ملحمة عبد الرحمن هارون في عبور نفق المانش كداري ؟ الحلقة الثالثة ( 3- 5 ) بقلم ثروت قاسم

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 09:28 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-08-2015, 03:34 PM

ثروت قاسم
<aثروت قاسم
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 99

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ملحمة عبد الرحمن هارون في عبور نفق المانش كداري ؟ الحلقة الثالثة ( 3- 5 ) بقلم ثروت قاسم

    03:34 PM Aug, 09 2015
    سودانيز اون لاين
    ثروت قاسم-
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    Facebook.com/tharwat.gasim
    mailto:[email protected]@gmail.com




    1- عبد الرحمن هارون الدارفوري ؟

    الدرك الأسفل من الجحيم الذي اوقع نظام الإنقاذ بلاد السودان فيه ، خصوصاً في دارفور والمنطقتين ، تجسده قصة المهاجر الدارفوري عبدالرحمن هارون ( 40 سنة ) ، الذي نجح في عبور نفق المانش ( 48 كيلومتر ) من فرنسا إلى إنجلترة يوم الثلاثاء 4 أغسطس 2015 ، في عملية أسطورية .

    تحرك عبد الرحمن من فرنسا الساعة السابعة ونصف صباحاً ، ونجح في تسلق 4 حواجز سلكية شائكة وعالية ، ثم تحاشي فرق الحراسة وكلابها التي تفور على مدخل النفق في الجانب الفرنسي من النفق ... في عملية أقرب لمعجزات النبي موسى . كما اخرج لسانه ل 400 من كاميرات الامن مثبة على واجهة وداخل النفق ، ولم يظهر عبدالرحمن على شاشات المراقبة التي تعمل على مدار الساعة . وبعد نجاحه في دخول النفق بدون ان يتم إكتشافه في عملية لا يصدقها العقل الأروبي ، بدأ عبدالرحمن المشي داخل النفق المُظلم وطوله 48 كيلومتراً ، وتمرق فيه القاطرات بسرعة تفوق 160 كيلومتر في الساعة . لم يصدم عبدالرحمن اي قطار من هذه القطارات المجنونة ، إذ كان يتحاشاها بالوقوف على حائط النفق ، وبينه وبينها اقل من متر ، كلما مرت مرتين في الساعة الواحدة . وأخيراً وبعد 10 ساعات من المشي المتواصل داخل النفق المظلم ، وفي حرارة فرنية ، تمكن عبدالرحمن من الوصول إلى إنجلترة في الجانب المقابل ، في حوالي الساعة السادسة مساء نفس يوم الثلاثاء ، في عملية لا تزال وسائط الإعلام في بريطانيا وفرنسا تتناولها بالتعليق والإعجاب من بهلوانية عبدالرحمن الخارقة .

    ولكن للأسف تمكنت قوات الأمن البريطانية من القبض على عبدالرحمن وهو يخرج من النفق بعد نجاحه في عبوره . سوف تتم محاكمة عبدالرحمن وربما سجنه ، ولن تشفع له عمليته البهلوانية ، ببساطة لانه كسر القانون ، وهو من المحرمات في بلاد الفرنجة .

    نعم ... قصة عبدالرحمن الماساوية تجسد الدرك الاسفل من الجحيم الذي اوقعنا فيه نظام الإنقاذ . لا يمكن ان نتهم عبدالرحمن بأنه يبحث عن وظيفة في بريطانيا وجازف بحياته في سبيل تحقيق هذا الهدف . بل هو هرب من الجحيم الذي كان يعيش فيه في دارفور ، مضحياً بحياته ، إذ إكتشف إن حياته لا قيمة لها في دارفور وحميدتي يصول ويجول بأسم القانون في دارفور .

    يتابع السيد الإمام من لاغوس في نيجريا ملحمة عبدالرحمن هارون الدارفوري ، ويحاول أن يساعده ، بواسطة معارفه وزملائه في نادي مدريد ، في الحصول على لجؤ سياسي في بريطانيا رغم خرقه للقانون .

