الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-09-2018, 08:11 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف النصف الأول للعام 2005م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-05-2005, 01:09 PM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 21083

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية (Re: Sabri Elshareef)

    في الوقت الذي كان فيه معظم الروائيين العرب منشغلين في البحث عن صنعات فنية جديدة، ومنغمسين في تجريب أشكال تساير ما وصلت إليه الرواية عالمياً، كان الروائي العربي عبد الرحمن منيف، يضع نصب عينيه قضية الانسان العربي ومصيره في ظل الأوضاع الجديدة، التي دشنتها الطبقة المتوسطة منذ الخمسينات من القرن الماضي في اكثر من قطر عربي. ان التغيير السياسي والاجتماعي وما ادي اليه من اغتراب الانسان في ظل انظمة استبدادية، وفي ظل فقدان الحرية والعدالة الاجتماعية هو الموضوع الرئيس في روايات منيف.

    وفي معظم روايات الكاتب، يتم التغيير الاجتماعي، والتحول من اقتصاد الاكتفاء الذاتي الذي تتسم به النظم الاقطاعية الي اقتصاد السوق، فيؤدي هذا التغيير إلي نشوء انظمة سياسية استبدادية وقهرية، وإلي التوزيع غير العادل للثروة القومية، فيغترب الانسان وينفصل عن الطبيعة وعن المجتمع وعن ذاته. وعلي حين نجد ان اغتراب شخصيات منيف التي تنتمي إلي الطبقات الشعبية المسحوقة، ناجم بالأساس عن تقسيم العمل وما يتطلبه هذا التقسيم من مهارات وتخصص، وما يؤدي إليه من ضمور لامكانات الانسان، نجد ان اغتراب شخصياته من فئة الانتلجلنسيا، لا ينجم عن تقسيم العمل، وما تواجهه رغبات الانسان وغرائزة في ظل الحضارة الحديثة من قمع، بل وينجم اساساً من القمع والارهاب اللذين تمارسهما انظمة استبدادية توليتارية، ترافق عملية التغيير وتنشأ عنها، وتتضح هذه الحقيقة أكثر مما تتضح في رواية الكاتب الأولي، وفي عنوانها الرامز إلي هذا الموضوع "الاشجار واغتيال مرزوق". ان اغتيال مرزوق، المناضل الذي سعي من اجل الثورة والتغيير الاجتماعي، يتم حين تقطع اشجار قرية الطيبة وتتحول من اقتصاد زراعي قائم علي الاكتفاء الذاتي إلي اقتصاد السوق وزراعة القطن بديلاً لأشجار الطيبة. وكما ان عنوان الرواية يقوم علي التشريك الذي يحدثه واو العطف والوصل بين الاشجار وعملية الاغتيال، فان الرواية تقوم علي قصتين وعلي حبكتين تتجاوران معاً. والقصة الأولي هي قصة الانسان البدائي "الياس نخلة" الذي خسر اشجاره في عملية مقامرة، فتشرد بحثاً عن عمل وعن لقمة العيش، في حين تروي القصة الثانية تجربة الاستاذ الجامعي "عبد السلام منصور" الذي يفصل من الجامعة بسبب عدد من التقارير التي يرفعها إلي المسؤولين الجواسيس من طلبته، ليتشرد هو أيضاً بحثاً عن عمل ولينتهي به الامر إلي الجنون وإلي اطلاق الرصاص علي صورته في المرآة، في الفندق الذي يعيش فيه.وفي احدي عربات القطار المتجه نحو الحدود يلتقي البائع الجوال للملابس المستعملة "الياس نخلة" الذي يمتلك رؤية اسطورية للواقع، باستاذ التاريخ المفصول من الجامعة، عبد السلام منصور لقد يذكرنا بلقاء "زوربا" بـ "المعلم" المثقف في رواية كازنتزاكي "زوربا". وعلي حين يروي الياس مأساته بطريقة عفوية، يبدو فيها السرد اقرب إلي التقرير العفوي البسيط، بكل ما فيه من ملامح القص الشعبي، يستعيد منصور مأساته عن طريق تيار الوعي احياناً، وعن طريق الرواية الموضوعية في احيان أخري ولقاء الياس بمنصور هو بمثابة لقاء الماضي بالحاضر، والاسطوري بالواقعي. وفي السرد الاستعادي لقصة منصور تتضح العناصر الاجتماعية والسياسية والثقافية الصانعة لمأساته، فمنصور الذي يحمل في حقيبته مقدمة ابن خلدون وملحمة جلجامش وفكر كارل ماركس، وكتاب ليرمنتوف الجيل الخائب" شبيه ببطل ليرفنتوف في "بطل من هذا الزمان". (فبتشورين) الذي انقضت سنوات حياته بدون عمل والقوي الكبيرة التي يحسها مهدورة في نفسه لا تعمل، ذلك لانه في امبراطورية نيقولا الأول؛ في ذلك العهد الذي طغت فيه رجعية مجنونة، لم يبصرأي هدف، ولم ير أية امكانية للنضال، علي قول الثوري الكبير (هيرتسن).

