في بلادي .... لن تـُـقبرإختلاجات الأمل بقلم صلاح الباشا

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-12-2018, 04:47 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
31-08-2015, 05:31 PM

صلاح الباشا
<aصلاح الباشا
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 304

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


في بلادي .... لن تـُـقبرإختلاجات الأمل بقلم صلاح الباشا

    06:31 PM Aug, 31 2015
    سودانيز اون لاين
    صلاح الباشا-السعودية
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    · لتلك العبارة التي تتصدر هذا المقال كعنوان ، ذكريات جميلة ومتجددة تسكن في وجداننا تماماً ، فقد عنيت أن أستصحبها معي هنا لما تكتنزه من رؤية ثاقبة ، وأمل ظل يتجدد فينا ، حيث يتمني الخيرون من أهل السودان ان تخرج بلادنا من عنق الزجاجة الحالي والمختزن بالحروب والإحتقان لسنوات طويلة شارفت علي العقدين من الزمان إلي براحات الاستقرار والسلام والتنمية .

    · والعبارة أعلاه هي شطر من اول بيت شعر لقصيدة وطنية قوية ومصادمة كان قد الفها الشاعر الوطني الجميل واستاذ اللغة الانجليزية الرفيع( إدريس عوض الكريم ) حين كان معلما بالثانويات وطالبا في ذات الوقت بكلية الحقوق بجامعة القاهرة فرع الخرطوم ، والذي كان رئيسا لإتحاد الطلاب بها لدورة 1970/1971م وهي ذات السنة التي ولجنا فيها كطلاب جدد بذات الجامعة ( برلومات ) . وقد كان الأستاذ إدريس حينذاك في السنة النهائية بالجامعة ، حيث إشتدت في ذلك الزمان وطأة النظام المايوي علي الحركة الطلابية المعارضة وعلي الاستاذ إدريس كقائد طلابي ناشط وقتذاك ، فكتب تلك القصيدة التي تلاها في حفل إستقبالنا كطلاب جدد بالجامعة وقد تغني الموسيقار الراحل الاستاذ محمد وردي في ذلك الإحتفال في اكتوبر 1970م .

    · ويقيني الراسخ جداً أن اهل السودان ورموزه السياسية والإجتماعية الفاعلة لن يصيبهم الإحباط في يوم من الأيام لإيجاد الحلول القوية والدائمة التي تخرج بلادنا من هذه الازمات والحروب الأهلية ، بل والقبلية حتي داخل المناطق الآمنة ، خاصة في إقليمي دارفور وجنوب كردفان . ولكل ذلك فإنني اعيد التمسك بقصيدة الأستاذ إدريس عوض الكريم ( في بلادي لن تقبر إختلاجات الأمل ) . ذلك الأمل في معناه الدقيق هو التفاؤل الذي ورد في الحديث الشريف ( تفاءل بالخير تنله ) .

    · وصحيح جداً أن إجتهادات العديدين من اصحاب القلم الذين ما إنفكوا يكتبون ويحللون في الشأن السياسي وبمسؤولية عالية وحب قوي للوطن ، لم يخرجوا في مجملهم عن ضرورة إسقاط هذا النظام الذي يحكم البلاد من 30/6/1989م .. غير أنني قد إختلف مع بعضهم في أن النظام الحاكم قد سقط عدة مرات خلال سنواته الطويلة الماضية من ناحية المكونات الداخلية له ، فقد ضربت الإختلافات في وجهات النظر بين أهل الإنقاذ في كيفية حكمهم للبلاد ، فبعضهم قد غادر ، والبعض الاخر قد تم إبعاده ، ومنهم من قاموا بتكوين أجسام سياسية جديدة كالمؤتمر الشعبي وحركة الإصلاح الآن ومجموعة السائحون ، بل أن منهم من حمل علي دولته السلاح كالحركات التي تكونت نتيجة للمفاصلة المعروفة وكرد فعل قوي وواضح الملامح لها ، ولم تتكون مع بداية عهد الانقاذ كالتجمع الوطني مثلا .. وكل تلك المتغيرات الداخلية في نظام الحكم تعتبر إسقاطاً لنظام الإنقاذ من حيث القيمة الفلسفية للحكم ، وقد نلاحظ أن بعض المفكرين أو من يحسبونهم مفكرين إسلاميين، ظلت كتاباتهم الصحفية تكيل السباب علي تجربة الإسلام السياسي في الحكم وقد كانوا من حداتها ، دعك عن الذين حملوا السلاح أو قاموا بتهريب السلاح لجماعاتهم المقاتلة بالداخل .

