حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعودية/ ذكري الاستاذ محمود محمد طه بكالقري

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-08-2018, 05:54 PM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-01-2018, 02:30 AM

بثينة تروس
<aبثينة تروس
تاريخ التسجيل: 17-08-2012
مجموع المشاركات: 695

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� (Re: بثينة تروس)


    🎀١٨ يناير.. لا لأذلال الشعب ومعاً لانتزاع الحقوق 🎀
    🎀قالوا عن الاستاذ محمود محمد طه🎀:

    🌺🎀الاستاذ يونس الدسوقي:
    "الاستاذ البتجيهو بوزعا. مرة طلبت ليهو كتب من بيروت. جات في الباركليز ما كان عندو عشرة جنيه استرليني يخلصا دفعا عبدالعزيز شدو.) وفي سابقة شهيرة جاء الأستاذ شاهدا في محكمة أمام شدو.. فقال له شدو ليس بالضرورة أن يقسم على المصحف لأن القاضي "شدو" يصدق كل كلمة يقولها الأستاذ!
    .
    🔵🔵🔵🔵
    🌺أحمد سليمان المحامى:
    "على الطلاق تانى مقنّعة بتلد متلو مافى!!"
    🔵🔵🔵🔵

    🎀🌹الاستاذ عثمان الحويرص عن الأستاذ محمود محمد طه والذى زامله بكلية غردون:
    "لم ار فى حياتى شخصا بذكاء وسماحة وجمال محمود. ولو كان محمودا يريد أن يكون وزيرا أو يصير رأسماليا لفتحت الأبواب له على مصراعيها, لعلمه ومقدراته ونضجه. لكنه ذهب مذهبا وركب مركبا صعبا, وأتى للناس بفكر لم يقدروا على فهمه واستيعابه فى زمان الغلو والتطرف".
    🔵🔵🔵🔵

    🌺الحاج وراق, مسارب الضي:
    "لم يرفع سلاحاً قط.. لم يجزِ السيئة بمثلها، بل ولم يلوث قلبه بالضغينة أو البغضاء، كان في سماحة ورضى يحيا قولة المسيح عليه السلام: «أحبوا أعداءكم.. دعا بسلام وفي حرية، اغتيال الأستاذ/ محمود ، يشكل أهم أحداث القرن العشرين في السودان، والحد الفاصل بين زمنين، تماماً كما شكلت ابتسامة الموناليزا عنواناً لنهضة أوروبا، ❤️ فإن ابتسامة الأستاذ/ محمود على منصة الإعدام، كما قلت وأكرر، ستظل عنواناً لحرية ونهضة وتمدن السودان
    🔵🔵🔵🔵

    🎀🌹الاستاذ زين العابدين محمد أحمد عبدالقادر:
    هربت من الأستاذ محمود، خفت أن يجذبنى
    🔵🔵🔵🔵
    🔴الاستاذ محمد يوسف محمد:
    "سعينا للأستاذ ليرأس الحركة الإسلامية!!"
    🔵🔵🔵🔵
    💊🎀السيد محمد ابراهيم خليل المحامى ووزير العدل الأسبق:
    "الأستاذ محمود رجل وهبه الله من الفكر وسعه الاطلاع وعمق الثقافه ما مكنه من الغوص فى أعماق المسائل الدينيه والقضايا الفكريه . فكان له فى كل منها أفكارا وآراء مهما أختلف بعض الناس حولها فلا مناص من الأعتراف بأصالتها. ووهبه من البيان ما وفقه الى الأفصاح عن تلك الأفكار والاراء وترجمتها الى نظريات محددة وواضحة. ومن الشجاعة والامانة ما دفعه الى الجهر بها فى المحاضرات والندوات وأعمدة الصحف ثم أن له بعد ذلك من الجد والعزم والصبر ما مكنه من تدوين أرائه وأفكاره فى عدد من المؤلفات."
    🔵🔵🔵🔵

    🔵🌺 الاستاذ أحمد سليمان المحامي يقلّب صفحات الماضي والحال والمآل 2-2:
    محمود محمد طه؟ صمت برهة. "يا سلام. رجل عالم ما في كلام واعدامه كان خطأً كبيراً.. وبالمناسبة هو قريبي لأمي، واقرأ باهتمام لاحد تلاميذه الشطار جداً وهو عبد الله النعيم". قيل انه ارسل اليك تلاميذه ابان فصلك من الحزب الشيوعي ليبلغوك انه لم يكن يخشى عليك عندما كنت شيوعياً ولكن بدأ يخشى عليك لانه يرى ان هناك غزلاً بينك والا خوان المسلمين، فرديت عليهم مستنكراً!! يجيب ضاحكاً: "نعم هذا صحيح."
    🔵🔵🔵🔵
    ♦️🔵 عن صحفية أمريكية وربما تكون بريطانية! عن ارتباكها في حضرة الاستاذ محمود:
    📌 "قابلت عددا من الرؤساء، غالبا ما أكون مرتبكة قبل مقابلتهم وأحس بقلق ورهبة ولكن ما أن أدلف اليهم حتى أجدهم أناس عاديين فتزول كل رهبة. جئت لهذا الرجل بشعور مغاير، جئت مطمئنة ولكني أرتبكت في حضرته، ما رأيته عليه من حال لم أره في شخص غيره، على كثرة ما رأيت.
    🔵🔵🔵🔵

