صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-10-2018, 05:26 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة المهندس أحمد الريّح عمر عبدالرحيم أبوبكر(Ahmed Alrayah)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-05-2005, 11:51 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    المواد 125 و 126 من القانون الجنائي السوداني

    المادة 125: اهانة العقائد الدينية
    Quote: من يسب علنا أو يهين بأي طريقة أيا من الأديان أو شعائرها أو معتقداتها أو مقداساتها ، أو يعمل على إثارة شعور الاحتقار أو الزراية بمعتنقيها ، يعاقب بالسجن مدة لا تجاوز ستة أشهر ، أو بالغرامة أو بالجلد بما لايجاوز 40 جلدة
    المادة 126: الردة
    Quote: 1 يعد مرتكبا جريمة الردة كل مسلم يروج للخروج من ملة الاسلام أو يجاهر بالخروج عنها بقول صريح أو بفعل قاطع الدلالة
    2 يستتاب من يرتكب جريمة الردة ويمهل مدة تقررها المحكمة فإذا اصر على ردته يعاقب بالإعدام
    3 تسقط عقوبة الردة متى عدل المرتد قبل التنفيذ
    عرض الزميل (شرووم)هاتين المادتين بمقال سابق بسودانيز أون لاين بنصيهما هذين بتأريخ 21-01-2003 ولا أعلم إن بقيتا دون تعديل.
    أحمد الريح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 00:02 AM

Abdulgadir Dongos
<aAbdulgadir Dongos
تاريخ التسجيل: 09-02-2005
مجموع المشاركات: 2604

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: أرجو أن ينتبه بشاشا ودنقس لأن تداخلهما للتعرض لشخصي -فقط- إنما هو إسهام في رفع المقال وإسهام في تغليب وجهة نظري بخلو تعقيبيهما مما يفيد. عليهما التعامل مع ما أكتبه كآراء مكتوبة لا كشخص مجسد فإني ألحظ من أسلوبهما معي إمعانا في الملاحقة وهو أمر لا يقلقني بقدر ما يزج بالقارئين للمقال في أمر لا يعنيهم.
    وعلى كل، لا حجر لي ولا سلطان على أحد في كتابة ما شاء متى شاء وأين شاء.
    أحمد الريح






    حاضر يا سيبويه






    دنـقس .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 00:10 AM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Abdulgadir Dongos)

    لمـاذا يريـد الناس إخفـاء ما كتبـه محمـد طـه محمـد أحمـد شخصيـا كتعليق على ما نشـرته جريدتـه، بعـد هـذا الإغراق بالمنقولات من مواقع المسلمين خارج الســودان؟
    إننى أرى الهوس بعينـه، والهيجان الغيـر مؤسس على عدالـة الإسـلام فى هـذه الحملـة الغريبـة..
    لقـد بح الصـوت فى المناشدات أعلاه، بأن يتكرم القائمون على أمر هـذه الحملـة وقليلا من عدل الشـريعـة التى ينادون بهـا، بأن يأتوا إلينـا بحديث الطرفين، ولكنهـم لم يفعلـوا.. وهـذا بالطبـع يعنى الكثيــــــــر.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 00:33 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Abureesh)

    Quote: لمـاذا يريـد الناس إخفـاء ما كتبـه محمـد طـه محمـد أحمـد شخصيـا كتعليق على ما نشـرته جريدتـه
    أخ أبو الريش
    دعني أسألك -وقد سألتني كثيرا من قبل وأجبتك-: سرق أحدهم مبلغا من المال استثمره وربح منه ثم أعاده فهل يعفيه هذا من جريمة السرقة؟
    أما مقال طه بعنوان (انتبهوا: المقريزي يشوه سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم). فلم يتوافر لدي بعد لكنه ليس مربط الفرس كما هو واضح والأمر برمته أمام القضاء الذي أتمنى أن يكون عادلا سواء أحكم لطه أو ضده. القضية الأساسية عندي هي قضية النشر أما الردة فما أسهل أن ينفيها طه عن نفسه بعرض مقاله للمحكمة أو إنكار اقتناعه بما جاء في مقال المقريزي مثار الجدل.
    Quote: بعـد هـذا الإغراق بالمنقولات من مواقع المسلمين خارج السودان
    كل ما نقلته هنا من مواقع المسلمين داخل السودان وليس خارجه ما لم تكن تقصد منقولات أخرى.
    شكرا
    أحمد الريح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 01:54 AM

saadeldin abdelrahman
<asaadeldin abdelrahman
تاريخ التسجيل: 03-09-2004
مجموع المشاركات: 8854

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: صلى الله وسلم على نبيّه الكريم، الذي كذبوه فصبر وآذوه فاحتمل، صلى الله عليه وسلم تسليماً كثيراً بقدر مكانته


    The more i read for guys like Bashasha and Dongos (incidentally)... the more I learn about the reasons, why (we) as sudanese and as a country are so primitive..people like them when they get the chance to be in the army, will never spare time to make a coup... a typical example of the negative charachters that keep on holding everybody/thing down and back
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 02:03 AM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: saadeldin abdelrahman)

    الأخ أحمــد،
    شكـرا على تفضلك بالرد..

    تقول:
    "أما مقال طه بعنوان (انتبهوا: المقريزي يشوه سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم). فلم يتوافر لدي"

    إذا كيف تريدنـا أن نحكـم على هـذا الرجل، ولم نقرأ ما قاله فى هـذا الموضـوع.. هل هذه مقبولـة شــرعـا.
    القاضى العادل لا يتبع الهـوى، ومن مظاهـر إتباع الهوى الميل إلى التجـريـم وعدم البحث عن مخرج لتبرئـة المتهـم كما كان يحدث فى محاكم (العدالـة الناجزة).. ومن إتباع الهـوى إشـاعـة التهمـة قبل الحكم.. ومن مظاهـر الهـوى عدم الإهتمـام بضرورة الإحاطـة بالقضيـة من كل جوانبهـا، وسمــاع المدعين فقـط.
    يقول الله تعالى: ( يا داوود انا جعلناك خليفة في الأرض فاحكم بين الناس بالحق ولا تتبع الهوى فيضلك عن سبيل الله ) و القول المشهـور: "قاض فى الجنـة وقاضيـان فى النار".. فإذا كان قاضيـان يسمعان إلى الطرفين، فما بالك بالعامـة التى لا تسمـع إلا إلى طرف واحـد؟

    أقرا أيضـا ما كتبـه الشيـخ القرضـاوى، وهـو محســوب على الإسـلاميين:

    "ومع هذا ينبغي للمؤمن ان لا يستسلم لوسوسة الشيطان في اساءة الظن بالمسلمين , بل عليه ان يلتمس لهم المعاذير والمخارج فيما يراهم اخطؤوا فيه , بدل ان يتطلب لهم العثرات والعيوب .
    فان من أبغض الناس الى رسول الله (ص) وابعدهم عنه مجالس يوم القيامة الباغين للبراء العثرات .
    فاذا كان العمل الصادر عن المسلم يحتمل وجها يكون فيه خيرا , وعشرين وجها لا يكون فيها الا شرا , فينبغي حمل هذا العمل على وجه الخير الممكن والمحتمل .
    واذا لم يجد وجها واحدا للخير يحمله عليه فيجمل به ان يتريث , ولا يستعجل في الاتهام , فقد يبدو له شئ عن قريب , وما أصدق ما قاله الشاعر هنا :
    تأن ولا تعجل بلومك صاحبا لعل له عذرا وانت تلوم"

    ولك الشكــر مـرة أخـرى..

    (عدل بواسطة Abureesh on 04-05-2005, 02:27 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 02:47 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Abureesh)

    Quote: إذا كيف تريدنـا أن نحكـم على هـذا الرجل، ولم نقرأ ما قاله فى هـذا الموضـوع.. هل هذه مقبولـة شــرعـا.
    أخ/ أبوالريش
    تحية طيبة،
    أولاً
    أنا لم أطلب (منكم) أن تحكموا على الرجل، فهذه رغبات شخصية أحترمها ولا أتدخل فيها، لو عدت لكلماتي التي كتبتها في المقال فلن تجد فيها مناشدة لأعضاء المنبر أو دعوة لهم لمجرد شجب ما نُشر بصحيفة الوفاق ناهيك عن دعوتكم لمحاكمة طه. كتبت هذا المقال لعرض وجهتي نظري الشخصية فقط ولتبيين أن كثيراً من أهل السودان لا يرضون الغساءة لرسول الله صلى عليه وسلم، كل من عقب هنا جاء من تلقاء نفسه مؤيداً أو مخالفا.
    ثانياً
    كل ما كتبته كان يتعلق باعتراضي على نشر صحيفة الوفاق للمقال، وقد بيّنت اعتراضي على ذلك مهما كانت دوافع محمد طه محمد أحمد له، إليك مقتطفات من بعض ما كتبت لعلها تُبيّن لك مقاصدي بجلاء:
    Quote: ورغم أني لست من أنصار محاسبة نوايا محمد طه محمد أحمد رغم أن قرائن أحوال كثيرة تشير لاعتناقه مذهب الشيعة معلوم التطرف مما يزيد الشكوك حول نية نشره للمقال، إلا أني مع محاكمته وتجريمه حتى لا تكون سابقته ديدنا لهواة الفتن ومتحيني الفرص
    وكنت أقصد محاكمته وتجريمه على نشر مقال المقريزي.
    Quote: والحمد لله أنّ صاحب جريدة الوفاق لم يجد من يقف معه حتى بدعوى حرية الصحافة لأنّ ما سمح بنشره لم يحمل فكرة ولا نقداً هادفاً (ولا حتى هداماً) بل جاء مليئاً بأكاذيب وترهات لاقت استنكاراً واسعاً في السودان ولا غرابة في ذلك،
    لست متهِماً محمد طه بالردة إلا إذا جاء للمحكمة وأكد اقتناعه بما نقله عن المقريزي (وما أظنه بقائل ذلك لتخليص نفسه من عواقب ذلك على الأقل) لكن من حق غيري اتهامه بها طالما سلكوا طريق القانون لإثبات ما اتهموه به، وقد قلت في هذا السياق:
    Quote: القضية الأساسية عندي هي قضية النشر أما الردة فما أسهل أن ينفيها طه عن نفسه بعرض مقاله للمحكمة أو إنكار اقتناعه بما جاء في مقال المقريزي مثار الجدل.

    ويا أخي أبو الريش ردي عليك ليس تفضلاً طالما كان سؤالك مشروعا ويصب فيما نحن بصدده.
    شكراً مرة أخرى،
    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 02:48 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: saadeldin abdelrahman)

    هذا فقرات مقتطفة من التعديل الأول في دستور الولايات المتحدة الامريكية، أنقلها مع ترجمة غير محترفة تحتمل التصويب :
    Quote: The most basic component of freedom of expression is the right of freedom of speech. The right to freedom of speech allows individuals to express themselves without interference or constraint by the government. The Supreme Court requires the government to provide substantial justification for the interference with the right of free speech where it attempts to regulate the content of the speech. A less stringent test is applied for content-neutral legislation. The Supreme Court has also recognized that the government may prohibit some speech that may cause a breach of the peace or cause violence. The right to free speech includes other mediums of expression that communicates a message.
    Quote: المحكمة العليا على علم بأنّ الحكومة ربما قامت بمنع بعض الأحاديث التي قد تسبب خرقاً للسلام القائم أو تؤدي إلى تولد العنف
    Quote: Despite popular misunderstanding the right to freedom of the press guaranteed by the first amendment is not very different from the right to freedom of speech.
    Quote: على عكس الفهم الشائع، فإنّ حرية الصحافة التي يضمنها التعديل الاول لا تختلف كثيراً عن حرية الحديث


    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 03:51 AM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    الأخ أحمـد،

    مهمـا كان الدستـور والقانون فى أمريكـا أو أى دولـة ديمقراطيـة أخـرى، فإنه لا يطبق إلا بواسطــة قاضى مؤهل، وبعـد إعطـاء المتهـم كافـة حقوقه للدفاع عن نفسـه.. وعندما قلت لك أنا لا نحكم على شخص بالسمـاع لوجهـة نظر واحـدة، لم أقصـد انك طلبت منا أن نحكم فى محكمـة، ولكن بالصـورة التى أبرزتم بهـا الخبـر ونشــر كل ما كتبته وسـائل الأعلام الداخلية والخارجيـة والجزيـرة ومواقع الإسلاميين على النت.. لا شك أنك كان عندك وجهـة نظـر لا أملك إلا أن اقـدرها رغم الإختلاف، ولكن المشكلـة هى أنكم بهـذا الكم الهائل من المادة الأحاديـة، وطريقـة أخراجه، أردتم أن نتأثـر نحن أيضا برايكم.. وهـذا ما قصـدته بالحكم.. وإلا فما الهدف من نشر التقارير والتعليق عليهـا ومجاراتهـا فى إدانـة الرجل.
    حتى وسـائل الإعلام العاديـة، عندما تنقل مثل هتذه الأخبار تختمهـا بعبارة مثل: لم يتوفـر طرف محايـد لتأكيـد الخبر، أو لم تتمكن الجريـدة من الإتصـال بمحمـد طه، أو شئ من هـذا القبيل.
    حتى موضـوع النشــر نفسـه فيمكن أن تعترض عليه، ولكن لا يمكن أن تدين الرجل لأن ليس هناك من يعرف الظروف التى تم فيهـا النشـر، وهل كان الرجل مكرهـا على ذلك مثلا.. كل هـذا هو واجب المحكمـة والدفاع وليس لنا أى حق فى إصـدار الحكم على الرجل حتى فى النشــر.. ولذلك إستغربت جـدا من العبارة: " إلا أني مع محاكمته وتجريمه حتى لا تكون سابقته ديدنا لهواة الفتن ومتحيني الفرص" فأنت وأنا لنا الحق بطلب محاكمـة أى شخص نتهمـه بجريمـة، أما التجـريـم فهـو مهمـة القاضى. ثم أننا كمسلمين يجب أن نسعى لتبرئـة المتهـم وليس لتجريمـه.. وهـذا، عكس ما تظن أنه يغرى الأخرين بإرتكاب جرائـم، فإنه يقيـم العدالـة أولا للمتهـم بأن لا يجعل منه كبش فداء "ولا تذر وازرة وزر أخرى" ثم أنه يحبب فى الدين المتسـامح الذى لا يريـد أن تشيـع الفاحشـة فى الذين أمنـوا.

    وشكــرا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 05:44 AM

الفاتح وديدي
<aالفاتح وديدي
تاريخ التسجيل: 11-04-2005
مجموع المشاركات: 614

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    بدءاً صلوات ربي وتسليماته علي نبيه محمد خير من وطأت أقدامه الثرى ..
    أتابع بإهتمام تداعيات قضية محمد طه منذ أن بدأت كرة الثلج هذه في التكور (صبحية) المولد .. وأتابع كذلك هذا البوست بشغف شديد.. عليه فإن جملة من الملاحظات ينبغي أن أقوم بإستعراضها علها تشكل إضاءات في قراءة سيناريو ماحدث .. وفي هذا المقام ثمة ملاحظة ينبغي أن نشملها بالعناية ونحن نتناول هذه القضية وتصلح كإشارة مفتاحية لفض مغاليق ما أشكل على الجميع فهمه .. فالقضية تبدو واضحة لكل من يعرف شيئاً عن ميكانيزمات صناعة الصحيفة اليومية على الشاكلة الوفاقية.. والقصة وما فيها أن المطبخ الذي تتم فيه صناعة الصحيفة قام العاملون به بإنزال المادة مثار اللغط دون مراجعة لما ورد بها واعتماداً على العنوان فقط بحسبان أن (المجهول في حياة الرسول) هو من العناوين التي تلائم هكذا مناسبة وأعلم تماماً بحسب روايات العاملين بالصحيفة من هو الشخص الذي قام بنشر المادة..
    غياب المهنية الصحفية في المؤسسة المذكورة جعل العاملين بها يفاجؤون بما اجترحته أيديهم من فداحة إثم خصوصاً بعد الصيت الذي حظي به المقال في منابر العاصمة ومساجدها ظهر الجمعة التي أعقبت النشر أي بعد يوم واحد فقط.. ولما كان من العسير على أي رئيس تحرير من طراز ونفسية محمد طه أن يتقبل كل هذا القدح والذم إضافة لأن مجلس الصحافة لن يتهاون أو يفوت في مثل هذا الأمر فقد آثر أن يتعامل مع الأمر بذريعة فاسدة تتلخص في أنه إنما قام بنشر كلام المقريزي بغرض الرد عليه في اليوم التالي عوضاً عن الإعتراف بالخطأ .. فكان أن نشر مقالاته المشهورة (إحذروا المقريزي)!! معتبراً إياها كفارة لما فعل وأن الموضوع برمته كان مقصوداً .. وفساد الحجة يتجلى في أن المذكور لم يعلن صباحية نشر مقال المقريزي أنه سيقوم بالرد عليه لاحقاً وفي هذه الجزئية من القضية بالذات شبت في ذهني تلك العقلية الطفولية التي كنا ندرأ بها عن أنفسنا عواقب أيما جرم إرتكبناه!!
    ولأن رئيس تحرير الوفاق لم يقدر لرجله قبل الخطو موقعها فقد ناوشته سهام الذين كانوا يتربصونه لسنين مضت وهو المشهور بمناكفاته التي لا تهدأ مع الجميع .. وبرزت إلى الواجهة من جديد سوابقه التي تعرض بها لعثمان بن عفان في حوار حسن مكي الشهير وغيرها إضافة لميول رافضية يصفه بها الكثيرون..
    على الجانب الآخر فإن المحاكمة انتصب قضاتها فعلياً في المنابر غداة نشر المقال المتطاول على الذات المحمدية ولم يشفع خط الرجعة الذي حاول محمد طه أن يختطه في أن يخفف من وقع الهجمة على صحيفته وهذا ما جعل الأمر يبدو وكأنه محاكمة نوايا من وجهة نظر معارضي الحملة التأليبية ضد الوفاق ..
    لنا عودة فقط لا بد لي في نهاية هذا السرد أن أقوم بنشر حلقات (إحذروا المقريزي ) عساها تسهم في حل ما أشكل:
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 06:36 AM

الفاتح وديدي
<aالفاتح وديدي
تاريخ التسجيل: 11-04-2005
مجموع المشاركات: 614

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: الفاتح وديدي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 11:29 AM

وليد شريف

تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 1982

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: الفاتح وديدي)

    اللهم صلي علي سيدنا محمد وعلي آله وصحبه اجمعين .


    وليد شريف
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 11:30 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: الفاتح وديدي)

    Quote: ولما كان من العسير على أي رئيس تحرير من طراز ونفسية محمد طه أن يتقبل كل هذا القدح والذم إضافة لأن مجلس الصحافة لن يتهاون أو يفوت في مثل هذا الأمر فقد آثر أن يتعامل مع الأمر بذريعة فاسدة تتلخص في أنه إنما قام بنشر كلام المقريزي بغرض الرد عليه في اليوم التالي عوضاً عن الإعتراف بالخطأ .. فكان أن نشر مقالاته المشهورة (إحذروا المقريزي)!! معتبراً إياها كفارة لما فعل وأن الموضوع برمته كان مقصوداً .. وفساد الحجة يتجلى في أن المذكور لم يعلن صباحية نشر مقال المقريزي أنه سيقوم بالرد عليه لاحقاً وفي هذه الجزئية من القضية بالذات شبت في ذهني تلك العقلية الطفولية التي كنا ندرأ بها عن أنفسنا عواقب أيما جرم إرتكبناه!!
    شكراً أخ الفاتح على المجهود المقدر ونشر ما كتبه محمد طه محمد أحمد رداً على ما نشره عن المقريزي، اسمح لي بنقله هنا إكمالاً لعناصر هذا المقال التي شملت -تقريباً- كل شيء إلا ما تفضلت بنشره في مقالك (تظاهرات عارمة بالخرطوم في محكمة محمد طه). وبالمناسبة فإن الرابط الذي أشرت إليه لمقالك لا يعمل، الرابط الصحيح هو: تظاهرات عارمة بالخرطوم في محكمة محمد طه اليوم
    Quote: انتبهوا: المقريزي يشوه سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم
    لله والحرية - محمد طه محمد أحمد
    نشرت (الوفاق) في ذكري المولد النبوي الشريف بعض ما نشره علي الانترنت الدكتور المقريزي وهو كتاب (المجهول في حياة الرسول) وكان لابد من التوضيح الآتي: تصدي كبار الكتاب الاسلاميين مثل عباس محمود العقاد وسيد قطب وخالد محمد خالد ويوسف القرضاوي ومحمد الغزالي والدكتورة بنت الشاطئ للرد علي المستشرقين الذين حاولوا تشويه سيرة المصطفي «|» ومن الواضح ان المستشرقين تصيدوا بعض ما جاء في كتب السيرة ولجأوا للتعليق الماكر للطعن في جذور الرسول «|» وشككوا في زواج والده عبد الله من آمنة بنت وهب كما فسروا بالكيد والافك والبهتان خبر تلك المرأة الكاهنة التي رأت نور النبوة ظاهراً في وجه عبد الله والد رسول الله «|» فارادت ان تفوز به وتتزوج من عبد الله وتنال شرف امومة الرسول الخاتم وللاسف فان الدكتور المقريزي سار علي نفس كيد المستشرقين وفي كتاب له بعنوان (المجهول في حياة الرسول) نشر علي الانترنت قال (ان تلك المرأة الكاهنة دعت عبد الله الي الحرام) والصحيح ان تلك الكاهنة وقيل انها شقيقة لورقة بن نوفل وهو من اهل التوحيد كانت تريد الزواج الحلال من والد رسول الله «|»). ان المدعو المقريزي كما قرأنا له امس في كتابه المجهول في حياة الرسول والذي نشره في (اسلاميات دوت كوم) ان المقريزي يقول بعد ان حرف قصة طلب الكاهنة للزواج من عبد الله قال (اي مجتمع ذلك المجتمع؟ واي اب ذلك الاب الذي واعد الزانية رغم انه متزوج من آمنة منذ ايام قلائل) ان الكاهنة التي جاء ذكرها في كتب السيرة لم تكن زانية بل كانت امرأة صالحة ولهذا رأت نور النبوة ظاهراً فوق جبين عبد الله والد الرسول «|» ومن حقها ان تطمح في الزواج به وهو حق مشروع. وقال الرسول «|» انه ظل يتقلب في الاصلاب والارحام الطاهرة فهو خيار من خيار من خيار. ولهذا فكل افتراءات دكتور المقريزي في كتابه (المجهول في حياة الرسول) تبقي مرفوضة . ان اليهود وتلاميذهم شككوا من قبل في ان يكون نبي الله عيسي بن مريم عليهما السلام هو كلمة الله الي مريم وقالوا بل هو ابن يوسف النجار واتهموا مريم بارتكاب الفاحشة الي ان تكلم عيسي في المهد وقهر اليهود بالمعجزة ومع ذلك استمروا في الكيد له . نعم ان الكيد من كفار قريش ومن اليهود ظل يلاحق الانبياء وقد اتهمت قريش الرسول «|» بانه ابتر ثم زعمت قريش الجاهلية ان محمداً هو ابن رجل من كندة ولا علاقة لعبد الله به ولكن المصطفي الحبيب وقف يقول (انا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب) وقال «|» (ان الله عز وجل حينما خلق الخلق جعلني في خيرهم ثم لما فرقهم قبائل جعلني في خيرهم قبيلة ثم حين جعل البيوت جعلني في خير بيوتهم فانا خيرهم نفساً وخيرهم بيتاً). ان المطلوب من علماء المسلمين ان لا يتركوا شبكة الانترنت لليهود والمنافقين امثال المقريزي ليشوهوا سيرة رسولنا الكريم ومن قبل رد القرآن الكريم علي كفار قريش حينما زعموا ان محمداً هو الابتر كما رد القرآن الكريم عن قصة الافك حينما افتري المنافقون علي ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها. نشر يوم الجمعة 22/4/2005م

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 12:16 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: لا يجوز سب الاديان وكريم المعتقدات او اساءة الانبياء والرسل ، وذلك دون الاخلال بحرية الاعتقاد والراي ودون مصادرة لحرية البحث العلمي وحق الاجتهاد.
    هذه هي الفقرة الثانية من قوانين ولوائح منتدى سودانيز أونلاين، والمعروف أنّ بالمنبر سابقة شهيرة تم بموجبها فصل عضوة كتبت كلاماً مشيناً في حق الذات الإلهية والرسل الكرام صلوات الله وسلامه عليهم، اشتهرت هذه السابقة بمعركة (الموناليزا) نسبة لصاحبة الكلام المنكر، ورغم أنّ هنالك اختلاف بين موناليزا التي كتبت قناعاتها ومحمد طه الذي نقل عن المقريزي إلا أنّ قرائن الأحوال قد تقف ضد هذا الأخير، وعلى أيّة حال أكرر وقوفي مع محاكمة عادلة له.
    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 12:41 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    نقلاً عن مقال كتبه د. محمد عمر دولة بموقع المشكاة.
    Quote: أصَحافةٌ هذه أم سَخافة؟!
    تفكرتُ.. في حال الصحافة السودانية التي صارت مثل الرجل المريض؛ الذي تنتابه العِللُ من كلِّ مكان، تتناوَشُه الأدواء؛ ولا يكاد يهتدي إلى الدواء!
    كالعِيسِ في البيداءِ يقتلُها الظَّما والماءُ فوق ظُهُورِها مَحمُول!
    كأنما عناها الشاعرُ بقولِه:
    لقد هَزُلَتْ حتى بَدا من هُزالِها كُلاها =وحتى سامَها كلُّ مفلِسِ!

