الإستراتيجية كمان وكمان..!! بقلم عبد الباقى الظافر

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-09-2018, 11:39 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
27-10-2015, 02:50 PM

عبدالباقي الظافر
<aعبدالباقي الظافر
تاريخ التسجيل: 30-03-2015
مجموع المشاركات: 855

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الإستراتيجية كمان وكمان..!! بقلم عبد الباقى الظافر

    01:50 PM Oct, 27 2015
    سودانيز اون لاين
    عبدالباقي الظافر-الخرطوم-السودان
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    الثلاثاء, 27 أكتوبر 2015 10:18
    أشهر كنا نتحلق حول مجلس رجل أعمال سوداني مقيم في المملكة السعودية.. وقتها كان الثري السوداني يخطط لقيام استثمارات في دول أفريقية من بينها يوغندا وتنزانيا.. سألت الرجل لماذا يعبر الأجواء الإقليمية السودانية دون أن يتوقف مستثمراً بالخرطوم.. إجابة الرجل كانت قاطعة وشافية «السودان بلد لا يمكن التنبؤ بمآلات الأحوال فيه».. ثم وجه إلينا سؤالاً مستفزاً إن كان بوسع أي منا التخطيط لحياته الخاصة لمدة عامين بكل اطمئنان.. لذنا بالصمت أمام تساؤلات رجل يستخدم معيار
    «البزنس» في القياس.
    أمس انعقد بالقصر الجديد اجتماع مجلس التخطيط الإستراتيجي الذي يرأسه رئيس الجمهورية.. منذ الصباح تحول القصر الرئاسي إلى ما يشبه السوق الشعبي.. رجال يرتدون ملابس صوفية.. وزراء سابقون أكل عليهم الدهر وشرب.. مجموعات نسائية يجدن الظهور في المناسبات العامة.. ثم بين هؤلاء نخبة تائهة ضاعت وسط الزحام.. مطلوب من كل هؤلاء وضع خطط إستراتيجية لتعين البلد في مقبل الأيام وقادم السنوات.
    في تقديري.. هنالك قصور في الرؤية الإستراتيجية في السودان... القصور سببه الاعتقاد أن الحشود الشعبية يمكن أن تفكر بهدوء لتجد حلولاً للمشكلات أو تخطط بعناية حتى لا تقع في المشكلات.. مثل هذا الحشد الشعبي من عوام الناس سيجعل مُتَّخِذ القرار يتوه عن المقصد.. قبل بناء إستراتيجية جديدة أليس من الواجب أن نسأل ماذا عن الخطط الإستراتيجية من الخمسينية وماتلاها.. هل تتحرك بلادنا على هدى عقل إستراتيجي وخطط محكمة أم الأمر يسير بعقلية رزق اليوم باليوم.
    لأن الخطاب يكفيه عنوانه سأبدأ بالخطة الإستراتيجية الخمسينية.. من كان قائماً على تلك الخطة لم يكن سوى مدرس عمل بالمدارس الثانوية لسنوات طويلة وعرف بإجادته للغة الإنجليزية.. رغم أهمية الملف الإستراتيجي إلا أن الراحل الدكتور تاج السر محجوب نقل للعمل سفيراً في نيجريا.. من يشرف على مجلس التخطيط الإستراتيجي الآن هو الدكتور عباس كورينا.. سمعت هذا الرجل يتحدث في منتدى يناقش آثار الهجرة والوجود الأجنبي في السودان.. هذا المخطط أكد أن قيادة الدولة تتعامل بمرونة مع الوافدين لأنهم مسلمين.. هل هذا يعني ان نفتح بلادنا لكل من نطق الشهادة.. هذا نموذج للعقل الإستراتيجي الذي يسيطر على مفاصل الدولة.
    في تقديري.. أن هنالك قضايا حيوية تحتاج إلى إعمال التفكير الإستراتيجي.. أين تقف الدولة من التعليم التقني.. هذا المسار المهم تم جعله منفصلاً عن وزارة التعليم العالي ثم عاد إليها طائعاً.. كل ذاك الحراك دون أدنى إستراتيجية مرشدة.. منذ سنوات ونحن نهتف أننا سلة غذاء العالم وبلدنا به مئتا مليون فدان من الأراضي الزراعية.. هل هذا الكلام صحيح والإحصاءات دقيقة خاصة بعد انفصال جنوب السودان.. وهل بإمكان الاقتصاد الزراعي أن ينهض بأمة في مثل ظروفنا.
    بصراحة.. التخطيط الإستراتيجي عمل نخبوي يوكل للمختصين والخبراء.. بعد الدراسة والتفاكر يحال إلى الجهات ذات الصلة لتفصله في شكل قوانين وسياسات تجد طريقها للتنفيذ.. الخطوة الأولى تبدأ بإبعاد التخطيط الإستراتيجي من يوميات السياسة والساسة في السودان.





