Post

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-10-2018, 08:00 PM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: لنازحون والخطر الداهم يا وزير الداخلية بق
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

لنازحون والخطر الداهم يا وزير الداخلية بقلم الطيب مصطفى
Author: الطيب مصطفى
01:50 PM Mar, 26 2015
سودانيز اون لاين
الطيب مصطفى -الخرطوم-السودان
مكتبتى فى سودانيزاونلاين



وأعجب ما في عجائب هذا اليوم خبر اجتماع وزير الداخلية الفريق عصمت عبد الرحمن بوزير داخلية جنوب السودان اليو أجانق لمناقشة ملف الحريات الأربع وفتح المعابر!
الخبر في ظاهره لا يطمئن بالرغم من أن الفريق عصمت قد دعا في ختام الاجتماع إلى تكثيف الجهود لمعالجة القضايا العالقة والذي يمكن أن يفهم منه، إذا أحسنَّا الظن، أن تُعلق الحريات الأربع إلى حين الفراغ من إنفاذ الاتفاقيات الثماني الأخرى مع دولة جنوب السودان.
دعونا نتحدث قليلاً عما يجري في جنوب السودان تمهيداً للحديث عما ينبغي أن يسود علاقة السودان بالدولة الجديدة التي خرجت من جنوبنا الجغرافي القديم، فقد شهدت الأمم المتحدة في شخص مديرة برنامج الغذاء العالمي آرثرين كازين أن أكثر من ثلاثة ملايين شخص في جنوب السودان بحاجة ماسة إلى الغذاء بسبب الأزمة السياسية والكوارث الطبيعية في البلاد، مضيفة في مؤتمر صحفي عقدته في جوبا أن الأوضاع الإنسانية التي يمر بها النازحون في بعض المناطق (صعبة جداً) على حد وصفها وأنها ستزداد صعوبة مع قدوم موسم الأمطار.
بالرغم من موجات النزوح الكبيرة نحو السودان من الدولة الجديدة فراراً من الجوع والحرب الطاحنة والتي تعاني منها بصفة خاصة الولايات السودانية المتاخمة لجنوب السودان وبالرغم من أن الهجرة نحو الخرطوم تزايدت بشكل كثيف خلال الأشهر القليلة الماضية فإن إدارة الهجرة والجنسية لا تكترث كثيراً في رأيي لطوفان النازحين القادمين من دول الجوار، فتخيلوا بربكم ما يترتب على نزوح مليون واحد من الثلاثة ملايين جنوبي الذين تحدثت عنهم مندوبة الأمم المتحدة نحو السودان ليضافوا إلى مئات الآلاف الذين سبقوهم إلى النزوح في أوقات سابقة.
قبل يومين نقلت الصحف السودانية عن بعض المسؤولين أن الخرطوم تحتضن أكثر من مائة ألف جنوبي مسجلين في أوراق رسمية، فما بالك بأضعافهم ممن لم تصلهم يد السلطات المختصة؟!
إذا كان رئيس الجمهورية قد تحدث في الأسبوع الماضي عن وجود خلايا نائمة من الحركات المتمردة في الخرطوم، وإذا كنا نعلم يقيناً التداخل الكبير بين مشكلة الحرب الأهلية في جنوب السودان ومشكلة الحرب المندلعة في جنوب كردفان والنيل الأزرق والتي يشعلها قطاع الشمال والحركات الدارفورية الضالعة في الصراع بين طرفي النزاع في جنوب السودان فإن ذلك مما يرجح احتمالات زرع خلايا نائمة من قبل أطراف الجبهة الثورية من خلال موجات النزوح التي تنشط هذه الأيام مستغلة الحالة الإنسانية المواتية وضعف وهشاشة آليات المراقبة والمتابعة لرصد العناصر المزروعة والتي (تلبد) لاستغلالها وقت الحاجة في حرب لم يخفِ مشعلوها من قطاع الشمال والجبهة الثورية أهدافهم العنصرية (التحريرية) إنما أعلنوها على رؤوس الأشهاد.
