اخى عزت الماهرى نسبة لنشر بيان الرابطة لك العتبى حتى ت

فى القرن 21 طالبات فى الخرطوم يصلن من اجل ان لا تقع فيهم المدرسة
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-08-2018, 02:08 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
28-06-2004, 10:54 PM

آدم إسماعيل الهلباوي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


اخى عزت الماهرى نسبة لنشر بيان الرابطة لك العتبى حتى ت

    بسم الله الرحمن الرحيم
    قال تعالى ( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا .......) صدق الله العظيم .
    أولا نشكر للأخ الماهرى صراحته في توضيح ما دار بيننا من حوار صادق وذلك لصدقه الذي عهدناه في كل ما يكتبه وتلك محمدة وربما لما لمسنا فيه من صدق دار ذلك الحوار وقد أكد الأخ الماهري في عرضه لمسألة ذلك الحوار حقيقتين في انه أبدى تجاوبا مع الفكرة وثانيا سألني هل هنالك فيكم أحد موال للحكومة فقلت نعم هنالك واحد ولكن مقدور عليه وأيضا كان يرى هو أن تتكون الرابطة من جميع أبناء دار فور بمختلف مشاربهم وكذلك أن يعدل المسمى من مثقفي دار فور إلى أي مسمى أخر حتى لا ندخل في تعقيدات . أؤكد بان كل ما قاله حقيقة لا ننكرها أبدا وذلك ما جبلنا عليه من صدق في الحوار وصدق في الكلمة و هو ديدنن هذه الرابطة الوليدة . و قديما قال الشاعر :
    إن الذي بيني وبين بني عمى لمختلف جدا
    إن هموا أكلوا لحمى وفرت لحومهم
    وان هموا هدموا مجدي بنيت لهم مجدا
    وان هموا زجروا لي طيرا تمر بي نحسا
    زجرت لهم طيرا تمر بهم سعدا
    أخي الماهرى إن الذي دار بيني وبينك هو حوار لتكوين رابطة للحوار وأنت أبديت تجاوبا وربما أكون قد تسرعت في إعلانها قبل الرجوع إليك وتأسفت لذلك كثيرا .
    عندما نقول حوار لابد وان تتباين الآراء للوصول إلى الحقيقة وخير مثال لذلك الحكومة والحركة الشعبية كانتا على طرفي نقيض وهما الآن يكبرون ويهللون للسلام الذي ابرم بينهما وتعاقدا عليه .
    أنت و أدم خاطر اخوة أعزاء ومن مثقفي أبناء دار فور الذين نأول عليهم كثيرا وعلى طرفي نقيض كيف ينعدل الحال إذا لم يكن هنالك حوار للوصول للحقيقة دون إقصاء للآخر ؟ وذلك من أهداف هذه الرابطة .
    يحق لك القبول أو الرفض فكلاكما له الحق في المشاركة والحوار فأنتما من مثقفي أبناء دار فور نعتز وونفتخر فيكم ودار فور في اشد الحاجة إليكم ولآرائكم .
    عندما سألتني هل هنالك أحد موال للحكومة قلت نعم ولكن مقدور عليه ليس بالقوة ولكن بالحوار والمنطق السليم العقلاني المؤسس وهذا أيضا من أد بيات هذه الرابطة التي تهدف للإخاء والمحبة بين الاخوة أبناء دار فور بمختلف مشاربهم .
    أقولها صراحة أنا اكن لكما جميعا الاحترام والتقدير و أيضا اعترف بأنني قد أقحمتك في كل الذي دار يا أخي الماهرى وأتحمل نتائج ذلك فقط كان همي الأول والأخير أن يكون مثقفي أبناء دار فور على كلمة سواء ولك العتبى حتى ترضى فأنت أخ عزيز ابن عم عزيز وذلك أيضا أحد أهداف هذه الرابطة .
    ولم يتبقى لي إلا أن أعلن للملأ وقرائك الكرام ومحبيك بأن الأخ ( عزت الماهرى )ابيض ناصع مثل كف اليد مما نحن بصدده ألان وإنشاء الله عندما تكون هنالك مشكلة في دار فور ارض الأجداد والأباء وهنالك حوار لابد وان نلتقي أنا وأنت و أدم خاطر والمحارب والمشرد والمؤيد للحكومة والمعارض والقوى والضعيف على كلمة سواء وعلى رأيك فقد تعدل المسمى من ( رابطة مثقفي دار فور للحوار والتعايش السلمي والتنمية ) إلى (منبر دار فور للحوار والتعايش السلمي ) الذي سوف تعلن لائحته التنظيمية قريبا إنشاء الله مع حبي وامتناني .
    و عليه تجدون أدناه رؤى عن هذا المنبر الذي يكون في تقديرنا مدخلا ووعاء حاويا لكل الفرقاء بإذن الله، و الله من وراء القصد. و الذي أطلقنا عليه وهج الأمل لصفوة و نخبة دار فور.


