الرياضه ،الرياضه للاخ تاج السر و الاخرين بقلم شوقي بدرى

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-12-2018, 02:12 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
29-09-2015, 11:27 PM

شوقي بدرى
<aشوقي بدرى
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 499

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الرياضه ،الرياضه للاخ تاج السر و الاخرين بقلم شوقي بدرى

    11:27 PM Sep, 30 2015
    سودانيز اون لاين
    شوقي بدرى-السويد
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين





    وانا في العاشرة ناداني استاذنا في بيت الامانة الاستاذ مصطفي الطويل وطلب مني احضار بعض الماء . وبعد ان شرب سأني انت هلالابي ذي اخوك ولا عندك طايوق ؟ وعندما عرف اني مريخابي قال لي بيتين من قصيدته التي يمدح فيها المريخ .
    دار تدين لها الحواضر والقري
    تحمر شارتها تزين الاصفرا
    مريخ ينشر في السماء ضياءه
    نجما يزين الخافقين منورا
    وحفظت البيتين مباشرة . وكنت ارد بهما علي الهلالاب .
    المشكلة بالرغم من ان الكرة لعبة جماعية ، ا لا ان السودانيين ليسوا بجيدين في التعاون والعمل الجماعي . الادارة يجب ان تكونجماعية . ولكن نفشل في التوافق . الاستاذ زكي الحاج سيطر علي رياضة الملاكمة تماما . وكان يحابي الخرطوم بالرغم من ان الملاكمة بدأت في قوة دفاع السودان ، بمجموعة كبس الجبة وقدوم زعللان في امدرمان سلاح المهندسين . والاستاذ زكي مدير المعارض السودانية ، كان يرأس الاتحاد ويحكم المباريات ويحدد من يمثل السودان . ويحدد كل شئ . وترك الكثيرون الملاكمة بسببه . ولكن بعد ذهابه ماتت اللعبة .
    التنس وتنس الطاولة والفروسية والسباحة لم تتواجد في امدرمان . لانها رياضة تحتاج للمال . والدافوري في كل زقاق في امدرمان وبدون جزم . ولم يكن في كل امدرمان ملعب تنس واحد للجمهور .
    العم وزير الرياضة طلعت فريد والعم فريد طوبيا وآخرون سيطروا علي التنس . ولكن بعدهم انهار التنس . هل نحتاج ,, للاداري الواحد ,, ليدير كل شئ ؟ يبدو كثيرا ان الديمقراطية ليست بناجعة .
    شاخور ادار المريخ بيد من حديد وبحب طاغي . ولكن له غلطاته . فعندما فرح المريخاب باستقطاب السباح كيجاب للمريخ قال العم شاخور .. ده بيدخل قون في الهلال ؟ وشاخور هو السبب في انضمام الامير صديق منزول الي الهلال . فعندما تأخر صديق في الخروج من دارهم للذهاب والتوقيع للهلال صدرت جملة غير لائقة في حق صديق ، في اللحظة التي خرج فيها الامير من الباب. ورفض التوقيع للمريخ . فقال له العم شاخور ,, اركب انا بوصلك للهلال ,, .
    احد رجال لجنة نادي الربيع قام بطرد نصر الدين جكسا من النادي بعد ان وقع للنادي . وكان جكسا صغيرا في سنه . وقال الاداري الذي لا يعرف اللاعبين . ,, اسي في النادي ده في زول قدرك يلا اطلع بره ,,
    احد اصحاب الكروش الكبيرة بالقرب من المسرح في نادي المريخ نادي علي الفراش بلال وقال له ,, امشي جيب الكورة من ال .... البينطط براه دا واطفي الانوار . وكان ذلك كابتن وندر بوث ديو اسطورة كرة السلة وهو الذي حير الجميع في البطلولة العربية في الستينات . وغضب الكبتن وندر وترك النادي ولكن والده الوزير بوث ديو ارجعة لانه صديق الاعمام في لجنة المريخ .
    الادارة اهم من اللعيبة لان اللعيبة يتغيرون بسرعة . واليوم صارت الكرة قشرة وسيطر عليها الكيزان . وضاعت الروح الرياضية والزمالة والتزام الصادق . وصارت الصحف الرياضية عبارة عن مصدر للكسب السريع . وصارت القمصان والقبعات والاعلام ... تميز المشجعين ومصدر ثروة للبعض .
