����� ��� ����� �������

الترابي يعتزل السياسة!

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-09-2018, 10:25 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة حسن الفكي البشاري(حسن البشاري)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-12-2005, 06:24 PM

القلب النابض
<aالقلب النابض
تاريخ التسجيل: 22-06-2002
مجموع المشاركات: 8418

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: حسن البشاري)

    الاخ حسن البشاري



    Quote: فى الاخبار اليوم فى الاخبار اليوم سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    8/12/2005 10:21 ص

    شروط النهضة عند الترابي سابقة لأقرانه

    أبو مصعب الخليفة محمد /لندن

    ما أختلف الإسلاميون أو تفرقت بهم نائبات الدهر شرقا وغربا إلا تولدت من بنات أفكارهم رؤا أضاءت ما حولهم فبددت للتابعين ظلمات سيطرة السلطان، وجبروت قوته المادية، وتدور السنين والأيام دون أن تمحو لهم ذكرا، فتتناقل الأجيال خلاصة ما تركوه دليلا للسير دون الآخرين.
    إن اقتبسنا في هذا المقال عنوانا شاهدا لأحد أولئك الأفذاذ كالعلامة الجزائري مالك بن نبي الذي ساق نظريا شروط النهضة بدراية تامة إستصحب معها سوابق الزمان ومحدثات العصر. فقد نجح الشيخ الترابي في قراءة أفكاره وغيره من العلماء السابقين ثم أسبغ عليها نظريته التي تشرق كل يوم بجديد في سموات بلادنا.
    الذين حظوا بمرافقة الترابي اختلفوا أو اتفقوا معه، شهدوا وتأثروا بأوجه حياته وممارساته في السياسة والحكم تدينا ورشدا، لم يدع مجلسه أحدا إلا ودارت في خلده أبعاد دعوته القاصدة إلي الله، فمنهم من أصبغها بدنيا عاجلة بنعمها وزخرفها ومنهم من نظر آجلا يرنو إليه دون أن يتزحزح قلبه عن مقاصده السامية ولو طرفة عين.
    لقد فرقت بين أبناء الشيخ الترابي في بلادنا قضية الحكم التي ما قصدتها الحركة الإسلامية السودانية إلا لثلاث أولها: التمكين لقوة الدولة الراشدة وشحذ سواعد بنوها إعلاءا لقيم الحق والدين. ثانيها: تفجير طاقات الأرض وركازها دفعا للفاقة، مناهضة للفقر. وثالثها: السعي إلي السلام مع الجنوب ما استمال إليه طرف تحقيقا للوحدة الوطنية حقنا للدماء وحفظا للأنفس والثمرات.
    لكن ذروة سنام الحفاظ علي تلك العناصر الثلاثة كان إيلاء الحرية سعتها القصوي (الرأي والتعبير، الصحافة، المعتقد، التنظيم، الانتخاب والموالاة، المشاركة الخ..)، ثم حجب يد الجلاد عن البريء حتى تثبت إدانته حماية للحق استقلالا للقضاء وصونا لكرامة الإنسان وقدره.
    لكن عواقب تدافع البعض إلي تحقيق الذات هو ما دفع الحركة الإسلامية السودانية للتفاصل مؤتمرين "رسمي وشعبي".
    لم يكن من بين الأسباب فشلا في تحقيق العناصر الثلاثة التي سبق ذكرها، فقط كانت الحرية هي القاصمة، فقد تعددت حولها التعريفات وحيكت لها الثياب وفق ما وسع لها صدر الحائكين فتراجعت الأصول التي دعت الحركة الإسلامية للسيطرة علي الحكم إلي مؤخرة الأولويات. تنازع الإسلاميون وعلا صوتهم في الحكم. مذكرات ترفع هنا وهناك، خاصة وعامة، سرا وجهرا، لكنها لا تجد أذنا صاغية، فتباعدت الخطي وطوي الزمان ملامح الدعوة التي بناها أعضاء الحركة منهم السابقون مضوا إلي الله جهادا متقبلا بإذنه، وبقي اللاحقون مرة في الحبس ومرة طلقاء يسيحون في الأرض، حتى عقد أنصار المؤتمرين شوراهما، كل علي حدا خرج بحصيلته المقروءة للجميع، لكن ذات الفكرة التي دفعتهما موحدين للسلطة اختلفت عند منعطف التقويم ليذهب أصلها مع أحدهما دون الآخر.
    ساحة ملتقي النيلين كانت فضاءا متاحا لكل من سعي ليشهد اجتماع الشعبي الذي انفض عن أكثر من خمسة وأربعين منصبا انتخب إليهم من الشيوخ والشباب والطلاب نساءا ورجالا مثلوا أنحاء السودان كافة،حيث لم تغيب أطراف السودان جراحاتها المسخنة ولا فقدها الجلل لاستقرارها. أولئك جميعاً أوكلت إليهم من الأمور ما يراعي مقومات القيادة القادرة علي الإحاطة والتنفيذ، وغطي الهيكل الإداري للمؤتمر الشعبي لأول مرة قضايا واختصاصات أسقطت الحكومات المتعاقبة وأرهقت أذهان الساسة من مختلف الأحزاب. كما أبيح للمؤتمرين الشرح والتجريح والتعديل.
    لقد تنافس الصحافيون الذين حضروا المؤتمر في التعليق والتعقيب عما شهدوه، لكن بعضهم أرهقت ذهنه عبارات الشيخ ومبادراته التي ما أعجزتها سنيه السبعين فذهبوا علي عكس ما أراد مفسرين رغبته في العودة للسلطة عبر تبنيه قيادات الحزب عبر توسيع دائرة مهامه. فيما نحي البعض الآخر محللاً تعقيبات بعض قيادات الشعبي حول أهمية دور الشيخ المرتقب ومدي تأثير حزبه في ظروف تمددت فيها سيطرة خصمه اللدود المؤتمر الوطني.

