بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة ..

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل حسن النور محمد فى رحمه الله
رحيل زميلنا الصلد حسن النور .. سيدني تودع الفقيد في مشهد مهيب وحزين
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 26-09-2018, 02:08 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة الراحل سالم أحمد سالم(سالم أحمد سالم)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
07-04-2010, 02:19 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    قبل أن نواصل ..........

    ندعو قناة الجزيرة والفضائيات للتحقق من هذه الروايةغير المؤكدة ..

    الروايةالمشفوهة تقول أنه قد تم اعداد عدد كبير من صناديق الاقتراع
    خارج السودان، وتحديدا في أحد الاقطار العربية ..
    الصناديق تم نقلها أو يجري نقلها إلى السودان ..

    معبأة ؟ .. فارغة ؟ ....

    طبعا من الصعوبة بمكان التحقق من صدق الرواية، لذلك دعونا الجزيرة وغيرها من القنوات
    ذات القدرات العالية والمصداقية للتحري بالنفي أو التأكيد ..

    في كل الأحوال، ومن وجهة مهنية بحتة، فإن مثل هذه الروايات تقتضي إجراء تحقيق صحافي
    مصور عن الكيفية التي يتم بها "تأمين" صناديق الانتخابات ..
    وهل في مقدور الاحزاب المتنافسة المشاركة المباشرة في عمليات حراستها، ليل نهار، ..
    وهل يتم عد الأصوات في نفس موقع التصويت .. أم يتم نقل الصناديق إلى مواقع أحرى ,,؟

    باختصار تحقيق متكامل عن كيفية تأمين الصنايق خاصة في ظل الشكوك القوية الراهنة ..
    خاصة وأن السودان قد مر بعملية تبديل الصناديق في انتخابات سابقة ...


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2010, 10:58 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    ماتت الانتخابات ..
    لكن سنواصل بعون الله ..

    من أجل بداية جديدة .. أكثر نزاهة وموضوعية ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2010, 11:40 PM

عاطف مكاوى
<aعاطف مكاوى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 18631

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    Quote:

    ماتت الانتخابات .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2010, 03:38 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: عاطف مكاوى)



    نعم ماتت الانتخابات .. بعد أن كانت ميتة سريريا ..
    وبذلك أصبح شريط المقدمة الذي تبثه قناة الجزيرة حقيقا ويصلح للاسعمال
    دون أن نعترض عليه ..
    فشريط الجزيرة يعرض فقط صور المرشح عمر البشير ..
    وعمر البشير أصبح المرشح الوحيد ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2010, 04:03 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    قالت قناة الجزيرة أن سيلفاكير صرح لمندوبها في الجنوب
    أن الحركة لم تقرر مقاطعة الانتخابات في الشمال وأن تصريح باقان أمر يخصه ..

    ليست القضية هنا أن يقول سيفاكير ذلك أو غيره ..

    القضية أن قناة تعمل بالصوث والصورة تنقل كلاما غير موثق بالصوت والصورة ..
    ما الفرق إذن في هذه الحالة بين قناة الجزيرة وبين وكالة "سونا" السودانية للانباء ؟

    لا فرق ..

    بالمناسبة "سونا" السودانية بثت نفس القول، ولا أقول الخبر، قبل يومين ..
    كذلك نشرته صحيفة "سودان تريبيون" التي تصدر من السودان باللغة الانكليزية
    وهي صحيفة تابعة للسيد لام أكول أجاويد مرشح الحكومة في انتخابات الجنوب

    حتى بالمقلييس المهنية .. وحتى لو كان الخير صاغ سليم .. فالخبر بايت يا جريرة
    نقول في دنيا الصحافة "الخبر مثل السمكة يخيس ويصيبه العطب إذا بات" ..

    فلماذا أخرجت قناة الجزيرة المقولة، الخبر تجاوزا، وقامت بتحنيطه كملوك الفراعنة
    وقال للناس أعبدوه ؟

    ثم إن الخبر أن صح يتناول أمرا في عاية الاهمية في ظرف حساس ..
    فهل عدمت الجزيرة كاميرا ولو كاميرا موبايل أو جهز تسجيل بواحد جنية لتسجيل "كلام سيلفاكير ؟؟
    نحن متأكدون أن في "حيازة" الجزيرة المال اللازم تقديم هذه الخدمة ..

    عدو عاقل خبر من زبون ......



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2010, 05:40 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    لك التقدير الاستاذ الطاهر المرضي أنك لم تجاري مقدمة النشرة في الكذب الصراح ..

    فشل قناة الجزيرة في تقديم تسجيل للقول المنسوب للسيد سيلفا يؤكد فجاجة الفبركة
    والجنوح عن المصداقية المهنية إلى الدعاية .. المجانية يا ربي؟؟!!

    ما نقلته الجزبرة بالصوت والصورة يقول فيه سيلفا كير:
    " .. سحب مرشحنا لرئاسة الجمهورية .. قلنا الحركة الشعبية تستمر في باقي المواقع .. " وهنا قطعت
    الجزيرة الحديث !.. وين الباقي؟...

    هذا قول قديم ومعروف ولا يتناقض مع القرار الذي اتحذه مجلس الحركة بتفويض قطاع الشمال
    أن يقرر حول المشاركة في الشمال عن عدمها ..
    وبموجب التفويض عقد قطاع الشمال اجتماعه بالخرطوم ونفذ قرار التفويض بقرار المقاطعة ..

    في حال عدم توافق قرار قطاع الشمال مع قرار الحركة بالتفويض كان في مقدور مجلس الحركة أن يصدر
    بيانا رسميا .. وليس مجرد تصريح سري منسوب وغير موثق .. فالموضوع في منتهى الأهمية والحركة الشعبية
    ليست مجرد مجموعة متشاكسة من الصبية .. أو هكذا أرادت لها قناة الجزيرة ..

    مازلت مصداقية الجزيرة على المحك حتى تقدم تسجيلا لما نسبته للسيد سيفاكير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2010, 06:22 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 04-12-2006
مجموع المشاركات: 13931

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    يعنى الجزبرة نفسها ليست صحافة التخويف ...

    يعنى بمعنى آخر ...

    كان "الحكام العرب" جالسين فى عروشهم ... وكانت "صحافة التخويف" توجه "تخويفها" نحو العروش ... اثناء نوم المواطنين العرب فى بيوتهم ... عندما "زهج" الحكام العرب من صحافة التخويف ... دفعوا "شيرينق" وقاموا بشراءها .... لتنبت قناة الجزيرة كنبت شيطانى فى تلفزيونات المواطنين العرب .. وفى الصباح اكتشفوا انو قناة الجزبرة "كوز" و "إرهابى" .... وذلك نتيجة لإصابتها بالعضال النفسى الفيروسى ....

    طيب وانت فى المدة دى كنت واقف وين من المشهد؟ ما تقول لى صفيت العربية غلط ... لأنو دا ما عذر ...

    (زمان مش فى غنية: دا كلو من الكمسارى!)









    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2010, 00:00 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)


    هذه المعلومة مهداة لقناة الجزيرة لأثبات العكس


    من داخل مفوضية الانتخابات:
    كشف أغرب أنواع التزوير التي تتم بمستندات مطابقة وصحيحة !..
    التزوير يتم بأسماء مطابقة للسجّل الانتخابي بأرقام إشعارات مختلفة عن أرقام السجل !
    ملايين الإشعارات "السليمة المزورة" في يد الحكومة
    والتعليمات صدرت بقبول التصويت بالإشعار فقط بدون بطاقة إثبات الشخصية !!


    ولكي نفهم هذه الحيلة المحكمة غير المسبوقة، نضعها في النقاط التالية:
    1. الأسماء التي سوف يتم استخدامها أسماء صحيحة ومقيدة بالسجل الانتخابي وتتطابق معلوماتها
    تطابقا كاملا مع المعلومات الواردة في السجل الانتخابي.
    2. كل اسم مسجل يقابله الإشعار الذي من المفترض أن يحمل نفس الرقم الوارد في السجل
    3. الاختلاف الوحيد هو أن الرقم الموجود على السجل لا يتطابق مع الرقم الموجود في الإشعار
    4. كل صفحة حاسوب من صفحات السجل الانتخابي تحتوي على 20 اسما
    5. كل سبعة من الأسماء العشرين المسجلة في كل صفحة حاسوب تحمل رقم تسجيل يختلف عن
    الرقم الموجود في الإشعار
    6. تقديرات المصادر من داخل المفوضية تقول أن ملايين الإشعارات (متطابقة الأسماء) توجد الآن
    وفي هذه اللحظة في أيدي عناصر الحزب الحاكم.
    7. صدرت توجيهات بقبول التصويت بإشعار التسجيل دون أي أوراق ثبوتية تثبت تطابق الشخصية
    مع الإشعار الذي يحمله
    8. سوف يقوم مندوبو الحكومة بالتصويت بالإشعارات المذكورة بكثافة خلال الساعات الأولى لإرباك
    المراقبين وتمرير الإشعارات المزدوجة. وسوف يتم التصويت بهذه الإشعارات في مراكز معينة لا تحظى
    بمراقبة دقيقة من المراقبين الأجانب أو الوطنيين.
    (انتهت المعلومة)

    بعملية حسابية بسيطة فإن هنالك على أقل تقدير 5 مليون و250 ألف إشعار إضافي، سليم لكنه مزور، في يد
    عناصر الحكومة ..

    هذه المعلومة تفسر لماذا تقوم عناصر الحكومة باستلام إشعارات التسجيل من ألاف المسجلين البسطاء بعد أن يقوم هؤلاء بتسجيل أسمائهم. فإذا جاء صاحب الإشعار الحقيقي يستطيع أن يدلي بصوته وفي نفس الوقت هنالك أكثر من شخص يصوت بنفس مغلومات الإشعار .. بأرقام إشعار مختلفة !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2010, 00:30 AM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 04-12-2006
مجموع المشاركات: 13931

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    الحاسوب يستطبع التمييز بين تصويتين بنفس رقم التسجيل فى كسر من الثانية ...

    جاوب على الأسئلة ... وتوقف عن المهاترة والتسويف ...


    ننتظرك ....










    ... المهم .....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2010, 02:09 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    لماذا أطلقت حكومة قطر قناة الجزيرة؟

    من خلال التعمق في السياق نصل إلى الاجابة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2010, 02:17 AM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 04-12-2006
مجموع المشاركات: 13931

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    Quote: من خلال التعمق في السياق نصل إلى الاجابة


    Let's go there

    خصوصاً أن وراء انطلاقة قناة الجزيرة من الدوحة ... وزير الخارجية الشيخ حمد بن جاسم آل خليفة والـ BBC

    انت صاحب الرأى ....

    نسمعه أولاً ...