    من الاداريين المشهورين في نادي المريخ الهلالابي الكبير الظابط حسن ابو العايلة . وهو الذي ذهب مسلحا بعكاز مضبب لمخاطبة لجنة النادي . والسبب كان ان اللجنة تترك اختيار المنتخب لصديق منزول وكثبر من القرارات . وتعامله بطريقة خاصة . وترك الهلال وانضم للمريخ كلاعب . قدم كثيرا للمريخ . وادار المريخ بطريقة عسكرية نجحت في اغلب الاوقات الا انه اصطدم بالكثيرين . وبسببه ترك كمال سينا المريخ والكرة . وبعد احدي الهزائم كان يقرع الجميع باسلوب المدرس . فاخرج كمال سينا جنيها من جيبه وقال لبلال .. بلاه جيب لي شاي ورجع لي 99 صاغ . وكان ابو العايلة قد ترقي لرتبة الصاغ. السؤال هل الدكتاتورية تنجز اكثر من الديمقراطية ؟؟
    الهلال كان اكبر من المريخ وكانت جماهيره اكثر من جماهير المريخ . وساعد خروج المريخ إلى ,, الخلاء ,, في بعض العزلة . وكان نادي الهلال يمتلئ بالبشر بسبب قربه من السوق ووسط المدينة . وكان الناس يذهبون لمشاهدة تمارين العقلة والمتوازيين والمصارعة والملاكمة . وكمال الاجسام ورفع الاثقال ومنافسات البلياردو اليومية . يالرغم من صغر مساحة النادي . كان الهلال .... هلال الملايين . واليوم اتمني انا المريخابي ان يفوز الهلال بالكأس الافريقي .
    وانتعش نادي المريخ في الستينات بسبب الملاكمة وحمل الاثقال وكمال الاجسام وكرة السلة . وصار النادي يمتلئ بالناس . ويحس الانسان بالحياة .وكان عبدو جعفر ابو الحديد يضحي بوقته وجهده . وظهر الاخ حسن جبريل وبدا في جمع الجميع في الجمباز . واحتج الجميع خاصة الملاكمون وحملة الاثقال وتلك كانت ديكتاتورية من الاخ حسن جبريل . وانتهي الامر باشتباك بين اثنين من الوزن الثقيل . وقرر احد التجار طرد الجميع ، بالرغم من اننا ندفع اشتراكات شهرية . والبوفيه قد انتعش . وكثر المشجعون في المساء
    بعد فترة ، وبعد كتابة العرائض سمحوا لنا بمقابلة المسئولين . وكنت احد اعضاء الوفد . وقدمنا لشخص يجلس وتجلس كرشه امامه . وغسلنا بنظرة باردة وتجاهلنا وسأل من قدمنا ,, ديل منو ديل ؟ وعنما عرفناه بانفسنا ، قال باستخفاف ,, ونحنا عندنا حاجة ذي ده ؟ ... ده نادي كورة ... في واحد فيكم بيقدر يدخل الكورة بين الخشبتين يجي يتكلم ,, . وتفرقنا .
    الرياضة يجب ان يسيرها من مارسها، ارتبط بها او من احبها بصدق . فالعم عباس حبيب الله او عباس جلادي كان عاملا بسيطا انشأ نادي الهلال بجهدة وماله وتفانيه وحبه للرياضة . وتغير الاسم من فريق عباس الي الهلال وصار ندا للمريخ الذي تكون قبله . والآن يسيطر عليها الكيزان وحلفائهم .
    انا كامدرماني اقول بملئ الفم ان احتكار امدرمان للدوري وكاس السودان وكل شئ خطأ . نريد لفرق الاقاليم ان تتطور . وان تهزم فرق العاصمة ، وان لا تغذي العاصمة بلاعبيها بسبب تقص المال . والرياضة ليست كرة القدم فقط . وكرة القدم ليست مريخ وهلال . هذه لعنه عنق الزجاجة . فكل لاعب يريد ان يلعب للمريخ والهلال . ولهذا لاتجد الفرق الاخري فرصة للتطور . ولا تستطيع شراء المحترفين ، والتعاقد مع المدربين الاجانب . والسبب المال ... والمال .
    تذكرن هذا الكلام وانا اقرا موضوعا لاخي التاج عن هزيمة الهلال وعدم تفوق المريخ بهامش كبير . اليوم. وتذكرت موضوعا قديما قبل حوالي عقد ونصف . والي اليوم لا استطيع ان افهم الحقد والكراهية التي يتبادلها المريخاب والهلالاب . ويضحك اصحاب الصحف الذين يكسبون المال .
    اقتباس