    🔵🌺 د. عبدالله الطيب ناصحا الطالب حينها بالمغرب "دكتور الآن" عبدالله صالح ابوبكر مشيرا له لكتب الأستاذ محمود:
    📌 "اذا أردت الدين فعليك بهذا، واذا أردت العمل فعليك بهذا، واذا أردت الأدب فعليك بهذا."
    🔵🔵🔵🔵
    🔵 الاستاذ الحاج وراق.. مسارب الضي:
    'علّم تلاميده ألا يطأوا بأرجلهم علي (النجيلة)! ولأنه لا يطأ علي النجيلة، فقد نذر نفسه كي يتحرر كل انسان من الخوف، فلا يطأطئ رأسه إلا تواضعا! وكان قليلا ما يغضب، ولكنه غضب علي ابنته الفضلي أسماء حين وطأت غير عامدة علي حبات عيش! أما هو، فلم يطأ شيئا سوى الارض والخوف، ومن باب أولي، لم يطأ علي انسان ابدا، الانسان عنده غاية كل شئ.. ولأنه لايخاف، فلم يتسلح ابدا سوي بالفكر".
    🔵🔵🔵🔵

    🔵الاستاذ الطيب صالح:
    "الأستاذ دة دمي ولحمي."
    🔵🔵🔵🔵
    🎀الفنان الاستاذ محمد عثمان وردي فيرجينيا:
    "الأستاذ دا أبوي الروحي. أنا أول واحد كنت بشتري كتبو في دار الفنانين."
    🔵🔵🔵🔵
    🌺 الراحل السيد فيليب عباس غبوش ناصحا الأستاذ بعدما توّسل فيليب للنميري وأطلق سراحه:
    "قلت ليهو ألعب مع النميري بولتيكا، تكتيك، أعمل ليك طاقية وسبحة ودقن".
    🔵🔵🔵🔵
    ✋🏾🔴اللواء محمد سعيد إبراهيم، مدير سجن كوبر السابق:
    هل كان بائناً في وجهه أي نوع من الجزع والخوف؟
    ـ "بالمرة، نهائياً، شيء غريب جداً. أنا طيلة عملي في السجون كنت ألحظ أن المحكومين يخافون ولكني أمام هذه الحالة، رأيت عجباً. لم يجزع الرجل، أو يخاف مطلقاً، كان داخل الزنزانة، يمارس حياته بشكل عادي، ويختلط بالمعتقلين الآخرين من الجمهوريين. وكما أسلفت، الرجل كان مرتباً في برنامجه، ما بين الإطلاع وقراءة القرآن".
    🔵🔵🔵🔵

    🌺🌺 د. أبكر آدم اسماعيل:
    "عند ما يغيب الفكر عن المدينة تصبح الحياة غير ذات جدوى ويخرج البدو من مخابئهم التاريخية ضمن محاولاتهم المستميتة للإجهاض على المدينة، وعندما أتى رجل من أقصى المدينة يسعى قال يا قومي إتبعوا المرسلين ما أبه له أحد وقالو له إنا تطيرنا بك لئن لم تنته لنرجمنك وليمسنك منا عذاب أليم وبالفعل فقد رجموه وقتلوه ذالكم الرجل كان هو الأستاذ الشهيد/ محمود محمد طه والبدو بثمارهم تعرفونهم
    🔵🔵🔵🔵

    🌹الفنان الاستاذ عبد الكريم الكابلي:
    "والله لا تعوّض!! والله لا تعوّض!! والله لا تعوّض".

    🔵🔵🔵🔵
    🎀اللواء الركن الشيخ مصطفى:
    لقد اعطت رفاعة مدينة عطبرة اعظم الرجال، المهندس محمود محمد طه) من مدينة رفاعة).
    🔵🔵🔵🔵
    🎀🔴🌹 الاستاذ عبد الرسول النور:
    "محمود محمد طه لم يمت بل خاب وهلك قاتلوه".
    🔵🔵🔵🔵
    💐🎀 دكتور منصور خالد:
    "وحول الجسارة فى إبداء الرأى نقول إنه كان بين هؤلاء القادة فى ذلك الزمان السياسي من بادر منذ 1955 بإعداد مذكرة ضافية عنوانها: أسس دستور السودان لقيام جمهورية فيدرالية ديموقراطية اشتراكية ذلكم الرجل هو الأستاذ الشهيد محمود محمد طه. هذا أمر ينبغى ألا يتجاهله المؤرخون.
    تلك حقيقة، لا نعدو الصواب إن قلنا، إن بصيراً واحداً فطن لها يومذاك وجاهر برأيه فيها، ألا وهو شهيد الفكر محمود محمد طه".
    🔵🔵🔵🔵
    🌺🎀د. عبد الله علي ابراهيم:
    "ويذكرون للمرحوم الأستاذ محمود محمد طه بعد نظره لدعوته منذ الستينات أن نتصالح مع إسرائيل. ويمجدون الرجل في نفس واحد لاستشهاده الرصين عند ما اعتقد أنه الحق".
    🔵🔵🔵🔵
    🌺🌹الاستاذ عبدالعزيز شدو وزير العدل الأسبق مواجها المرحوم الشيخ محمد عثمان عبدو البرهاني عندما تحدث الشيخ حديثا لم يرض شدو عن الأستاذ:
    🎀"الأستاذ محمود دا كتبو منشورة والعالم كلو بطّلع عليها.. انت ما في زول بعرفك".