    إلا أن الذي غاب علي أولئك هو شخصية الشيخ الترابي أثره وإسهاماته الفكرية والسياسية التي ما بخل بها لأحد. حيث يعلم أهل الصحافة الزيارات السرية والمعلنة أحيانا لبعض قيادات النظام، وكذلك سعي قيادات الأحزاب الأخرى لأخذ مشورته ورؤاه متي ما عصت عليهم الأمور أو رغبوا في بناء وطن يسع الجميع طالما حفظ الترابي رسالته في الهواء الطلق أو في السجن الذي منه أخرج أفضل ما كتب في الفقه وعلوم القرآن والسياسة والحكم.
    إن نجاح المؤتمر الشعبي في عقد شوراه بالصورة التي شهد بها أهل الصحافة وسمعنا بسيرتها من علي البعد، تؤكد للجميع حقائق عدة:
    - إن حزب المؤتمر الشعبي هو لسان الحركة الإسلامية السودانية وابنها الشرعي طالما أن الحركة تساقط عنها في الطريق العشرات منذ منتصف الستينات مرورا بالسبعينات ثم ما حدث نهاية تسعينات القرن الماضي.
    - الحركة أصلها دعوة إلي الله لتحكيم دينه وإتباع مبادئه في السياسة والحكم والاقتصاد، تغييرا إيجابيا في الحياة الاجتماعية علي منهج التقوى والعدالة والحرية والمساواة والأمانة لذلك تكون رسالة الشعبي منه إلي الشعب مباشرة لا تمنع عنها الرقيب إذا أراد أن يسترق السمع وهو بعيد، مكفول فيها واجب الحماية للحق العام والخاص لا لأحد مهما علت مكانته أن يسمو علي القانون.
    - كما يظل ما حدث من أخطاء في ظل وحدة الحركة مكانا مناسبا للتوبة إلي الله وتصحيح المثار بنفي ما ظل يرتكبه قادة النظام تحت غطاء الحركة ويلبس الكثير من أهل السودان ما تم للحركة الإسلامية فهي منه بريئة براءة الذئب من دم بن يعقوب.
    - ما تم في شوري الشعبي رسالة لكل أحزاب السودان أن اتحدوا وتكاتفوا لبناء وطن يسع الجميع حكمه العدل ونظامه الشورى وشيمته التسامح فيه تحمي حرمات الناس حرياتهم وحقوقهم.
    - رسالة الشعبي أن يولي القوي الأمين المتمكن من الأمر ذو الدراية والحكمة والحلم.
    ويبقي الأمل أن ترفع السلطة يدها القابضة بتلابيب المؤتمر الشعبي ليسهم بالقدر الذي ينتظره أهل السودان ..

    للمزيد من االمقالات
    شروط النهضة عند الترابي ... سابقة لأقرانه بقلم أبو مصعب الخليفة محمد /لندن
    رانه بقلم أبو مصعب الخليفة محمد /لندن


    شأعود للنقاط التي ذكرتها سابقاً.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2005, 07:07 AM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 24-09-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: القلب النابض)

    الاخت القلب النابض
    تحياتي
    قرأت بتدقيق شديد مقال الاخ ابو مصعب الخليفة، بعنوان "شروط النهضة عند الترابي سابقة لاقرانه".. واول ما استرعى انتباهي الفقرات التي يقول فيها:

    Quote: لقد فرقت بين أبناء الشيخ الترابي في بلادنا قضية الحكم التي ما قصدتها الحركة الإسلامية السودانية إلا لثلاث أولها: التمكين لقوة الدولة الراشدة وشحذ سواعد بنوها إعلاءا لقيم الحق والدين. ثانيها: تفجير طاقات الأرض وركازها دفعا للفاقة، مناهضة للفقر. وثالثها: السعي إلي السلام مع الجنوب ما استمال إليه طرف تحقيقا للوحدة الوطنية حقنا للدماء وحفظا للأنفس والثمرات.
    لكن ذروة سنام الحفاظ علي تلك العناصر الثلاثة كان إيلاء الحرية سعتها القصوي (الرأي والتعبير، الصحافة، المعتقد، التنظيم، الانتخاب والموالاة، المشاركة الخ..)، ثم حجب يد الجلاد عن البريء حتى تثبت إدانته حماية للحق استقلالا للقضاء وصونا لكرامة الإنسان وقدره.
    لكن عواقب تدافع البعض إلي تحقيق الذات هو ما دفع الحركة الإسلامية السودانية للتفاصل مؤتمرين "رسمي وشعبي".
    لم يكن من بين الأسباب فشلا في تحقيق العناصر الثلاثة التي سبق ذكرها، فقط كانت الحرية هي القاصمة، فقد تعددت حولها التعريفات وحيكت لها الثياب وفق ما وسع لها صدر الحائكين فتراجعت الأصول التي دعت الحركة الإسلامية للسيطرة علي الحكم إلي مؤخرة الأولويات. تنازع الإسلاميون وعلا صوتهم في الحكم. مذكرات ترفع هنا وهناك، خاصة وعامة، سرا وجهرا، لكنها لا تجد أذنا صاغية، فتباعدت الخطي وطوي الزمان ملامح الدعوة التي بناها أعضاء الحركة منهم السابقون مضوا إلي الله جهادا متقبلا بإذنه، وبقي اللاحقون مرة في الحبس ومرة طلقاء يسيحون في الأرض، حتى عقد أنصار المؤتمرين شوراهما، كل علي حدا خرج بحصيلته المقروءة للجميع، لكن ذات الفكرة التي دفعتهما موحدين للسلطة اختلفت عند منعطف التقويم ليذهب أصلها مع أحدهما دون الآخر.

    واول ما لاحظت هنا ان الاخ ابو مصعب، يكتب وهو يسبغ عاطفته على المقال الذي جانب الى حد ما التحليل المنطقي لدوافع واسباب الخلاف بين الاسلاميين والتي يختزلها كلها في قضية الحرية وحدها دون غيرها. ومع اني اقر بان قضية الحريات كانت محل خلاف كبير بين الجانبين، الا ان اساس الصراع تنازع على السلطة والصلاحيات بين رجلين او قل بين مجموعتين محدودتين على قمة هرم الحركة الاسلامية.. استخدم فيه كل جانب الاسلحة المتوفرة لديه.. ولجأ الترابي الى الدعوة للحريات ولمناصرة قضايا الهامش والولايات كسلاح في مواجهة الطرف الاخر الممسك بزمام السلطة التنفيذية .. وفي سبيل ذلك جرى اصدار الكتاب الاسود الشهير ، ثم تلاه الكتاب الاخضر ، وهو مجموعة وثائق عن رؤية الطرفين لاسباب الخلاف كتبت اثناء عمليات الوساطة التي شهدتها تلك الايام، ثم عمد انصار الترابي بذكاء الى تسريبها للصحافة لتؤكد موقفهم ازاء الحريات وتكشف القناع عن موقف الطرف الاخر الذي بدا شموليا في تفكيره وتحليله لاسباب الخلاف. المهم في الامر ان الترابي استخدم تلك القضايا كسلاح في ذلك الوقت، لكنه ، ومع ذلك ، لم يتراجع عن التمسك بمناصرة هذه القضايا حتى اليوم وهو امر، اعتقد انه، يحسب له.. لا عليه.
    ونواصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-12-2005, 10:06 AM

