كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-12-2018, 02:21 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة حيدر أبو القاسم محمد(HAYDER GASIM)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-01-2007, 04:22 AM

Ismail Yasin
<aIsmail Yasin
تاريخ التسجيل: 16-02-2005
مجموع المشاركات: 54

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    االعزيز حيدر

    الحمد لله على السلامة
    "... أراه زمان العودة ... أفرح لمن يستجيب ... وأحترم من لا يتفق معي ... وكان الله فى
    عوننا أجمعين . "

    الكلام دا داير ليهو محادثة تلفونية طويلة
    تحياتي لاسرتك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2007, 05:36 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Ismail Yasin)

    شكرا اخ إسماعيل يس


    وكلي فرح وإستعداد أن نتحدث ,

    فالوطن يستحق أقوى الإيمان ,

    خاصة عند هذا المنعطف .


    مع تحياتي الآلقات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2007, 07:43 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    لقد كنت حريصا على مقابلة السودانيين الذين أقاموا لفترة فى كندا ثم رجعوا إلى السودان بشكل نهائي ... وبالفعل وفقت فى مقابلة عدد منهم , ولأهمية هذه التجربة وهذه الخطوة ... أشير إليهم بالإسم ... إبتداءا من عادل موسى وزوجته هبه وأطفالهما , ثم الأخ جمال سعد عبدالله وزوجته هالة وأطفالهما , والاخ عبد الوهاب التوم وزوجته مريم والاخ عثمان حسين وبعض أسرته والأخ طارق أبو درق وأسرته ... فالدلائل التي إستنبطها من خلال الحوار معهم تشير إلى قدر عالي من الرضى عن قرار العودة ومن إستعادة الوصل بمجتمعهم ... كانت القيم التربوية التي حركت شجون العودة بائنة فى أبنائهم ... والذين أصبحوا { سودانيين } مائة بالمائة ... تحس ذلك فى لغتهم ... فى زيهم ... فى أدبهم ... حفظهم الله , لم يقولوا أن تجربة العودة كانت مفروشة بالورود ... بل تجشموا معاناة { إعادة التوطين } وتكلفوا الكثير ... لكنهم راضون ... ولا شك .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2007, 11:34 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    فى سودان اليوم تستشري ظاهرة { خدم البيوت } ... والخدم هنا بمعناها المهني وليس الإثني ... ظاهرة هي أبغض الحلال إلى نفسي ... وإن كانت مدفوعة الأجر لكن شكلها الإجتماعي يعكس ويكرس التمايزات الإجتماعية الكبيرة بين طبقات المجتمع ... ومع أن هذه الخدمة أضحى يقوم بها أناس من مشارب جهوية مختلفة ... بل ومن خارج السودان حتى حيث تعدد الاجناس من الإثيوبيين إلى الإريتريين إلى البنغال إلى الآسيويين بنحو عام ... لكن ما يزال ملمح { السخرة } والإستغلال يكتنف هذه الخدمة ... خاصة وأنها تتم خارج أطر التخديم الرسمي ودون محددات واضحة للعمر وحجم العمل والاجر ... أخشى من { البوبار} أو من { ميول } خليجية على حس البترول وتداعياته الإجتماعية ... وإن لم تظهر آثاره بشكل واضح فى حياة الناس المعيشية ... أغلب الأسر السودانية ذات كثافة معهودة وهي لا تحتاج لتخديم من خارج الأسرة إذا ما إشترك كل أفراد الأسرة فى أداء ما يليهم من مسئوليات ... أو أن تنظم هذه المهنة جيدا لحساسيتها الإجتماعية ... وأفضل الخيار الاول .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-01-2007, 05:29 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أظن أن التواقع بين الدين والحياة فى السودان عاد إلى مراشداته التاريخية المعهودة ... فمظهر الشارع لا ينبئ { بتزمت } سمعنا عنه وكثيرا ... بل لأجله حدرت رقاب وأثنيت ركاب وإفترق أحباب ... حضرت وبلمام من الحرص الديني والتوقيع الدنيوي جل الفروض و أربعة { جمع } عراض ... فكانت الخطب والأقوال من صحن المسجد متآلفة مع العرى الدينية ومتساوقة مع الرضوض الإجتماعية فيما يستحق الأتيان ... تجاوزوا السياسة والإستنفارات الجزافية ... حين وحيث لا يليق هذا المقام الديني ... عاد أهلي يصلون إلى باريهم بموجبية الإعتقاد وملزومية العقيدة ... توسعت رقعة المصلين من الشيوخ والشباب ... وفاضت أجنابهم تقوى وإستعبار ... حيث يستحسن الإعتبار ... فلنا ولهم الله .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-01-2007, 06:46 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    كان عيد الضحية الذي حضرته فى أيامي الأخيرة هناك ... عيد مش خمج ... إنقطعت عنه لخمسة عشر عام حسوما حتي كادت أن تسقط من الذاكرة ملامحه وتلافيفه ... لكن إستعدتها كلها وعشتها واقعا محسوسا وجميلا ... كان يوما للفرح الكبير وللتداعي الإجتماعي النصوح ... صلاة جامعة تغسل الفؤاد بنور السماء ورحيق الروح ... جلاليب بيضاء تضم فى داخلها قلوب بيضاء كذلك ... إبتسام وتبرك وأيدي دفيئة مرحابة تلفك فى شمم حتى تشعر بالامان , خراف تنحر وهدي فى السيرة يستجاب ... أعدت علاقتي ب{ المرارة } ومدهون الشواء ومجمره ... حارق الشطوط ... وشاده الشربوت ... كان يوما للتخمة فى كل شئ ... الاكل , التزاور , الفرح والإسترخاء ... أما أنا ولإحساسي بالإنقطاع المستطيل وحيث يستردفه إحساس بالفراق بعد قليل ... فقد ضاعفت نصيبي من كل ما ذكرت آنفا ... وأعددت { الزوادة } لأيام قادمات خارج هذا المحيط الإنساني الجميل ... فكنت نهما ... لكن متسعا ... إذ لأول مرة يكون عيدي { سعيدا }... كما يتمناه الناس لبعضهم البعض .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-01-2007, 00:09 AM

عبد المنعم سيد احمد
<aعبد المنعم سيد احمد
تاريخ التسجيل: 13-10-2003
مجموع المشاركات: 11822

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: إستبدت امغاصي وكثيرا لإنقطاعي الذي طال عن وطني السودان , فإخترت أن تكون إجازتي هذه المرة إجازة بمعنى الكلمة , فأجزت عن قيادة السيارات وعن الرطين بلغتي الثانية وعن الكتابة وعن الشباك الإلكترونية وعن الصحون الفضائية وعن الأجهزة التكنولوجية وعن الإزياء الإفرنجية وعن الأطعمة الكونتننتالية ... إخترت عالما ريفيا بسيطا قوامه العراريق والطواقي والكسرة والمفروك والضللة والونسة والمزاورات


    ياسلام ياودقاسم
    والله هذا ما افكر فيه تماما
    وانا اعد العدة
    للمغادرة للوطن
    بعد غياب طال 16 عاما
    سيعيننى ماكتبته فى هذه السياحة
    كثيرا
    بالله ناس تورنتو ديل
    كلهم بى هناك
    طيب الفضل منو بيجاى
    مرحبا بمقدمك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-01-2007, 02:06 AM

Sidgi Kaballo
<aSidgi Kaballo
تاريخ التسجيل: 26-07-2002
مجموع المشاركات: 1721

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    عزيزي حيدر
    تابعت هذا البوست منذ يومه الأول وقد أعحبني فن الحكاية وصدقها وفكرة إشراكك لنا في هذه الرحلة الممتعة وفي خواطرك ومشاعرك وآرائك. لك مني عظيم الشكر.
    إن البوست يعزز رأي قديم لي: إنك أديب قد ضل طريقه للزراعة والإقتصاد والسياسة. شكرا مرة أخرى ولك الود.

    (عدل بواسطة Sidgi Kaballo on 17-01-2007, 12:08 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-01-2007, 03:19 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Sidgi Kaballo)

    Quote: ياسلام ياودقاسم
    والله هذا ما افكر فيه تماما
    وانا اعد العدة
    للمغادرة للوطن
    بعد غياب طال 16 عاما


    الراقي ... عبد المنعم ود سيد احمد

    إسهامة جزلة حنونة ... لكنها القلوب

    { مشدوهة } شوقا يخالط شغافها ... ولكنه

    الوطن { يتصنت } ... حتى إليه نعود .

