يا للفجيعة!إيمان أحمدقلمي مكسور في هذه الأياموبذهني تتردد ذي الأبيات:"البلاد التي قتلت عاشقيهاالبلاد التي عشقت قاتليها*"نفسها..ذاتها يا صاحب الأبيات..ذات البلاد تأكل أبناءها وتتفلهم في قارعة الطريق!ذاتها تختار أن تنام في حضن قاتليها..ذاتنا نحن نتي" />

ماذا قالوا عنك يا ود عدلان.

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-11-2018, 02:09 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة الراحل الاستاذ الخاتم عدلان(Khatim)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
29-04-2005, 07:21 AM

Kostawi
<aKostawi
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 37231

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. (Re: Kostawi)



    حيدر ابو القاسم
    صالح إسماعيل مهدي
    طلعت الطيب
    ثروت سوار الدهب


    في أي موضع نرتب هذا الحدث الاليم، فأجنابنا اصطليت بصنوف من أذايا، تسربت من رئة الاماني المحبطة و أخريات من فوهة غليظة تمحق مشروع التفتح و إن كانت وردة، على اي خد نسبل دموعنا فخدودنا تقيحت بلطم الطغاة و وشم الضحايا، على اي لحد يسجى الخاتم و قد فرعت قامته إلى سماء بلا حدود، هل تبين إلى آخره حتى نواريه، هل تكرر مغزى و مذاقا حتى نساويه، هل قدم كل ما عنده حتى نضعه على جنبه و سائر الموتى كما فعل مع ماركس و هيغل.
    أليس مبكرا ألا يدوزن هذا الصوت و إلى الابد فتصوم آذاننا عن فكرة مميزة و عبارة جزلة، أليس مبكرا أن لا نبحر من بعد في انفاقه و آفاقه و شط الوطن مايزال ملغوما، أليس متاخرا أن نصد نداءا حملته الحبال الصوتية لمصطفي سيد احمد في عالمه الآخر و كأنه يطلب انيسا من تاله مسيرا و مصيرا، و كأن وحدة الاضاد تكذب نفسها و تتحول إلى وحدة الانداد، أليس متاخرا إن تركنا مبكرا.
    الخاتم .. فتى الاحلام الجهيضة بإمتياز، حلم بالمشروع الشيوعي و اخلص له و روج لأن يكون و دفع اكلافه العالية من شبابه و صحته و اقتلع من جذوره في تربة الحياة العادية ليكون خاتما آخر هو بالضرورة استثنائي، فكان الخاتم المفرغ او السجين او المختفي او المكلف او المتحدث او المعتكف لاطلاع ام كتابة، فغاب عن دنيا الناس العادين و كانت هذه بداية موته طالما أن الموت رحلة يمكن تاريخها و توقيع معالمها. انهار المشروع الطوباوي و لسان الحال يقول (الزمرناه لله).
    حلم الخاتم داخل حزبه الشيوعي بالتغير و أضاء بكثافة على إنائه و أوانه بل نهض الرجل يبتدر المسير و نظر خلفه إذ بالناس قعود، فانصرف و شانه. حلم الخاتم من بعد بوحدة القوى الجديدة و لكن انكسارات الماضي و إمتدادات ذيول الشمولية و غلواء الصفوة احبطت الفكرة. حلم الخاتم بمقد على دكة المعارضة الجماعية للانقاذ فاوصد التجمع الباب في وجهه. حلم الخاتم بنهضة مشروع التنوير على اكتاف (حق) فحالت آلام التسنين الديمقراطي دون حلمه.
    الخاتم .. قاطع معنى و دلالة، اختار لنفسه و بوعي مبكر عناصر محددة لبناء شخصيته، فكان التفكير المنهجي هو الاساس و الثورية هي الإطار فحتشدت في هذا الاطار و على هذا الاساس مجمل حياته الخاص منها و العام، فحتى عندما فارق الشمولية فقد كانت الثورية تكتنف عالمه اللبرالي الجديد، اما التفكير المنهاجي فهو على طول الخط و كل المراحل، فقد ظل يتمثله دوما في كبير الامور و في التفاصيل، ربما كفل هذا للخاتم التصالح مع ذاته، لكن العالم خارج الذات ليس كذلك و لا يتعامل بصرامة منهجية مع امور حياته، بل يخالطها بعناصر أخرى لا تتألف معه كيميائيا لتعبر الحياة في خاتمة المطاف عن اوضاع عامة و ليس انتقائية. لقد ارهق التفكير المتواصل الخاتم و لطموحه العالي في تطوير نفسه على مدار الساعة و لانشغاله الدائم و النبيل بالهم الوطني و الإنساني عموما فقد صار هذا الارهاق حتميا و لابد انه اسهم كذلك بقدر في (تقصير عمره) ففقد نفسه و افتقدنا فيه كل شيئ، فليته توقف في منتصف الطريق و انسرب إلى بنية الوعي (البرجوازي) ليرى الدنيا بمنظار آخر و يخلد إلى بعض راحة و يحقق لذاته بعض ذاتها، او ليته توقف ليسترخي ذاك العقل المعنى على وسائد اليقين و وسائط الروح حتى نرى خاتما جديدا و متوازنا وفق معطيات جديدة، او ليته تخلص من الاتقال الزائدة، فأحمال جيل باكمله ليس بعبوة ناسفة على أكتاف فرد، او افرد سبيلا (لاعقلها و توكل).