    ... فى الإنتظار ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2010, 02:21 AM

عاطف مكاوى
<aعاطف مكاوى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 18631

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2010, 07:00 AM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 21083

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    الاستاذ \ سالم احمد سالم

    تحية نضره

    وانا كتبت عن الجزيرة قبل سنوات عن عدم حيدتها وخدمتها للدكتاتورية ونشر الهوس الديني

    انظر لها تتباكلي لحرمان الحجاب في تونس

    وتغض الطرف بل تؤيده في فرضه علي اهل السودان

    انظر لها في مظاهرات المعارضه وتغطيتها خاصة مظاهرتي حزب المؤتمر السوداني قبل اكثر من سنة

    وتغطيتها لمسيرة الحكومة العكسية

    انظر لها في برامجها والفرص التي تعطيها لنشر الراي الاخر ازعاااج ازعاااج وكوراك

    وانظر لها في برنامج القرضاوي وهو اخ مسلم ليس داعيه دين مستقل بل يعبر عن وجهة سياسية


    انظر للجزيرة في تغطيتها لحرب العراق وفلسطين وافغانستان

    وشوف تغطيتها لدارفور وحرب الجنوب والجزيرة كانت قابعه في الخرطوم

    انظر لها في قضايا الصراع الداخلي في المنطقة وتحديدا قطر وبها اكبر قاعدة امريكية في العالم

    وشوف عدم الصدق في بثها للاخبار في الحروب؟؟؟

    انا علي يقين ان الاسلامويون والعروبيون قد نجحوا في بث الكراهية للاخر عبر قناة لا زالت تواصبل بث السموم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2010, 04:22 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: Sabri Elshareef)

    كتب الأستاذ صبري الشريف:
    Quote: الاستاذ \ سالم احمد سالم

    تحية نضره

    وانا كتبت عن الجزيرة قبل سنوات عن عدم حيدتها وخدمتها للدكتاتورية ونشر الهوس الديني

    انظر لها تتباكلي لحرمان الحجاب في تونس

    وتغض الطرف بل تؤيده في فرضه علي اهل السودان

    انظر لها في مظاهرات المعارضه وتغطيتها خاصة مظاهرتي حزب المؤتمر السوداني قبل اكثر من سنة

    وتغطيتها لمسيرة الحكومة العكسية

    انظر لها في برامجها والفرص التي تعطيها لنشر الراي الاخر ازعاااج ازعاااج وكوراك

    وانظر لها في برنامج القرضاوي وهو اخ مسلم ليس داعيه دين مستقل بل يعبر عن وجهة سياسية


    انظر للجزيرة في تغطيتها لحرب العراق وفلسطين وافغانستان

    وشوف تغطيتها لدارفور وحرب الجنوب والجزيرة كانت قابعه في الخرطوم

    انظر لها في قضايا الصراع الداخلي في المنطقة وتحديدا قطر وبها اكبر قاعدة امريكية في العالم

    وشوف عدم الصدق في بثها للاخبار في الحروب؟؟؟

    انا علي يقين ان الاسلامويون والعروبيون قد نجحوا في بث الكراهية للاخر عبر قناة لا زالت تواصبل بث السموم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2010, 05:03 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    قالت قناة الجزيرة أن الانتخابات في السودان "شهدت إقبالا كثيفا" ..

    وعندما يصف الناس أمرا بصفات كثيف أو سمين أو ثمين أو غيرها، فأن ذلك يفترض وجود
    عنصر القياس الآخر المقابل مثل شحيح أو نحيف أو رخيص إلى غيرها ..

    والسؤال: على أي معيارية وصفت المشاركة في انتخبات السودان الحالية بأنها "كثيفة" ؟
    فتواجد 30 ألف شخص في أحد شوارع بكين يكون عاديا، بينما نصف هذا العدد في استاد إحدى
    أقطار الخليج العربية يعتبر كبيرا ..

    المقاربة التي عقدتها قناة الجزيرة ينبغي أن تقوم بين هذه الاتخابات وبين
    انتخابات ديموقراطية حقيقية سبق أن جرت في السودان ..

    وبالمقارنة بين عدد السكان قبل نصف قرن، فإن ميزان المقاربة بين الانتخابات الأولى والثانية بعد
    الاستقلال وبين هذه الانتخابات يرجح بوضوح إلى "كثافة" المشاركة في الانتخابات الأولى والثانية ..
    والأهم أن انتخابات قبل نصف قرن تميزت بإقبال المواطن من تلقاء نفسه حتى لو كان دافعه طائفيا ..

    فعلى أي معيار قررت قناة الجزيرة "كثافة" المشاركة في هذه الانتخابات ؟

    إنه اقرب إلى مقولات "سوف نسير غدا مظاهرة مليونية عارمة" ..


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2010, 05:31 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    4-11-20106-37-20PMsudan1sudan.jpg Hosting at Sudaneseonline.com



    كيف لقناه خبرية محترفة مثل الجزيرة أن يفوتها مثل هذل الخبر ..
    وقد حشدت الجزيرة عددا لا يستهان به من المخبرين .. والأموال ؟



    واضح أن "سياسة" الجزيرة قد قيدت أداء المخبرين الصحافيين ..
    أما المال .. ولا يهمك .. محارة تطبخ في صدفتها.. !!

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2010, 11:09 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    أكثر من متقدم للانتخابات قام بسحب ترشيحه بسبب غملبات التزوير التي
    تجاوزت كل احتمال ..

    من بين المنسحبين ثلاثة من الصحافيين ..
    كان البديهي المتوقع أن تجري معهم الجزيرة مقابلات ..
    لكن قناة الجزيرة لم ترى ولم تسمع ولم تفعل ..
    عقد ثلاثتهم مؤتمرا صحافيا ..
    أيضا الجزيرة لم تشارك .. أو لم تنقل ولو قصاصة خبر

    محاولة غير موفقة "لغسيل" الانتخابات بتغييب موقف هؤلاء وغيرهم ..

    بالمناسبة مندوب الجزيرة في مركز البث في الخرطوم ملكي أكثر من الملك ..
    ليت القناة تتدارك ما تبقى من صفصاف وضحضاح مصداقيتها بمن يناوبه في المهمة ..



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2010, 11:17 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    كتب الأستاذ عاطف مكاوي:
    Quote: جاء في موقع الراكوبة الالكتروني(11-4-2010م): انسحاب حاتم السر وعثمان ميرغني ومحجوب عروة والهندي عزالدين من الترشيح للانتخابات، تم ذلك في مؤتمر صحفي عقد بمقر صحيفة (الاهرام اليوم)، كشفوا فيه التفاصيل الدقيقة والحقائق المثيرة لانسحابهم بسبب عدم وجود الرموز الانتخابية الخاصة بهم في عدد من مراكز الاقتراع.
    كما أشار المحبوب عبد السلام من المؤتمر الشعبي (في قناة العربية) اليوم الي طرد مناديب المراقبة بالقوة من مراكز الاقتراع، مما يكمل حلقة التزوير وانهيار الانتخابات و احتمال انسحاب المؤتمر الشعبي من السباق.
    كما رفع المحامي آدم يوسف بشر دعوي بطلب ايقاف الاقتراع في الدائرة(2) امدرمان وسط بسبب تزوير في السجل الانتخابي والذي زاد عن السجل الأصلي ب 2828، وطلب الغاء كل اجراءات الدائرة.
    كما سقط اسم المرشح للمجلس الوطني في الدائرة الجغرافية(23) شمبات وطيبة الأحامدة عن الاتحادي الأصل عباس محمد عباس المحامي.
    تلك عينة من خروقات توضح خطل وفساد هذه الانتخابات المزورة( والمضروبة).


    وقناة الجزيرة المنتشرة في السودان في أذنها وقر وفي عينها غشاوة وقلوبها في أكنة
    أن ترى أو تسمع .. مهنيا: تغطية ناقصة .. الصحيح: سياسة يدفع ثمنها المندوبون
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2010, 11:23 PM

عاطف مكاوى
<aعاطف مكاوى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 18631

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    Quote:

    كيف لقناه خبرية محترفة مثل الجزيرة أن يفوتها مثل هذل الخبر ..
    وقد حشدت الجزيرة عددا لا يستهان به من المخبرين .. والأموال ؟


    بل كيف يفوت عليها خبر الحبر الذى يمكن ازالته بالماء والتراب فقط وحال خروج الشخص من غرفة الاقتراع؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2010, 11:23 PM

Nazik Eltayeb
<aNazik Eltayeb
تاريخ التسجيل: 27-11-2007
مجموع المشاركات: 2357

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    عارف يا استاذ سالم تابعت اليوم تلفزيون السودان (ونادرا ما اتابعه) ودهشت لمستوى الحيادية من المذيع الصامت وكان الحضور مجموعة من المراقبين المحليين و مراقب مصري يسهبون في اخطاء المفوضية ثم بعد نهاية البرنامج عدت لقناة الجزيرة لاجدها في ضلالها القديم خاصة حملتها الاخيرة التي بدأتها ليلة الانتخابات.....شكلها كدا الحكومة رمت طوبة التلفزيون القومي وشغالة الجزيرة والشروق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-04-2010, 09:31 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: Nazik Eltayeb)




    Quote:
    عارف يا استاذ سالم تابعت اليوم تلفزيون السودان (ونادرا ما اتابعه) ودهشت لمستوى الحيادية من المذيع الصامت وكان الحضور مجموعة من المراقبين المحليين و مراقب مصري يسهبون في اخطاء المفوضية ثم بعد نهاية البرنامج عدت لقناة الجزيرة لاجدها في ضلالها القديم خاصة حملتها الاخيرة التي بدأتها ليلة الانتخابات.....شكلها كدا الحكومة رمت طوبة التلفزيون القومي وشغالة الجزيرة والشروق


    نازك
    أطيب تحية

    وفي ملاحظتك تأكيد لما أوردته أن قناة الجزيرة صارت ملكي أكثر من الملك ..

    كل شي بتمنه .. من الانتخابات إلى مفاوضات الدوحه .. !

    ملاحظاتكم غاية الأهمية في توعية الجمهور والأحزاب والمراقبين عن الدور
    الذي تقوم له قناة الجزيرة في السودان ..


    هي كرة ثلج دحرجناها جميعنا ولسوف تكبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-04-2010, 11:33 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    كاميرات قناة الجزيرة تتعطل تماما عندما تجري هذه القناة مقابلة مع السيد سيلفا كير
    مندوب قناة الجزيرة في الجنوب نقل تصريحا مطولا للسيد سيلفا كير دون أن يقدم تسجيلا بالصوت والصورة ..
    نقله في صياغة خبرية، وفوق ذلك لم تلتزم القناة بإيراد النص الحرفي ..

    أين كانت كاميرا الجزيرة .. التي ترصد كهوف تورا بورا ؟
    أم أن "كجور" السيد سيلفا كير يعطل كاميرا الجزيرة تحديدا ؟ سرّك باتع يا كير!


    السر غير الباتع بتاع الجزيرة هو أن نقل الحديث في صيغة صياغة خبرية يعطي الجزيرة "حرية" التصرف
    في التصريح وتحوريه .. وهذا ما جري بالأمس .. مجرد صياغة خبرية محرفة ..
    والنماذج كثيرة .. ومحزنة مهنيا

    ومهنيا ايضا على الجزيرة عرض تسجيل المقابلة مع السيد سيلفا كير .. فهو رئيس حكومة
    المتلقي والله العظيم قادر على الفهم ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-04-2010, 11:44 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    في ضوء الضبابية المتعمدة التي تقودها قناة الجزيرة لإرباك الرأي العام السوداني،
    يتوجب على الأحزاب السياسية كافة خاصة الحركة الشعبية أن:
    أولا: تحديد "ناطق رسمي واحد" للإدلاء بالتصريحات اليومية إلى الصحافة ووكالات الأنباء
    والقنوات الفضائية. يتم ذلك حسب مواقيت محددة يحضرها جميع الصحافيين، (المؤتمر الصحافي اليومي)
    ثانيا: منع أي شخص آخر عن الإدلاء بتصريحات أو أحاديث،
    ثالثا: إلزام القنوات الفضائية ببث الأحاديث المسجلة (صوت وصورة)، وهذا حق قانوني
    رابعا: إلزام القنوات الفضائية ببث الأحاديث المسجلة فقط دون تحريف أو ابتسار مخل بالحديث.
    خامسا: إلزام القنوات الفضائية بإيراد حرفية النص الحرفي كما ذكره المسؤول دون تصرف في الصياغة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-04-2010, 03:25 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    إلى قناة الجزيرة

    ينعقد الآن مؤتمر صحافي في الخرطوم يشارك فيه قادة الأحزاب السياسية
    خبر لا يمكن تجاوزه ..

    عشان ما تقولوا ما عارفين !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-04-2010, 10:05 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    نتابع "تغطية" الجزيرة
    ونتابع أيضا سبر "سياسة" قناة الجزيرة
    الاستثمار الاعلامي السياسي أرباحه الطائلة ..
    ودوره في رسم الخرائط السياسية ..