    · كما نلاحظ أيضا أن الإنقاذ والتي تحولت إلي حزب سياسي يسمي بالمؤتمر الوطني قد إجتهد جدا في التقرب وفتح الباب واسعا إلي الاحزاب السياسية الكبيرة ، بعد أن كانت مبعدة ومطاردة في أزمنة سنوات الإنقاذ الاولي حين كانت قبضة الجبهة الإسلامية القديمة لا تعرف غير ثقافة الضغط والكبت والضرب والمصادرة والإبعاد من الخدمة المدنية والعسكرية لكل من هو لا ينتمي لها حتي ولو كان مستقلاً ، فيجب عليه ان يغادر مقعده لتتمكن كوادر الجبهة من القفز فوق تلك المقاعد ، وقد تسبب ذلك في فقدان خاصية توارث الخبرات في كافة مرافق الدولة ودواوينها بين الاجيال مثلما كان يحدث عادة في جميع الدول ومن ضمنها السودان .. ثم لم تمض سنوات معدودة إلا وينهار ذات المعبد علي عناصر الجبهة الإسلامية التي تفرقت ايدي سبأ بين وطني وشعبي وإصلاحي وبين بين .

    · إذن .. وحتي لا يصبح السودان في مفترق الطرق ، وهو دولة لها من المكونات والموارد الضخمة ما يؤهلها الي لعب دور إقتصادي وإستراتيجي كبير في رفد كل العالم بالغذاء والمعادن ، فإن الأمر يتطلب تقارباً اكثر بين اهل السودان لتحقيق المستحيل حتي ينجح التوافق الوطني أو الحوار الوطني ، او سمه ماشئت ، وصولا إلي مبدأ الحقيقة والمصالحة وبصناعة سودانية خالصة ومبدعة تحفظ بلادنا من المآلات المجهولة ، وتعيد البسمة لأهله عموما وللنازحين المتضررين منهم علي وجه الخصوص ، بغض النظر عن من سيحكم أو يستمر في الحكم .. ذلك ان الوصول إلي توافق قوي وبقناعات كاملة وبحسن نوايا اكبر ، سيقود البلاد الي بر الامان وتنتفي حالة الشد والضغط ، وتأتي الحريات بانسيابية مكتملة الأركان وبكامل القناعات وبلا إضطرابات أو تظاهرات .

    · وعندها ... ستتفتح ملايين الزهور في بلادي ،،،،،
    أحدث المقالات

  • شورى الوطني ، وتهاويم مهدي ابراهيم !! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-31-15, 04:45 PM, حيدر احمد خيرالله
  • ولى الامر في سبات عميق عن امرهم ... !! قريمانيات .. بقلم الطيب رحمه قريمان 08-31-15, 04:42 PM, الطيب رحمه قريمان
  • المهدي و قصاصات من دفتر المعارضة (3) بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن 08-31-15, 04:39 PM, زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • الرئيس اوباما والرئيس البشير ... ما بريدك وما بحمل براك ؟ بقلم ثروت قاسم 08-31-15, 04:37 PM, ثروت قاسم
  • زواج جماعي..! بقلم عبدالباقي الظافر 08-31-15, 03:46 PM, عبدالباقي الظافر
  • نظرية (ذيل) الحمار! بقلم عثمان ميرغني 08-31-15, 03:43 PM, عثمان ميرغني
  • ثورة (المُزز) !! بقلم صلاح الدين عووضة 08-31-15, 03:41 PM, صلاح الدين عووضة
  • بين الاتحاد الأفريقي والحوار الوطني بقلم الطيب مصطفى 08-31-15, 03:39 PM, الطيب مصطفى
  • ( عند اللزوم) بقلم الطاهر ساتي 08-31-15, 03:37 PM, الطاهر ساتي
  • إحدى عشرة رسالة لوالي الخرطوم ..(10) الفساد ومشاريع إنشاءات وإعمار الولاية ..بقلم توفيق عبد الرحيم م 08-31-15, 06:15 AM, توفيق عبد الرحيم منصور
  • الأيادي الخضراء(٤): محمد صالح "التلودي" أو محمد صالح "بِركِيّة" بقلم عبدالرحيم محمد صالح 08-31-15, 05:52 AM, عبدالرحيم صالح
  • هل وصلت الرسالة؟ لا... لم تصل: جامعة الأزهر وجوائز البحث العلمي! 08-31-15, 02:16 AM, أيوب عثمان
  • .......تايه بين القوم/الشيخ الحسين/ الشيخ الحسين 08-31-15, 02:14 AM, الشيخ الحسين
  • لا وقت للمكابرة وخداع الذات بقلم نورالدين مدني 08-31-15, 02:13 AM, نور الدين مدني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de