Post

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-10-2018, 10:08 AM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: عندما ينهزم الإعلام المهني..!! بقلم نور الد
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

عندما ينهزم الإعلام المهني..!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين
Author: نور الدين محمد عثمان نور الدين
03:43 PM Aug, 08 2015
سودانيز اون لاين
نور الدين محمد عثمان نور الدين-الخرطوم
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



منصات حرة






o في ظل التجاهل العام لدور الصحافة و الاعلام في التغيير، لا اندهش عندما لا نجد تفاعل من المجتمع والحريات الصحفية تنتهك، وعندما لا تحرك القوى الوطنية ساكنا لدعم الاعلام المهني، وهنا لافرق بين من ينتهك الحريات الصحفية وبين من لا يدعم أو يتفاعل جميعهم شركاء في الإنهزام الإعلامي الحاصل اليوم..!!

o أشد ما ألمني عندما علمت بأن صحيفة ك (سودانايل الإلكترونية) توقفت بسبب شح الموارد المالية، ولم تجد من يدعمها، رغم شعبيتها الكبيرة في الداخل والخارج، ورغم مهنيتها التي لا تخطؤها العين، ولم استغرب عندما علمت ان الموارد البسيطة التي تجنيها الصحيفة كانت تاتي عن طريق الإعلانات المدفوعة القيمة، وانقطعت بسبب توقف الإعلانات، وهذا وضع طبيعي في الساحة الصحفية التي تفشت فيها (الرشوة) و(المحسوبية) عيانا بيانا، وأصبحت الاعلانات تقدم كرشوة للصحف الموالية وتمنع من الصحف المغضوب عليها من قبل السلطة بسبب حيادها الإعلامي ومهنيتها، والنماذج لا تحصى ولا تعد، وللأسف الشديد أصبحت الصحافة تتحرك عن طريق الرموت كنترول كيفما تشاء الاجهزة الحكومية، والا ستغلق عنها (بلف) الاعلانات المليارية وستعاني هذه الصحف من شح الموارد المالية، وربما تغلق ابوابها فقط لانها اختارت طريق (المهنية).. ونموذج (سودانايل) ماثل أمامنا، ولولا بعض الوطنيين الذين قاموا بدعم الصحيفة لما استطاعت العودة لقراءها مرة أخرى، ولكن لم ينتهى الخطر بعد، فالصحيفة مهددة بالتوقف والإحتجاب عن القراء في اي وقت بسبب قلة الموارد وعدم قدرتها تسديد الاشتراك السنوي للموقع، وسودانايل نموذج لعشرات الصحف التي توقفت لذات السبب.. وبدأ الإعلام السوداني المهني (الإلكتروني) و (الورقي) مهدد بالإنقراض والتلاشي، مقابل تطور المؤسسات الاعلامية الصحافية التابعة للنظام بكل انواعها (الالكترونية، الورقية، الاذاعية، الفضائية) وسيطرتها على الساحة وتلقيها الدعم المادي السخي والرعاية الرسمية دون قيود..!!

o اذا كان واقعيا هذا هو حال الإعلام المهني والموضوعي، والذي يتمثل في صحيفتين او ثلاث (ورقية) ومثلها إلكترونية وعاجزة عن الاستمرار بسبب شح الموارد ومحاربة الحكومة لها، علينا ان لا نحلم بفضائيات حرة واذاعات (اف ام) مهنية لا داخلياً ولا خارجياً، ولننس الفكرة من اساسها فهذه المنابر الاعلامية عالية التكلفة وتقبع في آخر اهتمامات السودانيين في الخارج والداخل، واذا كانت (سودانايل) عاجزة عن الاستمرار بسبب (رسوم الاشتراك) فعلى الصحافة السودانية السلام.. وبدأت قناعتي تتشكل فعليا بان حتى القوى المعارضة ليس من مصلحتها وجود اعلام مهني ومحايد!! والا فلماذا لم نشهد بعد مرور ربع قرن كامل قناة فضائية (مهنية) واحدة مقابل عشرات الفضائيات (الموالية)..؟ وبهذا في تقديرنا العقبة ليست مالية بقدر ما هي عدم رغبة في الدعم وعدم دراية حقيقية بدور الاعلام وقوته وسلطته في التغيير وكشف الحقيقة، فالصحافة ليست (للتسلية وقتل الوقت) كما يريد لها البعض ان تكون.. وفي ظني الخاص آوان اصلاحها فات ولا أمل ولا ضوء في نهاية النفق، رغم تطور الوسائل والتكنولجيا ولكن لا فائدة من هذا التطور اذا لم تتطور العقول والافكار وتواكب الواقع..!!