    تذكَّرتُ ما يُعانيه بعض الصحفيين من انعدامِ المبدأ.. وأنا أقرأ مقالا بعنوان (جذور محمد) جاء في صحيفة (الوفاق) السودانية في عدد الخميس 12 ربيع الأول 1426 هـ الموافق 21/4/2005م.
    فتعجَّبتُ أشدَّ العَجبِ وترحَّمتُ على الصحافة الصادقةِ النزيهة.. وأنا أقرأ طَعناً في أشرفِ الخلق صلى الله عليه وسلم ! في صحيفة تصدر في بلادٍ إسلامية يدين غالبُ أهلِها بدينِ الإسلام، وتحتكم قوانينُها إلى الشريعة لإسلامية!
    فقد تضمَّنَ المقالُ الخبيثُ شُبهاتٍ كثيرة.. حول القرآن السجع.. وحول أُمِّيةِ النبي صلى الله عليه وسلم وتعرَّضَ بسوء الأدب إلى اتهام والدِ النبي صلى الله عليه وسلم الزنا ومُصاحبة العاهرات! ودار أكثرُ المقالة حولَ التشكيكِ في النسبِ النبوي الشريف!
    فهل يكتب هذا الكلامَ مُسلمٌ يَدِينُ بالإسلام؟ وإن كان بزعم أن يردَّ عليه لاحقاً!
    وهل يجترىءُ عاقلٌ على أن يُسيءَ إلى أشرفِ الخلقِ؟ يطعنَ في سيدِ وَلدِ آدم؟ ويُشكِّك في صحةِ أشرفِ نَسبٍ وأطهرِه في التاريخ!
    والعَجَبُ من هذا الماكرِ الخبيثِ! كيف احتجَّ مِن حديثِ بي سفيان مع هرقل بقوله: (لقد أمِرَ أمرُ ابنِ أبي كبشة؟) أغفلَ قولَ أبي سفيان: (كان أول ما سألنِي عنه أن قال: كيف نَسَبُه فيكم؟ قلت: هو فينا ذو نسب)! وقول هرقل في آخر الحديث: (سألتك عن نسبه فذكرت أنه ذو نسب؛ كذلك الرسل تبعث في نسب قومها)!
    ومِن مَكرِ هذا الخبيثِ أنه قد اختارَ لِنَشرِ سُمُومِه اليومَ لذي وُلِد فيه النبي صلى الله عليه وسلم (ولو تواعدتم لاختلفتم في الميعادِ ولكنْ لِيقضِيَ الله أمراً كان مفعولا ليهلك مَن لكَ عن بيِّنة)!
    ففي يومِ مولدِ النبيِّ صلى الله عليه وسلم الذي يُكثرُ فيه لمسلمون في أنحاء العالم الإسلامي من الصلاةِ على نبيِّهم لى الله عليه وسلم ، ويتذكَّرُون حُقوقَه عليهم، ويزيدُون من تعظيمِه والثناءِ عليه وقراءةِ شمائلِه الشريفة؛ يأبى الله إلا أن يكشفَ في هذا اليومِ مَن كان في قلبِه سُوءُ نيةٍ وفسادُ طوِيةٍ من الذين يجمعون أشنعَ التهمِ والأكاذيب؛ مُحاولين إلصاقَها بجنابِه الشريف صلى الله عليه وسلم ! وصَدقَ الله العظيم: (قد بدَت البغضاءُ من أفواهِهم وما تُخفي صُدُورُهم أكبر)!
    إنَّ من الغباء الصحفي أن يتوهمَ بعض الناس أنَّ باستطاعتهم أن يُسَوِّدوا صحائفَهم بأقلامٍ يتحدَّون بها عقائدَ المسلمين، وأن يَستفزُّوا مشاعرَهم، ويَسخَرُوا من مبادئهم وقِيَمِهم، دون أن يحرِّك أحدٌ ساكناً! فهذا مُحالٌ.
    وواللهِ لو سُبَّ عالمٌ من علماءِ الأمة في أعظمِ الصحف لعالمية وأشهرِها؛ ما سكتَ أهلُ الإسلام عن ذلك؛ فضلا ن أن يكون صحابياً؛ فكيف يسكتون عن الإساءة إلى سول الله صلى الله عليه وسلم أشرفِ الخلق وسيدِ ولد دم وأعظم من مشى على الأرض ومن أخرجَ الله به لعالمين من الظلماتِ إلى النور؛ (فما لهؤلاء القوم لا ادون يَفقَهُون حديثاً)!
    وإنَّ صحافةً تستهزىء برسولِ الله صلى الله عليه وسلم ،وتنشر الكُفرَ بين الناس، وتُسيءُ إلى ثوابتِ أمتِنا، ليست جديرةً بأن يقرأها الناس! وإنَّ صحافةً تعتدي على عقيدةِ كلِّ مسلم ليست من الصحافةِ الصادقةِ الأمينةِ على الكلمة والحقيقة في شيء. فحريٌّ أن تُحاسَبَ وتُحاكَم وتُحاصَر! (وستُكتبُ شَهادتُهم ويُسألون).
    وإنَّ مِن نُصرةِ رسولِ الله صلى الله عليه وسلم أن نَذُبَّ عنه كيدَ الكائدين وطعنَ الطاعنين؛ فذلك سبيلُ المفلِحين، كما قال الله تعالى: (فالذين آمنوا به وعزَّرُوه ونصرُوه واتبعُوا النورَ الذي أُنزِل معه أولئك هم المفلِحُون). ورَحِمَ الله ابنَ القيم حيث قال: "الغيرةُ له أن يكرهَ ما يكره، ويغار إذا عُصي محبوبُه، وانتُهك حقه وضُيِّع أمرُه؛ فهذه غيرة المحبّ حقا، والدين كلُّه تحت هذه الغيرة؛ فأقوى الناس ديناً أقواهم غيرةً...فمحبّ الله ورسوله يغار على قدر محبّته وإجلاله، وإذا خلا قلبه من الغيرة لله ولرسوله فهو من المحبّة أخلى وإنْ زَعِمَ أنه من المحبِّين؛ فكذبَ مَن ادَّعى محبّةَ محبوبٍ من الناس وهو يرى غيرَه ينتهك حرمةَ محبوبه ويسعَى في أذاه ومَساخِطه، ويستهين بحقه، ويستخفّ بأمره وهو لا يغار لذلك"!
    فرَحِمَ الله عَبداً نافحَ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ! ورضي الله عن أمِّنا عائشة؛ فقد أثْنَتْ على حسَّان بن ثابت وشَهدَت بأنه (كان يُنافح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ): "أي يُدافع ويُناضل". وفي روايةٍ: (كان يَذُبُّ عن رسولِ الله صلى الله عليه وسلم )!
    يا قوم؛ ليست هذه الصحافة التي تسيء إلى سيدِ البشر صلى الله عليه وسلم بصَحافة؛ إنْ هي إلا صَفاقةٌ وضحالةٌ وسَخافة؟! (وسيعلَم الذين ظلمُوا أيَّ مُنقَلَبٍ ينقلِبُون).

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 12:56 PM

الفاتح وديدي
<aالفاتح وديدي
تاريخ التسجيل: 11-04-2005
مجموع المشاركات: 614

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 01:37 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: الفاتح وديدي)

    Quote: تم تنزيل الحلقة الثانية من سلسلة مقالات انتبهوا: المقريزي يشوه سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم

    شكراً أخ الفاتح، الرابط الصحيح لمقالك هو تظاهرات عارمة بالخرطوم في محكمة محمد طه اليوم
    Quote: انتبهوا: المقريزي يشوه سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم
    (2من3)
    محمد طه محمد أحمد
    لله والحرية
    قرأنا أمس وأول امس افتراءات المدعو الدكتور المقريزي الذي قصد ان يدس السم ويشوه سيرة الرسول «|» فعرض كتاباً له علي الانترنت في موقع (اسلاميات دوت كوم). ان الكتاب جاء بعنوان (المجهول في حياة الرسول) وكل الصفحات التي نشرت تشكك وتطعن في النسب الشريف لرسول الله «|» ثم يتمادي بناه الرسول الكريم ويزعم انه غارق في الرذيلة. ان المدعو المقريزي قصد ان ينشر سمومه علي الشبكة العالمية للمعلومات في ذكري المولد النبوي الشريف وقال بكل وقاحة (نعم انني لا اعتبر ما وصلت اليه حجراً ألقمه افواه المتغنين بأشرف خلق الله نسباً وجذوراً لكنه باقة ورد وكوب ماء للسالكين في طريق الحقيقة لأونس قليلاً من وحشتهم واطفأ بعضاً من ظمئهم فالطريق طويل وشاق وموحش .. نعم المجتمع العربي قبل الاسلام كما في الاسلام لم يكن مجتمع عفة وطهارة بل كان مجتمعاً متسيباً منفلتاً). اذاً فإن المدعو المقريزي قصد في ذكري المولد النبوي الشريف ان يقول ان الجاهلية استمرت حتي بعد الاسلام والتعاليم القرآنية والسنة النبوية لم تدفع المجتمع علي طريق الفضيلة لقد سبق كثيرون المقريزي بالافتراء علي الانبياء والمرسلين ولذلك فإن استمرار نهج التشكيك يجب ان ينبه المخلصين علي الرد بالحقائق واذا كانت شبكة المعلومات العالمية تنقل حتي افتراءات قريش الجاهلية علي النبي «|» فان الواجب هو تغذية هذه الشبكة بالحقائق حتي لا يستغلها امثال المقريزي ان الامام آية الله الخميني رحمه الله كان قد اهدر دم المرتد سلمان رشدي حينما افتري علي الرسول الكريم «|» وراح يحرف سورة النجم بما زعمته قريش الجاهلية عن ان القرآن الكريم اعترف بالاصنام مثل اللات والعزي ومناة الثالثة الاخري . ان الآيات الحقيقية في سورة النجم تقول بسم الله الرحمن الرحيم (أفرأيتم اللات والعزي * ومناة الثالثة الاخري * ألكم الذكر وله الانثي * تلك اذاً قسمة ضيزي * ان هي الا اسماء سميتموها انتم واباؤكم ما انزل الله بها من سلطان ان يتبعون الا الظن وما تهوي الانفس ولقد جاءهم من ربهم الهدي). ان سلمان رشدي قصد تثبيت آيات الشيطان ليقول ان القرآن ليس من عند الرحمن الرحيم وجاء بنص الشيطان الذي يقول (أرأيتم اللات والعزي * ومناة الثالثة الاخري * تلك الغرانيق العلي * وان شفاعتهن لترضي). ان الامام آية الله الخميني حينما اهدر دم سلمان رشدي اكد بذلك ان آيات الله تتصدي لآيات الشيطان والمدعو المقريزي اسرف في تشويه سيرة رسول الله «|» وطعن في نسبه الشريف وراح يقول بعبارات وقحة في مقدمة كتابه (المجهول في سيرة الرسول) (ان الخوض في الحديث من نساء النبي واستعراض كل قصة من قصص زواجه بهن لا يغنينا عن ان نلقي الضوء في ايجاز عن بعض جوانب حياة محمد جذوره ومبعثه جبريل الوحي النبوة طريقة استحواذه علي النساء وأكله السم وسحره وصراعه مع الموت ودفنه بعد ثلاثة ايام من موته .. سنتحدث هنا عن بعض الجوانب كما سنلقي الضوء علي ذلك الجانب الذي يختص بالمرأة حتي نعرف كيف استحوذ محمد علي كل هذا العدد واي الدوافع كان وراء ذلك). ان الدكتورة عائشة عبد الرحمن بنت الشاطئ قدمت اعظم خدمة للاسلام حينما اصدرت كتابين بعنوان (نساء النبي «|») و (ام النبي «|»). وردت الدكتورة بنت الشاطئ علي افتراءات المستشرقين واليهود والصليبيين والمنافقين الذين قصدوا تشويه علاقة الرسول الكريم بالمرأة وكل امرأة في الارض تريد التبرك بزواج افضل خلق الله وقد فضلت ام المؤمنين صفية بنت حيي بن اخطب الزواج من رسول الله «|» علي قومها اليهود. اذاً فإن مزاعم المقريزي عن رغبة النبي الكريم في الاستحواذ علي النساء يبقي من باب الكيد.. ان كيد المقريزي بدأ بالسيدة آمنة بنت وهب ام الرسول الكريم ومن المعروف في كل كتب السيرة ان آمنة هي بنت وهب بن عبد مناف سيد بني زهرة وحينما تزوجها عبد الله والد رسول الله فقد كانت يومئذ افضل امرأة في قريش نسباً وموضعاً. ان المدعو المقريزي بكل سفه يتساءل (ابن من محمد؟ من هو ابوه؟ وهل لمحمد اخوة؟) ويقول المقريزي (ان القارئ المدقق للاحاديث والاحداث التي رويت عن هذه الفترة تثبت ان محمداً ليس ابن عبد الله). وسرعان ما يناقض المدعو المقريزي نفسه حينما يذكر قصة زواج عبد الله من آمنة وقصة تلك المرأة الكاهنة التي رأت نور النبوة ظاهراً فوق جبين عبد الله فارادت الفوز به والزواج من عبد الله. ولكن المدعو المقريزي يهرب من تناقضه فيصور الكاهنة امرأة راغبة في الحرام ليقول ان المجتمع كله كان مجتمع رذيلة يقول المقريزي وهو يعلق علي القصة بعد تحريفها (الواضح من تلك القصص انه كان هناك امرأتان واحدة وقفت في طريق ابو محمد وطلبت منه ان ينكحها او تستبضع منه وتعطيه مائة من الابل فقبل وقال حتي اغتسل ثم دخل علي زوجته آمنة وعاد الي المرأة الغريبة لينكحها فرفضت وقالت لقد وقعت علي آمنة). جاء تعليق المقريزي مسموماً وقال (اي مجتمع ذلك المجتمع؟ اي اب ذلك الاب الذي واعد الزانية رغم انه متزوج بآمنة منذ ايام قلائل) ويتمادي المقريزي في التضليل فقد جاء تعليق الدكتور المقريزي مسموماً علي القصة التي تقول (كانت امه «|» تقول ما رأيت اخف من حمل هو اخف منه ولا اعظم بركة منه وروي ابن حبان عن حليمة رضي الله عنها عن امنة ام النبي «|» انها قالت ان لإبني هذا شأناً اني حملت به فلم اجد حملاً قط اخف علي ولا اعظم بركة منه). ان الدكتور المقريزي بدلاً من ان يفهم كل تلك القصص بالحقيقة الواضحة ان السيدة آمنة قارنت حملها برسول الله «|» بأي حمل آخر ولو كان هو حمل حزمة حطب او حمل الطعام في بطنها. ان المقريزي راح يتساءل بخبث وبتضليل فيقول (من الواضح من هذه الاحاديث ان آمنة تقارن حملها بمحمد بحمل آخر قبله مرة او مرات فهل كانت متزوجة بأحد قبل ابو محمد؟ هل لمحمد اخوة؟ كم مكث معها ابو محمد قبل ان يموت؟) ان مثل هذه الافتراءات قيلت عن السيدة مريم العذراء وتصدي شيخ الازهر للرد علي المفترين ثم يأتي الدكتور المقريزي بقصة تساعده في نشر سمومه وهو يتمادي في تشويه سيرة المصطفي «|» ويقول المقريزي (بلغ النبي «|» ان رجالاً من كندة يزعمون انهم منه وانه منهم فصعد المنبر وقال انا محمد بن عبد الله بن عبد المطلب ان الله خلق الخلق فجعلني في خير خلقه وجعلهم فرقتين فجعلني في خير فرقة وخلق القبائل فجعلني في خير قبيلة وجعلهم بيوتاً فجعلني في خيرهم بيتاً فانا خيركم بيتاً وخيركم نفساً). ان المقريزي يختار قصص كيد قريش الجاهلية للمصطفي الحبيب والطعن في نسبه الشريف مثل القول (ان قريشاً جلسوا فذكروا احسابهم وانسابهم فجعلوا مثلك مثل نخلة نبتت في ربوة من الارض) ولكن تشكيك قريش الجاهلية فضحه وفنده القرآن الكريم . يقول القرآن الكريم في سورة الكوثر (انا اعطيناك الكوثر * فصل لربك وانحر * ان شانئك هو الابتر) ان الرسول «|» خيار من خيار من خيار.
    نشر يوم السبت23/4/2005م

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 01:57 PM

Bashasha
<aBashasha
تاريخ التسجيل: 08-10-2003
مجموع المشاركات: 18949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: التعديل الأول في دستور الولايات المتحدة الامريكية تمنح الحكومة الامريكية الحق في منع نشر مقالٍ أو بث حديث من شأنه شحذ العنف أو


    في انتظارك تجيب لينا القانون البدي الحكومة الامريكية حق مصادرة حرية التعبير!

    ثم انت اصلا مقوم نفسك قايم اوقاعد فوق كم؟

    ماهو الجديد في فهمك الطالباني للحريات، وممارستك الوهابية لذات الفهم؟

    كل المحتاجين نعرفو عن طرحك هنا، واقع ماثل ومعاش في اوساط شعبناعلي مستوي الممارسة، مش الردحي المجاني!

    تدور حول نفسك كما حمار "النوريق"، وكانك تقدمت للامام بوصة واحدة!

    كده في الاول خلي طرحك البدائي والمتخلف ده، يحل مشاكلكم كخفافيش ظلام، قبل التفكير في نقل الطرح الفضيحة ده خارج اسوار جرة شيطان اسلامكم السياسي هذا!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 02:08 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Bashasha)

    Quote: في انتظارك تجيب لينا القانون البدي الحكومة الامريكية حق مصادرة حرية التعبير!
    ألم أقل لك أنّك لا تقرأ يا بشاشا؟! نشرت فقرات من التعديل الأول بدستور الولايات المتحدة الأمريكية منذ ساعات طوال مع ترجمة مني لها قلتُ إنها ليست ترجمة محترفة، لكنك -للأسف- لا تقرأ !
    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 04:08 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    هذا الخبر المنقول عن موقع هيئة الإذاعة البريطانية بتأريخ 05 فبراير 2004 يحمل بين ثناياه تأكيداً لأنّ بعض ما ينشر يستحق صاحبه التحقيق وربما التجريم.
    Quote: استقال الاعلامي البريطاني روبرت كيلروي سيلك من هيئة الاذاعة البريطانية بي بي سي. وقال كيلروي سيلك في بيان له "إن هذه هي اللحظة المناسبة للاعتزال وتوجيه نشاطاته في اتجاهات اخرى."
    وكان كيلروي سيلك قد اثار ضجة بمقال نشر له مؤخرا في صحيفة الديلي اكسبرس والذي حمل عنوان "نحن لاندين للعرب بأي شئ" وفي هذا المقال وصف كيلروي العرب بأنهم انتحاريون وباترون للاطراف وقامعون للنساء.
    وفور نشر المقال اعلنت بي بي سي وقف برنامجه الصباحي الذي يحمل اسمه ويذاع على القناة الاولى في تلفزيونها لحين التحقيق في الأمر.

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 04:31 PM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    الأخ أحمد الريح وكل المهتمين.. أرجو أن تقرأو مداخلتي التالية
    Re: انصار السنه تعدم 6 سودانين (فيديو)
    الحمد لله أن قام أحد الأخوان الكرام، الأخ وديدي بنقل مقال محمد طه الأول والثاني..



    يلومني البعض أنني سألت الأخ الصادق أن يكتب تعليقه على الفيديو الذي أحضره من موقع ولم يكتف بوضع رابطه وإنما وضع الفيديو مرئيا في سودانيز أون لاين بدون أن يعلق عليه.. والسؤال كان أمرا طبيعيا..

    ما بال هؤلاء البعض لا يعرفون أهمية ضرورة التعليق عن نقل المواد.. ها قد أتت الأخبار من الخرطوم تقول بأن محمد طه محمد أحمد أخطأ عندما نقل من كتاب "المقريزي" بدون أن يضع تعليقه عليه في نفس الموضع في نفس اليوم.. لقد لامه البعض، بحق، مثل الأخ الفاضل نزار محمد عثمان، بأنه كتب مقالات بعد ذلك اليوم ولكنها لن تشفع له.. ما رأيكم؟؟ هل تروني أخطأت عندما لمت الأخ الصادق في نقل فيديو الإعدامات بدون أن يضع تعليقه؟؟ وما زلت أحسن الظن به، وأظن أنه غائب لسبب ما، ولا زلت أظن أنه عندما يعود سوف يعلق على الفيديو بالإدانة، تماما كما فعل محمد طه محمد أحمد مع مقال "المقريزي"..


    وما كان ينبغي له أن ينقل من ذلك الكتاب المنشور في الشبكة.. وكان عليه أن يعلق في نفس الموضع.. أرجو أن تكون هذه الحادثة قد أوضحت لكم يا ناس أحمد الريح وفرانكلي..


    ياسر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 06:49 PM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    نقلا عن الشرق الأوسط
    Quote: السودان: مجلس الصحافة أوقف صحيفة «الوفاق» 3 أيام لنشرها مقالا يسيء للعقيدة الإسلامية
    الخرطوم: اسماعيل آدم
    وقعت مصادمات بين الشرطة ونحو ألف من المتظاهرين في العاصمة الخرطوم أمس أثناء محاكمة رئيس تحرير صحيفة «الوفاق» السودانية، اتهم بإهانة العقيدة الإسلامية لنشره مقالا من كتاب «المجهول في سيرة الرسول» للمقريزي، والذي يتشكك في نسب الرسول صلى الله عليه وسلم. وأسفرت الصدامات عن وقوع اصابات وسط المتظاهرين، فيما أصدرت السلطات الحكومية قراراً بإيقاف «الوفاق» لمدة ثلاثة أيام اعتباراً من اليوم، كعقوبة إدارية لها بعد ادانتها بذات التهمة. ووسط إجراءات أمنية مشددة بدأت محكمة الخرطوم شمال أمس محاكمة الصحافي محمد طه محمد أحمد رئيس تحرير صحيفة «الوفاق» السياسية ومالكها إثر بلاغ تقدم به المواطن عطية محمد سعيد يتهم فيه بإهانة العقيدة الإسلامية لنشره مقالا من الكتاب المذكور. وفي الخصوص، أصدر مجلس الصحافة والمطبوعات السوداني «الجهة المسؤولة عن الصحافة في البلاد» قراراً بإيقاف صحيفة «الوفاق» لمدة ثلاثة أيام اعتبارا من اليوم الخميس «لمخالفته السلوك المهني وقواعده الواردة في لوح الشرف الصحافى المعتمد من اتحاد الصحافيين»، وذلك بنشره المقال المتشكك في نسب الرسول صلى الله عليه وسلم.

