Post

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 11-12-2018, 07:20 AM الصفحة الرئيسية
اراء حرة و مقالاتPost A Reply
Your Message - Re: خزعبلات (سيد الخطيب) في خطاب السيد الرئيس/
اسمك:
كلمة السر:
مسجل ادخل كلمة السر
غير مسجل ادخل اسمك بدون اى كلمة السر
Subject:
Message:
HTML is allowed
اكواد جاهزة للاستعمال

Smilies are enabled

Smilies Library
Code
Icon: Default   Default   mtlob   poetry   ad   Smile   Frown   Wink   Angry   Exclamation   Question   Thumb Up   Thumb Right   Balloons   Point   Relax   Idea   Flag   Info   Info.gif130 Info   News   ham   news   rai   tran   icon82   4e   mamaiz   pic   nagash   letter   article   help   voice   urgent   exc2   nobi   Mangoole1   help   want   clap   heard   MaBrOk   akhbaar   arabchathearts   i66ic (2)   br2   tnbeeh   tq   tr  
تنبيه
*فقط للاعضاء المسجلين
ارسل رسالة بريدية اذا رد على هذا الموضوع*
   

خزعبلات (سيد الخطيب) في خطاب السيد الرئيس/ جمال السراج
Author: جمال السراج
بسم الله الرحمن الرحيم
اتصل علي كثيرين مستفسرين عن (الاجابات الذكية) و (التكتيك اللفظي) الذي ادبني بهما والدي رحمة الله وطيب ثراه بعد أن ادخلتهما في مداخلة مقالي الأخير (الفريق بكري رئيسا،،، والوالي الخضر نائبا أول) .. وهل تُدرس هذه المواد في المعاهد الدوبلماسية وهلم جرا من الجامعات ؟؟؟ ..
الاجابة الذكية والاجابات الذكية أول من أجاب بها هو الرسول صلي الله عليه وسلم وذلك عندما سئل عن : من هو خير أبو طالب عمه أم جده عبد المطلب ؟؟ نظر الرسول (ص) اليهم وابتسم ثم إنصرف .. والاجابة الذكية الثانية للرسول الكريم كانت في (الاسراء والمعراج) عندما وصل الرسول وسيدنا جبريل عليه السلام الي سدرة المنتهي حينها قال جبريل للرسول الكريم : سوف احترق بانوار الله اذا تقدمت قيد (انملة) من مكاني هذا ..
هنا رائ الرسول أنوار الله فحجابه من نور ثم قال الله سبحانه وتعالي للرسول .. (السلام عليكم) رد الرسول وقال : (السلام علي وعلي عباد الله الصالحين) وهنا سادتي تكمن الاجابة الذكية عند الرسول الكريم وهي : اذا رد الرسول الكريم التحية بـ (وعليكم السلام) فهذا يعني ان الله سبحانة وتعالي (شخص) وهذا يتنافي تماما مع قول الله في سورة الاخلاص : (قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤ احد) صدق الله العظيم ..
خطاب الاخ الرئيس (المفاجاة) الذي اذهل الجميع بمحتوياته واللغة (السريالية) القديمة المتعفنة في إمعاء لغة الضاد وسبقته حملة اعلامية ضخمة وفنتازية غير واقعية البته والبتيتة واللتيا والتي وادخلت فيه كلمات لا تليق بمكانة الرئيس البشير الذي اشتهر في خطاباته بالعفوية والأرابة والتلقائية المبدعة الرائعة والتواضع التام مع شعبة الذي كان يفهم منه ويفهم منهم ..
سيد الخطيب هو من صاغ الخطاب رغم تأكيدات زميلنا بهرام في صحيفة اليوم التالي (المليحة) ان من صاغ الخطاب هي الاستاذه الرائعة سامية ورئيس المجلس الوطني الاسبق مولانا الطاهر الا ان الحقيقة تقول ان سيد الخطيب هو من صاغ الخطاب ،، وهنا نسئل عزيزي القارئ : من أين اتي سيد الخطيب هذا ؟؟ ولماذا صاغ الخطاب ومن طلب منه ذلك بعد ان افحمنا وسود وجوهنا ووجه الشعب السوداني البطل في صياغة اتفاقية نيفاشا وضياع الجنوب منا بحلاله وحرامه كما نسأله ايضا من اين اتي بهذه المفردات (الصعلوكة) مثل الوثبة والسيرورة وهلم جرا من الموبيقات السبعة ..
