Post

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 00:52 AM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: شعوب من أفريقيا بقلم جَمال حسن أحمد حام
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

شعوب من أفريقيا بقلم جَمال حسن أحمد حامد
Author: مقالات سودانيزاونلاين
06:41 AM Mar, 07 2015
سودانيز أون لاين
مقالات سودانيزاونلاين -
مكتبتي في سودانيزاونلاين



شعوب من أفريقيا

إن تاريخ الشعوب ليس إلا سلسلة من المعارك المتنوعة تخرج ظافرة من معركة لتدخل مزودة بسلاح جديد الى معركة جديدة، فإذا كنا قد خرجنا من معركة الاستقلال فإن ذلك ليس إلا سلاحاً لابد منه لخوص معركة أخرى هي معركة النهضة والرقي والحياة
) من أقوال الرئيس الجزائرى الأسبق / هوارى بومدين في نوفمبر1966 (
مثلما كان المناضل الافريقي نيلسون مانديلا مثار إعجاب وإحترام كل العالم لمبادئه التى لم يتخلى يوماُ عنها تحت أى ضغوط أو إغراءات , فإن الرئيس الجزائرى وكما هو معروف عن الشعب الجزائرى ظل يناضل من أجل أمته الافريقية التى يتفاخر بها بنفس القدر الذى أنبرى فيه لقضايا أمته العربية والدفاع عن حقوق الانسانية والشعوب في حق تقرير مصيرها , مما حدا بالامم المتحدة لمنحه ميدالية السلام عام 1976 تقديراً لجهوده الدائمة من أجل مبادئ السلم والعدالة في العالم
فى الكثير من الدول الافريقية وتحديداً كينيا . فإن الناس تتذكر جيداً وتتحدث عن كيف أن باراك حسين أوباما والمولود فى قرية كوجيلو فى غرب كينيا عند مقاطعة نيانزا المتاخمة لبحيرة فكتوريا قد حزم حقائبه وسافر إلى هونولولو فى جُزر هاواى حيث تعرف على الدكتورة ستانلى اَن دانهام فى أحد معاهد اللغة الروسية انذاك وهى المتخصصة فى علم الانثروبولوجيا , وكانت ثمرة زواجهما أن أهديا الولايات المتحدة الامريكية رئيسها باراك أوباما الذى يعتبره الأفارقة إنتصاراً للتنوع العرقى والثقافى للولايات المتحدة الامريكية والذى هو أحد أهم مصادر قوتها , ولايكاد منزل أو محل في أفريقيا يخلو من صور الرئيس باراك أوباما ولسان حالهم يقول أن أفريقيا لديها ما تفخر به وإنها زاخرة بالعطاء , وكان الرئيس أوباما هو أول رئيس أمريكى ينال جائزة نوبل للسلام في دورته الرئاسية الأولى وذلك لمجهوداته في تقوية الدبلوماسية الدولية و التقريب بين الدول والشعوب , بل إنه وقف بشدة وراء تواجد قوات عسكرية أمريكية فى أفريقيا لمحاربة الارهابيين والقيام بالمهام الانسانية وحماية مصادر الطاقة حتى تتفرغ تلك الدول لمشاريع التنمية وتحقيق تطلعات شعوبها مثلما حدث فى دول أقصى شرق اسيا التى أزدهر إقتصادها ونمت صناعاتها على مر العقود وذلك تحت مظلة حماية الجيش الامريكي , فالاطفال فى أفريقيا وبكل براءة يحدوهم الأمل فى الرئيس باراك أوباما للأخذ بيدهم والإرتقاء بهم بتهيئة المناخ لذلك بعيداُ عن تعقيدات السياسة التى لاذنب لهم فيها وذلك أسوة ببعض الدول العربية والاسلامية والتى قدمت ومازالت تقدم ماتمليه عليها أعراف الاستفادة المتبادلة مع أفريقيا