    تعرف يا منعم ... وبعد أن غادرت السودان

    وعدت أدراجي إلى كندا ... فأمنيتي اللحوحة

    أن أعود إليه ... وحديث توتيل ومياهها { الجيابة }

    ينطبق على كل الوطن ... فأستعد لهذا الإرتجاج .


    رحلة سعيدة يا حبيب ... مع الاماني الطيبات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-01-2007, 03:48 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الاخ د. صدقي

    وعافية ... حتى الوطن


    جميل ان نجتمع على هذا التسواح ,

    فنكلل الذاكرة بالبلد ... ونجلل

    القلوب حتى لا يعتريها الكمد.
    Quote: إن البوست يعزز رأي قديم لي: إنك أديبا قد ضل طريقه للزراعة والإقتصاد والسياسة. شكرا مرة أخرى ولك الود.



    يا مولاي ... تستحضرني مشطورا وأنا مفطور ... لقد إنفصلت عن الزراعة كإنفصال الحقول عن المكاتب ... وكذاك الحصان الذي ضاع فى درب المطار ... والعهدة على درويش ... والزمن الناتئ ... ألعن السياسة فى سري ... لعلنية المضاء الإنساني ... وأتوخى الادب حتى أتأدب ... أسحب من السياسة خفا ... وأهديه للأدب خافقا ... وداير أشتغل أدب بعد تطاول سياسي ... لكن خايف لا ألم فى السياسة ... ولا فى الأدب ... شفت العملتوها فينا { وجه ضاحك } ... تسلم ... مع تقديري .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-01-2007, 10:19 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    إنتهت إجازتي يا سادتي ... أيقنت خلالها أن حبي الأكبر هو السودان ... وأن الأخسر هو قلبي ولما ينتزع من كنف المحب إنتزاعا ... سعدت بتلك الأيام أيما سعادة ... رغم كل النواقص والمثالب رأيت السودان جميلا ... أو هكذا المحبوب ... وهكذا تتضوع المشاعر حين الصدق ... إمتلأت فى قلبي كل الجيوب والغرف التي أهدرها الزمن وإنتاشتها الغربة ... إستعدت الوطن مضمونا وشعورا وغاية ... إعتمرني وجد صوفي حتى رأيت السودان الافوز بين عرائس العالم ... فمعاناته راحة ... وفقره غنى ... وتعبه رياضة ... وغباره نسيم ... ومرضه عافية , فهذا سكن الأرواح فى صفائها الأول ... وهذا إرتطام العشق بضلوع عزة ... فكان السودان ... حفظه الله .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-01-2007, 07:39 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    كانت لحظات الوداع أليمة ... كما عسر الولادة ... ودعت ما تيسر من الأصدقاء فى اليوم السابق للسفر وبعضهم فى نفس يوم سفري ... أما ناس بيتنا فكنت أعلم مقادير جزعهم المنتظر ... ولا غرو فهو المقابل الموضوعي لما إكتنفوني به من حب وفرح وخدمة وإحترام طوال أيامي معهم ... كانوا ومن صبيحة اليوم يرتبون معي ما تبقى من متاعي ... مع لمسات اخيرة من الوصايا والإستذكارات تنفحني بها الوالدة بين الحين والأخر ... مع هذا فكان الصمت هو الأسيد ... والحزن هو الخيط الواصل بينهم أجمعين ... كبارا وصغار ... تدرعت زي الإفرنجة وأنا كاره له ... وقفت أمام المرأة لأحسن رباط العنق ... لا أدري لماذا تمثلته وكأنه حبل مشنقة ... نعم أعزائي ... هو الشنق المعنوي بعينه ... هو الإنفضاض القسري عمن تحب ... هو الإقتلاع من الجذور فيما تزيده تربة عزة إستعصاءا ... جنس عذاب .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-01-2007, 07:42 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    سالت دموع الرجال .... أحبتي ... لم أر والدي يبكي من قبل ... حتى عندما دهمته إبتلاءآت الزمن بموت والده ثم والدته ... وبأزافير المرض الكريه ... كان الإستغفار هو لازمة الجلد ومشجب الآلام ... على طريقة سائر رجال السودان ... لكن العصف تكاثر والأولاد تناثروا فى الأقصاع القصية ... والبنات يتأبطن أزواجهن ويرحن فى ترحال مقيم ... والزمن يعتصر أجاج الإرادة ويحتسي المنعة ... فسالت دموع أبي مدرارة وهو يعانقني ... وكأننا لن نلتقي من بعد ... تحول منزلنا إلى مأتم صغير ... إذ إنتحبوا جميعا ... رجالا ونساء ... كبارا وصغار ... فلله درهم ... ولنا دراهم الخطيئة ... ومن قبل رب .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-01-2007, 00:33 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    إنها الربى العلية للوجدان السوداني وهو يتفاعل حمضيا مع شعور الإفتراق وقاعديا مع شجون المحنة ... فالدموع هنا هي الوسيط الكيميائي الوحيد لتمام التفاعل وإستقبال نتائجه على الطرف الأخر من المعادلة ... إستثناء لا يحدث إلا فى السودان ... حفظه الله .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-02-2007, 05:37 AM

هاشم أحمد خلف الله
<aهاشم أحمد خلف الله
تاريخ التسجيل: 16-01-2007
مجموع المشاركات: 6449

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أخي حيدر صح لسانك


    تحياتي

    والله اثبت فعلا إنك سوداني اصيل وزمان انا قلت انو التربية اللي اتربيناه نحن

    اهل القوز والحلة الجديدة والديم والسجانة وهلم جر ( الصحافة حاليا ) ابدا

    ماهي ساهلة وهذا هو نتاجها , فانت اخي حيدر بالرغم من إغترابك لفترة طويلة

    خارج ارض الوطن إلأ ما زال الحس الوطني متآصل فيك وانت الأن تحكي لينا عن

    زيارتك للسودان وترفع اسهمك في بورصة الحادبين علي السودان 0

    في النهاية والبداية الأصل الطيب هي صفة من صفاتك وإلأ ما ارهقت نفسك بالكتابة

    عن زيارتك للسودان , نعم السودان ليس جنه الله في الأرض ولكن يكفي ان تجد نفسك

    وسط اهلك واصدقائك وجيرانك ( يـاهــو ده الـسـودان ذاتــه بغباره وكتاحته

    وشمسه المحرقة )

    اخيرا وليس اخرا لك مني كل الود والحب يا قامة فوق هام السحب 0
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-01-2007, 01:49 AM

Elmuez

تاريخ التسجيل: 18-06-2005
مجموع المشاركات: 3488

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    النهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاية!..



    لو كنت درب في حكاية رفع الأغاني لأدرت "يقظة شعب" هنا!..



    ..هذا أروع ما قرأت في "أدب الإجازات السودانية" حقيقة!
    عشنا معك كل هذا الشعور و الذكرى العظيمة من مقاعدنا و دون أدنى رهق..

    شكر و تحية و حمد لله على السلامة يا حيدر قاسم..
    شوقتنا للوطن و الناس و الغبار و الملاريا كمان!..



    تخريمة:

    رغم أني غير متأكد بعد من إمكان حضوري ندوة السبت بهاميلتون..أتمنى أن نلتقي هناك و أن تكتمل أمسية السبت برفقة الأصدقاء..يعني تعال مهيأ!

    تحياتي..

