انا والسوداني والعجوز الأمريكية حوار الأخلاق والقيم د.محمد الشريفين/ كالفورنيا سانتابربرا

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-09-2018, 05:09 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-07-2014, 08:52 AM

محمد الشريفين
<aمحمد الشريفين
تاريخ التسجيل: 05-07-2014
مجموع المشاركات: 1

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


انا والسوداني والعجوز الأمريكية حوار الأخلاق والقيم د.محمد الشريفين/ كالفورنيا سانتابربرا

    طلبت من أخي العزيز الدكتور عبد الوهاب السوداني أن يرافقني في أول زيارة لي من جامعة كاليفورنيا إلى مركز مدينة سانتا باربرا ففعل بكريم طباعه، وبينما نحن في الحافلة نتجاذب أطراف الحديث إذ دخلت عجوز جاوزت الثمانين، تتحامل على عكاز وتجر حقيبة كبيرة ، فجلست بجانبي، فقال لي عبد الوهاب: "انت عارف يا محمد لو كانت العجوز دي عندنا كانت قاعده على فراش الموت وبدوها الميه بالقطاره، ولكن دي امريكا...وناس امريكا"، أردت فتح باب الحوار معها، نظرت اليها وألقيت التحية عليها، فقابلتني بأفضل مما ألقيت عليها، وأهل هذه المدينة على قدر عال من الذوق والأخلاق، ثم أشرت بيدي إلى أخي عبد الوهاب قبل أن أعرّف على نفسي، وقلت لها: هذا الرجل من السودان. نظرت اليه باستغراب وأشاحت بنظرها عنه. قال لها: الا تعرفين السودان؟ نظرت إليه وقالت له: أنا لا اعرف السودان، ولا اريد معرفة السودان.
    نظر إلي عبد الوهاب مستهجنا مستغرباً، وقال لي: "والله الوليه دية يا محمد عجيبه مرررره". نظرتْ إليه وقالت:انتم الذين تقاتلون دائماً، يقتل بعضكم بعضا!!!!
    قال لها: إذا تعرفين السودان. قالت له: لا أدري على ماذا تتقاتلون؟؟!!! مشاعري تقول لي: أنكم تتقاتلون على لا شيئ . نظرت اليّ وكانت تتحدث الانجليزية باللكنة الاسبانية، وأخذت تتحدث معي على أنني من بني جنسها وقالت لي: انا دائمة التفكير في هؤلاء، لا انقطع عن التفكير في ما يجري في السودان والشرق الاوسط، لا تتحدث لي في السياسة، أنا لا أحب السياسة، انا انسانة، انا صاحبة مشاعر، قلبي ينفطر لما يحدث في تلك البلاد، أنا أبكي دائماً، أبكي عندما أرى المشردين من الأطفال والشيوخ، أبكي عندما ارى مخيمات اللاجئين، أبكي عندما أرى الأبرياء يقتلون، هل يظن صاحبك هذا أني أحب الظلم، أنا لا أحب الظلم، وأقول دائما إن الذي يحب الظلم ليس من البشر إنه من الغابة.
    ثم قالت لي: اسأل صاحبك هذا الا يملّ هؤلاء النزاعات، الا يفكرون بالمستقبل، الا يفكرون بأبناءهم، لماذا لا يعطوا أنفسهم فرصة للعيش بسلام، ثم أخذت تأتي بنصوص من الإنجيل: على ان عيسى عليه السلام قادم للسلام ومن اجل السلام. وقالت: هذا ما اسلي به نفسي، تأكيدا منها على رفضها لما يدور من صراعات في السودان والشرق الأوسط، ثم طلبت مني ان اضغط على جرس التوقف ففعلت، وقمت وحملت حقيبتها وأنزلتها من الحافلة، شكرتني وشكرني سائق الحافلة، وجملة من الحاضرين، وعدت الى صاحبي عبد الوهاب وصاحبي هذا يجيد اللغة الانجليزية أكثر مني لكنه صدم بما حدث.
    جلست بجانب صاحبي فقال لي: انت عارف يا محمد ما أدهشني واستوقفني مدى المتابعة لما يدور في بلادنا من هذه الثمانينة الامريكية ورفضها المطلق للصراعات التي تدور في منطقتنا والتي رجعت بالمنطقة في بعض أجزائها لما قبل التاريخ، والله يا محمد الزول منا بيستحي يقول انا عربي، أو يستحي من جنسيته، ولازم يامحمد نسوي اي حاجه تغير صورتنا عند الناس ديت.
    قلت له: قبل ان نغير صورتنا يا عبد الوهاب لا بد من أن نغيّر أنفسنا وقلت له: هل تظن أن الحكومات العربية تدرك مدى ضرورة التغيير أم هي جزء من المشكلة، هل الأحزاب العربية الإسلامية تدرك مدى ضرورة التغيير أم هي جزء من محنتنا، هل الشعوب العربية تدرك أن التغيير حتم أم هي تظن أن التغيير نزهة ولعبة أطفال.
    قال لي انظر يا محمد الشعوب عندنا تقول أنها تريد التغيير والله يا محمد لو امتلكنا الارادة الحقيقية لتغير حالنا احنا عندنا العقول والامكانيات تصور يا محمد السودان اللي مش معجبه العجوز ديت والله فيهو كل حاجه والله العجوز ديت صدعت لي راسي!!!
    انتبه أخي القارئ الكريم انا اقص حادثة حدثت معي والسلام، فلا تدخلني في نتن السياسة وعفنها.


                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de