زيارة السيد الرئيس لولاية شمال كردفان (3/3)/ ياسرقطيه

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 08:30 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-11-2013, 08:43 AM

ياسر قطيه
<aياسر قطيه
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 199

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


زيارة السيد الرئيس لولاية شمال كردفان (3/3)/ ياسرقطيه

    زيارة السيد الرئيس لولاية شمال كردفان (3/3)

    أهداف نبيله وزياره تاريخيه أجهضدتها نفوس مريضه ومطامع ذاتيه رخيصه ... جنون العظمه ، أسعار مجنونه ، حكومه مشوطنه وشعب جن جنونه والأبالسه والساده اللصوص فى نعيم ( الأخيره)

    ياسرقطيه .....

    وقفنا من خلال مقالينا السابقين وفى خضم رؤيتنا كمراقبين عند نقاط التماس التى مست عصب الزياره التاريخيه التى قام بها فخامة الأخ رئيس الجمهوريه المشير عمر حسن أحمد البشير لتفقد أهله ومواطنيه فى عمق وأطراف ولاية شمال كردفان والتى أحسنت إستقباله كدأبها وكالعهد بها ذلك على المستوى الشعبى البحت بعيداً عن الحشود الرسميه المدفوعه القيمه مقدماً والتى دأبت بعض القطاعات الحزبيه التابعه لحزب المؤتمر الوطنى الحاكم على صناعتها لتدخلها فى قاموس الممارسه السياسيه ذات النتائج السالبه والكارثيه الناجمه عن تغبيش الرؤيه والمندرجه تحت بند التضليل .

    وصناعة الحشود تجذرت فى العمق المفاهيمى كثقافه رعناء يتحمل عبئها بالكامل حزب المؤتمر الوطنى الحاكم فى الدوله والذى يُساءل بالضروره عن هذه البدعه التى أضحت من أدبيات العمل السياسى لدرجة إن بعض الأحزاب الصغيرة الوزن والضئيلة الحجم كثيرة التكاليف باتت تتخذها منهجاً وبالذات فى التفاوض للإنضمام الجماعى الى مركب على الله الحزب الحاكم ... عبر ثقافة تكبير الكيمان هذه يتمطى الأن العديد من الساده الوزراء على المستويين الإتحادى والولائى وهم يخلفون رجل على رجل فى كراسى السلطه ودراسة جدوى هذه الأحزاب المنشطره أميبياً توضح بجلاء لا لبس فيه إن عطاءها ومردودها السياسى والتنفيذى والخدمى هو أكبر صفر سالب يرزح تحت عبء تكاليفه المواطن الغلبان المغلوب على أمره حتى تلك المفاوضات التى عادةً ما تجرى ويتم الأخذ والرد حولها تمهيداً لإعلان الإنضمام أو الشراكه وإذاعته على الملأ ويجرى بإسلوب يفتح الله ويستر الله والإنضمام أو المشاركه كالبيع والشراء يتم فيها بالتراضى ! هذا التراضى الذى سيفضى عاجلاً لإعلان تلك الشراكه أو الإنضمام الأوانطه يتم بالكامل خصماً على موارد الدوله ونهباً لحقوق مواطنيها وفى الوقت الذى يدخل فيه الوطنى أجواء التفاوض مستنداً الى فقه ( التُقيه ) وهو إظهار خلاف ما يبطن تدخل أفواج ناس قريعتى راحت بفلسفة ( أكلوا توركم وأدوا زولكم ) وملعون أبوكى بلد . هذا هو الحال السياسى الراهن وما هذه الأزمات الخانقه وأحتضار الدوله هذا الذى نشهده الأن إلا نتيجه حتميه لتلك الصفقات الخاسره .... أثقلت تلك التكاليف الباهظه خزينة الدوله الخاويه على عروشها وإستهلك الصرف البذخى المظهرى لأولئك المستوزرين الجدد وحاشياتهم وجماهير أحزابهم غير المرئيه إلا على الورق والتصريحات الإعلاميه كل موارد الدوله التى بدأت تتأكل يوماً بعد أخر الى أن وصلت الى حافة الهاويه الأن وهذا الوضع المزرى والكارثى الناجم عن الإنفاق فى المحاباة والنفاق السياسى مثل فرصه تاريخيه هائله لا تتكرر بسهوله لوزارة الماليه والإقتصاد الوطنى الإتحاديه ما مكنها من أطلاق العنان لجنون العظمه الذى ترفل فيه دهاليزها لتطلق وبكل حريه لشياطينها وإبالستها العنان ليجن جنون السوق المحلى وأرتفعت الأسعار بطريقه جنونيه بحيث لم يعد هناك أحداً يتمتع اليوم بكامل قواه العقليه فى هذه الدوله المجنونه . ! . إقتصاد مشوطن تديره وزاره هى أقرب لمستشفى التجانى الماحى والسير ( أنطونى هوبكنس ) يؤدى أداءً أذهل النقاد والمراقبين وهو يقوم بدور ( هانيبال ) مصاص الدماء وأكل لحوم البشر فى رائعة المخرج إستيفن سبيلبيرج الحائزه على العديد من جوائز الأوسكار وهى ( صمت الحملان !! ) ... أنطونى هوبكنس بدون جودى فوستر ! وهوبكنس هذا الذى يشبه بدوره نيرون الذى يشبه بدوره هذا الرجل الذى يهوى الرفع لمجرد الرفع والذى يسوقنا سوق النعاج أو الغنم تلك التى اوصى بها سيدنا حسين خوجلى قيادة الدوله أبان فيضانات الغضب الأخيره وهو يقدم وصفة الملكه بياترس عاهلة هولندا للتعامل مع المهاجرين غير الشرعيين لأوربا . ! . بغنم أو بدونها ستعود جحافل بنى شعبنا لديارها ففى دياركم المرفوعة تلك حتى بلغت أرجلكم الحناجر ! يا سيدتى الملكه بياترس لا يمكن لعاقل من أهلنا الوافدين إليكم فى مرفع النيلين أن ينتظروا قدوم التونسيه فللوافدين من الغرب والغرب الأوسط جبال تأويهم من الطوفان القادم ولهم ديار يعودون إليها ولكن الى ستذهب جلالتكم ؟ البحر من أمامكم ونيرون الرفاع من خلفكم أين المفر سيدتى الملكه ؟ المره القادمه يا عزيزتى المبجله جلالة الملكه بياترس لا تكونى ( ملكيه ) أكثر من نيرون فذلك الرجل المشوطن قد أحرق روما وسيدنا الخضر الوالى عبدالرحمن من أهل بيزنطه وهو أدرى بشعابها وفى أمر العاصمه القوميه أترك الأمور لخبازها فالسيد الوالى عبدالرحمن الخضر أتاه الله من لدنه علما كفل له أن يدير شأن تلك الأمه المهوله فى العاصمه المثلثه قبل أن تقول له سأتيك بالحل قبل أن تقوم مقامك ! لذلك لا تمثل مع أولئك الكيزان دور الشيطان وتذكر دائماً جدكم الأكبر سنمار . أولئك القوم الذين ينتظرون قدوم السيد المسيح لتسليمه السلطه ( شامنك من زمان ) فإحذر .