    (عدل بواسطة Elmuez on 19-01-2007, 01:54 AM)
    (عدل بواسطة Elmuez on 19-01-2007, 01:57 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-01-2007, 05:24 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Elmuez)

    المعز ... الأعز

    دوما فى ألق ... كهاتيك الصنوبر

    وكهيام يستطاب ... بس وين إنت

    وكيف تلتحق بأشواقنا ... أو العكس ,

    سأحاول { هاملتون } برغم كوني ما زلت

    { مشروقا } ... بالسودان ... مدخولك هنيئ

    وتحياتي الأعظمات ... تستطرق ودا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-01-2007, 07:11 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أبرمت ... وإياكم ... عرى تلك الرحلة ... مع أنها على الأرض أكثر زخما وأعج تفاصيلا وأوفر إحساسا ... من ثقوب الذاكرة تسربت الكثير من الأشياء ... وطبيعة العرض الذي إخترته لهذه الموضوعة لا يسمح بالإستطراد ... وغلبة العمومي على الشخصي { لطبيعة البورد } جعلتني أكف عن التعرض لكثير من الذكريات والمجالسات مع شخوص جميلين .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-01-2007, 07:12 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أشكر من ثم كل من ألقى بنظرة على هذا البوست ... وكل من علق عليه ... وكل من إتصل بي تلفونيا أو إلكترونيا في هذا الخصوص ... بل أشكر الذين إنتظروا حتى أكمل كتابتي ... فلهم الآن الفرصة فى إبداء الرأي والتحاور فيما يرون ... ربما تعينني مشاركات الأعضاء فى تذكر وعرض ما يستحق الذكر ... وربما أجد نفسي كذلك محتاجا لتصويب وتحسين الوقائع من خلال مشاركة الذين كانوا جزءا منها ... خاصة بورداب الخرطوم ... وربما يحتاج تقييم الرؤى ذات الطابع القومي لمشاركة كل الناس ... المهم ... أخدوا راحتكم ... والبيت بيتكم ... مع محبتي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-01-2007, 09:08 PM

عبد المنعم سليمان
<aعبد المنعم سليمان
تاريخ التسجيل: 02-09-2006
مجموع المشاركات: 12158

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الاخ حيدر


    مساء الخير بتوقيت السودان


    سعيدا جدا بهذا السرد الجميل الممتع


    وسعدت جدا لهاتفك ليلة امس


    تقديري واحترامي

    منعم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-01-2007, 09:47 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: عبد المنعم سليمان)

    عبد المنعم سليمان

    كيفك ... والنوار

    ما زلتم تسيطرون على الصدى ,

    ومن بعد القلب ... ومن قبل اللسان ,

    أيها المعشر الوريف { أستلف هذه الكلمة

    من الرصيد الماسي } ... ما زلت اطراكم وأغرق

    فى عوالم ذكراكم ... فأرحموني من هذا الحب ... أحبتي


    لكم فى المودة ... جرار وجسور ... أو أبطل الجرسة .


    مع تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-01-2007, 02:29 AM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 17412

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)


    ألصحافة نفر
    ــــــــ
    أخى حيدر ســـلام شديد ـ أحكى أحكى أحكى
    نحن فى شوق
    لبلاد السودان المتسعة ألاكناف كما قال الطيب صالح
    تحياتى اليك والاسره الكريمه
    أخيك عثمان عبدالرحيم موسى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-01-2007, 07:44 AM

عبد الدائم سيد أحمد
<aعبد الدائم سيد أحمد
تاريخ التسجيل: 28-10-2006
مجموع المشاركات: 4220

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    نلقى وين طيبة اهلنا او وطن يشبه وطنا ...
    نحن والله ظلمنا روحنا لما هاجرنا ورحلنا ...
    ******
    يا القمر يا الدمت ناير طلعتك فى الغربة سودة
    نحن مهما يطول بعادنا بكرة لابد لينا عودة
    ارضنا الواسعة الخضيرة وين تفوت تلحق حدودا
    يا حليل آم در بلادا"
    بعرفا بتاريخ صمودا
    لا رعت غير ريدنا ريدة
    لا رضت فرسان بدلنا
    *****
    اشتهيت جلسة عصارى فى الوطن وسط الحبايب
    منظر الطير الخدارى مع السواقى الدايرة دايب
    يا قدر غربتنا مرة ياما ورتنا العجايب
    بس مصيرنا نعود ديارنا وتبقى يا خاطرنا طايب
    نمشى نروى عطش قلوبنا ومن شراب النيل عسلنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 00:49 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: عبد الدائم سيد أحمد)

    وصلتني الرسالة التالية من صديق إنقطعنا لأكثر من ربع قرن { تخيلوا }

    فهو من أبناء الدفعة فى معهد شمبات وفى جامعة إسكندرية ... أعانه مناخنا

    الإسفيري الراهن فى التعرف على سحابة تحمل إسمي ... فإستهطلها بترحاب على

    { تقاوي } الوصل ... وقد كان .

    Quote: الأخ العزيز/ حـــيدر قاســـم محمــد علـــي

    سلام من الله عليكم ورحمة وبركات كتيرات
    مشـــتاقين شــديد واللــه يا حــيدر، وطبعاً المدة طالت كثيراً والأخوان توزعوا على قارات العالم وإن كانت غربتنا على مرمى حجر من السودان، لكنها غربة مثلها مثل غيرها طالما الإنسان بعيد عن الأهل والأخوان.
    كنت أتقضى أخبارك من بعض الإخوة في السودان والسعودية وقد علمت بهجرتك إلى كندا منذ مدة ليست قصيرة، وقد سعدت كثيراً عند الإطلاع على خبر زيارتك إلى السودان في هذا البورد العامر، إلا أن المفاجأة كانت أكبر عند قراءة بوست العودة من السودان. طريقتك في الكتابة والسرد توحي بأنك أديب أريب وبرضو دا من دراسة الزراعة والإقتصاد الزراعي "وكله إبداع وجمال".
    لا أريد الإطالة عليك - بس حبيت أسلم عليك يا حيدر ومشتاقين لك وللإيام الجميلة الخوالي.
    معي هنا في السعودية (الرياض): خلف الله مسلم وعبدالفتاح عبدالحميد وعبدالرحيم الشفيع (ميشز) وآخرون.
    لك ولأسرتك التحيات الجميلة
    أخـــوكم
    فيصل دفع الله ضوالنور
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 00:51 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أصدق ... أكاد لا أصدق ... ما بصدق ...
    أحتاج رافعة وسلم وعفريته وخيال طازج ...
    حتى أرقى لمستوى الحدث

    فيصل دفع الله شخصيا

    ما أسعدني هذه الليلة المباركة

    تتنزل علي هذه الأيام ملائكة الوصل بالمعارف والأرحام
    كما لم أعهده من قبل ... وهذه من بركات السودان الميمون

    فيصل ود دفع الله ... لا تدري مفعول رسالتك وهي تعيد تأهيل
    وجداني ... حتى يتسع لكل هذا الجمال ... أعدتني لتلك الأيام
    الجميلة دفعة واحدة ... ويا له من صبى ... ويا لها من أيام ... وأحلام
    وسهام و { شواكيش } ورياضة وسياسة وتداعي إجتماعي آلق ... كما
    الأفئدة التي إنتصبت حوله ... وكما الإلفة التي رفدته ... وكما كنا نستطيبه

    شكرا ... شكرا ... شكرا ... شكرا ... أخي فيصل على هذه المبادأة التي
    أودت بحبل الإنقطاع المهين ... وأقامت من جديد أوتادا وعتادا على خارطة
    تواصل جديد ... أرغبه وأفرح له ... تحياتي لمن ذكرت من الصحاب ... فكل واحد
    منهم قصة وتاريخ وملامح لا تتكرر ... سلم لي عليهم وجاييهم فردا ... فردا

    سأتصل عليك ... فالقلب ملهوف ... والذكري تعتريه وتسبيحه ما تراءى صديق
    ... خاصة من ذاك الزمان الجميل الناصع ...

    إبق آهلا بما أعرفه عنك ... ونعم الصديق

    حيدر قاسم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 01:10 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: نحن فى شوق
    لبلاد السودان المتسعة ألاكناف كما قال الطيب صالح


    صديقي ... عتمان موسى

    إستشهادك أعلاه ... يمر من أعلى سقوفنا الأدبية ورموزنا التاريخية ,

    إذن فهو ذي قيمة مائزة مائرة ... وهو يضيف لقفصنا الصدري جهازا عضويا

    جديدا لتأسيس وتفعيل مشيئتنا الثقافية والقيمية فى إطار دورتنا الدموية ,

    فلنغشى الوطن ... حتى نحبط { الكمد } ... ولنستوثق بعراه حتى نتوخى سترتنا,

    ولنكن فيه أيد وأيض ... حتى يكون , أحقبوا متاعكم ... فإنتظاره طال ... حرام .


    شكرا عتمان ... وما تنقطع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 01:20 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: نلقى وين طيبة اهلنا او وطن يشبه وطنا ...
    نحن والله ظلمنا روحنا لما هاجرنا ورحلنا ...