    سبب آخر لا يبرر ، وإنما يشرح بعض فوائد بقاء السيد الإمام خارج الوطن ، ليساعد ما أمكن البؤساء بالآلاف من أمثال عبدالرحمن هارون الذين يطالبون مساعدة السيد الإمام كل صباح ومساء .

    يهرع للسيد الإمام في مهجره خصومه السياسيين الذين حرروا شيكات بدون رصيد . تلجاً للسيد الإمام زوجات من هجرهن ازواجهن لأسباب مُختلفة ، فقد صار السيد الإمام الملجأ والنصير للمُستضعفين من السودانيين .

    ويقدم السيد الإمام قولاً معروفاً ومغفرة وشيئاً من صدقة لا يتبعها أذى لكل من يستجير به من رمضاء نظام الإنقاذ .

    أعرفت لماذا هو إنسان عظيم تاتم الهداة به ، أعرفت لماذ هو خير من ركب المطايا ، أعرفت لماذ هو رمزلكل ما هو سمح في ثقافة أهل السودان ، أعرفت لماذا تؤرخ له هذه الحروف رغم ما تلقاه من عنت حتى من اهله .

    قد نعلم إنه ليحزنك الذي يقولون ، فإنهم لا يكذبونك ، ولكن الظالمين بآيات الله يجحدون .
    صدق الله العظيم .

    ثانياً :

    2-خريطة طريق السيد الإمام ؟

    + في يوم الثلاثاء 7 اكتوبر 2014 ، أرسل السيد الإمام رسالة مفتوحة لأمبيكي تحتوي على خريطة طريق مفصلة تحظى بتأييد وطني عريض ومباركة إقليمية ودولية.

    إحتوت خريطة الطريق التي اقترحها السيد الإمام على إمبيكي على عدة بنود نذكر منها بندين كما يلي :

    البند الأول :

    + اقترح السيد الإمام عقد مفاوضات ، تسبق المؤتمر التحضيري ، بين الحكومة ومكونات الجبهة الثورية للإتفاق على وقف العدائيات ووقف إطلاق النار في دارفور والمنطقتين وتبادل الاسرى ، وتفعيل الإتفاقية الثلاثية لتوصيل الإغاثات للنازحين في مناطق نفوذ الحركات المسلحة في دارفور والمنطقتين .

    بناء على توصية السيد الإمام :

    * دعا امبيكي الحكومة والحركة الشعبية الشمالية لمفاوضات في اديس ابابا يوم الاربعاء 12 نوفمبر 2014 تحت إطار قرار مجلس الأمن 2046 في مايو 2012 . فشلت الجولة التاسعة من هذه المفاوضات في الوصول إلى أي إتفاق .

    * دعا مبيكي الحكومة وحركات دارفور المسلحة لمفاوضات في اديس ابابا يوم السبت 22 نوفمبر 2014 لوقف العدائيات وتبادل الأسرى ، وفشلت هذه المفاوضات في الوصول إلى أي إتفاق .

    وفي يوم الثلاثاء 4 اغسطس 2015 ، اعلن مبيكي في مؤتمر صحفي في الخرطوم بعد مقابلته للرئيس البشير والمبعوث الامريكي الرئاسي دونالد بوث بأن حكومة الخرطوم قد اكدت له ( رفضها القاطع لاي محاولة لنقل عملية الحوار الوطني الى الخارج ) .

    تصريح مبيكي يؤكد توكيد الرئيس البشير في يوم الأربعاء فاتحة يوليو 2015 بأن الحوار الوطني سوف يكون ( سوداني – سوداني ، وداخل السودان ، وفي إطار لجنة السبعتين ( برئاسته ) ، وبمن حضر ) ... والبرة برة والجوة جوة .