    أحدث المقالات
  • كارثة ماحقة في خور عرب حيث مناجم الذهب بقلم د. ابومحمد ابوآمنة
  • ﻗﺮﺍﺀﺓ ﻓﻲ ﺧﻄﺎﺏ ﺍﻟﺒﺸﻴﺮ ﺍﻣﺎﻡ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﻘﻮﻣﻲ ﻟﻠﺘﺨﻄﻴﻂﺍﻻﺳﺘﺮﺍﺗﻴﺠﻲ !!
  • القصاص بالكلمات كف أول بقلم جعفر خضر
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (17) انتفاضة القدس والتضامن العربي والإسلامي بقلم د. مصطفى يوسف

  • عاصفة التغير بقلم Suliman Osman
  • الذكرى السنوية لمجزرة الدوايمة المنسية بقلم د. غازي حسين
  • كمال عمر يكشف عن خطط المؤتمر الشعبي لاستغلال الحوار الوطني بقلم حسن الحسن
  • ابرد .. في صوت طلقة ودبابة ! 2 / 3. بقلم . أ . أنـس كـوكـو
  • مافشل فيه المؤتمر الوطني ... أنجزه المنشقون عن الأصل بقلم صلاح الباشا
  • فاطمة أحمد ابراهيم تسلم عليكم كوووولكم !! بقلم خضرعطا المنان
  • صُناع أزمات لا رجال بطولات بقلم كمال الهِدي
  • الحركة الشعبية شمال ... والنهاية الابدية بقلم بقلم الاستاذ. سليم عبد الرحمن دكين لندن بريطانيا
  • لماذا رحب الأردن بتصريحات نتانياهو؟ بقلم د. فايز أبو شمالة
  • أبكي كبكي.. شلالو يبكي بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • أحلى مؤامرة !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • توحيد الجبهة الثورية لماذا..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • منصور خالد .. مرة أخرى بقلم الطيب مصطفى
  • ( أعمل رايح ) بقلم الطاهر ساتي
  • الرأي والرؤية وأزمة الإنتماء الوطنى!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • المسؤلون في الدولة: هل يدفعون الضرائب في بلادنا ؟؟!! بقلم احمد حسن كرار
  • السرطان- منتج خبيث آخر من منتجات نظام الانقاذ! بقلم عثمان محمد حسن
  • العهر بالكلمات بقلم عبدالله علقم
  • القيادة (المٌكلفة) للحركة الشعبية تَفّصِل دكتور أبكر آدم إسمّاعيل..وآخري بقلم عبدالوهاب الأنصاري
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (16) مشاهدٌ يومية وأحداثٌ دورية بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    27-10-2015, 06:40 PM

    عاطف بكري


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: الإستراتيجية كمان وكمان..!! بقلم عبد الباق� (Re: عبدالباقي الظافر)

      بصراحة ـ التخطيط الاستراتيجي عمل نخبوي يوكل للمختصين والخبراء ..
      بصراحة ـ التخطيط الاستراتيجي عمل نخبوي يقوم به المختصون والخبراء ..
      بصراحة ـ التخطيط الاستراتيجي عمل نخبوي يقوم به المختصون والخبراء ..
      بصراحة ـ التخطيط الاستراتيجي عمل نخبوي يقوم به المختصون والخبراء ..
      تلك نصيحة غالية وهامة للغاية .. وهي تلك الركيزة الأساسية التي يجهلها الناس في هـذا السودان .. وكل مشاكل السودان منذ استقلال البلاد هي من تبعات تلك الاستراتيجيات المسترجلة المتخبطة البليدة .. وعند تلك النقطة بالذات يسقط السودانيون عقلاَ ومهارةَ .. ويتساوى عندها العلماء والجهلاء .. حيث التخبط والتخمين والرميات العشوائية عند وضع الاستراتيجيات .. والسبب الأول والأخير في ذلك هو تواجد الإنسان الخاطئ في الموضع الخاطئ .. ومع الأسف الشديد فإن في هذا السودان كل إنسان يحسب نفسه ذلك الكل في الكل بمجرد القليل من الثقافة والمعرفة .. والسودانيون لا يؤمنون بضرورة التخصصات في المجالات .. ويحسبون ذلك من قبل الترف والمبالغـة .. وعندهم كل شيء هين وسهل ولا يحتاج .. وتلك علل عقول لا تفهم ضروريات التخصص في المجالات .. والمحصلة هي أن البلاد تدفع في النهاية مرارات الفشل والخيبة في كل مسارات الحياة .. حيث الواقع المرير الذي ينافي ويناقض المخطط الاستراتيجي جملة وتفصيلاَ .. ومن الطبيعي أن توصف الاستراتيجيات السودانية بأنها مجرد مستندات وأوراق تملأ الأضابير ولا تعني شيئاَ .. وما زال السودان ينتهج تلك السياسة البليدة الغبية عند وضع الاستراتجيات القومية .
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de