    في فصل من حراكنا السياسي إلتقينا الخاتم فتعاهدنا بصدق ثم اختلفنا فافترقنا بصدق، هذا طبيعي لأنه الصدق مع النفس و لأنه طبيعة البشر فما إجترحناه نحن! كما أن الخلاف مع الخاتم يدفعك لتوضيب معرفتك و تطوير قدراتك، لكن مقابل هذا الخلاف كان هناك كلفة سياسية عالية، كما انطوت على الاثر مساحات من الود، فليتنا لم نختلف و ليتها لم تنطو ـ عموما هذا ملف لن نفتحه بعد الأن، فقد ترجل فارسه فعسانا جميعا وعينا الدرس على قسوته و منه نعتبر.
    ضاقت بالخاتم الدنيا فليسعه ملكوت السماء، و اتسعت برحيله فجوى في جدارنا السياسي و الثقافي، فلتتقدم طلائع هذا الجيل لاداء رسالة جليلة كما شعبنا و كبيرة كما السودان.

    الا رحم الله الخاتم و لاسرته و محبيه و اصدقائه حسن العزاء.

    حيدر ابو القاسم
    صالح إسماعيل مهدي
    طلعت الطيب
    ثروت سوار الدهب

    تورنتو ـ كندا في يوم 27 04
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 01:43 AM
  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 01:46 AM
    Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 01:47 AM
      Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 01:49 AM
        Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 01:51 AM
          Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 01:56 AM
            Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 02:08 AM
              Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 02:27 AM
                Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 02:35 AM
                  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 03:04 AM
                    Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 03:05 AM
                      Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 03:08 AM
                        Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 07:21 AM
                          Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 07:29 AM
                            Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 08:37 AM
                              Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 09:09 AM
                                Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 11:26 AM
                                  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 01:00 PM
                                    Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 02:30 PM
                                      Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 04:24 PM
                                        Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 04:32 PM
                                          Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 04:51 PM
                                            Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 05:15 PM
                                              Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. إيمان أحمد29-04-05, 05:40 PM
                                                Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 05:49 PM
                                                  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 05:57 PM
                                                    Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 06:36 PM
                                                      Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 06:56 PM
                                                        Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi29-04-05, 08:47 PM
                                                          Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi30-04-05, 10:21 PM
                                                            Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi01-05-05, 00:15 AM
                                                              Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi01-05-05, 00:25 AM
                                                                Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi02-05-05, 11:35 PM
                                                                  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi03-05-05, 00:10 AM
  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. mohmmed said ahmed03-05-05, 03:29 AM
    Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi03-05-05, 12:15 PM
      Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi03-05-05, 04:45 PM
  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. صديق الموج03-05-05, 05:32 PM
  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. صديق الموج03-05-05, 05:40 PM
    Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi03-05-05, 06:33 PM
      Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. Kostawi17-05-05, 10:35 PM
  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. صباح احمد18-05-05, 02:01 AM
    Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. A.Razek Althalib18-05-05, 02:29 AM
  Re: ماذا قالوا عنك يا ود عدلان. صباح احمد18-05-05, 02:06 AM
    Re: قلت عنك أنا يا ود عدلان. A.Razek Althalib18-05-05, 02:46 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de