    رغم ذلك يخطط أمبيكي لجمع قادة تحالف قوى نداء السودان وآخرين من اصحاب المصلحة في اديس ابابا يوم الثلاثاء 18 أغسطس 2018 ، ربما ليعلن لهم موت الحوار الوطني لانه يعرف شروطهم التي رفضتها في جملتها وتفاصيلها حكومة الخرطوم ؛ وقطعاً لن يعلن أمبيكي موت لجنته التي لم تثمر غير ( أكل خمط وإثل وشئ من سدر قليل ) ، رغم مرور أكثر من 9 سنوات على إستيلادها في يوم الخميس 29 يونيو 2006 ، ورحلاتها المكوكية المرفهة والعبثية على حساب دول الترويكا ،التي صرفت عليها 32 مليون دولار ، غير مصاريف أخرى انتم لا تعرفونها ويعرفها الجليل الرحيم ، وكان الحصاد هشيماً تذروه الرياح من وجهة نظر المعارضة ، ونصراً مُبيناً من وجهة نظر الحكومة .

    المنطق وتصريحات امبيكي والرئيس البشير تقول إن الحوار الوطني الجاد بمستحقاته قد انتهى كمحاولة لتسوية سياسية للمسألة السودانية . لن يخفق قلب الحوار حتى ابريل 2020 . إلا أننا ، كالمتنبي، نهرع بآمالنا إلى الكذب، ثم ندرك أننا نكذب على أنفسنا ، إذا صدقنا إن الميت سوف يعود.

    في المحصلة : أدى السيد الإمام واجبه الوطني في جمع الفرقاء للوصول إلى تسوية سياسية يعقبها المؤتمر التحضيري في اديس ابابا ، ثم المؤتمر الدستوري الجامع في الخرطوم ، ولكن تعنت الحكومة وإنفرادها بالقرار حال دون تحقيق الأهداف الوطنية النبيلة للسيد الإمام .

    ( أفأنت تُكره الناس حتى يكونوا مؤمنين ) ؟

    ( 99 – يونس )

    البند الثاني :

    اقترح السيد الإمام على امبيكي دعوة حكومة مصر والجامعة العربية للمشاركة في عملية السلام في السودان ، اسوة بدول جوار السودان الأفريقية الأخرى وبالإتحاد الأفريقي ، وحسب بنود إعلان باريس .

    * في يوم الأحد 2 نوفمبر 2014 ، قابل مبيكي الرئيس السيسي في القاهرة ، وتمت موافقة حكومة مصر والجامعة العربية على المشاركة في عملية السلام السودانية ، حسب توصية السيد الإمام .

    رغم جهود السيد الإمام ، فقد ثبت أن مشاركة مصر والجامعة العربية في عملية السلام السودانية مشاركة صفرية وجعجعة بدون طحين وثلاثة ورقات ملوص ، كما في مشاركة مصر والبلاد العربية في حلحلة محنة دارفور ، رغم إن دارفور كست الكعبة وأطعمت الحجيج لأكثر من 500 مما تعدون من السنين .

    فتأمل !



    3- ماذا حدث في يوم الأربعاء 6 أغسطس 2014 ؟


    في يوم الأربعاء 6 أغسطس 2014 ، غادر السيد الإمام مطار الخرطوم إلى خارج السودان . حال الحول على السيد الإمام وهو خارج السودان بجسده .

    إستعرضنا في الحلقتين الأولى والثانية من هذه المقالة بعض نشاطات السيد الإمام في السنة التي قضاها خارج السودان .

    واصلنا في هذه الحلقة الثالثة إستعراض بعض البعض من نشاطات السيد الأمام في السنة المنتهية في يوم الخميس 6 اغسطس 2015 .



    هذه النشاطات لكثافتها ونوعيتها وفاعليتها وفعاليتها على أعلى المستويات الدولية تؤكد بما لا يدع مجالاً لاي شك بأن السيد الإمام ، في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ السودان ، أفيد للوطن وهو خارجه منه وهو داخله . ولا نتكلم من فراغ ، وإنما نتوكأ على آيات وشواهد شاخصة كما حاولنا توضيحه في هذه الحلقة الثالثة من المقالة .