فى النصف الأخير من شهر يوليو 2014 كنت قد قررت زيارة جمهورية تشاد لقضاء جزء من إجازتى وإنجاز بعض الأعمال الخاصة هناك والتعرف على ذلك البلد , فالشعب التشادى ومن لم تتاح له الفرصة للتعرف عليه هو واحد من أكثر الشعوب كرماً وإحتفاءً بالضيف مهما كان مقامه أو البلد الذى جاء منه , وقد فوجئت أن كان فى إستقبالى فضيلة الدكتور / حسين حسن وهو رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية ومُفتى جمهورية تشاد , وقد سافرت إلى الكثير من نواحى تشاد فى رحلات إمتدت إحداها لزهاء تسعة ساعات على الحدود مع بعض دول الجوار مع تشاد , ومن ضمن النشاطات الثقافية الكثيرة والمستمرة دائماً هناك شاءت رحلتى أن أحضر إحداها , فقد قام الإتحاد العام لمؤسسات دعم اللغة العربية بدعوتى لحضور إحدى ندواتهم عن طريق الدكتور/ حسب الله مهدى والتى كان موضوعها – البُعد الثقافى والإجتماعى لشهر رمضان على الحياة فى تشاد – وهذا الاتحاد كان قد تم تكوينه بالتعاون مع المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة ( إيسيسكو ) فى 19-22مايو2012 وتلك واحدة من جهود الأخ الرئيس التشادى / إدريس ديبي للنهوض بثقافة وتراث جميع مكونات المجتمع التشادى , بل أن تشاد هى الدولة الوحيدة فى العالم التى يتضمن دستورها رسمية اللغة العربية على الرغم من إنها ليست واحدة من الدول الأعضاء فى جامعة الدول العربية وقد أهدانى الشاعر الدكتور / حسب الله مهدى واحد من دواوينه وهو ديوان ( نبضات أمتى ) فى تلك المناسبة وهو الفائز بجائزة الايسيسكو من ضمن 100 من شعراء الدول الإسلامية حين تقديمهم لأعمالهم لمقر المنظمة فى الرباط عاصمة المملكة المغربية وكتاب اخر من تأليفه يتضمن الحِكم والأمثال التشادية , فالدكتور حسب الله هو شاعر معروف إستضافته جامعة الشارقة والنادى العربى بالشارقة من قبل وهو يقوم بمجهود كبير من أجل المشهد الثقافى التشادى عموماً ويستحق كل دعم من الجهات المسؤولة , ففى أثناء زيارتى لأحدى المنظمات الخيرية والتى ترعى مدرسة مخصصة للايتام عرفت من المسؤولة هناك أن القوات الفرنسية تقدم لهم الطاولات والكراسى وبعض المعدات ولوازم الدراسة الاخرى بجميع أنواعها وقد وجدت على الجدران الكثير من الصور التذكارية لعسكريين وعسكريات فرنسيات وهم يجلسون بجوار التلاميذ على مقاعد الدراسة وصور أخرى وهم يتناولون الطعام مع التلاميذ جلوساً على الأرض مؤازة لهم
وقد صادفت الايام الاولى من وصولى إلى العاصة انجمينا أيضاً إزديان شوارعها بصور فخامة الاخ الرئيس/ إدريس ديبى والرئيس الفرنسى / فرانسوا هولاند وقد كان سبب زيارة فرانسوا هولاند إضافة لأمور أخري هو نقل قيادة قوات العملية العسكرية ( بركان ) وقوامها ثلاثة الف 3000 من العسكريين الى تشاد وذلك لملاحقة والقضاء على الارهابيين فى وسط وغرب أفريقيا وقد كانت تشاد هى الدولة المؤهلة لذلك حتى تستقر دول تلك المنطقة وتنعم بالأمن وتبدأ رحلة التنمية والنهوض وفخامة الرئيس الفرنسي / فرانسوا هولاند ورؤساء الدول الاوروبية الاخري يبدوا إنهم قد أدركوا بأنهم ومع الإقرار بضرورة حماية مصالحهم وشركاتهم فى افريقيا فإن عليهم أيضاً مسؤولية أخلاقية بدفع عجلة التنمية لشعوب تلك القارة والتى قدمت لهم الكثير وتتطلع اليوم إلى تضييق الهوة فى مستوى المعيشة والتعليم والرفاهية بينهم وبين الشعوب الاوربية والامريكية وتوفير السُبل الكفيلة بذلك عملاُ بمواثيق ومبادئ الأمم المتحدة التى تتبناها تلك الدول فالأجيال الحالية والقادمة للدول الأفريقية تستحق ذلك فهو واحد من حقوقهم الانسانية التى يجب القبول بالإيفاء بها طواعية من قبل ضمير تلك الامم المتحضرة والتى لم تترك لهم فى الماضى غير الفقر والتخلف وحدود وتقسيمات هلامية بين الدول للتحارب من أجلها


