كلمة عمر زين الامين العام السابق لإتحاد المحامين في الذكرى السنوية الاولى للراحل فاروق ابو عيسى

مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 05-16-2021, 03:35 AM الصفحة الرئيسية

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات    مدخل أرشيف اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
اخبار و بيانات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
04-12-2021, 01:53 PM

اخبار سودانيزاونلاين
<aاخبار سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 10-25-2013
مجموع المشاركات: 3908

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

20 عاما من العطاء و الصمود

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
كلمة عمر زين الامين العام السابق لإتحاد المحامين في الذكرى السنوية الاولى للراحل فاروق ابو عيسى

    01:53 PM April, 12 2021

    سودانيز اون لاين
    اخبار سودانيزاونلاين-اريزونا-امريكا
    مكتبتى
    رابط مختصر



    كلمة المحامي عمر زين
    الامين العام السابق لإتحاد المحامين العرب
    في الذكرى السنوية الاولى للراحل الكبير
    فاروق ابو عيسى
    12/4/2021
    ________________________
    قامة لا يحجبها موت، ولا تُنْكَر عطاءاتها المجيدة، هو الراحل الكبير فاروق ابو عيسى رجل العروبة الاغر، تصدّر في كل قطر عربي محبة المحامي والمواطن والمسؤول.
    لقد تسلق الأخ العزيز قمماً شاهقة، فهو ممن يعشقون الذرى، ويستطيعون محاكاة النسور.
    مارس المحاماة، منذ ان تولى وزارة الخارجية السودانية في مقتبل عمره واصبح نجماً عربياً، ولما تقلبت الظروف في السودان وغادر الحكم، تمسك به زملائه المحامون العرب ودُعي الى الصدارة في اتحاد المحامين العرب، واولوه الثقة لكي يحل مكان الامين العام الاسبق المحامي العريق شفيق رشيدات، حيث ابلى البلاء الحسن، فكانت الامانة العامة للاتحاد مركز العطاء الامثل ووحدة الصف والاجماع.
    تغيرت ظروف الحكم في السودان وبقي فاروق ابو عيسى مناضلاً ديمقراطياً من طرازٍ عالٍ، أتقن معالجة القضايا العربية، فكان من رجال الوحدة العربية، وتحرير فلسطين، والانتصار لكل قطر عربي، فهو من حملة المشروع النهضوي العربي، عرف ان يجدد ويفرض الرأي المحق، فأصبح يُحسب له حساب، واضحت كلمته مسموعة، وقف بوجه انواع الديكتاتورية والاستبداد، وعبّر بلسانه وعمله وفي كل المحافل عن تعطش الشعب العربي للديمقراطية، فما يعانيه العرب هو نقص في الحرية وفائض في الاستبداد. غيابه لنستذكر سلاسةَ الاخلاق، ولطف المعشر، وسهولة القيادة، والدخول الى القلوب بدون استئذان، فألتقى المحامون العرب ونقاباتهم على الاعتزاز بقيادته ونتائجها الباهرة.
    رجل المؤسسات شارك في تأسيس المنظمة العربية لحقوق الانسان، وفي المعهد العربي لحقوق الانسان، وفي اتحاد المحامين الافارقة، وفي نقابة محامي المحكمة الجنائية الدولية، وغيرها الكثير، فكان صوت المحامين وصوت الامة المدوي في كل الاتحادات الحقوقية في العالم.
    الراحل العزيز هو وفاء للسودان الذي ما فارقت همومه ومعاناته عقله الكبير، وقلبه ووجدانه حتى تسليم الروح لباريها، فلا غرو في ذلك، فهو من اصحاب القلوب النظيفة النقية، فتمتع بأرقى انواع الاناقة، حيث كان بعيداً عن القيل والقال، وعن التدخل في شؤون الآخرين، سليم الفكر، طيب الأخلاق، يقاسم الجهاد والسعادة مع الآخرين بروح فرحة ونجاح دائم، يحترم الرأي والرأي الآخر، متسامح لم يعرف الضغينة، عرفه لبنان، فكان مع نقابتي المحامين في بيروت وطرابلس من اهم العاملين لرفع مستوى المحامي وتحصين حقوقه ودوره القانوني والوطني والقومي ونضالٌ مشترك في استقلال القضاء والمحاماة.
    انه العصر الذهبي لاتحاد المحامين العرب وفي الذكرى السنوية الاولى لرحيله، وفي هذه الايام العصيبة التي يجتازها الوطن العربي على جميع الاصعدة تظهر الحاجة الى ان يتمثل كل مسؤول في الاتحادات والمنظمات والهيئات بالراحل الحبيب لنتمكن من الخروج من المصاعب والخلافات فيجترح مثله الحلول الناجعة، والقابلة للتنفيذ، لاسترداد عافية البلدان العربية وعودتها الى سابق الازدهار وفق تعاليم ومبادئ الزعيم الخالد جمال عبد الناصر الذي احبه حباً منقطع النظير، وفي المقدمة منها اللاءات الثلاث : لا صلح – لا تفاوض – لا اعتراف، وفي المقدمة من ذلك ايضاً مقاومة التطبيع بكل اشكاله والوقوف موقفاً واحداً ضد التطبيع والمطبّعين.
    نم قرير العين مع الصديقين والابرار والشهداء، حمى الله اتحاد المحامين العرب من الاشرار والفوضويين والعاملين على الغاء دوره المهني والقومي ووجوده الجغرافي في جمهورية مصر العربية، ونحن لهم بالمرصاد.























                  


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات



فيس بوك تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de