دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1)

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-10-2018, 02:10 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة دارفور
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
28-08-2004, 05:45 AM

خالد عويس
<aخالد عويس
تاريخ التسجيل: 14-03-2002
مجموع المشاركات: 6332

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) (Re: خالد عويس)

    • كنت حريصا على عيادة زعيم "المؤتمر الشعبي" المعارض الدكتور حسن الترابي في مستشفى ساهرون. بدا لي مستجمعا قواه الفكرية والسياسية، وواثقا من أن ضحكته ستكون الأخيرة في مقابل الضحكات التي يطلقها بعض تلاميذه حاليا. وتظل المراهنة على إنتهاء دور الترابي في المشهد السياسي السوداني ضربا من السخف، فالرجل لا زال يناور ويتحدث بعمق عن قضايا شائكة لافتا –خلال لقائي به- إلى التمحورات الإثنية التي انحدر إليها الوضع السوداني. وقال ضاحكا إن بعض الإثنيات من حقها أن ترفض سيطرة المركز "الإثني" وغلبته السياسية والثقافية.
    • وكان لافتا أن الترابي الذي بدا في صحة جيدة، يعوده في المستشفى عدد كبير من الزوار لتدور في الغرفة المخصصة له نقاشات ليست بالضرورة سياسية، لكن الموضوع الأبرز لتلك النقاشات هو دارفور. وطيلة 45 دقيقة قضيتها معه بحضور عدد كبير من الزوار، لم يكف الترابي عن التحدث في شؤون مختلفة بدء من احتمالات التدخل العسكري في السودان، مرورا بالمراهنة التي يتذرع بها بعض في خسارة بوش الانتخابات الأمريكية المقبلة، وانتهاء بالأوضاع الإقليمية، ولأنني لم أستأذنه في نشر آرائه، يصعب علىّ الاقدام على ذلك.
    • وصلتني ردود فعل على طرقي ملف "شركة شريان الشمال" التي تتولى الطريق الواصل بين الخرطوم وشمال السودان. وطالبني بعض بالكتابة باستفاضة عن هذا الموضوع. ولأن الفساد في السودان ليس مقصورا على هذا الطريق، ولأن الشفافية غائبة بالكامل، ويتناوب المتنفذون في نهش جسد الوطن ولحوم المواطنين، فإن أصواتنا تظل ضعيفة، ومطالباتنا بالكشف عن الحسابات "المعتمة" ميتة. ولن يكون بمقدورنا غير أن نضغط جماعيا في اتجاه تعرية الفاسدين وخوض حرب ضروس ضد الفساد.
    • ولا يمكنني أن أرمي تهمة الفساد على الحكومة وحدها، فعدد لا يستهان به من السودانيين أضحوا نهبا لهذا الطريق المظلم بحسبانه –في رأيهم- الطريق الوحيد المتبقي أمامه في ظل النخر المستمر للقيم. ولا أستثني من هذا، بعض مسؤولي أحزاب المعارضة الذين تسللوا إلى السلطة كوزير دولة انضم حديثا إلى الطاقم الحكومي ورأيت "قصره" في ضاحية المعمورة في الخرطوم، أو آخرين لا زالوا يتشدقون بالمعارضة ويجهرون بآراء متشددة في حين أن شركاتهم تجري صفقات مشبوهة مع السلطة وفاسديها، ويتم اسناد عطاءات بمبالغ خرافية لهم من تحت الطاولة، وسيصار إلى كشف مخالبهم التي تنهش جسد الوطن "في الوقت المناسب" بعد أن تتلاشى نشوة انتصارهم الآني.
    • ومسؤول حكومي آخر انسل خارجا من الطاقم قبل شهور قليلة ثم فتح النار على رفاق الأمس، دلوني على منزله الفخم في العمارات، فضربت يدا بيد متسائلا " أما من أحد في هذه المدينة محصن ضد الفساد"، ثم قصدت منزل الأمير نقدالله في أمدرمان لأطمئن على صحته. في منزله دائما أشعر أنني في حضن السودان الذي أعرفه، السودان القديم الجديد. السودان "النظيف" الذي يستطيع الانتحار –كالساموراي- على أن يفقد عفته وطهارة يده. قلت في سري "ما أحوجنا لرجال على شاكلته". وأدرك أن الوقت لم يحن بعد للتحدث عن هذا الرجل، وكشف الكثير من ملابسات حوله أفضّل أن تبقى حاليا في طي الكتمان لأنه هو نفسه ما كان يرضى أن تذاع الآن حرصا على وحدة الصف.. والوطن!!
    • أعتقد من خلال لقاءاتي وحواراتي في الخرطوم أن أحزاب المعارضة السودانية كلها تعيش حالة من انعدام الوزن والفاعلية السياسية. أضحت أحزابنا السياسية مجرد صالونات لـ"الونسة" وربما النميمة أيضا. ما جعلني أتفاءل –أخيرا- هو أن الناشطين السياسيين من خريجي التسعينات في جامعة الخرطوم تداعوا خلال وجودي في الخرطوم لمناقشة أزمة دارفور والاتفاق على نوع من التنسيق والموقف الموحد إزاءها. هذا يمثل قمة الوعي السياسي والنضج الوطني. هؤلاء الشباب إن آمنوا بقدراتهم وآمنوا بإيمانهم الكبير بالوطن، سيكون بمقدورهم التفوق على شيوخهم الذين تسبب بعضهم في جر السودان إلى الكارثة.
    • التقيت في منزل السيد الصادق المهدي بالعم إبراهيم وطني –الذي سألني الأخ منوت عنه سابقا-. كان في صحة جيدة، وكنت مسرورا بلقائه. وحدثته عن كتابتي عنه، وبدا لي سعيدا جدا بما كتب عنه. إن أمثال إبراهيم وطني –الذي لا يعيره الكثيرون انتباها- يمثلون قمما من قمم التضحية والوفاء المثالي لمبادئهم. ولو كان الأمر لي لكرمت في شخصه –تكريما لائقا- كل شهداء ومناضلي 1976.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) خالد عويس25-08-04, 08:31 AM
  Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) nadus200025-08-04, 09:15 AM
    Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) Osman Hamid25-08-04, 09:52 AM
  Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) Roada25-08-04, 09:59 AM
    Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) Adil Osman25-08-04, 11:01 AM
      Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) محمد عبدالرحمن25-08-04, 12:19 PM
      Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) Roada25-08-04, 01:52 PM
        Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) Kostawi25-08-04, 02:19 PM
  Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) NEWSUDANI25-08-04, 08:53 PM
  Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) محمد أبوجودة26-08-04, 00:20 AM
    Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) خالد عويس26-08-04, 02:26 AM
      Re: دارفور تحترق والوزير في "الساونا" !! (1) خالد عويس28-08-04, 05:45 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de