بقلم :- جَمال حسن أحمد حامد
http://http://www.jamalhahmed.blogspot.aewww.jamalhahmed.blogspot.ae


مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب
  • حال الجنيه هو من حال السودان واقتصاده ؟! فكيف ومتي يمكن لهم ان يتعافوا ؟ 2-2 بقلم د.حافظ قاسم 02-18-15, 11:37 PM, حافظ قاسم
  • هل تعافي الجنيه ام مازال بغرفة العناية المركزة . (2-1) بقلم د. حافظ قاسم 02-12-15, 01:49 PM, حافظ قاسم
  • طعن في ترشيح البشير لانه يكذب ولا يتجمل ؟! بقلم د حافظ قاسم 02-09-15, 00:49 AM, حافظ قاسم
  • الاقتصاد السياسي للسودان و د. قريب الله الانصاري بقلم د.حافظ عباس قاسم 02-01-15, 11:27 PM, حافظ قاسم
  • الحوار بمن حضر وسفينة نوح ؟! بقلم د. حافظ قاسم 01-31-15, 11:58 PM, حافظ قاسم
  • مبادرة شارع محجوب شريف وشارع الثورة بالنص بوضع اليد (3\3) بقلم د .حافظ قاسم 01-19-15, 02:25 AM, حافظ قاسم
  • هل يفعلها السيد الصادق المهدي ؟؟ . لا أ ظن !؟ بقلم د. حافظ قاسم 01-15-15, 01:40 AM, حافظ قاسم
  • صوره لغلاف اطروحة الترابي لنيل درجة الماجستير من جامعة باريس بقلم د.حافظ قاسم 12-25-14, 10:54 PM, حافظ قاسم
  • تأبين الدكتور قريب الله الانصاري في الولايات المتحدة بقلم د.حافظ عباس قاسم 12-23-14, 09:47 PM, حافظ قاسم
  • تأبين الدكتور قريب الله محمد حامد الانصاري في السودان بقلم د.حافظ عباس قاسم 12-15-14, 00:51 AM, حافظ قاسم
  • مبادرة الشارع للشاعر وشارع الثورة بالنص بوضع اليد.(3\2) بقلم د.حافظ قاسم 11-26-14, 00:22 AM, حافظ قاسم
  • مبادرة شارع لشاعر وشارع الثورة بالنص بوضع اليد (3) بقلم د.حافظ قاسم 11-20-14, 01:57 AM, حافظ قاسم
  • المطلوب القبض علي كتاب مراسلات الترابي للدكتور علي ابو سن !؟ بقلم د. حافظ قاسم 11-10-14, 01:31 PM, حافظ قاسم
  • انخفاض اسعار الدولار سببه الامتناع عن الشراء وتقلص الطلب ما ظهر منه وما بطن 10-31-14, 06:50 AM, حافظ قاسم
  • حلايب ليست مثلثا إنما قضية شعب يرزح تحت عشرين سنة من الاحتلال وطمس الهوية د.حافظ قاسم 10-18-14, 01:48 PM, حافظ قاسم
  • خواطر عن مظاهر التجاوزات والفساد في النيل الأزرق د. حافظ عباس قاسم 10-14-14, 04:36 PM, حافظ قاسم
  • هل السياسة لعبة قذره ام ان القذارة في الساسة /الترابي والميرغني كعينة بقلم د. حافظ قاسم 10-11-14, 11:09 PM, حافظ قاسم
  • إديني عقلك وفكر معاي ( 12 ). د. حافظ قاسم 10-05-14, 08:29 PM, حافظ قاسم
  • اديني عقلك وفكر معاي ( 11) ) د.حافظ قاسم 09-24-14, 09:11 PM, حافظ قاسم
  • مساهمة في التوثيق لحياة الراحل محجوب شريف /حافظ قاسم 09-04-14, 01:53 AM, حافظ قاسم
  • الإنقاذ من إنقاذ الإنقاذ في قاعة الصداقة د.حافظ قاسم 02-04-14, 04:21 AM, حافظ قاسم
  • واذا حديقة الحيوانات سئلت بأي ذنب وئدت مهداة لجمعية حماية المستهلك د.حافظ قاسم 01-19-14, 00:55 AM, حافظ قاسم
  • فتح السودان من اجل المال والرجال زمان !! والآن ؟؟ الله يكضب الشينةّ !؟!؟. د.حافظ قاسم 01-13-14, 03:45 PM, حافظ قاسم
  • رحلة العجائب والبطل د. قريب الله الانصاري د.حافظ عباس قاسم 01-04-14, 06:03 PM, حافظ قاسم
  • دعوة شاملة ام فوضي عارمة وخواطر حول التجاوزات في النيل الازرق/د.حافظ عباس قاسم 12-27-13, 00:27 AM, حافظ قاسم
  • حاكمية الامن والعسكر وطه الذي أكل يوم أكل صاحب الثوب الابيض د.حافظ قاسم 12-20-13, 05:01 AM, حافظ قاسم
  • اديني عقلك وفكر معاي(10) د.حافظ قاسم اخونا علي عثمان ..مكرها ام بطل 12-08-13, 07:08 PM, حافظ قاسم
  • اديني عقلك وفكر معاي (9 ). د.حافظ قاسم 11-30-13, 03:00 AM, حافظ قاسم
  • الاسلاميون الجدد ام عودة ديجانقو د.حافظ قاسم 11-23-13, 06:32 AM, حافظ قاسم
  • لقد قضي الامر الذي فيه تستفتيان د.حافظ قاسم 11-06-13, 04:08 AM, حافظ قاسم
  • احمد وحاج احمد والربيع السودانوي د.حافظ قاسم 10-20-13, 01:20 AM, حافظ قاسم
  • بعض ملاحظات الرعية حول مؤتمر رئيس الجمهورية د. حافظ قاسم 10-03-13, 03:18 PM, حافظ قاسم
  • الانقاذ بين مطرقة الانهيار المالي والاقتصادي وسندان استحقاقات ومطلوبات صندوق النقد الدولي 09-21-13, 11:54 PM, حافظ قاسم
  • تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de