أعجب والله أن السودان الذي يعاني من ضائقة اقتصادية واحتقان سياسي يمسك بخناقه يتعامل بهذه السذاجة في قضية خطيرة ذات تأثير كبير على أمنه القومي وعلى صحة مواطنيه وعلى اقتصاده الذي ينبغي أن تُبذل الجهود في سبيل إنقاذه بدلاً من زيادة أعبائه من خلال نازحين لا يملكون ما يسد رمقهم أو يستر عورتهم!
أقسم بالله أنه ما من دولة في العالم حتى أمريكا بثرواتها الهائلة أو أوروبا يمكن أن تفتح أبوابها ومعابرها في وجه هجرات مليونية أو حتى لأفراد بدون أن تخضع ذلك لإجراءات أمنية مع وضع التحوطات الصحية وغيرها، خاصة عندما يكون الأمر متعلقاً بهجرات تجر معها أمراض الإيدز والإيبولا وغيرهما.
لطالما كتبنا عن أهمية إيجاد آلية مركزية للتعامل مع قضية الهجرة بالنظر إلى أن السودان محاط بعدد من الدول معظمها أقل منه من حيث مستوى المعيشة مما يجعله منطقة جذب للهجرات من جنوبه وشرقه وغربه، وذلك بغرض توحيد معايير التعامل مع تلك الهجرات حتى لا يخضع ذلك للأنظمة المعمول بها في كل ولاية بعيداً عن الرؤية الموحدة التي يمكن أن تتعامل بها الآلية المركزية المزودة بأجهزة الرقابة الإلكترونية والصحية وغيرها.
أخاطب وزير الداخلية بصفته المسؤول السياسي الأول عن الهجرة أن يولي هذا الأمر اهتمامه، أما الجنوب وحرياته الأربع فإنه يحتاج إلى نظرة أعمق من ذلك وإجراءات أكثر حزماً سيما وأنه ينفرد بخاصية خطورته على أمن البلاد القومي أكثر من الجهات الأخرى.
ذلك كله لا يقدح في أهمية إيلاء الجوانب الإنسانية ما تستحق من اهتمام مع توازن تقتضيه المعالجة السياسية والأمنية والصحية الراشدة المراعية للمصلحة الوطنية العليا.

مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب
  • مبروك للبشير إعلان سد النهضة بقلم الطيب مصطفى 03-25-15, 02:19 PM, الطيب مصطفى
  • الميرغني واعتزال السياسة بقلم الطيب مصطفى 03-24-15, 01:57 PM, الطيب مصطفى
  • بين الترابي والكادوك! بقلم الطيب مصطفى 03-23-15, 01:48 PM, الطيب مصطفى
  • عقدة الدونية وسودانية أوباما وزوجة نوح..! بقلم الطيب مصطفى 03-22-15, 02:13 PM, الطيب مصطفى
  • نبتة التمباك هل هي شجرة الزقوم؟! بقلم الطيب مصطفى 03-21-15, 12:58 PM, الطيب مصطفى
  • بين نداء السودان والهجوم على كلوقي بقلم الطيب مصطفى 03-18-15, 02:13 PM, الطيب مصطفى
  • أكل لحوم الموتى بجنوب السودان (3-3) بقلم الطيب مصطفى 03-17-15, 01:24 PM, الطيب مصطفى
  • أكل لحوم الموتى بجنوب السودان (2-3) بقلم الطيب مصطفى 03-16-15, 02:08 PM, الطيب مصطفى
  • (الصيحة) في عامها الثاني بقلم الطيب مصطفى 03-15-15, 01:10 PM, الطيب مصطفى
  • بين حسن عبد الوهاب وإهدار المال العام بقلم الطيب مصطفى 03-14-15, 02:07 PM, الطيب مصطفى
  • يتامى المسلمين؟ بقلم الطيب مصطفى 03-13-15, 01:55 PM, الطيب مصطفى