    والباب بكل تأيد أمام متابعاتكم لتغطية الجزيرة
    لهذه المسماة بالانتختبتن السودانية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2010, 10:44 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    إلى قناة الجزيرة

    تعرض فريق قناة "العربية" في السودان إلى اعتداء جسدي
    من أحد ضباط الشرطة السودانية ..

    الواجب المهني وشرف المهنة يقتضيان أن تتضامن قناتكم مع "زملاء" المهنة ..
    فالاعتداء على فريق العربية أو أي صحافي آخر هو بالتأكيد اعتداء عليكم
    أو هكذا اعتقد .. !

    نتوخى من قناة الجزيرة، ضمن هذا المحتوى والتكافل المهني البحت" أن تنقل الخبر
    وتعلن تضامنها مع فريق "العربية" ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2010, 01:16 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    إلى قناة الجزيرة

    قامت أجهزة أمن الحكومة باعتقال الموصور الصحافية نجلاء سيد أحمد هذا اليوم
    نجلاء مصورة محترفة، لكنها تعمل حرة لأن قنوات السودان لا تعطي نجلاء حقها الطبيعي
    لكنها سجلت مئات الافلام الهامة عن مجريات الاحداث السياسية السودانية ..

    بكل المقاايسس فهي زميلة مهنتكم
    والدفاع عنها دفاع عن شرف المهنة وأخلاقها ..

    نلتمس أن تقوم قناتكم بتغطية أمر اعتقالها الذي يتابعه آلاف السودانيين خارج وداخل السودان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2010, 01:49 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    علينا أن نعترف أن تحسنا طفيفا قد حدث في تغطية الجزيرة
    لاخبار الانتخابات السودانية ..

    على أن هذا التحسن الطفبف لم يفتح المجال أمام الرأي العام
    والرموز الاجتماعية لتقييم العملية .. مثلا الذين اداروا عمليات انتخبات ديموقراطية
    كما انحصرت معظم المقابلات مع رموز أحزاب الدين السياسي .. وطني وشعبي !

    كذلك لم تقدم القناة استبارا للراي العام لقياس حجم المشاركة
    بما يكشف ما نظن أن الانتخابات لم تحصل على النصاب القانوني ..
    ربما ذلك ما دفع الجزيرة أن تنادي "علينا جاي .. علينا جاي .. اليوم آخر يوم ,,"
    مثل صاحب الخضار الباير في نهاية يوم السوق !

    نعيد التذكير بقضية اعتقال المصورة الصحافية نجلاء سيد أحمد
    التي اعتقلها أمن الحكومة هذا اليوم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2010, 06:15 PM

انس العاقب
<aانس العاقب
تاريخ التسجيل: 30-03-2008
مجموع المشاركات: 264

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    مع ان المشهد السياسى منذ توقيع إتفاقية نيفاشا قبل 5 سنوات ظل متقلبا ومتفاقمابدرجات متفاوتة الإنفعال وردود الأفعال ، فقد صار أمرا محيرا لنا نحن الموطنين السودانين وكان أبطال المشهد يتبادلون الأدوار مرة بين الشريكين نفسيهما وأخرى بينهما والأحزاب والتجمعات السياسية وطلت الأزمات السياسية تتلاحق والخلافات لا تطفو على السطح بين جميع الفرقاء بل عمقت الهوة بينها للدرجة التى لم يعد فيها مجال لرأب التصدعات بغرض التوجه نحو الإنتخابات بالأستعدادات المطلوبه ... لقد ظللت متابعا( من منازلهم)لهذا المشهد البئيس ونحن نتدافع لأول مرة لنتفيأظلال الديموقراطية بعد ربع قرن من من غيابها تمامافى ظل أخريات سنوات الديموقراطية المترنحة ثم فى ظل عقدين من الحكم الشمولى ...نحن أمة عجزت فى أن تقدم نفسها للمستقبل والتاريخ معالأن تجاربنا السياسية ( الديموقراطية/الشمولية)ظلت تتمحور منكفئة على نفسهالا تقدم ولا تؤخر وهو ما نلحظه الآن فى تفشى الخلاف والفرقة بين جميع الأحزاب والمنظمات السياسية بنا فى ذلك النخب المنضوية تحتهاوهاهو الجنوب يحث الخطى نحو تقرير مصيره بقيام دولته المستقله وهو فى تقديرى نتاج لسياسات ما بعد الأستقلال كما أن دارفور تتحفز والشرق يتململ وما خفى أعظم ...وجاءت الإنتخابات وبدل أن تكون معبرنا للسكينة النفسية والإستقرار الوطنى ها نحن بحق وبغير حق أفرغناها من مضمونهاالنبيل وحولناهاكلناإلى ساحة إعتراك ومشادات ونظل فى حيرة من أمرنا... ولما كنا لسنا وحدنا فى هذا العالم المضطرب بالمصالح والطموحات نسينا ونسى إعلامنابكل اشكاله المنتمية للحزب الحاكم والتابعة فى إستحياء للمعارضة المتناثرة على ساحة المشهد لم يستطع كلاهما أن يقدم خدمة إعلامية تتسم بالمهنية والصدق ... أستغرب ألا ينطلق الإعلام الرسمى التابع للحزب الحاكم وهو يتميز بما لديه من قاعدة بيانات ومعلومات ومعينات مادية ولوجستيه تمكنه من أن ينفرد وحده بخدمة إعلامية مهنية ( موجهة) بدل التمادى فى أسلوبه التقليدى ولا أحسب بحكم متابعتى أنه كان فى خدمة الحزب الحاكم بالقدر الذى يمكنه من التأثير إيجابا على الناخب السودانى وكذلك على المشاهد والمستمع والمراقب فى الخارج... وللأسف الشديد أخفقت المعارضه فى إستقلال الإعلام لخدمة برامجها ودعاويها واستسلمت لفتات المتاح لها فى الإعلام الرسمى وبذلك الموقف الضعيف إعلاميا تعالى صوت إعلام الحزب الحاكم وخفت صوت المعارضة وفى كلتا الحالتين خسرت الإنتخبات روحها وحيويتها.. لنعترف ...الغريب أن مراسلى قناة العربيه السودانيين كانوا الأكثر تحفظافى رصد العملية الأنتخابية من زملائهم غير السودانيين ولكن من الواضح أن قناة الجزيرة تنحو بذكاء شديد( كعادتها) فى مثل هذه التغطيات لتلبسها مفهوما آخر غير ما هو معلوم بحكم الواقع مثلا أن يعلن الكتبى أن بعض مراكز الأقتراع فى القضارف اكملت التصويت 100 % واغلقت ابوابعا فى الوقت الذى مددت فيه مفوضية الإنتخابات تمديد الإقتراع يومين آخرين ...!! هذا فى تقديرى أداء إعلامى غير مهنى وغير واقعى ومربك مثلمافعل زميل آخرفى الفاشر والغريب أن فضائية (الحره) الأمريكية إجتهدت فى تغطيةمجريات الإنتخابات بشكل مهنى جذاب لا أقول محايدةتماما ولكنهاكانت أفضل بكثير من تغطية فضائية الجزيره وأعتقد أن فضائية العربيه كانت هى أيضا افضل خاصة فى مضمار التحليلات والمعلومات والبيانات والتفاصيل المتعلقة بالإنتخابات فى كل الولايات ...فى تقديرى المتواضع الجزيرة من منطلق ارتباط دولة قطر كوسيط فاعل فى الشأن السودانى كانت تسعى لإعطاء الإنتخابات زخما إيجابيافى مقابل الأصوات التى قاطعتها وشككت فى نزاهتها....هذا الفصل سينتهى غدا أوبعد غد ... فماذا عن الفصل الثانى..؟؟ ماذا يحمل للسودان من مفاجاءات ..؟؟ وماذا نحن فاعلون ....!!!!!!!؟؟؟؟



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2010, 07:28 PM

Nazik Eltayeb
<aNazik Eltayeb
تاريخ التسجيل: 27-11-2007
مجموع المشاركات: 2357

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: انس العاقب)

    لا مهنية قناة الجزيرة تبدو في هذه اللحظات بصورة فاضحة في ندوة قناة الجزيرة التي انتقلت قبل لحظات للجزيرة مباشر
    هذه المذيعة مقدمة البرنامج تبدو شديدة الوقاحة وكانها عضو في حزب المؤتمر الوطنى

    فماكان من بعض الحضور و منهم الدكتورة مريم الصادق المهدي الا الاحتجاج على اللامهنية
    اعتقد انه كان من الافضل لكل الاحزاب السودانية مقاطعة هذه القناة التى شوهت شكل العمل الصحفي وقضت على كل احترام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2010, 10:21 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: Nazik Eltayeb)


    الدكتور أنس العاقب

    أولا اتمنى أن يقرأ الساسة والاعلاميون السودانيون هذه القطعة الوجيزة
    الشاملة التي تفضلت بها حول السياسة والاعلام ..

    السياسيون وقبلهم الاعلاميون في السودان في مسيس الحاجة لمثل هذه المعرفة
    نسية لخطورة الاعلام في صناعة الراي العام من خلال الحوارات البرامجية والطرح العلمي

    لكني والحق يقال غير متفائل !

    فالشمولية دائما ضد الاعلام .. لأن الاعلام هو الحرية
    وعندما تحاول الشمولية صناعة اعلامها يعجر اعلامها عن خدمتها !

    والسياسيون السودانيون لم يدركوا بعد خطورة ودور الاعلام .. حتى لخدمة توجهاتهم الحزبية ..
    فالسياسيون في السودان فقدوا القدرة على التطور .. واغلقوا المنافذ أمام الملكات
    داخل احزابهم ..!
    طبعا كان من المفترض أن تبذل الاحزاب السياسية فرادى ومجتمعة كل ما بيدها من مال
    من أجل الاعلام .. ثم يبيتون الطوى .. قنوات فضائية .. اذاعات .. صحف ..
    لكن هذا ليس في وارد الزعامات الجزبية السودانية التي تيبست ..
    ومع ذلك يتسولون الحكومة الشمولية اعلامها ..
    وعندما تصدهم "يزعلون" !!

    وبين هذا الرحى وذاك السندان مات الاعلام في السودان..

    طبعا في هذه الحالات يدخل الاعلام الخارجي ليملأ الفراغ الهائل ..
    ولأنه اعلام له ايضا اجندته الخاصة، صرنا نرى ما نرى ..

    ولما كان الراي العام السوداني هو هدف الاعلام الخارجي، كان لابد لنا أن بنذل حهد المقل
    في "محاحاة" قناة نافذة مثل الجزيرة قدر المستطاع لتحييد اضرارها على الرأي العام الوطني

    اتمنى أن أن تواصلوا معنا هذه المحاحاة بملاحظاتكم النيرة
    فلعل وكمان عسى أن يكون للسودان اعلام علمي قوي .. نحن أمة غنية لكنها
    مجهولة لأنها مقطوعة اللسان ..

    تحياتي

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2010, 10:43 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)




    Quote: لا مهنية قناة الجزيرة تبدو في هذه اللحظات بصورة فاضحة في ندوة قناة
    الجزيرة التي انتقلت قبل لحظات للجزيرة مباشر
    هذه المذيعة مقدمة البرنامج تبدو شديدة الوقاحة وكانها عضو في حزب المؤتمر الوطنى
    فماكان من بعض الحضور و منهم الدكتورة مريم الصادق المهدي الا الاحتجاج على اللامهنية
    اعتقد انه كان من الافضل لكل الاحزاب السودانية مقاطعة هذه القناة التى شوهت شكل العمل الصحفي وقضت على كل احترام


    العزيزة الاستاذه نازك

    والله العظيم حاله تفقع ..
    لكن نحمد الله أن مداخلاتكم وما نقدمه في هذا الخيط قد فتح بعض العيون في السوادن
    وتخلى بعض الساسة عن "الطيبه" السودانية واصبحوا بناكفون مذيعي قناة الجزيرة ..

