له وهو يحتاج لشجاعة واقدام عشان الواحد يقدر يدخله وينعم بعفوو وفضلو ورحمتو ..


    يتبع...
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 11:13 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    الإنسان بطبعو إتكالي ومسوف بالذات بما يتعلق بإستقامة ذاتو عشان كده بنلقي اتكاليتو وكسلو يتجليان بوضوح في طور طفولتو الطويل!
    فهو اكثر صغار الحيوانات ضعفا بل تلقاهو يقضي ربع عمرو فيها, تقريبا (18سنة وهو قاصر) يعيشها كلها اتكالية علي غيرو حتي يبلغ اشده علي كده في الغالب تجدو اناني وجشع ومتملق لوالديهو, اسرتو,رّسله, معبدو, مجتمعو, دولتو, عالمو... عشان ما دائما يلقي ال Feedback منهم.
    بل يظل علي تلك الحالة حتي يصير كهلا وتلقاهو بكل بساطة ينخدع لتعاليم الأديان الجماعية!
    عشان كده تلقاهو يلغي عقلة حتي يعطي مبرر كافيء للمؤسسات الدينية لتمسك بإيديو وتفكر ليهو بالإنابة في موضوع العبادة بل المجتمع نفسو بيخاف من دين الفردية لانه بيغشط علي امتيازاتو الإكتسبها بالساهل علي مر الأزمنة من عرق جبين الافراد.. وعليه تجد المجتمع يكنكش في الدين الجماعي بإيديهو وكرعيهو لان فيهو حياتو واستمراريتو.!


    يتبع..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 11:30 AM

محمد الزبير محمود

تاريخ التسجيل: 10-30-2010
مجموع المشاركات: 4142

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    يعني نعتبر دي الرسالة الثالثة يا آدم ؟؟
    ونفهم من كدا ان الأديان كلها من صنع البشر !!
    طيب لو مافيش دين جماعي او حق ، ما الفائدة اذن من الدين الفردي ؟؟
    تحياتي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 11:42 AM

عبدالمنعم الطيب حسن
<aعبدالمنعم الطيب حسن
تاريخ التسجيل: 11-15-2012
مجموع المشاركات: 3347

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: محمد الزبير محمود)

    متابع بانبهار؛
    واصل بدون فواصل ولا تلتفت؛
    لى عودة مؤكدة....
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 12:12 PM

HAIDER ALZAIN
<aHAIDER ALZAIN
تاريخ التسجيل: 12-27-2007
مجموع المشاركات: 18492

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: عبدالمنعم الطيب حسن)

    دا حايكون دين نرجسي بشكل لذيذ يا محمد آدم ..

    اتخيل كدة كل زول وصل لذاتو وعرفها وذاتو بقت اللاهو وكل صاحب ذات عبد الإله بتاعو .. وكل نفس اعتكفت لذاتها ..

    حا نبقي في حديقة نرجس وياسمين وعجب طبيعي وكل واحد بيشتل نفسه وينمو من جديد وتستمر الحياة .. :)
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 12:27 PM

منتصر عبد الباسط
<aمنتصر عبد الباسط
تاريخ التسجيل: 06-24-2011
مجموع المشاركات: 8897

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: HAIDER ALZAIN)

    وهل الإنسان هو الصالح ؟!
    لأن المعادلة دائما بتعتمد على أن أحد الطرفين لو تم تغييره
    بتظبط المعادلة .
    كلامك كأنه بيجعل من الإنسان مثالي
    وبالنسبة لك سلوكه في أحسن ما يكون .
    والدليل على ذلك أنك لم تنتقد الإنسان ورحت تنتقد شيء آخر من مهامة
    تقويم سلوك الناس واصلاحها وتحذرهم الأديان من ظلم الآخرين وأن هناك
    حاكم أكبر سيحاسبهم حتى بعد الموت.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 12:36 PM

منتصر عبد الباسط
<aمنتصر عبد الباسط
تاريخ التسجيل: 06-24-2011
مجموع المشاركات: 8897

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: منتصر عبد الباسط)

    وهل أنت راضي على كل ما يحدث من البشرية من نظم اقتصادية واجتماعية
    وسياسية راسمالية طبقية وموت ناس بالحروب والدمار والجوع والمرض
    وآخرون يموتون بالتخمة في قصور عاجية مزخرفة
    كل شيء في القرن الواحد و العشرين تراه حسنا فقط الدين الذي تراه شاذ وغير منسجم
    مع هذه المنظومة ؟!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 12:42 PM

منتصر عبد الباسط
<aمنتصر عبد الباسط
تاريخ التسجيل: 06-24-2011
مجموع المشاركات: 8897

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: منتصر عبد الباسط)

    كل ما ذكرته في المشاركتين السابقتين كانت رد وتعليق على العنوان ولم أخوض بعد
    فيما ورد من تفاصيل الكلام.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 03:38 PM

منتصر عبد الباسط
<aمنتصر عبد الباسط
تاريخ التسجيل: 06-24-2011
مجموع المشاركات: 8897

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: منتصر عبد الباسط)

    Quote: الإنسان بطبعو إتكالي ومسوف بالذات بما يتعلق بإستقامة ذاتو عشان كده بنلقي اتكاليتو
    وكسلو يتجليان بوضوح في طور طفولتو الطويل!فهو اكثر صغار الحيوانات ضعفا بل تلقاهو يقضي
    ربع عمرو فيها, تقريبا (18سنة وهو قاصر)
    وهل تعلم لماذا؟
    لأن الإنسان والجن مكلفون بنصوص الأديان والمخلوقات الأخرى غير مكلفة تكليف مع الاختيار
    وهذا مشار إليه في قول الله تبارك وتعالى:
    إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا
    وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ ۖ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا (72)

    فإذاً هي أمانة التكليف وهذه الأمانة التي فيها الإختيار مع التكليف جعلت الأنسان يفتقر للمعينات الربانية
    التي تمنح للحيوان مثلا فالحيوان منذ ولادته وهبه الله سبحانه القدرة على خدمة نفسه واعطاه القوة
    لأنه غير مكلف فليس لأمه القدرة على أن ترعاه كما ترعى أم الآدمي ولدها وتتحمل أم المولود الآدمي
    عناء رعاية ولدها سنين هي وأبيه حتى يشتد عوده لأن أمانة التكليف والعقل التي أبت السماوات والأرض والجبال
    أن تحملها وأشفقت منها وحملها الإنسان كانت هذه الأمانة من مقتضياتها هذا العناء والتعب بسبب أن الله منح الإنسان عقل
    وجوارح ومعينات ذاتية تمكنه من رعاية شؤونة بحول الله وقوته بخلاف الحيوانات مثلا التي تولى الله سبحانه وتعالى
    أمرها دون تركها لنفسها فلذلك يعطى الله مولود الحيوان القوة ويوحي الله للحيوان ماذا يفعل منذ ولادته
    فالإنسان يدير أمره بعقله بحول الله وقوته وعونه والحيوان تولى الله أمره تماما ويوحي الله للحيوان
    ولا يتركه لرأيه لعدم وجود عقل للحيوان فالحيوان يتلقى وحي تسيير ومعينات كاملة مباشرة من الله
    بخلاف الإنسان الذي يعتمد على عقله وعلى التسبب في تدبير أموره ..

    (عدل بواسطة منتصر عبد الباسط on 10-09-2019, 06:19 PM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 12:43 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: منتصر عبد الباسط)

    الآن بالنسبة لفلتة المعلومة اول رابح. يكون هو دين الفردية واول خاسر ح يكون هو الدين الجماعي لانو بيخسر كل امتيازاتو التي حصل عليها من عرق جبين الفردية!
    دين الفردية لايحتاج لإثبات من الخارج!
    لايحتاج لبرمجة وتلقين من الصغر!
    لايحتاج لرسل ومصلحين وكل تلك الهيلمانات!

    دين الفردية دين بسيط قوله وفعله متسقان لانو دين اصلي!

    وحده يحدد ويفرز الثنائيات .. من حيث المعتقد .. ماهية الحلال والحرام... ماهية السمح والشين...وفي نفس الوكت محكمتو وقضاتو ومتهمينو بداخلو...
    لايحتاج الي عنعنة ولا لاي فتواي من وزارات السلطة الدينية..
    يبقي في عصر المعلومة الكل يقدم ماعندو من ادلة وبراهين من صحة معتقداتو والحشاش يملئ شباكو.. لاحكر علي احد!!
    البوذي
    الهندوسي
    المسلم
    المسيحي
    اليهودي
    الطاوي
    الطوطمي
    الملحد
    الرباني
    البانتيزم
    الفيلسوف
    ... الخ.

    تجد الشاب علي سفح جبل كليمنجاروا يتواصل مع طفل آخر علي ضفة نهر الراين او تجد نازح في معسكر كلما يتواصل مع صديقه او مع قريبو بلاس فيقاس او ببرلين وبكل اللغات!!
    المعلومة طوت المسافات ولغت الزمن وتخطت السلطة الدينية بهيآتها ورجال دينها!!
    فلتة المعلومة كفأس جد الكنعانين "سيدنا" إبراهيم الذي كسر به اصنام كثيرة كانت تعبد في الارض من دون رب الفردية...
    يبقي شباب هذه الايام وشباب المستقبل لاتصلح معهم اساليبنا التربوية القديمة!!
    زي ماقلت تجد الشاب بضربة زر واحدة يتعرف علي افكار وطبايع غيرو وعن اكلاتو المفضلة وعن تعليمة وطريقة اداءه لصلواتو وكل تفاصيل حياتو الصغيرة جدا!!
    يدخل علي موقع ما او يقوقل معلومة واحدة اشكلت عليه علي الفور يجد لها تفسير وحلول كلمح البصر.. لا يحتاج لإبن عثيمين او للبخاري او لمارتن لوثر او للوك وموسي وعيسي و بودا او لمراجع بالمكتبات التقليدية...
    شباب بهذة المواصفات لايمكن تخوفو بنار او بحفرة الكبريت او تغريهو بجنة تجري من تحتها انهار من عسل ومن لبن!!

    يتبع
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 12:58 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    ارجع وابحث عن تأريخنا البشري ستجد مجمل مادمرته الاديان الجماعية لا تستطيع اي قوة اخري ان تدمره علي كوكبنا الأرضي هذا ولو جئنا باضعاف اضعافها...
    كذلك الاديان الجماعية عاقت تطور الانسان وخرج من رحمها مجتمعات ضعيفة خائره لاتعرف تتعايش مع بعضها البعض في توئدة ووئآم (هذة بلدي وتلك بلدك, هذا ديني وذاك دينك, هذه ثروتي وتلك ثروتك...الخ).. بسببها كل الوقت المجتمعات في تناحر وصراعات بلا طائل..
    الجدير بالذكر, الأديان الجماعية مصيرها ح تترجل بل ستندثر قريبا لصالح الدين الفردي وح تكون مجرد ذكري!

    يتبع..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 01:16 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    الأديان الجماعية برسالاتها لاتصلح لإنسانية القرن الواحد والعشرين لعدة اسباب.. منها:-
    - تطور رهيب في مفهوم الإعلام وفي ادواتو!!
    - لم تكن المعلومة حكرا بيد السلطة الدينية ولا هي بيد السلطة الزمنية كما كانت في السابق!
    - الاديان الجماعية اكثر مسبب لفناء الجنس البشري, الحيوانات, الطبيعة بل اكثر من ساهم في تراجع الانسان كقيمة, وذلك بشهادة التأريخ(حرب ال 30 عام والحروب الصليبية والغزوات... وغيرها).
    - اكثر الوسائل الساهلة الممكن تستغل لشن الحروب والوصول عبرها للسلطة.
    - من اكثر المسببات للصراعات داخل المجتمعات والدول.- مصدر خوف وقلق دائمين للإنسان وللبيئة من حواليو..
    - معظم الانتحارين في يومنا هذا تجدهم خريجين من هيئآت تلك الاديان الجماعية.
    - تمنع بعض افرادها من الزواج بحجة ان الدار الآخرة خيرا لهم من الدار الدنيا...
    - رجالاتها أكثر من يمارس الرذيلة والفاحشة مع القصر واقصد بهم(الكهنة والشيوخ)!
    - كذلك الاديان الجماعية تدخل بينك وبين من تحب مثلا:
    لازم تتزوج بإسم الآلهة و تطلق بإسمها لان هذه الاديان الجماعية لاتعترف بالقوانين الوضعية للدول التي تنظم قانون الاحوال الشخصية لمواطنيها!
    لو الولد/البنت مسلمة لاتّزوج لمن تحب اذا كان دينه مخالف لدينها،ِ
    - لا تعترف بالمولود اذا لم يولد وفقا لطقوس ربانية معينة وإلا ح تسميهو ود زنا او فرخ حرام وفي نفس الوقت ترحب بالمولود اذا كان ذكرا وتقابله بالتبريكات والتهليلات وتهمله لو كان انثي!!.
    - لاتعترف بالجندرة وفي نفس الوقت لاتعطي المرأة حقها كاملا.
    - كما انها لاتحترم التنوع.
    -كذلك تزعم بانها تمتلك الحقيقة.
    - تدعي ان منتميها مختارون من عند الله او هم خير امة اخرجت للناس.
    - لاتعترف بالعلم اذا لم يتطابق مع ما جاء بكتبها.
    - لاتتحمل النقد او المقاربة بحجة ان ماعندها هو كلام الله!

    تابع...