    نواصل في الحلقة الرابعة ...


    أحدث المقالات


  • فضيلي جماع : في جبال النوبة : هذه حرب إبادة بكل المقاييس ! بقلم ايليا أرومي كوكو 08-09-15, 00:05 AM, ايليا أرومي كوكو
  • بعد 44 عاماً مازال على بريطانيا توضيح وتحمل مسئوليتها في إجهاض إنقلاب 19 يوليو 1971م 08-09-15, 00:03 AM, آمال جبرالله سيد أحمد
  • قوت المواطن وجنون الأسعار إلى أين ؟ بقلم نورالدين مدني 08-09-15, 00:00 AM, نور الدين مدني
  • الطالب محمد عبدالله بقاري يصارع الموت في بيوت الأشباح أين الضمير الإنساني؟ بقلم محمد نور عودو 08-08-15, 11:58 PM, محمد نور عودو
  • أزمات السودان بقلم محمد ناجي الأصم 08-08-15, 11:56 PM, محمد ناجي الأصم

  • نعم لإصلاح الدولة..وهاهم المفسدين!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-08-15, 07:23 PM, حيدر احمد خيرالله
  • هل يمكن إصلاح دولةٍ مُختطفة بقلم صلاح جلال 08-08-15, 07:20 PM, صلاح جلال
  • شروط جديدة للبنك الدولي.. تحت التجربة!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-08-15, 07:18 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • الرجولة السياسية هي ماضي الإتحاديين لكنها مُتَشَدَقات حاضِرِهم !!! بقلم محمد عصمت يحي 08-08-15, 07:16 PM, محمد عصمت يحي
  • الشهيد الدكتور جون قرن .. سيرة عطرة ومسيرة لم تكتمل !! بقلم أحمد ويتشي 08-08-15, 07:13 PM, احمد عبدالرحمن ويتشي
  • هل تتحسن اوضاع الشعب الايراني باطلاق امواله بعد الاتفاق النووي ؟؟ بقلم صافي الياسري 08-08-15, 07:11 PM, صافي الياسري
  • المطلوب منَّا ومنْ إيران؟ بقلم صالح القلاب 08-08-15, 07:10 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • قناة السويس والإنذار الروسي بقلم د. أحمد الخميسي 08-08-15, 07:09 PM, أحمد الخميسي
  • لا ندم في الخرطوم .. ودموع تماسيح في انجمينا بقلم احمد قارديا خميس 08-08-15, 07:06 PM, أحمد قارديا خميس
  • ساعة إعتقال البشير في نيويورك آتيةٌ لاريب فيها بقلم مصعب المشـرّف 08-08-15, 03:59 PM, مصعب المشـرّف
  • يسن عمر الامام ,اخجل ان احدث الناس عن الاسلام! بقلم حسن البدري حسن - المحامي 08-08-15, 03:55 PM, حسن البدرى حسن
  • حصاد المشروع الحضاري, انما هي بضاعتكم ردت أليكم بقلم المثني ابراهيم بحر 08-08-15, 03:50 PM, المثني ابراهيم بحر
  • فيم الحيرة أيها الوالي ؟ |إنها تكليف (1) بقلم عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قنات 08-08-15, 03:49 PM, سيد عبد القادر قنات
  • إعفاء الفريق محمد عطا،، وتعين اللواء محمد مختار بدلاً عنه بقلم جمال السراج 08-08-15, 03:46 PM, جمال السراج
  • عندما ينهزم الإعلام المهني..!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-08-15, 03:43 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • سلوكنا الثقافي مشترك في اشاء كثيرة ,هو اقوي دليل علي وحدتنا بقلم عبد الباقي شحتو علي ازرق 08-08-15, 03:42 PM, عبد الباقي شحتو علي ازرق