    كل ما كنا نطلبه جميعنا من الجزيرة هو توخي الحد المبلوع من المهنية ..
    أو في أسوأ الحالات خدمة أجندة القناة .. لكن بمسحة من الذكاء والموضوعية .. المضللة حتى !

    لكنهم لم يرعوا فينا إلاّ .. وفي تقديري أن جزء من ذلك يعود إلى اسقاطات
    قديمة عشعشت وباضت في أذهانهم عن السودان والسودانيين .. وقد كنت آمل ولازلت أن
    تكون الفترة التي امضاها طاقم الجزيرة في السودان قد غيرت من تلك الاسقاطات
    التي اعرفها بحكم معايشتي للاخوة العرب سنين عددا ..

    الاستاذه نازك
    اتمنى أن تواصلي رصدك القيم لأداء القنوات خاصة الاخوة في قناة الجزيرة
    ولا شك أنهم يستفيدون من هذه الملاحظات بحكم متابعتهم لهذا الخيط

    تحياتي

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2010, 10:17 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)



    في اللقاء، آسف، الاعلان الذي أجرته معه قناة الجزيرة، يؤكد نافع علي نافع
    ما قاله حسن الترابي من نفس القناة بعدم وجود تزوير في الانتخابات التي نظمتها
    وأشرفت عيها حكومة الخرطوم ..

    اللقاء الذي أجراه عبد القادر عياض مع حسن الترابي ينحو كثيرا
    نحو الموضوعية والأسئلة الصعبة خلافا للحوار الذي أجرته زميلته مع نافع ..
    فقد كانت أسئلتها تقريرية .. لذلك جاءت اجابات نافع مجرد إعلان لحزبه
    لا تخلو من عبارات نافع المعهودة ..
    والأسوأ أن نافع كان يتحدث حديث من فاز سلفا في الانتخابات .. ولم يفتح الله
    على مندوبة الجزيرة أن تقول له أن النتيجة لم تظهر بعد يا "فخامة" نائب رئيس
    المؤتمر الوطني .. والأنكى أنها واصلت تطرح عليه الاسئلة حول كيفية
    تشكيل الحكومة و "ضم" باقي قطيع الأحزاب إلى الحكومة .. المحسومة سلفا !!

    بالمناسبة نافع وصف تصرف الأحزاب بأنها مجرد "مساحيق" لتغطية فشلها .. دون أن
    ينتبه، طبعا وكعادته، إلى أن وجه مندوبة الجزيرة كان مغطى بما يكفي من المساحيق .. !!
    ولله في خلقه مساحيق ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2010, 12:25 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    وقناة الجزيرة تشارك في التزوير .. العلني !!

    قناة الجزيرة زورت حديث كارتر .. !


    كارتر قال في إجابة بترتها الجزيرة" ..أن إجابات المفوضية على
    أسئلته كانت كافية satisfactory
    والكفاية هنا لا تعني بأي حال أو معنى أن كارتر موافق على ما تضمنته إجابات المفوضية ..
    فهناك فرق السماء عن الأرض بين معاني ومدلولات الموافقة وبين معاني ومدلولات الاكتفاء ..
    لمزيد من الشرح:
    مثلا إذا سأل محامي الادعاء المتهم: هل قتلت المجنى عليه؟
    وأجابه المتهم: لا لم اقتله
    ثم قال المحامي للمحكمة "أكتفي" بهذا القدر من الإجابة، فذلك لا يعني مطلقا قناعة ممثل الاتهام ببراءة المتهم .. لكنه اكتفى بهذا القدر من الإجابة ..

    من واجب قناة الجزيرة أن تقدم النص الكامل لحديث كارتر .. ونقبل بترجمتها إلى اللغة العربية
    من ناحيتي سوف ابحث عن النص الانكليزي وأقدم له ترجمة هنا ..

    (عدل بواسطة سالم أحمد سالم on 16-04-2010, 12:27 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2010, 12:33 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    يجب الانتباه أن مركز كارتر، برغم عيوبه، إلا أنه لم يعلن موافقته
    واقراره بالخروقات وعمليات التزوير التي قامت بها الحكومة السودانية ..
    ما بثته قناة الجزيرة مجرد تدليس وتزوير .. أو فقدان مهنية .. ايهما اختارت
    الجزيرة لنفسها ..

    نتمنى أن أن يلتزم التقرير النهائي لمركز كارتر الحياد والموضوعية ,,
    خدمة لمستقبل المصالح الأميريكية مع السودان ..
    السودان ليس أفغانستان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2010, 07:15 PM

عاطف مكاوى
<aعاطف مكاوى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 18631

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    الوجود (الأجنبو انتخابي) في السودان

    الكاتب/ تحقيق إيمان فضل السيد

    Friday, 16 April 2010


    بين المصداقية والتواطؤ ...!!

    برغم الصدى الواسع الذي وجدته الانتخابات السودانية في الأوساط الإعلامية الأجنبية وما شهده السودان من توافد كبير من جهات عالمية متعددة لأغراض وأهداف رغم ارتباطها بالموسم الانتخابي إلا أنها مختلفة ومتعددة. فالوجود (الأجنبو انتخابي) في السودان إن صح التعبير ارتبط في ظاهره بأمرين، هما التغطية الإعلامية والمراقبة. التغطية الإعلامية توُصف بالانتشار والتوسع ولكنها هل تؤدي دورها بمصداقية ومهنية أم أن هنالك أمراً آخر!!؟ أما عن الرقابة الدولية فأمرها أضحى ملفوفاً بالشبهات خاصة لدى المعارضة، على الرغم من أن التقارير النهائية لم تنشر بعد ولكن ربما التصريحات الأولية من قبل مسئولي البعثات منذ المراحل الأولية للعملية الانتخابية، هي ما أفضى لهذا التقييم. خاصةً وأن القوى المعارضة لم تجد من قبل المراقبين أذناً تصغي لطعونها. فهل يعد هذا تواطؤاً!!؟.

    التغطية الإعلامية:

    لا يختلف اثنان حول الاهتمام الدولي المتعاظم لوسائل الإعلام الدولية، حيث تجاوز عدد الإعلاميين من مندوبي الصحف والقنوات الفضائية والإذاعات العالمية والصحفيين المستقلين الذين وصلوا الخرطوم ثلاثمائة شخص، منتشرين ما بين العاصمة ودارفور وجنوب السودان الأمر الذي يشير إلى الاهتمام الواضح بالشأن السوداني. ولكن الأسئلة التي نتطرق لها هنا!! هل نجح الإعلام الأجنبي في نقل الصورة الحقيقية للواقع الانتخابي في السودان؟ لا سيما أن هنالك عدم رضا من قبل البعض ويصفون التغطية بالمتحيزة. فهل هنالك تحيز فعلاً أم...!!؟

    الأزمة السودانية بتعقيداتها ما شد أنظار الباحثين والإعلاميين

    الأستاذ فاروق أبو عيسى وصف الوجود الأجنبي بأنه مثّل كثافة غير مسبوقة في تاريخ السودان وقال إن ذلك له أسبابه وذكر على رأسها (الأزمة السودانية بتجلياتها المختلفة وبتعقيداتها الكثيرة الشيء الذي أصبح يشد أنظار الباحثين والإعلاميين والحكومات الأجنبية والمنظمات غير الحكومية) وأرجع أبو عيسى ذلك للآلية الحديثة التي أفرزتها العولمة، ثم أضاف قائلاً (ولكن مع الانتشار لا تأتي لهدف واحد؛ بل لكلٍّ أجندته الخاصة ومنها جماعات مصنوعة لخدمة مصالح استخباراتية وتبشيرية) أشار الى أن الإعلام الأجنبي أعطى السودان كثيراً من مساحته، مشيراً الى أنه لا توجد انتخابات تستمر لأكثر من يوم، وأضاف (هذا يدل على أن قضية السودان أصبحت جاذبة لأوساط واسعة في العالم) ولكنه أشار الى ان المميز من بين كل وسائل الإعلام الموجودة، القنوات العربية التي وصفها بأنها لفتت الأنظار بمهنيتها العالية ومحافظتها على المصداقية ما عدا فضائية واحدة هي الجزيرة، وقال إنهم يتهمونها بأنها تستمع بأذن واحدة وترى بعين واحدة وتتكلم بلسان أخرس) وأضاف (نحن حزينين لهذا؛ لأن مستوى الأداء المهني في هذه الفضائية قد وصل درجات مشرفة، وكنا نتمنى ألا تسمح بهذا الاعوجاج). أفضل مثال لذلك مركز كارتر، مضيفاً (بتقريره الأول والثاني أعطى صورة مختلفة عما أعطاه الرئيس الأسبق جيمي كارتر بما يقدح في مصداقية المركز).

    أنا ابن المعارضة مش ابن حكومات أنا ابن كفاية:

    الأستاذ خالد محمود الصحفي المصري نفى أن يكون هنالك تحيز أو تواطؤ من قبل وسائل الإعلام، وقال في تصريحاته (للأخبار) (أنا كوسيلة إعلام ومنذ وصولي إلى الخرطوم ظللت استمع لكل الآراء وأنقل الصورة من كل الأطياف) مشيراً إلى أن أول مؤتمريْن قام بتغطيتهما، كانا للمعارضة بدار الأمة. ثم أضاف معلقاً (أنا ابن المعارضة مش ابن حكومات أنا ابن كفاية بس أي كلام يقال يحتاج لتقديم أدلة موثقة) ثم أردف قائلاً (القوى المعارضة ولكي تمضي خطوات للأمام عليها بالتوثيق وتقديم أدلة إن وجدت).

    هل الخروقات متعمدة؟ وهل ترقى لصفة التزوير؟:

    وحول ما يشاع من أمر الخروقات التي صاحبت العملية الانتخابية وما يشير إليه الشارع من عدم وجود تغطية من الإعلام الخارجي عليها!!. قال (نعم أعلنت خروقات من قبل الأحزاب المعارضة، والمفوضية نفسها والمؤتمر الوطني أقروا بوقوعها) ثم أضاف (أنا أنظر للخروقات والأخطاء التي صاحبت العملية على أنهما نوعان: أخطاء فنية متعلقة بالتأخير والخلط في بطاقات الاقتراع وهذه مقبولة ولا تفسر على أنها تزوير. أما الحزمة الأخرى من الخروقات رغم محدوديتها، تشكل مؤشراً يجب الوقوف عنده) عددها محمود في (مشاكل الحبر والتلاعب في شهادات السكن) مضيفاً (هذا النوع لا يجب التقليل منه ويجب التعامل معه) وفي ذلك أشار إلى أن المعارضة قدمت شكاوى وانتقادات ولكنها لم تتقدم ببلاغات للشرطة. وعليه فقد طالب محمود باستبدال تعبير خروقات واعتبره لفظاً عاماً وقال (يجب التدقيق وتقديم لغة مدققة سواء من قبل الأحزاب التي تقول بوجود خروقات أو من قبل المفوضية التي تنفي) ثم أضاف (يجب أن يرتفع النقاش من خروقات إلى: هل هذه الخروقات متعمدة؟ وهل ترقى لصفة التزوير؟).