    (عدل بواسطة Mohamed Adam on 10-09-2019, 03:27 PM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 01:17 PM

Faisal Fadhlallah

تاريخ التسجيل: 12-18-2005
مجموع المشاركات: 125

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    تحية وتقدير ،


    متابعين وبشغف ما ستؤول اليه الأمور .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 01:47 PM

محمد الزبير محمود

تاريخ التسجيل: 10-30-2010
مجموع المشاركات: 4142

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Faisal Fadhlallah)

    Quote: لاديان الجماعية اكثر مسبب لفناء الجنس البشري, الحيوانات, الطبيعة بل اكثر من ساهم في تراجع الانسان كقيمة, وذلك بشهادة التأريخ(حرب ال 30 عام والحروب الصليبية والغزوات... وغيرها)

    لم تنصف فيما كتبت
    الحربين العالميتين الأولى والثانية وقنابل هيروشيما وناقازاكي كانت بي اي اديان ؟؟؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 02:20 PM

Ahmed Yassin
<aAhmed Yassin
تاريخ التسجيل: 01-31-2013
مجموع المشاركات: 2126

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: محمد الزبير محمود)

    عفوا للمقاطعة ، لكن عندي سؤال مُلٍح من إلحاحاً
    بعد كلامك دا كله عن الاديان الجماعية والفردية
    ممكن تشرح لينا سعادتك .. ما هو (الدين) .. بمفهومك الفردي او الجماعي
    عشان نقدر نتابع معاك .. لو كانت اجابتك مقنعة يا محمد آدم .. المهم في انتظار اجابتك عن ماهو الدين
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 02:15 PM

Mohd Ibrahim
<aMohd Ibrahim
تاريخ التسجيل: 01-19-2004
مجموع المشاركات: 1917

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    الدين وسيلة متكاملة من التعاليم تحكم تعامل الناس مع بعضهم البعض وهي تحوي قيم حياتية ضرورية لاشاعة السلام والامن وهي مجموع كبير وذاخر من الارث الانساني وتم فيها الكثير من الدراسة والتنقيح حتي وصلت الي ماوصلت الية ..في السودان الان
    لايوجد قانون ولايوجد امن لا يوجد شرطة قادرة علي بسط الامن ومع ذلك يبقي المجتمع الي حد كبير محافظا علي سلميته بفضل التربية الدينية والتقاليد فقط لااكثر ولا اقل ...ليس شرطا ان يكون الدين كلو صالح لانسان القرن الواحد والعشرين ولكن علي الاقل
    ان يكون الجزء الفاعل فيه يؤثر ايجابا علي المجتمع ...هل لديك تعريف اكثر لمعني الدين الفردي وهل يمكن ان له دور موازي للتدين وفوائدة الظاهرة امامك وفي نفس الوقت لاتوجد فيه ظواهر سالبة كم في الدين من تطرف واستغلال وما الي ذلك ...
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 03:29 PM

عبد الصمد محمد
<aعبد الصمد محمد
تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 751

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohd Ibrahim)

    سلام محمد أدم
    لا أعتقد أن في الأديان الجماعية مشكلة
    وفوائد الأديان للأفراد والجماعات أكبر بأضعاف المرات مضارها
    ألا يكفي أن أعظم مواسم البهجة البشرية هي مواسم دينية
    الكرسماس وعيدي الفطر والأضحى وعودة الناس من الحج
    واليوم هو يوم أحد أكبر أعياد اليهود
    وللأديان د\ور عظيم في ترسيخ قيم الخير
    وحجر الناس عن قيم الشر مثل السرقة والظلم والإغتصاب وغيرها
    تتحول الأديان لمشكلة عندمل يتم توظيفها سياسياً أو إستخدام البشر
    لأسم الله لقهر الناس به لصالح مصالحهم تحت فرية (قال الله كذا وكذا)
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 05:03 PM

muntasir

تاريخ التسجيل: 11-07-2003
مجموع المشاركات: 4193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: عبد الصمد محمد)

    المشكلة صاحب الدين الفردي ده أول ما يشبع ويصل النيرڤانا حيبشر بدينو الفردي وبيلقى أتباع وبيبقى دين جماعي إسمه الدين الفردي
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 06:32 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: muntasir)

    ليكون معلوما لدي السادة الكرام أنا لا ادعو ولا ابشر بأي دين ولابرسالة ثالتة ولا عايز زول يتبع ديني لان ديني خاص بي انا(إني مفصلة ظلي علي جسدي فلايكون به طول ولاقصر..) بل لو حدث في زول تبعو يكون هذا الزول لم يفهم مادة البوست وكمان عقله لسع مصتك مع القطيع فهو يحتاج لتحرر تاني وثالث ورابع... !
    لكن كل ما ابتغيه من هذه المادة هو ان تتحرر عقولنا الكسلانة من الخمول والركوض عشان ما تفكر من تلقاء نفسها اطلاقا لا تحتاج لوسيط تبحث عليه(اقرب اليكم من حبل الوريد) وبعدين ستتحرر من قبضة اصنام السلطات الدينية التي صنعها المجتمع للفرد.... ! .
    يبقي..
    الملاحظ الحصيف يري ذهاب الناس للمعابد ما هو إلا عبارة عن تواصل إجتماعي واعني انو زيو وزي أي نادي إجتماعي تذهب اليه ماليهو اي علاقة بالعبادة لا من قريب او من بعيد وجرب وشوف بنفسك في المره المقبلة لما تذهب ليوم الجمعة او الأحد للمعابد شوف ح تلقي اي شلة عندها ركن معين تتجمع فيه كأنها تعلن حضورها و قبول صلواتها لبعضها البعض وليس لله صاحب المعبد..!.

    يتبع..



    تابع..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 06:36 PM

منتصر عبد الباسط
<aمنتصر عبد الباسط
تاريخ التسجيل: 06-24-2011
مجموع المشاركات: 8897

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: muntasir)

    Quote: الدين الجماعي لايشجع علي الحياة لانو يعترف بالموت وعليه عادي تجدو يقتل الانسان
    والحيوان بإسم الله وفي سبيل الحي القيوم(الحروب الدينية والاضحية للآلهة)!
    هل هذه من مقتضيات بناء السلطة الجماعية
    أم هي فقط من مقتضيات السلطة الدينية أو ما سميته بالدين الجماعي؟؟؟؟!!!!
    كلامك هذا كان سيكون صحيحا لو كانت هناك سلطة جماعية لمملكة أو امبراطورية
    أو حتى زعامة لقبيلة صغيرة نشأت واستمرت محمية بلا قوة السلاح وبلا حروب
    في أي زمان أو مكان في العالم وإلا فإن حجتك تفتقد للمنطق
    من جهة أن الاحتياج لقوة السلاح وللحروب والقتال لم تكن من جهة الدين بل من جهة
    الجماعية فالجماعية هي التي فرضت الحروب وليس الدين
    لأنه أي ممالك وحكومات وكيانات من ذوي السلطة الجماعية يحتاجون للحروب
    للحفاظ على السلطة الجماعية ولحمايتها أيا كانت هذه السلطة دينية كانت أو ليست دينية
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 06:52 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: منتصر عبد الباسط)

    السلطات الدينية لاتعترف بجهلها لجوانب من الحقيقة اي لاتعترف بان هنالك امور تجهلها خوفا من ان تفقد القطيع فلازم تكون عالمة ومحيطة بكل شيء علما..!.. دائما هي:عارفه ودائما هي تحيط وتعرف كل شيء( ومافرطنا في الكتاب من شيء) بعكس العلم الذي يعترف بمحدودية معرفته ..!

    نحن جزء من الوجود فكيف نقدر نحيط به علما .. الآن انت كذات من لحم وشحم هل تستطيع ان تحيط علما بنفسك او بذرة من ذرات جسمك!!
    اضف لذلك:
    دين الحق واحد ويجب ان يكون كذلك لان الله واحد!!
    فعندما تجد الأديان متعددة حوالي العشرة آلاف دين بالعالم بل عدة طرق بالدين الواحد تأكد ان هنالك خلل كبير في بنية مفهومنا عن الدين..
    يبقي نعرف الدين بالآتي:
    الدين هو علم مراقبتك لمايجري بداخل ذاتك(علم الذات) او ممكن تقول علم النفس او علم وعيك الخاص بيك وهو كعلم يوازي علم الآفاق(علم الطبيعة) او ممكن تقول هو علم خارج ذاتك... فإذا كان علم الطبيعة واحد غير مقسم منذ بداية التأريخ فمن الضرورة يكون علم الداخل هو برضو واحد لانو اكثر صدقا ومصداقا من دين الطبيعة!!.

    يبقي في هذا القرن والقرون التي تليه لايمكن نجد غير علمين؛ علم الطبيعة وعلم النفس او لو شئت ممكن تقول العلم الذاتي والعلم الموضوعي! الأول يعتني بالداخل وكل ما هو روحي والثاني يعتني بكل ماهو خارج الذات من أشياء!




    يتبع..


     
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 08:06 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    سلام بالشيخ ود الزبير.
    Quote: يعني نعتبر دي الرسالة الثالثة يا آدم ؟؟
    ونفهم من كدا ان الأديان كلها من صنع البشر !!
    طيب لو مافيش دين جماعي او حق ، ما الفائدة اذن من الدين الفردي ؟؟
    لا دي ما الرسالة الثالثة!
    لا ما كلها، لكن الأديان الجماعية هي من صنع الذاكرة بإمتياز وانا هنا اقسم بالشفق والقمر إذا اتسق وبربي الخلقهن ان الأديان الجماعية من صنع الذاكرة!
    شوف السؤال بتاع لو مافيش دين جماعي ما الفائدة من الدين الفردي ده سؤال غلط لأن الإجابة في داخله بل هو سؤال نابع من عقليتنا الكسولة الإتكالية التي تترك ما بجوهرها لتبحث في خارجها!!
    دين الفرد هو الحرز الواقي للمجتمعات وللدول من الهلاك.. دين الفرد يقوم علي معرفة نفسك بكل إشراطاتها يقتل فيك كل سلوك ما هو إنساني...يوقف الصراع والعنف لك وللمجتمع حتي تعيش إنسانيتك... وعليه.. دين الفرد يصلح الفردية وتعرف ان الفردية هي خلية من خلايا المجتمع فإن صلحت خلايا المجتمع صلح المجتمع... يعدل السياسة ويأنسنها ... ما في حروب، مافي حدود وفواصل بين الأغنياء والأثرياء(مافي تعلق)... بين الأسود والأبيض.... بين الرئيس والمرأوس...الخ.
    تخيل ان عالمنا هذا يوجد به شوية ملاين يدينون بدين الفردية(دين الحب) ماذا تتوقع ان تكون حاله؟

    تقديري.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 08:09 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    سلام اخي عبدالمنعم
    Quote: متابع بانبهار؛
    واصل بدون فواصل ولا تلتفت؛
    لى عودة مؤكدة....
    الف مرحب بعودتك.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 08:17 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    مرحب باخي حيدر الزين.
    Quote: دا حايكون دين نرجسي بشكل لذيذ يا محمد آدم ..

    اتخيل كدة كل زول وصل لذاتو وعرفها وذاتو بقت اللاهو وكل صاحب ذات عبد الإله بتاعو .. وكل نفس اعتكفت لذاتها ..

    حا نبقي في حديقة نرجس وياسمين وعجب طبيعي وكل واحد بيشتل نفسه وينمو من جديد وتستمر الحياة .. :)
    لا يا اخي حيدر ده دين يقتل تلك النرجسية دين متخصص في تهذبب الإيقو... هو دين الداخل تجلياته علي الخارح كلها خير وبركة .. يبقي تابع ردي علي اخونا محمد الزبير.

    كل الود.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 08:23 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    الأخ منتصر الف مرحب بيك.
    Quote:
    كل ما ذكرته في المشاركتين السابقتين كانت رد وتعليق على العنوان ولم أخوض بعد
    فيما ورد من تفاصيل الكلام.
    يبقي نستناك لما تقرر وتر فيما ورد.

    مودتي.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 08:56 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    يبقي ح نواصل:

    حقيقة:
    كل من يدخل في ذاته يجد ما توعد به الأديان الجماعية بس كن صادق ...مافي زول صادق دخل هنالك ورجع فارغ اليدين!
    ادخل وتطلع مليان... تجد المعلم والمرشد في إنتظارك... تجد مايشفي غليلك الروحي.. فقط اثق في نفسك ونظف ماعونك ماشرط تتقيد بأي طقوس .. السمس ترسل ضيائها لأي مخلوق حتي الجماد فما بالك بإنت الحي الواعي بحياتك... فقط افتح نوافذك ويدخل عليك الضياء.. لاتحتاج لشهادة ولا لصوم ولا لتعميد.. فقط كن واعي وعي تام بكل تفاصيل حياتك... من تصبح، دخولك الحمام عندما تنظف اسنانك، تتناول فطورك، في السكة وانت ذاهب لعملك، في العمل، في اثناء قراءتك لهذا البوست.. فقط كن واعي وراقب كل تفاصيل حياتك الآنية اليومية .. اي راقب ماتقومه به من افعال واقوال.. افكارك، مشاعرك ،احاسيك ومن دون لوم او محاسبة فقط خليك مراقب ..هل شاهدت قط في طريقه ليقبض فريسته وكيف هو في جمعية كليه فقط هو يصير الراصد والمرصود وكل عملية الرصد يعني متوحد تماما... كذلك إنت خليك متوحد ولاحظ كل انقياماتك وإشراطاتك بلا حكم مسبق او آراء مسبقة ومن ثم انظر في القريب للتغير وكمية الوعي اللذان يحدثا لك!

    الإنسان مارس الاديان الجماعية لآلاف السنين قبل الميلاد ولم تحدث له اي ثورة داخلية(نقلة نوعية) علي اساس تغير ليهو سلوكه الغير انسانية بل علي المستوي الروحي ظل هو هو ... متخلف، خائر، اناني، وإن تعلم العلوم الحصولية!

    لكن جرب دين الفردية هذا وانظر ماذا يحدث لك من ثورة داخلية ح تغيرك 360 درجة واذا تغيرت إنت سيتغير المجتمع من حواليك.. انت سبب تخلف المجتمع الروحي انت سبب كل حروبنا ومشاكلنا بهذا العالم تغير انت وشوف ماذا يحدث للعالم... العالم الخارجي هو إنت... انت من تسقطه علي ذاتك... يبقي غير ذاتك سيتغير ما بخارحها.




    يتبع..


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 09:00 PM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 13709

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)


    حباب ول أبا محمد أدم،
    تذكر قبل يومين في بوست ما أنا قلت ليك أنا معجب بتفردك .. بالذات في مسألة القبيلة .. حينما قلت أنا لا أنتمي لقبيلة .. أنا أنتمي للأنسانية ..! .. تجدنى أسجل موقف هنا بأعجابي بتفرد أخر سواء أتفقنا أو أختلفنا معك فيه ...

    أنت ح تبقي لينا "بابا فانقا" ..




    أو .. نستراداموس ..



    نقول شنو مع ول أبا محمد أدم .. نقري بس!

    بريمة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 09:34 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Biraima M Adam)


    لماذا ادين بدين الجماعة مش كافي ان نكون إنسان وبس... وكيف نكون إنسان!!
    اليس مراقبتي لكل سلوكي بمدخلاتها وبمخرجاتها و بتفاصيلها الدقيقية كفيلة بأنسنتي !!

    التأريخ يخبرنا ان الأديان الجماعية سبب مباشر في تعطيل التطور الإنساني منذ زمن "سيدنا" آدم وحتي تأريخ هذا اليوم الإنسانية محنطة ومعطلة...