    وبالطبع المجلس يعبر عن حط الحكومة وماتريده
    كمال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 08:38 PM

Kamel mohamad
<aKamel mohamad
تاريخ التسجيل: 27-01-2005
مجموع المشاركات: 3181

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: kamalabas)

    بسم الله الرحمن الرحيم


    و الصلاة والسلام علي رسول الله

    وأعوذ بالله من شرور أنفسنا و سيئات أعمالنا

    أما بعد:




    ما تزال صحيفة الوفاق الوطني صحيفة الكفر والنفاق و الزندقة سادرة في غيهاالرافضي تتعمد كل فترة نشر الفتن والولوغ في اعراض الناس وكتابة الاسفاف والتحليلات المريضة ولا احد يردعها كانما المسئولين عن امر الصحافة في
    السودان لا يقرأؤن ولا يسمعون.ان صحيفة النفاق بعد ان ولغت في اعراض امة النبي لم تكتفي ووسوس لها الشيطان ان الختام يجب ان يكون بسب النبي نفسه ولا حول ولا قوة الا بالله وهذا يخرج رئيس تحريرها الزنديق المنافق الرافضي محمد طه محمد أحمد من الاسلام بفعله هذا
    فقد نشرت الصحيفة في الوقت الذي صادف ذكري مولد الرسول صلي الله عليه وسلم مقالا وضيعا لشخص زنديق و منافق وضيع وملعون يشكك فيه في اصل رسول الله وخاتم النبيين
    ولم تكتفي الصحيفة الفاسدة بهذا الامر بل افردت صفحاتها لايام متوالية للخوض في هذا الامر المشين بحجة انها تريد ان تدافع عن النبي كانما هي الحارس الامين وهو اسلوب المنافقين حينما
    يقعون في المحظور وحسنا فعل الاتحاد العام للصحفيين السودانيين حينما اصدر بيانا ادان فيه الصحيفة وعملها غير الصالح واجترارها حديث الافك ليصبح امرا مشاعاولكن يظل ذلك غير كافي اذا لم يتم التوصية بقفل الصحيفة نهائيا ومصادرة أموالها ومحاكمة المرتد الزنديق المنافق الرافضي محمد طه محمد أحمد وتطبيق حد الردة وفق قانون 1991و لامجال أبدا للحصانة في ذلك فسب الرسول صلي الله عليه وسلم يوجب علي الحاكم تطبيق حد القتل تعزيرا بدون استتابةو لابد ان تتخذ الحكومة قرارا بذلك فورالان هذا أمر عظيم لا يقبله أي مسلم يؤمن بالله و اليوم الاخر

    ان صحيفة النفاق وسوء الاخلاق والشذوذ لا يمكن ان تستمر في نشر الفاحشة وسط اهل السودان دون اي رادع يردعها، ان الحكومة التي منحتها الحق في مزاولة العمل يجب ان تحرمها هذا الحق ان كانت فعلا
    حكومة اسلامية تطبق أحكام الشريعة الاسلامية وان لم تكن كذلك فيجب عليها اخلاقيا اسكات هذا الصوت القبيح الشاذ
    وتؤدبها حتي تكون عبرة للاخرين ممن تحدثهم انفسهم بالفاحشة والشذوذوالتطاول علي الرسول صلي الله عليه وسلم والولوغ في اعراض العباد دون مراعاة لحرمة نبي او مسلم.

    ان الشعب السوداني في غني عن معرفة اي المقريزيين سب الرسول كما ان الرسول الكريم الذي اظهر دين الحق وما يزال دينه ظاهرا علي مر القرون، ان الرسول الكريم الذي يتعبد الصالحون بذكر اسمه ليلا ونهارا لا يحتاج الي من يزكيه من المنافقين والشواذ ممن
    انجبتهم عهود الضلال ومذاهب اخر الزمان المنحرفة ،يكفيه تزكية ان الله قرن عبادة الخلق له بذكره ومحبته والصلاة عليه والتأدب مع سيرته لا تعمد نشر الاقاويل البذيئة والمقالات الوضيعة ثم اجترار كل ذلك
    اياما وايام، ان افضل ما يمكن ان يفعلهصاحب الوفاق وكبيرها لكي يكفر عن الجرم العظيم الذي وقعت فيه صحيفته هو ان يقتل نفسه اسفا وندما علي ما حدث وان يجعل من ذلك وسيلة لمقابلة ربه عسي ان
    يكفر عنه هذه الخطيئة وان لم يفعل فليعلم ان كل يوم يعيشه بعد الان هو قطعة من العذاب يلتحف بها الي ان يهلك مذموما مدحورا ثم يخلد في النار حيث يقابل امثاله من قوم فرعون وهامان و المنافقين و قدامي المجرمين و الطغاة من الذين تطاولوا علي الانبياء
    والمرسلين وعتو عتوا كبيرا ثم هلكوا فما بكت عليهم السماء ولا الارض وتلقتهم الملائكة يضربون وجوههم القميئة وادبارهم النجسة بمقامع من حديد ، انه المصير المحتوم لصاحب الوفاق ان لم يرعوي ويقتل نفسه خاصة وانه يعيش حياة بائسة كلها ظلم وفسوق وعصيان وشذوذ فاحت رائحته في كل مكان فليطبق حد القتل تعزيرا علي المرتد المنافق الزنديق محمد طه محمد أحمدو كل من يتطاول علي الرسول صلي الله عليه وسلم أو علي أحد من صحابته الكرام او ينقص من قدر الدين الاسلامي أو يتعرض اليه بالسب

    ولا حول ولاقوة الا بالله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 09:13 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Kamel mohamad)

    هذا استطلاع أجري بموقع هيئة الإذاعة البريطانية (بتأريخ الخميس 05 فبراير 2004) عن حدود حرية التعبير، النتيجة جاءت منطقية للحد البعيد...
    Quote: حرية التعبير عن الرأي:
    يجب أن تكون مطلقة دون أي قيود: 19.79%
    لا تبيح الإساءة لطائفة أو أقلية: 80.21%
    مجموع الاصوات 5558

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-05-2005, 09:16 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: يلومني البعض أنني سألت الأخ الصادق أن يكتب تعليقه على الفيديو الذي أحضره من موقع ولم يكتف بوضع رابطه وإنما وضع الفيديو مرئيا في سودانيز أون لاين بدون أن يعلق عليه.. والسؤال كان أمرا طبيعيا. ما بال هؤلاء البعض لا يعرفون أهمية ضرورة التعليق عن نقل المواد.. ها قد أتت الأخبار من الخرطوم تقول بأن محمد طه محمد أحمد أخطأ عندما نقل من كتاب "المقريزي" بدون أن يضع تعليقه عليه في نفس الموضع في نفس اليوم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 01:02 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    يريد الأخ ياسر الشريف المقارنة بين نقل محمد طه لمقال المقريزي ونقل الأخ الصادق لخبر إعدام السودانيين الستة -رحمهم الله- بالعراق دون تعليق.
    ولياسر أقول ببساطة شديدة:
    - نشر محمد طه لمقال المقريزي مخالفة صريحة للأعراف الصحفية وهذا واضح، قرائن أحوال كثيرة جعلته موضع الشبهات وهذا معلوم، إذا نفى محمد طه تهمة الردة عن نفسه فلن يفلت من عقوبة إجرائية بموجب قانون الصحافة والمطبوعات لخطئه الواضح، وإذا لم ينكر التهمة فهناك مادة من القانون الجنائي السوداني تحاسبه على ذلك.
    - نقل الأخ الصادق لخبر إعدام السودانيين الستة -رحمهم الله- بالعراق لا يشكل مخالفة لأي من قوانين و لوائح المنبر ولا يوجد ما يلزمه بإبداء رأيه. حتى لو كان مؤيدا لما نقله فلا لائحة واحدة من لوائح المنبر تحاسبه على ذلك!

    يعني يا ياسر في الحالتين محمد طه مذنب وفي الحالتين الصادق لم يخالف قوانين المنبر... كفاك ملاحقة للرجل فهذا ليس من حقك وهذه لا يختلف عليها اثنان.
    شكرا والرجاء الانصراف لموضوع المقال.
    أحمد الريح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 01:18 AM

الفاتح وديدي
<aالفاتح وديدي
تاريخ التسجيل: 11-04-2005
مجموع المشاركات: 614

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    أصدر رئيس تحرير صحيفة الوفاق محمد طه محمد أحمد البيان التالي
    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    بسم الله الرحمن الرحيم
    بيان من محمد طه محمد أحمد

    (( هذا بيان للناس وهدي وموعظة للمتقين)) آل عمران
    (( إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون))201- الأعراف،
    صدق الله العظيم
    بيان من محمد طه محمد أحمد
    في ذكري مولد رسول الله صلي الله عليه وسلم، النبي الامي الكريم، الذي نشهد له بالرسالة ونشهد له بالبلاغ المبين الصادق عن ربه، في هذه الذكري المباركة، وبسبب نشر جريدة الوفاق لمقال( الدكتور المقريزي) الذي وجدناه منشوراً علي الانترنت يتجني فيه المقريزي علي الرسول صلي الله عليه وسلم،وبالرغم من اني رددت علي هذا المقال بثلاث مقالات أفند فيها دعاوى المقريزي وادافع فيها عن رسول الله صلي الله عليه وسلم الذي تربيت علي حبه، الا أنه بالرغم من ذلك فهم من نشر ( جريدتي الوفاق) لهذا المقال أني والعياذ بالله أتجني علي رسول الله صلي الله عليه وسلم معاذ الله من ذلك.
    فإني أشهد الله عالم السرائر ، واشهد رسوله والمؤمنين.. أني برئ من كل اعتقاد أو قول او فعل بدر منى أو يبدر من بعد فيه انتقاص من عظمة وشرف وكرم رسول الهدى والرحمة صلي الله عليه وسلم واله وأهل بيته..يدفعني إلى ذلك إيماني الراسخ لايتزلزل بالله إله العالمين، وايماني بان محمد ابن عبد الله رسول الله صلي الله عليه وسلم، المصطفي من ربه خباراً من خيار من انقي واطهر نسب.



    اللهم إني أشهدك أني ما اقدمت علي ذلك إلا دفاعاً عن نبيك ورسولك، واتوب اليك ربي توبة خالصة إن كان فيما اقدمت عليه مايسئ الي حب قلبي رسول الله صلي الله عليه وسلم،فأنت تعلم ولا اعلم وانت علام الغيوب.
    ولأن جريدتي ( الوفاق) كانت هي صلتي باهل السودان المحبين للمصطفي صلي الله عليه وسلم المكثرين من الصلاة عليه، والتى كنت أزينها يومياً بحديث رسول الله صلي الله عليه وسلم الداعى الي وحدة صف المسلمين ( انما ياكل الذئب من الغنم القاصية ) فإنني من بعد كل ذلك اكتب هذا الاعتذار الي مشاعر هؤلاء الذين اطمع في دعواتهم الصالحة، فوالله ماأردت الا الخير. والامر لله من قبل ومن بعد فهو الرحيم الغفور.
    قال تعالي:-
    ( لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم)
    ( فان تولوا فقل حسبي الله لا إله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم)
    صدق الله العظيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 03:37 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: الفاتح وديدي)

    نقلا عن موقع المشكاة
    Quote: أصدر المجلس القومي للصحافة السوداني قرارا بإيقاف صحيفة " الوفاق " السودانية ابتداء من اليوم الخميس 5/5، كما أدان رئيس تحريرها الصحفي محمد طه محمد أحمد«لمخالفته السلوك المهني وقواعده الواردة في لوح الشرف الصحافى المعتمد من اتحاد الصحافيين» وذلك على خلفية نشره لمقال يسيئ للرسول صلى الله عليه وسلم يوم الخميس 21/3 ، وفيما اعتبر المراقبون أن هذا القرار جاء متأخرا جدا، استنكر المطلعون القرار المخفف في شأن الصحيفة واعتبروه غير متناسب إطلاقا مع ما اقترفته الصحيفة بحق رسول الله صلى الله عليه وسلم، وذكروا أن مجلس الصحافة والمطبوعات والجهات الأخرى المختصة تملك صلاحيات أوسع من ذلك، وقارنوا بما حدث لصحيفة " الوطن" السودانية والتي تم إيقافها نهائيا عن الصدور قبل حوالي ثلاث سنوات بموجب قانون الطوارئ ولأسباب لا تمت للعقيدة بصلة.
    وتتواصل اليوم الخميس 5/5 بمحكمة جنايات الخرطوم شمال الجلسة الخاصة بمحاكمة صاحب صحيفة " الوفاق " ورئيس تحريرها وتنظر المحكمة في الدعوى المقدمة من عدد من كبار العلماء والدعاة ضد الصحيفة، وتتواصل أيضا الحشود الجماهيرية التي تطالب بإنزال أقصى العقوبات على صاحب الصحيفة وإيقاف الصحيفة نهائيا عن الصدور

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 03:41 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    نقلا عن موقع المشكاة
    Quote: في أول تعليق على بيان توبة محمد طه محمد أحمد رئيس تحرير صحيفة الوفاق، قال مصدر مقرب من العلماء الذي رفعوا الدعوة القضائية ضد طه إنهم سيواصلون إجراءاتهم القضائية ضده، لأن عريضة الاتهام تحوي ثمانية اتهامات هي: قذف النبي صلى الله عليه وسلم، وقذف أمه ورميها بالزنا، وقذف أبيه ورميه بالفاحشة، وقذف الصحابي عمرو بن العاص رضي الله عنه، وعيب الجناب النبوي وانتقاصه، والطعن في نسب النبي وأصله الشريف، والتشكيك في القرآن ثم التشهير بالجناب النبوي. كما ذكر المصدر أن إعلان التوبة لن يعفي محمد طه من تحمل تبعات القذف والتشهير والتشكيك ومخالفة قوانين النشر، وهذا أمر لا بد أن يقول القضاء فيه كلمته. هذا وتتواصل محاكمة محمد طه اليوم الخميس 5/5/2005 بمحكمة جنايات القسم الشمالي بعد أن تم تأجيلها لأربع وعشرين ساعة.
    الجدير بالذكر أن محمد طه الذي قال في جلسة محكمة الأمس أنه سيقاتل حتى النهاية تراجع وأعلن توبته من إساءة الرسول صلى الله عليه وسلم، وبراءته من كل اعتقاد أو قول أو فعل فيه انتقاص لمكانة الرسول صلى الله عليه وسلم، وكان مما قاله في بيانه الذي نشر بعدد من الصحف السيارة: " أشهد الله عالم السرائر وأشهد رسوله والمؤمنين، أني برئ من كل اعتقاد أو قول أو فعل بدر مني أو يبدر من بعد فيه انتقاص من عظمة وشرف وكرم رسول الهدى والرحمة صلى الله عليه وسلم وآله وأهل بيته"، وقال: "وأتوب إليك ربي توبة خالصة إن كان فيما أقدمت عليه ما يسئ إلى حب قلبي رسول الله صلى الله عليه وسلم".

    أحمد الريّح

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 03:53 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    الشكر أجزله للأخ الفاتح وديدي على إثراء المقال بإضافات قيمة.
    أحمد الريح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 03:59 AM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 34638

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: الفاتح وديدي)

    الحمد لله رب العاليمن
    أخي الفاتح وديدي
    ألف شكر على إيرادك هذا الخبر والذي أظن أنه كاف جدا و ينفي عن محمد طه محمد أحمد الردة عن الدين و سب النبي العظيم ويجب على الناس محاسبته والجكم عليه بما يظهر والله عليم بذات الصدور وليس لأحد عليه من سبيل

    ولكن هذا لا يعنى عدم محاكمته كمسؤول حسب قانون المظبوعات حتى يكون لمن خلفه عبر وعظة في تحمل مسؤولية ما ينشر في صحيفته

    والحمد لله رب العالمين

    تحياتي
    فرانكلي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 04:39 AM

الفاتح وديدي
<aالفاتح وديدي
تاريخ التسجيل: 11-04-2005
مجموع المشاركات: 614

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    هو الواجب المهني وليس سواه ياأصدقاء فالشكر مثنى وثلاث لمن امتدح صنيعي في إيراد ما أتيح لي من معلومة متى وأين ما توفرت .. وإيفاء للوعد بنشر الحلقات الثلاثة من سلسلة ردود محمد طه على المقريزي قمت بتنزيل الحلقة الأخيرة من هذه السلسلة ويمكن الرجوع له في بوست التظاهرات أو إعادة نشره في كوتيشن على هذا البوست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 05:42 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: الفاتح وديدي)

    نقلاً عن الصحافة عدد اليوم الخميس 5/5/2005
    Quote: محاكمة محمد طه ... إلى أين نتجه ؟
    عادل الباز

    منذ ان بدأت قضية الاستاذ محمد طه تأخذ منحى قانونيا رأينا ان نكف عن التعليق حتى يقول القضاء كلمته . ولازلنا عند هذا الموقف.
    بالامس قررت الذهاب للمحكمة فى الخرطوم شرق لمشاهدة وقائع مايجرى فى الجلسة الاولى لمحاكمة الاخ محمد طه محمد احمد، صاحب صحيفة الوفاق .
    حوالى التاسعة صباحا، شاهدت استعدادت غير عادية للشرطة امام بوابة المحكمة، فسألت ان كنت قد اخطأت عنوان المحكمة، فأبلغونى ان العنوان صحيح، وهذه استعدادات تحسبا لاى فوضى يمكن ان تدب فى المكان بسبب المحاكمة. غادرت لمشوار فى بحرى فرأيت لافتات معلقة كتب عليها ( سارعوا لحضور محاكمة المرتد محمد طه). لقد اصدروا الحكم باكرا. اذًا ماجدوى الذهاب للمحكمة؟ .
    عدت ادراجى بعد ساعة ونصف الى مقر المحكمة فوجدت المكان قد امتلأ عن آخره بالمدعوين لحضور المحاكمة، والشرطة ترابط فى المكان متحفزة مع ترقب حذر من اندلاع مظاهرات . باختصار، اجواء مكهربة تماما . ياترى كيف تجرى العدالة فى ظل هذا الجو؟ . طرحت هذا السؤال على نفسى وانا اتقدم للبوابة الرئيسة التى اغلقت تماما امام الصحفيين، فظللنا نرابط خارج المكان زهاء الساعتين .
    فى هذا الوقت استغرقتنى حالة تأمل . فرأيت ان افضل مافعله مكفرو محمد طه انهم ارتضوا ان يذهبوا للقضاء، وهذه خطوة فى الاتجاه الصحيح. ان المعيار الصحيح والفارق بين الفوضى والاستقرار هو حكم القانون، فإذا ما ارتضينا حكم القانون، فسنكون بدأنا اولى خطوات بناء دولة تقوم على اسس سليمة وعادلة. اما اذا ما قررنا ان نأخذ القانون بأيدينا ونمارس الارهاب على العدالة، فإن تلك هى حافة الهاوية .لن يكون الخلاف بيننا فى عدالة القانون اواستقامته، فإن لكل الحق في ان يمجده او ينتقده ، لكن حتى نناضل ضده ونغيره فإن الالتزام به هو الفعل الوحيد الذى يعصم البلاد من الفتن .
    لقد ذهب من ذهب بالقضية الى المحكمة والآن الكلمة للقضاء وحده، فما جدوى حشد الحشود للتظاهر امام المحكمة ؟ اذا كان التأثير على العدالة هو غاية من حشدوا، فإن من شأن ذلك ان يلقى بظلالٍ كثيفة تؤثر على مسار القضية كلها، وقد تنحرف بها. ان الثقة فى عدالة القضاء والقوانين التى تحاكمنا اليها كفيلة بأن تحق الحق . غير ذلك فما جدوى اللجوء اليهما اصلا؟.اذا قبلنا بذلك وذهبنا لممارسة ضغوط من اى نوع على القضاء، فإن ذلك يقدح فى مبدأ قبولك بتحكيمه طالما انك تعتقد ان استجابته للهتافات اقوى من استجابته لنداء ضميره .
    ان الثقة فى عدالة القضاء السودانى وحكمته هى التى نصارع العالم من اجلها الآن .
    لقد كانت اولى قضايانا مع القرار 1593 انه يقدح فى مصداقية القضاء السودانى، وفى هذا الوقت يأتى من يعطى العالم دليلا على ان القضاء يُستهدَف بالضغوط، وان فئة من الناس بالحشود تسعى لارهابه فتثبت التهمة.
    اننا مقبلون على وضع لابد ان نتواضع فيه على وضع قانونى، اما ان نقبل به جميعا او نقرر بمحض ارادتنا الانزلاق للفوضى. واذا ما انزلقت البلاد الى اتون الفوضى، فإن الحريصين على الدين والدعوة لن يجدوا وطنا يدعون فيه ،ولا اناسا يدعونهم للدخول الى دين الله . ببساطة، سيرث الجميع الارض الخراب. فأين ياترى مصلحة الدين؟ .
    ما نحن مقبلون عليه هى اوضاع شديدة التعقيد، فرضتها اتفاقية السلام، فهنالك نظامان فى دولة واحدة، احدها يحتكم للشريعة الاسلامية والآخر يحتكم الى قانون علمانى وضعى.
    سيلقى هذا الوضع بظلاله على مجمل الاوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية بالبلاد. سيأتى شركاء فى السلطة لهم دينهم وعاداتهم وتقاليدهم، فإذا لم نضع مساحة لفهم الآخر واستيعابه من ناحية التوافق معه على مرجعية لحسم الخلاف، فكل ما انجزناه فى اتفاقية السلام سيذهب هباء. . اذا ما كنا سنحتكم لما تواثقنا عليه من قانون ودستور فإن ذلك من شأنه ان يعزز السلام واستقرار البلاد،اما اذا كنا سنلجأ لتجاوز القوانين، فإن وضعا كارثيا سيحيق بنا دون ادنى شك .
    ان مايجرى الآن من محاكمة للاخ محمدطه، هو مشهد اول للطريقة التى سندير بها خلافاتنا السياسية والدينية مهما عظمت. فإذا كانت النتيجة ان القانون سيأخذ مجراه، فقد سلمنا جميعا، وبغير ذلك فسلام على السلام، بل وسلام على السودان نفسه .

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 05:45 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    نقلاً عن الصحافة عدد اليوم الخميس 5/5/2005
    Quote: الشرطة فرقت متظاهرين حاولوا اقتحام المحكمة
    بدء محاكمة «الوفاق» وسط إجراءات أمنية مشددة
    الخرطوم/نهي عمر الشيخ

    بدأت أمس بمحكمة الخرطوم شمال، وسط اجواء مشحونة بالغضب والتوتر، واجراءات امنية مشددة وفي جلسة مغلقة، محاكمة رئيس تحرير صحيفة «الوفاق» الزميل محمد طه محمد احمد، المتهم من النيابة بإهانة العقائد الدينية والإخلال بالواجب الصحفي عقب نشره مقالا من كتاب للمقريزي يشكك فيه بنسب الرسول صلي الله عليه وسلم. ووصل طه الي قاعة المحكمة تحت حراسة مشددة من جانب الشرطة. في وقت اغلقت فيه تظاهرة أمّها العشرات من العلماء وأئمة المساجد ومئات المواطنين الطريق المؤدى الي مقر المحكمة التي اقتصرت اجراءاتها علي حضور هيئة الاتهام والمتحري فقط ودون وجود لممثلي دفاع.
    ورفع المئات من المتظاهرين لافتات تطالب بإقامة حد الردة علي المتهم في سبيل نصرة عرض الرسول صلي الله عليه وسلم واغلاق صحيفة الوفاق التي يرأسها، ووزعت بيانات تشجبه ممهورة باسم جماعة احباب الرسول وتليت فتاوي من جانب مؤسسات دينية علي المتظاهرين الذين حاولوا اقتحام المحكمة في غضب وتوتر ظاهرين، غير ان قوات الشرطة تصدت لهم مستخدمة الغاز المسيل للدموع. وظلت الحشود حتي نهاية الجلسة مرابطة امام المحكمة ولم تتفرغ الا بعد مناشدة من قبل بعض رجال الدين. وقال عضو هيئة الاتهام شيخ الدين التويم للصحافيين عقب الجلسة ان الهيئة استندت في اتهامها علي الصحيفة والفقرات التي ورد فيها سب الرسول صلى الله عليه وسلم، والتشكيك في نسبه. واوضح ان الجلسة استمع خلالها رئيس المحكمة القاضي عصمت سليمان حسن، الي اقوال المتحري في البلاغ فيما خصصت جلسة اليوم للاستماع الي إفادات الشاكي، عطيه محمد سعيد، الذي يمثل مجموعة من هيئة علماء السودان ورابطة الائمة والدعاة.
    من جانبه اصدر محمد طه أمس بياناً تبرأ فيه من كل قول افعل بدر منه فيه انتقاص من عظمة وشرف الرسول «ص» واعتذر عن ما نسب اليه.