    وسط تلك الأجواء الموغله فى السورياليه عصية الفهم والمتابعه رفعت وزارة الجن الكلكى الدعم عن الوقود . رفعت الحكومه الدعم عن المحروقات فإشتعلت العاصمه القوميه وإحترقت الأطراف ... جن جنون الشعب وإلتقى الجمعان .... شعب جن جنونه وحكومه مشوطنه اصلاً إلتقيا فى الساحات العامه والميادين ودارت رحى معارك طاحنه كان يديرها بمهاره سيدنا إبليس . والنتيجه هى أن كسب الشيطان المعركه وخسر الشعب والدوله .... الخساره فادحه فى المعدات والأرواح والرجل الوحيد الذى جلس مستمتعاً حتى الثماله على تلال الخراب وأشلاء الضحايا يتأمل بساديه مفرطه ألسنة اللهب التى تتصاعد الى عنان السماء وجلس يحصى أرباحه كشيلوك فى رائعة وليم شكسبير تاجر البندقيه كان هو نيرون ! نيرون الرفاع . وفى لجة تلك الفوضى العارمه التى إجتاحت البلاد فأحرقت الأخضر واليابس ووقف العالم مذهولاً يتابع مجريات فواصل الجنون على خشبة المسرح السودانى أبت الحكومه إلا أن تنهى تلك الترايجيديا والملهاة بفواصل ولا أروع من عذب النظم والأشعار وفصيح اللغه وحلو الكلام لتنهال على مسامعنا غزليات الهوت دوك والبيتزا هت والعصير أبومصاصه كأحدث فواصل علم السياسه ! يعنى رفع وإرتفاع أسعار وسوق منفلت وجوع على جوع ومظاهرات ورجم وكم شلوت شتيمه كده فوق البيعه وهكذا إثبتنا للعالم أجمع إن هذه الدوله المنكوبه وشعبها رواد بجداره فى فنون صناعة ربيع الثورات ونماذج قمعها وفى الحقيقه إن هذا الشعب الفضل لم يوقف زحفه لإسقاط النظام ويخمد لهيب ثورته إلا تلك الوجبه الدسمه من الشتائم التى إنهالت على أم رؤوسنا وهى تعطر سماء بطوننا الخاويه بنكهة الهيل والكاتشاب والزعفران .... فطبقين من وجبة البيتزا الرائعه بنكهة الشمندر المعموله من الجبن السويسرى المثقوب بالإضافه لثلاثه ###### حار من أمو ( حلوه شديد الترجمه ) مش ؟ وواحد عصير أبو مصاصه نام هذا الشعب ملء جفنيه بعد أن أدى صلاة العشاء جماعة وختمها بالشفع والوتر وهو يسبح بحمد حكومة الوجبات السريعه العريضه فى خضم تلك الأجواء الخرافيه ومع تواتر الأنباء عن تأكيد مواعيد زيارة السيد الرئيس لولاية شمال كردفان والدوله المشوطنه تعد العده لبرنامج الزياره التاريخيه المنتظره وفى خضم إنشغال الجميع بترتيبات الزياره التى تحوى فى جوفها وتحمل فى تفاصيلها كل تلك الأشياء وتستطحب معها جملة تلك التحديات كان هنالك إجتماع فوق ينعقد ولأول مره وللأهميه البالغه للزياره يترأس فى ولاية شمال كردفان المنهوبه ذلك الإجتماع سيدنا الخطير إبليس الأعظم نفسه !! فقد جرت العاده وفى الأحوال العاديه أن تكتفى تنظيمات الساده اللصوص وحرامية اللجان ونخب هبر العُهد بقيادة إبليس الأرعن للإجتماعات ولكن لخطورة الحاله فقد إنعقد المجلس الأعلى للأبالسه والساده اللصوص وممثلين لوكلاء الشيطان من المناطق المجاوره برئاسة إبليس الأعظم الخبير فى فن الغوايه والوحيد الذى جرب ونجح فى إختبارات لحس الكوع !! .......... النتيجه / إنهبرت ميزانية اللجنه لجنة الإعلام ! ........ التداعيات / فشلت الزياره ! ......... ردود الأفعال ؟ ............ الصمت المطبق ! الكونتر أتاك .......! هجمه مرتده نجم عنها هدف ملعوب بمهاره من كره بينيه مررها الزميل أدم أبوعاقله وسددها شمو صالح نعيم لتلج فى شباك إبليس الأعظم كهدف خرافى مباغت وقاتل شكل مفاجأه من العيار الثقيل كادت أن تشل إبليس الأعظم ..... المفاجأه المذهله التى إلجمت ألسنة الجماهير والمتابعين كانت هى أن ألغى مولانا أحمد محمد هرون حكم المباراة الهدف !! ........ السبب .... بحجة وجود حالة تسلل ! ونقاط المباراة ... تحول لصالح الفريق الضيف ... ! وما الفريق الضيف ؟ ضهيب شاكر وحامد ! معقوله دى ؟ زي ما أقول ليك .......... وباقى الفرق ؟ باقيه فى الممتاز ! تلاته مداحين أجانب وتكريم مولانا جلال الدين محمد عثمان .... كم مليون سفرى ....... ومؤتمر حزب المؤتمر الوطنى التنشيطى وزيارة دكتور نافع .......... وكم كمين كده ... ميرغنى المأموم وأحمد حسن جمعه وعشان اللعبه تحلو ........... كور هلال العاصمه الأتنين .... وبعدين ؟ صم خشمك و( أحفظ مالك ) .... والحكومه ؟ دوسه فى البلد ... ! طيب نشتكى ؟ تشتكى !! ؟ ... ما سامعك ؟ نعم دوسه وزير العدل فى البلد ودى فرصه ؟ ......... ههههههههههههه يا حليلك يا النايم على حيلك ... راجى دوسه ؟ يبقى قابلنى ... ! كيف ؟؟؟ قروش لجنة دوسه ذاتوا ....... ( إنداست ) ...... تقول لى فى بتاعه فى البلد .

    ......... الأبالسه .... هنيئاً لكم بما كسبتم فالقانون لا يحمى .............. . أكلوا توركم ......... ويا إنتوا .......... أكلوا ناركم .

    وملعون أبوكى بلد .

    [email protected]

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
زيارة السيد الرئيس لولاية شمال كردفان (3/3)/ ياسرقطيه ياسر قطيه15-11-13, 08:43 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de