يا ناس يا هوه: أبحثوا معي عن وطنٍ تائه؟!.. بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-12-2018, 05:16 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
25-02-2014, 03:35 PM

أبوبكر يوسف إبراهيم
<aأبوبكر يوسف إبراهيم
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 148

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


يا ناس يا هوه: أبحثوا معي عن وطنٍ تائه؟!.. بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم

    يا ناس يا هوه: أبحثوا معي عن وطنٍ تائه؟!..
    · صدقوني إنني أبحث عنه في كل مكان ، رغم تناثر أخباره في الهواء ، ومع ذلك لا أجده ، قيل ان لصوصا اختطفوه ، ويريدون فدية من كل شخص يفكر في البحث عنه !!. وقال قائل إن هناك من يشربون دمه ، وقيل أنهم يسحقونه تحت عجلات سياراتهم الفارهة المظللة والتي تحجب عنهم مناظرنا المؤذية والتي تقطع نياط القلوب .. وقيل أنه لم يعد كما كان . مع أني حالياً لا أعرفه أصلا ، ولا أستطيع تخيل كيف تغير ، وتكثر الإشاعات ، عن كائن نسمع به ولا نعرفه سموه وطناً..فقلنا آمين!! ، ما علينا، فيا أهل الله إن رايتم وطناً يبحث عن رعايا تائهين فاخبروه أنهم لا يريدون أن يجدوه حتى لا تموت أحلامهم، فالأحلام تموت حين تتحقق، فالحُزن يفترش الطرقات وهذا لا يعني أن أمنياتنا العجاف قد ماتت!!
    · وها أنا أخبركم مالا أعنيه : هل أتاكم حديث المسئول وهو يطلب منكم أن تتكيفوا مع الغلاء ، حديته المثنى والثلاث والرباع وبأن تغيروا عاداتكم الغذائية ؟! .. وبعد أن لبس بدلة الفل سووت ماركة "بيير كاردان " واجتمع بحكماء الكون ومستشاري الأراضين السبعة ليأتينا بهذه الحكمة البليغة ؟! .. حقاً إن من البيان لسحرا .. معاليك!!.. لكنه رغم بلاغته ـ حماه الله من العين والحسد ـ لم يتفضل على هذا الشعب ال######## ويخبرهم ما هي الأكلة التىي إخترعها ليأكلها الناس بالضبط؟!! .. ماهو الشيء الذي لم يرتفع سعره حتى " يطفحه " هذا الشعب ال########؟! .. التراب أصبح أغلى من أن يسد به أحد رمقه .. والبرسيم أصبح مرتفع السعر لدرجة أنه لا يستطيع اقتناؤه إلا علية القوم لاطعام انعامهم .. ولعل مائدة انعام معاليه تزدهر بأنواع الفاخر بعد أن اصبح عزيزاً على بني البشر في هذا الوطن !!. فماذا يأكلون ؟! .. أيها الغلابة : إن رأيتم إنساناً " ياكل تراب " فهو لص يحاول أن يأكل من تراب الوطن قبل أن يحوله أحدهم إلى مخطط سكني استثماري فتصبح لقمة التراب فيه أغلى من الكافيار !!

    · وإن رأيتم إنساناً " ياكل برسيم " فهو لص آخر يحاول أن يقلد علية المخلوقات في هذا الوطن، في بلادنا جمل واحد يأكل العلف بكل أناقة و" إتيكيت " تساوي قيمته دخل مائة مواطن من أولئك الذين لا يجدون برسيماَ ليأكلوه !

    · تحركت الدولة بقضها وقضيضها حين طالت يد التخريب في سبتمبر الماضي ودفعت تعويضات لأصحاب المحال لكن من فقد عزيزاً فما زال يلهث وراء حتى تعويض معنوي ،في بلادي البشر يأكلون الأغذية الفاسدة ، وتنهش في ما بقى من أعمارهم مصانع " السرطان " ولا يحرك ذلك أحد !!

    · ثم يخرج علينا مسئول: ليقول للناس أنتم ########ون ولابد ان تغيروا عاداتكم حتى تتناسب مع ارتفاع سعر الدولار..! .. دولار أيه "اللى انت جاي تؤول عليه" يا معالي المسئول الوسيم ؟! هل ارتفاع إجارات المنازل (الكراكير) المبنية منذ العصر الجليدي سببها ارتفاع الدولار! ؟ .. وهل ارتفاع سعر بضائع تصنع أو تزرع في آسيا سببها ارتفاع الدولار؟!!

    · قد أجد للدولة - حفظها الله- ـ عذراً في عدم الاهتمام بمشاكل البشر لأنهم " أشياء " لكنهم كانوا "بعير " من تلك الإبل التي تصدر مقابل الدولار لوجدنا المسئولين يحمل أكياس الدقيق على ظهورهم ليوزعوها مجاناً على الناس !! .. العجيب أنني لا أفهم ما يجري في هذا البلد الذي أبحث عنه انتشار مراكز التجميل في كل مكان .. كنت أعتقد أنها موضة ########ة لكني أكتشفت لاحقاً أنه لا ######## سواي ! .. أعتقد أنني أستوعب الأمر الآن .. ولكن لصوصاً آخرين سرقوا مني كل شيء فلم أعد قادراً على " تجميل نفسي " ، ولا على التشبه بنعجة حسناء تخر لها الجبابر ساجدينا.. بعد أن سمحنا بتصديرها!!

    · ثم إني أرجو ألا يعتقد مواطن سفيه ـ مثلي ـ أني أساوي بين بهائم الحكومة والحاشية وبهائم السقهاء منا، فحتى البهائم لها مقامات .. فأغنام الفقراء تتضور جوعاً كما يفعل رعاتها، لأن مسؤولاً ما ربما يتسبب في رفع أسعار البرسيم - وهو مدخلات الانتاج - لدرجة أن تلك الأغنام أصبحت ترى في العلف ترفاً لا يناله إلا بهيمة أوتيت حظاً عظيماً وعاشت في مزرعة مسؤول !! اللهم احفظ مسؤلينا وأغنامهم وكلابهم أما نحن فأمر حفظنا من عدمه أمر راجع لله ثم ولاة أمرنا ولا يجوز لنا تخطي صلاحياتهم !! . بس خلاص، سلامة بهيمة أنعامهم،،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
يا ناس يا هوه: أبحثوا معي عن وطنٍ تائه؟!.. بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم أبوبكر يوسف إبراهيم25-02-14, 03:35 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de