    الأديان الجماعية لا تصادر حريتك فحسب بل هي تقيدك بقوانين في طبيعتها هي ضد فطرتك لتبقي بداخل قبضتها...
    الأديان (ج) تمنعك من التفكير وتمنعك من ان تشك في ما هي تقول وعندما تمنع الإنسان من الشك تكون قد دمرت اغلي شيء يمتلكه الا وهو ذكاءه الفطري ثم جعلت منه إنسان آلي لا يتجاوب مع اشراطات حياته إلا بالقدر الذي برمجتة عليه!
    كذلك الأديان الجماعية تمنعك من ممارسة حياتك اليومية وذلك بتدخلها عليك في اخص خصوصياتك تراقبك في بيتك وتذهب معاك لغاية غرفة نومك وحتي سريرك بل تتغطي معاك داخل بطانيتك!!


    يتبع...
    .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 09:41 PM

صديق مهدى على
<aصديق مهدى على
تاريخ التسجيل: 10-09-2009
مجموع المشاركات: 4850

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    تعريف الدين لغة واصطلاحا:-
    لغة هو الدنو اى الخضوع والذل
    اصطلاحا هو مجموع الافكار والمعتقدات لدى الشخص
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 10:44 PM

منتصر عبد الباسط
<aمنتصر عبد الباسط
تاريخ التسجيل: 06-24-2011
مجموع المشاركات: 8897

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: صديق مهدى على)

    Quote: السلطات الدينية لاتعترف بجهلها لجوانب من الحقيقة اي لاتعترف بان هنالك امور تجهلها خوفا من ان تفقد القطيع فلازم
    ليس صحيحا مطلقا
    لم يوجد من حكام المسلمين على الأقل من أدعى الكمال وعلم الغيب
    وهناك حديث في صحيح مسلم يحذر فيه النبي صلى الله عليه وسلم صحابته
    عليهم الرضوان أن يدعو مجرد دعوة أنهم يحكمون بحكم الله
    قال صلى الله عليه وسلم : إن أرادوكم أن تنزلوهم على حكم الله فلا تفعلوا
    بل انزلوهم على حكمكم إنكم لا تدرون أهو حكم الله أم لا.
    رواه مسلم
    قال الإمام النووي في شرح مسلم المقصود تنزيه الله .
    انتهى
    فقد يكون تنزيل النصوص في غير مكانها وقد يقع الظلم أو الخطأ
    حتى النبي صلى الله عليه وسلم في حديث
    قال بأنه قد يقضي لصاحب خصومة بحسب حجته ومحاججته
    ويكون قضى له وهو غير مستحق لما أخذه ويكون ما أخذه أخذه ظلما
    لكن القضاء الشرعي بحسب الظاهر
    وقد يكون الحقيقة خلاف الظاهر.
    والقضاء الشرعي بحسب الظاهر وليس بحسب الغيب لأنه يؤسس لحياة الناس
    بمختلف مراتبهم الدينية ولم يؤسس الحكم الإسلامي على مقاس الأنبياء
    أو خواص الصالحين.
    فالدين في شرعه غير الدين في حقيقته وغير الدين في مقام الإيمان
    فالأمر عميق يا خونا محمد آدم وشائك جدا.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 11:29 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: منتصر عبد الباسط)

    تحية مباركة يا أخي العزيز منتصر
    Quote: ليس صحيحا مطلقا
    لم يوجد من حكام المسلمين على الأقل من أدعى الكمال وعلم الغيب
    وهناك حديث في صحيح مسلم يحذر فيه النبي صلى الله عليه وسلم صحابته
    عليهم الرضوان أن يدعو مجرد دعوة أنهم يحكمون بحكم الله
    قال صلى الله عليه وسلم : إن أرادوكم أن تنزلوهم على حكم الله فلا تفعلوا
    بل انزلوهم على حكمكم إنكم لا تدرون أهو حكم الله أم لا.
    رواه مسلم
    قال الإمام النووي في شرح مسلم المقصود تنزيه الله .
    انتهى
    فقد يكون تنزيل النصوص في غير مكانها وقد يقع الظلم أو الخطأ
    حتى النبي صلى الله عليه وسلم في حديث
    قال بأنه قد يقضي لصاحب خصومة بحسب حجته ومحاججته
    ويكون قضى له وهو غير مستحق لما أخذه ويكون ما أخذه أخذه ظلما
    لكن القضاء الشرعي بحسب الظاهر
    وقد يكون الحقيقة خلاف الظاهر.
    والقضاء الشرعي بحسب الظاهر وليس بحسب الغيب لأنه يؤسس لحياة الناس
    بمختلف مراتبهم الدينية ولم يؤسس الحكم الإسلامي على مقاس الأنبياء
    أو خواص الصالحين.
    فالدين في شرعه غير الدين في حقيقته وغير الدين في مقام الإيمان
    فالأمر عميق يا خونا محمد آدم وشائك جدا.
    إنت بتأيدني ان الإسلام هو كلام الله وانه الدين الوحيد والغير محرف؟.

    لك كل تقديري.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 11:36 PM

Ahmed Yassin
<aAhmed Yassin
تاريخ التسجيل: 01-31-2013
مجموع المشاركات: 2126

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    في انتظار ردك
    Quote: في انتظار اجابتك عن ماهو الدين

    وبكل لطف .. عشان نعرف دينك دا
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 11:55 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Ahmed Yassin)

    مرحبتين حبابك اخي و زميلي احمد يس .. تحية طيبة وبعد:
    Quote:
    في انتظار ردك
    Quote: في انتظار اجابتك عن ماهو الدين

    وبكل لطف .. عشان نعرف دينك دا
    لا والله انا لم افطك .. لوملاحظ قاعد اعقب علي الاخوة علي حسب تسلسل مداخلاتهم.
    كذلك يبدو لي انت لم تمر علي مداخلاتي وانا بعذرك قد يجوز انا مانبهتك اليها.. تجد ادناة تعريفي لدين الفردية ده لو فعلا هو دين بالمعني التقليدي الوارثنو من بيئتنا...يقي مر علي تعريفي اياه هنا:
    Quote:
    في انتظار ردك
    Quote: في انتظار اجابتك عن ماهو الدين

    وبكل لطف .. عشان نعرف دينك دا

    مع التقدير وان شاء الله قريبا نسمع منك.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-09-2019, 11:59 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    الاخ ابوحميد ياخي اعتذر للخطأ التقني تابع الاقتباس هنا:
    Quote: الدين هو علم مراقبتك لمايجري بداخل ذاتك(علم الذات) او ممكن تقول علم النفس او علم وعيك الخاص بيك وهو كعلم يوازي علم الآفاق(علم الطبيعة) او ممكن تقول هو علم خارج ذاتك... فإذا كان علم الطبيعة واحد غير مقسم منذ بداية التأريخ فمن الضرورة يكون علم الداخل هو برضو واحد لانو اكثر صدقا ومصداقا من دين الطبيعة!!.

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2019, 00:13 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    دين الفردية هو دين فردي يختص بمراقبة كل حياتك بكل تفاصيلها لاتفرضه عليك جهه خارجية وانما هو وعيك بكل مايحتوية!
    مشاعرك احاسيسك, حركات جسمك... الخ

    بعضهم يسمية دين
    بعضهم يسميه تأمل
    بعضهم يسميه صلاة الاصالة
    بعضهم يسميه خشوع
    بعضهم يسمية تبتل

    الخ.

    في خاتمة المطاف انو ذا مردود وقتي.... تشعر بهيبتو وبعطمتو وقتي... ثوابو وعقابو وقتي.. جنتو ونارو آنيتين لايؤجل العقوبة والثواب... لانو قانون محايد يعمل بالواجب... مثل قانون الجاذبية الارضية... تقفز من اعلي مؤكد تقع لأسفل... مثل النار تمد يدك تحرقها ليك تدخل الحديقة تتنعم بنسيمها حتي لو انت رضيع مافي خيار ومافي عذر ولا محاباة...
    ذلك هو ما اقصدهو بدين الفردية!

    محمد آدم سعيد.




                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2019, 07:05 AM

Haytham Ghaly

تاريخ التسجيل: 01-20-2013
مجموع المشاركات: 4093

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    Quote: لماذا ادين بدين الجماعة مش كافي ان نكون إنسان وبس... وكيف نكون إنسان!!
    اليس مراقبتي لكل سلوكي بمدخلاتها وبمخرجاتها و بتفاصيلها الدقيقية كفيلة بأنسنتي !!


    الله عليك يا محمد آدم

    بربك واصل وما تقيف


    متابع
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-11-2019, 00:02 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Haytham Ghaly)

    حياك الله اخوي فيصل.
    Quote:
    تحية وتقدير ،


    متابعين وبشغف ما ستؤول اليه الأمور .
    كتر خيرك علي التحية والتقدير.
    ان شاء الله الأمور تؤول لخير اذا داخلنا بقي خير.

    شكرا وخليك متابع معنا.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2019, 08:01 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    آسف للإنقطاع ..

    سنواصل ولكن هناك ملاحظتين Relevant لموضوعنا لابد من التعليق عليمها.

    الملاحظة الأولي:

    تابعت الفيديو بتاع اخونا د. احمد المصطفي دالي الرد فيه علي "رجل الدين" المدعو عبد الحي يوسف بخصوص اتهامه لوزيرة. الشباب البوشي بانها ما من نفس دينه ثم تخطاها وتناول الأستاذ محمود محمد طه ودمعة بالمغبور وانه مارق من الدين ..

    مع إحترامي الشديد للإخ أحمد المصطفي دالي, ان اقول وجهة نظري علي خطابه بطريقة قد تخالف هواه, لكن اعلم علم اليقين انه سيتقبلها بصدر رحب ودائما الإخوه الجمهورين يقبلون الرأي الآخر بأريحية ورحابة صدر.

    خطاب الأخ دالي الموجه لعبدالحي يوسف بدأو بتوضيح عام للفكرة الجمهورية, كان خطاب تقليدي ومكرر بل هو خطاب Second hand بإمتياز , والله العظيم انا لما سمعته كأني اسمع لشريط كاست يتكلم فيه الأستاذ محمود محمد طه(بالنقطة والشولة).. ياخي اصلو مامعقول كون ناس اذكياء زي اخونا احمد دالي يكونوا سطحين وضحلين في الدين لدرجة إنهم يلغوا عقولهم بتلك الكيفية!! والله الواحد يأسف لهم غاية الأسف!
    ياخوانا الدين لازم يكون منبعث من ذاتك مش تقوم وتتبني ليك كلام هو في الحقيقة تجربة بتاعت غيرك.
    في نظري ناس عبدالحي يوسف وان كانوا بينقلوا خطبهم من الكتب الصفراء إلا أنهم قاعدين يطلعوا منها في احايين كثيرة: مرة بتكفير زيد ومرة بعبيد, ومرة تلقاهم بيجتهدو وبينجروا ليهم فتاوي علي الأقل تتمشي مع زوق الناس او علي الأقل يخدروهم بيها شوية بعكس ال Counterpart بتاعينهم من الإخوة الجمهورين الجالسين في محل واحد مما إنتقل الأستاذ إلي الرفيق الاعلي وحتي تأريخ اليوم لم يستطيعوا يقدموا للفكرة الجمهورية اي جديد, بس فالحين للقطع وللصق وللترديد اقوال الاستاذ القالها في حياته(صورة كربون بس)!
    اي شخص متابع لمسيرة الفكرة الجمهورية بعد رحيل الأستاذ يري انها انتشرت ليس بواسطة تلاميذها وإنما إنتشرت بقوتها الذاتية وبقوة كتابات وتسجيلات الراحل المقيم الأستاذ محمود محمد طة, ما حصل لقينا واحد من تلاميذة قد تجسدت فيه الفكرة الجمهورية كل الوجدناهم في الصوشيال ميديا هم بتاعين قطع ولصق..

    يبقي من خلال تجاربنا معاهم احسن للفكرة واحسن لهم ان يزحوا بعيد ويتركوا الناس تكتشف الفكرة من مصادرها; موقعها الإلكتروني الكتب والاشرطة المسموعة وياريت هؤلاء التلاميذ يتفرغوا. لتوزيع الكتب والنشرات للفكرة بدل ما يتبنوها Second hand فحقوا مايتصدوا لخصوم الفكرة بانفسهم بل يتركوا الفكرة هي التي تتصدي لهم علي الأقل يمكن تصادف ليها متلقي واحد قد تصل الي أعماقه ثم تتجسد فيه لحما ودما!

    النقطة الثانية:
    ردهم علي عبد الحي ماعنده اي فائدة وضرره للجمهورين اكثر من نفعه!

    عبد الحي يوسف زول متهم بسرقة مال عام وقاعد بكسب اموال وعقارات وقنوات فضائية لكن الآن اعطيتوه شعبية وتعاطف جماهيري بالمجان وكمان بالنسبالو دي فرصة ذهبية عشان بتعمل ليهو تغطية وتعتيم اعلامي لكمية الفساد الموجة ضده!!
    عبد الحي يوسف دينه لايتعدي جلاليبو وشالو وعمامته البيض, اما تحتهم فهو عبارة عن كوم من نفاق, فده مازول بناقشوه في دين! احسن شيء كان تتركوه يتحاكم بخصوص إتهامات الفساد الموجهه ليهو براها كفيلة بتنجم سفرو.

    خلاصة:
    الدين إذا ما طلع من تجربتك الخاصة يكون مافيهو روح واحسن لك ولغيرك ان لا تتبني تجربة بتاعت غيرك وتقوم تدافع عنها وكأنها لك!

    علي حسب وجهة نظري اليوم مافي اي فرق بين الإخوة الجمهورين والإخوه السلفية كليهما يدافع عن تجارب غيره و
    كليهما خالي الوفاض من حيث التجارب الذاتية..

    من المؤكد سيتخطاهم المستقبل مالم يمارسوا تجارب غيرهم الدينية ممارسة ذاتية حتي تخرج منهم تجارب اصيلة .