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 08:20 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    ليت البيان الذي أخرجه محمد طه محمد أحمد يخلصه من هذه الورطة التي وقع فيها عندما سمح في صحيفته بنشر مادة استخرجها من الشبكة بإسم شخص آخر لا أحد يعرف من هو على وجه التحديد.. لقد قرأت البيان.. وهذا اتجاه حكيم من محمد طه فالقانون السوداني [قوانين سبتمبر بتعديل الترابي إلى قانون 1991 الجنائي] واضح.. فالآية 126 تسمح بعقوبة القتل على من يرتد.. وكما قلت في مداخلت سابقة فإن محمد طه قد أخطأ عندما نقل المادة بدون أن يرفقها بتعليق.. [تماما كما قام الأخ الصادق هنا بنقل مادة مستفزة وهي شريط إعدام السودانيين الستة بدون أن يعلق عليها، وعليه أن يكتب بيانا يوضح فيه أنه لم يكن يقصد هذا، وسيشفع له عندنا تاريخه وموقعه في البورد، تماما كما شفع لمحمد طه موقعه في الجبهة والحركة الأخوان المسلمين منذ المدرسة الثانوية أو ما قبلها..

    فاصل.. موضوع جديد..

    منذ أن أطلت محنة محمد طه محمد أحمد تراودني أفكار وتساؤلات أريد أن أشارك فيها قراء سودانيز
    أونلاين..

    لنفرض أن أحد أعضاء الحركة الشعبية مسلم، لا يهم لو كان جنوبيا أو شماليا.. ولكن لنفرض أنه قرر الخروج من الدين الإسلامي، وأعلن ذلك، ثم ذهب للكنيسة لتعميده عضوا بالمجمع الكنسي الكاثوليكي مثلاً.. ونشر الأمر في خرطوم مونيتور، وقال "باسم الآب والإبن والروح القدس أشكر كل الذين صلوا من أجل عودتي إلى دين الحق، وتركت ما كنت عليه من ديانة باطلة في نظري الآن حسب فهمي الجديد للديانة المسيحية".. ماذا سيكون موقف الحكومة البشيرية منه؟؟

    سؤال يحيرني..
    هل ستسمح الحكومة بمظاهرات التحشيد الطالبية والطالبانية التي تطالب "الحد الحد لمن يرتد" كما فعلت مع محمد طه رئيس تحرير جريدة الوفاق، ثم تدخله إلى قاعة محكمة من المحاكم؟؟ علما بأن هذا الشخص قد ارتد بالفعل عن الدين الإسلامي، وحالته ليست كحالة محمد طه، وعلما بأن الشريعة الإسلامية واضحة في مسألة المرتد كما سمعنا من الشيخ عبد الجليل النذير الكاروري إمام مسجد الشهيد في صلاة الجمعة الفائتة التي كان المشير الرئيس البشير حاضرا لها، وكما قلت مادة الردة 126 واضحة..

    أرجو من الإخوة التكفيريين في هذا البورد أن يدلوا بدلوهم..

    ماذا سيكون موقف السودان في الأمم المتحدة ومجلس الأمن لو عرف أن أحد أعضاء الحركة الشعبية التي فاوضت حكومة الخرطوم ووصلت معها إلى اتفاقية سلام يتعرض إلى حملة تكفيرية مسعورة؟؟؟

    موقف بايييييييخ على قول عادل إمام!!! أم أن الحكومة حتقول: "والله أنا ما شفتش حالة بتاعة ردة هنا.. الشخص دا حر يعمل ما يريد؟؟ والدستور بتاع 98 ذاتو يقول بحرية الأديان في السودان..

    عندها ألا يحق للسودانيين المثقفين أن يرفعوا قضية دستورية ضد المادة 126 حتى لا يتعرض محمد طه أو جمال عبد الرحمن أو أي شخص لمثل هذه الحالة المزرية؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 09:42 AM

Bashasha
<aBashasha
تاريخ التسجيل: 08-10-2003
مجموع المشاركات: 18949

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: ألم أقل لك أنّك لا تقرأ يا بشاشا؟!


    هوماقراية، هوفهم لماتم قراءته!

    لوفاكر انو في النظام العدلي الامريكي، الحكومة ممكن تعتقل ولاتحاكم زول بي سبب راي نشرو بالذات في مسائل الاعتقاد، فانت مش مافاهم حاجة، بل ماقريت حاجة خالص!

    بماانو فهم الكلام المكتوب مشكلة، بالذات لي نوع ذهنيتك الظلامية دي، فجيب لي مثال واحد يقارب ماحدث لمحمد طه، في امريكا.

    فبطل تضليل للناس، وايحاء كيف نظام عدلكم القرقوشي الظلامي قريب من النظام الامريكي!

    ذي ماذكرت قبل كده، مرة استمعت لي برنامج موضوعو:
    GOD is a Jacka000 والاصفار من عندي لاني ماقدرت اكتب الكلمة من دون كلام ذي ده، حتي يلفت نظر زول!

    في كل المحطات عادي جدا جدا، ممثلي اتحاد الملحدين يجو او يتكلمو عن الحادم، بل يهاجمون ويسخرون من المؤمنين بالاديان او وجود رب، من دون الحادهم مايكون جريمة، يعاقب عليها القانون!

    بل علي العكس الالحاد والكفر والدعوة ليهو، حق قانوني مكفول بنص الدستور!

    اوعشان مثل هذا الفهم لي قيمة الحرية، هم بعدما اخضعوا الارض، هاهم يستعمرون الكواكب الاخري، وانتو ياكافي البلا، حتي كوادركم او دعاتكم، بل اباءكم المؤسسين، ماقادرين توفرو ليهم حد ادني من الحرية!

    لوده حاصل جمع طرحكم، فمافاهم، انت مارق بالشغلة دي؟

    شئ مضحك فعلا، انك تظل دائر حول نفسك، اوتتخيل روحك ماشي حتة!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 12:48 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Bashasha)

    يؤسفني أنّك لا تقرأ بوعي يا بشاشا، أكاد أجزم أنّك لم تًُعمل عقلَك بغرض الفهم الصحيح لما نقلته عن التعديل الأول للدستور الأمريكي، أما العلاقة بينه وبين ما نحن بصدده فلن أشرحها لك، اجتهد قليلاً لفهم ما يُكتب، وحتى ذلك الحين، يبقى تعقيبك الأخير شاهداً على تشددك المفرط. كيف جاز لك أن تفهم أنّي أقصد أن القانون الأمريكي يمنح الحكومة الحق في منع انتقاد الأديان؟!
    وعلى أيّة حال، لن تثنيني مداخلاتك الإيحائية عن المجاهرة برأيي كيفما أشاء (في إطارالذوق السليم طبعاً).
    Quote:
    تأجيل محاكمة " الوفاق " إلى الثلاثاء 10مايو
    الخرطوم: المشكاة 5/5 25/3/1426
    واصلت محكمة الخرطوم شمال الجنائية في جلستها الثانية صباح اليوم الخميس 5/5 النظرفي الدعوى المقدمة من مجموعة من العلماء والدعاة ضد صحيفة " الوفاق " السودانية بسبب نشرها مقالا فيه إساءات لرسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم، وقد استمعت المحكمة اليوم لأقوال الشاكي الأول الشيخ عطية محمد سعيد عضو هيئة علماء السودان، كما استوضحت آراء مجموعة من العلماء حول ما ورد في الصحيفة بحضور رئيس تحرير " الوفاق " وصاحبها الصحفي محمد طه محمد أحمد، وقد أدلى الشيخ الدكتور عبد الحي يوسف رئيس قسم الثقافة الإسلامية وأحد مقدمي العريضة ضد " الوفاق " بإفاداته عن أسئلة قاضي المحكمة.
    يُجدر بالذكر أن المحكمة لازالت تواصل جلساتها بصورة مغلقة وسط إجراءات أمنية مشددة، وقد تواصل توافد الجماهير خارج القاعة بصورة مكثفة أكثر من يوم أمس، حيث تقاطرت الجماهير بلافتاتها وهتافاتها لليوم الثاني على التوالي مطالبة المحكمة بإعدام صاحب الصحيفة لتطاوله على مقام النبوة وإغلاق الصحيفة نهائيا.
    هذا وقد رفعت المحكمة جلستها إلى يوم الثلاثاء 10/5/2005 لتواصل استجواب بقية الشهود.

    أحمد الريّح

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 12:59 PM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    الأخ أحمد الريح
    بعد التوضيحات التي وردت عن أسرة الوفاق وبيان الأستاذ محمد طه محمد
    أحمد أرجو أن تنطوي هذه الصفحة خصوصا وأن الرجل تعرض للتكفير
    وأهدار الدم ولعلك شعرت برزاز ا تكفير ه يصل المنبر
    وحتي أكون أكثر دقة نرجو أن نبعد عن الرجل مسألة سؤ القصد وتبيت النية
    وتعمد الأساءة .... ونحصره في ـدائرة مسؤليته ... أما المقريزي فليتحمل مسؤلية ماكتب .. تجاهلا
    وأعر اضا أو ضحدا وتفنيدا....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 01:21 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: kamalabas)

    عزيزي كمال عباس
    القضية عندي -منذ بدأت- مدي حدود حرية التعبير، وبالرجوع لما خطه قلمي في هذا الأمر تجد أنّي لم أعمد (لتكفير) محمد طه محمد أحمد بل كتبت:
    Quote: ورغم أني لست من أنصار محاسبة نوايا محمد طه محمد أحمد رغم أن قرائن أحوال كثيرة تشير لاعتناقه مذهب الشيعة معلوم التطرف مما يزيد الشكوك حول نية نشره للمقال، إلا أني مع محاكمته وتجريمه حتى لا تكون سابقته ديدنا لهواة الفتن ومتحيني الفرص
    Quote: القضية الأساسية عندي هي قضية النشر أما الردة فما أسهل أن ينفيها طه عن نفسه بعرض مقاله للمحكمة أو إنكار اقتناعه بما جاء في مقال المقريزي مثار الجدل.
    صدقني يا كمال، لقد انتهت عندي قضية محمد طه ببيانه الواضح، لكن قضية حدود حرية الصحافة ستبقى مفتوحة طالما اختلف الجميع على الخطوط الحمراء التي لا يمكن تجاوزها.
    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 07:03 PM

عبدالعظيم عبدالله
<aعبدالعظيم عبدالله
تاريخ التسجيل: 20-03-2004
مجموع المشاركات: 683

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    اللهم اقطع لسان كل من يتطاول على مقدساتنا بكلمة باطلة انك انت القوي الجبار
    انني ادين كاتب المقال ورئيس تحرير جريدة الوفاق واطالبهما بالاعتذار تكرارا .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 07:09 PM

kamalabas
<akamalabas
تاريخ التسجيل: 07-02-2003
مجموع المشاركات: 10673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    شكرا الأخ أحمدالريح
    نعم أنك لم تكفر الرجل ولكن غيرك فعل ولم تؤيدردود الأفعال المتشنجة والأعتداءت وقد دعوت لمحكمة عادلة للرجل ولكن غيرك لم يفعل
    ... تعالت الهستريا والهتافية وطغي صوت العاطفة مما جعلنا نخشي أن يذهب
    الرجل ضحية للصراع بي الشعبي والوطني والمزايدات بين الأنقاذ وبين
    من يقف علي يمينها من قوي أسلامية ....هذا مع توقعي بأن يمتص جناح
    علي عثمان هذه الحالة ويحمي أبرز مناصريه وقد بدأت مؤشرات ذلك في
    قرار مجلس الصحافة والمطبوعات والذي قال لتيار التكفير والمحا كم قد
    حاسبنا الرجل وهذا هو حجم الخطاء وهذه هي العقوبة...
    وقد تستمر حالة أستعراض الأوزان وجرعات التدين بين التيارات التي
    ترفع الخطاب الديني ومعها تستمر حالة الهياج العفوي غير المسيس
    لفترة ثم تنحسر خصوصا بعد تبين أن الرجل قد نشر المقال المعني
    بخطاء حساب وسؤ أدارة لم يكن تلميع مقريزي وتأييد حريته في التعبير
    دافعه ...محمد طه مهما كان تشيعه فأنه لن يخرج عن دائر خلاف يوم
    الثقيفة ومقتل الخليفة الثالث وكربلاء والجمل ومقتل الحسين وما فعله
    يزيد ألا أنه والشيعة الأثناء عشرية يحترمون ويقدرون الرسول وهو ليس
    شخصية خلافية عندهم هذا أذا صحت نظرية تشيع الرجل نمطيا...
    الرجل لايمكن- بمقياس الحساب -أن يخسر قارئه ويقف ضد التيار أذا نظرنا
    للمسألة بمنظار الربح والخسارة ....
    بيان الرجل قد حسم الجدل لصالحه وجعله يكسب نقطة في الصراع وفي السجال
    وفي ميدان أثبات حسن النية ...
    مسألة حرية التعبير ,, وحدوده ومقياسه والخط الفاصل بين حرية التعبي
    وأحترام المقدسات وكيف التصدي لمن يسئ فقد أبنت فيها رأي في مداخلة قديمة أعدتها هنا ...وأعتقد أن الصراع والجدل صحي وأن لم يحسم بعد
    ألايمكن أن تستغل قضية أحترام المقدسات لجر الرأي وتكميم الأفواه ..ألا
    يمكن تستغل مسألة حرية التعبير للأساء للمقدسات والأعراق وأهانتها
    وتشويهها ....?
    كمال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 07:25 PM

merfi
<amerfi
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 685

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: ... تعالت الهستريا والهتافية وطغي صوت العاطفة مما جعلنا نخشي أن يذهب
    الرجل ضحية للصراع بي الشعبي والوطني والمزايدات بين الأنقاذ وبين
    من يقف علي يمينها من قوي أسلامية ....هذا مع توقعي بأن يمتص جناح
    علي عثمان هذه الحالة ويحمي أبرز مناصريه وقد بدأت مؤشرات ذلك في
    قرار مجلس الصحافة والمطبوعات والذي قال لتيار التكفير والمحا كم قد
    حاسبنا الرجل وهذا هو حجم الخطاء وهذه هي العقوبة...


    Well said, Kamal.
    Here is my two cents on this.
    I think this whole thing may serve an other issue that is behind the scenes now.
    In order to convince the world that Sudan HAS a very good judicial system, the Inghaz (Taha Camp) will use this event (if it wasn't planned that way) to convince the world that Sudan juduial system can take care of even the extreme events like this one. Mohd. A. Taha will be cleared in this very important conviction by Inghaz interfering, somehow, to show that they have a very good judical system to protect individual rights to speak and freedom of thought
    Then the world should not doubt that Inghaz can take care of bringing to court whose who were accused of crimes in Darfur. Of course it will help if the accused has repended (as he apparently did).. Then the world has nothing to doubt about Sudan taking care of the those accused of crimes in Darfur

    Just a thought

    (عدل بواسطة merfi on 05-05-2005, 07:34 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 08:18 PM

Kamel mohamad
<aKamel mohamad
تاريخ التسجيل: 27-01-2005
مجموع المشاركات: 3181

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: merfi)

    الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام علي من لا نبي بعده


    يجب تطبيق حد القتل تعزيرا علي هذا الزنديق المنافق المرتد الرافضي محمد طه محمد أحمد وذلك وفق أحكام الكتاب و السنة لمن يؤمن بالله و اليوم الاخر لأن سب الرسول صلي الله عليه و سلم أمر يستوجب القتل دون استتابة و هناك أجماع من علماء أهل السنة و الجماعة في حكم القتل و الأدلة الشرعية تجدها كالتالي:


    أولا لقد أعلى الله شأن نبيه صلى الله عليه وسلم دينا ودنيا:





    فقال تعالى: {ما كان محمد أبا أحد من رجالكم و لكن رسول الله و خاتم النبيين و كان الله بكل شيء عليما} (40) الأحزاب.


    و قال تعالى : {محمد رسول الله و الذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله و رضوانا سيماهم في وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم في التوراة و مثلهم في الإنجيل كزرع أخرج شطأه فآزره فاستغلظ فاستوى على سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار وعد الله الذين آمنوا و عملوا الصالحات منهم مغفرة و أجرا عظيما} (29) الفتح.


    قال تعالى: { آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه و المؤمنون كل آمن بالله و ملائكته و كتبه و رسله لا نفرق بين أحد من رسله و قالوا سمعنا و أطعنا غفرانك ربنا و إليك المصير} (285) البقرة.


    قال تعالى: {إن الله و ملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه و سلموا تسليما} (56) الأحزاب.


    وقال تعالى: {إن أولى الناس بإبراهيم للذين اتبعوه و هذا النبي و الذين آمنوا و الله ولي المؤمنين} (6 آل عمران.


    قال تعالى: {يا أيها النبي إنا أرسلناك شاهدا و مبشرا و نذيرا} (45) الأحزاب.


    قال تعالى: {لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رءوف رحيم} (12 التوبة


    قال تعالى: {يا أيها النبي حسبك الله و من اتبعك من المؤمنين} (64) الأنفال.


    قال تعالى: {النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم و أزواجه أمهاتهم....} (6) الأحزاب

    وكرمه أعلى التكريم وأرفعه صلى الله عليه وسلم :


    فقال تعالى: {سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا إنه هو السميع البصير} (1) الإسراء.


    قال تعالى: {الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب و لم يجعل له عوجا} (1) الكهف.


    قال تعالى: {تبارك الذي نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا} (1) الفرقان.


    قال تعالى: {هو الذي ينزل على عبده آيات بينات ليخرجكم من الظلمات إلى النور و إن الله بكم لرءوف رحيم} (9) الحديد.

    وأمر باتباعه وطاعته والإيمان به صلى الله عليه وسلم:
    فقال تعالى: {فآمنوا بالله و رسوله النبي الأمي الذي يؤمن بالله و كلماته و اتّبعوه لعلكم تهتدون} (15 الأعراف.


    قال تعالى: {و أطيعوا الله و أطيعوا الرسول و احذروا فإن توليتم فاعلموا أنما على رسولنا البلاغ المبين} (92) المائدة.


    قال تعالى: {قل أطيعوا الله و أطيعوا الرسول فإن تولوا فإنما عليه ما حمل و عليكم ما حملتم و إن تطيعوه تَهتدوا و ما على الرسول إلا البلاغ المبين} (54) النور.


    قال تعالى: {وما آتاكم الرسول فخذوه و ما نهاكم عنه فانتهوا و اتقوا الله إن الله شديد العقاب} (7) الحشر


    قال تعالى: {لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله و اليوم الآخر و ذكر الله كثيرا} (21) الأحزاب

    وأمر المؤمنين بعظيم الأدب معه صلى الله عليه وسلم:


    فقال تعالى: {يا أيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي و لا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض أن تحبط أعمالكم و أنتم لا تشعرون} (2) الحجرات.


    قال تعالى: {إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة و أجر عظيم} (3) الحجرات.


    قال تعالى: {يا أيها الذين آمنوا لا تدخلوا بيوت النبي إلا أن يؤذن لكم إلى طعام غير ناظرين إناه و لكن إذا دعيتم فادخلوا فإذا طعمتم فانتشروا و لا مستأنسين لحديث إن ذلكم كان يؤذي النبي فيستحي منكم و الله لا يستحي من الحق....} (53) الأحزاب.


    قال تعالى: {و ما كان لكم أن تؤذوا رسول الله و لا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا إن ذلكم كان عند الله عظيما} (53) الأحزاب.

    وحذر تحذيرا شديدا من إيذائه ولو بأقل القليل:


    فقال تعالى: {و منهم الذين يؤذون النبي و يقولون هو أذن قل أذن خير لكم يؤمن بالله و يؤمن للمؤمنين و رحمة للذين آمنوا منكم و الذين يؤذون رسول الله لهم عذاب أليم} (61) التوبة.


    قال تعالى: {ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى و يتّبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى و نصله جهنم و ساءت مصيرا} (115) النساء.


    قال تعالى: {إن الذين كفروا و صدوا عن سبيل الله و شاقوا الرسول من بعد ما تبين لهم الهدى لن يضروا الله شيئا و سيحبط أعمالهم} (32) محمد.

    ولكن السنة الكونية أن هناك أعداء له صلى الله عليه وسلم :


    قال تعالى:{وكذلك جعلنا لكل نبي عدوا شياطين الإنس و الجن يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا ولو شاء ربك ما فعلوه فذرهم وما يفترون} (112) الأنعام.
    قال تعالى: {و كذلك جعلنا لكل نبي عدوا من المجرمين و كفى بربك هاديا و نصيرا} (31)الفرقان.

    ثانيا: حكم السب ومناطه:


    قال ابن تيمية في الصارم المسلول ج: 3 ص: 978...وما بعدها:
    قال القاضي عياض " جميع من سب النبي أو عابه أو ألحق به نقصا في نفسه أو نسبه أو دينه أو خصلة من خصاله أو عرض به أو شبهه بشئ على طريق السب له والإزراء عليه أو البغض منه والعيب له فهو ساب له و الحكم فيه حكم الساب يقتل ولا نستثن فصلا من فصول هذا الباب عن هذا المقصد ولا نمتر فيه تصريحا كان أو تلويحا وكذلك من لعنه أو تمنى مضرة له أو دعا عليه أو نسب إليه ما لا يليق بمنصبه على طريق الذم أو عيبه في جهته العزيزة بسخف من الكلام وهجر ومنكر من القول وزورا أو عيره بشئ مما يجري من البلاء والمحنة عليه أو غمضه ببعض العوارض البشرية الجائزة والمعهودة لديه قال هذا كله إجماع من العلماء وأئمة الفتوى من لدن أصحابه وهلم جرا. .


    وقال ابن القاسم عن مالك من سب النبي قتل ولم يستتب قال ابن القاسم أو شتمه أو عابه أو تنقصه فانه يقتل كالزنديق وقد فرض الله توقيره وبره , وكذلك قال مالك في رواية المدنيين عنه من سب رسول الله أو شتمه أو عابه أو تنقصه قتل مسلما كان أو كافرا ولا يستتاب, وروى ابن وهب عن مالك من قال إن رداء النبي ويروى إزاره وسخ وأراد به عيبه قتل , وذكر بعض المالكية إجماع العلماء على أن من دعا على نبي من الأنبياء بالويل أو بشيء من المكروه انه يقتل بلا استتابة.


    وذكر القاضي عياض أجوبة جماعة من فقهاء المالكية المشاهير بالقتل بلا استتابة في قضايا متعددة أفتى في كل قضية بعضهم منها رجل سمع قوما يتذاكرون صفة النبي إذ مر بهم رجل قبيح الوجه واللحية فقال تريدون تعرفون صفته هي صفة هذا المار في خلقته ولحيته , ومنها رجل قال النبي كان اسود , ومنها رجل قيل له لا وحق رسول الله فقال فعل الله برسول الله كذا قيل له ما تقول يا عدوا الله فقال اشد من كلامه الأول ثم قال إنما أردت برسول الله العقرب قالوا لا يقبل لأن إدعاءه للتأويل في لفظ صراح لا يقبل لأنه امتهان وهو غير معزر لرسول الله ولا موقر له فوجبت إباحة دمه , ومنها من قال إن سألت أو جهلت فقد سأل النبي وجهل , ومنها متفقه كان يستخف بالنبي ويسميه في أثناء مناظرته اليتيم ويزعم أن زهده لم يكن قصدا ولو قدر على الطيبات لأكلها وأشباه هذا.


    قال عياض فهذا الباب كله مما عده العلماء سبا وتنقصا يجب قتل قائله لم يختلف في ذلك متقدمهم ومتأخرهم وان اختلفوا في حكم قتله.

    وكذلك قال أبو حنيفة وأصحابه فيمن تنقصه أو برئ منه أو كذبه انه مرتد وكذلك قال أصحاب الشافعي كل من تعرض لرسول الله بما فيه استهانة فهو كالسب الصريح فان الاستهانة بالنبي كفر وهل يتحتم فيه قتله أو يسقط بالتوبة على الوجهين.

    وقد نص الشافعي على هذا المعنى..


    فقد اتفقت نصوص العلماء من جميع الطوائف على أن التنقص به كفر مبيح للدم...


    ولا فرق في ذلك بين أن يقصد عيبه والازراء به أو لا يقصد عيبه لكن المقصود شيء آخر حصل السب تبعا له أو لا يقصد شيئا من ذلك بل يهزل ويمزح أو يفعل غير ذلك فهذا كله يشترك في هذا الحكم إذا كان القول نفسه سبا فان الرجل يتكلم بالكلمة من سخط الله تعالى ما يظن أن تبلغ ما بلغت يهوي بها في النار ابعد مما بين المشرق والمغرب..