    عبد الدائم

    هكذا نحن ... نتوحد حول الوطن ... وعلى الدائم

    نتقرر بجينات الأرض ... ونقرر التعب ... كالرحيل مثلا .


    تحياتي ... أيها الصحافابي المبين ... كده مر بي غادي

    شايف الحكاية مفرهدة ... سلامي للعروسة ... ونتكلم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 04:39 AM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 17412

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أخى حيدر
    تحيه وانت العائد بعد موسم حصاد المحبة الناجح
    أخى حيدر
    السودان الحبيب ـ الاشجار الضخمة المتشابكة الوارفة الظل على امتداد شارع النيل
    شارع كتشنر سابقا وكانوا قد جاءوا بها من الهند ـ شاخت وبعضها سقط
    لكن الخرطوم جميلة جميلة
    وفى القربة مهما كانت احلامنا فهى احلام القرباء . هذا حكى الطيب صالح
    أخى حيدر
    عايزنك تحكى لينا من سعر دقيق ربع الفيتريتا لاحدى سعر المنجل لاحدى سعر القميص
    فى السوق الافرنجى ـ لاحدى سعر عراقى الدمورية فى السوق الشعبى ـ وسعر التذكرة
    الزيداب الخرطوم
    تسافر هنا فى امريكا من نيويورك لاحدى ميامى 24 ساعه ماتلقى زول يقول ليك كلمة
    دى بلد صي ـ صي من الشوق ـ وياحليل ناس حبابك عشرة بلا كشرة
    ولابد من الخرطوم وان طال السفر
    أخيك عثمان عبدالرحيم موسى
    الكتاب فى الطريق اليك ـ تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 06:14 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Osman Musa)

    Quote: عايزنك تحكى لينا من سعر دقيق ربع الفيتريتا لاحدى سعر المنجل لاحدى سعر القميص
    فى السوق الافرنجى ـ لاحدى سعر عراقى الدمورية فى السوق الشعبى ـ وسعر التذكرة
    الزيداب الخرطوم


    مع أن فى بيتنا { طاحونة } لكن ... وحياتك لم أسأل عن الأسعار بتلك المسميات المعهودة { ربع , كيلة , ملوة ... وخلافه } ... إذ خفت العبوات إلى شكل أكياس معبأة بما يرغبه الناس من الطحين وعلى مختلف أنواعه ... من الذرة إلى القمح إلى الدخن ... و{ الزريعة } حين يستبشر الناس رمضان ... وإن تبينت لي قدرة { سائر } الناس على شراء الطحين ... لكن مهم لدي ... وربما لديك ... وأنا أوقع أمر ترحالي فى السودان , أنطلق من واقعي { الإجتماعي } ... الذي يتشبث بعرى الطبقة الوسطى ... مكتفيا من الترحال بالإنطباع ... ومن الحال بما وجدته من إمتاع , فهنا تتراكب الأسعار بالإنبهار ... والسوق بضيوع تتوخى الواسوق ... ولا أدري كيف أعبر عن هذه المفاصلات رقميا , نفس الشئ ينطبق على العراقي وسعر تذاكر السفر بين المحافاظات , بل هل تظن أن السودان تواضع إلى حيث المعارف العلمية تجتث الإمتدادات { الغيبية } فى الرزق ... كلا ... إذ ما تزال هناك { فجوة } وما يزال يتم إدراجها موضوعيا تحت بند { الله كريم } ... فأحمالي التي إخترت أخف من هذا الوطئ التاريخي ... لكن الإتجاه العام يؤهل الباحث للإقرار بتحسن مستوى المعيشة ... ويؤيد التفاؤل ... فالعودة .

    مع تحياتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 08:14 AM

محمد ابراهيم قرض

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 1871

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    حيدر ..
    أنا مثلك هائما في فضاءات الغربة و الاغتراب ..
    طربت لهذا التداعي العفوي و الصادق ..
    و طربت أكثر لما وجدته في حديثك من أمور كثيرة
    تشجع على اتخاذ قرار العودة ، و أيضا قياسا على تجربة
    من ذكرت من الإخوة الذين كانوا معك بكندا وقد استقر بهم
    المقام حاليا بالسودان..

    لكنك (خذلتني) يا حيدر و أنت تودع الوطن
    الجميل عائدا مرة أخرى لعوالم الاغتراب !!! ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 04:17 PM

أبوشيبة


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: محمد ابراهيم قرض)

    الجميل حيدر ...

    "شرقني" الحزن وأنا أقرأ كلماتك ... فقد كنت هناك ... وخاضتني ذات التجربة ...

    نحن نحاول التنفس خارج الرحم ...

    هي الدنيا كلها كم حرف لامن يطول فيها الأسف ؟

    (عدل بواسطة أبوشيبة on 21-01-2007, 04:47 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 05:53 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: أبوشيبة)

    Quote: لكنك (خذلتني) يا حيدر و أنت تودع الوطن
    الجميل عائدا مرة أخرى لعوالم الاغتراب !!! ..

    أخي محمد ابراهيم قرض

    تشرفني فى هذا المقام ... ولما تجتمع المشاعر قبل الاجسام,

    يحزنني أن خذلتك ... وإن كان الجواب ومن عنوانه يشير إلى العودة ,

    لاحظ يا ابراهيم أنني عشت فى الغرب عقد ونصف من الزمان ... تربى أبنائي

    فى أحضانه , إلتحقوا بمدارسه , توغلوا في ثقافته ... إذن فقرار العودة

    في مثل هذا المحيط لا بد وأن يكون محسوبا حتى لا يعود بنتائج عكسية ...

    إذ لا يخلو الأمر من تعقيد لا تحسمه إلا الإمكانيات الفارعة ... وهذا هو

    التحدي الذي أواجهه الآن ... فقرار { عودتنا } للسودان تعني بشكل مباشر

    أنني أصدر { خواجات } من كندا إلى السودان ... مع هذا فقد قبلت التحدي

    وأسعى لتذليل صعابه وفى أقل وقت ممكن . من نجاحات الزيارة أنها حسمت الفكرة

    ورجحت أوزانها على البدائل الأخرى ... لينتقل الأمر إلى حيز التنفيذ ... وسيكون

    إن شاء الله ... أما إن كان الأمر أمري ... فمرادي أن { أطير } إلى السودان اليوم

    قبل الغد ... لألتحق بأسراب الناس الحنان هناك ... وأعيش كما يعيشون .


    شكرا عزيزي ... مع تحياتي الصادقة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 06:23 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: الجميل حيدر ...

    "شرقني" الحزن وأنا أقرأ كلماتك ... فقد كنت هناك ... وخاضتني ذات التجربة ...

    نحن نحاول التنفس خارج الرحم ...

    هي الدنيا كلها كم حرف لامن يطول فيها الأسف ؟



    أعلاه كلمات الأخ أبوشيبة ... فتأملوها ... كلمات معدودة ... لكن لاحظوا

    القالب الأدبي الذي إختاره ... وكأنه مصمم محترف تتحول اللغة على يديه

    إلى عطر ... بل إلى موسيقى تتنفس خارج السلالم ... إنه الإبداع على قدمين .

    قال ... { خاضتني } ذات التجربة ... فقط أترككم هنا لجمال التبديلة وعمق

    إيحائها ... وقال { نحن نحاول التنفس خارج الرحم } ... تعبير أقرب لمن

    يحرز هدفا من ضربة ركنية ... وقال { هي الدنيا كلها كم حرف لامن يطول هذا

    الأسف } ... فماذا أنتم قائلون ؟؟؟


    شكرا ... أبو شيبة ... فأنت وطفرك المبدع ... أجمل ما في صباحي هذا ...

    شكرا ... يا صديق ... يا مكسب ... واصل الجمال .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 11:41 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    حط على بريدي الإلكتروني ... الأخ بدر المعارف ... متأبطا الرسالة أدناه ,
    Quote: الاخ /حيدر قاسم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

    عودا .... حميدا

    انا من المدوامين على تصفح مواضيع كتاب المنبر العام لسودانيز اون لاين( بضم بالكاف وفتح التاء)، للأسف ليس من اعضائه ولا من بوردابه ولكن من القراء ، واليوم اثناء تصحفى لبعض المواضيع، قمت بقراءة انطباعتكم عن زيارتكم للسودان، بالجد سردك السلس جعلنى اقرأ انطباعتكم بتشويق، حتى اننى صرت لا اقوم بقراءة المداخلات التى يقوم بها زملاءك، لاول مرة يشدنى موضوع لقراءته من اوله الى آخره، منبعه صدق احساسيك فى عكس مارايته، واشعر بانك من ابناء السودان الذين يحبون وطنهم على الرغم من الغربة المفروضة عليه قسرا واجبرته على تركه، والمواقف التى ممرت بها اثناء تواجدكم فى السودان ، جعلتنى اتخيل صورا لها.