    يتبع..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2019, 08:16 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    بموجب قانون الوعي الذاتي - بموجب دين الفردية - نجد ان د. أحمد المصطفي دالي كتجلي للفكرة الجمهورية هو نفسه سبب مباشر في تفشي ظاهرة عبد الحي يوسف(الهوس الديني). وعليه... الجمهورين وغيرهم اذا عايزين يقضوا علي هذه الظاهرة عليهم اولا بتغير أنفسهم وتباعا لذلك يتغير الهوس الديني.. هذا قانون إلهي لايخطئ... نجد الجمهورين والتطرف الديني يتصارعان منذ الأربعينات الي تأريخ هذا اليوم فماذا جد لهما!!!!
    لأكثر من 80 عام صراع فكري وجسدي محتدم فيما بينهم لدرجة الإعدامات!!
    د. أحمد المصطفي دالي شخصيا قضي معظم عمره يصارع في هذا الهوس من اركان النقاشات بالسودان الي اقامة الندوات بأمريكا وبث اللايفات باليوتوب.. ماذا حصد غير الهجوم عليه وعلي الفكرة الجمهورية!!!
    كل ذلك الصراع ومازال الهوس الديني هو هو ومازال الجمهورين هم هم!!

    مش احسن يعيدوا حساباتهم ويفكروا في طرق بديلة لإدارة خلافاتهم الفكرية بدل ما يمارسوا تلك الطرق العقيمة التي لم تثمر غير الكراهية والبغضاء بين ابناء الوطن الواحد..!

    الخلافات بالأديان الجماعية لاتحسم بالقوة ولا بالكلام اللين وإنما تحسم بالرجوع الي دين الفردية!
    انظر كمية الإختلافات الموجودة بالدين الواحد بل كمية الإختلافات الوجودة بداخل الطائفة الواحدة لاي دين!!!

    لو الجمهورين قدروا يغيروا الهوس بتاع الاخوان المسلمين هل يقدروا يغيروا كل باقي الهوس الموجود بدينهم! يعني يواجهو منو ويخلو منو!!!

    من العبث بمكان كونك تظن انو ممكن تغير الهوس الديني الجماعي بالطرق العقيمة والقديمة المتبعة لآلاف السنين!

    عمر الأديان الجماعية بكوكبنا هذا يزيد عن العشرة آلاف سنة دا لو سلمنا انها بدأت بحوض النيل وبلاد الرافدين هل استطاعت تغير هذا العالم الكئيب للأحسن أم انها ساعدت في دماره وساعدت في تخلفه وإنحطاطة!!

    آن للإنسان أن يتحرر من قبضة الأديان الجماعية بكل انواعها وبكل مسمياتها.. ابدا مافيها وديع وابدا ما فيها مسالم مادام إنت منظم داخل كيتونة دون الآخرين وتنظر بأنها صحيحة وانها من عند الله.

    عبد الحي يوسف كظاهرة بائسة هو صناعتنا كلنا كسودانين وهذا هو ما كسبت أيدينا والمثل الإنجليزي بيقول: (GI Go) بالعربي كده؛ الوساخة التدخل ليك هي نفس الوساخة التخرج منك!! Garbage in garbage out علي كل حال، ماتلوم غير نفسك! إنت الجاني وإنت المجني علية!!


    محمد آدم سعيد.


                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-13-2019, 05:21 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    مما سبق يقفز لأذهاننا سؤال مهم:
    لماذا يتمسك الأنسان بالأديان الجماعية؟
    الإجابة:
    -الأسرة:
    نجد ان الأباء عامل أساسي في تمسك الشخص بالدين الجماعي وذلك بالحب، بالخوف، بالإغراء وبالغدوة!
    اي شخص بيشوف آباءه قدوة حسنة ولايستطيع ان يفارق معتقداتهم مهما بلغ مبلغا من العلم في الغالب يكون كالحمل الوديع بين أيديهم.
    -المجتمع:
    للمجتمع قوانينه وأدواته التي يستخدمها لبقاء الشخص داخل حظيرتة حتي يضمن إستمرار وتماسك القطيع ليستمر في إستغلالهم.
    -الإمتيازات:
    هنالك من يستخدم الدين في السياسة من أجل السلطة والثروة كما هنالك من يستخدمه بحجة إنتماءه للأسرة او للقبيلة المؤسسة للدين لينال شرف المكانة والأصالة بين القطيع.
    -الخوف من المجهول:
    الإنسان بطبعة يخاف من المجهول وهو عدوا لما يجهل.. مثلا:
    انا المتحدث عندما أكون ولدت وترعرعت ببيئة معينة تدين بدين الإسلام وتسربت وتغلغلت كل مدخلات تلك البيئة الي اعماقي يكون من الصعب بمكان ان أحيد عنها او ان أغيرها لأني إن فعلت سأجابة شبح المجهول علما بأن أجداد أجدادي كانوا قبل كده مسيحين، يهودين، ووثنين(راجع تأريخ السودان) فلماذا الخوف من المجهول مادام عقلي الجمعي قبل كدة مر بعدد مهول من المعتقدات!!

    الآن لما نلقي زول وهابي محافظ أو جمهوري مجدد يدعوان لأفكارهما نجد ان الإثنين متساوين في تمسكهما بتلك الافكار والإثنين يتمسكان بتجارب غيرهما الأول يتبني تجارب الشيخ محمد عبدالوهاب ويتمسك بها والثاني يتبني تجارب الأستاذ محمود محمد طة ويتمسك بها!
    الأول يقتل المخالف Physical من أجلها والثاني يقتل المخالف Emotional من اجلها، الأول يستخدم السيف للدفاع عن صحتها والآخر يستخدم الكلمة للدفاع عن صحتها وفي النهاية النتيجة واحدة هي قتل المخالف بالسيف أو بالكلمة.
    في الختام، مع كل الحسابات نري ان قسمي الدين الجماعي بفصيليه الوهابي المتشدد والجمهوري المجدد سينسحبا من ساحة الإنسانية ليتركا المجال لصالح دين الفردية، لأن دين الفردية يعمل علي تقويم اللبنة من الداخل لبنيان المجتمع من دون اي عنف او إمتلاك للحقيقة.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-13-2019, 05:41 PM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 13709

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    ول أبا محمد أدم
    خليك من تصنيف الدين جماعي أو فرد ! .. القضية في التوحيد، هل هناك إله أم لا؟

    بريمة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-13-2019, 06:06 PM

علي دفع الله
<aعلي دفع الله
تاريخ التسجيل: 08-31-2012
مجموع المشاركات: 4656

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Biraima M Adam)

    متابعة بتركيز
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-13-2019, 08:49 PM

محمد على طه الملك
<aمحمد على طه الملك
تاريخ التسجيل: 03-14-2007
مجموع المشاركات: 9578

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: علي دفع الله)

    تحياتي محمد وزواره الأكارم ..
    الدين يا محمد أصلا ذاتي ويسأل عنه الفرد بذاته ..
    لعلك تقصد الشرائع التي تأتي بها الأديان وتلزم بها الجماعات ؟
    فكرتك أقرب لأفكار أهل الباطن المتصوفة الفردانيين ..
    وإن لم أكن مخطئ المجاذيب ( كل شاة معلقة من عرقوبها) مش أهل الطرق والطوائف.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-13-2019, 08:56 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: علي دفع الله)

    الإخ محمد إبراهيم لك التحية والإحترام.
    سإرجي التعقيب علي مداخلتك حتي تعود لي بالإيميل وذلك بناءا علي طلبك

    مرحبتين حبابك اخونا عبد الصمد محمد.
    Quote: لا أعتقد أن في الأديان الجماعية مشكلة وفوائد الأديان للأفراد والجماعات أكبر بأضعاف المرات مضارها
    ألا يكفي أن أعظم مواسم البهجة البشرية هي مواسم دينية الكرسماس وعيدي الفطر والأضحى وعودة الناس من الحج واليوم هو يوم أحد أكبر أعياد اليهود وللأديان د\ور عظيم في ترسيخ قيم الخير وحجر الناس عن قيم الشر مثل السرقة والظلم والإغتصاب وغيرها تتحول الأديان لمشكلة عندمل يتم توظيفها سياسياً أو إستخدام البشر لأسم الله لقهر الناس به لصالح مصالحهم تحت فرية (قال الله كذا وكذا)
    الأديان الجماعية في الماضي ممكن يكون نفعها لحدِِ ما لان الإنسان كان بدائي في الغالب يحكمو قانون الغاب اما في الوقت الحالي صارت الأديان ضررها أكثر من نفعها; تابع كمية الفساد, الحروب والدمار الحصالة في كوكبنا الأرضي هذا تجدها حوالي 99.99 في المئة سببها الأديان الجماعية.
    أما بخصوص نفعها في المواسم الدينة فالأمر مافيه أي منفعة للتطور الذاتي بالنسبة للإنسان بقدر ما هو إستغلال للإنسان... الأمر كله تجارة لصالح رأس المال العالمي. الجشع ولأدواته القمعية بالمنطقة زد علي ذلك نهب مصلح ليجيوب الشعوب!!
    الأديان الجماعية منذ آلاف السنين لم يخبرنا التأريخ بأنها سعت لنشر قيم الخير بعالمنا هذا أو حجرت عنه قيم الشر وإلا كان صار خالي من الحروب والدمار من زماان!

    الأديان الجماعية لاتستطيع نشر المحبة والوئآم بهذا الكوكب وإنما هي تفعل العكس تماما في تدميره وفي خرابه!

    فقط الأخلاق هي من تسعي لإستقرار وطمئأنينة هذا الكوكب وعليه نجد تلك الأخلاق ومكارمها بالدين الفردي ولن نجدها بالدين الجماعي حتي لو تجددت رسالاتة!

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2019, 03:48 AM

Mahjob Abdalla
<aMahjob Abdalla
تاريخ التسجيل: 10-05-2006
مجموع المشاركات: 6261

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    سلام محمد ادم
    هل في تقديرك الدين الاسلامى دين جماعى ام فردى؟
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2019, 04:29 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mahjob Abdalla)

    إزيك اخونا Muntasir
    Quote: المشكلة صاحب الدين الفردي ده أول ما يشبع ويصل النيرڤانا حيبشر بدينو الفردي وبيلقى أتباع وبيبقى دين جماعي إسمه الدين الفردي
    تابع تعقيباتي تجدني عرفت فيها دين الفردية....وبعديها... إنت جربو وستصل لتلك المرحلة في خلال زمن وجيز لاتحتاج لأي خلوة او لتسلق جبال الهملايا...اعمل Drop للحِمل الثقيل الوارثو من اسلافك وبعديها خليك مخلص مع ذات ستصل... بس خُد في بالك ما أن وصلتو حتي تبدأ من تاني!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2019, 04:56 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    سلام وإحترام لأخونا بريمة ولدبا بلل
    Quote: أنت ح تبقي لينا "بابا فانقا" .
    أنا ياخوي عايز أكون نفسي ولنفسي!
    Quote: خليك من تصنيف الدين جماعي أو فرد ! ..
    القضية في التوحيد، هل هناك إله أم لا؟.
    إنت عارف يا ود أبوك سؤالك ده زول بعرف التوحيد "تاالله" ما ح يسألو لغيرو!!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2019, 04:28 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    نواصل:
    لانفني ولانعدم كذوات وكمادة ايضا، لا عدم مع الوعي بل نحن سرمد...و هنالك كثر من قال بهذة الحقيقة منهم ابن عربي وتقريبا كل المصلحين لكن أنصحك ماتسمع ليهم ولا تسمع لي انا بل إسمع لصوتك الذاتي (أدخل في ذاتك وجرب بنفسك) ستعرف أنك ذات حية لاتموت.

    نحن ككائنات تطورنا من الجمادات ومرينا بكل أنواع التطور للكائنات الأخري؛نباتات، بكتيريا ، سمك، وكنا طيور، وكنا ديناصورات، .. بشر...فالحياة والموت داخلين في كل خلية من خليا أجسادنا. الخ

    تموت بجسدك ولكن علي طول تولد من جديد...الروح، الطاقة، اللطيفة ما ح تظل لوحدها بلا جسد، بلا مادة، بلا كثيفة لابد لها من إئتلاف.. تموت من هنا تولد من هنا بجسم جديد وفي هذة الدنيا او ترجع للمعين الصافي... وإلا كيف نفسر قول المصلح النبي محمد : إذا قامت الساعة و في يد احدكم فسيلة فاليغرسها!! مش عشان هناك إحتمال كبير تجي راجع لنفس الدنيا وتستفيد من تلك الفسيلة الغرستها لما تكون شجرة..إستفادتك إنت أولا ...قدتكون إستفادتك في الثمار، في الظل، في نظافة البيئة، في غذاءك وفي غذاء أهلك، مجتمعك، وطنك و حيواناتك...الخ

    مافي حساب بالمعني المذكور في الأديان الجماعية بل هناك تطور إعادة وتدوير للذات.. إذا فهمت الدرس سوف تخرج من دائرة الجبر وتدخل إلي المعين الصافي(وهيهات) وإذا لم تفهمه وتستوعبه سترجع إلي الدرك الأسفل لسلم التطور (علماء الطبيعة وجدوا اقدم بكتريا متواجدة تحت الحمم البركانية في مياه زي النار بتغلي، عمرها ملايين ملايين السنين بل البكتيريا الموحودة بداخل وخارج جسم الإنسان هي أكثر من مخلوقات الكون بكل مجراتة.. فما بالك بالبكتيريا العايشة بداخل وخارج النباتات، الحيوانات، الحشرات والجراثيم نفسها... كل هذة مخلوقات قاعدة تموت وتحيا وفيها من كان وصل في تطورة لمرحلة الإنسان ومن ثم رجع لأسفل سلم التطور عندما رسب في تلك الحياة(ممكن يكون فيها جدك او جدي).. وهذا ليس بعذاب وإنما هو تقويم... يعني قانون إلهي زيو وزي قانون الجاذبية الأرضية تقفز لأعلي لازم تسقط لأسفل.. مافية ده صغير او ده مختل العقل...فمن هذة القفزة عشان تقوم لازم تقوم بإطاعة ذلك القانون(تعرفه كيف يعمل)!
    لكن تعال أنظر لهذا العقاب او هذا التقويم بنظرة محايدة مثلا:
    شخص بهذة الدنيا ظلملو زول او ظلم الطبيعة حتي لو كان طفل لم يبلغ الحلم لازم يرجع ويعيد دورة تطوره وممكن يولد إنسان او يولد بكتيريا تحت الحمم البركانية عشان يعود لمرحلة الإنسان قد يحتاج لملاين او بلايين السنين .. عودة حياتك تكون علي حسب درجة رسوبك في الحياة السابفة!!
    بالله ده مش شيء يخوف اكثر من ان يرموك في نار جهنم ويغطسوك سبعين خريف!!
    وإذا كنت تعمل خير في هذة الدنيا فبعد ما تموت يبقي تولد في قمة سلسلة التطور ... يمكن ترجع للطاقة الكلية(العقل القديم) او تكون بينها وبين الإنسان ،ا(لأعراف)، او تكون في خانة الإنسان الكامل!!!