    ومن قال ما هو سب وتنقص له فقد أذى الله ورسوله وهو مأخوذ بما يؤذي به الناس من القول الذي هو في نفسه أذى وان لم يقصد أذاهم...

    ألم تسمع إلى الذين قالوا {إنما كنا نخوض ونلعب}

    فقال الله تعالى: {أبالله و آياته ورسوله كنتم تستهزئون لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم}

    وهذا مثل من يغضب فيذكر له حديث عن النبي أو حكم من حكمه أو يدعى لما سنه فيلعن ويقبح ونحو ذلك...


    وقد قال تعالى: {فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما}

    فأقسم سبحانه بنفسه أنهم لا يؤمنون حتى يحكموه ثم لا يجدون في نفوسهم حرجا من حكمه فمن شاجر غيره في أمره وحرج لذكر رسول الله حتى أفحش في منطقة, فهو كافر بنص التنزيل ولا يعذر بأن مقصوده رد الخصم فان الرجل لا يؤمن حتى يكون الله ورسوله أحب إليه ممن سواهما وحتى يكون الرسول أحب إليه من ولده ووالده والناس أجمعين.أ.هـ

    ثالثا: سب الرسول صلى الله عليه وسلم من أعظم الضرر في الدين :


    قال ابن تيمية في الصارم المسلول ج: 2 ص: 38
    إن المعاهد له أن يظهر في داره ما شاء من أمر دينه الذي لا يؤذينا والذمي ليس له إن يظهر في دار الإسلام شيئا من دينه الباطل وان لم يؤذنا فحاله اشد....

    إن الذمّي إذا سب الرسول أو سب الله أو عاب الإسلام علانية فقد نكث يمينه وطعن في ديننا لأنه لا خلاف بين المسلمين وانه يعاقب على ذلك ويؤدب عليه.....


    و قال في الصارم المسلول ج: 2 ص: 46
    و لا ريب أن من اظهر سب الرسول من أهل الذمة و شتمه فانه يغيظ المؤمنين و يؤلمهم أكثر مما لو سفك دماء بعضهم و أخذ أموالهم فإن هذا يثير الغضب لله والحمية لله و لرسوله و هذا القدر لا يهيج في قلب المؤمن غيظا أعظم منه بل المؤمن المسدد لا يغضب هذا الغضب إلا لله.....
    و فى الصارم المسلول ج: 2 ص: 453

    أما سب الرسول والطعن في الدين ونحو ذلك فهو مما يضر المسلمين ضررا يفوق ضرر قتل النفس واخذ المال من بعض الوجوه فانه لا ابلغ في إسفال كلمة الله وإذلال كتاب الله وإهانة كتاب الله من أن يظهر الكافر المعاهد السب والشتم لمن جاء بالكتاب..(وهو الرسول).....
    الصارم المسلول ج: 2 ص: 462


    إن إظهار سب الرسول طعن في دين المسلمين و إضرار بهم ومجرد التكلم بدينهم ليس فيه إضرار بالمسلمين فصار إظهار سب الرسول بمنزلة
    المحاربة.....
    الصارم المسلول ج: 3 ص: 940
    إن ظهور الطعن في الدين من سب الرسول ونحوه فسادا عريض وراء مجرد الكفر فلا يكون حصول الإسلام ما حيا لذلك الفساد....
    وفى مجموع الفتاوى ج: 14 ص: 120
    و كذلك تكذيب الرسول بالقلب و بغضه و حسده و الاستكبار عن متابعته أعظم إثما من أعمال ظاهرة خالية عن هذا كالقتل و الزنا و الشرب و السرقة و ما كان كفرا من الأعمال الظاهرة كالسجود للأوثان و سب الرسول و نحو ذلك فإنما ذلك لكونه مستلزما لكفر الباطن و إلا فلو قدر أنه سجد قدام وثن و لم يقصد بقلبه السجود له بل قصد السجود لله بقلبه لم يكن ذلك............

    رابعا: عقوبة السب الربانية:
    قال ابن تيمية في الصارم المسلول ج: 3 ص: 983...و ما بعدها.
    فعبد الله بن سعد بن أبي سرح افترى على النبي أنه كان يتمم له الوحي و يكتب له ما يريد فيوافقه عليه و انه يصرفه حيث شاء و يغير ما أمره به من الوحي فيقره على ذلك و زعم انه سينزل مثل ما انزل الله إذ كان قد أوحي إليه في زعمه كما أوحي إلى رسول الله و هذا الطعن على رسول الله وعلى كتابه و الافتراء عليه بما يوجب الريب في نبوته قدر زائد على مجرد الكفر به و الردة في الدين و هو من أنواع السب..


    و كذلك لما افترى عليه كاتب آخر مثل هذه الفرية قصمه الله و عاقبه عقوبة خارجه عن العادة ليتبين لكل احد افتراؤه إذ كان مثل هذا يوجب
    في القلوب المريضة ريبا بأن يقول القائل كاتبه اعلم الناس بباطنه و بحقيقة أمره و قد اخبر عنه بما اخبر فمن نصر الله لرسوله أن اظهر
    فيه آية يبين بها انه مفتر....


    فروى البخاري في صحيحه عن عبد العزيز بن صهيب عن انس قال كان رجلا نصرانيا فاسلم و قرا البقرة و ال عمران و كان يكتب للنبي فعاد نصرانيا
    فكان يقول لا يدري محمد إلا ما كتبت له فأماته الله..

    فدفنوه فأصبح وقد لفظته الأرض فقالوا هذا فعل محمد وأصحابه نبشوا عن صاحبنا
    فألقوه فحفروا له و أعمقوا في الأرض ما استطاعوا فأصبح و قد لفظته الأرض فعلموا انه ليس من الناس فالقوه...


    و رواه مسلم من حديث سليمان بن المغيرة عن ثابت عن انس قال:

    كان منا رجل من بني النجار قد قرأ البقرة و ال عمران..

    و كان يكتب للنبي فانطلق هاربا حتى لحق بأهل الكتاب..

    قال فعرفوه قالوا هذا قد كان يكتب لمحمد فأعجبوا به فما لبث أن قصم الله عنقه فيهم فحفروا له فواروه فأصبحت الأرض قد نبذته على وجهها ثم عادوا فحفروا له فواروه فأصبحت الأرض قد نبذته على وجهها ثم عادوا فحفروا له فواروه فأصبحت الأرض قد نبذته على وجهها فتركوه منبوذا...

    فهذا الملعون الذي افترى على النبي انه ما كان يدري الا ما كتب له قصمه الله وفضحه بأن أخرجه من القبر بعد ان دفن مرارا وهذا امر خارج عن العادة يدل كل احد على ان هذا عقوبة لما قاله وانه كان كاذبا..

    إذ كان عامة الموتى لا يصيبهم مثل هذا وان هذا الجرم اعظم من مجرد الارتداد اذ كان عامة المرتدين يموتون ولا يصيبهم مثل هذا وان الله منتقم لرسوله ممن طعن عليه وسبه ومظهر لدينه ولكذب الكاذب اذا لم يمكن الناس ان يقيموا عليه الحد ونظير هذا ما حدثناه اعداد من المسلمين العدول اهل الفقه والخبرة عما جربوه مرات متعددة في حصر الحصون والمدائن التي بالسواحل الشامية لما حصر المسلمون فيها بني الاصفر في زماننا...


    قالوا كنا نحن نحصر الحصن او المدينة الشهر او اكثر من الشهر وهو ممتنع علينا حتى نكاد نيأس منه حتى اذا تعرض اهله لسب رسول الله والوقيعة في عرضه تعجلنا فتحة وتسير ولم يكد يتاخر الا يوما او يومين او نحو ذلك ثم يفتح المكان عنوة ويكون فيهم ملحمة عظيمة قالوا حتى ان كنا لنتباشر بتعجيل الفتح اذا سمعناهم يقعون فيه مع امتلاء القلوب غيظا عليهم بما قالوا فيه...

    و هكذا حدثني بعض أصحابنا الثقات ان المسلمين من اهل المغرب حالهم مع النصارى كذلك ومن سنة الله ان يعذب اعداءه تارة بعذاب من عنده وتارة بأيدي عباده المؤمنين.أ.هـ ....

    هذا وصلى الله عليه وسلم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-05-2005, 08:58 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Kamel mohamad)

    نقلا عن الشرق الأوسط
    Quote: رئيس تحرير «الوفاق» يعتذر لنشره مقالا يسيء إلى العقيدة الإسلامية
    تجدد الصدامات بين الشرطة ومتظاهرين يطالبون بإهدار دمه

    الخرطوم: إسماعيل آدم
    تصاعدت قضية صحيفة «الوفاق» السودانية التي نشرت أخيراً مقالا يوجز ما جاء في كتاب «المستور في سيرة الرسول» للمقريزي، اعتبر اساءة الى العقيدة الاسلامية والى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم. وتجددت الاشتباكات امس بين الشرطة ونحو ألفين من المتظاهرين من الرجال والنساء والطلاب أمام محكمة جنائية في الخرطوم تحاكم صاحب الصحيفة ورئيس تحريرها الصحافى محمد طه محمد أحمد. وأصيب عدد من المتظاهرين الذين يطالبون بإقامة حد الردة على طه لنشره المقال إثر الصدامات مع الشرطة التي استخدمت الغاز المسيل للدموع والهراوات، كما احتجزت الشرطة مجموعة من المتظاهرين. وعقدت المحكمة جلستين في الصباح والمساء وسط حراسة مشددة وصدامات حول مكان المحكمة، استمعت فيهما الى شهود الاتهام في القضية التي رفعها أستاذ في جامعة القرآن الكريم ينتمي لنفس الاتجاه الاسلامي الذي يدافع عنه طه. وبرزت دائرة الرفض لنشر المقال في إلصاق مجموعات دينية لافتات في أغلب شوارع الخرطوم الرئيسية ومداخل الجسور تندد بطه وتصفه بـ«الزندقة» وتطالب بردعه، كما وزعت مجموعات بيانا أهدرت فيه دم طه، وهو من الإسلاميين، ويدعم حكومة الرئيس عمر البشير من خلال مقالاته في صحيفة «الوفاق» او الندوات السياسية. من ناحيته، أصدر طه بيانا اعتذر فيه عما جاء في الصحيفة، وقال في البيان «فإني أشهد الله عالم السرائر، وأشهد رسوله والمؤمنين.. أني بريء من كل اعتقاد او قول او فعل بدر مني أو يبدر من بعد فيه انتقاص من عظمة وشرف وكرم رسول الهدى والرحمة صلى الله عليه وسلم وآله وأهل بيته». وقال طه، الذي تراقب السلطات الأمنية تحركاته خوفا من الهجوم عليه من قبل المحتجين «يدفعني الى ذلك إيمانى الراسخ الذي لا يتزلزل بالله إله العالمين، وإيماني بأن محمد بن عبد الله رسول الله صلى الله عليه وسلم، المصطفى من ربه خياراً من خيار من أتقى وأطهر نسب»، ومضى «اللهم إني أشهدك أني ما أقدمت على ذلك إلا دفاعاً عن نبيّك ورسولك، وأتوب إليك ربّي توبة خالصة إن كان فيما أقدمت عليه ما يسيء الى حب قلبي رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأنت تعلم ولا أعلم وأنت علام الغيوب». وقال «ولأن جريدتي «الوفاق» كانت هى صلتي بأهل السودان المحبين للمصطفى صلى الله عليه وسلم المكثرين من الصلاة عليه، والتي كنت أزينها يومياً بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الداعي الى وحدة صف المسلمين إنما يأكل الذئب من الغنم القاصية فإنني من بعد كل ذلك أكتب هذا الاعتذار الى مشاعر هؤلاء الذين أطمع في دعواتهم الصالحة، فوالله ما أردت إلا الخير، والأمر لله من قبل ومن بعد فهو الرحيم الغفور».

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 03:16 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    ما هي حدود حرية التعبير في وسائل الإعلام -وخاصة الصحف-؟
    سؤال أتوجه به للأخوين الصحفيين خالد عويس والفاتح وديدي. قناعتي برأي المتخصصين لا تحدها حدود، ومن هذا المنطلق كان سؤالي.
    أحمد الريح

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 04:15 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    وفي انتظار الأخوين/خالد عويس والفاتح وديدي -إن سمح وقتهما-، فلا بأس من الاطلاع على معلومات ذات دلالات مهمة عن حدود حرية التعبير وذات صلة بموضوعنا هذا، فقد تكررت -غير مرة- مطالبات البعض بحرية مطلقة للتعبير، ورغم أنّ المنطق المستقيم يرفض هذه الدعوة، إلا أنّ تدعيم هذا المنطق بما هو قائم فعلاً من تعريف لمفهوم حرية التعبير يجعل الداعين لحرية مطلقة للتعبير يتراجعون عن هذه الدعوة -التي أصمِها بالتطرف-،
    سأنقل لاحقاً فقرات عن حرية التعبير منقولة عن:
    جمعية الحقوق المدنية بإسرائيل Association of Civil Rights in Israel
    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 04:29 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    هاتان فقرتان عن حرية الصحافة من موقع اتحاد الصحفيين العرب:
    Quote: مادة-1
    الصحافة سلطة شعبية تنهض برسالتها بحرية واستقلال من أجل تأمين وممارسة حرية الرأي والفكر والتعبير والنشر والحق في الاتصال والحصول على المعلومات الصحيحة ونشرها وتداولها كحقوق أصيلة غير قابلة للمساس بها وتسهم الصحافة في نشر الفكر والثقافة والعلوم والارتقاء بها والصحافة وسيلة للرقابة الشعبية على مؤسسات المجتمع من خلال التعبير عن الرأي والنقد ونشر الأخبار والمعلومات في إطار من الدستور والقانون مع احترام المقومات الأساسية للمجتمع وحقوق وحريات الآخرين
    Quote: مادة-14
    يلتزم الصحفي فيما ينشره باحترام الدستور والقانون مراعياً في كل أعماله مقتضيات الشرف والأمانة والصدق وآداب مهنة الصحافة وتقاليدها ، بما يحفظ للمجتمع مثله وقيمه وبما لا ينتهك حقاً من حقوق المواطنين أو يمس إحدى حرياته وعليه أن يمتنع عن الانحياز إلى الدعوات العنصرية أو المتعصبة أو المتطرفة أو المعادية لمبادئ حقوق الإنسان ، وعن امتهان الأديان أو الدعوة إلى كراهيتها أو الطعن في إيمان الآخرين أو الدعوة إلى التمييز بين بعض فئات أو طوائف المجتمع أو الحط منها أو ازدرائها كما يلتزم الصحفي بصفة خاصة بميثاق الشرف الصحفي الصادر عن نقابة الصحفيين ، ويساءل الصحفي تأديبياً عن الإخلال بهذه الالتزامات

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 02:13 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    هذه فقرات عن حرية التعبير منقولة عن:
    جمعية الحقوق المدنية بإسرائيل Association of Civil Rights in Israel
    Quote: فحوى التعبير
    يمكن التعبير عن أي رأي في كل مجالات الحياة، ولا يسمح، بشكل عام، للدولة بالتدخل في فحوى حديث مواطنيها. الحق في حرية التعبير يسري بالقدر ذاته على الأقوال المهذبة وعلى التعبير الفظ عن الأفكار، والتي تثير غضب أغلبية الجمهور. حتى من يرفض فحوى الأقوال ملزم باحترام حق الآخرين بالتعبير عن رأيهم من دون إزعاج. يسمح بالاحتجاج على أقوال الآخرين وليس إسكاتهم.
    Quote: تقييد حرية التعبير – متى؟
    يسمح بتقييد حرية التعبير فقط بموجب القانون.

    Quote: حرية التعبير مقابل حقوق أساسية أخرى
    حرية التعبير لا تمنح الحق بالمس بالآخر. أحيانا يتوجب تقييدها إذا كانت تمس بحقوق أساسية تابعة لأشخاص آخرين.

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 02:17 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: يلتزم الصحفي فيما ينشره باحترام الدستور والقانون مراعياً في كل أعماله مقتضيات الشرف والأمانة والصدق وآداب مهنة الصحافة وتقاليدها ، بما يحفظ للمجتمع مثله وقيمه
    قبل أن يُنادِي المنادون بحرية مطلقة للتعبير، عليهم تغيير مُـثُـل المجتمع السوداني وقيمه حتى لا يكونوا كمن يريد أن يُلبس أحداً عباءة لا تناسب حجمه !!
    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 02:30 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    أتعلمون أنّ تعبيراً يحمل مساً فظاً بالمشاعر الدينية هو تعبير يحمل صبغة جنائية في إسرائيل؟ هذه حقيقة بحسب ما ورد في جمعية الحقوق المدنية بإسرائيل Association of Civil Rights in Israel:
    Quote: تعابير تحمل صبغة جنائية
    هناك بعض الأنواع من التعابير الممنوعة بموجب القانون الجنائي بسبب خطورتها، ومنها:
    التهديد بالمس بإنسان، ودفعه أو تحريضه على ارتكاب مخالفة (مثلا – "اذهب واقتل فلان وستحل عليك البركة").
    دعوة لارتكاب عمل عنيف أو إرهابي، قد يتسبب بموت إنسان أو إصابته بجروح. ومديح، تأييد أو تشجيع لأعمال كهذه في حال كانت هناك إمكانية حقيقية أن يؤدي التعبير إلى القيام بالعمل؛
    نشر أمر يثير خوفا ورعبا في الجمهور علما بان الأمر ليس حقيقة؛
    أقوال تأييد لمنظمة إرهابية، التعبير عن تأييدها أو التعاطف معها؛
    التحريض على العنصرية – على الملاحقة، كراهية أو إهانة فئة من بني البشر، بسبب انتمائهم القومي أو العرقي؛
    نشر أقوال تدعو إلى التمرد (بمعنى، التسبب بانعدام الثقة في الدولة وسلطاتها، تشجيع نشاطات لتغيير النظام بطرق غير قانونية وزيادة حدة الخلافات بين مختلف المجتمعات المحلية والفئات السكانية المختلفة)؛
    مس فظ بالمشاعر الدينية؛
    التشهير بهدف المس بالسمعة الحسنة لأشخاص آخرين؛
    نشر يمس بخصوصية إنسان تم بعلم مسبق دون المبالاة بنتائجه؛
    نشر أمر حول مسألة جنائية ما زالت معلقة في المحكمة بهدف التأثير على سير القضية أو على نتائجها، إذا كان بإمكان النشر التأثير أصلا.
    يمكن تقديم شخص ما إلى المحاكمة، من جراء بعض هذه التعبيرات، فقط في حال وجد خطر حقيقي بالمس بشخص آخر أو بالنظام العام

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 03:16 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    تـُرى هل يحظر قانون العقوبات الصادر عن أمانة الشئون الدستورية والقانونية وحقوق الانسان بالتجمع الوطني الديمقراطي إهانة العقيدة الدينية؟
    هذه فقرة من قانون العقوبات بها إجابة هذا السؤال:
    Quote: القسم الحادي والعشرون
    في الجرائم المتعلقة بالأديان
    المادة (242)
    إهانة العقيدة الدينية أو إثارة احتقارها
    من أهان علنا بأية طريقة دينا من الأديان أو معتقدا روحيا، أو عمل على إثارة شعور الزراية به بطريقة يحتمل أن تؤدى الى الإخلال بالأمن، يعاقب بالسجن مدة لاتجاوز سنتين أو بالغرامة أو بالعقوبتين معا.

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 04:02 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    تثبيتاً للمواقف، فإنّ أجزاء من كتاب المقريزي نشرت بمقال قبل يومين في سودانيز أونلاين وتم حذفه بواسطة الأدارة، مما يعني أن جهود الرامين لحرية مطلقة للتعبير قد باءت بالفشل الذريع في منبرٍ اشتُهر عنه أنّ هامش الحرية فيه أكبر من غيره من وسائط الإعلام والتعبير السودانية الأخرى !!
    كتبت الأخت/ هالة المهدي:
    Quote: I forgot to state the support is not only for a fair trial but also for the rights of free expression of thoughts and opinion
    وكتب الأخ/ عمر علي:
    Quote: محمد طه محمد احمد يتعين الا يتعرض لاية محاكمة عادلة او غير عادلة لمقال كتبه بغض النظر عن محتوي المقال.
    بعد ما قمت بنشره عن أنّ للصحافة حرية مقيدة بقيود تختلف بحسب قيم كلّ مجتمع ومثله، هل تستطيع الأخت هالة المهدي والأخ عمر علي المطالبة بحرية مطلقة للصحافة؟ أود الإشارة لأنّ قلة قليلة رفضت محاكمة محمد طه محمد أحمد تماماً بينما وقفت الأغلبية -وأنا منهم- مع محاكمته محاكمة عادلة.
    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-05-2005, 07:18 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    Quote: ألايمكن أن تستغل قضية احترام المقدسات لحجر الرأي وتكميم الأفواه؟ ألا يمكن تستغل مسألة حرية التعبير للإساءة للمقدسات والأعراق وإهانتها وتشويهها؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 02:20 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 01-12-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 03:05 AM

نهال كرار

تاريخ التسجيل: 16-01-2005
مجموع المشاركات: 3335

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    لا أعلم لماذا يقفون خلف المدعو محمد طه
    ولا أعلم كيف لهم أن يتحدثوا عن حرية التعبير , والله لو أن المدعو المقريزي كتب عن محمود محمد طه هذا الكلام لنسوا معنى حرية التعبير بتاتاً
    أنظروا كيف يغضبون لو مس شخص أصنامهم السياسيين
    أو مس نزاهة أحدهم
    أو أتهمه بالكذب
    أنظروا كيف هم لا يتحملون أن تقال كلمة على محمود وكيف يغضبون عندما يكفره شخص أو يقول عنه زنديق
    وكل ما قرأوه من شتم وتشكيك في نسب أشرف خلف الله نبينا محمد (عليه الصلاة والسلام) كل هذا لم يدفعهم للغضب
    بإمكانكم أن تقدسوا محمود كما تريدون , أو حتى أن تعبدوه ولكن ليس من حقكم أن تمنعونا من الغضب عندما يسئ شخص لنبينا الكريم
    الصحفي محمد طه أخطأ بنشر المقال , ولم يكن عليه ذلك
    ولذلك لا بد من أن يعاقب
    ولكنه لم يرتد حتى نقف مع من قالوا بأنه يجب أن يقام عليه حد الردة ,تكفير أي شخص ليس بهذه السهولة

    كيف لهم أن يدركوا بأن محمد طه أخطأ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 03:07 AM

Yasir Elsharif
<aYasir Elsharif
تاريخ التسجيل: 09-12-2002
مجموع المشاركات: 27015

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 03:22 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 01-12-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    نهال كرار تسأل :
    Quote: لا أعلم لماذا يقفون خلف المدعو محمد طه

    وانا أجيب :
    محمد طه محمد أحمد ................ محمود محمد طه ..
    وحتي الأن لا تعرفون وجه الشبه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    نهال يا بت الكرار أظنك في حصة البلاغة كنتي بتللبي بي الشباك
    هاك الجناس ده ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 05:41 AM

نهال كرار

تاريخ التسجيل: 16-01-2005
مجموع المشاركات: 3335

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    وأنا أقووووول ليه ياربي ليه

    أتاري السبب دا وأنا ماعارفه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-05-2005, 06:25 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: نهال كرار)

    نقلاً عن الرأي العام، السبت 7 مايو 2005
    Quote: علامات استفهام
    محمد ابراهيم الشوش
    إطلاق الحريات بلا ضوابط شر من قمعها