    موفد الـ BBC: المسألة بها فوضى من كافة الأصعدة ولا توجد انتخابات في العالم أكثر من يوم

    الأستاذ عمر موفد الـ BBC العربية أجاب على سؤال (الأخبار) المتعلق بحديث البعض عن ضعف التغطية الإعلامية الخارجية في بعض الجوانب مقارنةً بتغطية الصحف المحلية وتوافق مع الاتهام؛ مشيراً إلى أن ذلك يتم لسبب بسيط يتمثل في أن الصحافة السودانية تعمل في مكانها -ملعبها- ولها وجود مكثف أما البعثات الأجنبية فأشار إلى قلة التيم العامل بها موضحاً أن أكبر بعثة بها 35 إعلامياً، مشيراً إلى أن بعثة الـBBC إذاعة وتلفزيون، تحتوي على 10 إعلاميين بما فيهم المصورون والفنيون وهذا التيم مقسم ما بين الخرطوم، جوبا، الفاشر وبور تسودان. وحول تغطيتهم قال (نتابع الجهات التي تخطرنا) وأضاف معلقاً (لا توجد آلية لإخطار الناس بصورة مباشرة وفي أحيان كثيرة تصلنا أخبار الفعاليات بصورة شخصية) ثم أردف قائلاً: (بالطبع هنالك بعض الشخصيات تلقى اهتماماً إعلامياً أكبر بحكم وضعها السياسي) ثم أضاف متحدثاً عن الانتخابات (المسألة بها فوضى من كافة الأصعدة فالمعروف أن الانتخابات في كل مكان تجري في يوم واحد وهنا تحولت من ثلاثة الى خمسة أيام) وأضاف (هذه الانتخابات ليست كاملة وتعتبر مجرد عتبة أولى للديمقراطية) وحول التغطية الإعلامية بصورة عامة قال: (التغطية في الأيام الأولى للانتخابات كانت قوية وكان خبر الانتخابات السودانية الخبر الرئيسي في معظم القنوات والإذاعات العربية) وأشار الى أن التغطية منذ اليوم الأول للاقتراع أصيبت بالفتور، وأرجع ذلك الى (الكثيرين كانوا يتوقعون حدوث عنف انتخابي وعدم حدوثه هو الذي بسط المسألة وجعلها تظهر بأنها تسير بصورة طبيعية).

    الرئيس التنفيذي لتحالف تمام: لو كنت رئيس تحرير لوضعت المانشيت فشل المفوضية:

    الدكتور الباقر عفيف الرئيس التنفيذي لتحالف منظمات المجتمع المدني العاملة في الانتخابات والمعروفة باسم (تمام) تحدث (للأخبار) عن التغطية الإعلامية بصورة عامة؛ مشيراً الى أن خبر الانتخابات السودانية كان الخبر الأول، وأن المراسلين السودانيين تقاريرهم كانت ترد باستمرار بالإضافة الى تصريحات المراسلين حول سير العملية الانتخابية التي كانت بشكل جيد إلا أنه أشار الى بعض النواقص في أمر التغطية وهو الجانب المتعلق برأي المنظمات المستقلة على حد تعبيره، وقال مؤكداً حديثه (تمام الى الآن أصدرت 12 بياناً صحفياً وعقدت مؤتمرين صحفيين في اليومين الأول والثاني للانتخابات حول الخروقات التي صاحبت العملية الانتخابية ولم تتم لهما تغطية لا في وسائل الإعلام الدولية ولا في المحلية) وواصل حديثه في ذات الاتجاه مضيفاً: (الاهتمام الأكبر لوسائل الإعلام كان بتصريحات الكبار أمثال كارتر وممثلي الاتحاد الأوربي والإفريقي وجامعة الدول العربية) ووصف تصريحات هؤلاء بأنها خالية من الخبر مضيفاً (إنها مجرد تصريحات مسؤولين كبار لا ينظرون إلى التفاصيل ولا يهتمون سوى بمسألة العنف).

    الحديث المخفف حول الخروقات إما جهل وعدم كفاءة مهنية أو......:

    وحول ما يوصف من قبل وسائل الإعلام حول أن العملية الانتخابية تسير بصورة طبيعية قال: (الموفدين من الخارج أتوا وفي رأسهم مسألة العنف وعندما لم يجدوه ظنوا ان العملية تسير بشكل سلس) وأشار عفيف إلى أن الخبر الأساسي لهذه الانتخابات ومنذ اليوم الأول هو (فشل المفوضية القومية للانتخابات) وأضاف (لو كنت في مكان أي رئيس تحرير لكان مانشيت الصحيفة فشل المفوضية التي أثبتت بما لا يدع مجالاً للشك أنها غير مؤهلة فنياً وفشلت أخلاقياً في إثبات الحياد) ثم قال معلقاً على ما أسماه بالحديث المخفف حول أمر الخروقات التي تمت إنه (إما جهل بالمسائل وعدم كفاءة مهنية وهذا مستبعد، أو الأمر متعلق بسياسة الوسيلة الإعلامية التي إما تفعل ذلك خوفاً من الحكومة أو تواطؤاً معها).

    الرقابة الدولية:

    آراء كثيرة ومتفاوتة تعكسها الحوارات الاجتماعية اليومية للمواطنين السودانيين حول الرقابة الدولية وتأثيرها على العملية الانتخابية. كثيرون ممن قابلتهم (الأخبار) أبدوا تذمراً واضحاً وعدم ارتياح من التصريحات الأمريكية، للرئيس الأسبق للولايات المتحدة الأمريكية جيمي كارتر ولوزارة الخارجية الأمريكية، وكذلك الاتحاد الأوربي الذين عبروا عن ارتياحهم وانبساطهم من مجريات العملية. فالخارجية الأمريكية وعلى لسان متحدثها فيليب كروالي، (لم نفاجأ بالأخطاء التي صاحبت عملية الاقتراع). وكارتر بكل بساطة يقول: (العملية الانتخابية تسير دون تسجيل مخالفات). أما رئيسة بعثة الاتحاد الأوروبي فيرونك فهي وصفت الانتخابات بأنها (تجري بشكل طبيعي). وكأنهم كانوا يتوقعون ما هو أدهى وأمر..!! ويبدو من خلال استطلاع (الأخبار) للمبعوثين أنهم أتوا بخلفية أن عنفاً عارماً سيصطحب العملية. ولعل عدم ظهور العنف المتوقع، ذهب بتصريحات الجميع ناحية استتباب الأمن فاعتبروه مؤشراً لنزاهة العملية الانتخابية وسلامتها. فهل هذه النظرة من قبل المراقبين الدوليين يمكن وصفها بالشاملة!!؟ وهل المجتمع الدولي مطالب فقط بمراقبة جوانب دون أخرى!!؟ بل وهل للنزاهة مقاييس محددة تعرف بها، أم أنها مسألة نسبية تتعلق بمقارنات وحسابات قد لا تكون ذات صلة بالواقع المحلي، لا بتطلعاته ولا آماله المنشودة!!؟.

    المراقبون لم يجيدوا العمل ولم يتعاملوا بمصداقية

    أشار أبو عيسى في حديثً (للأخبار) عن أمر الرقابة موضحاً أنها لا تظهر تقاريرها بشأن الانتخابات إلا في نهاية العملية الانتخابية، وأضاف (التصريحات التي تصدر أثنا العملية الانتخابية لا بد أنها متماشية مع الوجهة العامة للتقارير) ثم أردف قائلاً (المراقبين في رأيي لم يجيدوا العمل ولم يتعاملوا بمصداقية) وأضاف مستهتراً (على أي حال هذا أمر طبيعي إذا كان المراقبون ينتمون لجهات ومؤسسات حكومية مثل الاتحاد الأوروبي والأفريقي وكذلك جامعة الدول العربية) ووصف هؤلاء بأن مصداقيتهم مشكوك فيها لأنهم يستطيعون أن يخرجوا من سياسة حكوماتهم. أما عن الجماعات الأوربية الأخرى فذكر أبو عيسى أن بدايتهم كان فيها انطلاق لكن حدث قهر وتخويف خاصة من قبل مرشح المؤتمر الوطني لرئاسة الجمهورية في بورتسودان الذي وعد بقطع الألسن والأرجل والأيدي على حد تعبيره، وفي ذلك أشار لمركز كارتر وقال (الملاحظ انه في تقريره الأول والثاني أعطى صورة مختلفة عن ما أعطاه الرئيس الأسبق كارتر) وأضاف (هذا يقدح في مصداقيته وتوجهات قيادة المركز) ثم وصف العاملين أنهم يعملون عملاً مهنياً مقدراً.

    المراقب الأجنبي لم يجد ضالته في الانتخابات، ففقد الحماسة

    وحول العنف المتوقع من قبل المبعوثين قال أبو عيسى (النظرة الأوربية والمقاييس الأوربية للانتخابات تكون ملونة بطبيعة المشاكل) وأضاف معلقاً (الانتخابات عندما يصيبها مرض تؤدي الى عنف وصدامات وخروج عن القانون) وحول الانتخابات في السودان التي لم يصيبها العنف رغم المرض الذي أصابها قال (لأن المعارضة أخذت الوقت الحكيم وابتعدت؛ وأبعدت قواعدها من سخونة وتعقيدات العملية) وأضاف (وهذا يحمد للمعارضة لأنها جنبت البلاد مثل هذه الممارسات) ثم أردف قائلاً (المراقب الأجنبي لم يجد ضالته في الانتخابات من اليوم الأول وفقدوا الحماسة).

    تصريحات كارتر ما عندها قيمة وهنالك فرق بين كارتر ومركز كارتر

    أما دكتور الباقر عفيف فقد أكد على أهمية أن يفرق الناس بين الرئيس كارتر ومركز كارتر وقال (المركز لم يصدر بياناً حتى الآن، ولن يصدره إلا بعد ثلاثة أسابيع من إعلان النتيجة) أما كارتر فوصفه بأنه يصرح بتصريحات (يرقد بها شعر جلدهم) ثم أضاف قائلاً (تصريحات الرئيس كارتر ما عندها قيمة وغير صحيحة) وأكد حديثه بقوله (مركز كارتر نصح المفوضية بتأجيل الانتخابات لحين استكمال الاستعدادات؛ الحكومة زعلت وقالت مركز كارتر ده ما شغلوا) وأضاف (الانتخابات مسرحية هزيلة الإخراج وضعيفة الحنكة ولا تشرِّف لا السودان ولا الحكومة ولا المفوضية، ويجب أن تمحى من التاريخ والذاكرة) ودعا الى إعادة الانتخابات على أسس تحترم كرامة المواطن السوداني وحقه في أن يختار من يمثله؛ وذلك بإعادة الإحصاء والسجل وتشكيل مفوضية من أشخاص متكاملين في شخصياتهم.

    مضت الانتخابات السودانية ومضت معها البعثات الأجنبية بنوعيها الرقابي والإعلامي إلا أن الصورة بخيرها وشرها ستظل باقية ومحفورة في أذهان الشعب السوداني الذي يحلم ويتطلع للكثير.

    http://alakhbar.sd/sd/index.php?option=com_content&task...&id=12090&Itemid=206
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2010, 09:52 PM

Nazik Eltayeb
<aNazik Eltayeb
تاريخ التسجيل: 27-11-2007
مجموع المشاركات: 2357

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: عاطف مكاوى)

    في حصاد اليوم ليوم السبت 17 ابريل 2010 صاغت قناة الجزيرة خبر لجنة المراقبة الاوربية وتقرير مزكز كارتر بصورة مختلفة تماما عن التقرير الاصلي حيث بدأ الخبر بالحديث عن تصريح كارتر بان المجتمع الدولي سيقبل بالانتخابات وتم ترديد ان الانتخابات مقبولة ثم اكتمل الامر باستضافة ابراهيم غندور وهو اختيار موفق فابراهيم غندور هو افضل من يتحدث في هذه المواضيع من قبل المؤتمر الوطني ولم تتم استضافة ضيف اخر ذو راي مخالف (الراي و الرأي الاخر) كما اعتادت قناة الجزيرة في نشراتها
    انه لامر محزن ان تفقد القناة الوحيدة الناطقة بالعربية التي كان يثق بها معظم المشاهدين سمعتها بهذا الشكل المهين .
    جعلت اتسأل مع نفسي هل قناةالجزيرة مؤتمر وطني ؟.... ولما لا؟ ... فقد ذكر عمر البشير على رؤوس الاشهاد انو امريكا ذاتا بقت مؤتمر وطني ولله في خلقه شئون.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-04-2010, 01:58 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: Nazik Eltayeb)


    الاستاذه نازك

    ما تقدمه قناة الجزيرة لا يعدو كونه خدمة اعلانية تجارية مدفوعة الاجر ..
    هذ بصرف النظر عما إذا كان الثمن المقبوض قد ذهب مباشرة إلى جيب الحكومة الطرية
    نقدا أو على شكل تسيهلات .. أو تم التسديد نقدا أو جاء الثمن المدفوع "مصالحة"
    مع حكومة قطر مجاور !! كله دفع يا نازك ..