    ان عبد السلام الذي انتمي إلي حزب اشتراكي في مصر منذ صباه، واسهم في الثورة والتغير الاجتماعي، ولكن حين قامت الثورة كان احد ضحاياها بان فصل من عمله، ومرزوقاً "الانسان الذي ذرع الوطن من الشمال إلي الجنوب من اجل ان يصبحوا حكاماً.. مرزوق الآن ميت. هل له قبر؟ هل دفنه احد" قتل مرزوق علي ايدي الامراء الجدد "لا أحد يدري كيف قتل انه وجد مقتولاً والسلام"!.

    وبفعل كل ذلك انتهي منصور إلي العدمية وانتهي إلي ترديد ابيات ليرفتوف:

    "فراح مبتذل وبليد

    ولعب اخرق بالألفاظ"

    وإذا كان الروائي يلجأ إلي الأساليب الحلمية والكابوسية في كشف اغتراب البطل، بحيث يقترب من رواية (المسخ لكافكا) فان روايته والنهايات" شهدت توجهاً نحو الاسطورة وبدا تأثير ماركيز وروايته مئة عام من العزلة واضحاً في الجوانب الفنية من الرواية.

    ان من أولي المسلمات في الاسطورة والثقافة البدائية، ان يجمع الانسان بين الطبقية والمجتمع في وحدة كونية واحدة، وتعد الوحدة الكاملة بين الانسان والحيوان والنبات والحجر والحياة والموت، وبين الفرد والجماعة فرضاً أولياً في جميع الطقوس السحرية البدائية. وفي اعمال منيف يحدث التغيير فيحطم وحدة الحياة هذه فيغترب الانسان عن الطبيعة وعن نفسه، وفي رواية "النهايات" تدمر الوحدة بين الانسان والحيوان عندما تضطر "الطيبة" بسبب من الجفاف والجدب إلي العودة إلي عصر القنص والصيد، التي تعني العودة إلي الهوة المملوءة بالدم التي كانت تفصل بين الانسان والحيوان، اذ كان الانسان قاتلاً للحيوان برغم انه يري فيه اسلافه وأقاربه. وعساف بطل الرواية يعبر عن هذا المعني بقوله: "ان الانسان في هذه الايام يمتلك روحاً شريرة لا تمتلكها الذئاب او اية حيوانات أخري" ان عسافاً يعيش حالة من الهيستيريا والانجذاب لانه يعيش تلك المفارقة التي كان يعيشها الانسان البدائي الأول، برغم انه لا يصطاد من الحيوان الا ما كان ضرورياً للبقاء والاستمرار علي قيد الحياة. الا ان مأساته هنا شبيهه بمأساة منصور، فهي لا تنفصل عن المشكلة السياسية والاجتماعية، فأصوات اهل الطيبة التي تطالب السلطة بانشاء سده يروي مزارعها ويدرأ الموت عنها، تقابل بالتسويف والمماطلة والكذب من جانب السلطة، في حين تنعم المناطق التي ينتمي إليها الحكام والعسكريون بالماءوالخضرة وتحصل علي ما تريد دون عناء.