ودمتم بود



الجريدة

أحدث المقالات

  • الدين والعقل تحليل الجذور لتجاوز الواقع الراهن تشريح جانب من الأزمة بقلم جمال ادريس الكنين 08-08-15, 02:49 PM, جمال ادريس الكنين
  • هذا أو الانتفاضة! بقلم عثمان محمد حسن 08-08-15, 02:44 PM, عثمان محمد حسن
  • مرحباً بساندوتش الطعمية وداعاً للبيرقر!! بقلم فيصل الدابي/المحامي 08-08-15, 02:42 PM, فيصل الدابي المحامي
  • السودان وسنوات التيه بقلم شوقي بدرى 08-08-15, 02:40 PM, شوقي بدرى
  • الانقاذ.. اعادة تدوير الاستهبال بقلم حيدر الشيخ هلال 08-08-15, 02:38 PM, حيدر الشيخ هلال
  • الصادق المهدي يعلن من لاغوس إن الإسلام دخل افريقيا قبل دخوله المدينة المنورة؟ الحلقة الثانية 2-5 08-08-15, 04:46 AM, ثروت قاسم
  • (وإلا ماحتكون داعش فقط)!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-08-15, 04:40 AM, حيدر احمد خيرالله
  • من أجل سموات آمنة: دور الطقس في حوادث الطائرات : ايربص السودانية A310والفرنسية A330نموذجا بروفيسور 08-08-15, 04:38 AM, بروفيسور محمد الرشيد قريش
  • النزاعات القبلية وصلت الخرطوم بقلم نورالدين مدني 08-08-15, 04:36 AM, نور الدين مدني
  • أمهات قتلي دارفور لوالدة البشير: لا لموت ابني.. ليحيا ابنك.. ناشطون يطلقون علي عيد الحركة "يوم أم ال 08-08-15, 04:34 AM, أحمد قارديا خميس
  • مدمعي الوكاف قصيدة على نسق الحقيبة...شعر: الطيب النقر 08-08-15, 04:32 AM, الطيب النقر
  • كيف يدعم الرئيس اوباما الرئيس البشير بالمغتغت ؟ بقلم ثروت قاسم 08-08-15, 04:29 AM, ثروت قاسم
  • باشا وأبواب الشوارع - قصة قصيرة بقلم الحاج خليفة جودة - سنجة 08-08-15, 04:27 AM, الحاج خليفة جودة
  • جامعة كردفان الإقطاعيه المنسيه و ( تخريج البلاوى والأزمات ) بقلم ياسر قطيه 08-08-15, 04:25 AM, ياسر قطيه
  • إختطاف الحوار.. كيف؟!!بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-08-15, 04:22 AM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • الوُد بين عمر البشير و عبدالفتاح السيسي بقلم عثمان محمد حسن 08-08-15, 04:20 AM, عثمان محمد حسن
  • منصور عبدالقادر البطل المكلل بالتبجيل بقلم محمد بركة محمد 08-08-15, 04:18 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • البدينقا والمحجان .. بقلم شوقى بدرى 08-08-15, 00:27 AM, شوقي بدرى
  • السعودية و ترويض نظام الإنقاذ دون مقابل بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن 08-08-15, 00:23 AM, زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • أفريقيا لم ولن يتقدم أبداً بوجود هؤلاء ، والرئيس أوباما ينفخ في قربة مقدودة.. بقلم عبدالغني بريش فيو 08-08-15, 00:21 AM, عبدالغني بريش فيوف
  • مهمة صعبة ومعقدة لكنها ضرورية بقلم نورالدين مدني 08-08-15, 00:19 AM, نور الدين مدني
  • الإسلام السياسي و التطرف الديني (قراءة أولى و محاولة للفهم) بقلم د.أحمد عثمان عمر 08-08-15, 00:18 AM, د.أحمد عثمان عمر
  • بعد عشر سنوات على رحيله بمناسبة 30 يوليو جون قرنق الرقم الصعب سودانيا ، إقليميا ودوليا 08-08-15, 00:16 AM, بدرالدين حسن علي
  • كيف نواجه الفكر المتطرف؟ بقلم د. أحمد عثمان 08-08-15, 00:14 AM, د.أحمد عثمان عمر
  • د.جون قرنق ..عشرة اعوام من الحضور في دفتر الغياب بقلم المثني ابراهيم بحر 08-08-15, 00:11 AM, المثني ابراهيم بحر
  • القُروض المُيسَّرة والإحتياطي النقدي بقلم بابكر فيصل بابكر 08-08-15, 00:09 AM, بابكر فيصل بابكر
  • تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de