ماذا يريد البجا؟ بقلم هاشم محمد الحسن

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-10-2018, 05:07 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-03-2015, 10:58 PM

هاشم محمد الحسن
<aهاشم محمد الحسن
تاريخ التسجيل: 12-09-2014
مجموع المشاركات: 4

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ماذا يريد البجا؟ بقلم هاشم محمد الحسن

    09:58 PM Mar, 16 2015
    سودانيز اون لاين
    هاشم محمد الحسن-
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين




    يمارس البجا الرعي منذ القدم . كانت مناطقهم غنية بالرعي والزراعة، اذ تهطل الامطار في اغلب شهور السنة . جاء الاستعمار البريطاني في القرن التاسع عشر،الا أنه لم يبالي بهم ،اذ تركهم في رعيهم وجهلهم. أراد لهم التخلف والاهمال، وذلك انتقامًا منهم، اذ هزمت القبائل البجاوية المربع الانجليزى الذى إشتهر في ساحات القتال في القرن التاسع عشر. وها هي ابيات قصيدة الفزي وزي للشاعر كوبلينج وهو شاعر الامبراطورية البريطانية.
    تعاركنا، كانت لنا صولات حرب جمة
    عبر البحار، مع الكثيريين من الرجال
    منهم الشجاع والجبان
    مع اليتبان والزولو والبورميين
    فكان اروع المقاتلين ذلك المغوار
    الاجعد الليفي الشعر الفزى وزى

    الي أن قال
    يستبيح ساحة الحراس في سواكن الحصينة
    يعابث الجنود مثل قطة تداعب الأوتار.

    جرت الاحداث تحت الجسور منذ ذلك الزمن الي أن جاءت حكومة الكيزان التي تركت مشاكل البجا تتعاظم أكثر فأكثر. لقد أصبح البجاوى كبطل مسرح العبث الذي يحكي حياته المأساوية لذلك المجتمع . عملت حكومة الجبهة الاسلاموية علي طمس الهوية البجاوية الي مالا نهاية، ولكن هيهات أن يتم لهم ذلك علماً بأن هذه القبائل قد أقامت مؤتمرهاالاول عام في نوفمبر 1958 في مدينة بورتسودان. إن المؤتمر قد أضاء الطرىق والي الان يزداد ضياءاً ووضوحًا.
    يمكن القول بأن الشعب البجاوي يريد حكمًا ذاتيًا يمارس فيه الاقليم السلطات بالاسلوب الديمقراطى الذي يتصارع فيه الناس بالتصويت النزيه،حتي يحس الشعب بأنه يحكم بالعدالة والمساواة . وبهذا تكون الحكومة قد وضعت حداً مماثلآً للعدالة في شرق السودان. وأيضا من مهام الحكم الذاتي حفظ وحدة السودان وبالتالي حفظ وحدة البجا وهويتهم وثقافتهم المتميزة.
    
موارد الاقليم
    يتمتع الاقليم في شرق السودان بموارد غنية ولكنها لم تستغل الاستغلال الامثل. وهذه الموارد منها الزراعية مثل مشروع القاش، طوكر ، أربعات، وخور عرب وغيرها من الاراضي الزراعية التي لا بأس بها. وهناك موارد مائية مثال ذلك الملاحات على ساحل البحر الاحمر ثم صيد الاسماك. بجانب ذلك موانى البحر الاحمر في بورتسودان و سواكن وايضاً الذهب في ارياب والفحم الحجري في فودكان بالاضافة الي ذلك الجير و الجبس في منطقة ايت ومعادن اخري كثيرة في اماكن متفرقة. هذا وقد عقد مؤتمر في القرن الماضى باركويت قدمت فيه دراسات للاستفادة القصوى من معظم الموارد الاقتصادية المذكورة أعلاه . جل هذه الدرسات لم تجد العناية الكافية، ألامر الذي أدى الى تلاشي معظمها. إن الحكومات السودانية المتعاقبة قد تناست هذه المنطقة وعملت علي طمس شمس الحقيقة وأعتبرتها منطقة تعاني من الجوع، المرض والجهل. سبحان الله، المعروف أن البجا هزموا المربع الانجليزى في قديم الزمان. يبدو انهم كانوا أقوياء لم تكن لديهم مجاعات ولا فقر ولا ماشابه ذلك. والان ماذا ألمت بهم حتي قال الشاعر صلاح احمد ابراهيم في قصيدته :
يرفع ساقاً ويحط ساقاً
    كوقفة الكركر في المياه
    مرتكز الظهر علي عصاه
    أهلكت المجاعة الشاه
    ولم يعد أوشيك غير النعال
    صداره والثوب والسروال

    ياله من تهميش و اهمال،ما علينا ونستمر في المتطلبات التي يريدها الشعب البجاوى


    مشاركة أبناء الأقليم في الادارة
    تكون السلطة التنفيذية من أبناء الاقليم وكذلك في مجالات أخري ضرورية بالنسبة للاقليم.

    المجال الثقافي والتعليمى
    بالنسبة للثقافات ،فالبجا محتاجون الي تدريس البداوييت والتقرينية في المدارس الاولية كمرحلة اولي لتعليم لغاتهم. هذا بجانب اللغة العربية ،ثم دراسة التربية الوطنية واعادة كتابة تاريخ السودان. وبهذا يتم تنشئةالأجيال القادمةبالطرق التربوية الصحيحة.

    أما بخصوص المجالات العسكرية فان لها دور كبير في حماية وحفظ الوطن، لذا من حق الشعب البجاوي اعطائه الفرصة المتساويةمع بقية مكونات المجتمع السوداني لانخراطهم في صفوف القوات المسلحة والتحاقهم بالكليات العسكرية في فروعها المختلفة.
    انني اري تحت الرماد وميض جمر يوشك ان يكون له ضرام هذه الايام،ويمكنه أن يكون شرارة تضيء سماء السودان المظلمة حينها يعم في ارجاء البلاد السلام والحكم القويم إن شاء الله

    السلام


    هاشم محمد الحسن
    أتوا – كندا
    16/03/2015






    مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب
  • ماسورة مياه بورتسودان/هاشم محمد الحسن 10-08-14, 03:34 AM, هاشم محمد الحسن
  • بعيداً عن السياسة /هاشم محمد الحسن. وتاوا- كندا 09-11-14, 11:38 PM, هاشم محمد الحسن
  • أحذروا الميرغني و حكومة الإنقاذ 09-28-04, 06:19 PM, هاشم محمد الحسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de