    نحن كذات نتطور مثلما تتطور الأشياء من حولنا
    وعشان نصل لهذة المرحلة الحالية مرينا بكل انواع الحيوات والموت بتاعت الكائنات الموجودة تحتنا بالسلم التطوري.
    يبقي السر الأعظم أو الإكسير، يكمن في البحث عن الحقيقة داخل ذاتك ودائما البحث يكون في الشيء الإتوجد وضاع منك او هو موجود لكن بطريقة واخري(جن عنك) ولكن ابدا البحث ما ح يكون في شيء أصلو ما كان موحود . مثلا: انا ابحث عن المفتاح ولكن ما ممكن ابحث في شيء إسمو "مامفتاح).. لأن المامفتاح ده شيء اصلو ما موجود فكيف نبحثو!!!.

    الأديان الجماعية عاجزة عن تفسير أمور كثيرة زي ما هو سر وجودنا بهذة الكوكب، لماذا الجنة والنار، لماذا نموت لماذا نحيا، لماذا الجبر ولماذا التخير والتسير وتلقدر... لأنها بكل بساطة أديان Second Hand
    لاتصلح الممارسة خارج عصرنا هذا.. والزمن كفيل بحسمها.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2019, 07:42 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    مواد ليها علاقة بمادة البوست:

    من أقوال الإنسان جدو كريشنامورتي.

    أبق بعيدا.
    لا يجوز لك أبدًا أن تظل هنا أكثر مما ينبغي؛ كن من البعد بحيث لا يكون بمستطاعهم أن يجدوك، أن يمسكوا بك ليشكِّلوك، ليُقَوْلبوك.

    كن بعيدًا جدًّا، كالجبال، كالهواء غير الملوث؛ كن من البعد بحيث لا يكون لك أهل، ولا علاقات، ولا أسرة، ولا وطن؛ كن من البعد بحيث لا تعرف حتى أين أنت.

    إياك أن تدعهم يعثرون عليك؛ إياك أن تحتك بهم احتكاكًا ألصق مما ينبغي.


    ابْقَ بعيدًا جدًّا حيث حتى أنت لا تقدر أن تجد نفسك؛ حافظْ على مسافة لا يُستطاع اجتيازُها أبدًا؛ حافظْ على ممر مفتوح دومًا لا يستطيع أحد أن يأتي عبره.

    إياك أن تغلق الباب؛ إذ لا باب أصلاً، بل ممرٌّ مفتوح وحسب، لا نهاية له؛ إذا أغلقت أي باب، سيكونون قريبين جدًّا منك، وإذ ذاك فأنت هالِك.

    ابْقَ بعيدًا جدًّا حيث لا تبلُغك أنفاسُهم – وأنفاسهم تسافر بعيدًا جدًّا وعميقًا جدًّا؛ إياك أن تدع عدواهم تصيبك، عدوى كلامهم، إيماءاتهم، معرفتهم العظيمة؛ عندهم معرفة عظيمة، لكنْ كن بعيدًا جدًّا عنهم حيث حتى أنت لا تقدر أن تجد نفسك.

    إذ إنهم ينتظرونك، عند كل زاوية، في كل بيت، ليشكِّلوك، ليُقَوْلبوك، ليقطِّعوك إربًا، ثم يعيدوا تجميعك على صورتهم.

    آلهتهم، الصغيرة والكبيرة، هي صور عن أنفسهم، نحتَها ذهنُهم أو نحتتْها أيديهم.

    إنهما بانتظارك، رجل الدين والشيوعي، المؤمن والملحد، وكلاهما سيان: إنهما يظنان أنهما مختلفان، لكنهما ليسا كذلك؛ فكلاهما يغسل دماغك، حتى تصير منهم، حتى تكرِّر كلماتهم، حتى تتعبد لقديسيهم، القدماء منهم والمُحدَثين؛ عندهم جيوش تذود عن آلهتهم وعن أوطانهم، وهم خبراء في القتل.

    ابْقَ بعيدًا جدًّا؛ لكنهما بانتظارك، المربي ورجل الأعمال: أحدهما يروِّضك من أجل الآخر لتنصاع لمتطلبات مجتمعهما، وهو شيء مميت؛ – عندهما شيء اسمه المجتمع والأسرة: هذان هما إلهاهما الحقيقيان، الشبكة التي ستعلق فيها.

    سيجعلان منك عالِمًا، مهندسًا، خبيرًا في كلِّ شيء تقريبًا، من الطبخ إلى العَمار إلى الفلسفة.

    ابْقَ بعيدًا، بعيدًا جدًّا؛ إنهما بانتظارك، السياسي والمصلح: الأول يجرُّك إلى القاع حتى البالوعة، وعندئذٍ يُصلِحك الثاني؛ إنهما يتلاعبان بالكلمات، ولسوف تتوه في قَفْرهما.

    ابْقَ بعيدًا جدًّا؛ إنهما بانتظارك، الخبير في الله ورامي القنابل: أحدهما سيَهديك والآخر [يدلُّك] كيف تقتل – وما أكثر الطرق للاهتداء إلى الله، وما أكثر طرق القتل، ما أكثرها!

    ولكن إلى جانب هؤلاء جميعًا، هناك جحافل من الآخرين لتلقينك ما تفعل وما لا تفعل؛ ابْقَ بعيدًا عنهم جميعًا، بعيدًا إلى حدِّ أنْ لا تقدر أن تجد نفسك ولا أي أحد سواك.

    أنت أيضًا تود أن تلعب مع جميع هؤلاء الذين ينتظرونك، لكن اللعبة تغدو عندئذٍ من التعقيد والتسلية بحيث تضيِّعك.

    لا يجوز لك أبدًا أن تظل هنا أكثر مما ينبغي؛ كن من البعد بحيث حتى أنت لا تقدر أن تجد نفسك.


    ترجمة:
    ديمتري أڤييرينوس الروحانية العَلمانية


    وأيضا فبما معني قول أنيس شوشان:

    يا إبن آدم خالفني و اختلف عني!
    كن يهوديا مسيحيا او شيعيا كن سنيا
    أو حتى كن دون معتقد، كن أبيض كن أو اسود
    فقط كن أنت ولا تكن هم
    دع ذاتك تسمو وعانق عمق الحلم!
    يا ابن آدم خلقك الله مختلف فبربك باختلافك اعترف..
    وفي تفردك احترف!..
    كن خليفه الله على الارض باختلافك ولا تتبع ذاك القطيع!!
    عش حرا يا ابن آدم فهذه الارض للجميع.


    .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2019, 07:56 PM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 07-05-2005
مجموع المشاركات: 13709

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)


    ول أبا أنت كده رجعت لمدرستين في علم الاهوت ..
    Quote: تموت من هنا تولد من هنا بجسم جديد وفي هذة الدنيا او ترجع للمعين الصافي... وإلا كيف نفسر قول المصلح النبي محمد : إذا قامت الساعة و في يد احدكم فسيلة فاليغرسها!! مش عشان هناك إحتمال كبير تجي راجع لنفس الدنيا وتستفيد من تلك الفسيلة الغرستها لما تكون شجرة..إستفادتك إنت أولا ...قدتكون إستفادتك في الثمار، في الظل، في نظافة البيئة، في غذاءك وفي غذاء أهلك، مجتمعك، وطنك و حيواناتك...الخ
    الهندوس والسيخ يؤمنون ب Re-incarnation .. هذه الرؤية ليس من دين محمد ص في شيئ. .. أبن عربي لم بعودة الحياة في صورة جديدة .. أبن عربي قال بوحدة الوجود .. وهى الحتة التى أوردته مورد الهلاك وتم محاكمته بالردة وحرقت كتبة وقبره ..

    في حين اليوم كثير من السنة يعتبروف أبن عربي الأمام الأعظم .. رغم تحفظهم علي "وحدة الوجود" ..

    بريمة
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-14-2019, 08:16 PM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Biraima M Adam)

    معليش

    (عدل بواسطة Mohamed Adam on 10-14-2019, 08:17 PM)

                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-15-2019, 02:30 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    معليش للخطأ الفوق.

    نواصل:
    ملاحظ منذ فتح البوست ولغاية صباح هذا اليوم وصلتني 6 إيميلات و 9 مكالمات تلفونية منها 4 مكالمات من ناس معروفة لدي وال 5 الاخرى لقراء أعزاء ماكان لي عظيم الشرف ان اتحدث معهم قبل كده.. فلهم مني كل التقدير و الإحترام .

    جدير بالذكر معظم أسئلتهم تكاد تكون قريبة من بعضيها وهي تدور حول الآتي:

    هل إنا قاطعت المجتمع بأديانو، بقبائلو وبعاداتو وتقاليدو؟
    الإجابة طبعا لا... لم أقاطعه ولن إستطيع فعل ذلك...
    دين الفردية ذاتو يحتاج لمجتمع من خارجو عشان تقدر تتعرف علي باطنو..

    لكن.. اعمل حسابك منو علي وعيك, ما تخليهو يفرض عليك حاجاتو ولو فعل عليك مقاطعته حتي لو لزم الأمر تكون عاقا له ولكل مؤسساته!
    زي ما قال جدو كريشنامورتي في نصيحتو الوجهها للأفراد بالمجتمع والمعنونة بعنوان: (أبق بعيد) والمقصود منها ان تتعامل مع المجتمع في حدود الموضوعي لكن اعمل ستين ألف حساب من أن يصل واحد منه لوعيك(لذاتك).. ماتخلي أي زول منو يتحكم فيك ويلغي عقلك!
    أصلو ماتخليهو يصل ليك... أجري منو بعيد... حتي لو بقي هذا المجتمع فيهو نبي أو بقي فيهو رسول يوحي إلية من عند الله اصلو ماتثق فيه وخلي بينك وبينو حاجز منيع حتي لايصلك... !

    أما في ما عدي الوعي فتعامل مع المجتمع عادي, بل واجبك المباشر يتطلب ذلك... يبقي النقطة بقت واضحة بعدي كده ... !.
    .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-15-2019, 02:38 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    سلام اخونا صديق مهدي أحمد
    Quote:
    تعريف الدين لغة واصطلاحا:-
    لغة هو الدنو اى الخضوع والذل
    اصطلاحا هو مجموع الافكار والمعتقدات لدى الشخص
    تعريفك للدين الجماعي صحيح لأن المجتمع هو البيتحكم في معتقدات الأشخاص.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-15-2019, 09:26 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 34074

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Mohamed Adam)

    سلام يا عزيزي محمد آدم "إيليا أبو ماضي"
    وشكرا لك على هذا البوست
    بدأت بالقراءة اليوم ولم أتمكن من إكمال قراءة البوست كاملا. قرأت أيضا نقدك للجمهوريين وتعليقك على ندوة الأخ أحمد المصطفى دالي الأخيرة.

    أرجو أن تسمح لي في البداية بالتعليق على مداخلتك الافتتاحية وعنوان البوست:
    Quote: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنسانية القرن الواحد والعشرين!!
    لإخواني بالأديان الجماعية ...الطرفان.. التجديديون و المحافظون!! ...
    لاعاصم لكما من اجتياح الدين الفردي .. لانو الوريث الشرعي .. بل هو صاحب الحق!
    آتي كالسيلِ العارم يدُك حصونكم واصنامكم الموروثة حتي تطيح واحدا تلو الآخر ويخرج كالبرعمة مخضرة من انقاضها!





    عنوان البوست بمثابة تمني ورجاء لو كان نادت به الرسالة الثانية وهو مقتبس من عنوانها.

    الإسلام في جوهره يضع الفردية في مقام الغاية والجماعية في مقام الوسيلة. أرجو أن تسمح لي بوضع النصوص التي تعين على تفهم ما أقول. طبعا النصوص هي من أقوال الأستاذ محمود محمد طه، أول من اجترح العبارة الجريئة التي استشرفتها أنت في عنوانك هنا.
    أنا أفعل هذا وفي ذهني ما تمنيت أنت أن يكون عليه الجمهوريون في قولك عنهم:

    Quote: يبقي من خلال تجاربنا معاهم احسن للفكرة واحسن لهم ان يزحوا بعيد ويتركوا الناس تكتشف الفكرة من مصادرها; موقعها الإلكتروني الكتب والاشرطة المسموعة وياريت هؤلاء التلاميذ يتفرغوا. لتوزيع الكتب والنشرات للفكرة بدل ما يتبنوها Second hand فحقوا مايتصدوا لخصوم الفكرة بانفسهم بل يتركوا الفكرة هي التي تتصدي لهم علي الأقل يمكن تصادف ليها متلقي واحد قد تصل الي أعماقه ثم تتجسد فيه لحما ودما!