    سوف أعود لاحقا إلى هذا المفصل "التجاري" الذي تأسست عليه هذه القناة ..
    تجاري .. بس على كبير .. صفقات دولية .. فيها سياسة "مفاوضات الدوحة" .. وفيها تثبيت
    حكومات .. وفيها "غسيل حكومات" .. وفيها وفيها ..

    كنت أقول دائما أن الاعلان هو السلطة الاولى .. وهو كذلك .. وكذلك هو تجارة العصر الخطرة
    بعد أن كسدت اتجارات خطرة أخرى ..

    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-04-2010, 10:37 AM

khalid abuahmed
<akhalid abuahmed
تاريخ التسجيل: 25-10-2005
مجموع المشاركات: 3122

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    (قناة الجزيرة) تدافع عن النظام السوداني وتقسو على نظيره المصري..!!.

    من الخبل والشطط أن يظهر المرء بمظهر المُتحضر الواعي والمُبدع والقادر على الجمع بين المتناقضات والتفاخر بتحويلها إلى عامل إيجابي..!!، ومن الجهل والغباء كذلك أن يظهر بأنه حامي حمى حقوق الإنسان في العالم..وهو ينتهك الحقوق والحرمات..بل ويمارس الضحك على العقول، ويعتقد بأن كل من يختلف معه جاهل وغبي وحقير وموتور..ولا يعرف مصلحة نفسه..!!.
    بالضبط هذا المرء الذي أقصده هو (قناة الجزيرة) التي تنظر للذين يختلفون مع النظام الحاكم في السودان على أنهم أغبياء ويستحقون كل ما يفعله فيهم الحزب الحاكم..!!.
    هكذا أنظر للقناة وينظر لها الكثيرين غيري منذ بدء الاقتتال في دارفور، ولا زلت أتذكر التقرير المصّور الذي قدمه المدعو محمد فال، هذا التقرير التاريخي الذي لا يمكن أن يمحي من ذاكرتي ..عندما كان يتضرع في شوارع الخرطوم ويوجه حديثه للكاميرا، ويقول "أن مشكلة دارفور صنعتها الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل، والقُوى الصليبية بسبب طمعها في نفط السودان"، هذا التقرير الذي خلا تماماَ من المهنية والمصداقية، ولم يراع في الحقيقة إلا ولا ذمة.. حاول قلب الحقيقة ليبعد الحكومة (الإسلامية) التي تقبع في الخرطوم عن تهمة الإبادة الجماعية لشعب دارفور وحرق القرى وقتل النساء والأطفال والعجزة الذي صورته الأقمار الصناعية، ووثقت كل ما جرى هناك من الأحداث المأساوية الدامية بالساعة والدقيقة والثانية وجزء من الثانية وخطوط الطول والعرض والإحداثيات، وعدد القتلى وعدد الطائرات المُغيرة بالصورة والصوت..!!.
    والقناة التي كنت أحبها ولا أرى غيرها غابت عن ميدان الحقيقة ولم تأتي إلا بتصريحات المسؤولين عن ارتكاب تلك الجرائم، وغابت كاميراتها عن القُرى التي أحرقت والضحايا الذين قتلوا بدم بارد في دارفور، ولم يرى العالم مجزرة معسكر كلمة (كلمة اسم معسكر للاجئين بدارفور) الفاجعة التي لا يتصورها العقل، لكن (قناة الجزيرة) شاطرة في تصوير مجازر الاحتلال الإسرائيلي وفي نقل معاناة الأسر الفلسطينية، لكن القناة لم يهتز ضميرها لمجازر النظام (المسلم) في دارفور التي هزت كل الضمير الإنساني في كل بلاد العالم حتى في إسرائيل نفسها..!!..
    وعين الرضا عن كل عيب كليلة *** ولكن عين السخط تبدي المساويا
    (قناة الجزيرة) أقامت الدنيا ولم تقعدها بسبب منع الاحتلال الإسرائيلي الأسرى الفلسطينيين عن مشاهدة باقة قنواتها الفضائية وهم داخل المعتقلات، مما دلل على أن الاحتلال الإسرائيلي أكثر رحمة وشفافية من النظام (الإسلامي) في السودان الذي يعتقل النساء مع أطفالهن الرضع بجريرة معارضة الزوج للنظام، عشرات النساء اللائي اعتقلن مع أطفالهن لأسباب واهية، لم تحدث في تاريخ السودان ألبته، ولم نرى شاشة (الجزيرة) التابعة لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية التي تنطلق من (الإسلام) تفتح ملف المُعتقلات في السجون السودانية، وما يتعرضن له داخل المعتقلات التابعة لأجهزة الأمن السودانية..!!.