    أياك أن تحدثك نفسك بإعلام مجموعة من السودانيين عن شئ يخيل إليك من ممارستهم وقناعاتهم أنهم يجهلونه، لاتخلط بين علمهم بالشئ والعمل بمقتضى ذلك العلم، فمن أهم خضائص هذا الشعب الذي تختلط في دمائه كل الأعراق وفي رأسه كل الأفكار وعلى لسانه كل اللغات أنه لايخلط أبداً بين علمه وعمله.
    هذا شعب فريد لا ينقصه العلم والنباهة. وإذا قارنته بأي شعب في العالم لعجبت لسذاجة تلك الشعوب مع تفوقها عليه، وفهمه وحذاقته مع تخلفه عنها. لأن ما لدينا علم مع إيقاف التنفيذ، أو هو عملة نادرة غير قابلة للتداول في سوق العملات. فلا هو مرشد في التخطيط، ولا هو معين على تدبر الخطى، ولاهو مفيد في إيقاف الخطأ ومحاسبة المخطئين.
    وفي حديث ألقي على كاهلي بلا سابق إعداد أو تخطيط قبل عدة أسابيع. -ومن ذا الذي يرفض طلباً للدكتورين العزيزين علي شمو والباقر- حول الحريات في عهد السلام في قاعة المجلس القومي للصحافة، رأيت من العبث إضاعة وقت المستمعين، وجلهم من كرام الصحافيين في حديث مكرور حول فضائل الحرية وتكرار شعارات ومقولات محفوظة لديهم في قضية يعرف الجميع أنها مفتاح كل شئ.
    ولهذا قررت أن أتحدث عن ضوابط الحرية في عهد السلام المقبل، مذكراً إياهم بأن الحرية بلا ضوابط تتحول الى غول بشع يلتهم كل شئ. يقوض أركان العدالة ويهدم المجتمع، ويفتح الباب واسعاً للشر والعدوان والفتنة والحروب. ولم يكن غريباً أن يتصدى لي من يحاول أن يذكرني بأن ما قلته لم يكن غائباً عنهم، وأي شئ لم يقتله السودانيون بحثاً دون أن يعملوا به؟
    أما أنا فقد فهمت أن الحديث عن الحريات في عهد السلام، لن تكون له أدنى فائدة بل قد يكون مضللاً إذا لم يأخذ في الاعتبار خطر انفلاتها. فالسلام إذا أُريد له الرسوخ والاستدامة والاستقامة، يعني كبح الغرائز البدائية والمشاعر العدوانية تجاه الآخرين. والحرية المطلقة بقدر ما تعني إطلاق العنان للإبداع والخير في الإنسان، تعني أيضاً وبنفس القدر إطلاق العنان لغرائز الشر والعدوان. والمعادلة الصعبة التي أرقت الفلاسفة والمفكرين عبر العصور هي كيفية التصدي للهواء الفاسد الذي سيدخل حتماً إذا ما فتحت كل المنافذ.
    الحل ليس في إغلاق كل المنافذ لأن ذلك يخنق الإنسان ويقضي على الهواء النقي ويدمر طاقاته الإبداعية الخيرة، وليس في فتح النوافذ على مصراعيها بحيث يقضي الهواء الفاسد على كل شئ. وقد توصل المفكرون الى أن الحل يكمن في فتح كل نوافذ الحرية مع إيجاد الحلول لمعالجة ما ينتج عن ذلك من هواء فاسد وهذا ما قصدنا إليه بضوابط الحريات.
    وقد يبدو ذلك للقارئ العَجِل أمراً سهلاً ميسوراً يقضي بوضع قوانين ضد من يسيئون استخدام الحرية، وليس الأمر كذلك. لأن منافذ الحرية مرهفة شديدة الحساسية وأي ضغط عليها قمين بإضعافها وهدمها. وأية محاولة غير أمينة قد تؤدي الى إغلاقها تماماً. ولهذا فإن آليات الضبط والرقابة يلزم أن تكون محكمة الى حد معجز لا تترك أية فرصة للهوى والغرض. وأنت كون أية معالجة رهناً بإرادة الأمة كلها واختيارها الحر، لا بإرادة أفراد أو جماعات ذات أهداف أو ايدولوجيات أو اتجاهات معينة.
    ولما كان الهوى والغرض والإفساد، تأتي عن طريق التعميم والشمول مما يترك فرصة أو ثغرة للتفسير والتأويل ليناسب الغرض، كان لابد من التحديد القاطع الذي لايترك فرصة للتأويل المغرض.
    فالحديث العام غير المحدد عن «الإساءة الى المعتقدات» أو «الطعن في كذا وكذا» أو«إثارة الفتنة» وغير ذلك، ملئ بالثغرات التي يمكن أن ينفذ منها الغرض والاستغلال. فالصدور تختلف سعة وضيقاً. والوعي لدى بعض الناس محصور ومتبلد. وبمثل هذه التعميمات أغلقت أبواب الحرية، وتأذى كثير من الناس، وقمعت محاولات للفكر المتفتح والاجتهاد الواعي، وسلط سلاح القهر على كثير من المبدعين.
    لهذا، فإن الضوابط يجب أن تكون واضحة وضوح الشمس بلا لبس ولا غموض، وألا يترك المشرع فرصة مهما كانت للتفسير الشخصي. فالتعرض للمقدسات يجب أن يفسر بصورة تفصيلية، فالناس يفهمون ذلك على صور شتى.

    ومن ناحية أخرى فإن الديمقراطية التي تكون الحرية أهم أركانها، لاتدعي لنفسها إيقاف الفساد أو منع المفسدين، ولكنها تجعل من المستحيل عليهم ممارسة الفساد في الظلام أو من وراء ستار. ويعني ذلك أن هدف الحرية هو كشف الستار عن الجريمة، ولكن ذلك لايجب أن يعني النيل من أعراض الناس أو الاعتماد على الإشاعات الكاذبة. ولهذا وضعت الدول الديمقراطية قوانين القذف الصارمة. وللإسلام في ذلك أبلغ سابقة.
    الحرية الديمقراطية تقوم على التنافس بين الجماعات والأحزاب ولكنها تعاقب تجاوز ذلك الى الحض على الكراهية أو الدعوة الصريحة للفتنة والتحريض على مجموعة محددة من المواطنين. وقانون إثارة الكراهية من أبرز قوانين البلدان الديمقراطية وهي القوانين التي استفادت منها واستغلتها الحركة الصهيونية.
    وفي هذا البلد تثار الكراهية وعلى لسان قادة معروفين ضد «الجلابة» أوبعض القبائل الشمالية بالاسم وأحياناً ضد الشماليين كافة دون أن تمتد يد القانون.
    والحرية الديمقراطية التي لاتحرم إثارة الكراهية ولاتعاقب على القذف وتبيح التعامل مع أعداء الوطن ورفع السلاح في وجهه، حرية مغلوطة تدعو الى إثارة الفتن وهدم الدولة. وإذا كان المستهدفون اليوم صامتين فهم لن يصمتوا الى الأبد. فإثارة الكراهية ليست وقفاً على أحد.
    والذين يجلسون اليوم لوضع دستور البلاد الانتقالي ويدعون لإطلاق الحريات هكذا بصورة مطلقة عن جهل أو سوء نية يبذرون بذور الفتنة ويزرعون الألغام التي ستفجر الحريات، ومعها أنفسهم والبلد.

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-05-2005, 03:34 AM

Kamel mohamad
<aKamel mohamad
تاريخ التسجيل: 27-01-2005
مجموع المشاركات: 3181

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    أنصروا رسول الله صلى الله عليه وسلم


    المصدر:خطبة الشيخ د. عبد الحي يوسف في خطبةصلاةالجمعة 20/3/1426 الموافق 29/4/2005 وقد نشرت أيضا في صحيفة سودان نايل


    إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونستغفره ونعوذ بالله ومن شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله وصفيه وخليله بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح الأمة وجاهد في سبيل ربه حق الجهاد ولم يترك شيئاً مما أُمر به حتى بلغه فتح الله به أعيناً عمياً وآذاناً صماً وقلوباً غلفاً وهدى الناس من الضلالة ونجاهم من الجهالة وبصرهم من العمى وأخرجهم من الظلمات إلى النور وهداهم بإذن ربه إلى صراط مستقيم اللهم صلي وسلم وبارك على عبدك ونبيك محمد وعلى آله وصحبه ومن اقتفى أثره واهتدى بهداه أما بعد: فإن أصدق الحديث كتاب الله تعالى وخير الهدي هدي محمدٍ صلى الله عليه وسلم وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار وما قل وكفى خيرٌ مما كثر وألهى وإنما توعدون لآت وما أنتم بمعجزين.

    أما بعد أيها المسلون عباد الله:

    1ـ سنة الله تعالى هي الغضب لأنبيائه والانتقام ممن آذاهم وانتقصهم، اقرؤوا القرآن أيها المسلمون وانظروا ما صنع ربنا بقوم نوح الذين قالوا لنبيهم عليه السلام (ما نراك إلا بشراً مثلنا وما نراك اتبعك إلا الذين هم أراذلنا بادي الرأي وما نرى لكم علينا من فضل بل نظنكم كاذبين) وما صنع بقوم عاد الذين قالوا لنبيهم عليه السلام (ما هذا إلا بشر مثلكم يأكل مما تأكلون منه ويشرب مما تشربون ولئن أطعتم بشراً مثلكم إنكم إذا لخاسرون) وما صنع بثمود الذين قالوا لنبيهم عليه السلام (إنا لنراك في سفاهة وإنا لنظنك من الكاذبين) وما فعل بقوم لوط الذين تهددوا نبيهم فقالوا (أخرجوا آل لوط من قريتكم إنهم أناس يتطهرون) وما صنع بفرعون اللئيم الذي قال لموسى (أليس لي ملك مصر وهذه الأنهار تجري من تحتي أفلا تبصرون أم أنا خير من هذا الذي هو مهين ولا يكاد يبين فلولا ألقي عليه أسورة من ذهب أو جاء معه الملائكة مقترنين ) هؤلاء أوغاد البشر الذين كذبوا أنبياء الله وعادوا رسله يقول سبحانه وتعالى فيهم (فكلاً أخذنا بذنبه فمنهم من أرسلنا عليه حاصباً ومنهم من أخذته الصيحة ومنهم من خسفنا به الأرض ومنهم من أغرقنا وما كان الله ليظلمهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون)

    2ـ إن محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم هو أكرم البشر على الله وأعظمهم جاهاً ومقاماً عنده هو سيد الرسل وإمام الأنبياء إذا وفدوا وخطيبهم إذا اجتمعوا ، وقد زكى الله عقله فقال (ما ضل صاحبكم وما غوى) وزكى لسانه فقال (وما ينطق عن الهوى) وزكى كلامه فقال (إن هو إلا وحي يوحى) وزكى جليسه فقال (علمه شديد القوى) وزكى فؤاده فقال (ما كذب الفؤاد ما رأى) وزكى بصره فقال (ما زاغ البصر وما طغى) وزكى خلقه فقال (وإنك لعلى خلق عظيم) وزكى نسبه فقال (الذي يراك حين تقوم وتقلبك في الساجدين) وزكاه كله فقال (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين) وغضب الله على من شتم نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم أو انتقصه أو ألحق به عيباً أعظم من غضبه على من انتقص غيره من الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين

    3ـ والتاريخ خير شاهد. فماذا صنع الله بأبي جهل فرعون هذه الأمة الذي أراد أن يخدش رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ساجد عند الكعبة؟ وماذا صنع الله بعتبة بن أبي لهب الذي بصق في وجه رسول الله؟ وماذا صنع الله بعقبة بن أبي معيط الذي وطئ على رقبة رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ساجد حتى كانت عيناه تندران؟ وما صنع بصناديد الكفر من أمثال عتبة بن ربيعة وشيبة بن ربيعة وأمية بن خلف والعاص بن وائل وأبي لهب بن عبد المطلب وعبد الله بن سلول وحيي بن أخطب وبلعام بن عازوراء وكعب بن أسد ولبيد بن الأعصم وزينب بنت سلام بن مشكم وغيرهم كثير ممن ختم على قلوبهم وعلى سمعهم وعلى أبصارهم غشاوة؟

    4ـ ما نشر في الجريدة التي سموها الوفاق وهي جريدة النفاق والشقاق من الزندقة وإشاعة قالة السوء عن نبينا صلى الله عليه وسلم وطعن المسلمين في دينهم بطعن رسولهم صلى الله عليه وسلم بما لم يخطر على بال المشركين من أمثال أبي جهل والأخنس بن شريق وغيرهم وذلك بتاريخ الخميس 12/ ربيع أول/ 1426 حيث تضمنت تلك المقالة رمياً لأم النبي صلى الله عليه وسلم بالزنا، ففيه بالحرف الواحد: من كل ما تقدم يجب أن يكون الحمل بمحمد جاء بعد أربع سنوات من الحمل بحمزة أي بعد موت أبي محمد بأعوام وسنوات، أو أن محمداً مكث في بطن أمه أربع سنوات حسب بعض التقديرات) وقال في موضع آخر: (إن المولود بعد سنوات من موت عبد الله لا يمكن أن يكون ابن عبد الله إلا إذا كان محمد قد مكث في بطن أمه أربع سنوات) وقال في موضع ثالث: (آمنة تعترف أن الحمل بمحمد قد سبقه حمل آخر مرة أو مرات) وفي المقال كذلك اعتداء على أبي النبي صلى الله عليه وسلم ونسبة الفاحشة إليه بأرذل عبارة وأقبح أسلوب حيث ورد فيه بالحرف الواحد: (أي أب ذلك الأب الذي واعد الزانية رغم أنه متزوج بآمنة منذ أيام قلائل) وقال في موضع آخر: (أي شرف ينسب لذلك الرجل المتزوج من أيام قلائل ثم يواعد عاهرة، ويقول: حتى أغتسل؟ هل العفة مفروضة على النساء والتحلل منها وسام على صدور الرجال؟ وفي ذات المقال نفي لنسب النبي صلى الله عليه وسلم الذي ثبت عند المسلمين بالتواتر ففيه بالحرف الواحد: بقوله (إن محمداً من كندة وليس من بني هاشم واعترف محمد بذلك وقالوا أيضاً: إن محمداً لا أصل له) وفي الصفحة نفسها مقال بعنوان جذور محمد عرض فيه الكاتب ترهات وأباطيل كان يتكلم بها المشركون الأولون من جنس قولهم (إنما يعلمه بشر) وقولهم ) أساطير الأولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة وأصيلا) ففيه بالحرف الواحد: نرى الكهانة والعرافة كانت تضرب في جذور محمد والهواتف التي تلقي السجع على الكهان تشبه القرآن. وفي موضع آخر يطعن في القرآن والوحي فيقول لعنه الله: لقد دخل محمد الكعبة عشرات المرات قبل سن الأربعين ورأى صور الأنبياء والملائكة وصور عيسى وأمه، وككل البشر سأل عما يقع عليه بصره وتلقى إجابات من أفواه زوار الكعبة، وككل قصص الأفواه يختلط فيها الحقيقة بالخيال. نعم كانت جدران الكعبة واحدة من أهم المدارس التي تعلم فيها محمد والكثيرون من أهل مكة وجزيرة العرب حجاج الكعبة، وسنرى أشعارهم كيف جاءت بالكثير من أخبار الأنبياء والتي تطابقت مع القرآن وسبقته بكثير. وتضمنت المقالة كذلك رمياً للصحابي الجليل عمرو بن العاص رضي الله عنه حيث قال بالحرف الواحد: وهذا ما سنراه عندما تنازع أربعة وهم: العاص وأبو لهب وأمية بن خلف وأبو سفيان بن حرب على بنوة عمرو بن العاص رغم معرفتهم بأن أمه عاهرة وتناوبوا عليها الأربعة في وقت واحد.

    4ـ أيها المسلمون: ما هو حكم الإسلام فيمن سب رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ يقول القاضي عياض المالكي رحمه الله تعالى: من سبَّ النبي عليه الصلاة والسلام أو عابه أو ألحق به نقصاً في نسبه أو نفسه أو دينه أو خصلة من خصاله أو عرَّض به أو شبَّهه بشيء على طريق السب والازدراء عليه أو النقص لشأنه أو الغض منه والعيب له فهو ساب تلويحاً كان أو تصريحاً, وكذلك من لعنه أو دعا عليه أو تمنى مضرة له أو نسب إليه ما لا يليق بمنصبه على طريق الذم أو عبث في جهته العزيزة بسخف من الكلام أو بشيء مما جرى من البلاء والمحنة عليه أو عصمته بشيء من العوارض البشرية الجائزة والمعهودة لديه - قتل. قال: هذا كله إجماع من العلماء وأئمة الفتوى من لدن الصحابة رضوان الله عليهم إلى هلم جرا. وقال ابن قدامة الحنبلي رحمه الله في كتابه المغني: قذف النبي صلى الله عليه وسلم , وقذف أمه, ردة عن الإسلام, وخروج عن الملة, وكذلك سبُّه بغير القذف.

    5ـ أيها المسلمون عباد الله: قد يقول قائل: إن الصحيفة ناقلة لا منشئة حيث نقلت ذلك المقال وأتبعته في أيام تالية ببعض الردود فَلِمَ يحاسبُ القائمون عليها؟ والجواب: هل مهمة المسلم ـ إن كان مسلماً ـ أن يتتبع القاذورات التي قيلت في حق نبينا صلى الله عليه وسلم فيؤذي بها أتباعه وأحبابه في يوم مولده؟ وبعدما كانت نسياً منسياً لا يعلم بها إلا القليل ينشرها على الناس في جريدة تدخل إلى بيوت كثير من المسلمين، ثم يقول: أنا نشرتها لأرد عليها. ثم ما أدراك أيها الناشر يا من طمس الله بصرك وبصيرتك أن قارئ تلك الترهات سيقرأ ردك؟ وما أدراك أن ردك سيكون مزيلاً لتلك الشبهات أو ماحياً لتلك الأباطيل؟ وما موقف الواحد منكم أيها المسلمون لو أن الجريدة نفسها نشرت كلاماً يشبه هذا عنه وعن أمه وأبيه وبعض أصحابه ولم تعقبه بتعليق يدل على كذبه في ذات العدد؟ أكان يرضى ذلك لنفسه وأبيه وأمه؟ والله إن صنيع هذا المسكين أخبث من صنيع من يفتح باراً يبيع فيه الخمر للناس ثم يقول: أنا سأبيِّن للناس أضرارها وأوزارها وأرد على من يستحلونها ويروجونها!! وأخبث من صنيع من يعرض أشرطة للفاحشة ثم يقول: أنا سأحذر الناس منها. والله إنها لزندقة

    6ـ ثم هل هذه هي المرة الأولى التي يقع فيها صاحب هذه الصحيفة الرخيصة الوضيعة في مثل هذه الزندقة؟ لا والله، لقد ظهر مرضه للناس من قديم ولكن لم يجد من يغضب لله ولدينه فيضرب على يده ويوقف سفاهاته. ألم ينشر قبل سنوات كلاماً قبيحاً عن السيد الجليل عثمان بن عفان رضي الله عنه مما أغضب عامة المسلمين في هذه البلاد؟ ألم ينشر في العام الذي مضى كلاماً لبعض سفلة الأطباء يحرِّض فيه على الفحشاء والمنكر ويخدش الحياء العام وترتب على ذلك إيقاف جريدته عن الصدور أياماً بتوصية من أهل العلم في مجمع الفقه الإسلامي؟ ألم تتابع مقالاته في ذكر أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم بالسوء كوصف معاوية رضي الله عنه بابن آكلة الأكباد؟ ألم يسخِّر صحيفته للدفاع عن بعض مرضى القلوب ممن اتهموا الشيخين أبا بكر وعمر رضي الله عنهما بالكفر واتهموا عائشة رضي الله عنها بمعاداة أهل البيت؟

    7ـ أيها المسلمون: والله إن الأمر جد خطير وله ما بعده، وأقول كما قال مالك رحمه الله: ماذا يبقى للأمة بعد سب نبيها صلى الله عليه وسلم ؟ وإنني أوجه خطاباً لحكومتنا فأقول لهم: يا ولاة الأمر، يا من بوأكم الله تعالى هذه المكانة لتحرسوا الدين وتحموا القيم وتدفعوا عن جناب محمد صلى الله عليه وسلم كل سوء وضير، يا من رفعتم شعار الإسلام، إن الأمة لتنتظر منكم موقفاً يرضي رب العالمين وسيد المرسلين، ويرد للناس بعض ما ثلم من دينهم، إن الأمة لترجو منكم أن تجعلوا من هذا السفيه عبرة للمعتبرين وآية للمتوسمين؛ حتى تطمئن قلوب تخفق بحب محمد صلى الله عليه وسلم ، يا أيها المسئول: يا رئيس الجمهورية، ويا نائبه الأول، ويا من دونهما من الوزراء والكبراء من أهل الإسلام: أين غيرتكم على عرض محمد صلى الله عليه وسلم ؟ أين غضبكم لله ورسوله؟ أين حميتكم للدين؟ أين حبكم للنبي الأمين؟ إن هذا الكلام نشر في يوم المولد وما زالت هذه الجريدة إلى يومنا هذا تطبع وتوزع!! والله إن هذا لشيء عجيب!! أكان هذا يحدث لو كان الكلام المنشور يتناول بعضكم أو يسيء إلى سياساتكم وقراراتكم؟ أو كنتم تغضون الطرف لو وجهت هذه الإساءات إلى قادة بعض الدول ممن تحرصون على متانة العلاقة معهم؟ والله ورسوله أحق أن ترضوه إن كنتم مؤمنين. أيها المسئولون: هل هان عرض رسول الله صلى الله عليه وسلم عليكم؟ معاذ الله فما زال الظن بكم حسناً، فأرجو ألا تخيبوا ظن المسلمين فيكم. ولن يرضى المسلمون المؤمنون ممن آذاهم هذا الكلام فأقض مضاجعهم وأدمع عيونهم وأحرق قلوبهم، لن يرضوا إلا بأن يقام حكم الله بما يقرره القضاء ولن يرضوا بأقل من إيقاف هذه الصحيفة عن النشر نهائياً بعدما تواتر شرها وعظم ضررها وساء أثرها، وعلم الناس طراً أنها ما كانت إلا لزرع الفتنة وسوق الشر والتماس العيب للبرآء

    الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين ولا عدوان إلا على الظالمين وأشهد أن لا إله إلا الله إله الأولين والآخرين وأشهد أن سيدنا ونبينا محمداً عبد الله ورسوله النبي الأمين بعثه الله بالهدى واليقين لينذر من كان حيا ويحق القول على الكافرين اللهم صلى وسلم وبارك عليه وعلى إخوانه من الأنبياء والمرسلين وآل كلٍِ وصحب كلٍ أجمعين وأحسن الله ختامي وختامكم وختام المسلمين وحشر الجميع تحت لواء سيد المرسلين أما بعد أيها المسلمون فاتقوا الله حق تقاته وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون لعلكم تفلحون

    8ـ أيها المسلمون: إنني أطمئنكم بأن جماعة من أهل العلم بل من كبار أهل العلم سناً وقدراً في هذه البلاد قد عمدوا إلى السبيل الأرشد؛ فوجهوا عريضة اتهام أمام النيابة إلى هذه الصحيفة والقائم عليها وبالأمس القريب ألقي القبض عليه، وسيشرع في محاكمته إن شاء الله وقد تطوع بعض القانونيين الأفاضل الأماجد بتمثيل الاتهام حسبة لله وحباً لرسوله صلى الله عليه وسلم ، وهذه أيها المسلمون قضية كل مسلم كبيراً كان أو صغيراً ذكراً كان أو أنثى، فليذكِّر بعضنا بعضاً بالله. وإننا لنحمد الله على أن قانوننا الجنائي ينص صراحة على منع الردة ومعاقبة من يقع فيها، بل معاقبة من يسيء إلى المعتقدات جميعا، ونحمد الله أننا في بلد ما زال فيه أولو بقية ينهون عن الفساد في الأرض ويغضبون لحرمات الله أن تنتهك ولا يرضون أن ينقص الدين وهم أحياء. فشدوا من أزرهم وكونوا معهم يكن الله معكم. وإياك إياك عبد الله وأعيذك بالله أن تقول: هذا أمر لا يعنيني وذاك شأن لا يخصني، إن بعض الناس لو سلمت له مآكله لا يبالي بما يصيب الدين وأهله فهو والعياذ بالله كمن قيل فيه:

    أبني: إن من الناس بهيمة في صورة الشخص السميع المبصر
    فطن بكل مصيبة في ماله وإذا أصيب بدينه لم يشعر

    )قل إن كان آباؤكم وأبناؤكم وإخوانكم وأزواجكم وعشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره إن الله لا يهدي القوم الفاسقين(

    9ـ اللهم إنا نسألك أن ترينا عجائب قدرتك فيمن آذى نبيك صلى الله عليه وسلم ، اللهم خذه أخذ عزيز مقتدر واقبضه قبضة مهيمن متكبر وأنزل به بأسك الذي لا يرد عن القوم المجرمين.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-05-2005, 11:07 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Kamel mohamad)

    نقلاً عن سودانايل
    Quote: صاحب الوفاق إيقاظ الفتنة واحتقار المهنة
    محمد عبد الحميد