لقد اصر الضيوف القادمون من المدينة إلي الطيبة ان يصحبهم عساف- رغم احتجاجه- في رحلة للصيد، ويقود الرحلة بدافع اكرام الضيف. الا ان الطبيعة تنفجر بكل قسوتها لتدفنه برمال الطيبة التي فقدت الماء، وتدفنه هو وكلبه الذي عاش معه ومات دفاعاً عنه عندما حاولت الطيور الجارحة نهشه وهو ميت. وفي شخصية عساف تلتقي عدة شخصيات دينية من حواري المسيح كبطرس وأخيه اندراوس اللذين كانا صيادين، بل ان عسافاً يحمل الكثير من ملامح المسيح، ويستحيل موته إلي خلاص لقريته اذ تتحول مراسيم دفنه إلي تظاهرة شعبية عارمة تطالب الحكام باقامة السد، ويفلح الوفد المفاوض للحكومة. في الحصول علي وعد من الحكومة باقامته، في حين يبدأ الاهلون باخراج وتنظيف اسلحتهم وشحنها استعداداً للثورة علي السلطة ان هي لم تفِ بوعدها واستمرت في وعودها الكاذبة. في رواية "شرق المتوسط" ينتقل منيف إلي كتابة الرواية متعددة الاصوات، اذ يقوم ساردان اثنان هما رجب واخته انيسة بسرد احداث الرواية بالتناوب. والرواية التي قدم لها المؤلف بمواد من الاعلان العالمي لحقوق الانسان. اختتمها بكلمة علي الغلاف الاخير ينبه فيها الي ما يحدث في الأرض الممتدة إلي ما لا نهاية من شواطئ البحر المتوسط وحتي الصحراء البعيدة، وكأني بالكاتب يسوق نبوءة بما يحدث لانسان هذه المنطقة اليوم من احتلال وتدمير وقتل، حين يصرح بانه يريد ان تكون روايته "صرخة في جو الصمت.. في الوقت الذي تبدو في الافق غيوم سود كثيرة زاحفة لعل شيئاً يحدث قبل ان يدمر الانسان في هذه المنطقة ويصبح مشوهاً ولا يمكن انقاذه".ورجب اسماعيل بطل الرواية يسجن ويعذب لاسباب سياسية، مما يؤدي إلي موت امه وسقوط صديقته (هدي) التي تتزوج من رجل غيره وهو داخل السجن. وبعد خروجه من السجن يسافر إلي فرنسا لغرض العلاج من روماتيزم الدم الذي اصيب فيه وهو في السجن، ثم يسافر إلي جنيف لتقديم شكوي إلي منظمة الصليب الأحمر ضد جلاديه. الا ان السلطات تساومه وهو خارج البلد ليسجل لها اخبار الطلبة من بلده في فرنسا، وتزج (بحامد) زوج اخته انيسة رهينة في السجن حتي عودته، فيضطر للعودة ويعتقل ثانية، وينتهي به الامر كما انتهي مع مرزوق. لقد وجدوه علي عتبة داره وهو في حالة من الانهيار الجسماني، بحيث يفارق الحياة بعد اربعة ايام من خروجه من السجن.

    ان (نوري) قائد حملات التعذيب في السجن شبيه بـ "ايوردان" في رواية كونستانتان جيورجيو" الساعة الخامسة والعشرون" فهو يطلق علي حملات التعذيب تسمية الحفلات في الوقت الذي يطعم طيوره بيديه ويقف طويلاً ليتأملها وهو فرح بحركتها.وفي شرق المتوسط تعود فكرة "الجيل الخائب" إلي الظهور ولكن بشكل رمزي، اذ يخيب امل امرأة فرنسية برجب بعدما تطلب اليه ان يروي شبقها، فيجيئها جوابه: "انا لست رجلاً" وهو يصف الأوضاع في بلده بصورة قاتمة ومرعبة حين يقول للمرأة الفرنسية: "الانسان في بلادنا ارخص الاشياء، اعقاب السجائر أغلي منه. آه لو تنظرين في مقر سرداب من آلاف السراديب المنشورة علي شاطئ المتوسط... ماذا ترين؟ بقايا بشر ولهاثاً وانتظاراًيائساً. وماذا أيضاً؟ وجوه الجلادين الممتلئة عافية وثقة بالنفس".