    الرياضه ،الرياضه للاخ تاج السر و الاخرين .
    اول شئ نحن كلنا اهل المريض المتواجد في العنايةالمركزة و المريض بتاعنا هو الكوره السودانيه و الرياضه السودانيه .
    اول حاجه الكوره ما كل شئ ، الكينيون و المغاربه و الاثيوبيون سحروا العالم بانجازاتهم في العاب القوه . و مصر صارت رقم يحتسب في كرة اليد و الاسكواتش و العاب اخري كثيره .
    التحزب الشديد بمنع الزول يستمتع باللعبه الجميله ، ايه المانع يا تاج السر تستمتع بفوز الهلال و في نفس الوقت بي قون السعودي العملو بالمقص . مش قون جميل . ناس المريخ ديل ما اولاد امدرمان و فريق سوداني كبير . انا كنت مريخابي لانو اخوي الكبير الشنقيطي كان هلالابي و كان لاعب كوره جيد و مافي زول يكون قدم دمه للمريخ زي ما عملنا نحن زمان . اتدقينا في تمارين الملاكمه و في ماتشات الملاكمه في نادي الخريجين الخرطوم ، سلاح المهندسين و دار الرياضه الخرطوم و لكن كنا نحب صديق منزول و نقف في الشارع عندما يمر في طريقه الي منزلهم في شارع الفيل . و نفتخر بسليمان فارس السد العالي الذي سجل اصابة الهلال اليتيمه في شباك الهونفيد المجري في 1956 و اشاد به الكابتن بوشكاش و بوجيك المجري .
    و كان ترنا يعتبر بالنسبه لنا بطل و شخصيه اسطوريه . و بشهاده السعوديين فهو المدرب الذي خلق الكره السعوديه . و السعوديون يقولون لكدايس الكداره كدايس اقتباسا من السودانيين و ترنا . و كديسه و ككو و قرنتيه و ....هذه كلمات نوبيه .
    في سنة 1959 تكون فريقان نظريا في العالم بواسطة اتحاد الكره العالمي والمدربين العالمين ، احد الاثنين و العشرين لاعب و مثل ياشينوف حارس المرمي الروسي كان صديق منزول احدهم و فرحنا كسودانيين و ابتهجنا .
    و كان لي حب و ارتباط بالمورده فعندما سألوا السد العالي عن احسن الفرق السودانيه قال بلهجته المصريه (المورده بتلعب ) . اخونا بكري عثمان الذي عمل في رخص العربات في الخرطوم لسنين طويله و المعروف بود النوبه كان احد مشاهير فريق المورده و كان مشهور بانه يغيظ اللاعبين الاخرين و في احد الماتشات تطاول علي الامير صديق منزول ، و في الهاف تايم اشتكي الامير للكابتن عمر عثمان. و كما سمعت من كابتن السني الماظ ابن اخ لاعب المورده قديما صديقي الجاك الماظ فان عمر عثمان قطع لاخيه كف بتاع ناظر قائلا ( اوعك تقل ادبك علي صديق ، حتي لو خسرنا المباراة مش مهم ) فوقف بكري انتباه قائلا (حاضر ) .
    ود الاشول الذي نشا و ترعرع في المورده وكان من اصدقاءنا كان يلعب للهلال . و كان مشهورا بانه يستفز في الماتشات و عندما خطب الاستاذ هاشم محمد عثمان ، قال ود الاشول للاستاذ هاشم عندما التقط الكره (...... ) فخرج الاستاذ الجنتلمان هاشم من طوره و غضب كل لعيبة الهلال و المشجعين من ود الاشول و اجبر علي الاعتذار للاستاذ هاشم .
    الصداقات كانت تربط لعيبة الكره مع بعضهم البعض . و برعي احمد البشير المشهور بالقانون الذي كان بمثابة صديق منزول المريخ كان صديقا لصديق منزول و يذكر الاستاذ الطيب ميرغني شكاك ان صديق منزول اقنع برعي بالتوقيع للهلال في بداية الخمسينات . بمساعدة ادريس شكاك الهلالابي . و في كتابه الاحفاد يذكر انهم تناولوا معه طعام فطور رمضان قبل التوجه للتوقيع . و وقتها كان الاستاذ الطيب يسكن في مدرسة الاحفاد بالقرب من المجلس البلدي و ادريس شكاك احضر الفطور من منزلهم .