عبد الغفار عبد الله المهدى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: حسن البشاري)

    عشان تصدقونى لما اقول ليكم انحنا عندنا مرض الكنكشه يعنى بعد شنو يعتزل بعد ما................
    والله كتر خيرو وعقبال بقية المكنكشين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2005, 05:27 AM

WadAker

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: حسن البشاري)

    الاخت القلب النابض تحياتى
    الغياب بسبب العمل الصحفى المتعب والانقطاع عن النت لاكثر من 24 ساعة
    تابعت الان ما قمت به من تحليل يغطى حوانب كثيرة ساعود اليها خاصة وكما يقول الاخ بشارى كنا شهودا كصحفيين وتم تغيبنا عن الكثير من الاحداث الا من بعض التنويرات الخاصة والسبب غياب الحريات ...وهى المرتكز والسوال مازال يدور لماذا حكم الترابى /البشير السودان بدون حريات ثم يكون الاختلاف حول الحريات هل هى قناعة عند الترابى وخط احمر عند البشير العسكرى ام انه نفس السلاح الذى يعانى من الترابى والبشير حاليا بمعنى ان الحريات التى فرضتها حاليا القوى السياسية الاخرى لاتعفى الترابى البشير منالمحاسبة على انهاء فترة الحرية والديمقراطية وبمعنى اوسع الحياة السياسية التى ارتضاها الشعب السودانى ....بدون غض النظر عن حكم الاحزاب السودانية البالية....
    * شرط المحاسبة التى يشترطة الحزب الشيوعى ويراوغ فيه الشيخ حسن اما بتوسيعه او بارجاعه الى بداية سيادة السودان على ارضة"الاستقلال".....
    * الترابى ونقد خطان لا يلتقيان الا لمصلحة خاصة وليس لمصلحة الشعب السودانى والتاريخ يعيد نفسة وهى نفس المعاناة من ضرب نميرى للشيوعين بعد 71 وكذلك البشير للترابى بعد 4 رمضان والمهدى يريد ثارة من انهاء الديمقراطية بعسكر الانقاذ
    * الحد الادنى للتوافق بين المهدى والترابى الاسلام ولا اقول الدولة الدينية وهو امر لم يتفقا على انجازه سويا ابان الديمقراطية ويتفقان الان على ماذا ان لم يكن الامر تفكيك الا نقاذ ذات الاغلبية "الميكانيكي"52% مقابل28% للحركة الشعبية وبقية احزاب السودان فيما تبقى
    * يقينى ان الشيخ لن يتنازل عن عرش الشعبى الا فى احالة تفكيك ماتبقى من الانقاذ ومن ثم رجوع المنشغين عنه فى الموتمر الوطنى الى جلبابه مرة اخرى وطلب العفو والمغفرة او العكس وعندها سيتخذ قرارة .... اما ان يرى تلامذته وافكارة تطبق وهو بعيد فهذه هزيمة لا يعرفها الشيخ
    * اذن الاعتزال رهين بالاندماج او انفضاع السامر عن الشيخ خاصة اذا وصل الموتمر الوطنى الى حزب الاغلبية فى الانتخابات القادمة واخفق الشعبى باخفاق تحالفة مع المهدى ونقد

    (عدل بواسطة WadAker on 09-12-2005, 05:33 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2005, 05:48 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: WadAker)

    يا ود عكر ما تعكرها تاني بعد ما صفت و راقت..

    Quote: واخفق الشعبى باخفاق تحالفة مع المهدى ونقد


    أولا ليس ما بين الترابي و الصادق و نقد هو بالتحالف و العهدة على محمد إبراهيم نقد. إن كنت أختلف مع نقد و ارى أنه بوادر تحالف قادم في الأفق. إن كان ذلك كذلك فلا يعد ذلك إخفاقا من جانب الترابي بل هو الإخفاق بعينه من قبل نقد و عموم القيادة اليمينية للحزب الشيوعي السوداني أطال الله عمرها. فالترابي منذ وقوع ما يعرف وسط الحركة الإسلامية بالمفاصلة هو يبحث فرص للحضور السياسي المؤثر و هو بذلك يكون قد وجد ضالته في هكذا تحالف مع قوى لها وزنها مثل حزب الأمة و أخرى يحترم الناس لها وقفتها ضد حكم الجبهة القومية الفاشي. فالترابي يكون بذلك قد نجح و فك عن نفسه عزلة و غيابا عن الساحة كان عنه قاب قوسين أو أدنى، و بعيدا عن اي ممحاكات سياسية فإن الحضور المؤثر له كان سيكون صعبا جدا عليه لوحده دون تحالف أو حليف، لكن البركة في الصادق المهدي موش النسيب عين شمس، لكن نقد مالو؟

    يا ود عكر واضح إن الشيخ سيروا و البريد الشيخ أنا يا ناس...........بشموا لله في لله
    هي لله هي لله.

    مرتضى جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2005, 08:28 AM

WadAker

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: حسن البشاري)

    الاخ مرتضى ....... تحية واحترام ياااااااخ خلى صدرك واسع ونقد غير مبرأ من النقد وانا شخصيا احترم نقد كتربية اجتماعية نهضنا عليها وكاصل اسلامى ..ليس منا من لا يحترم صغيرنا ويؤقر كبيرنا حتى لو كان هذا الكبير الرجل الخفى نقد ...........
    Quote: أولا ليس ما بين الترابي و الصادق و نقد هو بالتحالف و العهدة على محمد إبراهيم نقد. إن كنت أختلف مع نقد و ارى أنه بوادر تحالف قادم في الأفق. إن كان ذلك كذلك فلا يعد ذلك إخفاقا من جانب الترابي بل هو الإخفاق بعينه من قبل نقد و عموم القيادة اليمينية للحزب الشيوعي السوداني أطال الله عمرها. فالترابي منذ وقوع ما يعرف وسط الحركة الإسلامية بالمفاصلة هو يبحث فرص للحضور السياسي المؤثر و هو بذلك يكون قد وجد ضالته في هكذا تحالف مع قوى لها وزنها مثل حزب الأمة و أخرى يحترم الناس لها وقفتها ضد حكم الجبهة القومية الفاشي. فالترابي يكون بذلك قد نجح و فك عن نفسه عزلة و غيابا عن الساحة كان عنه قاب قوسين أو أدنى، و بعيدا عن اي ممحاكات سياسية فإن الحضور المؤثر له كان سيكون صعبا جدا عليه لوحده دون تحالف أو حليف، لكن البركة في الصادق المهدي موش النسيب عين شمس، لكن نقد مالو؟