  • حل ازمة مياة ولاية الخرطوم: بقلم محمد النور ابراهيم - السويد 08-08-15, 03:39 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • لا حلول سياسية بعد حديث البشير ل"الجالية السودانية" في نواكشوط!! بقلم: احمد قارديا 08-08-15, 03:38 PM, أحمد قارديا خميس
  • المشروع الإيراني والعواصم الأربع! بقلم محمد الرميحي 08-08-15, 03:36 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • الدين/الماركسية من اجل منظور جديد للعلاقة نحو أفق بلا إرهاب الجزء الرابع بقلم محمد الحنفي 08-08-15, 03:34 PM, محمد الحنفي
  • المجد للشهيد الرضيع علي دوابشة بقلم سري القدوة 08-08-15, 03:33 PM, سري القدوة
  • فنجان قهوة سادة مع ناصر اللحام بقلم د. فايز أبو شمالة 08-08-15, 03:31 PM, فايز أبو شمالة
  • لظّلم الصّارخ في سوسيـــا بقلم: : أ.د. ألون بن مئيـــــــــــــــــــر 08-08-15, 03:30 PM, ألون بن مئير
  • حرمان الشعب الفلسطيني من حق الدفاع عن النفس بقلم نقولا ناصر* 08-08-15, 03:28 PM, نقولا ناصر
  • تاييد مشروط باقامة العدل للسيسى وطلبات الاقباط قبل زيارة بوتين لمصر بقلم جاك عطالله 08-08-15, 03:26 PM, جاك عطالله
  • السيسى وجحا والحمار بقلم رفيق رسمى 08-08-15, 03:25 PM, رفيق رسمى
  • مشيرة...الخطيرة......... بقلم توفيق الحاج 08-08-15, 03:23 PM, توفيق الحاج
  • ((اللعنات تتوالى على الأرض بسبب مُوالاة بني إسرائيل)) بقلم رحاب أسعد بيوض التميمي 08-08-15, 03:21 PM, رحاب أسعد بيوض التميمي
  • مع مارسيل خليفة في بيت الدين بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 08-08-15, 03:20 PM, مصطفى يوسف اللداوي
  • أين غزة من جريمة حرق عائلة دوابشة؟ بقلم د. فايز أبو شمالة 08-08-15, 03:19 PM, فايز أبو شمالة
  • الدين والعقل تحليل الجذور لتجاوز الواقع الراهن تشريح جانب من الأزمة بقلم جمال ادريس الكنين 08-08-15, 02:49 PM, جمال ادريس الكنين
  • هذا أو الانتفاضة! بقلم عثمان محمد حسن 08-08-15, 02:44 PM, عثمان محمد حسن
  • مرحباً بساندوتش الطعمية وداعاً للبيرقر!! بقلم فيصل الدابي/المحامي 08-08-15, 02:42 PM, فيصل الدابي المحامي
  • السودان وسنوات التيه بقلم شوقي بدرى 08-08-15, 02:40 PM, شوقي بدرى
  • الانقاذ.. اعادة تدوير الاستهبال بقلم حيدر الشيخ هلال 08-08-15, 02:38 PM, حيدر الشيخ هلال
  • الصادق المهدي يعلن من لاغوس إن الإسلام دخل افريقيا قبل دخوله المدينة المنورة؟ الحلقة الثانية 2-5 08-08-15, 04:46 AM, ثروت قاسم
  • (وإلا ماحتكون داعش فقط)!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-08-15, 04:40 AM, حيدر احمد خيرالله
  • من أجل سموات آمنة: دور الطقس في حوادث الطائرات : ايربص السودانية A310والفرنسية A330نموذجا بروفيسور 08-08-15, 04:38 AM, بروفيسور محمد الرشيد قريش
  • النزاعات القبلية وصلت الخرطوم بقلم نورالدين مدني 08-08-15, 04:36 AM, نور الدين مدني
  • أمهات قتلي دارفور لوالدة البشير: لا لموت ابني.. ليحيا ابنك.. ناشطون يطلقون علي عيد الحركة "يوم أم ال 08-08-15, 04:34 AM, أحمد قارديا خميس
  • مدمعي الوكاف قصيدة على نسق الحقيبة...شعر: الطيب النقر 08-08-15, 04:32 AM, الطيب النقر