    الاستاذ حسن عطيه طيب الله ثراه حضر لبراغ في الستينات للعلاج . و عندما استلم الفلوس التي سلمها نادي الهلال للمدرب الشيكي ستاروستا كانت بالسعر الرسمي بينما السعر الفعلي هو مرتين و نصف و لم يجد الاهتمام الكافي من الشيك كلاعب كبير مما اغضب طالب الطب وقتها و قريب تاج السر عبدالرحمن عبدالحميد عثمان و طالبه بان يبلغ نادي الهلال فرفض ابو علي قائلا (ما ممكن اشتكيه ، الراجل ضيفنا و مدرب الفريق القومي ، ازعزع ثقة الناس فيه ، اطلعه حرامي ، مش مهم حتي لو ما لقيت اكل ) . و في بعض الاحيان كان ياكل اكل الطلبه الذي لم يكن جيدا و يقدم في مطاعم تخدم الاف البشر و في بعض الاماكن عشرات الالاف من طلبه و عمال ولم يجد ابو علي العلاج والاهتمام المناسب في براغ .
    اللعيبه كانوا يلعبون بحماس و تجرد . الشاويش جمعه الذي كان صول مدرسة وادي سيدنا كان يحضر بالدراجه بالرغم من بعد المسافه و الشارع الوعر و يتكل العجله و يدخل الماتش . و بعد الماتش يرمي الدينمو و يقفز علي العجله راجعا لوادي سيدنا .
    هذه هي الاخلاق الرياضيه و ما نبحث عنه الان هو هذه الروح الجميله للتعاون . فالرياضه اخلاق . ففي سنة 1964 و في ماتش في تونس اتي ضابط بوليس لغرفه لبس الفريق القومي السوداني سائلا عن سلسله ذهبيه تحوي صوره والدة احد اللعيبه التوانسه و عندما انكر الجميع رؤيتها اشار الضابط ان ود..... قد التقطها في الميدان و شوهد و هو يضعها (في الحزه ) ، فانهار الكابتن ابراهيم كبير باكيا . و طرد ..... من الفريق القومي و من فريق الهلال و ترك السودان. وكانت هنالك اغنية سيرة تقول ,,ليه يا ....... تعمل كده ؟
    الكابتن الامير صديق منزول و اسرته اجبروا علي الرحيل من منزلهم في شارع السيد الفيل لانه كان بالايجار فمات اسطورة الكره السودانيه و هو لم يمتلك المنزل الذي كان يسكن فيه مع اسرته .
    فلننسي صديق منزول فلماذا لا نتعاون هلال و مريخ و مورده و تحرير، نيل و ...الخ لكي نساعد و نحسن وضع نجومنا اليوم . ولا نهملهم ونعرضهم للضياع في المستقبل .
    كما ذكرت في احد البوستات قديما فان الترسانه في بداية الخمسينات كان امامها اربعه ماتشات و اذا خسرت اي منهم فستهبط للدرجه الثانيه . فحضروا للسودان و اخذوا اسطورة الكره السودانيه عبدالخير و ودالجراح و كلول و حمدتو . وفازت الترسانه في كل الماتشات و رجع عبدالخير الذي كانت امه الخالة عجوبه بائعه في سوق الشجره ليموت في امدرمان منسيا في نهاية الثمنينات وهو ابن امدرمان، ماذا قدم له الهلال ؟ . و كرم حمدتو بان جعله نادي الترسانه حارسا لبوابة النادي .
    فلنتعاون لنرفع الرياضه السودانيه خاصه كره القدم فنحن طيش الطيش في افريقيا .و لنبعد عن العدائات فكلنا اهل البكا يا جماعه.
    التحيه
    شوقي
    أخى الكبير شوقى لا أظنك تعلم أنى أكثر منك حزنا ، فكثير من هذه الخواطر التى حكيتها لى سمعتها من الذين عاشوها مثل العم يوسف عبدالعزيز كابتن الهلال وشقيق الشاعر المعروف / سيد عبدالعزيز.