    (أوسكار زي ما بتقول زميلة المنبر امتثال)
    سأعطي نفسي حق اختيار النصوص وإعطاء الألوان التي توضح المسألة:
    من كتاب "رسالة الصلاة":

    الصلاة بين المؤمن والمسلم

    ماذا يكون من أمر آية ((إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا))؟؟ فاسمع إذن.. المقصود هنا الصلاة الشرعية و ((كتابا موقوتا)) يعني فرضا له أوقات يؤدى فيها، و ((على المؤمنين)) مرحلة أمة البعث الأول، وهي الأمة التي نعيش الآن في أخريات أيامها، وقد ندبت لتواصل سير ترقيها وتطورها إلى ((أمة المسلمين)) وذلك حين قال تعالى ((يأيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته، ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون)) فعجزوا عن ذلك، فنزل إلى مستوى طاقتهم، فخوطبوا بقوله تعالى ((فاتقوا الله ما استطعتم، واسمعوا، وأطيعوا وأنفقوا خيرا لأنفسكم ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون)) وظل الأمر، بالتطور، والترقي، والارتفاع من ((أمة المؤمنين)) إلى ((أمة المسلمين)) قائما، حيث المطلوب اليوم بروز الأمة المسلمة من الأمم الحاضرة، التي قد أنفقت قرابة أربعة عشر قرنا، في التجارب البشرية الخصبة، في معترك الحياة المادية، والفكرية، وإن بعدت الشقة، بين هذه الأمم وبين الدين في جميع صوره، وأصبحت بذلك في جاهلية جديدة، هي أرقى من جاهلية أمة البعث الأول بآماد بعيدة، وهذه الجاهلية الجديدة، هي ما أسميناها، في صدر هذه الرسالة، بالمدنية الغربية الآلية الحاضرة التي نعيش جميعا على هداها، والتي قلنا أنها عملة ذات وجهين، وجه حسن، ووجه دميم، وقلنا أنها تطلب السلام اليوم طلبا حثيثا، وأنها لا بد لها من اعتناق الإسلام لتحقيق حاجتها إلى السلام.. وسيكون دخول أمم المدنية الغربية الحاضرة ضربة لازب، وسيبدأ إسلامها من الإسلام الذي هو بداية ثم تمر على مرتبة الإيمان، وهو مقام أمة البعث الأول ثم يطرد ترقيها بوسائل العبادات، ووسائل المعاملات، وعلى قمتها الصلاة، حتى ترقى برقي أفرادها إلى مرتبة الإسلام، التي لم يحققها إلا أفراد، من لدن آدم، وقد قصر عنها حتى بعض الأنبياء.. فكل مسلم لا بد له أن يمر بمرحلة المؤمن، قبل أن يتخطاها بالمزيد من الإيمان، والمزيد من العلم، حتى يبلغ مرحلة الإيقان، والإيقان على مراتب ثلاث.. مرتبة علم اليقين، ومرتبة عين اليقين، ومرتبة حق اليقين، والقرآن يقول في ذلك: ((كلا لو تعلمون علم اليقين * لترون الجحيم * ثم لترونها عين اليقين * ثم لتسألن يومئذ عن النعيم)) ويقول في حق اليقين من سورة الواقعة: ((إن هذا لهو حق اليقين * فسبح باسم ربك العظيم)) والإشارة بهذا إلى ((إنه لقرآن كريم)) التي سبقت السياق في هاتين الآيتين.. فحق اليقين هو القرآن.
    ولا تكون مرتبة الإسلام قبل بلوغ مرتبة حق اليقين، هذه، كما سلف القول، وكلما زاد العلم كلما زاد اليقين فاطمأنت النفس، وسكن القلب، فكان الرضا وكان الإسلام. والإيمان لا ينفك سايرا نوره أمام السالك في مراقي الإسلام ذلك بأن كل درجة يبلغها ويستيقنها اليوم إنما كانت في منطقة الإيمان بالأمس، وهي لا تصبح منطقة يقين حتى يرتفع إيمانه إلى منطقة جديدة، كانت قبلا خارجة عن الاعتبار.. فالإيمان هو مقدمة الإيقان.. أو قل هو عكاز الأعمى، يتحسس به مواقع قدميه ريثما ينقلهما لأمام على بصيرة ما، والصلاة الشرعية هي العمل الذي يرفع الإيمان، ومن ورائه الإيقان، في المراتب المختلفة، وقد أوردنا في ذلك قوله تعالى ((إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه)).
    ويصبح شأن الآية ((إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا)) مع المسلم الذي يمر بمرحلة الإيمان، الذي هو مرتبة الأمة الأولى، أن الصلاة الشرعية، في حقه، فرض له أوقات يؤدى فيها، فإذا ارتقى: بحسن أدائها بتجويده تقليد المعصوم، حتى ارتقى في مراقي الإيقان، التي ذكرناها، حتى بلغ حق اليقين، وسكن قلبه، واطمأنت نفسه، فأسلمت، طالعه المعنى البعيد لكلمة ((موقوتا)) في الآية ((إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابا موقوتا)) وذلك المعنى، في حقه هو، أن الصلاة الشرعية فرض، له وقت ينتهي فيه، وذلك حين يرتفع السالك إلى مرتبة الأصالة، ويخاطب بالاستقلال عن التقليد ويتهيأ ليأخذ صلاته الفردية، من ربه بلا واسطة، تأسيا بالمعصوم.. فهو، حينئذ، لا تسقط عنه الصلاة، وإنما يسقط عنه التقليد، ويرفع من بينه وبين ربه، بفضل الله، ثم بفضل كمال التبليغ المحمدي، الحجاب الأعظم.. الحجاب النبوي.
    ان الاسلام، في حقيقته، ليس ديناً بالمعنى المألوف في الأديان، وانما مرحلة العقيدة فيه مرحلة انتقال الى المرحلة العلمية منه.. مرحلة الشريعة فيه مرحلة انتقال الى مرتبة الحقيقة.. حيث يرتفع الأفراد، من الشريعة الجماعية، الى الشرائع الفردية، التى هى طرف من حقيقة كل صاحب حقيقة، وتكون الشريعة الجماعية محفوظة ومرعية لمصلحة السلوك والتربية والتنظيم للقاعدة البشرية، التي تستجد كل يوم، وتجاهد بالتجارب كل حين لترقى المراقى.
    والذين يدخلون في مراتب الشرائع الفردية، هم المسلمون حقا - هم الأحرار، الذين سبقت الإشارة إليهم، في هذا الحديث، حين قلنا أن الحر حرية فردية مطلقة، هو الذي استطاع أن يعيد وحدة الفكر، والقول، والعمل إلى بنيته. فأصبح يفكر كما يريد ويقول كما يفكر، ويعمل كما يقول، ثم لا تكون عاقبة عمله إلا خيراً للناس، وبراً بهم، وبذلك يستطيع أن يعيش فوق قوانين الجماعة، لأنه ملزم نفسه بشريعته الفردية، وهي فوق مستوى الشريعة الجماعية، في التجويد، والإحسان، والبر، والتسامي.
    ((الإسلام دين الفطرة)) معناها دين ((علم النفس))، وهو سيهدي البشرية، من حيث هي بشرية، بصرف النظر عن ألوانها، وألسنتها، إلى ضالتها المنشودة.. هو سيهدي كل إنسان إلى نفسه، لأنه كما قلنا ((علم نفس)) وهو بهذا المستوى العلمي، سينتصر في عصر العلم على الأديان التقليدية، فيتحقق موعود الله تعالى: ((هو الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق، ليظهره على الدين كله، ولو كره المشركون)) ((بالهدى)) إلى النفوس كما قال ((من اهتدى فإنما يهتدي لنفسه)) ((ودين الحق)) يعني دين العلم، ولسنا نريد الإطالة ههنا، فإن له سفرا خاصا سيكون عنوانه ((العهد الذهبي للإسلام أمامنا)).

    سأواصل في النصوص المعينة وأرجو منك ومن القراء الصبر.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-15-2019, 10:49 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 34074

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Yasir Elsharif)

    النص الثاني الذي اخترته هو من كتاب "أسئلة وأجوبة" الجزء الثاني، من خطاب من الأستاذ محمود إلى شخص إسمه الفاتح مختار:

    Quote: رسالة الإنسان تحقيق ربوبيته

    وأنت تقول: "ولكن الإنسان، في خاطر المؤمن، مخلوق له رسالة يؤديها.. ورسالته هي معرفة الله، والائتمار بأمره.." وهو قول حسن، ولكنه غير كافٍ لوقتنا الحاضر.. أولاً أحب لك أن تتحدث عن المسلم، فإنه أرقى من المؤمن، والمستقبل للإسلام، لا للإيمان، وعند المؤمن، الإنسان كما وصفته في قولتك السالفة، ولكنه، عند المسلم، مخلوق رسالته تحقيق ربوبيته، عن طريق تحقيق عبوديته.. "كونوا ربانيين، بما كنتم تعلمون الكتاب، وبما كنتم تدرسون".. هو مخلوق رسالته أن يحقق حريته الفردية المطلقة، عن طريق المعرفة.. معرفة الحق ـ "اعرفوا الحق، وسيجعلكم الحق أحرارا" كما قال السيد المسيح.. أو قل: إن رسالة الإنسان هي أن يعرف نفسه.. فرد الأمر إلينا.. فإن الله غير محتاج إلى معرفة من يعرفه، ولا إلى عبادة من يعبده، ولا إلى توحيد من يوحده، وإنما نحن المحتاجون إلى كل أولئك.. وحصيلة حاجتنا أن نعرف أنفسنا، وأن نكون في سلام معها، وذلك عن طريق معرفة الله، ومسالمة الله..

    ولكن من يقرأ بسطحية يظن أن الأستاذ محمود يقول أن يصير الإنسان الرب، بينما المعنى هو أن يرث الإنسان كمالات وعلم وحياة الرب، ولكنه يظل في مقام العبودية بإزاء الربوبية.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-15-2019, 11:33 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 34074

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Yasir Elsharif)

    النص الثالث من كتاب "الرسالة الثانية من الإسلام":

    Quote: ((وحين تطلع النفس على سر القدر، وتستيقن أن الله خير محض، تسكن إليه، وترضى به، وتستسلم وتنقاد، فتتحرر عندئذ من الخوف، وتحقق السلام مع نفسها، ومع الأحياء والأشياء، وتنقي خاطرها من الشر، وتعصم لسانها من الهجر، وتقبض يدها عن الفتك، ثم هي لا تلبث أن تحرز وحدة ذاتها، فتصير خيرا محضا، تنشر حلاوة الشمائل في غير تكلف، كما يتضوع الشذا من الزهرة المعطار.
    ((ههنا يسجد القلب، وإلى الأبد، بوصيد أول منازل العبودية. فيومئذ لا يكون العبد مسيرا، وإنما هو مخير. ذلك بأن التسيير قد بلغ به منازل التشريف، فأسلمه إلى حرية الاختيار، فهو قد أطاع الله حتى أطاعه الله، معاوضة لفعله.. فيكون حيا حياة الله، وعالما علم الله، ومريدا إرادة الله، وقادرا قدرة الله، ويكون الله.
    ((وليس لله تعالى صورة فيكونها، ولا نهاية فيبلغها، وإنما يصبح حظه من ذلك أن يكون مستمر التكوين، وذلك بتجديد حياة شعوره وحياة فكره، في كل لحظة، تخلقا بقوله تعالى عن نفسه: ((كل يوم هو في شأن)) والى ذلك تهدف العبادة، وقد أوجزها المعصوم في وصيته حين قال ((تخلقوا بأخلاق الله، إن ربي على سراط مستقيم)) وقد قال تعالى: ((كونوا ربانيين بما كنتم تعلمون الكتاب وبما كنتم تدرسون))

    بالرغم من عظم ورقي وعمق هذا الكلام أتى مدعي ما عرف بالمحكمة الشرعية العليا في عام 1968 ـــ محكمة الردة ــ ليأخذ النص المعلَّم باللون الأحمر وحده ويترك ما قبله وما بعده ليقول عن الأستاذ محمود: (فهو بذلك يدعو إلى مذهب الحلول، وهو مذهب إلحادي معروف. فكيف ينسلخ الفرد من بشريته حتى يكون الله؟ وبهذا لا يكون الله واحدا فردا صمدا، فهو متعدد وهذا كفر، يقول الله تعالى ((لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح بن مريم)) وقال تعالى ((لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة)) فاذا كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة فمن باب أولى من قالوا بملايين الله.. ومن المعلوم ضرورة أن الله واحد فرد ليس بجسم ولا عرض ومن أنكر شيئا معلوما من الدين ضرورة فهو كافر مرتد)
    وقد علق الأستاذ محمود على ذلك في كتابه "بيننا وبين محكمة الردة" فقال:
    (هذا ما قاله هذا الرجل في خطبة ادعائه أمام المحكمة، ولو كان هذا الرجل أمينا في أبسط حدود الأمانة لوفر على نفسه، وعلى المحكمة، هذه الهلكة التي تورط فيها..)
    وجاء المكاشفي طه الكباشي في عام 1985 مرددا نفس دعوى حسين محمد زكي، ضمن دعاوى أخرى، فأيد حكم محكمة المهلاوي بقتل الأستاذ محمود. والآن يعيد التاريخ نفسه فيقوم الشيخ مهران ماهر، في خطبة الجمعة المبثوثة من تلفزيون عبد الحي يوسف ـــ طيبة ـــ بترديد نفس الدعوى بذات البتر للنص، ليقول أن الحكم على الأستاذ محمود لم يأت من فراغ!!!!

    الشيخ مهران وأمثاله يستبشعون عبارة "فهو قد أطاع الله حتى أطاعه الله، معاوضة لفعله" وقد رد الأستاذ على ذلك بأن ذكر قول أبي طالب للنبي عليه الصلاة والسلام: "ما أطوع ربك لك يا ابن أخي" فقال له النبي "لو أطعته لأطاعك يا عماه"!!
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-15-2019, 11:56 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 12-09-2002
مجموع المشاركات: 34074

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Yasir Elsharif)

    Quote: الدين الجماعي لايشجع علي الحياة لانو يعترف بالموت وعليه عادي تجدو يقتل الانسان والحيوان بإسم الله وفي سبيل الحي القيوم(الحروب الدينية والاضحية للآلهة)!
    في الجانب الآخر دين الفردية لايعرف الموت بل هو حياة في حياة لو ما مصدق ادخل في وعيك اصلو ماتنتظر رسول او مصلح عشان مايثبت ليك حياتك السرمدية..!!

    الدين الجماعي سطحي لايغوص لاعماق الوجود لانو غير طاهر بعكس دين الفرديه اللهو ذات الوجود وهو طاهر وقدسي لانو المُجرِب والتجربة والشيء المُجرَب!!!


