النظرة !! بقلم صلاح الدين عووضة

النظرة !! بقلم صلاح الدين عووضة


18-12-2015, 02:26 PM


  » http://sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=7&msg=1450445198&rn=0


Post: #1
Title: النظرة !! بقلم صلاح الدين عووضة
Author: صلاح الدين عووضة
Date: 18-12-2015, 02:26 PM

01:26 PM Dec, 18 2015

سودانيز اون لاين
صلاح الدين عووضة-الخرطوم-السودان
مكتبتى
رابط مختصر



*واليوم - الجمعة - هو يوم الهرب من السياسة..
*وفي حلفا رأينا يوماً أن نهرب من أجواء الدراسة إلى كسلا..
*فقد كانت أجواء المدارس مكهربة بتظاهرات ضد (مايو)..
*سيما مدرستنا الأكاديمية حيث زميلنا (ع) عاشق (يسقط يسقط)..
*فهو كان أكثر عشقاً لها من عشق صاحبنا ذاك لـ(منقة كسلا)..
*أي صاحبنا الذي ذكرنا قصته - مرةً - وقلنا إنه أجبرنا على زيارة كسلا يوم جمعة..
*وكانت زيارتنا هذه يوم جمعة أيضاً ..
*ثم شهد هروبنا هذا نفسه قصة عشق (جماعي) غريبة..
*عشق تسببت فيه (نظرة) أثناء وجودنا بأحد المتنزهات عصراً..
*وفي مصادفة - لا تقل غرابة - كانت أغنية (أمسكي عليك عيونك ديل) تصم الآذان في تلكم اللحظات..
*كانت جديدة - آنذاك - ولاقت رواجاً عجيباً بين الشباب..
*وكان الجو مفعماً بالشاعرية مع تغريد الطيور، وحفيف الأشجار، ونسائم الأصيل..
*ولكن الأغنية التي كانت أكثر تعبيراً عن حالنا هي (عيونك كانوا في عيوني)..
*وأعني بكلمة (حالنا) ما نشب بين البعض منا من عراك بسبب (ذات النظرة)..
*كانت ترتدي (الساري) - ما يعني أنها من الحي الهندي - وتجلس بمعية أهلها..
*وأغلب الظن - كما بدا من شكلها - أنها كانت طالبة بالثانوي العام..
*أما عيناها - سبب المشكلة - فقد كانتا أشبه بعيني قطة يافعة في حالة (دهشة!)..
*والمشكلة بدأت أصلاً حين ظن زميلنا (م) أنها تخصه بنظراتها الحالمة تلك..
*وطفق - من ثم - يغمغم بوله (عليك ذاتك أمسكي عليك عيونك ديل)..
*فأقسم (ع) أنه المعني بالنظرات (الهندية) ولا أحد سواه..
*وانتفض (و) واقفاً ليدلل على أن النظرات سوف ترتفع إلى حيث وجهه..
*و(و) هذا - بالمناسبة - كان نجمه المفضل شامي كابور..
*وأصر كل من العاشقين هؤلاء على أن (عيونها كانت في عيونه)..
*ولكني كنت قد أبصر ما لم يبصره أصحابي (الواهمون) هؤلاء..
*فاقترحت عليهم - من ثم - اقتراحاً في منتهى البساطة..
*طلبت منهم تغيير مكان جلوسنا إلى آخر غير بعيد..
*ولكن النظرات ظلت مصوبة نحو (الاتجاه) القديم ذاته..
*وحين صحبت نظراتنا نظرات الفتاة استقر بها المقام جميعاً في وجه (شامي كابور)..
*لقد كان من بني جنسها ويتقمص شخصية (الواد التقيل)..
*وعند رجوعنا حلفا انخرط (المصدومون) في التظاهرات بأعنف من السابق..
*وكره (و) شامي كابور !!!
http://www.assayha.net/play.php؟catsmktba=8757http://www.assayha.net/play.php؟catsmktba=8757