    أخى شوقى أنت تحكى عن زمن آخر عشنا نحن فى آخره ورشفنا من شهده.

    هل تعلم أن عمر عثمان الملقب (بموسكو) قتله الهوس الدينى وهو يصلى بمسجد الحارة العاشره ؟؟؟ والان يستهدفنى هنا الذين تربوا على ثقافة هذا الهوس رغم أدعائهم الكاذب للتقدمية والنضال!!!

    وهل تعلم ان (برعى أحمد البشير) أو بريقع وجدته مرة يرتدى (سفنجه) منتصف النهار يمشى راجلا والدنيا (حر) لافح لا يحتمل فى قلب الشارع ، بالقرب من حديقة حى العمده ، وفى طريقى للمهديه فرجعت ووقفت اليه فركب السيارة دون أن يتحدث الى بكلمه، فقلت له الى أين تذهب؟؟ فرد وقال :- الى حى الشهداء.
    وبعد أن أوصلته لجهته

    قلت له:-

    لعلمك أنا هلالابى موت ، لكن بلد لا يحترم رموزه لن يتقدم أو يتطور.

    أخى شوقى لو اعدت اليك مقالاتى التى بدأت بها كتابتى الرياضيه والكرويه وهى (موثقه) هنا، كانت كلها حياد وواقعية ومعقوليه لا شطط أو استفزاز أو سخريه وأن كانت أحيانا مطلوبه، لكن فورا تتدخل (كلاب لهب) أظنك تعرفهم، وهاك يااستفزازات وشتائم وأنت تعرف أكثر منى نحن أبناء أم درمان وزقاق المنفله ، نصبر على الأذى ولكن أن فقدنا ذلك الصبر فعلى وعلى اعدائى.

    وكما قالت أحدى الحسان (الهلالابيات) فى موقع آخر :-

    الزمن ده أن لم تكن سبعا أكلتك (الضباع) !!!

    أخى شوقى انت تتحدث عن زمن غير الزمن الذى نعيش فيه ، فأنتم عشتم فى زمن أذا

    غضب أحدكم من اخيه قال له طالعنى الخلاء.

    ألان هناك شئ اسمه (التهكير) و(التدوير) و(التزوير) و(التلفيق) و(الفبركه).

    الرجاله يا شوقى بقت خساسه ومؤمرات والشاطر الذى يكسب بأى تمن.

    لا أظنك تعلم حينما اكتب هنا متخليا عن أخلاقى وسلوكى الذى يعرفه الجميع أخو

    اخوان لأبعد حد تتصوره أخاصم بشرف الرجوله والفرسان.

    لم يحدث حتى الآن أن ارسلت لصديق او زميل رساله الكترونيه أطلب منه أن يقف الى

    جانبى او يستهدف شخصا آخر او يستفزه ، بل أخوض معاركى فى الحياة وفى منابر

    الحوار لوحدى قاتلا أو مقتولا.

    حينما أكتب مواجها حملات (الدفتردار) أتذكر أحباب مريخاب أعزهم رغم أنهم

    والحمدلله لا يدخلون هنا من حسن حظهم أو حظى ، ومنهم (أئمان) أعظم الرجال

    واصدقهم السئ الحظ ابدا، لأنه لا يجد من يفهمه.

    وأذكر اخى وتوأم الروح المريخابى الباشمهندس (سيف) يعرفه البعض هنا.