    (الجزيرة) في الانتخابات السودانية.. وسقوط (المثال)..!!.
    كانت (قناة الجزيرة) في اليوم الثاني للانتخابات قد أعدت حلقة حوارية في الهواء الطلق من الخرطوم وعلى الهواء مباشرة ضمت عدد من الزملاء الصحافيين أبرزهم الأستاذ طه النعمان وحسين خوجلي والدكتورة مريم الصادق ومهدي إبراهيم من الحزب الحاكم وآخرين، وفي هذه الحلقة كشفت مذيعة الجزيرة لينا زهر الدين عن جهلها بالسودان والسودانيين عندما حاولت الاستخفاف بعقول المتحاورين و المشاهدين متحدثة بتشنج واضح وإصرار فاضح على تبني رؤية الحزب الحاكم لكن الزميل الأستاذ الرقم طه النعمان والدكتورة مريم الصادق المهدي قد ألقناها درساً في الأدب الحواري والصحفي واللباقة، وفي الشخصية السودانية التي تجهلها هي وزميلها الذي سقط من نظري عندما منع الصحفية السودانية من مواصلة حديثها حول ذلك الطفل الذي سُمح له بالتصويت، وهي حادثة مشهورة موثقة ولم تنفها الحكومة السودانية لكن (قناة الجزيرة) ملكية أكثر من الملك..!!.
    وقبل أن نواصل الحديث حول دور القناة في الدفاع عن توجهات النظام الحاكم..نتساءل..من هي (قناة الجزيرة) ..؟؟..وما هي علاقتها بالحزب الحاكم في السودان..؟.
    بطبيعة الحال لا أحد يشكك في أن الحركة (الإسلامية) الحديثة، والتي يطلق عليها حركات الإسلام السياسي ترتبط ببعضها البعض بشبكة واسعة الحضور في كل مكان في العالم، ولم تكن هذه الصورة واضحة لي في حقبة (الديمقراطية الثالثة) برغم أننا عشنا أيام وجود الشيخ راشد الغنوشي في السودان، وغيره من زعماء الحركات الإسلامية ، لكن بعد انقلاب الحركة في 1989م وفي السنوات الأولى لحكم (الإنقاذ) والزيارات التي يقوم زعماء إسلاميون للسودان بدأت تتضح لنا جميعاً كشباب للحركة العلاقات القوية والمتينة لحركتنا مع الحركات الأخرى، وفي فترة من الفترات كان إبراهيم السنوسي مسؤولاً عن العلاقة مع الحركات الرصيفة في العالم العربي، لكن أكثر ما أكد ليّ زعامة الحركة السودانية على الحركات (الإسلامية) العربية عندما كنت في الأردن العام 1995م صادف وجودي هناك إجراء عملية جراحية في القلب للأستاذ يسين عمر الأمام وأجريت بـ(المستشفى الإسلامي) المعروف بأنه أحد استثمارات جبهة العمل الإسلامي الأردنية التي تمثل حركة (الإخوان المسلمين)، وهذا المستشفى يتعالج فيه كل كوادر الحركات الإسلامية في العالم بأسعار رمزية.
    ذات يوم زرت عمنا يسين عمر الإمام في غرفته بالمستشفى الإسلامي، وكنت أتبادل معه أطراف الحديث ويسين غير علاقة الجماعة تربطني به علاقة أسرية مع الأسرة في حي الشيخ الجعلي بودنوباوي، المهم أثناء حديثي مع العم يسين دخل أحد الأخوة يستأذن بدخول عدد من الأشخاص للسلام، وبالفعل دخل الجماعة وبعد السلام والاطمئنان على صحة العم يسين دخل النقاش في منطقة شعرت فيها بضرورة خروجي،فاستأذنت وخرجت.. فعرفت ما لم أكن أعرفه عن علاقة الحركة مع جبهة العمل الإسلامي الأردنية، ومن قبلها بحركة النهضة التونسية وغيرها، فالإخوة الأردنيين كانوا يتحدثون مع العم يسين حديث الحُوار لشيخه، وما دار من حديث أكد لي زعامة الحركة السودانية على عدد كبير من الحركات الإسلامية العربية.
    لكن ما هي علاقة (قناة الجزيرة) بذلك...؟.
    وأتذكر ما بين العام 1994-1995م كانت لدي علاقة قوية مع مكتب حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في السودان وقد توطدت هذه العلاقة عندما كنت أكتب كثيراً عن حركة حماس أنشر ملفاً كل عام في الرابع عشر من ديسمبر في الذكرى السنوية لتأسيس الحركة بصحيفة (الأنباء) الحكومية آنذاك، مما وثق علاقتي بمكتب حماس في الخرطوم لدرجة إتاحة الفرصة لي دون الصحافيين الآخرين بلقاء قادة حماس الذين يزورون السودان لإجراء المقابلات الصحافية بالفعل أجريت حوارات مع عدد من زعامات الحركة من بينهم الحوار المطول مع د. موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي، فتطورت العلاقة لدرجة أن أصبحت أعمل متعاوناً في القسم الإعلامي للحركة بالخرطوم في الرصد الإخباري للصحافة السودانية، وربطتني العلاقة القوية مع عدد كبير من قيادات حماس بالسودان وبشكل خاص مع د. أسامة الأشقر- المتخصص في الأدب اليهودي من جامعة الخرطوم.
    وفي ذات يوم طلب مني الأخ الأشقر سيرتي الذاتية ذاكراً لي بالحرف الواحد " لدينا قناة فضائية كبيرة سأرسل أوراقك للإخوة للعمل في هذه القناة"، وحقيقة لم أعر الأمر اهتماماً حتى لم أسأله عن مكان صدور القناة أو الجهة التي تقوم عليها، وبعد فترة ذكر لي مرة أخرى موضوع السيرة الذاتية، وتبرع ليّ بمعلومة أن القناة التلفزيونية ستكون كبيرة وسيكون لها وضعها الخاص المتميز بين القنوات الفضائية، وحقيقة لم أكن أرغب في العمل خارج السودان البته برغم الإلحاح الكثير من بعض الأهل على الخروج والبحث عن أوضاع أفضل في الخارج، فتجاهلت حديث الأخ د. أسامة الأشقر، وبعد فترة من الزمان، وبعد أن توقف العمل بيننا قابلته في إحدى المناسبات، وبعد السلام قدمت له التهاني بمناسبة بداية بث (قناة الجزيرة) الفضائية وعبرت له عن إعجابي بها وبطريقة تحريرها للأخبار، ولم ينف لي بأن القناة هي التي كان يريدني العمل بها..
    وحقيقة كنت أعرف الإمكانيات المالية الضخمة لحركة حماس من خلال أعضائها في السودان الذين يحملون الجنسيات الكندية والأوربية والشركات الضخمة التي يمتلكونها في عدد من الدول، وأتذكر في فترة لاحقة كان رئيس مكتب حماس في السودان السيد جمال أبوأحمد يحمل جنسية غربية لا أتذكر إن كانت أمريكية أو كندية وعندما تمت عملية تحرير الكويت من العدوان العراقي سافر أبواحمد هذا إلى الكويت واشترى عدداً كبيراً من المعدات الهندسية التي استغنت عنها القوات الأمريكية في الكويت أتى بها جمال ابواحمد للسودان وفتح بها شركة هندسية كبرى ودخل بها السوق السوداني،وحقيقة الأمر لم أستغرب أن تقوم حركة حماس بتأسيس قناة (الجزيرة) لأن القضية الفلسطينية بالفعل تحتاج لقناة عملاقة توصل كلمة الشعب الفلسطيني ومآسيه لكل العالم.
    كنت أعرف مدى التنسيق بين الأجهزة في الحكومة والتنظيم وحركة حماس، وأعرف كذلك أن غالبية الحماسييّن في السودان قد نالوا الجنسية السودانية، وامتلكوا الشركات والمكاتب التجارية والكافيتريات السياحية في قلب الخرطوم، لكنني كنت أستغرب حقيقة من الوجود (الحماسي) الطاغي في كل مكان..وما دخلت مكاناً في الخرطوم إلا وجدت قيادات حماس فيه..رئاسة الجمهورية..الأجهزة الأمنية..ولدى الشخصيات البارزة في سدة الحكم في البلاد، وحتى أكثر المكاتب التنظيمية سريةً وكثيراً ما كنت أرى الشخص الأول في قناة الجزيرة (وضاح خنفر) في الخرطوم ومن مكتب (شيخ) لـ آخر، مثلما كان يعيش بيننا محمد هاشم الحامدي صاحب (قناة المستقلة) التي دفع فيها النظام من حر مال الشعب السوداني ملايين الدولارات، وبتوجيهات د. غازي صلاح الدين عندما كان مسؤولاً عن (المؤتمر الوطني) في فترة سابقة قبل الانشقاق..!!.
    وخلاصة القول في هذه النقطة أن (قناة الجزيرة) تابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) ولكنها تتدثر بثوب الديمقراطية وحقوق الإنسان المزعومة وتخفي أيلولتها كذراع استثماري لحركة حماس الفلسطينية، وبطبيعة الحال هذا حق مشروع، لكن القناة تلبس ثوباً آخراً..تماماً مثل ما فعلت (الإنقاذ) في أيامها الأولى حينما نفت علاقتها بالحركة (الإسلامية) لكن حبل الكذب كالعادة قصير جداً..وفي حقيقة الأمر ليس لدي غضاضة أن يكون لحماس قناة أو شركة أو فريق كرة قدم أو مسرح غنائي، وليس لي غضاضة في مستوى العلاقة ما بين النظام في السودان و(قناة الجزيرة)، كما ليس لي غضاضة في أن تكون القناة من أفضل القنوات في العالم إمكانية وسمعة وشهرةً..بل العكس تماماً أسعد للغاية أن تكون قناة عربية على مستوى يعبر عن الأمة العربية والإسلامية، لكن الغضاضة في أن تنصب هذه القناة نفسها حامية للحقوق الإنسانية في العالم وتركز على ضحايا الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين، وتعمل على النقيض من ذلك في أماكن أخرى من العالم..!.
    الغضاضة في أن تكون القناة ملكية أكثر من الملك في السودان..!!.
    الغضاضة أن يعتقد القائمين على أمر القناة ومقدمي البرامج فيها أنهم أذكي خلق الله.. والآخرون رجرجة ودهماء لا يفقهون شيئاً في مسائل الحكم والسياسة ولا في الثقافة والتاريخ..!!.
    والمتابع لقناة الجزيرة يجد نفس أساليب النظام الحاكم في السودان الذي يدعي الدفاع عن الإسلام ومظهره الإعلامي الفضائي لا يتناسب مع هذا الطرح، إذ نجد مذيعات الفضائية القومية متحجبات برغم تحفظي على الكثير، ومذيعات (النيل الأزرق) في وضعية مختلفة تماماً، فإن الميكافيلية وأمور اللف والدوران تظهر في هذا التناقض، ما يعني للمواطن البسيط أن القناة الرسمية هي للمدائح النبوية والبرامج الدينية والمذيعات المتحجبات، والقنوات الأخرى للغناء والطرب ومواكبة الموضة العالمية بكل ما فيها من قبح وجهل فاضح باستخدام تقنية الصورة مع بشرة الأشخاص واستخدام المواد التجميلية.
    وقناة الجزيرة على ذات النسق برغم أنها تتبع لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إلا أن سياستها تلعب على التخفي من خلال المذيعات حاسرات الرأس، مرتديات البناطلين الضيقة.. ومؤخراً جاءت القناة بسياسة جديدة تمكن المشاهد من مشاهدة أماكن أخرى كانت غير متاحة من جسد المذيعة حيث تصورها الكاميرا وهي واقفة بالكامل ثم وهي متحركة في وضع جانبي، مما يمكن من رؤية ساقي المذيعة العارية وتقاطيع جسدها، والقناة تنطلق من الموجهات الإسلامية التي يعبر عنها برنامج (الشريعة والحياة) والمفردات الإسلامية الكثيرة بدءاً من مفردة (الشهادة) و(الشهداء) ومهرجان (الجزيرة) للأفلام الوثائقية كلها معالم تقول أن القناة (إسلامية) لكن اختيار المذيعات خارج هذا النطاق من أجل التمويه، وقد أصبح (التمويه) منهج من مناهج غالبية حركات الإسلام السياسي انطلاقاً من (فقه المرحلة) إذ أن لكل مرحلة فقهها الخاص بها.
    حرب (الجزيرة) ضد النظام المصري..!!.
    كل من يعتقد ويزعم أن (قناة الجزيرة) تحترم مشاهديها.. وتعمل وفق مهنية عالية تسقط عنده كل هذه الافتراضات عندما يتابع الحرب الشعواء التي تقوم بها القناة ضد (النظام) المصري حيث لا يمر يوم واحد إلا وخصصت القناة أدواتها وإمكانياتها المادية والبشرية في كشف مكامن الفساد وبؤره، وقبل يومين فقط قدم برنامح (بلا حدود) الذي يعده ويقدمه الزميل أحمد منصور حلقتين مع الدكتور الخبير الاقتصادي عبد الخالق فاروق الذي كشف بالمستندات آليات الفساد والإفساد في الحكومة المصرية بالأدلة والأرقام من واقع دراسات وبلاغات قدمت للجهات العدلية هناك..!!.
    ولم يقتصر كشف (الجزيرة) لعورات النظام المصري على الفساد الاقتصادي فقط، بل خصصت العديد من الحلقات التي فضحت الشرطة والأمن المصريين في مجال التجاوزات في حقوق الإنسان وانتهاك الحرمات والتعذيب في السجون والمعتقلات، وامتدت حرب الجزيرة على النظام في مصر على فتح كافة ملفات الفساد – العبّارة التي غرقت بالحجاج- قطارات الموت- التلوث- حقوق العمال- وحقوق الأطفال، وغيرها - وفي الحالة السودانية تُظهر (قناة الجزيرة) النظام في السودان وكأنه ملائكي، لأنه يرفع ذات الشعارات التي ترفعها القناة ويرتبط معها في التوجهات مع وجود المصالح السياسية والاقتصادية بينهم ودولة قطر.
    وبينما تتحدث القناة عن التوريث في مصر وممتلكات أبناء الرئيس مبارك -جمال وعلاء- تغض (قناة الجزيرة) الطرف عن أشقاء الرئيس البشير الذين حولوا السودان لمزرعة كبيرة، وزوجته التي تمتلك العقارات داخل وخارج السودان من مال الشعب السوداني، لم نسمع الزميل أحمد منصور يفتح هكذا ملف على رأي المثل المصري "ما فيش حد أحسن من حد"، واعتقد أن غالبية الزملاء الصحافيين في السودان يعرفون جيداً بأن ملفات فساد النظام الحاكم في الخرطوم أكبر بكثير من ملفات فساد النظام في قاهرة المعز..!!.
    إن موجهات العلاقة السودانية القطرية الحماسية تمنع القناة من تناول أي موضوع يكشف حقيقة النظام السوداني، وسبق أن وقعت في السودان الكثير من الحوادث لكن القناة غضت الطرف عنها، مثلاً- محاولة اغتيال الرئيس المصري محمد حسني مبارك في أديس أبابا عام 1995م إلى هذه اللحظة لم تحظ ببرامج كالتي تخصصها القناة ضد النظام المصري.
    اغتيال طلبة الخدمة الإلزامية من قبل السلطات السودانية كُتبت فيه عشرات المقالات والتحقيقات لكن (الجزيرة) تلتزم الصمت، وتعتبر ذلك خارج نطاق عملها الصحفي، وكذلك اغتيال الأجهزة الأمنية لمواطنين عُزل في مدينة بورسودان لأنهم ساروا في مسيرة لتقديم مذكرة للجهات المسؤولة في المدينة، فما كان من الأجهزة الأمنية إلا أن أطلقت عليهم النار، وأردتهم قتلى، وفي منطقة كجبار شمال السودان -قبل أعوام قليلة- فتحت الشرطة النار على مواطنين يرفضون الترحيل من منطقتهم بسبب إنشاء خزان جديد في المنطقة، وقُتل في هذه الحادثة العشرات، هذا كله لدى عُرف (قناة الجزيرة) لا يستدعى التغطية الصحافية ولا التطرق إليه في برامج مُتخصصة كما تفعل مع القضايا المصرية وإن كانت ذات أثر محدود..!!.
    قناة الجزيرة في الشأن السوداني لا تأتي إلا بمن يخدم توجهات الحزب الحاكم في الخرطوم، ولم تفتح القناة حتى الآن أي ملف فساد للنظام، بل فتحت عشرات الملفات عن فساد نظيره المصري..!!.
    - (النظام) في السودان أصبح مملكة بكل ما تحمل الكلمة من معنى..!!.
    - أموال النفط نهبت بشكل فظيع..!!.
    - انتشر في السودان بفعل سياسات الحزب الحاكم الأطفال مجهولي الوالدين بالعشرات في اليوم الواحد.. ويموتون كذلك بالعشرات في اليوم الواحد، هذا الملف مفتوح على مصراعيه الآن في السودان، لكن (قناة الجزيرة) لا ترى في ذلك جريمة ترتكب في حق الأطفال والمرأة والمجتمع بكامله، لكن إذا حدث ذات الفعل في مصر سنرى حلقات تُسخر لها كل الإمكانيات المادية والبشرية.
    - في السودان وصل الفساد مرحلة تم فيها نهب المصارف حتى اختفت من السوق المصرفية ولم يحاكم أحد حتى الآن..!!.
    - تجاوزات النظام في السودان على مدى عشرين عاماً شئ مذهل وغير معقول البته، والرئيس عمر البشير بنفسه اعترف بوجود بيوت كان يُمارس فيها تعذيب المعارضين (بيوت الأشباح)، واعترف وزير الأمن السابق صلاح قوش باعترافات تفيد بتسليح بعض القبائل لشن هجمات على قبائل أخرى،، وقال أن الحكومة لن تفعل ذلك مُجدداً..!!.