    دواعي قيام وهج الأمل
    لصفوة ونخبة دار فور

    منبر دار فور للحوار

    مبدأ الحوار والتفاوض هما من الوسائل الحضارية لإدارة الاختلاف على المستوى المحلي والوطني في السودان بعيداً عن الإقصاء للآخر واستخدام العنف والقوة المدمرة لمقدرات الوطــــــن
    فالحوار والتفاوض بآلياتهما الموزونة لهما القدرة في تحميل الأطراف علي التغيير من مواقفهم وتسوية اتجاهاتهم ، وذلك لن يتحقق إلا بالاعتراف من جميع الأطراف بمسؤولياتهم، وأخذ التدابير العادلة لتصحيح مسارات الماضي المرتبطة بالتهميش وعدم المساواة في السياسة والاقتصاد والكبت الثقافي والإعلامي ، والوصم بالقبلية والجهوية عند القيام بأي مشروع وطني دار فوري فيظل مجمد كرصيد طائفي.
    فإن من ذلك يجب أن يكون مبدأ الحوار ومفهوم آلياته لدي الجميع قائم على معاني الحق والخير والجمال بعيداً عن ازدواجية المعايير ،التي تمليها المصالح الذاتية والدولية.
    مما تقدم فإن مواكبة منا لمسيرة الركب للسلام والتنمية في ظل الألفية الثالثة ، وساهمة فاعلة منا في النهوض الفاعل في ركبها كان منبر دار فور للحوار وتلكم هي دواعي قيام وهج الأمل لضم الصفوة والنخبة من أبناء دار فور المخلصين و أهدافهم النبيلة والانخراط بثقة في دفع مجاديف مشروعات المجتمع المدني الحضارية، بخطى مدروسة ،وأهداف موثقة ومنها تستمد البرامج النظرية والعملية بجراءة واعية في أحضان جماعة متجانسة المشارب ومتينة بأواصر الوشائج في الإدارة والتنفيذ بذات المسؤوليات الوطنية العظيمة لمعالجة أزمات وقضايا دار فور المتأزمة لأكثر من نصف قرن.
    وبما أن دار فور تمثل رقما مهما في دائرة الوطن في كافة مجالاته وسائر اتجاهاته لذلك أكثر ما يطلب منا في هذا الحوار الدراية والمعرفة والاجتهاد والتحلي بالرؤية والصبر في العمل والتنمية ، والمراجعة والمحاسبة للنفس في ظل تضافر الجهود الوطنية المشتركة.
    فعبر مبدأ آلية الحوار والتفاوض كذلك الهدف السامي إعادة مرتكزات النسيج الاجتماعي سليمة معافاة من كل علة معوقة لتحقيق السلام والتنمية على المستويين الدار فوري والوطني.
    ومن ا برز أولويات المرحلة كذلك تأكيد المنطلقات التالية:
    إبراز الأهداف والغايات التي ينطلق منها المنبر السمو والنبل، ليستهدف العقول النيرة من الصفوة والنخبة من مثقفي دار فور ، والطلب الراقي للمساهمة والمشاركة بفعالية في تحقيق الأمن والاستقرار عبر الحوار والتفاوض الثقافي والعلمي والاجتماعي والسياسي ، وذلك لتوثيق مرتكزات الوحدة الوطنية ولم شمل الأمة السودانية، بإعداد الدراسات والبحوث ونشر التي قدمت عن دار فور في المجالات والاتجاهات الاجتماعية والثقافية ، والسياسية والفكرية ، والاقتصادية والأمنية، واستشراف آفاق المستقبل، وفي ذلك يتبنى المنبر الوسطية والاعتدال في الطرح والبحث والدراسة والحوار.
    ولتحقيق ذلك حملنا كل أدوات الجراحة وغرضنا السامي التفكر برؤية والبحث بمنهجية عن قضايا دار فور والوطن ، وأصالتنا في المعالجة الصدق والأمانة مع النفس قبل الآخرين في تناول القضايا والمسائل المتعلقة بدار فور، وأنه لا طبطبة ولا مراوغة في القضايا والمسائل المصيرية التي أصبحت أزمة معضلة بتشكيلها هاجساً بين أبناء الوطن .
    ومائدة المنبر الصحية والشهية الشجاعة مع الذات ، والجراءة والإقدام مع الآخرين، والاعتراف بالمسؤولية والصمود أمام مسلسل المستجدات والمواقف المتطورة حتى تحقيق الأهداف و بلوغ الغايات بمعاني العدل والمساواة، والوحدة والتعاون في ظل دوحة الوحدة الوطنية الوارفة.


