تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-09-2018, 04:20 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة روزمين عثمان الصياد(rosemen osman)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
23-05-2009, 09:29 PM

Dr. Moiz Bakhiet
<aDr. Moiz Bakhiet
تاريخ التسجيل: 20-05-2004
مجموع المشاركات: 9001

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم (Re: rosemen osman)

    عزيزتي روزمين،

    على خارطة الإبداع تسيرين
    ولأنك بدأت من قمم الشمس وعلو النجم
    ستجدين ما تيسر من وجع الآخرين ما يحزنك
    واسأليني عما مر بي
    لكنني لا التفت إليهم في معظم الأحوال
    وإذا فعلت فلا أجعل لهم اثراً يقتفى

    لذلك واصلي خطوك شامخة.. لأنك بالفعل كذلك

    الشاعر والصحفي سعد الدين ابراهيم رجل صديق وأنا على يقين - بالرغم من عدم متابعتي للموضوع - انه لا يقلل من شأنك
    فشأنك ولد كبيراً، وهو رجل يعرف قدر الآخرين ولابد ان في الأمر لبس ما. لكن أنت من يهمنا الان لتمنحينا عافية الحرف
    برداً وسلاماً على نفوسنا التائقة للخلاص من كل ما هو غير حميد وغير جميل

    ..

    تذكرت صديقة مبدعة أهديتها مقالة كتبتها لها ذات حزن استوائي مر بها
    حين أصابها ما أصابك
    وأهديك الآن تلك المقالة علها تكون بعض بلسم مستطاب:

    هي امرأة من حزن وشتاء.. من وهج ٍ صيفي وحنين.. تمتلك قوافي السجع وتحتضن البحر في صدرها وبين يديها تنام السواحل وتورق الضفاف وتشرق الأمنيات القادمة من خلف الوله بذاكرتها.

    امرأة تعانق الشمس كل يوم مرتين عند المغيب وتلاحق أنفاس الشجر وهي تتوسد عري الوحدة والصحراء. امراة تفترش رمال العصر عند تعاقب الموت ما بين حد الإنتظار وبين لهيب الشهوة لناظريها كلما رن صوت هاتفها المبارك عند مطلع الحريق..

    عذبة كماء الورد ونقية كنبع الصدق الشارب من همس الفصول ندى العافية.. تتمدد عبر محيط الزمن الطالع من شفتيها أحرفاً من غليان يوقظ في أعصابي صهيل المغفرة حين ترسم لوحات من الحيرة المحببة إلى النفس. وحين يخرج شهاب الدهشة تائهاً في طرقات الحلم بلا هوية تتعثر خطواته على أطراف سحابة عطشى لمائها البنفسج فيخرج النبع من ثكناته عند أول الصباح مثقلاً بالهم ورذاذ الوجع القديم.

    كم مرة رقص الضوء بخاصرتها اليمنى فتلقاها صوتي وهو يسترق النظر لكف الريح وهي تنام قريرة العين على تلال صدرها ويصعد هديل اليمام بشفتيها، وبخاصرتها اليسرى يسكن بعض شهيق.

    ما أجمل أحرفك التي لا تجيء على ورق البردي ولا على كتان من سندس واستبرق وعقيق. لكنها تكتب في وجه الحلم شوقي إلى ناظريك، وقطرات العشق ترجو أن يصمت النجم عن الهذيان كلما أبصرك قادمة..

    كم مرة أشعلني حضورها المستتر ما بين بريق اللؤلؤ وحبات القمح المطحون برحى الأمنيات اللاذعة. كم مرة ارهقت كفي الدعوات أن يلوح بريقها على أجنحة الموج الراحل من شطٍ رسى عليه «كولومبوس» فاستوجب الغسل مرتين قبل أن يزرع النسيم في ساقيتي – عند رحيل الطير – نخلة عذراء تنبت الثمر كلما هز جذعها صمت الجراح الهادرة جنوناً وترقباً وانشطار..

    كم مرة سكبت على حقل الشجون نهر الأنس ورحيق أعناب الشفق، وكم مرة رسمت ظلال القمر على وسادتي فأحلم بضلع خرجت منه إلى أرض يثمر فيها شجر التفاح وتتناسل فيها حبات اللقاح عند أعشاش الطيور.