    * فقط......... اقول انها صورة قلمية معكوسة تماما ........
    اما نقد مالو فارجو الاجابة بنفسك او..
    * نقد لوحده ماذا يساوى ...؟
    * ود المهدى هل يحتاج لكوادر نقد للفوز بالانتخابات القادمة ؟
    * الترابى ونقد هل يستمر تحالفهما حتى الانتخابات وماهى الفقرات المشتركة فى برنامجهما الانتخابى المشترك اذا اتفقا جدلا لمواجهة الانقاذ عبر صناديق الاقتراع؟
    * نقد الى اى مظلة سيتجة مستقبلا اذا تمترس المهدى وراء انصاره ورجعت المياه الى مجاريها بين الوطنى والشعبى او اعتزل الشيخ الفعل السياسى وتفرغ للتنظير والعبادة
    * نقد هل يستطيع احراز اى مقعد انتخابى عنوة واقتدارا فى الانتخابات القادمة دون التحالف مع اى ........؟
    _____________
    ضفرة:نقد يعنى الحزب الشيوعى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2005, 10:47 AM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 24-09-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: WadAker)

    الاخ العزيز ود عكر
    اعتزال الترابي عن قيادة حزب المؤتمر الشعبي ان تم سيكون بالتاكيد سنة حسنة، ومحمدة للرجل ان صدق فيما قال ..
    اما عن التحالفات فقد عشنا لنرى العجب .. وهو التقارب بين الاسلاميين والشيوعيين. ومع ذلك ورغم العجب ، لكنني ارى ان اي خطوة في اتجاه التقارب بين ابناء السودان هي خطوة محمودة، وبالتالي فان اي خطوة للالتقاء بين الاحزاب هي جهد يستحق التشجيع، لاننا بالاساس ضد الانقسامات والتشظي .. وقد ينتج عن مثل هذا التلاقي الايجابي في تقديري افكارا وبرامج تقترب من نبض الشعب.
    الاخت القلب النابض تحياتي
    سأعود للتعليق على مقال ابومصعب الخليفة فهو يحتاج الى اكثر من وقفة واكثر من تعقيب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2005, 11:48 AM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي هل هو مفكرأم هو مجرد سياسي أنتهازي???? (Re: حسن البشاري)

    الترابي هل هو مفكرأم هو مجرد سياسي أنتهازي????
    يتطوع البعض في منح "صفة" مفكر أسلامي علي الترابي ولا أدري علي
    أساس يتم ذلك???

    ماهو منهج الرجل في التفكير ???? وما هي أدواته???
    وما الحقل الذي أعمل فيه فكره ??
    قد يقول قائل أن حقل الرجل الذي يجتهد وينظر فيه هوحقل الدين ...نقول حسنا
    ونطرح الأتي
    هل نجح الرجل في
    المساوقة بين العقل والنقل والتأصيل
    والتحديث وأعمال العقل والاجتهاد والاستنباط وصولا
    لحلول لمتطلبات العصر
    وهل يتضمن مشروعه
    حلولا وبرامج تجيب علي أشكالات العصر
    والاسئلة الملحة
    وهل أعمل العقل والاجتهاد
    والاستنباط والقياس من واقع فهمه للقران بصورة
    صحيحةواستنباط حلولا من كل هذا
    وصولالرؤية تتجاوز سلبيات الحاكمين والمعارضين باسم
    الد ين
    هل جاء بجديد أو أ ستبق الأقران والأنداد وقام بقراءة
    الواقع بصورة سباقة وخلاقة وتقديم حلول علي ضوء ذلك ???
    الأجابة لا وألف لا....
    فقد ساهم الترابي في تكريس واقع التكلس والتحجر في الفكر الأسلامي
    وأظهره بمظهر الحاجر علي حقوق المرأة والأقليات والرافض لحرية الأعتقاد !!!!
    فقد وقف الترابي في لجنة تعديل الدستور 1968 رافضا رئاسة المرأة
    وغير المسلم عام وكان الرفض بأسم الدين والثوابت موضحا أن هذا هورأي
    الدين أتي ذلك في وقت وقف فيه من يجيدون قرأءة الواقع وفهم مقاصد
    الدين بحق ضد فهم الترابي الأقصائي هذا
    كان هذا هوأسلام الترابي موديل 1968 ثم ليعود الرجل ومن دون حيثيات
    ليكفل للمرأءةوالمسيحي بالرئاسة في نص دستور 1998 الذي صاغه هو!!!!
    فأي مفكر هذا ?? أو قارئ مجيد للواقع ولمقاصد الدين هذا???
    وقف الترابي عام 1985 مع أغتيال الأستاذ محمود وأيد حد الردة
    بالرغم من المطاعن التي قدمهاالبعض في فيما يسمي بحد الردة

    ألا أن الرجل تنطع وتعالم وتفيقه مفتيابأن هذا هو رأي الدين
    وثوابت الأسلام ليعود ذات الرجل ويرفض أعمال حد الردة
    فأي مفكرألمعي هذا?? نعم رفض حدة الردة بدعوي أنه ليس من الدين في شئ!!!!مما يجعل المرء يعجب هل تنزل الدين
    أكثر من مرة ???أما غابت تلك الحقائق علي من يزعم أنه مفكر ومجدد!!??

    رفض الرجل الحزبية والديموقراطية في مطلع التسعينات زاعما أن لاأصل
    لها في الدين جاء ذلك في وقت أبان فيه أخريين وبجلاء تماشي
    هذه القيم مع مقاصد الدين ليعود ويقول أن منبع وأصل الحريات هو الأسلام
    وهكذا نري تخبط الرجل وضبابية فكره وتناقضه فماهو أسلامي اليوم
    يصبح عنده غيرأسلامي غدا يأتي ذلك في قضايا جوهرية وحيوية .. الرجل يتعاطي مع قضايا الفكر والمبادئ بعقلية التجارة والكسب والعائد والمردود وعقلية رزق اليوم باليوم بعيدا عن عمق بصيرة المفكر
    وتعلقه بالكليات والتنظير الأستراتجيي الذي يصطحب مقاصد الدين وجوهره
    ...وهكذا نري الرجل لايسبق أو يبادر أو أنما يتبع طريق من كان يعارضهم
    با الأمس
    ... قضايا الفكر لاتقيم بالأنشاء والبريق اللغوي وأبهار القارئ
    والتلاعب اللفظي بقدر ما تقيم بالعطاء والأنتاج الأيجابي وأعمال العقل في
    الأستنباط وتقديم حلول لقضايا وأشكالات العصر وهوحقل حظ الترابي
    فيه
    بائس !!!!!
    ...قد كسد سوق الرجل وبارت بضاعته وتخلي عنه تلاميذه والزموه غياهب
    الجب وأتهموه بتخريب المشروع والدولة ومن جانبه أتهمهم ببيع الفكر
    والرهان علي السلطة والثروةفأن صح هذا الأتهام يصبح العيب علي الشيخ
    والأستاذ فهذا حصاده أذا لم يقدم سوي عصابة غذاهابحب السلطة والثروة
    لا بالفكر والمبادئ ففاقد الشئ لايعطيه