    كنا نتجادل حول الهلال والمريخ ولم أعترف له بلاعب من المريخ سوى كمال

    عبدالوهاب، ولازال يمسكنى بها لأنه لم يعترف لى بلاعب واحد من الهلال، وعندما

    تخرج مهندسا (نزلت منى دموع الرجال) التى لم تنزل لموت أبى.

    كنا يا شوقى نلعب الكرة معا ونذاكر معا ونذهب يوما لحضور تمرين الهلال ، على

    ايام استاروستا وجكسا وأبراهيم يحى وديم صغير وعبدالمحمود.

    وفى اليوم الثانى نذهب ونشاهد تمرين المريخ على ايام ماجد وبشرى وهبه

    وعبدالعزيز عبدالله ، ومحسن العطا وجقدول وكمال عبدالوهاب.
    وعندما طلب منى جقدول أن أحضر له كرة خرجت (للأوت) لم أصدق نفسى من الفرح.
    شاهدنا حارسا للمريخ أسمه (عمر) لم يظهر أو يعطى فرصه من أمهر الحراس الذين شهدتهم فى حياتى والى جانبى أخى سيف ، وكنا نضحك لأن هداف مثل (سانتو) عجز ان يحرز فيه هدفا من دخل خط سته !!! وكنا نذكره حتى وقت قريب.

    لعلك تذكر حاج حسن عثمان وأبو آمنه حامد وعمر عبدالتام ، وحسن مختار.

    الان نحن فى عصر (الصحفى) المشجع الذى يبوح بأنتمائيه وميوله فكيف لنا أن نكن

    محائدين؟؟

    يا شوقى كرة القدم والهلال والمريخ من ألأشياء الجميله التى يحبها كل سودانى مهما أنكر ذلك ، فهى مثل (ريحة الأبرى) الفائحة مالية الحله قبل رمضان ، وهى مثل عشاء الفول الغير مكسر بزيت السمسم مع الأنداد، وهى مثل صبحية عرس تلاقى فيها الخالات والعمات الحنان. نحن يا شوقى نعشق كرة القدم مثل البرازيليين لا تقل لى ملاكمه أو حديد.

    صدقنى لم اشاهد مباراة ملاكمه طيلة عمرى ، ومع أحترامى لك أعتبر الدوله التى تسمح بلعبها متخلفه ، فمن اساسيات أى لعبة رياضيه (حماية الخصم).
    كرة القدم الجميله يا شوقى لا تقل عن سماع لحن جميل وكلمات راقيه ، لكننا فى السودان طمسنا معالم كل شئ جميل حينما أصبحت الحاجة والفاقة تجعل الأخ يدور أخيه !!!
    لا أظنك يا شوقى تعرف معنى (التدوير) سوف أحكى لك عن ذلك بعد مباراة الهلال والمريخ، التى أتمنى عشان خاطرك وخاطر أئمان وبعض الحنان أن ينهزمو الأتنين.
    (عدل بواسطة تاج السر حسن on 12-04-2004, 11:14 AM)