    حمامتان خرجتا منها لأطراف الغدير وجلستا على حافة الموج تسجعان بالشبق الكثيف، فيشتهيها البحر مثلي والغصون، وينتظر المدى انعتاق الصبح في كل مكان فيها لا يزوره الضوء إلا عند النشوة أو عند سنن التيمم بالماء في غياب الصخرة الحزينة تحت قدمها وهي تقدم للأرض خطوة تجعل كل مسامات الحياة تنبت شتولاً لم تعرف حد الإرتواء، لا بين مشارف الحيرة والإرتباك أوبين مطلع الهروب من دوائر الزمان.

    بعينيك الشذى يغفو والناس يطلعون عند الأمسيات لتلقى فيض الجروف الحالمة بك تدعو هواك الصفح من ذنب العبور قبل أن يغرق المحيط في عينيك إذ استلهمك الفتح بعد العودة الأخيرة جسداً شكل عمق النهار فينا أغنية وحديثاً ذو شجون.

    ما أجملك من «امرأة تحيرني الآن» بعد أن هطلت سحابتك الحبلى بالوجد مطراً من حرفين.. وشراراتٍ عديدة أسكتت حس اللغة في بوتقة الحاضر أحرفاً لا تنطق إلا باليمن في مدارات الأسى وعند محطات الشجن زهداً يبحث في خارطة الليل عن همسٍ دافئ ٍ .. وعن صفاء..

    مدخل للخروج:
    يا طفلة عشقي نغم الخاطر نبض الماء.. يا ذهب الروعة والياقوت الصاحي فينا عمق دعاء.. يا أحلى عمر ولد بشط الحلم بهاء.. يا أعظم نجم حلق في الأجواء.. يا أنضر طيف زار منامي ثم أفاء.. يا أجمل وجه سافر بين صلاة الفجر وبين عشاء.. يا أحلى امرأة تكبر في أعماقي كل مساء..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman23-05-09, 08:54 PM
  Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman23-05-09, 08:56 PM
    Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman23-05-09, 09:06 PM
    Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم Dr. Moiz Bakhiet23-05-09, 09:29 PM
      Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم سمير شيخ ادريس23-05-09, 10:56 PM
      Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم سمير شيخ ادريس23-05-09, 10:59 PM
        Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم mustafa mudathir23-05-09, 11:27 PM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman28-05-09, 08:04 PM
        Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم Dr. Moiz Bakhiet24-05-09, 03:01 AM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم سلمى الشيخ سلامة24-05-09, 03:31 AM
            Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم Hussein Mallasi24-05-09, 08:11 AM
            Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman28-05-09, 08:59 PM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman29-05-09, 03:07 PM
        Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman27-05-09, 07:00 PM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman27-05-09, 07:23 PM
      Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman26-05-09, 07:41 PM
        Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم baha eassa26-05-09, 07:50 PM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم سمير شيخ ادريس27-05-09, 10:15 PM
            Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم سمير شيخ ادريس27-05-09, 10:57 PM
              Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم محمد مكى محمد27-05-09, 11:12 PM
                Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman29-05-09, 03:17 PM
              Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم سمير شيخ ادريس28-05-09, 00:24 AM
                Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم Asaad Alabbasi28-05-09, 06:27 AM
                  Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman19-06-09, 10:50 AM
                Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman29-05-09, 04:14 PM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman29-05-09, 03:14 PM
    Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم Elmosley28-05-09, 01:24 PM
      Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم ضياء الدين ميرغني28-05-09, 01:55 PM
        Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم عبدالله الشقليني28-05-09, 05:57 PM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman21-06-09, 06:01 PM
        Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم Manal Mohamed Ali28-05-09, 06:30 PM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman21-06-09, 06:28 PM
        Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman19-06-09, 11:32 AM
          Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم ضياء الدين ميرغني19-06-09, 08:34 PM
      Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم rosemen osman19-06-09, 11:18 AM
        Re: تبرير..أستاذ سعد الدين ابراهيم Elmosley19-06-09, 07:44 PM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de