    كان يمكن أن يفجر ما نشرته صحيفة الوفاق يوم عطلة ميلاد النبي(ص) بتاريخ 21 ابريل2005 جدلاً صاخبا بين فريقين أو تيارين فكريين في السودان هما في غاية الحماس لمن يثير وسطيهما أي موضوع خاصة وان السودان يمر بمرحلة انتقال تنذر بحدوث كل الاحتمالات، فالفريقين ورغم أنهما في حالة سكون وكمون ، إلا أنهما موجودان أحدها يسيطر على السلطة ويتمثل في تيار الإسلام السياسي الذي ينتمي إليه رئيس تحرير صحيفة الوفاق. والآخر يمثله تيار المعارضة ويضم قطاع من التنويريين والعلمانيين بكل أصنافهم ومشاربهم الفكرية والسياسية .. والحق إن هنالك حالة تحفز كبرى تنتظم معسكر التنوير لتنقية صفوفه وذلك بحكم أنه لم يدخل حالة فرز حقيقي نسبة لما به من أخلاط شتى جمعتهم صفة المعارضة للسلطة الحاكمة "سياسيا" ولم يستطعوا بحكم مكونهم التاريخي وخلفياتهم الاجتماعية أن يدخلوا في مفاصلة فكرية حاسمة مع تيار الإسلام السياسي لأنهم يمتون له بنسب فكرى ويختلفون معه في المنهج المسلكى. على عموم الأمر كان يمكن أن يكون ما أثارته الصحيفة مدخلا لحوار فكرى مبدع بين المعسكرين لو أن الصحيفة أثارت قضية يمكن للخلاف أن يمتد فيها ويتشعب، شريطة أن يكون الموضوع قابل للجدل جوهريا ليحتدم حوله الخلاف وربما النقار والشجار، طالما كانت الأمة السودانية بعد تعيش حالة من التشكل وطورا أولى من التبلور.. حيث كان يمكن لها أن تثير قضايا تحفز العقل على النقاش الحر المفتوح حول "نظام الحكم في الإسلام" ومدى مطابقة الشورى للديمقراطية، وهل هما على خلاف أم أن أصليهما واحد وهو الممارسة الإنسانية في الشؤون الدنيوية.. وهل يعتبر الحاكم الآن خليفة للمسلمين. وهل سقطت البيعة عن كاهل المسلم طالما تعددت مشارب الانتماء السياسي، وهل يجوز شق عصا الطاعة على الحاكم الفاقد للشرعية القانونية حتى وإن كان عادلا.. وما مدى مشروعية أن يلي أمر المسلمين من هو غير مسلم، وما مدى فعالية الفقه الإسلامي في ظل العولمة، وأين تكمن قوة الدولة، أفي سياسة راشدة داخليا وخارجيا أم يجب عليها أن تستعصم "بثوابتها" في ظل متغيرات لم تطف لجهابذة السياسة الشرعية من أمثال بن تيمية، والماوردى بخاطر. وكيف يمكن أن تتعامل الدولة مع مؤسسات التمويل الدولية ذات الصيغ الربوية في حين تحرم الربا في التعاملات البنكية الداخلية. وأهم من ذلك كله كيف ومتى ومن المسئول عن انتكاس حركة العلم لدى المسلمين وما هي المداخل الحقيقية لنهضة الأمة.. وكيف يجب التعامل مع التراث.. هل هو خيرا كله أم شر كله وما هو المنهج للتعامل معه . وما مدى تحقق قيم حقوق الإنسان في الممارسة الراهنة سواء كان ذلك في التجربة الغربية أم على صعيد الدول الإسلامية. وإلى اى مدى يحض الإسلام على محاربة الفقر.. أباستئصاله كليا أم بالتخفيف منه، وهل هو قدر مقدور، أم انه نتيجة لنظام إقتصادى شائه.. وما إلى ذلك من موضوعات ليس بينها السفسطة أو الجدل الذي لا يفضي إلى شيء.
    كان يمكن للصحفية ورئيس تحريرها أن يجعلا من كل هذه المحاور وغيرها مداخلا لحوار مطلوب ومرغوب بل ومغيب. بيد أن رئيس تحرير الوفاق قد ذهب مذهبا آخرا بنشر مقتطفات من قضية غير قابلة جوهريا للجدل خاصة وسط المسلمين السودانيين – إسلاميين وعلمانيين- فلأمر عندما يتعلق بإساءة الأدب أمام حضرة المصطفى (ص) لن يغدو هناك معسكران، لأن الخلاف بين هذين المعسكرين قائم على خلاف تصورات دنيوية حول أمور السياسة و المعاش. أما كأن يذهب الأمر للتشكيك في نسب الرسول الكريم (ص) إلى أبيه فذلك أمر ينطوي على حقارة لا يبررها حتى حق الإنسان في التعبير، بحسبان أن التعبير عن الرأي يتوقف عند حريات الآخرين بما فيها عقائدهم ورموزها إن كانوا أشخاصا أو أيقونات. وليت الأمر قد جاء في إطار كتابة رمزية مبدعة، تخترق المألوف وتعبر عن خيال خلاق كما فعل الأستاذ نجيب محفوظ في رائعته "أولاد حارتنا" أو كما فعل كازانتزاكس في رائعته "المسيح يصلب من جديد" فهاتان الروايتان قد سعتا وباستلهام مبدع لتأكيد انحياز الرسل لقيم الخير في الصراع الأبدي بين الحق والباطل، بينما الموضوع الذي نشرته الوفاق لا يكاد المرء يتبين فيه أثرا لرسالة، أو حفزاً لخيال، أو شحذاً لهمة لتمثل قيم الخير في سيرة ميلاد سيد بنى آدم، بل إن رائحة الفتنة من الموضوع تفوح كما تفوح الرائحة المنتنة من الجيفة. ولعل المفارقة تبدو غريبة عند استدعاء كيف أن" الشيعة" أقاموا الدنيا ولم يقعدوها في تصديهم لرواية سلمان رشدي، رغم أن صاحب "الآيات الشيطانية" لم تصل به الجرأة لقول أو نقل جملة بلهجة استنكارية كما فعل صاحب الوفاق عندما أورد نقلا عن المقريزى ما نصه أي أب ذلك الأب الذي واعد الزانية رغم أنه متزوج من آمنة منذ أيام قلائل). الواضح أن صاحب صحيفة الوفاق يسعى لإشعال نار الفتنة في المجتمع من خلال انتهاج منهج صحفي قوامه الإثارة، وتأليب المشاعر لا حفز العقول للتدبر والتفكر بصورة أقرب للعبث بمهنة الصحافة .. فهو عادة ما يستخدم المنشتات العريضة الجاذبة والمثيرة مع خلو كامل من المضمون داخل الصحيفة، والاعتماد على نشر الموضوعات على حلقات للطرق على الموضوع واستعمال مخزون لغوى وتاريخي يكون في غالب الأحيان غير ذي صلة به. وهو في ذلك ينظر لضمان تسويق الصحيفة أكثر من نظره لتقديم مادة إعلامية أصيلة خبرا ومحتوى.. فشكل الصحيفة عموما لا يختلف عن الصحف المدرسية التي يشرف عليها ناشئة التلاميذ في الثانويات. إن أسلوب الإثارة و إيقاظ الفتن أسلوب صحفي رخيص و يقصى صاحبه خارج دائرة المهنية الصحافية بكل أساليبها و تقاليدها الأخلاقية المرعية.
    إن من أهم مقومات مهنة الصحافة الدقة وتوخي الحقيقة والرصانة في طرح رسالة الصحيفة والعمل إجمالا بأخذ أسباب تطور المجتمع لا حفزه ودفعه نحو أتون الفتنة الدينية والمذهبية.. و أن أخلاق المهنة كانت تقتضي ضرورة عرض كتاب "المجهول في حياة الرسول" حسب الأسس الصحفية المرعية في هذا الاتجاه حيث كان يتوجب في بادىء الأمر أن يقدم المحرر نبذة عن الكاتب وعن كتابه، وعن الجهة الناشرة للكتاب، وملخص عام حول أهم المحاور التي يتناولها الكتاب - حتى إن كان من يستعرض الكتاب مختلف مع فحوى الكتاب - كل ذلك يأتي كمقدمة لاستعراض الكتب. حتى لا يضطر أن يدافع عن نفسه فيما بعد بوصف الجموع الغاضبة عليه بأنها عملت بأسلوب إبليس الذي يقول "لا تقربوا الصلاة وانتم سكارى" كإشارة أنهم نزعوا الكلام عن سياقه. غير أن ما يلاحظ أن صاحب الوفاق قد جاء بهذا الكتاب في صفحة سميت "مناسبات" وهى الصفحة رقم( 7) من الصحيفة تحت عنوان عريض "مولد صاحب معجزة القرآن.. وأبعاد المعجزة" وإلى جانب العنوان صورة للكتاب الذي لا يمكن القارئ من الفهم بصورة محددة ماذا يريد المحرر !! هل يريد استعراض الكتاب أم يريد أن ينقله نقلا حرفيا خاصة عندما يقرأ في أول الصفحة أشياء تثير التشويش على القارئ كأن يجد مثلا "حلقة اليوم يكتبها حامد المهيرى" ولا يعرف القارئ من هو حامد هذا أهو كاتب الكتاب أم هو مجرد مستعرض له ؟ أم هو كاتب الموضوع الذي نقلته الصحيفة .. وعلى طول الربع صفحة الأولى فإن ما ورد فيها من حديث ليس عليه غبار ولا يثير أي نوع من الفتنة .. إلا انه وعند عنوان مختلف مسمى "مولد المصطفى" يتعرض الكاتب لمقارنة حيثيات مولد الرسول (ص) مع مولد سيدنا حمزة بصورة تشكك في أبوة أبيه له (ص) إذ يقول مما تقدم نجد أن أبا محمد عبد الله تزوج آمنة فولدت محمد، و جده تزوج هالة فولدت حمزة، وكان زواجهما في يوم واحد، وبذلك يكون محمد وحمزة في عمر واحد أو محمد أكبر من حمزة، لأن أبى محمد لم يمكث مع أمه إلا شهور قلائل على أكثر الروايات ثم مات. أما إذا كان حمزة أكبر من محمد بسنوات فسيكون في الأمر أمر). الاستنتاج في الجملة السابقة يكشف عن نفسية حقيرة ومثيرة للفتن والتشكيك في نسب أفضل بنى آدم طراً. غير أن صاحب الصحيفة أورده هكذا دون أدنى شعور بالحرج، ولم يفتح الله عليه بالتعليق ولو بكلمة واحدة ينصف بها رسول الله الكريم من هذا القذف الشنيع، بل أنه لم يذكر أنه سوف يقوم بالتعقيب على هذا الافتراء القبيح في حق الرسول (ص) ولو بعد حين في قادم أعداد الصحيفة. وعندما اندلعت المظاهرات ورفع البعض ضده شكوى للجهات الرسمية تردد عنه أنه أورد هذه المقتطفات حتى يقوم بالرد عليها في الأيام المقبلة..من هذه الحجة يستفاد أنه – أي صاحب الوفاق –غير متفق مع فحوى ما أورد في صحيفته، غير أنه لم ينوه لذلك منذ البدء.. ولو قد فعل لكان قد كفى نفسه شر اتهامه بإيقاظ الفتنة و"الردة".. ولو قد عمل بذلك لكان قد رعى تقاليد مهنته التي احتقرها أيما إحتقار.

    نقله/ أحمد الريّح


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-05-2005, 07:28 PM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    نقلاً عن الصحافة
    Quote: العقلانية والحرية
    د. الطيب زين العابدين

    لقد خصّ الله سبحانه وتعالى الانسان بنعمة العقل ونعمة الحرية، وهاتان الصفتان هما مما يميز الانسان على غيره من المخلوقات، وهما سبب تكريم الانسان على ما سواه من الخلائق "ولقد كرمنا بنى آدم وحملناهم فى البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقناتفضيلا". وهاتان الصفتان هما مناط التكليف الربانى، فإذا راح العقل لسبب من الأسباب سقط التكليف عن الانسان، واذا ذهبت الحرية بإكراه ما، فلا مسؤولية على الشخص فى ذلك العمل حتى لو بلغ درجة النطق بالكفر "من كفر بالله من بعد ايمانه إلا من أكره وقلبه مطمئن بالإيمان". ولكن المسلمين فى عهود الإنحطاط ضيقوا على حركة العقل وفرطوا فى قيمة الحرية، وما زلنا نعيش فى بقايا تلك العهود. فالعالم الاسلامى من أقل مناطق العالم تشجيعا على البحث والعلم والإجتهاد والإبتكار، وهو من أكثر المناطق التى يسود فيها الإستبداد الإجتماعى والثقافى والسياسى. والقرآن الكريم يجعل الإستبداد مسؤولية المجتمع لأن الإستبداد لا يتفشى إلا فى مجتمع لديه القابلية لذلك، يصف القرآن قوم فرعون بالفسوق لأنهم قبلوا طاعة فرعون رغم استخفافه بهم "فاستخف قومه فأطاعوه انهم كانوا قوما فاسقين". والربط بين الإنحطاط وبين تعطيل حركة العقل وضعف الحرية ظاهر لا يحتاج الى دليل ، فالنهضة بكافة أشكالها تعتمد أساساً على نتاج العقول النشطة وعلى توسيع دائرة الحرية التى ترفد العلم والمعرفة، وتصحح مسيرة المجتمع بالنقد والتقويم. وقد قامت نهضة الإسلام الأولى على قدر كبير من تحفيز العقل حتى أن المجتهد المخطئ له أجر، فكأنما حركة العقل فى حد ذاتها بصرف النظر عن نتيجتها حسنة عند الله تستحق الأجر، ولم؟ فهى تتضمن اعترافا بنعمة كبرى من نعم الله على الإنسان ومحاولة لإستغلال تلك النعمة فى أمر من أمور الدين أو الدنيا يفيد المجتمع. والحرية بلغت شأواً لا ينبغى مصادرتها ولو من أجل الإيمان بالله الحق "لا إكراه فى الدين قد تبين الرشد من الغى"، فكيف يكره الإنسان على ما سوى ذلك من اجتهادات بشرية أو زعامات سياسية؟ فإن كان الربط بين الدين والعقل والحرية قائما فى تراثنا البعيد فلم ضعف ذلك الارتباط فى عهود الإنحطاط وما تلاها من قرون الى يومنا هذا؟ أرى أن هذا مما يستحق البحث والدراسة والتأمل، فكثير من علماء الدين اليوم لا يحتفون بحركة العقل ولا ينافحون عن حرية الإنسان، بل هم أقرب الى تعطيل العقل وكبت الحرية، ويجد فيهم زعماء السياسة مطية لخدمة الغرضين لأن السياسيين لا يرون مصلحة لهم فى إعمال العقل ولا فى اتساع دائرة الحرية، وقديما قال فرعون "ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبيل الرشاد".
    لقد آن الأوان لعلماء المسلمين أن يخاطبوا الناس بلغة العصر وأساليب العصر، فالإسلام دعوة للعالمين من أجل هدايتهم ورحمتهم، وينبغى أن يستهدف الخطاب الاسلامى كل الناس وليس المسلمين وحدهم، فقد انفتحت أبواب العالم على بعضها البعض وذابت الحواجز التى تفصل بين الأمم والطوائف، خاصة فى قضايا نقل الأخبار والمعلومات والرأى، فما عاد مفيدا الاعتماد على مصادرة الكتب والمطبوعات وقفل مواقع الشبكة العالمية المعادية. والاسلام دين العقل والمنطق والحرية يستطيع أن يثبت أمام كل تهمة توجه ضده من عدو أو صديق جاهل، فعلى دعاة الاسلام وعلمائه أن يتحلوا بالمعرفة التامة لأصول دينهم ولثقافات الآخرين الذين نتنافس معهم فى كسب القلوب والعقول، وللواقع المعقد المتشابك الذى نعيش فيه، كما عليهم أن يتخيروا الأسلوب الحكيم فى المخاطبة وأن يعتمدوا الحجة العقلية التى يمكن أن يقبلها المسلم وغير المسلم. وعرض حجج الخصم قبل الرد عليه أمر شائع فى ديننا وتراثنا لذلك نقول بأن رواية الكفر لا تكفر، والقرآن حافل بالآيات التى تذكر لنا حجج المشركين والمنافقين ضد الرسل والأنبياء "وقال الذين كفروا إن هذا إلا إفك افتراه وأعانه عليه قوم آخرون فقد جاءوا ظلما وزورا"، "وعجبوا أن جاءهم منذر منهم وقال الكافرون ساحر كذاب"، "ونادى فرعون فى قومه قال ياقوم أليس لى ملك مصر وهذه الأنهار تجرى من تحتى أفلا تبصرون. أم أنا خير من هذا الذى هو مهين ولا يكاد يبين. فلو لا ألقى عليه أسورة من ذهب أو جاء معه الملائكة مقترنين". لقد جعل الله حجج هؤلاء الكافرين جزءاً من قرآنه الكريم الذى نتلوه صباحا ومساء، نتعبد به فى الصلاة والذكر، فهل هناك مكانة للحوار مع الخصم أعلى من هذه المكانة؟
    يشعر المرء وهو يتابع ما يجرى فى العالم الاسلامى بضيق فى الحوار مع الخصم، وبلجوء بعض الدعاة والعلماء الى التجريم والتجريح والإثارة، وباستخدام مقولات فقهية فى عهد مضى ما عادت تناسب الزمن أو الواقع، بل ان بعض المقولات اكتسبت شهرة طغت على نصوص القرآن والسنة، وبالمدافعة عن الحكام المستبدين وتبرير ما يرتكبون من موبقات. وانتقل ذلك الضيق بالحوار من مجال الدين الى غيره من مجالات الحياة السياسية والثقافية والاجتماعية، وذلك أمر جد خطير يهدد مستقبل الأمة ونهضتها أكثر مما تهدده مقولات بائرة من بعض الأعداء المغرضين.

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-05-2005, 03:36 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    حيثيات قرار مجلس الصحافة بايقاف (الوفاق) لمدة ثلاثة أيام
    نقلاً عن الرأي العام (الثلاثاء 10 مايو 2005)
    Quote: رصد الأمانة العامة وشكوى الأستاذين جلال الدين مراد وابراهيم أحمد ضد صحيفة الوفاق
    - بتاريخ 21/4/2005 رصدت الأمانة العامة بصحيفة الوفاق بعددها رقم 2568 بتاريخ 21/4/2005 وبالصفحة السابعة مقالاً تحت عنوان (مولد المصطفى)، كما تقدم الأستاذان جلال الدين مراد وابراهيم أحمد بشكوى عن ذات النشر الذي اعتبراه مقالاً تجاوز الحدود والحقوق الى الحد الذي تجرأ فيه كاتبه على سب رسول الله صلى الله عليه وسلم.
    - تم استدعاء رئيس تحرير الصحيفة الأستاذ محمد طه محمد أحمد الذي جاء في رده أنه يرفض أي سوداني يتشكك في إيماننا ومحبتنا للرسول صلى الله عليه وسلم وأشار الى أن المقال نشر في الانترنت من كتاب (المجهول في حياة الرسول) للدكتور المقريزي، ومن المهم أن يميز الناس أن الوفاق دحضت الكفر ولم تنقله وأن ما نشر في موقع Islam.Com لم يتصد له غير صحيفة الوفاق، وأضاف أن الصحيفة في أعدادها اللاحقة بتاريخ 22/4-23/4/2005 قد أدت واجباً كبيراً بالرد على الموقع وكاتب المقال والمعروف أن الأباطيل والشبهات ضد الرسول صلى الله عليه وسلم هي كثيرة جداً وقديمة جداً، ودائماً هناك من الكتاب من يتصدى لها. وأفاد رئيس التحرير بأن نية الصحيفة كانت طيبة في نشر المقال من الكتاب المشار إليه وأن المسؤولين عن الانترنت في الصحيفة قد أسقطوا اسم الكاتب وأنا كرئيس تحريرأعترف بمسؤوليتي تجاه النشر لكنني لا أستطيع أن أقف على كل ما هو منشور، كما أن لكل شخص طريقته في النشر وأقول إن ردنا بدأ منذ اليوم التالي -الجمعة- واستمر السبت والأحد وأرفق لكم نسخاً من الأعداد المذكورة واطلعت اللجنة على الأعداد ووجدت أن الرد بتاريخ 22/4 والذي جاء تحت عنوان (انتهبوا المقريزي يشوه سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم في ذكرى مولده الشريف). وكان رده موضوعياً مع عقد المقارنات بين أفكار المقريزي وسلمان رشدي في كتابه (آيات شيطانية) وخلص الى أن المقريزي سعى لتشويه سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم. كما جاء بتاريخ 23/4 بالصفحة الأخيرة مقالاً لرئيس التحرير تحت عنوان (احذروا فإن المقريزي قصد التشويه وبمكر لسيرة الرسول صلى الله عليه وسلم على الانترنت) وجاء في المقال تفنيد لإدعاءات وأباطيل المقريزي والرد عليها بما جاء في السنة والقرآن الكريم.
    - وأشار رئيس التحرير الى أن الداعي للنشر هو التصحيح وهذا واجبنا وهذا اجتهادنا وتساءل رئيس التحرير عن عدم تحرك العلماء بالرد على ما نشر في الانترنت حتى الآن وأعتقد أن هدف الشاكين والعلماء هو تحطيم الوفاق.
    - تداولت اللجنة حول الشكوى ووجدت أن الصحيفة قد خالفت المادة (29/1/أ) التي تقرأ (بالإضافة لأي التزامات أخرى في أي قانون آخرعلى الصحافي الالتزام بالآتي:-
    1- (أن يتوخى الصدق والنزاهة في أداء مهنته الصحفية مع الالتزام بالمبادئ والقيم التي يتضمنها الدستوروالقانون).
    واعتبرت اللجنة أن توخي الدقة والنزاهة يحتم على رئيس التحرير أن يشير الى المرجع الذي تم أخذ المادة منه وأن يفهم القارئ بأن ما هو منشور يرجع الى أفكار كاتب معين ويثبت المراجع لذلك حتى لا يفهم أن ما نشر هو بقلم رئيس تحرير الصحيفة الأمر الذي حدث فعلاً والنشر بهذا الوصف الذي كان موضوعاً للشكوى لا شك أنه بجانب مخالفته من الشق الأول من المادة المذكورة والمتعلق بتوخي الصدق والنزاهة إلا أنه قد خالف أيضاً المبادئ والقيم التي تضمنها الدستور والمنصوص عليها في المواد (18، 16، 12، 1، 25، 24، 35/هـ، و) وأن هذا النشر جعل الصحيفة متجاوزة في الالتزام بالمبادئ والقيم الدستورية القانونية أيضاً في المادة (125) من القانون الجنائي لسنة 1991م، وإن عمد رئيس التحرير بنشر التصحيح في الأعداد اللاحقة للنشر موضوع الشكوى، إلا أنه لم يراع الضوابط القانونية المنصوص عليها في المادة (30) من قانون الصحافة والمطبوعات الصحفية لسنة 2004م.
    وأن العرض بالطريقة الواردة في العدد موضوع الشكوى أدخل الصحيفة في حيز الاتهام والمخالفة، حيث أسند ما هو، منشور ومن الناحية المهنية البحتة لهيئة التحرير بالصحيفة لعدم وجود ما يشير الى المقريزي أو كتابه، وأن ما جاء من تصحيح لاحق لا يقدح في وجود المخالفة في العدد موضوع الشكوى. كما أن الصحيفة بهذا النشر خالفت المادة (29/1هـ) التي تقرأ: (أن يلتزم بقيم السلوك المهني وقواعده الواردة بلوح الشرف الصحفي الذي يعتمده الاتحاد العام للصحافيين) والذي نشر في العدد موضوع الشكوى يخالف المواد (1، 2، 3، 4، 7) من لوح الشرف الصحفي الأمر الذي حدا باللجنة وبالإجماع للتوصل الى مخالفة الصحيفة للمادة المذكورة من قانون الصحافة والمطبوعات الصحفية لسنة 2004م، ومن ثم قررت:-
    1- إيقاف الصحيفة لمدة ثلاثة أيام إعمالاً لنص المادة (36/1/ز) من القانون.
    2- يسري الجزاء اعتباراً من يوم الخميس الموافق 5 مايو 2005م.
    د. كوثر أحمد سعيد - رئيس اللجنة