  • كيف يدعم الرئيس اوباما الرئيس البشير بالمغتغت ؟ بقلم ثروت قاسم 08-08-15, 04:29 AM, ثروت قاسم
  • باشا وأبواب الشوارع - قصة قصيرة بقلم الحاج خليفة جودة - سنجة 08-08-15, 04:27 AM, الحاج خليفة جودة
  • جامعة كردفان الإقطاعيه المنسيه و ( تخريج البلاوى والأزمات ) بقلم ياسر قطيه 08-08-15, 04:25 AM, ياسر قطيه
  • إختطاف الحوار.. كيف؟!!بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-08-15, 04:22 AM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • الوُد بين عمر البشير و عبدالفتاح السيسي بقلم عثمان محمد حسن 08-08-15, 04:20 AM, عثمان محمد حسن
  • منصور عبدالقادر البطل المكلل بالتبجيل بقلم محمد بركة محمد 08-08-15, 04:18 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • البدينقا والمحجان .. بقلم شوقى بدرى 08-08-15, 00:27 AM, شوقي بدرى
  • السعودية و ترويض نظام الإنقاذ دون مقابل بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن 08-08-15, 00:23 AM, زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • أفريقيا لم ولن يتقدم أبداً بوجود هؤلاء ، والرئيس أوباما ينفخ في قربة مقدودة.. بقلم عبدالغني بريش فيو 08-08-15, 00:21 AM, عبدالغني بريش فيوف
  • مهمة صعبة ومعقدة لكنها ضرورية بقلم نورالدين مدني 08-08-15, 00:19 AM, نور الدين مدني
  • الإسلام السياسي و التطرف الديني (قراءة أولى و محاولة للفهم) بقلم د.أحمد عثمان عمر 08-08-15, 00:18 AM, د.أحمد عثمان عمر
  • بعد عشر سنوات على رحيله بمناسبة 30 يوليو جون قرنق الرقم الصعب سودانيا ، إقليميا ودوليا 08-08-15, 00:16 AM, بدرالدين حسن علي
  • كيف نواجه الفكر المتطرف؟ بقلم د. أحمد عثمان 08-08-15, 00:14 AM, د.أحمد عثمان عمر
  • د.جون قرنق ..عشرة اعوام من الحضور في دفتر الغياب بقلم المثني ابراهيم بحر 08-08-15, 00:11 AM, المثني ابراهيم بحر
  • القُروض المُيسَّرة والإحتياطي النقدي بقلم بابكر فيصل بابكر 08-08-15, 00:09 AM, بابكر فيصل بابكر
  • محمد حسين الثانوية .....تداعي ذكريات بقلم مأمون الرشيد نايل 08-07-15, 07:22 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • لحين خروجنا من دي الدُحديرة.. بقلم رندا عطية 08-07-15, 07:20 PM, رندا عطية
  • نتنياهو يستنكر الإرهاب ويدين الجريمة بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 08-07-15, 07:18 PM, مصطفى يوسف اللداوي
  • قصاصات من دفتر المعارضة ( 2) الاتحاديون و صراعات علي هامش الأحداث بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن 08-07-15, 07:16 PM, زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • الفتور العاطفي بعد الزواج .. مسؤولية من ؟ بقلم نورالدين مدني 08-07-15, 07:14 PM, نور الدين مدني
  • فى ذكرى ثورة التحرير: العنصرية والأنانية هما أسِ الدَاءَ (1) بقلم عبد العزيز سام 08-07-15, 07:13 PM, عبد العزيز عثمان سام
  • هوامش علي دفتر نكسة الإتحادي الأصل بقلم صلاح الباشا 08-07-15, 07:10 PM, صلاح الباشا