    دأب الكثيرون من الذين يزورن السودان على عكس انبطاعتهم بسخط وسرد حقائق متناقضة تبعث الأسى والكآبه فى نفس المتصفح، يعجبني الانسان الذي يكتب بايجابية وتفاؤول وواقعية.

    اخي ذكرت انك تحبو نحو الخمسين من عمرك،ووالدتكم نحو السبعين، يا اخى لماذا لم تفكر فى الاستقرار لتمضي بقية عمرك مع اهلك، معليش انا قلت ذلك على الرغم من عدم معرفتي بظروفك.

    اخوك / بدر المعارف
    السعودية / الرياض



    رسالة واضحة المعنى والمبنى ... ربما يفسدها التعليق ... لكن أخي بدر ...

    سأقصر المسافات والأزمنة , سأطوع الظروف حتى تستوعب الفكرة وتحسن إخراجها

    وعلى وجه السرعة , فسباقي الراهن مع الزمن , لكني متفائل طالما مرماي الوطن .


    شكرا عزيزي ... بدر

    وأتوخى سماحتكم لنشري رسالة خاصة ... لكن محتواها العام هو الذي أخرجها للناس ,

    مع هذا فدلني إن لم ترتاح للنشر ... فسوف أعالج الأمر على نحو ما ترضى .


    ودمت آلقا ... محبا هكذا للسودان والعشيرة والسيرة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2007, 11:34 PM

غباشي
<aغباشي
تاريخ التسجيل: 19-01-2007
مجموع المشاركات: 1724

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الأخ العزيز حيدر
    بت كلما أنقطع مدادك عن بوست الصحافة .. آتي و استرق النظر لأرى ما يخط يراعك ولكنني يصعب علي وقع كلمات حديثك وأصدقائك عن الغربة ... فأنا ماذلت في بداية غربتي و أعيش في ما بين مد الغربة و جذر الحنين لأمي و ابي و أخوتي بالسودان و في وسط كل هذا التنازع و اللا مركزية أحاول البحث عن نقطة الإتزان التي أجد فيها نفسي و بالفعل بدأت أتزن بالتمركز حولك يا أخي و فرحت و أنا أجد نفسي في هذا الموضع .. وفي غمرة إنتشائي إذا بك تدور الشئ الذي يجعلني أنفلت و أعود الي اللامركزية و عدم التوازن مرة اخرى فكيف لي أرجع لما كنت فيه و لوكان حلما فقد خارت كل قواي وتجمعت كل عزوم الدوران حولي مرة أخري تتناقلنى في حركة منتظمة تتجاهل عزم قصوري الذاتي ... تحتبسني الدموع كلما أحسست بمرور الزمن فهنا عجلة الزمن أسرع ... أخاف أن أغمض عيني وأفتحها فأجد نفسي مثك يا أخي قد غمرت بماء الغربة وتشبعت بها !
    عفوا أخي لم أرد أن أضيف هما آخر على همومك ... ولكني أردت أ ريد أن أتسلح بجلدك على الأقل لأستطيع العيش في مجتمع طغت عليه البرودة و الإستقطاب و غابت عنه الحنية و ساد فيه المنطق في كل شي ... فانا لم أفطم على هذا كي أسلم به .. عزائي أنه كلما ذاد بي الوجد كان الأثير هو الداوي و يقيني في بركة دعاء الوالدين يجعلني إتطلع للإتزان مرة اخرى ..... و لكني حتى الآن سابحا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-01-2007, 03:01 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: غباشي)

    Quote: فأنا ماذلت في بداية غربتي و أعيش في ما بين مد الغربة و جذر الحنين لأمي و ابي و أخوتي بالسودان و في وسط كل هذا التنازع و اللا مركزية أحاول البحث عن نقطة الإتزان التي أجد فيها نفسي و بالفعل بدأت أتزن بالتمركز حولك يا أخي و فرحت و أنا أجد نفسي في هذا الموضع .. وفي غمرة إنتشائي إذا بك تدور الشئ الذي يجعلني أنفلت و أعود الي اللامركزية و عدم التوازن مرة اخرى فكيف لي أرجع لما كنت فيه و لوكان حلما فقد خارت كل قواي وتجمعت كل عزوم الدوران حولي مرة أخري تتناقلنى في حركة منتظمة تتجاهل عزم قصوري الذاتي ... تحتبسني الدموع كلما أحسست بمرور الزمن فهنا عجلة الزمن أسرع ... أخاف أن أغمض عيني وأفتحها فأجد نفسي مثك يا أخي قد غمرت بماء الغربة وتشبعت بها !


    عزيزي ... غباشي

    أطال الله عمرك ... وأصبأ معينك ... وأنت البر اللهوف


    تجربتي وغيري فى هذه الدنيا ... نتوخاهما لاجل التوازن الذي ذكرت , فلنا

    فى نهاية المطاف وجيب واحد ... وإحساس متناغم ... ووجدان لا يقبل القسمة

    وإن على نفسه ... لكن الاخذ بما يفضي الآخرين لا بد وأن يتسق وعرى التجربة

    والتقدير الخاصين ... إذن فنحن نعلن الهدف كواقعة إستراتيجية ... ألا وهو

    العودة للوطن ... أم كيف يحدث ذلك ومتى ... فهنا يفترق الناس وحيث تعتكف

    الميكانيا والعزوم عن الطلب , فكل حسب ظروفه ولكل الوطن .


    أغتنم من الإسكندينافية ما الفيها ... علما وعملا وتراكم متصاعد فى إتجاه

    النهضة ... أحتزم إمورك عند الوقت المناسب لظروفك ... فالوطن باقي ونحن

    الذين نروح , فما في مشكلة يا حبيب ... فنحن هنا للتواصل على سبيل المنفعة

    والتبادل الإجتماعي ... ولإستيعاب المشاعر وهي غرقى فى لجاج الغربة ... وإذ

    لا بد من المواعين ... ففى الإسفير صحن هفيف ... وفى قلب شغاف لهيف ... فأنت

    مأذون بما تتوالى ... ولكل ميعاد وأوتاد ... أتمنى زمانكم الأجمل وعساه

    كذلك .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-01-2007, 04:32 AM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 17412

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أخى حيدر
    تحيه طيبه
    ماالذى أتى بنا الى هذا العالم المشاتر الضل
    والى هذا الافق البعيد المحير؟
    أقول ليك والله اشتاق لكل شى ـ لكل شى
    أشتاق حتى الى رائحة زبالة البهائم فى الشوارع
    معليش لكن دى الحقيقة
    أخيك عثمان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-01-2007, 09:46 AM

امير عوض الجمري
<aامير عوض الجمري
تاريخ التسجيل: 25-04-2006
مجموع المشاركات: 2560

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الزعيم حيدر قاسم
    حمداً لله على سلامة العودة للوطن
    وربنا يعينك على قساوة فراقه والعودة
    للإضاءات والبهرجة (الظلام)

    وتمنيت لو كنت معاكم .. واسأل الله أن ينعم علي
    بلقائك في حضرة خرطوم الجمال وامتداد النقاء
    وصحافة العظام من عند سبعة لحدي الحزام

    سلمت يا نفيس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-01-2007, 00:45 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: امير عوض الجمري)

    Quote: أشتاق حتى الى رائحة زبالة البهائم فى الشوارع


    ليس فى الوطن رفث ... إن ظل كما تنظر إليه ,

    فهذا تحسين خالب ... وهنا تكمن العزة ... وهنا

    شأن فى الإباء .