    و(قناة الجزيرة) حسب تحالفها الإستراتيجي مع النظام الحاكم في السودان لا يمكنها أبداً أن تبث أي مادة تفضح الحكومة السودانية، ذلك لأن التحالف بين الطرفين قوي للغاية ولا يمكن بأي حال من الأحوال النكوص عنه، فلا يحلم أي منا بأن تمارس القناة مهنيتها الإعلامية في كشف الحقائق للناس.
    قد يقول قائل أن مكتب الجزيرة في السودان هو المقصر وليس (القناة)، وكما هو ثابت مهنياً في كل بلاد العالم بأن أطقم المكاتب الإخبارية والمحررين محايدين تماماً ولا يمكن أن يكونوا من منسوبي الحزب الحاكم في أي دولة، و لكن في الحقيقة أن أغلب منسوبي مكتب الجزيرة في الخرطوم من الحزب الحاكم، مما يعني أن المهنية التي تتشدق بها (قناة الجزيرة) ما هي إلا كذبة كبيرة يراد منها تصوير الأمور على غير الحقيقة المعروفة لدى الجميع، إن النهج الذي تنتهجه القناة صار مكشوفاً، ويوماً بعد يوم أصبح المشاهد يدرك حقيقة هذه السياسة الرعناء التي تستخف بعقله، وأسلوب القناة في تعاملها مع النظامين السوداني والمصري أكبر دليل على ما ذكرت.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-04-2010, 08:59 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: khalid abuahmed)


    الأستاذ خالد أبو أحمد

    هذه وثيقة جديرة أن يطلع عليها الجميع في السودان والوطن العربي ..
    ليتها تجد طريقها إلى الصحافة المصرية واللبناينة وغيرها داخل وخارج
    الاقطار العربية .. والصحافة السودانية إن أمكن ذلك ّ!

    وثيقتكم اغنتني عن كثير مما كنت بصدد كتابته عن قناة الجزيرة


    بين سطور وثيقتك قرأت بعض الحقائق .. وأتمنى أن تكشف المزيد
    حتى التفاصيل ... خاصة عن بعض الشخصيات التي كنت تقابهل داخل وخارج السودان

    تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-04-2010, 07:15 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    فجأة توقفت قناة الجزيرة عن إيراد أي خبر أو جملة عن انتخابات السودان ...

    انتهت المهمة إذن !! ..

    مأزق الجزيرة هو كيف سوف تتعامل القناة مع التطورات المحتملة بعد إعلان النتائج المغروفة
    خاصة احتمالات التوتر العسكري في مناطق النيل الأزرق ودارفور ومنطقة أبيي ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-04-2010, 07:34 AM

سيف اليزل الماحي

تاريخ التسجيل: 26-12-2006
مجموع المشاركات: 2909

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    .


    قناة الجزيرة ظلت ولسنوات تعكس صورة مشوهة للسودان،
    لاسيما الواقع الثقافي والفكري، معلوم أن الجزيرة تقدم الكثير
    من البرامج العلمية والثقافية والفكرية والأدبية .. لكنها لم تجد في
    السودان من يستحق الإستضافة أو الحديث!! ففضلت على الدوام أن تقدم صورة مشوهة
    ليس للواقع السياسي وحسب، بل تعداه لتشوه المعارف المتعددة عند السودانيين
    ليبقى الوجه الذي تريد أن تعبر عنه : أن السودان بلد مسلم فقير ومتخلف
    لا يصلح إلا أن يحكم هكذا بالحزم والحسم والشدة على يد مجموعة صغيرة تملك كل
    شيء لتحكم بالوصاية والمال والسلاح، وأن تاريخ السودان يبدأ وينتهي بوجودها
    على دست الحكم!



    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-04-2010, 09:40 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سيف اليزل الماحي)



    كتب الاستاذ سيف اليزل الماحي:
    Quote: قناة الجزيرة ظلت ولسنوات تعكس صورة مشوهة للسودان،
    لاسيما الواقع الثقافي والفكري، معلوم أن الجزيرة تقدم الكثير
    من البرامج العلمية والثقافية والفكرية والأدبية .. لكنها لم تجد في
    السودان من يستحق الإستضافة أو الحديث!! ففضلت على الدوام أن تقدم صورة مشوهة
    ليس للواقع السياسي وحسب، بل تعداه لتشوه المعارف المتعددة عند السودانيين
    ليبقى الوجه الذي تريد أن تعبر عنه : أن السودان بلد مسلم فقير ومتخلف
    لا يصلح إلا أن يحكم هكذا بالحزم والحسم والشدة على يد مجموعة صغيرة تملك كل
    شيء لتحكم بالوصاية والمال والسلاح، وأن تاريخ السودان يبدأ وينتهي بوجودها
    على دست الحكم![/
    QUOTE]

    (عدل بواسطة سالم أحمد سالم on 20-04-2010, 09:44 AM)

                       |Articles |News |مقالات |بيانات

20-04-2010, 09:46 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    وهنا يقوم السؤال:
    لمصلحة من تقوم قناة الجزيرة بتقزيم السودان ودمغه بالتخلف مع انه نشر العلم حتى داخل
    استوديوهات الجزيرة نفسها؟
    لمصلحة من تسعى قناة الجريرة لكبس الشعب السوداني داخل قالب الفولاذ الدكتاتوري؟

    جزء من الاجابة: أن ديموقراطية السودان مخيفة و"معدية" ..
    جزء من الاجابة: أن الحكم الديموقراطي في السودان لا يفرز حكومة ترضخ لتمرير
    الأجندة الخارجية ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-04-2010, 09:58 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    على قناة الجزيرة بث الفيديوهات المصورة التي تكشف تزوير الانتخابات ..
    الفيديوهات منتشرة بكثافة في هذا الموقع .. صورة وصوت ّ

    من المفترض أن تبث الجزيرة التسجيلات تحت "عاجل" .. فهي أهم وأخطر
    من التسجيلات الصوتية لاسامه بن لادن التي تعتني بها هذه القناة ..

    التسجيلات مهمة بالنسية لقناة الجزيرة لأن الجزيرة اهتمت بانتخابات السودان
    وأفردت لها الساعات الطوال .. وبعثت إليها بفلذات كبدها من المحررات والمحررين ..


    هذا من الوجهة المهنية البحتة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-04-2010, 03:58 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    بث فيديوهات التزوير قد يحفظ ما تبقى من رذاذ مصداقية قناة الجزيرة
    عند المتلقي السوداني .. والعربي المتابع ..

    الشك في مهنية الجزيرة يتنامى وسط الشارع السوداني ..
    والشارع السوداني معدن فلزي سريع توصيل الحرارة .. ومؤثر ..
    وإني لك يا جزيرة من الناصحين ..

    اجنحوا للسلم .. وبثوا تسجيلات التزوير من أجل مصداقيتكم المهنية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-04-2010, 07:38 AM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    قناة الجزيرة تدفع الملايين وتركض وراء تسجيلات "ساخنة" مهما كانت تفاهة الموضوع

    إعراض قناة الجزيرة عن بث فيديو تزوير انتخابات السودان يغسل عنها كل مساحيق
    الموضوعية وينزع عنها لباس المهنية ويؤكد ما أصبح في حكم المعروف أن حضورها المكثف
    في "انتخابات" السودان كان مجرد إعلان مدفوع الأجر ..

    موقف الجزيرة هذا يحرضنا على المضي قدما ..
    ولن نكتفي بما ننشره في هذا الموقع ..
    على الأقل سوف نسعى إلى وضع الرأي العام السوداني تحديدا والعربي عموما
    امام حقائق وتحليل موضوعي ..

    ولعلنا نسأل طاقم الجزيرة في الخرطوم: ألا يقدح موقف القناة في مهنيتكم التي يعتز بها
    المتلقي السوداني؟


    نواصل بعون الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-04-2010, 03:36 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    قناة الجربرة أذاعت خبرا مفاده أن حكومة الخرطوم والحركة الشعبية
    اتفقتا على قبلو نتيجة الانتخابات .. الححزبرة كررت الخبر عديدي المرات ,,

    طيب!

    الخركة الشعبية نفت اليوم أن تكون الخركة قد توصلت إلى اتفاق مع
    حكومة الخرطوم .. جاء النفي على لسان ياسر عرمان الذي أوضح أن
    الحركة والحكومة استعرضتا الاوضاع ..

    الجزيرة أهملت بث نفي الحركة الذي أوردته غالبية الوكالات والقنوات ..

    يا ربي مكتب الجريرة في الخرطوم لم لم يرسل الخبر؟
    دسك تحرير الجزيرة في الدوحة ما شاف الخبر على الوكالات؟
    فريق الرصد بتاع الجزبرة لم يشاهد ولم يسمع بالخبر؟
    أم هي الممالأة والمبالعة الفطيرة التي تنتهجها الجزيرة ؟؟

    هذا خبر ..
    والمؤسسة الاعلامية التي تحجل الخبر غير جديرة بالاحترام أو الثقة

    انتخاباتكم انتهت وتحللت جثث تزويرها وفاحت روائحها من شاشتكم
    إلى إلى أنوف المشاهين .. وقبضتم ما قيضتم ..
    وقد أن الاوان أن تكف قناتكم عن لعب هذا الدور القميء في تضليل الشعب السوداني ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-04-2010, 07:04 PM

عاطف مكاوى
<aعاطف مكاوى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 18631

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)

    وها هي (قناة ال BBC العربية) تعرض علي شاشتها (الفيديو الفضيحة)... لتلحق بقناة العربية

    شاهدت ذلك قبل قليل ....... والغريب تم ذلك بعد أن قرأت حظر السلطات السودانية لموقع (اليوتيوب) مباشرة

    .......... فماذا ستفعل سلطاتنا مع هذه القنوات الفضائية ؟

    والغريب أيضا أن المذيع كان في حالة من (الضحك) وهو يذيع الخبر ... ولكن للأمانة لم يكن ضحكه (قرقرابا).


    -----------------------

    * وفي انتظار قناة الجزيرة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-04-2010, 10:33 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: عاطف مكاوى)


    الأستاذ عاطف مكاوي

    في نهاية المطاف ستكون قناة الجزيرة هي الخاسر ..

    تظن الجزيرة أن ما نعرضه هنا محدود الأثر .. وانها القناة واسعة الانتشار
    هذا صحيح من الوجهة الظاهرية ..

    لكن ما تقومون به سوف يحفر سريعا أخدودا عميقا في صخرة هشة هي مصداقية
    الجزيرة التي صدقها الناس .. هذا الاخدود سوف لن تستطيع الجزيرة ردمه بكل
    أموال السودان .. الناس يتحولون تلقائيا إلى قنوات لها مصداقية أصيلة ..
    مصداقية القناة عذرية لا ينفع معها الترقيع .. بعد ذلك

    هذا الفيديو الذي قصم ظهر انتخابات الحكومة/الجزيرة سوف يقصم أيضا هذه القناة

    فلنواصل ..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2010, 04:57 PM

سالم أحمد سالم
<aسالم أحمد سالم
تاريخ التسجيل: 19-11-2007
مجموع المشاركات: 2698

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بل البائسة أنت يا قناة الجزيرة .. (Re: سالم أحمد سالم)


    لست الوحيدة يا قناة الجزيرة ..

    لم تبثي فيديوهات فضيحة تزوير الانتخابات .. ومع ذلك وصلت إلى السودانيين
    داخل وخارج السودان .. وصلت إلى الراي العام الدولي والأفريقي والأسيوي والعربي
    وصلت حتى داخل البيت الأبيض .. حيث يجلس ذلك السيد الأسود ..!

    فتتعلم الجزيرة الدرس أن الاستبرتيز أمام الحكومة السودانية نزع عنها
    لباس المهنية ولم يستر التسجيلات عن نظر الشعب السوداني ..

    يقول المثل السوداني "الستره والفضيحه متباريات" ..
    وبين الستره والفضيحة كان أن تبث الجزيرة فيديوهات الفضيحة ..
    فقط مهنيا .. ولم تفعل .. وسقط النصيف ..

    وسوف نتابع السرد عن القناة

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de