    وسوف نعو د بطرح كثير من المعضلات العصرية علي ماتبقي من فلول تلامذةومعجبي
    الرجل لنري أن كانوا يملكون لها أجابة !!!!
    وختاما نقول...
    نقول أن التخريج والتبرير للرجل- بأنه أخطاء وعاد وصوب نفسه ( كأنما المقدسات العوبة بيد الرجل) - طرح بائس ومثير للشفقة
    فالرجل كان يطرح ما يطرح بأسم الدين ويزعم أنها ثوابت ثم يعود
    ليلعق ما يطرح وهكذا ..
    كمال

    (عدل بواسطة kamalabas on 10-12-2005, 01:33 PM)
    (عدل بواسطة kamalabas on 10-12-2005, 02:11 PM)
    (عدل بواسطة kamalabas on 10-12-2005, 02:18 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2005, 02:27 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 24-09-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي هل هو مفكرأم هو مجرد سياسي أنتهازي???? (Re: kamalabas)

    الاخ المحترم كمال عباس
    هذه مداخلة جيدة، وتتضمن تساؤلات عميقة ومشروعة عن الرجل ، وهو كما قلت في ردود ومداخلات سابقة رجل مثير للجدل.
    والسؤال الاساسي الذي بنيت عليه مداخلتك وهو :
    هل الترابي مفكر أم هو مجرد سياسي أنتهازي؟
    واعتقد انه سؤال ستظل الاجابة عليه غاية في الصعوبة، لان التقييم الموضوعي لارث الرجل قد يأتي بعد عشرات السنوات. هذا فيما يتعلق بالجانب الفكري وما اذا كان الرجل مفكرا ام لا . واعترف انني لست في مقام من يحكم على الرجل في هذا الجانب.
    اما فيما يتعلق بجانب السياسة، استطيع ان اقول ان الانتهازية السياسية التي يوصف بها الرجل، استنادا الى مواقفه المتغيرة في كل مرحلة، يمكن قراءتها على وجه آخر وهو تطوير برامج حزبه السياسي بما يواكب كل مرحلة.. وهي مسألة مرغوبة في الشأن السياسي، على الاقل، والا اصبح حزبه حزبا متحجرا يقف عاجزا عن ملاحقة التطورات المختلفة ولتجاوزه الناس منذ زمان الى غيره. انظر الى موقفه من قضية المرأة مثلا، وتخيل معي لو ان الرجل لم يطور برنامجه و كان لا يزال في عام 2006 يقف ذات موقفه الذي كان في عام 1968 .. كيف كانت ستكون حظوظه حاليا؟؟ .
    ان الاحزاب تموت لو انها ظلت بلا تطوير وبلا تغيير في كل مرحلة من المراحل.واذا نظرنا الى تاريخ كثير من الاحزاب اليمنية او اليسارية في شتى بقاع العالم فمن السهل ملاحظة تطورها السياسي ونضوجها ، الى درجة ان هذه الاحزاب التي كانت شديدة التطرف ذات يوم اقتربت كثيرا من الوسط وهي تحاول كل مرة مراجعة برامجها وجعلها اكثر استجابة لمطالب جماهيرها.

    الاخ كمال سأعود اليك مرة اخرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2005, 02:39 PM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي هل هو مفكر أم مجرد سياسي أنتهازي????? (Re: حسن البشاري)


    كتب الأخ المحترم حسن البشاري

    Quote: الاخ المحترم كمال عباس هذه مداخلة جيدة، وتتضمن تساؤلات عميقة ومشروعة عن الرجل ، وهو كما قلت في ردود ومداخلات سابقة رجل مثير للجدل.
    والسؤال الاساسي الذي بنيت عليه مداخلتك وهو :
    هل الترابي مفكر أم هو مجرد سياسي أنتهازي؟
    واعتقد انه سؤال ستظل الاجابة عليه غاية في الصعوبة، لان التقييم الموضوعي لارث الرجل قد يأتي بعد عشرات السنوات. هذا فيما يتعلق بالجانب الفكري وما اذا كان الرجل مفكرا ام لا . واعترف انني لست في مقام من يحكم على الرجل في هذا الجانب

    نعم ياعزيزي ..أن كان الرجل يتقلب ويغير ويبدل في حقل السياسة
    ومواعينها وأدوات عمله لتماشي متغيرات الواقع فهذا شئ طبيعي وأمر
    لا غبار عليه .. وهذا مالم نأخذه عليه .. الأنتهازية التي أعنيها هي أستغلال وتوظيف توظيف الدين لخدمة أجندة سياسية وطلاق المبادئ وزواج النفاق والكذب !!!
    مربط الفرس ياعزيزي-
    هو حقل الفكر وصفة المفكر التي تمنح له !!!!الرجل يحرم بعض القضايا
    كثوابت ومسلمات دينية ثم يعود ليحلل ويروج لما كان يحرمه وبأسم الدين
    أيضا!!!!! ....هذا هو مربط الفرس والذي نرجو أن يجيب عليه أو يدافع
    أو يفسره أنصار الرجل..... وهو أمر لايحتاج لعبقرية أو أعمال خارق للعقل أو سنوات قادمة لتقيمه!!
    نحن أمام مواقف متناقضة ومتخبطة - لرجل يزعم أنه مفكر- تحتاج لرأي
    قطعي فالقضية واضحة ليس فيها طلاسم تحتاج لفك شفرة أو أحاطة غلال من الغموض والعمق لطرح الرجل المتناقض الذي ينسف بعضه البعض الأخر!!!1
    كمال

    (عدل بواسطة kamalabas on 10-12-2005, 02:43 PM)
    (عدل بواسطة kamalabas on 10-12-2005, 03:05 PM)
    (عدل بواسطة kamalabas on 10-12-2005, 09:10 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2005, 02:55 PM

حسن البشاري
<aحسن البشاري
تاريخ التسجيل: 24-09-2005
مجموع المشاركات: 1485

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي هل هو مفكر أم مجرد سياسي أنتهازي????? (Re: kamalabas)