سيد الخطيب فاشل لدرجة قف تامل وحاقد وحاسد واهلنا في دول الخليج العربي يقولون : (الحاقد والحاسد لا يفلح وإن فلح ما يكسب) وسيد الخطيب لن ولم يفلح لأن ضميره وقلبه اسود وان حقده العظيم علي العائلات الكبيرة المعروفة وابناء البلد الذين تجري في عروقهم الدماء الملكية قد بلغ اشده كما انه يسعي دائما لازالة (الهوية السودانية) التي نجح تماما في محوها عند فتياتنا وبناتنا ولكنه فشل في محو الجلابية والثوب والسروال والمركوب ..
خلع رجل سوداني عمامته وطاقينه وجلبابه وسط السوق وعرضها جميعا للبيع لأن سيد الخطيب أراد ان يمحو هوية ذلك الرجل ولكنه فشل فاحتفظ بعصاته ومركوبه وسرواله وقميصه وهنا تكمن الهوية السودانية ..
عزيزي القارئ الكريم نعم كان في خطاب الرئيس مفاجئة ومفاجئة مذهلة .. الرئيس البشير اتي الي قاعة الصداقة ليقول لكل العالم : انا استقيل من منصبي هذا للرجل الامين بكري حسن صالح الرجل العملاق والذي ولد عملاقا : اتنازل لهذا الرجل القوي صاحب الحكمة والفطنة والكياسة والسياسة وليس (الوثبة) وذلك لأن الوثبة هي علي وزن الوجبة وكل من يثب علي شي فهو جائع فقير لا يملك قوت يومه ومن لا يملك قوته لا يملك قراره ..
هكذا أراد الرئيس ان يفجر مفاجئتة لكن المخلصين المتعففين قالوا له : (اصبر للبصح اليس الصبح بقريب) ..
الله اكبر والننصر والعزة للشعب السوداني البطل والموت الزئام (الكحاكح) اشباه الرجال وليسوا برجال الذين يطمعون في الحكم مرة اخري حتي لو كلفهم ذلك التحالف مع الشيطان
الوزير مأمون حميدة:
الوزير مأمون حميدة وزير الصحة بولاية الخرطوم يتعرض لحملات شرسة فارغة جوفاء وخاوية علي عروشها وكل هذا سببه انه ولد عصاميا وليس عظاميا والعصامي في اللغة هو الشخص الذي يعتمد علي نفسه حتي يصل لأعلي المراتب والمناصب بجهده وعرقه وارابته عكس (العظامي) الذي يعتمد علي عظام اهله في المقابر ويقول انا ابن فلان وعمي علان وجدي فرتكان ..
الوزير مأمون حميدة رجلا (منعوم) اي في نعمة وراحة بال وكل ذي نعمة محسود كما يقول المثل العربي .. هذا الوزير النبراس المنارة يمتلك مستشفي خاص يحمل اسم (الزيتونة) وهذه الزيتونة فيها كل ابداعات الطب والاجهزة الطبية الحديثة اضافة الي الكوادر البشرية الطبية المتخصصة والرائعة لكن الحاقدين والحاسدين والرجرجة والدهماء واللطالط وسقط المتاع وثبوا وثبة نمر جائع علي المستشفي وصاحب المستشفي واتهموه بأنه لا يحرم مستشفاه من روائع الامتيازات وذلك لأنه وزير صحة وان مستشفاه قد رفع عنها القلم بل ذهبو لاكثر من ذلك وقالوا انه طرد بائعة طعام من أمام جامعته حتي يتسني لطلابه وطلبته من الاكل في كافتريا الجامعة علما ان جميع طلبته من ابناء الاثريا واثرى الاثرياء ..
بالله عليكم كيف تترك طالبه او طالب حنكوش كافتريا الجامعة ليأكل من بائعة طعام بلدي تبيع المرارة والكول وملاح ام بقبق وام تكشو وهلم جرا من تلك الاطعمة الخزعبلاتية وثالثة الاثافي تقول ان الوالي الخضر يحتفظ به لحاجة في نفس يعقوب ..
ايها ال########ون الجهلاء من نصب مأمون حميدة وزيرة لصحة ولاية الخرطوم هو الاخ الرئيس القائد عمر البشر ومازال مصراً عليه لانه يعرفه جيداً بأنه عفيف أمين طاهر شريف وعينوا ملانة .. اتي به الرئيس ليدعم وزارة الصحة من ماله وليس من مال الحكومة ..
ايها الفاشلون هذا هو الوزير مامون حميدة العجبوا عجبوا والماعجبوا يلحس مناخيروا يا جبناء ...
بعيدا عن وقاحة السياسة
بلغوها اذا اتيتم حماها
انني متُ في الغرام فداها
واذكروني لها بكل جميل
فعساها تبكي علي عساها
واصحبوها لتربتي ـــ فعظامي تشتهي ان تدوسها قدماها

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de