  • الصورة بالغة القتامة !! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-07-15, 07:09 PM, حيدر احمد خيرالله
  • أمريكا .. تقية وكمان نووية بقلم طه أحمد ابوالقاسم 08-07-15, 07:08 PM, طه أحمد ابوالقاسم
  • عذراٌ..إحتفلوا انتم فأنا لا.. بقلم خليل محمد سليمان 08-07-15, 07:06 PM, خليل محمد سليمان
  • عندما يتعرى سد مروي في الصيف الساخن بقلم حسن موسى أحمد 08-07-15, 07:04 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • تحويل محطات انتاج المياه لجنوب الخرطوم بقلم محمد الننقة 08-07-15, 05:15 PM, محمد الننقة
  • متاهة الغلبان مع كهرباء السودان!! بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم 08-07-15, 05:13 PM, أبوبكر يوسف إبراهيم
  • الذاتي والموضوعي حيدر إبراهيم وسيرته الذاتية عرض د. حامد فضل الله- برلين 08-07-15, 05:11 PM, حامد فضل الله
  • نماذج مشرفة للإنسان السوداني في أستراليا بقلم نورالدين مدني 08-07-15, 05:09 PM, نور الدين مدني
  • عودة الإمام الصادق لسياسة الجنوب، 1930 بقلم عبد الله علي إبراهيم 08-07-15, 05:08 PM, عبدالله علي إبراهيم
  • المغتربين الاثيوبيين بقلم أحمد الياس حسين 08-07-15, 05:06 PM, احمد الياس حسين
  • قوش .. في زمن عبدالله خليل! بقلم هاشم كرار 08-07-15, 05:03 PM, هاشم كرار
  • لماذا صمتت قيادات جنوب كردفان ولم ترد على تصريحات الوالى (عيسى)!! بقلم آدم جمال أحمد-سيدنى-استراليا 08-07-15, 05:01 PM, آدم جمال أحمد
  • أفتوني فى أمري .. لمن الانقاذ ...؟؟؟ بقلم طه أحمد أبوالقاسم 08-07-15, 03:11 PM, طه أحمد ابوالقاسم
  • د عمر القراي في تورنتو حديث عن التطرف والإسلام السياسي بقلم : بدرالدين حسن علي 08-07-15, 03:08 PM, بدرالدين حسن علي
  • مافي زول بلقى عضة..!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-07-15, 03:06 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • إستحقاقات التسوية السياسية والحل الشامل بقلم نورالدين مدني 08-07-15, 03:04 PM, نور الدين مدني
  • حرية الرأي والحياة الشخصية والحشريين بقلم حيدر محمد الوائلي 08-07-15, 03:01 PM, حيدر محمد الوائلي
  • خارطة مشروعات السلطة الاقليمية .. نظرية الحساب ولد بقلم خالد تارس 08-07-15, 02:59 PM, خالد تارس
  • رسالة كندا إنتخابات ساخنة وحملة إنتخابية مبكرة بقلم بدرالدين حسن علي 08-07-15, 02:57 PM, بدرالدين حسن علي
  • مسيحُ اليهود المنتظر إرهابيٌ قاتل بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 08-07-15, 02:56 PM, مصطفى يوسف اللداوي
  • ماذا حدث في يوم الأربعاء 6 أغسطس 2014 ؟ الحلقة الأولى ( 1- 4 ) بقلم ثروت قاسم 08-07-15, 02:54 PM, ثروت قاسم
  • قناةُ مصر من 6 أكتوبر إلى 6 أغسطس.! بقلم * أحمد إبراهيم (كاتب إماراتي) 08-07-15, 02:53 PM, أحمد إبراهيم
  • عن حرق الرضيع دوابشة حياً بعد حرق الفتى أبو خضير حيّاً: نتاج إرهاب دولة منظّم وتنسيق أمني مقدس 08-07-15, 02:51 PM, أيوب عثمان
  • لن أكون عربياً في المرة القادمة بقلم عبد الله علي إبراهيم 08-07-15, 02:03 PM, عبدالله علي إبراهيم