    Reply
    Beskrivning: http://www.sudaneseonline.com/files/social/facebook.pngBeskrivning: http://www.sudaneseonline.com/files/social/google_plus.png
    Beskrivning: http://www.sudaneseonline.com/files/social/chrome_twitter.png
    |
    التاج لك التحيه ..
    اول شئ انا اوافق مائه فى المائه ان الملاكمه ليست نوع من الرياضه بل هى لعبه وحشيه كشكل من انواع القتال فى الكلوزيوم الرومانى قديماً . والشئ الاسواء منها هو مصارعه الثيران كما فى اسبانيا والمكسيك . فى الماتش النهائى فى استاد الخرطوم فى الستينات كانت الملاكمه قد انتقلت كلياً من امدرمان الى الخرطوم ولم يشارك سوى شخصى والدكتور عز الدين |آدم حسين ومدربنا ادريس جباره . وكانت جماهير الهلال تشجعنا وعلى رأسهم الملاكم رزيق معبد وصديقه العملاق فيصل ولم يكن لفريق الهلال اى مشاركه فى تلك المنافسات . كنا اسره واحده .
    الجميع يذكرون الاخ كيشو صاحب فندق كيشو بجسمه الضخم لقد كان من اكبر مشجعين الكوره فى السودان وكان هلالابياً ولكن عندما مات اعطى جزاءً متساوياً من ثروته للهلال والمريخ وكان يقول ليس هنالك مريخ بدون هلال او هلال بدون مريخ . اظن اننى كنت اتردد على نادى الهلال اكثر من نادى المريخ . ونعشق اللعبه الحلوه .
    من الجمل التى صارت معروفه فى قاموسنا السودانى ( طالع فى الكفر ) . فبعد هزيمه المريخ فى 1961 طلع محمود الزبير لاعب المورده ومشى على الكره . فى الثمانينات قال لى ضابط جمارك فى الاردن . انا شاهدت ولدى الزبير يركب الكره ويسير عليها . وعندما عرف اننى اعرف ود الزبير اشر على حقائبى بدون مراجعتها فود الزبير مشى كذلك على الكره بعد هزيمه الفريق الاردنى .
    نحن نعتبر ان ده كله بتاعنا وديل ابطالنا بغض النظر بلعبوا وين . عندما كنت فى مدرسه ملكال الوسطى كان الكبار يهتمون بى ويسألوننى عن اخبار ابطال كره القدم وشكلهم ومظهرهم واين يسكنون وكيف يتصرفون . الاخ ابو رزقه لاعب الهلال كان يلعب لفريق النسر فى ملكال عندما كان يعمل فى الاشغال وكنا نتناول طعام الافطار يومياً فى دكان خالى اسماعيل وسط مجموعه ضخمه من التجار . ابو رزقه هو ابن اخت لاعب الهلال القديم خدارى ويسكنون فى فريق السيد المكى .
    هاشم محمد عثمان حارس مرمى المريخ كان استاذنا فى مدرسه ملكال الاميريه وساهم كذلك فى تدريب حراس المرمى . ورفع مستوى اللعب . سحابه بقامته الطويله والذى يسير بطريقه مميزه ويجرى فى الميادين وايديه شبه مرفوعه كان من حكام ملكال المميزين وهو لاعب كوره سابق فى امدرمان ويسكن المورده . وبينما هو يشاهد احد الماتشيات سمعنى اشجع ابو رزقه ( الهلالابى ) بصوت عالى مثل تشجيع ناس امدرمان . يضربوك واهلك بعاد . الخائن من وشو باين . شغل هلالك يا ابو رزقه ...... فتقدم نحوى وسألنى انت يا ود من وين ؟ وعندما قلت له اننى من امدرمان قال لى من العباسيه ولا المورده مش كده . وتلك كانت طريقه اهل المورده والعباسيه فى التشجيع . وحتى فى الحياه العامه يقولون لانسان مجتهد . مشغل هلاله . الكداره كانت تحتوى على ثلاثه مصاطب اربعه كدايس او سته وهلالين هلال قدام وهلال خلف .
    حارس المرمى الاسطورى سبت دودو كان يراسل زميلنا جوكس او جعفر عبد الرحمن من اولاد بور. كما ارسل له صوره بزيه الرسمى امام مركز تعليم فى امدرمان بانت .
    القانون برعى تعرض لكشه وعندما طلب الظابط الصغير من الشاويش ان يتحرك قال الشاويش ما بتحرك شبر انت عارف الراكب ده منو ده القانون فاضطر الضابط لاطلاق سراح الجميع . فى 1999 ارسلت وصيه مع صديقى عبد الله السفاح للاخ كمال سينه رحمه الله عليه ولاول مره لم يكن موجوداً لانه تعرض لكشه وبالسؤال مالك قال سينه ساخراً سايق عجله بدون نور . هل يستحق الرائع كمال هذه المعامله لقد كان سينه يقول فى آخر ايامه المشكله دلوقت انا لازم ابطش دبل لى ولسليمان فارس ( السد ) لان سليمان رجل خجول .
    عند الهجوم على مركز الحزب الشيوعى فى الستينات اتى سليمان فارس بفرشه للنوم وحمايه المركز . من من كباتن اليوم على استعداد ان يضحى بسبب معتقداته السياسيه . ؟؟ ,
    من المفروض ان نتنافس بشرف وكرامه وان نتعاون لنطور الكره السودانيه لا ان نكسر بعضنا البعض . فاذا كان المريخ ضعيف فسيضعف الهلال والعكس صحيح .
    شوقى ....


