ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!!

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-10-2018, 03:37 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة سيف الدين حسن العوض(سيف الدين حسن العوض)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-07-2009, 09:16 PM

الكيك
<aالكيك
تاريخ التسجيل: 26-11-2002
مجموع المشاركات: 20766

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! (Re: سيف الدين حسن العوض)

    الاخ
    سيف الدين

    اشكرك على فتحك لهذا البوست الهام والمهم والمتعلق بحياة اجتماعية واضحة رسمها الاسلام الحقيقى وليس الاسلام المزيف الذى يتاجر به الاخوان المسلمين ومن شايعهم
    لفت نظرى ايرادك لتلك الحقيقة المهمة حول جباية الزكاة فى ماليزيا واخذها عنوة عندنا والفرق بيننا وبينهم فى الجباية والتوزيع ..
    ما عندنا فى السودان ليس بزكاة بصراحة كدة ولا علاقة لها بالشعيرة وانما هى ضريبة تؤخذ وتوزع بالطريقة الضرائبية المعروفة وكل سودانى صحيح الدين يعلم انها زكاة حكومة اى ضريبة اخرى استغلال لمشاعر مجتمع متدين ..
    والسودانيين يستجيبون لضغط الحكومة بالدفع ومقتنعون بانها لا علاقة لها بالشعيرة او الدين الاسلامى السمح ..
    واضيف لك هنا رايا لم يجد فى السودان من يفنده حتى الان ويتوارى الاخوان المسلمين خجلا منه ويتحاشونه ...

    اقرا هنا من بوست سلبق فى هذا الموقع


    تلاعب الاخوان المسلمين بشعيرة الزكاة وجعلوا منها ضريبة اخرى تجبى وتوزع على المحاسيب والاتباع ...واستغلوا تدين الناس فى فرض رؤيتهم الخاصة التى تخدم قضاياهم الحزبية واطلقوا عليها اسم الزكاة ...ولكن المواطن السودانى المتدين البسيط يعلم ان ما تجبيه منه الحكومة ليس بزكاة فبقوم باستخراج زكاته وفقا للشرع رغم انه يدفع زكاة الحكومة مرغما وهو لا يعترف بها بالطبع ..
    هذا المقال تحدى به كاتبه الاخوان المسلمين وكشف فيه مدى زيف ما يطلقون عليه زكاة ولم يستطيعوا الرد عليه حتى اليوم ولن يستطيعوا
    اقرا المقال وانظر لمن يلعب ببالمقدسات الدينية ...

    اقرا ليس فى شريعة الاسلام ديوان للزكاة
    على محمد الحسن ابوقناية



    الشريعة الإسلامية لها مصدر واحد للتشريع وهو الله سبحانه وتعالى، ولها مصدر واحد للتبليغ وهو رسوله الأعظم ومن اتبعه من المؤمنين أن يبلغوا رسالة الله دون زيادة ولا نقصان، لأنها رسالة الخالق الى الخلق، أرسل بها رسوله الأعظم صلوات الله وسلامه عليه وأنزلها في كتاب واحد أحكمت آياته ثم فصلت من لدن حكيم خبير، قال تعالى في محكم تنزيله: (ولقد جئناهم بكتاب فصلناه على علم هدى ورحمة لقوم يؤمنون)-«52 الأعراف»، وفصَّل الله تعالى في كتابه كل ما أراد أن يأمر به عباده منذ بدء الرسالة والى أن يرث الله الأرض وما عليها، قال تعالى (وما من دابة في الأرض ولا طائر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا في الكتاب من دابة في الأرض ولا طائر يطير بجناحيه إلا أمم أمثالكم ما فرطنا في الكتاب من شيء ثم الى ربهم يحشرون)-«38 الأنعام»، وهذا الكتاب هو المرجعية الإسلامية ولا مرجعية سواه، أمر الله تعالى بالإستمساك به وحده وهو الذي سيسأل عباده عنه يوم الحساب في الآخرة ولا يسألهم عن سواه، قال تعالى: (وترى كل أمة جاثية كل أمة تدعى الى كتابها اليوم تجزون ما كنتم تعملون، هذا كتابنا ينطق عليكم بالحلق إنا كنا نستنسخ ما كنتم تعملون)-«29 الجاثية»، وقد حذر الله تعالى عباده من مخالفته أو تحكيم سواه، قال تعالى مخاطباً رسوله وأمته: (تلك آيات الله نتلوها عليك بالحق فبأي حديث بعد الله وآياته يؤمنونü ويل لكل أفاك أثيم ü يسمع آيات الله تتلى عليه ثم يصر مستكبراً كأن لم يسمعها فبشره بعذاب أليم)- «الجاثية».والشريعة الإسلامية التي شرعها الله سبحانه وتعالى وحده قال عنها آمراً رسوله: (شرع لكم من الدين ما وصى به نوحاً والذي أوحينا إليك وما وصينا به ابراهيم وموسى وعيسى أن اقيموا الدين ولا تتفرقوا فيه كبر على المشركين ما تدعوهم اليه.. الله يجتبي إليه من يشاء ويهدي إليه من ينيب)-«15 الشورى».

