لايصح الا الصحيح ... مقال للمحامى / عبد الله البحيراوي ...

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-07-2018, 12:00 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة د.معتز بشير(معتز تروتسكى)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-10-2004, 10:43 AM

معتز تروتسكى
<aمعتز تروتسكى
تاريخ التسجيل: 14-01-2004
مجموع المشاركات: 9829

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لايصح الا الصحيح ... مقال للمحامى / عبد الله البحيراوي ...

    دلالة ومغزي هجمات حاملي السلاح بدارفور المتكررة .. علي مناطق دار حمر بكردفان

    عبد الله البحيراوي/المحامي

    الصين الشعبية
    [email protected]

    تقع المنطقة المعنية بهذا المقال والمعروفة تاريخياً وجغرافياً بدار حمر في الجزء الغربي من ولاية كردفان الكبري وتمثل منطقة إنتقالية ورابط مهم لإقليم كردفان من ناحية الغرب وإقليم دار فور من جانبة الشرقي وبالتالي تكتسب أهمية خاصة في موقعها العام بالنسبة للسودان ككل . ومن ناحية التركيبة السكانية فإن منطقة دار حمر تمثل سودان مصغر لما تعارفنا علية بالضرورة ما قبل صراع الهوية المستحدث ما بين سودان عربي وآخر أفريقي فسيادة اللغة العربية كثقافة وأداة تواصل بين أفراد قبيلة حمر لم تلغي بتاتاً لهجة ولغة من عاش وسط هذة القبيلة من قبائل السودان الأخري ولم نسمع قط بأن هناك حركة لإلقاء الآخر أو تذويبة أو تغيبة من محيطة الذي جاء منه بل تناغم وتفاعل إيجابي علي مر العصور والأزمان حتي إنصهر الجميع في بوتقة موحدة وما عاد التمييز إلا لينتهي بمقام الجغرافيا والتاريخ للتعريف بدار حمر عندما تدعو لذلك مناسبة .
    ولعل ما نحن بصددة الآن لن ينفك عن حال السودان عموم بما يمر بة هذا الوطن الكبير من صراعات أطلت علي صباح السودان المتنوع تحمل معها من جراح الماضي المأزوم قدراً ومن مآسي الحاضر صنوف جعلت الجميع يشفق علي مآلات المستقبل المنتظرة هذا الوطن الجميل في حالة إستمرار سلوكيات المكابرة والمزايدة علي خلط الباطل بالحق والحق بالباطل وتقديمة لنا كل علي قالبة الخاص في كلتا الحالين. وهنا فإن مدخلنا علي السلام باهظ التكاليف علي كافة أطراف السودان يكون هو الإعتراف بأن هذه الكلفة يجب تقسيمها علي الكل بالتساوي بميزان الدهب بأخذ كل فرد وجهه نصيبة المعني ليستقيم طريق السلام وبما أن السلام لا يعني لنا وقف قعقعة السلاح والتي لا تمثل سوي البداية لمشوار طويل ينتظر كل منّا في نفسة وأهلة وجهته وفي الختام وطنة أجمع من خلال عقد التراضي الحر بالواجب والحق في بناء الوطن والحفاظ علية يصبح واجب الجميع.