    Quote: نعم ياعزيزي ..أن كان الرجل يتقلب ويغير ويبدل في حقل السياسة
    ومواعينها وأدوات عمله لتماشي متغيرات الواقع فهذا شئ طبيعي وأمر
    لا غبار عليه.. وهذا مالم نأخذه عليه مربط الفرس ياعزيزي
    هو حقل الفكر وصفة المفكر التي تمنح له الرجل يحرم بعض القضايا
    كثوابت ومسلمات دينية ثم يعود ليحلل ويروج لما كان يحرمه وبأسم الدين
    أيضا >....هذا هو مربط الفرس والذي نرجو أن يجيب عليه أو يدافع
    أو يفسره أنصار الرجل..... كمال


    الاخ المحترم كمال عباس
    تحياتي
    اتفق معك تماما فيما قلت به، وانا ايضا اعتقد ان صفة المفكر واسباغها على الناس هكذا، امر ليس بتلك السهولة التي تطلق بها..
    وارجو معك ان نسمع من انصار الرجل ما يرونه من وجهات نظر.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2005, 03:10 PM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: حسن البشاري)

    شكرا حسن البشاري
    كتبت
    Quote: الاخ المحترم كمال عباس
    تحياتي
    اتفق معك تماما فيما قلت به، وانا ايضا اعتقد ان صفة المفكر واسباغها على الناس هكذا، امر ليس بتلك السهولة التي تطلق بها..
    وارجو معك ان نسمع من انصار الرجل ما يرونه من وجهات نظر
    .

    فقد أفصحت وأبنت ونحن معك في الأنتظار!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-12-2005, 06:27 PM

القلب النابض
<aالقلب النابض
تاريخ التسجيل: 22-06-2002
مجموع المشاركات: 8418

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: kamalabas)

    الأربعاء 14 ديسمبر 2005
    عبدالله حسن احمد:
    ارجأنا عودة قيادات الخارج خوفاً من تلفيق تهم ضدهم ومحاكمتهم
    «فيتو» شيوعي علي دخولنا في قائمة انتخابات المحامين
    اكد حزب المؤتمر الشعبي المعارض بانه قرر ارجاء عودة قياداته في الخارج لعدم وجود ضمانات تحول دون اعتقالهم ومحاكمتهم وقال عبدالله حسن احمد نائب الامين العام لحزب المؤتمر الشعبي في حديث خاص «لاخبار اليوم» بانهم متمسكون بمعارضة الحكومة فيما وجه انتقادات لاذاعة لعدد من رموز المعارضة بالداخل التي تسعي لعزل الحزب في الانتخابات التي تجرى لاسقاط ممثلي الحكومة وعلي رأسها انتخابات المحامين ووصف نائب الترابي مطالبة حزبه بالاعتذار عن المشاركة في الانقاذ بانه ابتزار وقال ان لهم خيارات ايضا :
    اجراه : التجاني السيد


    اذا اراد الشيوعيون محاسبتنا علي المشاركة في الانقاذ فنحن سنحاسبهم علي مشاركتهم في نظام عبود ومايو