أحدث المقالات


  • المملكة العربية السعودية ومحاربة الإرهاب بقلم سري القدوة
  • تايه بين القوم/. الشيخ الحسين/ مولد اليقين للدنيا والدين
  • اللهم أرحم العمرين بقلم عمر الشريف
  • بدرية الداعشية نصيرة الاستبداد بقلم عصام جزولي
  • لغة السنون بقلم لؤي شرفي
  • حصلت.. عمال النظافة..!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • الحركة في"الحُرُكْرُكْ"..! بقلم عبد الله الشيخ
  • وهل كان شهداء سبتمبر مقطوعين شجر؟! بقلم كمال الهِدي
  • تحول خطير في قضية طلاب السودان بدافور ! بقلم عبد العزيز التوم ابراهيم
  • خلافات الجبهة الثورية فى واقع مستعر!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • فلسفة الصيام و التبتل لدى الكنيسة القبطية المصرية بقلم جاك عطالله
  • الأحياء و التجديد الثقافي مشروع تحت البناء بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • يوم مشهود في تاريخ السودان الحديث بقلم خضر عطا المنان
  • المواطن سوداني !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • انس الخلايا بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • ونفتأ نناصح ونحذّر ! بقلم الطيب مصطفى
  • علم حلفا ..اهم معارك العالم بقلم شوقي بدرى
  • الشرق الأوسط فى إنتظار سيدنا عيسى ( 3 ) المسيح الدجال لا يظهر مرتين بقلم ياسر قطيه
  • أبيى فى الخط ...مرّة أُخرى، وقبل فوات الأوان ! بقلم فيصل الباقر
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (65) مشاهدٌ أخرى من الشارع الإسرائيلي بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • منصور خالد والمحجوب: عرب نحن إلا قليلا (3-4) بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • القضاء والعدل بقلم عميد معاش طبيب . سيد عبد القادر قنات

  • تصريح صحفي من الأستاذة سارة نقدالله الأمينة العامة لحزب الأمة القومي والناطقة الرسمية بإسم الحزب
  • الإفراج عن رئيسي تحرير صحيفتي (التيار) و(الصيحة) بعد اتهامهما بتقويض النظام الدستوري
  • منبر الهامش السوداني الولايات المتحدة الامريكية يستنكر ترحيل اللاجئين من الاْردن
  • رئيس البرلمان يشيد بدور جامعة افريقيا العالمية في تنمية المجتمعات الافريقية
  • الإستهداف الأمني لطلاب دارفور بجامعة القرآن الكريم
  • تجدد الخلافات في الجبهة الثورية و مالك عقار يرفض إصدار بيانات ممهورة بتوقيع جبريل إبراهيم
  • حركة جيش تحرير السودان للعدالة: سنوقع على السلام إذا نفذت توصيات الحوار الوطني
  • وزيرة الدولة بالعدل تهاني تور الدبة تدفع باستقالتها ورئيس الجمهورية يرفضها
  • بروفيسور إبراهيم أحمد عمر يمنع النواب من «التصفيق» نهائياً
  • كاركاتير اليوم الموافق 17 ديسمبر 2015 للفنان عمر دفع الله عن مدير الحج الذى ضبط فى وضع فاضح
  • صدور العدد السابع من مجلة اللافتة:كِرنق للأرنب مع حسناوات السماء
  • ود البابو:جاهزون للمهرجان الثقافي الرابع ولدينا 118 فرقة غنائية شعبية


  • SUNA Forum to host Sudan Liberation Movement for Justice Thursday
  • Sudan’s 2nd VP offers Darfur development in return for security
  • Eighteen members of the Sudanese Liberation Army – Mini Minawi sentenced to death by the Special Cr
  • Sudan closes all Tearfund offices in the country
  • Dialogue's General Secretariat, Mechanism 7+7 to hold press conference Friday
  • Informal talks between Sudanese govt., SPLM-N start in Addis Ababa
  • Sudan's FM says agreement on Ethiopian dam could be reached by end of December
  • Mutiny among Sudan Armed Forces in Blue Nile
  • Headlines of Khartoum Newspapers on Dec 17
  • Editors of El Tayar, El Sayha held by Sudan security
  • Appeal from Emad El-Sadig Ismail Humdoun's family
  • The Sudanese regime is the largest destructive and most dangerous-threatening actor to the environm