كلمة لا بد منها بقلم د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد – كلية التربية

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-10-2018, 04:39 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
18-01-2015, 03:59 PM

مقالات سودانيزاونلاين
<aمقالات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1491

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كلمة لا بد منها بقلم د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد – كلية التربية

    لقد دأب الناس أن يجأروا بالشكوى عندما يتضررون من اي شيء كان أو جهة أو شخص ما ، ولكن من النادر جدا أن يشكروا من نفعهم أو من يسر لهم الكثير من الصعاب ، وربما تجد منهم من يقول: إن هذا عمله أو واجبه!!! ، وقد صدق من قال :
    فإن رأو هفوة طاروا بها فرحا * مني وما علموا من صالح دفنوا
    وبعضهم على طريقة:
    وعين الرضا عن كل عيب كليلة* ولكن عين السخط تبدي المساويا

    وما الذي يضير لو شكرنا من قام بواجبه أو أدى عمله على أكمل وجه وأتمه؟ لا شك أن ذلك من أقوى الدوافع لمزيد من النجاح ؛ ولذلك حرص الإسلام على إبراز هذا الجانب، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (عَن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يشكر الله من لا يشكر الناس.
    قال الخطابي: هذا الكلام يتأول على وجهين أحدهما أن من كان طبعه وعادته كفران نعمة الناس وترك الشكر لمعروفهم كان من عادته كفران نعمة الله وترك الشكر له سبحانه.
    والوجه الاخر أن الله سبحانه لا يقبل شكر العبد على إحسانه إليه إذا كان العبد لا يشكر إحسان الناس ويكفر معروفهم لاتصال أحد الأمرين بالآخر.

    ونحن في زمن قل فيه من يقوم بواجبه كما ينبغي، ولذلك إذا وجدنا من يقوم بعمله فعلينا أن نشكره ، تشجيعا له وحضا لغيره على الالتزام.

    ومما دفعني لكتابة هذه الكلمات هو النجاح الكبير الذي حققته إدارة جامعة نيالا الحالية ؛ بتعيين الأخ الدكتور عبد الغني وكيلا للجامعة وذلك ما يحسه المرء خلال كل من يقابل من الأساتذة والموظفين وكل العاملين، فالمستحقات بكل أسمائها ومقاديرها يقبضها أصحابها حال الفراغ من أدائها ، وقد كانت الأمور قبل ذلك كسنيّ يوسف عليه السلام.

    وهذه الكلمات هي لسان حال السواد الأعظم من كل منسوبي الجامعة،ولا نزال ندعو بالتوفيق والسداد لكل من صدقت نيته واستقامت سريرته.

    والأخ الوكيل حري به التوفيق؛ فهو الذي زهد في السلطة التي مات في سبيلها أحمد بن الحسين المتنبيء

    قال وهو يخاطب كافور الإخسيدي:

    أبا المِسْكِ هل في الكأسِ فَضْلٌ أنالُه* فإنّي أُغَنّي منذُ حينٍ وَتَشرَبُ

    وَهَبْتَ على مِقدارِ كَفّيْ زَمَانِنَا* وَنَفسِي على مِقدارِ كَفّيكَ تطلُبُ

    إذا لم تَنُطْ بي ضَيْعَةً أوْ وِلايَةً* فَجُودُكَ يَكسُوني وَشُغلُكَ يسلبُ

    فقد استقال الأخ الوكيل من سلطة المعتمد بعد أسابيع من تولي العمل، ولا شك أن هذا عمل غير معهود ، فالناس يتلصصون ويدفعون كل شيء في سبيل ذلك، خاصة في زمننا هذا، وهذا أول درجات النجاح أن يؤتى بك للمسئولية ولا تسعى لها أنت ، وهذا هو سر نجاح الخليفة الخامس عمر بن عبد العزيز رحمه الله رحمة واسعة، فقد ذكر رواة سيرته أنه استأذن رجاء بن حيوة حاجب (سكرتير بلغة العصر) الخليفة للدخول على سليمان بن عبد الملك -وهو في لحظات حياته الأخيرة- حتى يستعفيه من الخلافة إن كان قد عهد بها إليه، بينما جاء هشام بن عبد الملك للغرض نفسه لكن خوفا أن يكون عهد بالخلافة إلي غيره، ولما أعلن اسم عمر للخلافة ، خرّ هشام مغشيا عليه لخروجها منه ، بينما خرّ عمر مغشيا عليه لمجيء الخلافة إليه، فكان له في عامين ما يفعله الناس في مئات السنين.

    فالله اسأل وكل جامعة نيالا- التوفيق والعون للأخ الوكيل وكل الإدارة.

    د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد – كلية التربية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
كلمة لا بد منها بقلم د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد – كلية التربية مقالات سودانيزاونلاين18-01-15, 03:59 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de