منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 22-04-2018, 11:42 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

ما أجمل مكان الشهداء! هاشم كرار

28-09-2013, 08:52 PM

هاشم كرار


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ما أجمل مكان الشهداء! هاشم كرار

    ما أجمل مكان الشهداء! هاشم كرار

    هاهو الآن، نظام الخرطوم، يحصد ماجنى، بعد مايقارب ربع القرن،

    من السياسات التي أهلكت الوطن، وأفقرت العباد.

    الشعوب تمهل، ولا تهمل.. والإنفجار العنيف، في الشارع السوداني الآن،

    يبصم على هذه المقولة، التي –عادة- ماينذهل عنها الحكام الذين ينومون

    على آذانهم.. لا يسمعون أنينا، ولا يبصرون دموعا!

    أنّ شعب السودان، طويلا.. وسالت دموعه، بأكثر ممايسيّلها الآن، الغاز المسموم،

    الذي يلف الخرطوم بغلالة رمادية، و[أكثر مما يسيّلها مقتل المئات من الشباب

    الذين هم في عمر الورد، بالرصاص الذي يعوي.. يصيب مع سيق الإصرار

    والترصد، ولا.. لا يدوش القبضات التي ترتفع بالتصميم، ولا الحلاقيم التي

    تتجرّح بالهتاف.

    أخذت نظام الخرطوم، العزة بإثم القوة... وإثم الكبرياء، ومن تأخذه مثل هذه العزة، تفوت عليه-

    حقيقة أن القوة كلها لله.. وأن الكبرياء له وحده، ومن يشاركه فيه، يقصمه!

    ظل النظام يراهن: السودان لن يشهد ربيعا عربيا، لأن السودان استبق ربيع العرب، بربيعه في

    العام 1989 ، حين أطلت ثورة الإنقاذ!

    كان النظام يتحدث هكذا، والانظمة الباطشة تتساقط كأوراق الخريف، بهبات الشعوب التي راحت تزأر، بحثا عن الكرامة والحرية!

    يوم قال النظام ماقال، ضحكت في سخرية: " لو كان ربيع العرب، مثل ربيعكم، فلا كان الربيع.. ولا كان.. ولا كان العرب، مثلما ان السودايين- الآن- ليسوا كائنين، على الإطلاق!

    كانوا تحت القهر.. وتحت خط الفقر.. وتحت نيران الحروب.. وفي ظل انشطار الوطن، الذي كان، يوم استلم البشير السلطة، في حجم قارة!

    ربع قرن.. والثورة بين مد الحلاقيم والصدور العارية، وبين جزر القمع، وفي أعقاب كل إجهاض بالرصاص

    لهتافات الحلاقيم، كان النظام يزداد كبرياء.. ويزداد شراسة.. ويزداد غرورا،بأنه سيبقى إلى الامد، منذهلا عن قوله تعالى:" قل من كان في الضلالة فسوف يمدّ له الرحمن مدا"

    ربع قرن.. وهاهم الآن فنية السودان، قد عبروا إلى غير رجعة، حاجز الخوف، برغم تحشييد النظام لكل قواته،

    وبرغم الرصاص.. ورغم كل قتيل.. كل قتيل يسقط على التراب، وفي فمه بقية من هتاف" "" نحن مرقنا.. مرقنا،مرقنا.. ضد الناس السرقوا عرقنا"!

    الآن، السوانيون ( كائنون)، والنظام في طريقه الأ يكون.. وكما تدين، تدان!

    القوة الآن، في الشوارع.. والعصيان المدني يلوح في الأفق، والإنقساد بدا واضحا بين الذين يحكمون، والشوارع، لا إنقسام فيها.. وليس فيها من صوت يعلو غير صوت الثورة.. وصوت الرصاص.. وبقية من صوت كل شهيد: " أنا إن سقطت فخذ مكاني"!

    ما أجمل مكان الشهداء.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de