    ولقد أكمل الله تعالى الدين الذي ارتضاه لعباده في كتابه وحده، قال تعالى: (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام ديناً فمن أضطر في مخمصة غير متجانف لإثم فإن الله غفور رحيم)-«3 المائدة».

    وحيث أن الله تعالى لا يعبد إلا أمر وشرع ولا يعبد بالهوى والمزاج، فقد حدد لعباده ما افترضه عليهم مفصلاً، وقد جاء أمر الزكاة في القرآن مفصلاً لكل ما حوته حيث قال تعالى في شأن الزكاة: (قل لعبادي الذين آمنوا يقيموا الصلاة وينفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية من قبل أن يأتي يوم لا بيع فيه ولا خلال)-«31 إبراهيم» وقال تعالى: (ليس عليك هداهم ولكن الله يهدي من يشاء وما تنفقوا من خير فلأنفسكم ولا تنفقون إلا ابتغاء وجه الله وما تنفقوا من خير يوف إليكم وأنتم لا تظلمون)-«272» للفقراء الذين أحصروا في سبيل الله لا يستطيعون ضرباً في الأرض يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف تعرفهم بسيماهم لا يسألون الناس إلحافاً وما تنفقوا من خير فإن الله به عليم الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار سراً وعلانية فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون)-«274 البقرة». ولقد أبتليت بلادنا في عهد الرئيس جعفر نميري، أبتليت بفضيلة الدكتور يوسف القرضاوي ومن معه بوضع قانون للزكاة مخالفاً لقانون الله سبحانه وتعالى الذي أمر بأخذ أموال المسلمين فيما سماه بديوان الزكاة، والله سبحانه وتعالى لم يأمر رسوله ولا أحداً من أمته بأخذ أموال المسلمين باسم الزكاة، بل يأخذ الزكاة المزكي ويذهب بها الى الفقير والمسكين وحدد لهم طريقة إخراجها ومما تخرج، قال تعالى مخاطباً عباده: (يا أيها الذين آمنوا انفقوا من طيبات ما كسبتم ومما أخرجنا لكم من الأرض ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون ولستم بآحذية إلا أن تغمضوا فيه واعلموا أن الله غني حميد)-«267 البقرة»، وأمرهم بإظهارها أو إخفائها، قال تعالى: (إن تبدوا الصدقات فنعما هي وإن تخفوها وتؤتوها الفقراء فهو خير لكم ويكفر عنكم من سيئاتكم والله بما تعلمون خبير)-«271 البقرة».