    أحدث المقالات

  • جامعة الفاشر والسقوط نحو الهاوية (7) بقلم د/ موس الدوم 09-29-15, 08:14 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • أطباؤنا نجوم .... بقلم علي يس الكنزي / جنيف سويسرا 09-29-15, 08:13 PM, علي الكنزي
  • فسبازيان اللبناني بقلم محمد رفعت الدومي 09-29-15, 08:11 PM, محمد رفعت الدومي
  • خروج ( دمحيت ) المكسب والخُسارة بقلم محمد رمضان 09-29-15, 08:07 PM, محمد رمضان
  • إعادة.. مع سبق الإصرار! بقلم هاشم كرار 09-29-15, 06:34 PM, هاشم كرار
  • الأغلبية الصامِتة : تسَاقُط الأجنحَة بقلم عاطف نواى 09-29-15, 06:28 PM, عاطف نواى
  • الحوار: أضحكي يا ركابي خمشي م فاضي!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 09-29-15, 06:21 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • العيد الجاب الناس .... جابنا بقلم صلاح الباشا 09-29-15, 06:15 PM, صلاح الباشا
  • امة بحاجة لعبد الناصر من جديد.. بقلم سميح خلف 09-29-15, 06:13 PM, سميح خلف
  • لابد من الحوار وإن أختلفنا ... بقلم عبدالله ادم كافي 09-29-15, 03:50 PM, عبدالله ادم كافي
  • القانون: المرحلة تتطلب تفعيل أسلحة نضال جديدة. بقلم مهندس/ الفاضل سعيد سنهوري. 09-29-15, 03:43 PM, الفاضل سعيد سنهوري
  • (المَغَابين).. حكايات النُّكران والكُفران. بقلم محمد قسم الله محمد إبراهيم 09-29-15, 03:41 PM, محمد قسم الله محمد إبراهيم
  • الكاردينال يريد هزيمة الهلال؟! بقلم كمال الهِدي 09-29-15, 03:39 PM, كمال الهدي
  • ما قبل وما بعد الكارثة الســوريّة بقلم ألون بن مئير 09-29-15, 03:37 PM, ألون بن مئير
  • قبل.. تعليب الشعب السوداني!! بقلم عثمان ميرغني 09-29-15, 02:34 PM, عثمان ميرغني
  • لا تكن خروفاً !! بقلم صلاح الدين عووضة 09-29-15, 02:29 PM, صلاح الدين عووضة
  • حضرنا ولم نجدكم..!! بقلم عبد الباقى الظافر 09-29-15, 02:27 PM, عبدالباقي الظافر
  • ديل أهلي (2) بقلم الطيب مصطفى 09-29-15, 02:25 PM, الطيب مصطفى
  • الهيئة العامة للجهل ..!! بقلم الطاهر ساتي 09-29-15, 02:22 PM, الطاهر ساتي
  • جرثومة الخلافات وسط السودانيين بقلم صلاح شعيب 09-29-15, 06:14 AM, صلاح شعيب
  • جوان ستيرلنغ ذات المائة عام 80 عاما تطارد الجنسية الكندية بقلم بدرالدين حسن علي 09-29-15, 06:10 AM, بدرالدين حسن علي
  • لماذا لاتستعرضون أحوال شعبکم؟ بقلم هناء العطار 09-29-15, 05:39 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • مشكلة الحج !! بقلم د. عمر القراي 09-29-15, 05:30 AM, عمر القراي
  • بقرار تاريخي : المحكمة حسمت وزارة الاوقاف!!(1/3) بقلم حيدر احمد خيرالله 09-29-15, 05:27 AM, حيدر احمد خيرالله
  • الصادق المهدي يسلط الضوء علي كواليس اعدام ضباط حركة رمضان بقلم محمد فضل علي..كندا 09-29-15, 05:26 AM, محمد فضل علي
  • الطريق للسلام والديمقراطية والعدالة والتنمية بقلم نورالدين مدني 09-29-15, 05:22 AM, نور الدين مدني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de