    وفكرة الجيل الخائب تعاود الظهور في قصة الكاتب المجازية "حين تركنا الجسر" وبطل الرواية (زكي نداوي) يقصد منطقة خاصة باصطياد الطيور بهدف اصطياد (ملكة الطيور) ولكنه وبعد جهد يصطاد طائراً يكتشف انه "اقبح بومة تراها العين" ويقوم النداوي عبر حواره مع نفسه ومع الكلب الذي يصحبه بعملية جلد للذات كبيرة جداً. ومن الواضح ان الكاتب يكني بالجسر عن فلسطين، وان احداث الرواية كلها كناية عن هزيمة حزيران المرة عام 1967.

    في خماسية (مدن الملح) المكان أيضاً افتراضي، وكذلك الزمان، كما هو الأمر في روايات منيف الأولي، لكن من الواضح علي احداث الرواية، انها تتناول الاحداث التي جرت في الجزيرة العربية بعد اكتشاف الثروة النفطية وما ادي إليه هذا الاكتشاف من احداث تبدأ بوفود الشركات الغربية للتنقيب عن النفط، والصراع الذي نشأ بين الاهالي وبين هذه الشركات التي رأي فيها اهل المنطقة استعماراً لأرضهم وابار مياههم القليلة.والكاتب يطور ادواته الفنية في الخماسية ليصل إلي كتابة الرواية الملحمية، ويكرس استخدامه للاسطورة النابعة من ميثولوجيا شعوب المنطقة ومعتقداتها. في رواية (شرق المتوسط) يصف رجب اسماعيل نوع الرواية التي يريد كتابتها فيقول لشقيقته انيسة "أريدها ان تكون جديدة بكل شيء، ان يكتبها اكثر من واحد، وفيها أكثر من مستوي، وان تتحدث عن امور مهمة والافضل مزعجة، وأخيراً ان لا يكون لها زمن"وبرغم اننا لا نجد لاحداث رواياته زمناً تاريخياً، فان هذه الازمنة واضحة من السياق ويدركها القارئ، كما يدرك المكان، الافتراضي (الطيبة) علي ان الارض العربية كلها. كان الراحل عبد الرحمن منيف، مثال الفنان والأديب الملتزم بقضايا شعبه وامته الانسانية. لقد وضع امام عينيه وتناول في اعماله اكثر المسائل نبلاً في أيامنا هذه، ولعل احداً من الروائيين العرب لم يفلح في الكشف عن فساد الطبقة الحاكمة في الوطن العربي، وجشع هذه الطبقة وانانيتها ولا اخلاقيتها، كما افلح الروائي العربي الكبير عبد الرحمن منيف.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef07-05-05, 05:58 PM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef07-05-05, 06:04 PM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef08-05-05, 08:25 AM
    Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية nassar elhaj09-05-05, 05:25 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية nada ali09-05-05, 08:41 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef09-05-05, 01:03 PM
    Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية عبد الحميد البرنس09-05-05, 06:32 PM
      Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية عبد الحميد البرنس09-05-05, 09:38 PM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية nada ali10-05-05, 03:35 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef10-05-05, 04:58 PM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef10-05-05, 05:03 PM
    Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية عبد الحميد البرنس10-05-05, 07:59 PM
      Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Tumadir10-05-05, 08:13 PM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef11-05-05, 10:28 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef11-05-05, 01:09 PM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef12-05-05, 11:01 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef12-05-05, 11:14 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef12-05-05, 11:28 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef12-05-05, 11:30 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef12-05-05, 11:32 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef12-05-05, 11:35 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef12-05-05, 11:37 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef14-05-05, 07:29 AM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef15-05-05, 07:12 PM
  Re: الحقيقة الابداعية للتجربة الروائية Sabri Elshareef19-05-05, 03:35 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de