    تسلم ... عتمان

    والوطن من قبل


    أشواقي ... الشماء .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-01-2007, 01:03 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: الزعيم حيدر قاسم
    حمداً لله على سلامة العودة للوطن
    وربنا يعينك على قساوة فراقه والعودة
    للإضاءات والبهرجة (الظلام)

    وتمنيت لو كنت معاكم .. واسأل الله أن ينعم علي
    بلقائك في حضرة خرطوم الجمال وامتداد النقاء
    وصحافة العظام من عند سبعة لحدي الحزام


    حبيبنا ... الأمير ... العوض ... الجمري

    توقد لافح , وأنت تبر الصحاب ... والوطن ,

    سنلتقي ... بإذنه فى رحاب الوطن , على أرض

    الحياد { التاريخي } ... محطة سبعة ... على

    طرائقكم وشوارعنا ... نرفع من بعد { الكلفة }

    ففي البدن رئتان ... إمتداد وصحافة ... فأنتم

    الوجهاء ... ونحن القيافة , إذن ما في مشكلة .


    يا إلهي ... ده تخريمة بطالة ... إذ إستحضرت

    مناوشاتنا المجيدة بين الإمتداد والصحافة ... فيما

    أتحدث عن زيارتي للسودان ... لكن حلفت ما أمسحا ...

    برا بالاحاسيس الإنسانية الخام ... فمالوا ... إن لم

    يحدث الميل ... وعذرا ... إن تبثر الكيل .


    أحبكم جميعا ... وشكرا شديد ... الأمير .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-01-2007, 10:05 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    ربما تعين على { المستشرقين } من أمثالي ... ونحن نزور الوطن ... ننعطن فى تلافيفه ... نتعين إرادته ومحدثاته ... أن نبعد مبدأ
    المقارنة بين السودان والدول التي عليها الآن نعيش ... فهذا ما يضع السودان فى متسربلات الواقع ... والذي لا مندوحة منه ... إذن
    فهذا المدخل يخيم على الموضوع كضرورة { زماكانية } ... وهذا ما أراه مهما حتى نلجم { الشطط } الذي إنتابنا فى الغرب
    حيث الهواء الطلق , وحيث نصل بالفكرة إلى أقصى مداواتها دون إحتراز ولا قيد ... ربما على هذا الأثر تتحسن بعض الافكار والتجارب , لكن مقابل كل خطوة فى هذا الإتجاه نتبعد عن واقعنا السوداني ... بل ربما نعيش فى إتون الفكرة على سبيل إستحضارها وطنا بديلا , خاصة وأن هذا البديل يترعرع بقوة فى الواقع الموضوعي , فصار لكل مهاجر وطنان وهنا أزمة حين يتصل الأمر بتضاعيف العلاقة مع الوطن الأم , فمن السهولة حينها الإرناء لصوت ينعى الوطن لمن لا يعيش فيه , كما من السهولة كذلك أن تنتهي هذه المقارنة إلى أن السودان بلد متخلف , ومن السهولة أيضا التسواق مع إستثناءآت المهجر أكثر من { الرجوع } للبلد ... ومن السهولة بالمثل أن ترجح القياسات المادية { المقارنة } ضنك السودان , ومن الأسهل أن يحزم الوطن فى جب الإنقاذ حتى تتفاقم إمارات السوء فى سبيل التبرير للوطن البديل ...


    هذا أجمعه ما عملت على تفاديه حتى أرى السودان الكائن ... وقد كان .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 02:52 AM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 17412

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أخى حيدر قاسم
    تحيه كبيره
    لسوء الحظ نحن بنضيع جزءا كبير من عمرنا فى القربة(ســــاكت)
    ــ هناك السودان ـ الاهل ـ وكل شىْء له وقع آخر
    ومذاق حلو ـ (وحتى القرض بيشفى المرض)
    أخيك عثمان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 04:53 AM

suhair elsheikh
<asuhair elsheikh
تاريخ التسجيل: 29-03-2004
مجموع المشاركات: 301

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    شقيقي حيدر
    اولا 1000حمد الله بسلامة العودة
    تابعت هذه الرحلة بكلياتي فلقد اصطحبتني معك في كل خطوة وفرحة ودمعة اخفيتها من الجميع احسستك واحسست نفسي في كل كن من منزلكم العامر الذي طالمنا نعمنا فيه بكرم الضيافة والمحبة واستميحك العذر ان ترجع لي قليلا رغم انتهاءك من السرد لتحدثني عن زميل عملي اسامة القاسم وخالي مثلي الاعلي ورفيق طفولتي وصباي عادل وابناءه ألق والشقي مازن معزتي وفاءق احترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 02:29 PM

انعام حيمورة
<aانعام حيمورة
تاريخ التسجيل: 29-06-2006
مجموع المشاركات: 11083

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    حيدر قاسم تحت ظلال شجرتهم الوريفة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 03:34 PM

عبد المنعم سيد احمد
<aعبد المنعم سيد احمد
تاريخ التسجيل: 13-10-2003
مجموع المشاركات: 11822

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: انعام حيمورة)

    Quote: بالمناسبة الاخ
    حيدر قاسم
    من شعراء تورنتو المرموقين
    ولاتفوتكم هذه المناسبة ليسمعكم اشعاره
    سبقتنا بهذه الزيارة نتمنى لكم اقامة طيبة


    (هذه المداخلة من بوست
    حيدر قاسم بالسودان توجد صور)
    لم يهتم بها احد
    فان التقوا بود قاسم
    الانسان والاديب
    فلم تتدوزن مشاعرهم باشعاره الزاهيات
    حيدر شاعر مميز..ولاشعاره طعم ومذاق خاص
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 10:12 PM

Shams eldin Alsanosi
<aShams eldin Alsanosi
تاريخ التسجيل: 18-12-2003
مجموع المشاركات: 2129

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    I am waiting for you to start over
    because I do not believe that you are done





    so please go a head and let the post continue




    by the way
    I don't want to say welcome back for the sake of the vey rich memory of that beloved place
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 10:37 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Shams eldin Alsanosi)

    الأخ عثمان موسى

    طابت أوقاتك ... ونصحت صحتك


    أحس فيك { حمى السودان } وهي حمى خفيفة

    منعشة نافعة تبدأ كما حالك الآن وتنتهي

    على أقل تقدير بزيارة السودان ... إن

    لم يكن الإقامة الدائمة فيه , فالمهاتاه

    بالسودان من أعراض هذه الحالة وتمجيد

    تراثه وخصائص أهله .



    إنه هم جميل ... فليظل السودان حيا فى

    قلوب أبنائه , خاصة الذين يعيشون خارجه .


    شكرا أخ عثمان على الطلة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 10:52 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الأخت الغالية ... سهير


    شكرا على المرور وتفقد الأحوال , بل وأحاسيس المتابعة ... ولما السودان واحد
    والهم اوحد ... على نحو ما ذكرت فى هذه السياحة { إن شاء تكون البلد عجبتك }

    الأخ عادل الطاهر بخير , متحرك وإن إحتبس المرض كثير من طاقاته وإبداعاته , لكن
    نحمد الله على كل حال ... طالما ظل مرضه { مستقرا } وليس متفاعلا .

    أما شقيقي أسامة فقد قابلته بعد خمسة عشر عاما فى مطار أمستردام , ما شاء الله ,
    جل أحواله وكل مظهره يشير إلى أنه عال العال , لكنها فقط الغربة والإنقطاع الذميم
    عن الوطن والاهل , الكويس أن هذا نفسه فى طريقه للمعالجة والمسألة مسألة وكت .

    شكرا ... سهير على هذا { الحس } الإخواني التفقدي السوداني المتميز الجميل , حفظك
    الله ... طلعت أحسن من النصري { شفت الفتنة ده / وجه ضاحك } ... مع تحياتي لكم .

    مناولتي هنا كلها { خاصة } ... يار بي كان الماسنجر أفضل { Oh boy, it's too late}
    فمعذرة على هذا التداخل { الشخصعام } .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 11:08 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الاخ عبد المنعم سيدأحمد

    هجين محبة وأشواق ... فأنت الأنضر ,

    كلامك دوما جميل ومشجع ... وكلماتك خضراء

    منتقاه تتحدر من طود أخلاقك إلى مجرى لسانك

    وأنت تحرسه بالعفة وتخصبه بالإبداع ... أشكرك

    على الإطراء وعلى الإشارة لهمنا المشترك { الشعر } ,

    لقد نبهتهم عزيزي , لكنهم إستبانوا النصح متأخرا ,

    ولما كان الوقت حينها لمراجعة أوراق السفر أكثر من

    تقليب دفاتر الأشعار ... عموما تشكرا عزيزي , لكن الكويس

    إنوا أولى دواويني الشعرية فى طريقه إلى النشر قريبا.