    { د. عبدالله المؤتمر الاخير لهيئة شوري حزب المؤتمر الشعبي انعقد في ظل متغيرات عديدة اعقبت عودة نشاط الحزب للعمل العلني ماهو اهم ما خرج به في تقديرك كنائب منتخب للامين العام !؟
    - المؤتمر الاخير تعامل مع ظروف الحزب ولذا كانت الخطة التي اقترحها هي المداولات واعتمدها المؤتمر اخيرا وضمن قراراته ادخال بعض التعديلات في هيكل التنظيـم باستحداث نواب للامين ومساعدين له ثم النزول لهيكل الامانات وهي التي شهدت تعديلات وبدل ان كانت في السابق توجد 21 امانة اصبح عدد الامانات الان يزيد عن الـ 46 والسبب في الزيادة ان العمل كان في السابق موجها فقط للنشاط السياسي والان رغم العمل في السياسة لكن الهيكل الجديد راعي ضرورة نقل العمل الي المجتمع فالتعاون يتم من خلال المجتمع في السياسة والاقتصاد وكل الانشطة وليس الانحصار في الاهداف السياسية وتم افراد لكل عمل اجتماعي امانة والامانة السياسية نفسها تحولت الان لاكثر من 6 امانات للثقافة والعضوية.
    الشئ الثاني الحزبي له عدد كبير من الكوادر الشبابية الممتازة تضييق العمل في الامانات يضيق عمل الناس الشغالين واصبح لكل امانة 20 عضوا وعشرين امانة في عشرين شابا يعني توظيف 400 في العمل الحزبي وهذا يفي تنمية كوادر في مختلف القطاعات ونحن ليس لنا امكانيات كبيرة للتمويل ولذلك نعتمد علي العمل الذي يمكن ان يقوم به الفرد من تلقاء نفسه وبالاداء الانساني .
    { د. عبدالله يبدو للمراقب من خلال التشكيلة الجديدة لاجهزة القيادة العليا ان مجموعات الداخل هي التي استأثرت اكثر علي حساب مجموعات الخارج التي كانت الاعلي صوتا في كل ما يتعلق بالحزب والاشكالات التي تحدث فيه من خلال التصريحات الاعلامية !
    - القيادة التي كانت في الخارج كانت تتواجد لظروف ملاحقتها من قبل اجهزة النظام الشمولي والقمع وسعت الحكومة لتلفيق اتهامات ضد بعضها.
    كما حدث للدكتور الحاج آدم يوسف وقد قدم للمحاكمة وتمت تبرئته مرتين كذلك د. علي الحاج وجهت له انهامات ليس لها دليل مرة بتأييد جماعة العدل والمساواة وغيرها وقياداتنا التي كانت موجودة في الخارج اصلا لم تبق هناك لممارسة عمل عسكري كما انها لم تهمش والحزب من الطبيعي له عمل خارجي اعلامي وعضوي وغيره والذين ذهبوا للخارج حتي وان دفعت بهم الي هناك ظروف خاصة فانهم الان يعملون بالتنسيق ويؤدون مهاما موكلة لهم تكاد تشغلهم تماما والشئ الثاني ان التعديلات التي حدثت في القيادة جعلت بدل خمسة نواب ان يكون هناك نائبين و6 امناء وهؤلاء ( وفي الماضي كان تحت الامين العام قيادات الان 8 وبالتالي توسعت قاعدة القيادة وطبعا ظروفه الخاصة ستزول وعندما يحدث ذلك يمكن المعالجة اذا استدعت الظروف كما ان المحبوب مسؤول الاعلام في الخارج وقد مرت ظروف علي المؤتمر الشعبي كانت اخباره معتم عليها حتي ان كان الخبر شتيمة والاخبار التي لم يتثني للناس قراءتها اخذ الناس يقرأونها في الصحف الخارجية في البيان والشرق الاوسط والحياة وغيرها والفضائيات.
    { اذن ماهو السبب الذي لايزال يقف دون عودة هذه القيادات ؟
    - هذه العودة ستظل معلقة حتي تزول الظروف الان لنا كوادر قيادية بالداخل تجري محاكمتها وقد تم اطلاق سراح بعضهم ثم اعيدت محاكمتهم ، الدكتور الحاج ادم مثلا برأته المحكمة مرتين ولكن اذا جاء اليوم لاعتقلوه وحاكموه لان الذين تمت تبرئتهم في السابق تعقد لهم الان محاكم خاصة ، واعتقد انه اذا لم يحدث تحول ديمقراطي كامل وانتفت الشمولية وانتفت ولاية جهاز الامن علي الناس لن نسمح لهؤلاء بالعودة حتي لا تلفق لهم تهم ومحاكمات وعندما يكون هناك قانون وولاية قانون ففي هذه الحالة يمكن العودة .
    { يعني هذا ارجاء وصول قيادات الشعبي من الخارج ؟
    - نعم نحن عندما نري الظروف مناسبة سنقوم باستدعائهم وكل واحد حسب ظروفه لكنهم في الخارج الان ويؤدون عملاً كبيراً جدا تماما كعمل كل الاعضاء بالداخل وكل تنظيم له وجود بالخارج لعرض رؤيته وقضيته وان وجود قيادات بالخارج مسألة مهمة جدا في بلد مثل السودان .
    { د. عبدالله بماذا تفسرون مناداة البعض في مؤتمر الشوري العام كما تردد باختيار قيادة جديدة بدل الشيخ الترابي ؟
    - هذا لم يحدث وليس هناك اي مطالبات باقصاء الدكتور الترابي او ابعاده وماحدث وهو شئ طبيعي باعتبار ان كل المناصب تخضع للانتخابات حيث ان احد الاعضاء قام بترشيخ شخص اخر غير الترابي لمنصب الامين العام وهذا اجراء عادي ودرجنا علي فعله وهو حق ديمقراطي اذا سلبناه سيكون العجب وليس العجب ان يترشح شخص اخر في مواجهة الدكتور الترابي وكان يفترض ان ينتخب الامين العام المؤتمر العام ولكن لظروف خاصة بنا من اعتقال وحل الحزب لم نتمكن حتي الان من عقد مؤتمرنا وبتفويض لسلطات هيئة الشوري اخذت سلطات المؤتمر العام وانتخبت امين عام للفتر ة منذ الان وحتي قيام المؤتمر العام الشئ الطبيعي ان يترشح اكثر من شخص مع الامين العام ولذلك لا توجد غرابة في ان يترشح شخص مع الامين العام
    { حرب المؤتمر الشعبي المعارض يتحدث عن علاقته مع الحركة ومعارضة للمؤتمر الوطني رغم وجود الاثنين في حكومة واحدة ؟
    - الا تلاحظ حتي الان رغم التجربة البسيطة للتحالف في الحكومة ان الخطوات بين المؤتمر الوطني والحركة الشعبية تتباعد كل يوم خاصة وان الحركة الشعبية لها سياسات مختلفة عن سياسات المؤتمر الوطني والواقع ان المواقف المعلنة الان في قضايا كثيرة جدا متباينة.
    حيث نجد ان الحركة الشعبية رغم انها شريك الا ان لها اراءها الخاصة التي تتعارض في احيان كثيرة مع اراء المؤتمر الوطني .
    ولنأخذ علي سبيل المثال حديث وزير الدولة حول قانون النقابات فقد اكد فيه اكثر من مرة بانه يمثل رأي الحركة الشعبية ولما حدث عليه هجوم قالت الحركة ان الرجل لا يمثل رأيه وانما هي سياسة الحركة الشعبية والان في انتخابات المحامين والمزارعين نجد ان الحركة لها مواقف وتحالفات مختلفة الحركة الشعبية الان رغم انها شريك في الحكومة الا انها في سياسات مختلفة مع المؤتمر الوطني ولذلك نحن لنا اراء وسياسات نتفق في كثير منها مع الحركة وفي المقابل نخالف المؤتمر الوطني منها وفي نظرته وتحديده للقضايا ولذلك يمكن ان تكون لنا علاقة مع شريك من شركائه في الحكم دون ان تكون لنا علاقة معه.
    { المؤتمر الشعبي سبق له ان تحدث عن مشاركته مع الحركة في الجنوب لكن الحركة نفت ذلك نحن اعطينا الحركة الخيار وقلنا لها علي مستوي الحكم في الولايات الجنوبية وعلي كافة درجاته في الخدمة او المجالس او المناصب الدستورية اذا احتجتم لكادر من كوادرنا فنحن علي استعداد للتعاون وحتي الان شكلت الحركة مجالسها ومجلس وزرائها ولم يتم اشتراك لنا لكن هذا لا يعني اننا لا نتعاون معها .
    واهم ما قلناه في الاشتراك باننا لا نمثل معارضة في حكومة الجنوب وانما نمثل معارضة لحكومة الشمال حكومة المؤتمر الوطني والاحزاب التي معه في الحكم .
    { علي ذكر ذلك لماذا لم تطور مذكرة التفاهم التي سبق ان وقعها حزبكم وقيادة الحركة!؟
    - مانقوله الان هو تطور لذات المذكرة وقد وقعنا المذكرة في فبراير 2001 وطورناها في لندن بورقة والتقينا بعد ذلك بالدكتور جون قرنق وسلفاكير بعد توقيع الاتفاقية واكدنا في اللقاءين ضرورة استمرار التعاون وتطور العلاقات والمواقف.
    { المؤتمر الاخير للشعبي اصدر قرارات من بينها اسقاط او تجميد عضوية الاعضاء الذين انضموا للحركات المسلحة هل يعني ذلك انحيازا كاملا لخيارات الحل السلمي ام توزيع لادوار محددة!؟
    - هذه رؤيتنا منذ تأسيس الحزب كل من لم يلتزم بالبرنامـج والعضوية واختار اي جهة يعبر بها عن رأيه يصبح غير عضو عندنا لانه ربما اتخذ مواقف لاتتفق مع خط الحزب
    { اذن ما تقول عن الاتهامات القائلة بان حركة العدل ولمساواة لازالت تستمد عضويتها بنسبة 90% من عضوية الشعبي؟
    - هذا غير صحيح الناس يتحدثون عن شخص او شخصين وهو رئيسها د. خليل براهيم وخليل لم يكن في الشعبي عندما خرج لانه عندما كان عضوا في الحركة الاسلامية والمؤتمر الوطني قبل الانشقاق ويومها لم يكن الشعبي موجودا وحتي ان كان خرج من الشعبي فهو الان بحكم اللوائح غير عضو ويمثل رأيه وحركته المسلحة.
    { حزب المؤتمر الشعبي بدأ تحالفا مع حزب الامة واحزاب اخري ومازال نشاط هذا التحالف غائباً .. ماذا يدور بالضبط؟
    - التحالف متسمر واخر وثيقة تم توقيعها بدار حزب الامة دخل فيها اكثر من 30 حزبا سياسيا وهو التنسيق للحل القومي حول دارفور فالواقع بتوسع اكثر من قبل والتحالف له ميثاق ونحن الان بصدد انتظار ملء الهياكل ومعرفة الموقف النهائى لعدد من فصائل التجمع التي اختارت الاستمرار في المعارضة.
    { ماهو برنامج التحالف !؟
    - هناك اتفاق علي برنامج حد ادني يشتمل علي التحول الديمقراطي ورفض الشمولية وتنفيذ ماورد في اتفاقية نيفاشا وما ورد في الدستور وحماية حقوق الانسان والحربات الصحافية والنشر والتجمع وتكوين الاحزاب السياسية والنقابات وهذا سيفتح المجال في المستقبل امام خيارات التحالفات ان كانت لكل اعضاء التحالف او بعضها مع بعض.
    { الحزب الشيوعي رغم خلافه الواضح مع قيادات التجمع يقول انه يفضل البقاء فيه كخيار افضل من الانضمام للتحالف لوجود الشعبي
    - الشيوعيون لازال لهم احساس بان حزب المؤتمر الشعبي مسؤول عن قيام الانقاذ ويطالبون بالمحاسبة اولا واذا جئنا لهذا فاننا علي استعداد لقبول المبدأ لتشمل محاسبة كل ممارسات الاحزاب السالبة منذ الاستقلال .
    واذا اخذنا الانظمة العسكرية فقد تعاونوا مع نظام عبود ودخلوا المجلس المركزي في وقت كانت كل الحركة السياسية تقف ضد نظام نميرى وكذلك اشتراك ضباط شيوعيين وكانت بصمة الشيوعيين في مايو في بدايتها واضحة وحتي برامجها واشتركوا في حرب الجزيرة ابا وودنوباوي وقصر الضيافة فلتتم محاسبتهم علي كل هذا ثم محاسبتنا علي الانقاذ.
    { انتخابات المحامين الحالية اين يقف حزب المؤتمر الشعبي منها خاصة وان البرنامج المرفوع اسقاط النقابة الحالية الموالية للحكومة؟
    - هناك تحالفات كثيرة تجري الان ونلاحظ ان الشيوعيين وهم يواصلون ذات السياسة يسعون لعزل حزب المؤتمر الشعبي من خوض المعركة في اطار تحالف المحامين نحن نسعي للدخول في قائمة ضد قائمة الحكومة لكن هناك اصوات يسعي الشيوعيون لتقويتها وهي جعل فيتو علي منع محاميي المؤتمر الشعبي من عضوية التحالف نحن نقول ان خيارات المحامين مفتوحة واذا لم يدخلوا التحالف فبامكانهم اتخاذ خيارات اخري مفتوحة - وهو التصويت ضد قائمة محاميي التحالف او خلق تحالف اخر.
    موضوع مطالبة محاميي الشعبي بالاعتذار عن المشاركة في الانقاذ اولا قبل المطالبة بالدخول للتحالف الديمقراطي للمحامين نعتبرها محاولة ابتزاز وتترك الخيارات مفتوحة.