    ولعل ما تفجر من صراع شهدت أحداثة إقليم دار فور لن تنفصل عن قضايا الوطن ككل وإن كان هناك خصوصية ولكن تجاوز آثار الصراع لبقية بقاع السودان المترامية يظل أمراً حتمياً خاصةً في شقة السياسي وذلك لتداخل عناصر مكونات الأزمة ما بين الداخلي والإقليمي والدولي وصعوبة الفصل ما بينها وما أبعد أن تتم مناقشة الأمر في أروقة مجلس الأمن الدولي ومنتديات الإتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية في سبيل تحجيم آثار الحرب السالبة وتجفيف منابعها ولكن كل يغني علي ليلاه وغرضة جعل الحلول تبدو متداخلة للدرجة التي تهدد الإنسان قبل الأرض علي إمتداد إنسان السودان متجاوزةً إطار دار فور نفسها وبنسب متفاوتة . وهنا وددت الولوج في لب الموضوع من تجاوز آثار الحرب حدود إقليم دار فور لمناطق ما يخصني منها هو إمتداد الأهل بمنطقة دار حمر علي إختلاف مشاربهم وما يتعرضون لة من حين لآخر لحالات الأحباط الشديد من إستمرار معاناة جيرانهم عبر التاريخ الطويل والتداخل الأبدي من حالة الحرب التي إجتاحت الإقليم ما بين الحكومة وحاملي السلاح هناك . وأخيراً فقد تبدل ذلك الإحباط لحالة عدم إطمئنان علي النفس والأرض والمال من خلال هجمات متكررة من قبل حاملي السلاح بدارفور علي المناطق المتاخمة للحدود الشرقية من إقليم دار فور وهي التي تعرف بمناطق دار حمر في الجزء الغربي من ولاية كردفان الكبري وشمال ولاية غرب كردفان الحالية وتحديداً فقد قام حاملي السلاح بمهاجمة مدينة غبيش في الشهر الماضي وكذا المجرور وهذا الأسبوع منطقة أم جاك ومنقطة أخري وفي كل تلك الهجمات تتعدد الروايات حول هوية من نفذ الهجوم علي الممنطقة وما هي أهدافة ولماذا يقوم بهذا العمل , وبدورنا نحن أبناء تلك تلك المنطقة نتوجة بالأسئلة لطرفي المعادلة في الصراع الدائر هناك الحكومة وحاملي السلاح .
    وسنحاول أولاً سبر غور الأمر بالنسبة لحاملي السلاح من أبناء دار فور حول المغزي من تنفيذ هذه الهجمات المتكررة لنصل لدلالات تعيننا علي فهم أكثر لما ينطوي علية الأمر بالنسبة لنكون علي أرضنا أو لا نكون !!!! فما هي الأهداف التي يسعي حاملي السلاح لتحقيقها من خلال هذة الهجمات علي مدننا وقرانا في منطقة دار حمر ؟؟ وهل المعنية بهذا الأمر الحكومة ممثلة في قلة مكاتب وعسكري هو من لحمنا ودمنا أم هو إثبات وجود علي ساحة لست لها مما فية أزمات في دار فور إلا طريق الإنقاذ الغربي الذي نام مأسوف علي شبابة في منطقة الخوي من بعد أن راح سكر أهلنا في سبيلة شمار في مرقة تركها مسئووليه مستورة حتي إشعار آخر من التبيان أم مرتبات معلمينا الفائضة علي خزينتنا ونلعب بها بنتاً ما عليها ضرة أم جنجويدنا الآتين من القرشيين والذين أشعرونا بالأمان ثم ذهبوا في رحلة سلب ونهب لممتلكات الآخرين من جيراننا في دار فور . ولعمري فإن كان الأمر كذلك نستحق أكثر من هذا لكن الحقيقة التي لا مراء فيها هي أن التاريخ يشهد لعلاقاتنا بأهل دار فور السلم والطمأنينة والتعاون في السراء والضراء وهنا لا مجال لسرد سجال التاريخ في التآخي والمؤارزة علي إمتداد شرق دار فور وغرب كرفان لكنها الحقيقة التي يجب أن نبوح بها في زمان الوضوح وتحمل الأمانة والواجب تجاة أهلنا وأنفسنا وإخوتنا بأن أي تبرير يقدم من قبل حاملي السلاح لتكرار مهاجمة مناطق دار حمر لن يكتب لة النجاح ذلك لأن ما يري بالعين لا يحتاج لإنارة خاصةً ونحن الذين أعلنا بالصوت العالي بأن في دار