    أرجو أن تسمح لي بوضع هذا النص للأستاذ محمود يستعرض فيه نشأة والمجتمع وذلك من كتاب "تطوير شريعة الأحوال الشخصية":


    بين الفـرد والمجتمع - قـانون الغـابة - قانون الإنسـان

    بين الفـرد والمجتمع:

    غني عن القول أن نشأة المجتمع قد استغرقت عهدا طويلا، طويلا، بلغ خلاله عنف الجماعة بالأفراد المنحرفين، عن العرف والعادة، مبلغا رهيبا.. فقد كان الأفراد غلاظا، شكسين، صعبي المراس.. وكان ترويضهم وتأديبهم، يحتاج إلى عنف عنيف.. وكانت عقوبة القتل توقع على أبسط المخالفات، إلى جانب التعذيب والتمثيل، والتشويه، فلم تكن يد السارق تقطع كما هي عندنا في شريعتنا الآن، وإنما كانت تقطع رقبته.. ثم خفف عليه في الأمد الطويل، فاستؤصل بعضه بدلا من كله.. وكذلك جاءت شريعة قطع اليد.. هذا على سبيل المثال.. الغريب في الأمر أن هذا العنف العنيف بالأفراد لم يكن ليضحي بهم في سبيل الجماعة، وإنما كان يوفق بين حاجتهم، وحاجة الجماعة.. ولا غرو في ذلك، فإن القوانين، منذ أن نشأت في صور العادات والأعراف البدائية، قد كانت شريعة إسلامية، تتسم بالعدل، وتوجهها الحكمة.. ولكنها إنما كانت شريعة إسلامية في نطاق الدين الإسلامي العام.. وقد قلنا أن هذا يعني الإرادة الإلهية.. والقاعدة التشريعية الأم فيه تقوم على قوله تعالى: ((فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره * ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره)).. وهذه القاعدة الأم في الدين العام تقابلها في الدين الخاص قاعدة، مأخوذة منها، وموازية لها، تقول:((وكتبنا عليهـم فيها أن النفس بالنفس، والعيـن بالعين، والأنف بالأنف، والأذن بالأذن، والسن بالسن، والجروح قصاص، فمن تصدق به فهو كفارة له.. ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الظالمون))..
    ولقد خدم العنف العنيف بالأفراد، هؤلاء الأفراد، لأن به قويت إرادتهم على السيطرة على شهواتهم، فساروا في طريق الإنسان، بعد أن كانوا مسترسلين في طريق الحيوان السائم.. ومع قوة الإرادة بدأت الأخلاق، وبرز العقل.. وما كان له أن يبرز لولا الخوف الذي سار في ركاب العنف.. ولقد خدم الدين غرضه في إيقاظ الضمير منذ هذا العهد السحيق.. فإنه قد تركز في نفوس الأفراد أن عمل الشر، الذي يخالف عادات وأعراف ومصالح المجتمع الذي يعيشون فيه، يغضب آلهة الخير، ويرضي آلهة الشر، فيستحوذ آلهة الشر على فاعلي الشر، ويدخلونهم باستحواذهم عليهم، بعد مماتهم، في ظلمات مطبقة من عذاب رهيب.. وبين الخـوف من القانون، والخوف من الآلهة، بدأ يتهذب الفرد، وتقوى سيطرته على نزواته، وبدأت بذلك أصول الأخلاق.. فكأن هذه الأعراف والعادات البدائية، منذ الوهلة الأولى، قد وفقت بين حاجة الفرد إلى الحرية، وحاجة المجتمع إلى العدل.. بيد أنها حرية في أول السلم، وعدل في أول السلم أيضا.. وليس الاختلاف بين حاجة الفرد المعاصر، والمجتمع المعاصر، وحاجة الفرد يومئذ، والمجتمع يومئذ، إلا اختلاف مقدار.. فنحن اليوم، في أخريات القرن العشرين، نتحدث عن حاجة الفرد إلى الحرية الفردية المطلقة، وحاجة الجماعة إلى العدالة الاجتماعية الشاملة.. وفي الحق إن هذه هي حاجتهما منذ بداءة النشأة، ولكن الفرصة لم تتهيأ لتحقيق هذه الحاجة إلا في الآونة الأخيرة، وإنما كانت حياة المجتمع، وحياة الأفراد، في الحقب السوالف مقدمة طبيعية للعصر الحاضر.. ولم تكن التضحيات السوالف إلا ثمنا طبيعيا لعهد الكرامة الذي أخذ الإنسان يستشرفه اليوم.. فكأن دستورية القوانين التي نتحدث عنها في الوقت الأخير، ونقول عنها أنها هي القوانين التي لا تضحي بمصلحة الفرد في سبيل الجماعة، ولا بمصلحة الجماعة في سبيل الفرد، قد أخذت أصولها من تلك البدايات البسيطة غداة نشأة المجتمع.

    قـانون الغـابة:

    لقد نشأ المجتمع البشري في الغابة.. وورث مخلفاتها.. وهي مخلفات لا يزال يعيش أخرياتها.. والقاعدة العامة فيها أن القوة تصنع الحق.. فللقوي حق طبيعي على الضعيف.. يستحقه لمجرد قوته.. ويتقاضاه بقوته.. فالقوة تصنع الحق، وتتقاضى الحق.. تلك شريعة الحيوانات.. ولا نزال، نحن البشر، حتى في أخريات القرن العشرين، نعتقد هذا، ونعمل به.. أكثر من هذا، فإننا في المجتمعات البدائية نفخر به.. فإن هناك من أغانينا، نحن السودانيين، أغنية تمدح فيها فتاة أخاها فتقـول:-
    ((صار عينه بلا وقيعة جار حقه بلا شريعة أخوي روحه مسبِّلا)).
    ولقد خدمت شريعة الغابة المجتمع، والأفراد خدمة جلى، وحفزتهم في طريق الوعي والتطور.. ولقد كانت شريعة الغابة تمارس، في السلم، بالقوانين العنيفة.. وفي الحرب، بحد السلاح.. ولقد أسلفنا القول بأن قوانين الغابة في أبشع صورها، قد كانت شريعة إسلامية، في معنى الإسلام العام - الإرادة الإلهية - فلم يدخل في الوجود شيء بغير هذه الإرادة.. وهذه الشريعة العنيفة، في حالتي السلم، والحرب، تكون من الله مرضية إلى جانب أنها مرادة، حسب مواضع الحكمة من الزمن، وهو ما يسمى بحكم الوقت.. قال تعالى في الصراع الذي توجهه حكمته بقانون الغابة: ((وإذا أردنا أن نهلك قرية، أمرنا مترفيها، ففسقوا فيها، فحق عليها القول، فدمرناها تدميرا * وكم أهلكنا من القرون من بعد نوح!! وكفى بربك، بذنوب عباده، خبيرا بصيرا)).. وعن الحكمة في هذا الصراع الدامي يقول تعالى: ((ولولا دفع الله الناس، بعضهم ببعض، لفسدت الأرض ولكن الله ذو فضل على العالمين)) ويقول في موضع آخر: ((ولولا دفع الله الناس، بعضهم ببعض، لهدمت صوامع، وبيع، وصلوات، ومساجد، يذكر فيها اسم الله كثيرا.. ولينصرن الله من ينصره.. إن الله لقوي عزيز)).. هذه هي الحكمة في صراع الغابة.. وقد بدأت في مضمار الدين الإسلامي العام.. ثم دخلت عهد الدين الإسلامي الخاص.. وقد نالها في هذه المرحلة شئ كثير من التلطيف.. وصور تلطيفها تعكس انتقال أفراد المجتمع من حالة الغلظة والجفوة، إلى حالة اللطف والوداعة.. والسير جميعه متجه إلى تهذيب الفرد وتعليمه وتأديبه، ونقله من الاستيحاش إلى الاستيناس، ومن الجهل إلى العلم.. والنصر دائما للعلم على الجهل: ((ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز)).
    وأهم أسباب الصراع، ويمكن القول أن السبب الوحيد في الصراع، هو ((الرزق)) - مطالب المعدة والجسد - فإن الأحياء - منذ فجر الحياة قد تعرضوا لتجارب مريرة من الجوع.. وقد كانت المجاعات أمرا عاديا، ومتفشيا.. ولا تجود البيئة الطبيعية من الأطعمة بالفائض الذي يغني الحي عن أن يشتغل بخزن قوته، أو أن يموت جوعا في أوقات القلة والندرة.. فبسبب الرزق، والحرص عليه، والظفر به، صراع الديدان، وصراع الحيتان، وصراع الحيوان، وصراع الإنسان.. وهذه الصراعات، في جميع المستويات، هي التي حفزت حياة الأحياء، وطورتها في مراقي التدني من الكمال.. ولله في ذلك الحكمة البالغة، فهو تعالى يقول: ((والأرض مددناها، وألقينا فيها رواسي، وأنبتنا فيها من كل شيء موزون * وجعلنا لكم فيها معايش، ومن لستم له برازقين * وإن من شيء إلا عندنا خزائنه، وما ننزله إلا بقدر معلوم * وأرسلنا الرياح لواقح، فأنزلنا من السماء ماء، فأسقيناكموه، وما أنتم له بخازنين * وإنا لنحن نحيي، ونميت، ونحن الوارثون)).. قوله: ((وأنبتنا فيها من كل شئ موزون)) يعني موزون بالحكمة.. فلا تكون فيه الوفرة التي تغني عن الصراع.. قوله: ((وما ننزله إلا بقدر معلوم)).. هذا القدر المعلوم هو الذي يورث العلم بدقة توجيهه الحياة.. قوله: ((وإنا لنحن نحيي، ونميت، ونحن الوارثون)).. يعني ((نحيي ونميت)) بتقدير الأرزاق، ومنها الآجال.. قوله ((ونحن الوارثون)).. يعني لنا عاقبة تطور الأحياء بارتقائهم إلى مقام عزهم.. ويقول، جل من قائل، عن الرزق أيضا في مقام آخر: ((ولو بسط الله الرزق لعباده لبغوا في الأرض، ولكن ينزل بقدر ما يشاء، إنه بعباده خبير بصير * وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطوا، وينشر رحمته، وهو الولي الحميد)).. فبضبط الرزق، من قبض، وبسط، ساق الله اليه عباده في مراقي القرب، يدفع بعضهم ببعض: ((الله يبسط الرزق لمن يشاء من عباده، ويقدر له.. إن الله بكل شئ عليم))..
    هذا الصراع من أجل الرزق، هو قانون الحياة الأساسي.. والخوف من ألم الجوع، ومن الموت جوعاً، هو الخوف العنصري الأول الذي عرفه الأحياء، حيثما وجدوا.. وكل الحيل التي يحتالونها من بداية الحياة، وإلى يوم الناس هذا إنما هي محاولة للفرار من ألم الجوع، بالاستيثاق من وفرة الرزق.. وفي الحياة البدائية كحياة الحيتان، فإن ((الكبير يأكل الصغير)).. فإنه هو قوته.. وفي حياة الغابة ((القوي يأكل الضعيف)) فإنه هو قوته.. وعندما بزغت حياة الإنسان فإن القوي من الناس يسترق الضعيف، ويستغله ويستخدمه.. فإنه هو وسيلة قوته.. ومن هاهنا نشأ الرق، ونشأ استغلال الأقوياء للضعاف.. ودخلت الحيل - قوة الذكاء- جنباً إلى جنب مع قوة العضل، لتنظم هذا الاستغلال وأصبح المجتمع البشري يعيش في غابة تختلف عن غابة الحيوان اختلاف مقدار.. فالصراع في هذا المستوى، بين الأقوياء والضعاف إنما هو صراع بين المستغلين (بكسر الغين) والمستغلين (بفتح الغين).. وهذه الصورة البشعة من صور المجتمع، التي ما عرف المجتمع البشري إلى يومنا هذا، على نطاق واسع، غيرها هي التي طوعت لكارل ماركس أن يقرر مبادئه الأربعة:-
    1- مجرى التاريخ تتحكم فيه القوى الاقتصادية..
    2- التاريخ ما هو إلا سجل لحرب الطبقات..
    3- الحكومة ما هي إلا أداة تستخدمها طبقة في اضطهاد طبقة أخرى..
    4- العنف والقوة هما الوسيلتان الوحيدتان لإحداث أي تغيير أساسي في المجتمع.
    إن هذه الصورة التي رسمها كارل ماركس، على بشاعتها، فيها كثير من الحق.. ولكنها، لحسن العناية الإلهية، والتوفيق الإلهي إنما هي مرحلية تتأدى البشرية بها إلى الخير المطلق، وإلى المحبة الشاملة، والسلام التام.. وهي ليست، كما ظنها كارل ماركس، صورة ملازمة للإنسان وللمجتمع الإنساني، لا تتطور إلا في داخلها، وبوسائلها المتكررة، وباختلاف يسير لا يخرجها من القيد إلى الإطلاق..