    ـــــــــــــــــــــــــــــــ

    تأبي عقيدتنا تأبي شريعتنا

    أن يصبح الناس أذيالاً وقطعانا

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-01-2006, 00:25 AM

Imad Khalifa
<aImad Khalifa
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 4385

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الترابي يعتزل السياسة! (Re: القلب النابض)

    حسن الفكي البشاري

    كل سنة وانت والاسرة الكريمة بخير وربنا يجمعنا قبل انقضاء
    هذا العام في الوطن الحبيب.
    ومرحبا بك في المنبر ومعذرة كونها جاءت متاخرة حبتين.

    تجدني اتفق تماما فيما ذهب اليه الاستاذ كمال عباس في وصف تناقضات
    الترابي الفكرية والسياسية. اود ان احيلك الي مقال املا ان تتحصل عليه
    في اضابير جريدة السياسة الكويتية عقب تحرير الكويت من الاحتلال العراقي
    بشهر واحد على مااعتقد' يصف فيه كاتب المقال الترابي بالسيارة اليابانية (ليكزيس)
    والتي حسب وصف الكاتب تعمل بجميع انواع الزيوت دون ان يؤثر ذلك علي محركاتها
    وقد رصد كاتب المقال مجموعة من تصريحات الترابي وتبريرة لمغامرة صدام
    وكذلك مجموعة من كتابات وتصريحات الترابي خلال الحرب مع ايران وكيف ان الترابي
    كان يرى ان صدام هو العدو الاوحد للاسلام.


    اود ان اقول فليذهب الترابي للجحيم متبوعا بنواح الثكالي من الارامل والايتام.
    وليذهب الترابي الي مذبلة التاريخ معلقا بمعاناة الذين شردتهم حكومة القمع.
    واخيرا فليذهب الترابي الي الجحيم ملطخا بدماء الذين استشهدوا منذ اليوم الاول
    للانقلاب المشئوم وحتي مجزرة ميدان مصطفي محمود يوم الخميس الاسود.

    عماد خليفة

    اكتب لي على [email protected]

    (عدل بواسطة Imad Khalifa on 02-01-2006, 05:44 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>

������� ������� �� �������

������ ������ �������� ���� ��� � ������
������� ��������� � ������ �������� �� ������� ������ ������� �� ������ ������ �� ���� �������� ����� ������ ����� ������ �� ������� ��� ���� �� ���� ���� ��� ������
���� ��� ��� ���� ������� �������� ������ ����� �������� �������
����� ��� �� ������ �� ���� ������� �� ��� ������ ���� ��� "���� �� ������� ��� ����"� ������� ��� ������� WWW.SUDANESEONLINE.COM
������� ������� Contact Us ���� ��� ���������

� Copyright 2001-02
Sudan IT Inc.
All rights reserved.




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de