    عسى أن تبدأ الفولة فى الإمتلاء ...


    مع تحياتي الوافرات .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-01-2007, 11:26 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: I don't want to say welcome back for the sake of the vey rich memory of that beloved place


    جنس فصاحة يا ده ... عربي وإنجليزي كمان .

    شمس الدين السنوسي ... أبى إلا أن يطل بكلياته هنا ,

    فشكرا صديقي على الحضور والمشاركة وهذا من خصالكم ,

    لكنك تتوخى مشروعا جامحا لإرهاقي ... وتعلم أن الكتابة

    حول { حبنا/السودان } تكلف الكثير من المداد ومن المشاعر ,

    Because , I can't write about our beloved Sudan without passion

    مع هذا ... فالهم المقيم لا يشي بإحتمال إنقطاع ... إذن فالتواصل هو

    القدر , فيما مستحقات السودان تتقاطع وفرضية الإسترخاء , خاصة وأن ما

    يزال فى بعض من جنح الليل ... ذئب .


    تسلم ... حبيبي وودعتك الله .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-01-2007, 05:18 AM

Ridhaa
<aRidhaa
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 10057

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)


    الأخ الأديب حيدر قاسم
    تحية طيبة

    شكرا لهذا السرد الضافي عن عزة
    هذا البوست من أجمل البوستات منذ بداية هذا العام
    نرجو أن تطبعه وتحفظه للذكرى
    مجددا لك التحية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-01-2007, 08:48 AM

محمد ابراهيم قرض

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 1871

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: مع هذا فقد قبلت التحدي

    وأسعى لتذليل صعابه وفى أقل وقت ممكن . من نجاحات الزيارة أنها حسمت الفكرة

    ورجحت أوزانها على البدائل الأخرى ... لينتقل الأمر إلى حيز التنفيذ ... وسيكون

    إن شاء الله ... أما إن كان الأمر أمري ... فمرادي أن { أطير } إلى السودان اليوم

    قبل الغد ... لألتحق بأسراب الناس الحنان هناك ... وأعيش كما يعيشون .


    شاحد الله يا حيدر يزلل ليك كل صعابك ..
    و يرجعك للوطن سالم غانم ... و كمان
    أتشرف بالسكنة جوارك (و طبعا دي عشان
    ما ترجع براك و تخلينا بي هناك) !!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-01-2007, 09:28 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: محمد ابراهيم قرض)

    الأخ ... رضا

    أطيب التحايا ... وأعزها


    أرضيت خاطري بتعليقك الجزل ... حين قلت:


    Quote: الأخ الأديب حيدر قاسم
    تحية طيبة

    شكرا لهذا السرد الضافي عن عزة
    هذا البوست من أجمل البوستات منذ بداية هذا العام
    نرجو أن تطبعه وتحفظه للذكرى
    مجددا لك التحية


    شكرا على هذه المشاعر الصادقة , وليت ما عرضت هنا يكون

    فعلا فى المستوى الذي إخترته , فإن كنت تقصد الطباعة لأجل

    النشر والتعميم فإنني أوفر كامل الحق لأي فرد أو جهة كانت ,

    أن يتولى/تتولى هذه المهة دون إذن مني ... فما قصدته فى البدء

    هو تعميم الفائدة ولأقصى مدى ممكن .


    حياك المزن ... وإستهطلك بردا وسلاما .


    مع مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-01-2007, 09:41 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الأخ محمد ابراهيم قرض

    معطار التحايا ... ولهيف منايا


    صدقني يا حبيب ... إن قلنا بإسم الله

    ووضعنا { الرحمن } فى صدورنا فسوف نتمكن

    من إنجاز مشروع العودة بفعالية ونجاح , دون

    أن يكون فى هذا إفراط فى التفاؤل ... لكنها فقط

    الأولويات والفرص الأفضل للبحث عن الإشباع النفسي والمعنوي

    إلى جانب التحقق المادي على نحو موضوعي . لاحظت أن كلما

    يفتح حوار حول العودة يستمسك البعض برداءة ظروف السودان

    وصعوبة العيش فيه , وهنا يتجاوزون متاعبهم وشقاواتهم فى

    المهجر , فيقيني لو أننا نبذل نصف ما نبذله من جهد فى المهجر

    لجهة السودان , فإننا سوف نعيش فيه حياة أفضل وأكرم وأريح ,

    عموما هذه وجهة نظري وأحترم من يقابلها بالرفض أو التحفظ .


    لضمان الرفقة ... عزيزي ... فسوف أعمل { connection } حيث تقيم,

    ونأخدا للسودان حجلا برجل ... أبقى جاهز ... فالعرجى لي مراحا, وما

    أعزه من مراح .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-01-2007, 11:32 PM

غباشي
<aغباشي
تاريخ التسجيل: 19-01-2007
مجموع المشاركات: 1724

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote:

    الغالي حيدر قاسم
    أشعر و انت في هذه الصور بانك تضاهي عنان السماء فرحا وهذا يتجلى في وجهك ..بينما تضفي (أمجاد) الولد عمر طحنية بعدا سودانيا خالصا ياتي مكملا للشجر الوارف و المزيرة و الدرابزين ... وفقك الله يا حيدر لما يريح بالك و ويقر عينك سواء ان عدت للسودان أو إرتضيت الغربة مكوثاً.... أخوك غباشي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-01-2007, 00:54 AM

سيد أحمد خليفة


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: غباشي)

    حيدر قاسم

    لقد تفوقت على نفسك
    كتبت واحدة من اروع م,موشحات الادب الاجتاعى
    تميزت كتابات الخواطر التى رسمت بها وجه الوطن بالوعى ،،
    استخدمت فيها تقنيات الدراما والشعر والبحث التطبيقى والادب الشفيف
    طرحت قضايا جوهرية عالقة ولم تبخل بالحل
    فحديثك عن الوطن كان دقيقا استخدمت فيه مهارات العلم التطبيقى
    فى الجمع والطرح وحاصل القسمة ،،بمحازاة المهارات الادبية الراقية
    التى حولت تلك الارقام الى الوان وانغام وصهيل.....
    ارجعت الوجدان الى مكوناته الاولى حتى اوشكت ان تنفصم وتنقسم
    بين عالمك الكبير الذى يشدك الى فوضى الحضارة المعاصرة
    وعالمك الصغير الذى يدفعك فى رفق الى القرية المنسية فى احضان الوداعة والزمن الصامت ،
    الزمن الواقف بين عيون الناس وآهاتهم وقدرتهم البالغة
    فى العيش وصناعة الفرح
    كنت موضوعيا لم تستخدم الاثارة السياسية ك (تكنيك) اخراجى يسهل تسويقه فى مثل هذا المكان و يتناسب مع الصراخ فى مثل هذا المنبر وغيره من منابر التبادل الفكرى التى لاتشترط الحنكة احيانا ولاالموضوعية فيدخل كل واحد دون ان يبرز بطاقة الدعوة او التاهيل اللازم،،ويعكف على طبل السياسة دقا وضربا ويرتفع الصوت بسب الفراغ وتختلط الاصوات بعضها ببعض فى رتابة ونمطية وتكرار
    لكنك عالجت الامر بفهم جديد وبمشاعر مختلفة
    وضعت حلولا كثيرة لازمة الهوية ومعالجة فاقد الانتماء
    فانت ترى ان الوطن ضرورة .....
    وان الدياسابورة التى نعيشها هى برزخ العودة الحتمية
    وان الوطن اجمل مما يتصور المهاجرية التائهين فى صحارى الغربة
    من ابنائه،،
    وان الاعلام خارج الوطن اعمى لايرى ،،
    وان الحياة اكثر جمالا فى الوطن رغم ذبابه وذئابه
    اون الحريات فيه تنمو .....
    وفقك الله ايها القلم الرائع ...وفقك الله ايها الفهم الرائع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-01-2007, 02:42 AM

Ridhaa
<aRidhaa
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 10057

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الاخ حيدر قاسم
    كما ذكر الأخ سيد أحمد خليفة كتاباتك سلسلة وتجبر الشخص لمواصلة
    القراءة حتى النهاية لانها سلسه وسهلة الهضم لأنها نابعة من شعور
    حقيقي وليس مزيف يحكى واقع البلد بكل بصدق