    ولقد حرَّف فضيلة الشيخ يوسف القرضاوي آيات الله وبعد بها عما أراده الله تعالى حيث أتى بالآية الكريمة وهي قوله تعالى: (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم إن صلاتك سكن لهم والله سميع عليم)-«103 التوبة».. وهذه الآية ليست أمراً لرسول الله صلواتنا وسلامنا عليه بأخذ أموال عامة المسلمين، إنما أراد بأخذ فئة غيرهم رفضت تخرج للقتال مع رسول الله وجاء ذلك من قوله تعالى في أول الموضوع (وممن حولكم من الأعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم سنعذبهم مرتين ثم يردون الى عذاب عظيم وآخرون إعترفوا بذنوبهم خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً عسى الله أن يتوب عليهم إن الله غفور رحيم خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها وصل عليهم إن صلاتك سكن لهم والله سميع عليم أم يعلموا أن الله هو يقبل التوبة عن عباده ويأخذ الصدقات وان الله هو التواب الرحيم وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردون الى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون وآخرون مرجون لأمر الله إما يعذبهم وإما يتوب عليهم والله عليم حكيم)-«التوبة». فالآخرون الأول هم الذين أمر الله رسوله بأخذ أموالهم التي أتوا بها الله تكفيراً لذنوبهم ولا يطلق على الأمة الإسلامية كلمة آخرين وهي تعني فئة قليلة من الناس كما ورد في هذه الآية الكريمة. الشريعة لا تأمر بأخذ أموال المسلمين عنوة وإكراهاً كما يفعل ديوان الزكاة، إن الدين الإسلامي دين تسامح ومحبة وعزة لاتباعه ولم يرسل الله تعالى رسوله جابياً، إنما أرسله هادياً بشيراً ونذيراً دون إكراه ولم يأمر الله تعالى بالإكراه، قال تعالى: (وما منعهم أن تقبل منهم نفقاتهم إلا أنهم كفروا بالله وبرسوله ولا يأتون الصلاة إلا وهم كسالى ولا ينفقون إلا وهم كارهون فلا تعجبك أموالهم ولا أولادهم إنما يريد الله ليعذبهم بها في الحياة الدنيا وتزهق أنفسهم وهم كافرون)..« التوبة آية 55»، وقد حدد الله سبحانه وتعالى لمن تعطى الصدقات بما فيها الزكاة فقال: (إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين عليها وفي سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم)-«التوبة الآية 60».

    ديوان الزكاة والفهم الخاطيء للإسلام:

    يحرف ديوان الزكاة كلمة العاملين عليها التي وردت في الآية الكريمة فظن أنها تعني جباة الزكاة الذين يعملون فيها وليس عليها، والعاملون عليها الذين يعملون على زيادتها وتنميتها ورعايتها وحفظها لصاحب العمل هم أحوج ما يكونون اليها فأمر الله تعالى صاحب العمل أن يؤتي العمال أو الموظفين تحت إدارته وإمرته، كما أن الغارمين هم الذين عجزوا عن دفع ما عليهم للآخرين الذين أمرهم الله تعالى بقوله: (وإن كان ذا عسرة فنظرة الى ميسرة وأن تصدقوا خير لكم إن كنتم تعملون)-«280 البقرة»، والله سبحانه وتعالى لم يأمر رسوله ولا أمته باتخاذ مجابي أو دواوين للزكاة وتكديسها بالمليارات وحرمان أهلها منها، فالإسلام دين عدالة وعزة للمؤمنين، قال تعالى: (ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ولكن المنافقين لا يعلمون.. يا أيها الذين آمنوا لا تلهكم أموالكم ولا أولادكم عن ذكر الله ومن يفعل ذلك فأولئك هم الخاسرون.. وانفقوا من ما رزقناكم من قبل أن يأتي أحدكم الموت فيقول رب لولا أخرتني إلى أجل قريب فأصدق وأكن من الصالحين.. ولن يؤخر الله نفساً إذا جاء أجلها والله خبير بما تعملون)-«المنافقون».