    🔵🔵🔵🔵

    🎀📌 الحاج وراق.. مسارب الضي:
    "الاستاذ محمود محمد طه، الوحيد من مفكري الازمنة الحديثة، الذي اغتيل بلا سبب سوى أفكاره... ويكفي هذا السبب وحده، دع عنك أفكاره وحياته، كي يتربع الاستاذ محمود على عرش عظماء الانسانية المعاصرة... فياله من فداء، وياله من عريس".
    🔵🔵🔵🔵

    🔵🎀 الاستاذ محمد الحسن محمد عثمان، ساحة الاعدام فى يوم 18/1/85 سجن كوبر
    الولايات المتحدة الأمريكية:
    "محمود يقف فى شموخ لم يهتز ولم يتزحزح.. ورفع الغطاء الاحمر عن رأس محمود والتفت الرجل نحو فؤاد الامين وابتسم.. وتصيب الربكة المجموعة.. فؤاد يتزحزح فى كرسيه وكاد يسقط.. عوض الجيد يكتب فوق قلبه (ن) عدة مرات وبسرعة.. النيل يخرج سبحته ويحتمى بها والمكاشفى يضحك فى عصبية.. يلتف الحبل حول رقبة محمود ومازالت على فمه بقايا ابتسامة".
    🔵🔵🔵🔵
    🌺💐الاستاذ مكي ابو قرجة:
    "كانوا يتحركون كالنحل البري يقدمون الشهد.. شهد المعارف.. يطوفون المدن والقرى والبوادي يحملون الكتيبات التي تتضمن فكرهم ويخوضون مع الناس مساجلات تثري الحياة تعمر الوجدان. وقف الفكر الجمهوري ترياقا يدحر فكر المتأسلمين.. واقام المنابر والاركان. وارسى تقاليد الحوار الديمقراطي في اوساط الجامعات والاماكن العامة.. وقدم متحدثين محاورين بارعين اتلفوا اعصاب مناوئيهم بالحجة تلو الحجة فكانوا يلجأون الى العنف حين يخسرون النقاش امام الحاضرين الساخرين ويتكشفون جاهلين بقضايا الفكر والدين".
    🔵🔵🔵🔵
    🌺 الشيخ المكاشفى:
    "الأفندى دا شيخنا كلنا."
    🔵🔵🔵🔵
    🌹الشيخ العركى:
    "بعرف أبواتنا أحسن مننا."
    🔵🔵🔵🔵
    🍀 الشيخ الحسن الأدريسى:
    "طبخت ليك بنفسى يا أستاذ"
    🔵🔵🔵🔵
    🌺السادة العجيمية:
    "غرزت الأبقار!! فجآءوا لـ "الدنقلاوى حلاّب التيس"
    آل أبوقرجة، آل الحلو وآل المليح:
    "فقرا عبيدالله" عاشوا فى حضرته
    🔵🔵🔵🔵
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعودية/ ذكري الاستاذ محمود محمد طه بكالقري بثينة تروس14-01-18, 08:58 PM
  Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� بثينة تروس14-01-18, 09:08 PM
    Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� Elbagir Osman14-01-18, 09:56 PM
      Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� بثينة تروس15-01-18, 02:10 AM
        Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� بثينة تروس16-01-18, 02:30 AM
          Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� عبدالله الشقليني17-01-18, 11:29 AM
            Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� Hamid Elsawi18-01-18, 04:51 AM
              Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� Yasir Elsharif18-01-18, 05:09 AM
                Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� عبدالله الشقليني18-01-18, 02:55 PM
                  Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� Ali Alkanzi18-01-18, 03:42 PM
                    Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� بثينة تروس24-01-18, 03:48 AM
                      Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� بثينة تروس24-01-18, 03:50 AM
                        Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� بثينة تروس24-01-18, 03:51 AM
                          Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� بثينة تروس24-01-18, 03:53 AM
                            Re: حول الفكرة الجمهورية والتحولات في السعود� بثينة تروس24-01-18, 04:21 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de