فور أزمة تحتاج لجهود مخلصة وصادقة في تشخيصها وبالتالي حلها في إطارها الطبيعي لذلك , لكن أن تتجاوز حدودها الجغرافية من خلال هجمات لا طائل من وراءها علي مناطق دار حمر فلن نجد أي مبرر لهذا السلوك ولا حتي في إطار سياسي لأن مروده يكون محصوراً في حالة التهييج وعدم الإستقرار والسلام لأناس لم يكونوا يومأً في حالة عداوة مع أهل دار فور فكيف لنا أن نبرر إتفاق موقع بين الحكومة وحاملي السلاح لوقف إطلاق النار ثم تتكرر مهاجمة مناطق هي خارج إطار نطاق الصراع المسلح ما بين الطرفين وماذا يجب أن يسود من نوايا بسلام قد يحقق حلاً عادلاً لقضية الصراع في دار فور , وقطعاً لن تجد شخصاً يريد البقاء يري إستباحة أرضة صامتاً من دون جهد لدفع الأزي عن نفسة وأرضة . وبكل تأكيد وبقراءة تاريخية لصراع أهل السودان حول الثروة والسلطة فإن السعي الحثيث لأهل كردفان في أخذ حقوقهم الإقتصادية والسياسية ماضي لمقاصدة بقدر كبير من التضحيات دونما خطوات غير محسوبة النتائج , وفي الأذهان عوامل كثيرة تختص بها أرض كردفان وإنسانها تحتم علينا السعي بلا تدفر نحو غاياتنا بإذن الله . وقد قيل لنا حيناً بأن من يقوم بهذا العمل هم أبناءكم وهذا تبرير غير دقيق البتة لما حدث ذلك لأننا نعرف جيدأً من هو إبننا ومن هو غير ذلك. وهذة رسالة لكافة أطراف الصراع السوداني بإبراز الحقيقة أينما تكون وكيما تكون .
    وهنا أجد نفسي متسائلاً عن دور الحكومة في توفير الأمن لمواطن بالأمس القريب كان رئيس الدولة علي مرمي حجر من مناطق الأحداث يخاطبة وواعداً بتوفير الأمن ثم ما أن يغادر المنطقة حتي يقوم حاملي السلاح بمهاجمتها ويأخذون لواري أهلها علي عينك يا تاجر ألست هذا تقصير يستدعي محاسبة الأجهزة الأمنية التي جئ بها خصيصاً لحماية هذة المنطقة وتوفير ظروف الإستقرار فيها , هل الحكومة عاجزة عن إيجاد الآليات التي من خلالها توفر الأمن لمواطن تلك المناطق ؟؟ وهل هذا يعني أن يعتبر المواطن مسئولاً عن حماية نفسة وبالتالي التعامل علي أساس غياب الدولة وخرق العقد الإجتماعي ما بين الدولة والمواطن .
    في كلتا الحالتين فإن أمر تكرار الهجمات علي مناطق دار حمر يجب أن يتوقف تماماً من أي جهة تكون وسيظل الأمر مفتوح علي كل الإحتمالات للكيفية التي نتحمل فيها مسئوليتنا في حماية ذاتنا وأرضنا وأهلنا وأتمني الا نضطر للدفاع عن أنفسنا أمام أي جهة تكون ونظل في رعاية حسن الجوار التاريخية التي تربطنا مع أهلنا في دار فور وكذلك واجبنا القومي في الحفاظ علي الإستقرار وبناء السودان المتعدد .

    *المصدر : http://www.sudaneseonline.com[/B]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-10-2004, 10:44 AM

معتز تروتسكى
<aمعتز تروتسكى
تاريخ التسجيل: 14-01-2004
مجموع المشاركات: 9829

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: لايصح الا الصحيح ... مقال للمحامى / عبد الله البحيراوي ... (Re: معتز تروتسكى)


    *ساعود بالتعقيب لاحقا000
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de