  • الدروشة فى منضدة البرلمان!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-07-15, 02:01 PM, حيدر احمد خيرالله
  • العيد و منافذ مشرقة بالأمل بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن 08-07-15, 02:00 PM, زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • المحن السودانية ... السجون 7 نجوم بقلم شوقي بدرى 08-07-15, 01:57 PM, شوقي بدرى
  • إتفاقية الذهب السوداني مقابل القمح الروسي بقلم مصعب المشرّف 08-07-15, 01:56 PM, مصعب المشـرّف
  • في طريق الزعيم نٌبحر بقلم Taha Tibin 08-07-15, 04:04 AM, طه تبن
  • ثامبو أمبيكي مجرد أداة في يد الخرطوم والبشير مستمر في إستفزار الحركة الشعبية.. 08-07-15, 04:01 AM, عبدالغني بريش فيوف
  • الدوله العلمانية..أو دائرية طوباوية..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري 08-07-15, 04:00 AM, عبد الوهاب الأنصاري
  • نكبة قسم الله قصة قصيرة جديدة بقلم هلال زاهر الساداتي 08-07-15, 03:57 AM, هلال زاهر الساداتى
  • التديُّن المغشوش : المساجد والحج والأئمة الجُدد بقلم بابكر فيصل بابكر 08-07-15, 03:40 AM, بابكر فيصل بابكر
  • النجومي المقدام وشهدآء جيش السودان بقلم محجوب التجاني 08-07-15, 03:36 AM, محجوب التجاني
  • لاحاجة لك بهذا الوزير !! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-07-15, 03:25 AM, حيدر احمد خيرالله
  • قف !! .. من فعل هذا؟ بقلم محمد الننقة 08-07-15, 03:24 AM, محمد الننقة
  • لا لإعدام قادة الأخوان بمصر بقلم د. أحمد عثمان 08-07-15, 03:22 AM, د.أحمد عثمان عمر
  • في بيت فرعون بقلم ماهر إبراهيم جعوان 08-07-15, 03:21 AM, ماهر إبراهيم جعوان
  • مسودة قانون الأحزاب السياسية والمشروع الديمقراطي في العراق بقلم د. أنور سعيد الحيدري/مركز المستقبل ل 08-07-15, 03:17 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • الانقلاب المنتظر في المؤتمر السابع لحركة فتح بقلم سميح خلف 08-07-15, 03:16 AM, سميح خلف
  • أخطاء ومسلمات في تاريخ السودان تتطلب ضرورة المراجعة 2 حملة عبد الله بن سعد عام 31 هـه 08-07-15, 03:00 AM, احمد الياس حسين
  • المهم اقتناع الشعب وليس الوطني!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-07-15, 02:57 AM, حيدر احمد خيرالله
  • كينيا ما بعد الجنائية الدولية..مقاربات حول ممانعة الرئيس البشير المثول امام المحكمة الجنائية الدولية 08-07-15, 02:56 AM, عبدالمنعم مكي
  • أزمة الكهرباء والمياه.. مفتعلة!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-07-15, 02:51 AM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • من الإكتفاء الذاتي إلى إستيراد الدقيق بقلم نورالدين مدني 08-07-15, 02:49 AM, نور الدين مدني
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    العنوان الكاتب Date
    ملحمة عبد الرحمن هارون في عبور نفق المانش كداري ؟ الحلقة الثالثة ( 3- 5 ) بقلم ثروت قاسم ثروت قاسم09-08-15, 03:34 PM


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de