  • لماذا يا لطيف؟! بقلم الطيب مصطفى 03-12-15, 12:58 PM, الطيب مصطفى
  • بين مصطفى عثمان وياسر يوسف بقلم الطيب مصطفى 03-11-15, 01:25 PM, الطيب مصطفى
  • المؤتمر الشعبي ولعبة السياسة القذرة! بقلم الطيب مصطفى 03-10-15, 02:44 PM, الطيب مصطفى
  • اللهم لا شماتة! بقلم الطيب مصطفى 03-09-15, 01:32 PM, الطيب مصطفى
  • مجزرة الاتحادي الأصل! بقلم الطيب مصطفى 03-08-15, 02:14 PM, الطيب مصطفى
  • أخطار الصعوط أو التمباك.. اقرأ لتتقيأ! بقلم الطيب مصطفى 03-07-15, 02:05 PM, الطيب مصطفى
  • مصدر الاعتقاد الحق بقلم الطيب مصطفى 03-06-15, 02:00 PM, الطيب مصطفى
  • الضربة الاستباقية .. اقراوا جيدا وسوف تفهمون بقلم الطيب مصطفى 03-05-15, 12:32 PM, الطيب مصطفى
  • بين القضاء والصحافة بقلم الطيب مصطفى 03-04-15, 01:59 PM, الطيب مصطفى
  • من يقنع الباز؟! بقلم عثمان الطيب مصطفى 03-03-15, 01:42 PM, الطيب مصطفى
  • المساواة ثابتة في القرآن بقلم الطيب مصطفى 02-27-15, 01:45 PM, الطيب مصطفى
  • المطلوب من الوطني والصادق المهدي بقلم الطيب مصطفى 02-26-15, 01:25 PM, الطيب مصطفى
  • دمعات على قبر الزهاوي إبراهيم مالك بقلم الطيب مصطفى 02-24-15, 01:58 PM, الطيب مصطفى
  • حركات دارفور ودورها في الحروب الأفريقية! بقلم الطيب مصطفى 02-23-15, 01:39 PM, الطيب مصطفى
  • بين أردوغان وأعداء الإسلام السياسي بقلم الطيب مصطفى 02-22-15, 01:20 PM, الطيب مصطفى
  • خطيئة الأصدقاء الجهلة بقلم ‎الطيب مصطفى 02-21-15, 02:01 PM, الطيب مصطفى
  • خطيئة الأصدقاء الجهلة بقلم الطيب مصطفى 02-20-15, 01:31 PM, الطيب مصطفى
  • بين سجن دبك وغابة السنط والمأساة المنسية بقلم الطيب مصطفى 02-19-15, 01:14 PM, الطيب مصطفى
  • حزب الميرغني وتصحيح المسار بقلم الطيب مصطفى 02-17-15, 02:53 PM, الطيب مصطفى
  • هل يفعلها عصام البشير؟ بقلم الطيب مصطفى 02-15-15, 02:05 PM, الطيب مصطفى
  • حزب الميرغني والمسار الديمقراطي بقلم الطيب مصطفى 02-14-15, 03:27 PM, الطيب مصطفى
  • حسّنوا صورة المرأة المسلمة بقلم الطيب مصطفى 02-13-15, 01:28 PM, الطيب مصطفى
  • هلا أوقفنا إهدار المال العام؟ بقلم الطيب مصطفى 02-11-15, 01:47 PM, الطيب مصطفى
  • حدود الحلال والحرام الوطني بقلم الطيب مصطفى 02-10-15, 01:38 PM, الطيب مصطفى
  • الترابى واقتراب الاجل بقلم الطيب مصطفى 02-09-15, 05:31 PM, الطيب مصطفى
  • عندما عضَّ الرجلُ كلباً! بقلم الطيب مصطفى 02-09-15, 01:29 PM, الطيب مصطفى
  • رهينة المحبسين: الجهل والفقر بقلم الطيب مصطفى 02-08-15, 02:36 PM, الطيب مصطفى
  • وعادت الإنتباهة بقلم الطيب مصطفى 02-07-15, 06:48 PM, الطيب مصطفى
  • رفع الدعم والمعالجات المجنونة!!..الطيب مصطفى 09-18-13, 06:29 PM, الطيب مصطفى
  • تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de