    قانون الإنسـان:-

    ومع أن سبب الصراع في مجتمع الغابة، في الغالب الأعم، قد كان الرزق، فإن صور الصراعات التي كانت دوافعها نصرة المظلومين، والمستضعفين، والدفاع عن الحقوق الضائعة، بدوافع إنسانية خيرة، لم تكن غائبة تماما عن المسرح.. وببروز الدين الإسلامي الخاص، من الدين الإسلامي العام، في الصور المتقدمة، أخذت الاعتبارات الانسانية تزداد كل حين.. ولكأنه، من يومئذ، أخذت في الظهور القيم التي تحض عليها هذه الآية:- ((وما لكم لا تقاتلون في سبيل الله، والمستضعفين من الرجال، والنساء، والولدان، الذين يقولون: ربنا أخرجنا من هذه القرية الظالم أهلها، واجعل لنا من لدنك ولياً، واجعل لنا من لدنك نصيراً)).
    وبظهور الدين الإسلامي الخاص، في مستوى التوحيد، دخلت اعتبارات جديدة في أسباب الصراعات التي تزخر بها البيئة البدائية - اعتبارات غير اعتبارات الرزق - أصبح، بهذه الاعتبارات الجديدة، قتال الناس من أجل الرزق، أمراً معيبا، ومرذولا.. قال تعالى في ذلك: ((الذين آمنوا يقاتلون في سبيل الله، والذين كفروا يقاتلون في سبيل الطاغوت.. فقاتلوا أولياء الشيطان، إن كيد الشيطان كان ضعيفا)) سمى القتال من أجل الكسب المادي، قتالا في سبيل الطاغوت.. وسمى الذين يقاتلون هذا الضرب من القتال ((أولياء الشيطان)).. وحرض (أولياء الرحمن) على قتالهم، وهون أمرهم في صدورهم.. وأولياء الرحمن هم الذين يقاتلون في سبيل الله.. والقتال في سبيل الله، إنما هو نصرة للمستضعفين من الرجال، والنساء، والصبيان.. وبهذا الاعتبار أخذت شريعة الإنسان، التي يكون للضعيف فيها مكان، يدال لها من شريعة الحيوان، التي لا حق فيها إلا للقوي.. وركزت الأديان على هذا النحو من الخلق الرفيع.. قال تعالى: ((لقد أرسلنا رسلنا بالبينات، وأنزلنا معهم الكتاب، والميزان، ليقوم الناس بالقسط، وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد، ومنافع للناس، وليعلم الله من ينصره ورسله بالغيب.. إن الله قوي عزيز)).. قوله: ((لقد أرسلنا رسلنا بالبينات)).. يعني رسل البشر، الذين اتصل بهم ملك الوحـي، فبين لهم الحقائق الواضحات، وأمروا أن يبينوا للناس، وأيدوا في سبيل ذلك بالمعجزات، وبقوة البيان.. قوله: ((وأنزلنا معهم الكتاب)) يعني الكلمة الجامعة وهي: ((لا إله إلا الله)).. قوله ((والميزان)) يعني الشريعة الموزونة بالصدق، والحق، والناهضة على التوحيـد، يعني على ((لا إله إلا الله)).. قوله: ((ليقوم الناس بالقسط)) يعني لينصفوا بعضهم من بعض، يعني ليقيموا العدل بينهم، فلا يظلم ضعيف لضعفه، ولا يستطيل قوي لقوته.. قوله: ((وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد)) أشار ((بالحديد)) هنا إلى السيف، ومن ثم إلى الجهاد في سبيل إقامة العدل، والقسط، ليدفع الناس بعضهم بعضا، فلا ينحرف أحد عن الجادة، ومن ينحرف يرد ببأس الحديد إلى الاستقامة عليها.. قوله: ((ومنافع للناس)) يشير إلى سائر المنافع التي تكون في الارتفاق بمعدن الحديد في معترك الحياة.. ثم قال: ((وليعلم الله من ينصره ورسله بالغيب)).. ها هنا إشارة إلى الجهاد في سبيل نصرة الحق.. ثم قال: ((إن الله قوي عزيز)) ها هنا إشارة إلى أن نصرة الحق إنما هي من الله.. فالذين يقاتلون في سبيل نصرة الحق عليهم أن يكونوا شاكرين حين استعملهم ربهم استعمالا حسنا، فنصر بهم الحق.. والله غني عن الناصرين، فهو ((قـوي عزيـز)) ومع أن معاني القتال في سبيل الله أخذت تبرز، وتستحوذ على المقاتلين، فإن دوافع الكسب المادي، في صور الغنيمة والسبايا - غنيمة الأموال، وسبي النساء، والذراري - لا تزال تكون قدراً عظيماً من حوافز هذا القتال عند المقاتلين.. وقد درجهم بها الشارع الحكيم، فأحلها لهـم، شريطة ألا تكون هي الدافع الأساسي للقتال.. قال تعالى في تربيتهم في ذلك: ((يا أيها الذين آمنوا إذا ضربتم في سبيل الله فتبينوا، ولا تقولوا لمن ألقى إليكم السلام: لست مؤمناً، تبتغون عرض الحياة الدنيا، فعند الله مغانم كثيرة.. كذلك كنتم من قبـل، فمن الله عليكـم، فتبينوا!! إن الله كان بما تعملون خبيراً))..يقول: ((يا أيها الذين آمنوا)) يعني الأصحاب، ومن تلاهم إلي يومنا هذا: ((إذا ضربتم في سبيل الله))، يعني إذا سافرتم من أجل القتال في سبيل الله، ((فتبينوا!!)) يعني تثبتوا، واستوثقوا ممن تقاتلون، أهو مسلم، أم هو كافر؟؟ وإذا لقيكم أحد فحياكم بتحية الإسلام فاقبلوها منه، ولا تقولوا له: إنما قلتها لتتقي بها القتل.. ولا تقتلوه ابتغاء الغنيمة التي تأخذونها منه.. هذا هو معنى قوله: ((ولا تقولوا لمن ألقى إليكم السلام: لست مؤمنا، تبتغون عرض الحياة الدنيا)).. ثم قال ((فعند الله مغانم كثيرة)) إشارة إلى أن الله يغني، عن الغنيمة غير المشروعة، بما عنده من مغانم لا تحصى.. ثم ذكرهم بنوع من هذه المغانم، وهو نوع أغلى من كل مغانم الدنيا، فقال: ((كذلك كنتم من قبل، فمن الله عليكم))، إشارة إلى نعمة الإسلام بعد الكفر، وهي نعمة لا تعدلها نعمة.. فمن كان كافراً، فمن الله عليه، فأخرجه من الكفر إلى الإيمان فلا يستطل، وليكن به عطف على من كان في زمرتهم قبل أن يمن الله عليه، فيخرجه من الظلام إلى النور، وليكن قتاله لهم، حين يقاتلهم، فيه عطف ورحمة وحكمة تستعمل السيف كمبضع الطبيب، لا كمدية الجزار.. ثم قال مرة أخرى ((فتبينوا!!)) لتوكيد التثبت، ووزن الأمور، حتى لا يقع التورط في الهلكة بقتل الأبرياء، ابتغاء الغنيمة.. ثم جاء بالفاصلة: ((إن الله كان بما تعملون خبيرا)) ليشير إلى اطلاعه على خفايا النوايا، ذلك بأن إخلاص الجهاد في سبيل الله، باطراح الأغراض الدنيا، من دقائق الأمور.. فرب مقاتل يظن أنه يقاتل في سبيل الله، ولا يدري أنه إنما يقاتل في سبيل الدنيا بما يرجوه من الغنائم والسبايا.. جاء في هذه الآية بنسق عال من التربية الرشيدة ليوجه الصراع وجهة القيم بدلا من وجهة العوامل الاقتصادية التي أشار إليها ماركس.. وكما سبق أن قررنا، فإن من رشاد التوجيه إلى مستوى القيم عدم إسقاط مغريات المادة.. فإن النفوس، لتتربى، لا تقفز عبر الفضاء، من مقام إلى مقام، وإنما تتوكأ على ضعفها، فتسير، من قديمها، على هينة، إلى جديدها.. وإلا انقطعت، وكلَّت، ولم تبلغ منزلتها.. انظر كيف يدرجها!! ((لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة، فعلم ما في قلوبهم، فأنزل السكينة عليهم، وأثابهم فتحا قريبا * ومغانم كثيرة يأخذونها، وكان الله عزيزا حكيما * وعدكم الله مغانم كثيرة تأخذونها، فعجل لكم هذه، وكف أيدي الناس عنكم، ولتكون آية للمؤمنين، ويهديكم صراطا مستقيما * وأخرى لم تقدروا عليها!! قد أحاط الله بها.. وكان الله على كل شيء قديراُ)).. قوله: ((لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة))، يعني يبايعون على القتال في سبيل الله.. وتلك قد كانت بيعة الحديبية.. قوله: ((فعلم ما في قلوبهم)) من خلوص النية لوجه الله.. ثم جاء ليسوغهم الغنائم، ويحلها لهم حين لم تكن أكبر همهم، فأخلصوا النية، وخلصوها من سلطان الغنيمة عليها، فقال، بعد أن بشرهم بنزول السكينة على قلوبهم،: ((ومغانم كثيرة يأخذونها)).. وقد كانت لهم بفتح خيبر.. ثم قال: ((وعدكم الله مغانم كثيرة تأخذونها)) يعني من الفتوحات المقبلات.. قوله: ((فعجل لكم هذه)) يشير إلى غنيمة خيبـر، ويمن عليهم بها، لما علم خلوص نيتهم في الحديبية.. ثم جاء للغنائم، مرة أخرى، فقال: ((وأخرى لم تقدروا عليها، قد أحاط الله بها))، إشارة للغنائم من الأمم الكبيرة التي لم يكن المسلمون ليقدروا على قتالها لولا عون الله إياهم.. شاهدنا أن العهد الجديد أخذ يحول الناس من القتال في سبيل المغنم إلى القتال في سبيل القيم، فاستعمل المغانم كحوافز ثانوية حتى لا يقفز بالناس عبر الفضاء، فيقع الخلل في التطوير، وتحصل النكسة.. ثم إن استعماله للمغانم، نفسه، إنما هو استعمال مرحلي.. أكثر من هذا!! فإن القتال في سبيل الله إنما هو نفسه مرحلي.. فإن الله إنما يريد للناس أن يعيشوا في سبيله، لا أن يموتوا في سبيله.. ومن هاهنا جاء قول النبي، عقب كل عودة من عوداته من الغزوات: ((رجعنا من الجهاد الأصغر، إلى الجهاد الأكبر..)) ويعني بالجهاد الأكبر جهاد النفس، في حين أن الجهاد الأصغر هو جهاد العدو.. وأصول الدين كلها تقوم على الدعوة إلى الحق عن طريق الإقناع، والإفهام، والإسماح.. قال تعالى: ((وقل الحق من ربكم.. فمن شاء فليؤمن، ومن شاء فليكفر.. إنا أعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها.. وإن يستغيثوا يغاثوا بماء كالمهل، يشوي الوجوه، بئس الشراب، وساءت مرتفقا)).. وقال، في معنى هذا الإسماح،: ((ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة، وجادلهم بالتي هي أحسن.. إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله، وهو أعلم بالمهتدين)).. وقال، في منع الإكراه: ((لا إكراه في الدين، قد تبين الرشد من الغي.. فمن يكفر بالطاغوت، ويؤمن بالله، فقد استمسك بالعروة الوثقى، لا انفصام لها.. والله سميع عليم)).. فكأنه قال: لا تكرهوا الناس، بل بينوا الرشد من الغي بلسان حالكم، وبلسان مقالكم، فهذا يكفي كل ذي فطرة سليمة.. وقال، في منع التسلط، وهو أوضح ما يقال في هذا الباب: ((فذكر!! إنما أنت مذكر * لست عليهم بمسيطر)) فهو، تبارك، وتعالى، ينهى نبيه الكريم، على كمال خلقه، وتجافيه عن مواطن الاستعلاء، ينهاه أن يسيطر على الناس.. وما ذاك إلا لقيمة كرامة الإنسان عند الله.. وفي هذا المستوى من الديـن، تنتقل الصورة تماما، من قانون الغابة إلى قانون الإنسان.. ويظهر مدى التخلف في أفكار كارل ماركس التي سلفت الإشارة إليها.. فإن حكاية كارل ماركس في نقاطه الأربع:-
    1- مجرى التاريخ تتحكم فيه القوى الاقتصادية..
    2- التاريخ ما هو إلا سجل لحرب الطبقات..
    3- الحكومة ما هي إلا أداة تستخدمها طبقة في اضطهاد طبقة أخرى..
    4- العنف، والقوة، هما الوسيلتان الوحيدتان لإحداث أي تغيير أساسي في المجتمع..
    إنما هي حكاية عن الماضي.. وهي حكاية لا تستقيم حين يخرج الإنسان من قانون الغابـة، إلى قانون الإنسان.. وهي على ذلك، في أحسن حالاتها، إنما هي مرحلية.. ولكن قانون الإنسان لم يجئ، لأن الإنسان نفسه لم يجئ، بعـد، وإنما تبشر بهـذا المجيء الآيات التي سلفت الإشارة إليها.. ولم يكن لهذه الآيات حكم في الماضي، وإنما أرجئت، وأعطي الحكم لآيات تأخذ في اعتبارها مرحلة الإنسان في القرن السـابع وعلى هذه الآيات الأخيرة قامت الشريعة الإسلامية الحاضرة (السلفية).. وستكون لنا إلى هـذا الحديث عودة، بشيء من التفصـيل، في هذه التوطئة..
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-15-2019, 11:45 AM

عمر قسم السيد
<aعمر قسم السيد
تاريخ التسجيل: 04-25-2010
مجموع المشاركات: 1218

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: Yasir Elsharif)


    Quote: الإلحاد في الســـــودان !!

    هو مذهب فكري ينفي وجود خالق الكون، واشتقت التسمية من اللغة الإغريقية (أثيوس atheos ) وتعني بدون إله .
    وهو ايضا مذهب فئة أنكرت وجود الله ، وما آمنت به ، كما أن هناك ملحدون لا يعترفون بإله لهذا الكون لأنهم لا يرونه، فهم لا يؤمنون بشيء غير محسوس!! رغم أن العقل البشري يعلم أن حواسنا قاصرة عن معرفة أو إثبات وجود كل شي.
    مراكز الدراسات على مستوى العالم، أولت قضية الإلحاد اهتماماً بالغاً، وأوضح تحالف الإلحاد الدولي أن عدد أعضائه من المنطقة العربية زاد في أعقاب ما عرف بثورات الربيع العربي، وحسب دراسة أجراها منتدى بيوفوروم وهو مركز دراسات متخصص في الأديان والمعتقدات، على نحو عقد أوضحت الدراسة أن عدد الملحدين في العالم بات يصل الرقم الثالث بعد عدد الأشخاص الذين يعتنقون الديانة المسيحية ـ والدين الإسلامي ويقدر عددهم بنحو مليار ومائة مليون، فيما بلغ عدد الملحدين في المنطقة العربية مليوني ومائة ألف . وحسب الدراسات ليس هناك مدرسة واحدة للإلحاد بل هناك عدد من النظريات للمدراس الإلحادية ..
    وفي القانون السوداني الجنائي للعام 1991 بات جريمة يعاقب عليها القانون بموجب نص المادة (126) يعد مرتكب جريمة الردة كل مسلم يروج للخروج عن ملة الإسلام أو يجاهر بالخروج عنها بقول صريح أو بفعل قاطع الدلالة، وقف المادة يستتاب من يرتكب جريمة الردة ويمهل مدة تقررها المحكمة فإذا أصر على ردته ولم يكن حديث عهد بالإسلام يعاقب بالإعدام، وتسقط عنه حال عاد المرتد قبل تنفيذ العقوبة، المحاكم في الخرطوم طوال حكم الإنقاذ في كل أحوالها السياسية، لم تشهد حالة من الشد والجذب مثلما شهدته في شهر مايو العام 2014 بما عرف بقضية “مريم يحيى”، التي ادعى عليها إخوانها بأنها ارتدت عن الإسلام وتزوجت من رجل يعتنق الديانة المسيحية، وحكم عليها ووفقاً للإدعاء بالإعدام، بين أن قضيتها أثارت جدلاً كثيفاً انتهت بمغادرتها وأسرتها الصغيرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية .
    ويلاحظ أن أغلب الشباب يتعاملون مع الإلحاد كموضة وهو لحظي وردة فعل لأسباب محددة وهو إلحاد فكري وليس علميا وعقائديا باعتبار أن الإلحاد بمثابة مظلة لهم وحماية وتأمين، وليس الإلحاد الذي يسبب خطورة. وعندنا ليست لديه تربة خصبة لأنه لا يناسب عادات السودانيين وتقاليدهم.
    لكنه يعتبر من الظواهر التي تنخر في بنية المجتمعات المعرفية ، فهو نوع من التطرف الناعم الذي يستهدف افكار الشباب ، ويحدث قطيعة بينهم وبين مرجعياتهم العقدية ، لذلك يجب التعامل مع هذه الظاهرة بدرجة عالية من الجدية ، ويجب أن تتضافر جهود المؤسسات والافراد للعمل وفق خطة منهجية وعلمية للحد من الظاهرة واجتثاثها من منابعها .
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات

10-16-2019, 04:25 AM

Mohamed Adam
<aMohamed Adam
تاريخ التسجيل: 01-21-2004
مجموع المشاركات: 4527

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الأديان الجماعية بكل رسائلها لا تصلح لإنس (Re: عمر قسم السيد)

    سلام وترحيب بأخي هيثم
    Quote:
    بربك واصل وما تقيف


    متابع
    سأفعل بوصيتك ... خليك متابع.
                  
|Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de