    أهدا ف منبر دار فور للحوا ر

    1ـ إحياء لدور الصفوة والنخبة عبر وسيلتا التفاوض ومبدأ الحوار وترسخ مفاهيم السلام والتنمية بهدف التعايش السلمي ، فالمنبر رسالة حضارية لمثقفي دار فور بهدف المشاركة بفعالية في حل المسائل والقضايا المتعلقة بدار فور والوطن.
    2ـ العمل والاجتهاد بهدف التكيف والاندماج الاجتماعي على المستويين الخاص والعام
    3- اتخاذ الحياد منهجاً في الحوار والتفاوض بين كافة أهل دار فور المسالم والمحارب منهم وذلك هدفنا السامي لكي نصل إلى مجتمع العدل والمساواة ، والوحدة والتعاون ، في المشاركة والمساهمة بالحب والرضى في كل مجال واتجاه.
    4ـ اتخاذ مبدأ الحوار بالنقاش الموضوعي ، وإعداد الدراسات الموزونة والبحوث المنهجية حول القضايا المصيرية كلها بمعاني سامية لإثبات الذات والهوية الوطنية وتجاوز المعضلات المزمنة بعيداً عن العزلة والاستعلاء ، والعنف والقوة ، والتعصب والإسقاط والمثالية والشخصانية التي أيضاً بدورها مفضية إلى الركود والفشل.
    5ـ اتخاذ مبدأ الحوار منهجاً ووسيلة متينة لجمع كافة المشارب من مثقفي دار فور عبر المنبر الذي نعده السبيل الهادئ للاستعداد والتأهيل ، والتجرد والمشاركة الفاعلة على المستويين المحلي والوطني.
    6ـ يعتبر الحوار من أهم مقومات النهضة الواعية بتحرير العقل والفكر من التبعية الاستغلال ، وهو كذلك يقظة بهدف الحفاظ والصيانة للذات ، والهوية الوطنية بعيداً عن الانقسام والتفرق الاجتماعي المفضي إلى الاحتراب والقتال.
    7ـ التهميش والنسيان ، والتجاهل والإغفال الدائم أدى إلى العزلة والعنف ، والقوة والحرب ، وهي كلها من المعاني المرفوضة في آليات التفاوض والحوار الموزون الهادف إلى التعايش السلمي والمشاركة في التشريع والسيادة ، والاقتصاد وتجارته ، والسياسة وقراراتها ، الفكر ونشره ، والثقافة والإعلام.




    آدم محمد إسماعيل الهلباوي
    أمين الثقافة والإعلام للمنبر




                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de