Post

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 01:33 AM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: دارفور والتقزّم: عندما يغني عمر أحساس لقو
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

دارفور والتقزّم: عندما يغني عمر أحساس لقوم بلا أحساس بقلم عبدالله عثمان
Author: عبدالله عثمان
03:49 PM May, 11 2015
سودانيز اون لاين
عبدالله عثمان -
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



mailto:[email protected]@gmail.com
"إن كان هناك يوم ما أحب أن أرى فجره فهو اليوم الذى يبدد فيه المترفون
من هذا الشعب فضل أموالهم فى مواخير الفساد، بينما يجتر أخوانهم، فى
الوطن، وفى الإسلام، أشجان المحروم المحروب.."
الأستاذ محمود محمد طه: افتتاحية جريدة الجمهورية بتاريخ 5/2/1954
كنت كمن دلقوا على وجهه قدرا من الماء الساخن وإذاعة البي بي سي تصفعني
بتقرير يجعل كل خلجة مني تتسآءل: هل نحن بشر؟! هل عاد فينا عرق ينبض
بأحساس؟! ماذا ترانا فاعلون وصعاليك القوم قد تطالوا في "البنيان"
بالنساء وشاهق الدور والبي بي سي تحدثنا عن كيف أن أطفال دارفور، إن قدّر
لهم أن يعيشواا، فسيصابون بالتقزّم ما لم يتحرك المجتمع الدولي لإغاثة
عاجلة لحوالي الخمسة مليون مشرّد بفعل سياسات البشير الطائشة!!
يا للهول!! كيف يطيب لأحدنا مطعم أو منام وطفلة قزم، بأسمال بالية تتضور
جوعا في الجوار ومساجدنا تتلو صباح مساء "الذين يكنزون الذهب والفضة"؟!!
ومقررات مدارسنا تعج بـ "وجاره جائع".
تذكرت شريطا طويلا من السفه الذي يمارسه هؤلاء القوم المتسلطون على أهل
السودان ولعل صورة واحدة قد تختزل المشهد كله، فقد حدثتنا الصحف بـ (فؤجى
الصحفيين مساء امس بمنع التصوير نهائيا وذلك خلال امسية زواج التيجاني
السيسي رئيس السلطة الانتقالية لدارفور من كريمة الفريق فضل المولى " هند
" بصالة دينار بالخرطوم 2 ، وشهدت الامسية حضورا كبيرا لوزراء الحكومة
الانتقالية لدارفور كما عطر الاحتفالية بالغناء الفنان عمر احساس والذى
ردد عددا من الاغنيات التى وجدت تجاوبا كبيرا من الحضور.) أنتهى – ولا
تعليق
وصورة أخرى تنقلها لنا الصحف عن أمبراطور دارفور عثمان يوسف كبر وغزلان
تمرح في قصره المنيف وطيور نادرات ولا حطيئة يحدثه عن "أفراخ بذي مرخ زغب
الحواصل لا ماء ولا شجر"!!
هاتان الصورتان من السفه تكفيان لأن تدّلل لكل أحد من شعبنا الصابر على
الطوى أن هؤلاء قوم لا خلاق لهم ولكن السؤال ماذا نحن فاعلون؟
ماذا نحن فاعلون؟ هل من عمل يتجاوز به كرام السودانيين هذه العصابة
الحاكمة وسفاءها ليشفع لنا عند أنسانيتنا أولا قبل أن يسألنا الله عن ذلك
في يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون ...
تحدثت مع قوم كرام فقال لي أحدهم الا مناص الا حمل السلاح (عحبت لمن لا
يجد قوت يومه كيف لا يخرج شاهرا سيفه)!! وقول عن حتى لو جمعنا أمولا
فسيأكلها هؤلاء السفهاء ويشترون بها السيارات لطلابهم من المؤتمر الوطني
والمحظيات من سكرتارية مكاتبهم وما تبقى منه سينفقونه على الصحف تنشر به
تهانيهم الماسخة لكبير سفهاءهم ليغدق عليهم الأموال والألقاب!!
يقول الأمام علي كرّم الله وجهه: (ما أغتنى غني الا بجوع فقير) والعاقل
من يعرف أن قد تطاله، حتى وهو في غنى نسبي، سيطاله طرف من (كل لحم نبت من
سحت فالنار أولى به) ... والحال كذلك يا سادتي: ماذا ترانا فاعلون والأمر
كما نرى؟



--
عبدالله عثمان
وذو الشوق القديم وان تعزى مشوق حين يلقى العاشقينا


مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب
  • Re: الدُخْرِي وَدْ سَالِم: (حِكاية من البَلَد) 03-18-15, 07:26 AM, عبدالله عثمان
  • هل بالفكرة الجمهورية أسرار؟ نعم!! ولا!! بقلم عبدالله عثمان 02-23-15, 06:35 AM, عبدالله عثمان
  • الأستاذ محمود محمد طه: أوبوسعهم حجب الشمس؟ لا!! ولا كرامة!! بقلم عبدالله عثمان 01-25-15, 03:21 PM, عبدالله عثمان
  • Re: في الذكرى الثلاثين لإعدام محمود محمد طه بقلم محمد محمود 01-18-15, 06:01 AM, عبدالله عثمان
  • الأخوان المسلمون: يوم أن نبحهم ال###### الأسود في حاضرة الكفر 05-13-14, 02:15 PM, عبدالله عثمان
  • المتعافي: أما آن لمن يرقص أن يغطي دقنه؟ بقلم: عبدالله عثمان 04-02-14, 05:51 AM, عبدالله عثمان
  • حذاء الشيخ: ليس من أمبرٍ أمسكوتٍ على أمظلم بقلم: عبدالله عثمان 02-09-14, 07:15 PM, عبدالله عثمان
  • تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de