    إن ما قام به ديوان الزكاة أمانة ولاية نهر النيل محلية المتمة وغيره من الدواوين لا يمت الى شريعة الإسلام بصلة لأنه يجهل أن الزكاة ليست في الإسلام تخرج من رأس المال، إنما تؤخذ من الربح لئلا يهلك رأس المال واذا كانت خسارة لصاحب المال فلا زكاة عليه إنما وجب على أخوانه مساعدته من جبر الخسارة عليه تعاوناً وتكافلاً ولا زكاة في الإسلام يحول عليها حول، لأن المزكي لا يعلم متى يفارق الحياة الدنيا فوجب عليه إخراج زكاته يوم بيعها وقبض ربحها قال تعالى: (وهو الذي انشأ جنات معروشات وغير معروشات والنخل والزرع مختلفاً أكله والزيتون والرمان متشابهاً وغير متشابه كلوا من ثمره إذا أثمر واتوا حقه يوم حصاده ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين)-« الأنعام الآية 141»، وآتوا حقه يوم حصاده، تلك هي زكاته لا أن يحول عليه الحول وحصاده يدخل فيه حتى العامل أو الموظف بأجر يوم قبض مرتبه لا أن يحول عليه الحول لأنه لا يدري هو نفسه هل يحول عليه أسبوع لا حول أو يدري، فالذي قام به ديوان الزكاة من مصادرة ثمار المسلمين كان الأجدر به أن يعاونهم في خسارتهم لا أن يزيدهم عليهم خسارة أخرى.. ما أمر الله تعالى بها ولا رسوله ولكنها القسوة والبعد عن منهج الله الذي ما أمر بإكراه أحد على فعل الخيرات والعبادات وتلك هي عدالة الله في الإسلام وإن ما يقوم به ديوان الزكاة من إذلال للمسلم باستكتابه إقراراً أو شيكاً فهذا لا أصل له في شريعة الله، هذا ما أردت إيضاحه لقوله تعالى: (إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس في الكتاب أولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون إلا الذين تابوا واصلحوا وبينوا فأولئك أتوب عليهم وأنا التواب الرحيم)-« البقرة الآية 160».. وقد أمرنا الله بعدم كتمان شهادة له، لقوله: (ولا تكتموا الشهادة ومن يكتمها فإنه آثم قلبه والله بما تعملون عليم)- « البقرة الآية 283»، ولا نريد أن نكون مثل الذين قال الله تعالى فيهم: (وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس ولا تكتمونه فنبذوه وراء ظهورهم واشتروا به ثمناً قليلاً فبئس ما يشترون)-«آل عمران الآية 187»... وقال تعالى (فبدل الذين ظلموا قولاً غير الذي قيل لهم فأنزلنا على الذين ظلموا رجزاً من السماء بما كانوا يفسقون)-«البقرة الآية 59».

    هذا ما أردت إيضاحه والله الهادي لمن إهتدى وإلا فقل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين.
    بحري- الصافية

    اخر لحظة 9/92007

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض17-07-09, 03:13 PM
  Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض17-07-09, 03:22 PM
    Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض17-07-09, 03:29 PM
      Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض18-07-09, 08:02 AM
        Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض18-07-09, 08:21 AM
          Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! mayada kamal21-07-09, 09:57 AM
        Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! mayada kamal21-07-09, 10:08 AM
          Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! dardiri satti21-07-09, 12:13 PM
            Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض21-07-09, 04:02 PM
              Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض22-07-09, 03:39 AM
          Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض21-07-09, 03:43 PM
            Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض22-07-09, 04:01 AM
              Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! جعفر محي الدين22-07-09, 11:11 AM
                Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض22-07-09, 03:08 PM
                Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض22-07-09, 03:45 PM
                  Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض22-07-09, 04:04 PM
                    Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! الكيك22-07-09, 09:16 PM
                      Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! AnwarKing22-07-09, 09:31 PM
                        Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! Abdlaziz Eisa23-07-09, 06:09 AM
                          Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض23-07-09, 01:28 PM
                        Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض23-07-09, 12:37 PM
                          Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! AnwarKing23-07-09, 03:10 PM
                      Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض23-07-09, 09:47 AM
                        Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض23-07-09, 09:54 AM
                          Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض23-07-09, 01:54 PM
                            Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! الكيك23-07-09, 04:38 PM
                              Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! sari_alail23-07-09, 06:19 PM
                              Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! سيف الدين حسن العوض24-07-09, 09:20 AM
                                Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! mayada kamal30-07-09, 06:11 PM
                                  Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! AnwarKing16-08-09, 04:17 PM
                            Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! AnwarKing29-08-09, 09:44 AM
                              Re: ديوان الزكاة السوداني في حوار خاص مع ديوان الزكاة الماليزي ! في ماليزيا !! وبالصور كمان !!! AnwarKing02-09-09, 03:04 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de