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-05-2005, 03:46 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    هذا مقال نشر بسودانايل تعقيبا على مقال عادل الباز الذي نقلته قبل أيام قلائل عن الصحافة.
    Quote: محاكمة محمد طه .. إلى أين نتجه ؟ (تعقيب)
    يوسف الطيب
    بسم الله الرحمن الرحيم
    بسم الله الواحد الأحد الفرد الصمد ، والصلاة والسلام على سيدنا محمد بن عبد الله خير البرية وأكرم من وطأت قدماه الأرض .
    الأخ عادل الباز
    سلام من الله ورحمته ...
    لقد كتب بهذا العنوان في صحيفة الصحافة بعدد الخميس 26 ربيع الأول 1426هـ - الخامس من مايو 2005م – العدد 4281 فيما يختص بمحاكمة محمد طه .
    أولاً : في الصفحة الأولى أشرتم بأنه متهم من النيابة ، نقول أنه متهم لدى النيابة من قبل جماعة من أهل السودان الخيرين الغيورين على هذا الدين ومتمسكين بسنة عبده ونبيه محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ، وأشرتم بالزميل محمد طه فأي رجل هذا وأي زمالة هذه التي تتشرفون بها لمثل الرجل الذي يكتب بما يٌملي عليه هواه ، وأعلم مدى حقوق الزمالة في كل المهن حتى الهامشية منها كما يسمى .
    ثانياً : نعود إلى عمودكم تقول (... غادرت لمشوار في بحري فرأيت لافتات معلقة كتب عليها (سارعوا لحضور محاكمة المرتد محمد طه) . لقد أصدروا الحكم باكراً. إذا ما جدوى الذهاب للمحكمة ؟) . انتهى
    أخي .. تعلق اللافتات (وهذا ليس بموضوعنا للحفلات الراقصة وغيرها من أمور الدنيا الفانية) ولم لا للافتات لحضور محاكمة مثل من ينقل مثل هذا الكلام بدعوى الرد عليه ؟ وما الكلام ؟ وعن من ؟ استحلفك بالله إن كتبت في صحيفتكم هذه عن رئيس محلية في أقصى أقاصي السودان وأوردت فيها مثل هذا وقلت إني مسؤول عن هذا ، هل ستنشره حتى بدعوى سماع الرأي والرأي الآخر الآخر ، فكيف بهذا ينقل هذا الكلام في صحيفة سيارة يومية يقرأها من يفهم ومن لا يفهم مقصده من النشر وهنالك من غير المسلمين ، ألم يرد في حديث الخمر (لعن الله ساقيها وحاملها وصانعها) ، الخمر التي تذهب (عقل) رجل واحد ، فما بالك برجل ينقل حديثاً يذهب (بعقائد) المسلمين ، فبماذا تسمي أنت ناقل كتاب شاتم الرسول صلى الله عليه وسلم والعياذ بالله ؟ وماذا تسمي شاتم الرسول صلى الله عليه وسلم ؟وماذا تسمي ناقل الكفر ؟ لقد أصدروا الحكم باكراً !! فدعنا مِن مَنَ أصدر الحكم فأنت كمسلم ماذا تسميه ؟ وبماذا تنعته ؟ سمه لنا يا أستاذ .. فقد أشبعتمونا أسماء ومسميات (الإسلاموية ، النخبوية ، المثقفين ، الإسلام السياسي) وما هو الإسلام السياسي ومن قال أن هنالك لفظة إسلام سياسي ومن جوز إطلاق هذه اللفظة ؟ ماذا تعني كلمة مثقف ؟ ألا تعني الإنسان الواعي الفاهم على حسب ما يقولون ؟ فأنا لا أدري ماذا تعني تلك الكلمة وما هم المثقفون ؟ ومن قال أنهم مثقفون ؟ ومن يختارهم ومن يقول هذا مثقف وهذا غير مثقف ؟ وهل يعني أنه غير المثقف ليس بمثقف أي ليس له علم ولا دراية ولا فهم ؟
    أخي ..
    هذه القضية قضية واضحة لا لبس فيها ولا غموض ولا تكتنفها أية ملابسات غير واضحة ، هذا كتب مقالاته المشؤومة يوم ميلاد المصطفى عليه أفضل الصلاة والتسليم ثم أعادها يوم السبت 30/4/2005م بدعوى ومصطلحات (خصوم الوفاق ، الوفاق دافعت عن الرسول صلى الله عليه وسلم وقامت مقام العلماء) إنه يريد رفع ذكر اسم صحيفته تلك ويريد أن يقول أنا هنا والوفاق هنا ليس إلا !! أما كان له من الأفضل أن يرد على ذاك الرجل على حسب قوله من غير أن يورد كلامه وأن يورد سيرة المصطفى عليه أفضل الصلاة والتسليم وما أحلاها من سيرة فهي سيرة خيار من خيار ، ويودع هذا الكتاب في جملة أسئلة لدى العلماء في هذا البلد .
    والرسول الكريم عليه الصلاة والتسليم قال في شأن المؤمن (فليقل خيراً أو ليصمت) فقد صمتت بعض الصحف لا أدري طوعاً أم كرهاً ولم تشر إليه من قريب أو بعيد، لا أطال الله صمتها !!!
    وتتساءل لم حشدوا كل هذه الحشود !! فنأسف لك على إزعاج ساكني ذاك الحي من مواطنين وغيره من القاطنين من الموظفين والشركات وأيضاً سالكي ذاك الطريق الذي تعثرت حركته لمدة يومين - لا أقالها الله – إن تعطلت سويعات نصرة لدين الله ولرسوله الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم ، ولكأنما هي الحشود الأولى التي انتظمت هذه البلاد ، وأين أنت من حشود تحشد لغير الله ودين الله ، ومن قال أن هذه الحشود حٌشدت لتأثر على مجرى القضاء وهل يعني وقوفوها تأثيراً على القضاء ؟!! اتق الله يا رجل في دينك ، وأسألك من الذي دخل إلى داخل قاعة المحكمة لكي يؤثر على القضاء ، أنت شخصياً هل دخلت لتستمع دعك من أن تؤثر عليها ، وهل إذا أريد أن يؤثر عليه فسيؤثر عليه بالحشود ؟!! حتى يدخل هؤلاء القوم الذي ما أتوا هنا إلى هنا لسماع كلمة الفصل والحق في هذا الرجل حتى تثلج صدوره بالعقاب الشنيع لمثل هذا الرجل فيرجعوا وهم مطمئنين أن أمة سيدنا محمد عليه الصلاة والتسليم بخير وأن من تسول له نفسه أن يمس هذه المقدسات في هذا البلد سوف يلقى جزاءه .
    فمن قال وقدح في مصداقية القضاء السوداني أميركا ومن يواليها وليس هؤلاء البسطاء الذين تركوا أعمالهم في عصر السرعة ليقفوا في سبيل الله وتطمئن قلوبهم بأن هذا سيلقي جزاءه ولأنهم مؤمنون وموحدون بربهم فإن هذا الذكر محفوظ بقدرة الله تعالى وجل (إنا نزلنا الذكر وإنا له لحافظون) ، وقفوا في حر شديدة الغيظ فأين من يسمون أنفسهم برجال البر والإحسان والخير الذين ينفقون في غير سبيل الله من مٌلهيات الحياة ولم يتقدم أحدهم بالماء ليسقي هؤلاء ، الماء فقط ، الذي قال عنه سيدنا جبريل عليه السلام (ليتني كنت بشراً لأسقي الماء) .
    وتقول في كلامك أننا مقبلون على وضع لا بد منه ؟!! من الذي خلق هذا الوضع وكأنما سلم جسد هذا البلد من المشاكل والعلل !!! حتى يأتي تجمع ووقوف هؤلاء بالعلل والأسقام له .
    إن ما نحن مقبلين عليه يستوجب مثل هذه الوقفة القوية في حق الله ورسوله الكريم عليه أفضل الصلاة والتسليم ، حتى تٌعرف الخطوط ويعلم كل إنسان كيف يكتب ، وكيف يقول ، وفي أي شيء يقول ، فمحمد طه أتى وهو يقول أنه مسلم بما لم يأتي به هؤلاء الشركاء الذين تقول ، فإني لم أسمع بأنهم أتوا بما يسئ إلى ديننا فأنا شخصياً لم أطالع أبداً مثل هذا والله أعلم .
    ثالثاً : أذهب إلى بيانه المنشور في صحيفتكم أيضاً ، لماذا أصدر بيانه هذا بعد الجلسة الأولى للمحكمة ؟ ولماذا لم يصدره من قبل ؟!! لتعلم أنه مكابر لديه أنفة خرقاء حتى في الباطل ؟!
    ففيه يقول كتاب المقريزي وجدته في الإنترنت أيهما أكثر انتشاراً صحيفة بـ(500 جنيه سوداني) يشتريها راكب من السوق الشعبي فيركب (نيسان) وليس (أفراس) فيذهب به إلى أقصى أقاصي السودان فيتداولها جمع من الناس ، أم الإنترنت الذي يتطلب جهاز كومبيوتر به (فاكس موديوم) وخط هاتف ومعرفة ودراية ، كيف تبحث داخله لتجد ذاك الكتاب المشؤوم وأيضاً ما يتطلبه الكومبيوتر من تشغيل كهربائي وما أقلها في البوادي في السودان وإن انتشرت أخيراً بشكل لا غبار عليه .
    ثم ما هي قصة (جريدتي الوفاق) من الذي نازعك في ملكيتك لها ، خسئت وصحيفتك، وأنتم يا أستاذ الباز أعلم منا في هذا المجال ودائماً ما يتحاشى مالكو الصحف من إثبات ملكيتهم لها بهذه الصورة حتى تكون منبراً لكل الآراء ، ولكن هذا يفضح عقلية وهوس هذا الرجل واستبداد برأيه واعتداده حتى في الباطل .
    وهل كل من يردد قول المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام يؤكد حبه له ، فكيف به تزين صحيفتك بحديثه في أولها فكيف وأي نفس تلك التي طاوعتك حتى أنزلت هذا الكلام – المنقول على حسب قولك – في صفحاتها الداخلية ، وما أكثر في زماننا هذا من يستخدم أحاديثه لأغراضه الخاصة وللدنيا الفانية وما أكثر المنافقون !!
    نحن السودانيون نستحي من ذكر مساوئ رجل منا وطعن في نسبه أمامه في مجتمع محدود العدد ، فكيف به يورد كلاماً يقول أن فلاناً قاله وسوف أرد عليه وفي من ؟ في أفضل من سار على الأرض وخاتم الأنبياء والمرسلين والمشفع فينا بإذن الله يوم القيامة وفي صحيفة يومية وتقول أردت الخير !! أي خير هذا ؟؟
    وأخيراً نتساءل أين الجهات الرقابية على الصحف ؟ وكيف سمحت له بنشر هذا مرتين؟ ولماذا لم يوقف من المرة الأولى ؟وأين المجلس القومي للصحافة ؟ ولماذا لم يتخذ ضده الإجراءات منذ البداية وأين وزارة الشؤون الدينية والأوقاف ؟ وهل دورها يقتصر في الحج والعمرة وأمنيتها المتمسكة بها أشد التمسك والتي لا تمنع أحداً إن أراد أن يتخلف !! وأين وأين ؟؟ جهات كٌثر كان عليها التحرك باكراً منذ اللحظة الأولى حتى لا تقع الفتنة .
    فوفقة هؤلاء الرجال أثبتت لنا أن الدين الإسلامي في هذا البلد بخير وهناك من يغير عليه من استخدامه لأغراض دنيوية وطمأنونا نسأل الله أن يسدد خطاهم وينصرهم ، وهناك رسالة خارجية إلى أخواننا المسلمين المتمسكون بسنة حيببهم المصطفى صلوات وتسليمه عليه أن السودان بخير بعد أن شوه كثير من الناس هنا عقيدة أهل السودان بالدجل والشعوذة والابتداع والإيتاء بما لم يأمر به المصطفى عليه الصلاة والتسليم وخلقوا سمعة سيئة عن هذا البلد في ظل غياب تام لكل من تعول عليه المسؤولية .
    وأين من يدعون حب الرسول صلى الله عليه وسلم ؟ وأين من ينصبون السرادق والولائم بدعوى الاحتفال بمولده ؟ أين حبه ؟! ولماذا لم يأتوا ؟! ويقول الله تعالى : (عسى أن تكرهوا شيئاً وهو خيراً لكم) ، فقد تمايزت الصفوف ، فقد عرف الناس من يحب رسول الله ، وإن اندس المندسون والمرجفون الذين يريدون أن يلهو الناس عن قضيتهم الأساسية ، فندعو الأخوة الكف عن قضايا جانبية لا تخدم أصل القضية أبداً .
    ونقول لا بد أن تقف وزارة الشؤون الدينية والأوقاف على مثل هذه التصرفات ويكون لديها على الصحف ليراجع كل ما ينشر عن العقيدة الإسلامية والسنة المحمدية وتصحيحها وتصحيح الآيات القرآنية الكريمة وإنزالها بسورتها وأرقامها ، وأن تنزل الآيات كاملة غير مبتورة وأن يكون دور هذا الرقيب مثل دور هيئات الرقابة الشرعية في البنوك وأكثر ، ونقول ثانية تصحيح ومراجعة كل ما يخص العقيدة الإسلامية والسنة المحمدية ، وخاصة أن بعض المرات يكتب اسم النبي الكريم (الرسول ، محمد) من غير إضافة ألفاظ التكريم الإلهي ، ومنع أي قول شاذ وقمئ أن ينشر وذلك لدور هذه الصحف وانتشارها ، وانتشار الكلمة المقروءة المتداولة بين عامة الناس ، والله نسأله العافية في ديننا ودنيانا .
    والله أعلم
    (اللهم لا علم لنا إلا ما علمتنا فأنفعتنا بما علمتنا)
    يوسف الطيب
    6/5/2005م

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-05-2005, 06:31 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    نقلاً عن الشرق الأوسط (الثلاثـاء 01 ربيـع الثانـى 1426 هـ 10 مايو 2005 العدد 9660 )
    Quote: السلطات السودانية توقف صحيفة «الوفاق» وتواصل محاكمة رئيس تحريرها
    بعد نشرها مقالا يسيء إلى العقيدة الإسلامية
    الخرطوم: إسماعيل آدم

    ضيقت السلطات السودانية الخناق على الصحافي محمد طه محمد أحمد، رئيس تحرير صحيفة «الوفاق» ومالكها، على خلفية نشره مقتطفات من كتاب تاريخي يسيء إلى العقيدة الإسلامية، وقررت أمس إيقاف الصحيفة عن الصدور «منعاً للفتنة ورعاية لمشاعر المسلمين».
    وكانت النيابة احتجزت طه أول من أمس، بعد تناول صحيفته القضية محل الفصل في المحكمة بصورة اعتبرتها النيابة بمثابة السعي من للتأثير على قرار العدالة. وتواصل محكمة في الخرطوم اليوم محاكمة طه بتهمة إهانة العقيدة الإسلامية لنشره مقتطفات من كتاب المقريزي، تشكك في نسب الرسول محمد صلى الله عليه وسلم. وقدم طه اعتذارا الأسبوع الماضى عبر بيان وزعه، مؤكدا «حبه» للرسول محمد صلى الله عليه وسلم. ويتوقع أن تشهد ساحة المحكمة مظاهرات احتجاج من قبل الجماعات الدينية الرافضة لمسلك طه، الذي تتحفظ عليه النيابة منذ أول من أمس بشأن القضية.
    وأصدرت نيابة الصحافة والمطبوعات قراراً بإيقاف صحيفة «الوفاق» عن الصدور لحين الفصل في البلاغ الجنائي في مواجهة الصحيفة ورئيس تحريرها. وقال مسؤول رفيع بوزارة العدل السودانية، إن النيابة اتخذت إجراءاتها عقب تناول الصحيفة في عددها الصادر أول من أمس الموضوع محل البلاغ والخاص بمقال المقريزي الذي يشكك في نسب الرسول صلى الله عليه وسلم، مما اعتبر تأثيراً في سير العدالة. وأضاف المصدر انه طبقا لذلك اتخذت النيابة المختصة إجراءاتها بالقبض على طه وتعليق صدور الصحيفة إلى حين الفراغ من القضية.
    ودخل القصر الرئاسي على الخط، وطالبت مستشارية التأصيل التابعة له، ووزارة الإرشاد والأوقاف، وهيئة علماء السودان، ولفيف من العلماء ومديري الجامعات والمؤسسات الإسلامية والهيئات الدعوية السلطات المختصة في وقت سابق أول من أمس بالإيقاف الفوري لصحيفة «الوفاق»، منعاً للفتنة ورعاية لمشاعر المسلمين التي أوذيت.
    وقال بيان تلاه الدكتور أحمد علي الإمام، مستشار التأصيل للرئيس السوداني، على شاشة التلفزيون السوداني: «بما أن الأمر برمته قد أحيل إلى القضاء، فقد وجبت تهيئة المناخ ليقول القضاء كلمته بعيداً عن مؤثرات الضغوط، وذلك بالنأي عن تصعيد القضية في المنابر المختلفة وإصدار الأحكام الخاصة، وندعو إلى ضرورة التحلي بالحكمة وضبط النفس وعدم اللجوء إلى العنف».
    وقال إن القضاء هو الجهة المختصة والمناط بها إصدار الحكم وإنفاذه، وهو قائم على أحكام الشريعة وثوابتها، ويرعى حرمات الدين وتعظيمها، وقد تراضى الناس بالتحاكم إليه بشأن ما نشرته صحيفة «الوفاق»، وعليه فهو صاحب الشأن في إصدار الحكم الشرعي الذي يرد الحق إلى نصابه.
    وشدد البيان على أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، هو أشرف الخلق عند الله تعالى وأزكاهم، الأمر الذي يتوجب تعظيمه وتوقيره، وقد أجمعت الأمة الإسلامية سلفا وخلفا على أن التطاول على هذا المقام بالتنقيص أو القذف أو السب، مروق من الدين وخروج على الصراط المستقيم، وأن من ثبت عليه ذلك يستحق العقوبة الشرعية. وأضاف «كما أن من علامات أهل الإيمان الغيرة على حرمات الدين وتعظيمها، والذود عن كل ما يمس ثوابت العقيدة الإسلامية».

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-05-2005, 06:41 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    مقال للأستاذ/محمد الحبر يوسف نُشر بموقع المشكاة.
    Quote: نشرته صحيفة الوفاق في عددها المشؤم أمر فرغ علماؤنا الأجلاء من بيان حكم الله فيه، وقاموا بواجبهم الشرعي في إنكار المنكر وتبصير الأمة، ثم أعذروا إلى الله بإحالة القضية كلها إلى القضاء غير مفتئتين على السلطان ليقول كلمته فيها ويطبق حكم الله.
    ولكن العبرة التي أود أن لا تغيب عنا في ضجيج هذه النازلة هي أن الله عز وجل يغار على دينه وعلى رسله الكرام من تطاول السفهاء ودعاوى الأدعياء، يغار على دينه فيحوطه بنصرته وتأييده وحمايته لتكون كلمة الله هي العليا وكلمة الذين كفروا السفلى، ويغار على دينه فيحرم الأدعياء وراثته فلا ينتصر له أو يثبت عليه إلا أصحاب القلوب الموصولة والنيات الصادقة (يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وآمنوا برسوله يؤتكم كفلين من رحمته ويجعل لكم نوراً تمشون به ويغفر لكم والله غفور رحيم) فدين الله أسمى وأغلى من أن يسومه المفلسون أو ينتسب لنصرته المخلطون، وما زالت الأحداث تتتابع هنا وهناك لتكشف عن معادن الرجال وخبيئة النفوس ليعلم الله الذين صدقوا ويعلم الكاذبين، وما من حدث –كبر أو صغر- يجريه الله في هذا الكون إلا فيه عبرة لأولي الأبصار، ومن شأن القرآن أنه يذكر بهذه العبر ويلفت الأنظار إلى ما فيها من خير يعود على الجماعة المسلمة قال تعالى معقباً على حادثة الإفك: (إن الذين جاؤوا بالإفك عصبة منكم لا تحسبوه شراً لكم بل هو خير لكم لكل امرئ منهم ما اكتسب من الإثم والذي تولى كبره منهم له عذاب عظيم) وهذا التعقيب يكشف للجماعة المسلمة أن المحن التي تتنزل عليها مهما كانت قسوتها وآلامها إلا أنها تنطوي على جوانب من الخير علمها من علمها وجهلها من جهلها ومن هذا الخير افتضاح السرائر وما تكنه النفوس من الضعف أو النفاق قال تعالى –كاشفاً عن هذه الحقيقة ذاتها يوم أحد- (وطائفة قد أهمتهم أنفسهم يظنون بالله غير الحق ظن الجاهلية يقولون هل لنا من الأمر من شئ قل إن الأمر كله لله يخفون في أنفسهم مالا يبدون لك يقولون لو كان لنا من الأمر شئ ما قتلنا ها هنا قل لو كنتم في بيوتكم لبرز الذين كتب عليهم القتل إلى مضاجعهم وليبتلي الله ما في صدوركم وليمحص ما في قلوبكم والله عليم بذات الصدور).
    ومن هنا أقول إن الخذلان الذي لحق بصحيفة الوفاق وصاحبها بنشر ذلك المقال الأبتر في يوم مولد صاحب الحوض والكوثر صلى الله عليه وسلم، أمر يدعو إلى التأمل حقاً، وبرغم كل المرارات التي تجرعها الناس بسبب ذلك المقال والأذية التي أصابت المشاعر المؤمنة المرهفة إلا أن هذا الحدث يحمل في طياته جوانب خير توالت، فردة الفعل التي حدثت والغيرة الإسلامية التي انتفضت والجموع المسلمة التي احتشدت يوم المحاكمة آية بينة ورسالة واضحة تنبه كل من تسول له نفسه أن ينشر على الناس في هذا البلد المسلم كلمة ينال فيها من الرسل والرسالات، لقد سبق أن نشر سيئ الذكر سلمان رشدي كتاباً ملأه بالترهات وسود صفحاته بالتفاهات ونال فيه من رسول الله صلى الله عليه وسلم فأراد الله أن يكون صاحب الآيات الشيطانية عبرة لكل معتبر فما زاد الرجل –قبحه الله- الناس إلا تعلقاً بمحمد صلى الله عليه وسلم وعادت جماهير الشباب المسلم في بلاد الغرب إلى الإسلام، وعظم الدين في أعينهم، وآب سيئ الذكر بالذل والصغار، وصدق الله إذ يقول لنبيه صلى الله عليه وسلم (إن شانئك هو الأبتر).
    والرسالة الثانية التي قرعت آذان الدنيا بعد نشر القالة هي أن حقائق الدين ومناصب الأنبياء ليست مادة للاستهزاء، أو محلاً لتطاول السفهاء، أياً كان القصد والرجاء، وهذا ما أكده لنا القرآن تأكيداً (ولئن سألتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزئون لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم إن نعف عن طائفة منكم نعذب طائفة بأنهم كانوا مجرمين) فالأمر جد لا هزل فيه مقام نبينا الكريم صلوات الله وسلامه عليه أرفع من أن ينال منه خشاش الأرض.
    أما الرسالة الثالثة فمضمونها أن الاستقامة وعفة اللسان عصمة لصاحبها من الوقوع في ما يوجب سخط الله والناس، فعادة الله في هتك من ينتقص الناس ويزدريهم معلومة، وما زالت صحيفة الوفاق تطلق لسانها في الخلق حتى بلغت بها الجرأة أن تنال من الصحابة الكرام كعثمان بن عفان ومعاوية بن أبي سفيان، ثم كانت المقالة المخزية التي يتجرع رئيس الصحيفة مرارتها على رؤوس الأشهاد.

    نقله/ أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-05-2005, 07:25 AM

Ahmed Alrayah

تاريخ التسجيل: 21-07-2002
مجموع المشاركات: 6684

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    هذا تسجيل صوتيّ لحوار أجراه القسم العربيّ بهيئة الإذاعة البريطانيّة مع محمد طه محمد أحمد عن نشره لمقتطفات من كتاب المقريزي (المجهول في حياة الرسول).

    أحمد الريّح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-05-2005, 07:33 AM

عمر الفاروق شيخ الدين

تاريخ التسجيل: 01-12-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: Ahmed Alrayah)

    أحمد الريح :
    اللينك لا يعمل ياريت لو تدينا الرابط أو تشوف لينا حل لي موضوع التسجيل ده ..
    تحياتي ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2005, 00:33 AM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 05-02-2002
مجموع المشاركات: 34638

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: صحيفة سودانية تتطاول على الرسول صلى الله عليه وسلم (Re: عمر الفاروق شيخ الدين)

    تقديم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de