    أتمنى أن لاتطول غربتك في بلاد الفرنجة فالوطن محتاج لشخص صادق مثلكم
    فلنعد جميعا لمؤازرة أهلينا ولنحفظ ونصن ماتبقى من كرامة


    أرجو المواصلة في هذا البوست

    سلامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-01-2007, 03:41 AM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 17412

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Ridhaa)

    أخى حيدر قاسم
    الاخ سيد أحمد خليفه المكابرابى هذا الرجل ياحيدر
    وصفك كما وصف الطيب صالح لندن
    وكما قال أنت عالجت الامر بفهم جديد وبمشاعر مختلفة
    تحياتى
    أخيك عثمان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-01-2007, 05:06 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Osman Musa)

    Quote: حيدر قاسم

    لقد تفوقت على نفسك
    كتبت واحدة من اروع م,موشحات الادب الاجتاعى
    تميزت كتابات الخواطر التى رسمت بها وجه الوطن بالوعى ،،
    استخدمت فيها تقنيات الدراما والشعر والبحث التطبيقى والادب الشفيف
    طرحت قضايا جوهرية عالقة ولم تبخل بالحل
    فحديثك عن الوطن كان دقيقا استخدمت فيه مهارات العلم التطبيقى
    فى الجمع والطرح وحاصل القسمة ،،بمحازاة المهارات الادبية الراقية
    التى حولت تلك الارقام الى الوان وانغام وصهيل.....
    ارجعت الوجدان الى مكوناته الاولى حتى اوشكت ان تنفصم وتنقسم
    بين عالمك الكبير الذى يشدك الى فوضى الحضارة المعاصرة
    وعالمك الصغير الذى يدفعك فى رفق الى القرية المنسية فى احضان الوداعة والزمن الصامت ،
    الزمن الواقف بين عيون الناس وآهاتهم وقدرتهم البالغة
    فى العيش وصناعة الفرح
    كنت موضوعيا لم تستخدم الاثارة السياسية ك (تكنيك) اخراجى يسهل تسويقه فى مثل هذا المكان و يتناسب مع الصراخ فى مثل هذا المنبر وغيره من منابر التبادل الفكرى التى لاتشترط الحنكة احيانا ولاالموضوعية فيدخل كل واحد دون ان يبرز بطاقة الدعوة او التاهيل اللازم،،ويعكف على طبل السياسة دقا وضربا ويرتفع الصوت بسب الفراغ وتختلط الاصوات بعضها ببعض فى رتابة ونمطية وتكرار
    لكنك عالجت الامر بفهم جديد وبمشاعر مختلفة
    وضعت حلولا كثيرة لازمة الهوية ومعالجة فاقد الانتماء
    فانت ترى ان الوطن ضرورة .....
    وان الدياسابورة التى نعيشها هى برزخ العودة الحتمية
    وان الوطن اجمل مما يتصور المهاجرية التائهين فى صحارى الغربة
    من ابنائه،،
    وان الاعلام خارج الوطن اعمى لايرى ،،
    وان الحياة اكثر جمالا فى الوطن رغم ذبابه وذئابه
    اون الحريات فيه تنمو .....
    وفقك الله ايها القلم الرائع ...وفقك الله ايها الفهم الرائع


    مبلغ الرجل أعلاه 154 مداخلة من عمره الإسفيري فى بوردنا هذا , سأحاول
    توقيع الدهشة أولا ... وأستعير من الخيال من يؤهلني لإستيعاب زخات هذا
    العبور الآلق ... بل أجد نفسي فى واقع الامر أحتاج الأخرين ولما أنا فى
    موقع التقييم الرافل على ربى الإطراء الرفيع , أحتاج دوزنة ووترا ضالعا
    فى إقامة الإمور ... حيث الرشد المبتغى ... أكف عن القبطة وأنا القروي
    الواجد فى الناس نفسه ... فليحضروا ليفتوا وليأخذ هذا البراح بعده الإجتماعي
    الذي أروم , فحينها يتموضع الفرح وتستدر ضروع النقد المتعافي ألبانها الطازجة .

    ليتني أكون فى قامة ما قلت أخي سيد أحمد , وأشق قلبى لترى بنفسك كيف أن الوطن
    هو فى الأصل مرادي وفى الدواة مدادي ومن الخيل أعلى جيادي وفى وده أغرس أوتادي ,
    إنها من خواص { العشق } قبل المعاشرة , ومن سجايا الإقامة قبل الرحيل , ومن دواعي
    كرمه قبل أن نتكرم عليه ... فلولاه ما كنا .

    قليل ... كل شئ نقدمه لوطننا وإن سمنا أرواحنا ... وجليل كل عمل ينتهي إليه وإن
    شقيت أبداننا , لا أراني افعل شيئا هنا غير أضعف الإيمان , فيما الوطن حاليا يحتاج
    أقواه ... كما أشرت من قبل .

    عموما... أنا مدين لك بالشكر والإحترام , والتحية من قبل للوطن الذي على دربه إلتقينا
    ومن رئته تنفسنا همومنا المشتركة ومن عصبه إستللنا أحاسيسنا الصاعدة ... بوركت .


    وتحياتي الأماجد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-01-2007, 11:00 AM

محمد ابراهيم قرض

تاريخ التسجيل: 29-11-2004
مجموع المشاركات: 1871

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: قليل ... كل شئ نقدمه لوطننا وإن سمنا أرواحنا ... وجليل كل عمل ينتهي إليه وإن شقيت أبداننا , لا أراني افعل شيئا هنا غير أضعف الإيمان , فيما الوطن حاليا يحتاج
    أقواه ... كما أشرت من قبل .


    غريبة ياحيدر ..
    كيف يتهمنا البعض أننا نعاني قصورا
    مزمنا في تربيتناالوطنية و عشقنا للوطن ؟؟؟!!!

    يعني عشان نحن ما بنقول : يا (حبيبتي) يا سودان ؟؟؟!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-01-2007, 01:10 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: محمد ابراهيم قرض)

    شكرا أخ غباشي على المرور وعلى التوقيع الإنساني للتصاوير ... وهي كذلك ,

    راجع الماسنجر , وإن شاء الله ما تكون { كمن لقي أحبابه ونسي صحابه/الإسفيريين/مجازا }

    أتمناك كل جميل يشبهك ... وتصبح عل خير .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-01-2007, 01:32 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: الاخ حيدر قاسم
    كما ذكر الأخ سيد أحمد خليفة كتاباتك سلسلة وتجبر الشخص لمواصلة
    القراءة حتى النهاية لانها سلسه وسهلة الهضم لأنها نابعة من شعور
    حقيقي وليس مزيف يحكى واقع البلد بكل بصدق

    أتمنى أن لاتطول غربتك في بلاد الفرنجة فالوطن محتاج لشخص صادق مثلكم
    فلنعد جميعا لمؤازرة أهلينا ولنحفظ ونصن ماتبقى من كرامة


    عزيزي رضا

    طابت أوقاتك أينما كنت , ما كنت أعلم أن هذا البوست سينتهي إلى غرارة

    فى نفوسكم هكذا , لكنها يبدو الاشجان تستحضر الوطن أينما غبنا عنه , فليكن

    كتابنا المفتوح دوما , حتى نصح بسيرته ويصح بأبنائه { المعافين }


    شكرا حبيبي ... وسيد أحمد خليفة يؤجج من المشاعر ما لا حول لنا بإطفائه ,

    إلا أن يكون اللهيب نعمة ... دمنا على إخوة ... ووطن .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-01-2007, 01:32 AM

غباشي
<aغباشي
تاريخ التسجيل: 19-01-2007
مجموع المشاركات: 1724

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: راجع الماسنجر , وإن شاء الله ما تكون { كمن لقي أحبابه ونسي صحابه/الإسفيريين/مجازا }

    حيدر قاسم .....بل ساكون كمن (لقي احبابه معاهم اصحابه) إن شاء الله
    تسلم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-01-2007, 05:09 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: غباشي)

    عزيزي .... محمد أبراهيم قرض

    أحوالك , عساها طيبة وصحتك النصوح


    Quote: غريبة ياحيدر ..
    كيف يتهمنا البعض أننا نعاني قصورا
    مزمنا في تربيتناالوطنية و عشقنا للوطن ؟؟؟!!!


    من حقنا اخي محمد أن نحب وطننا دون أن نستأذن أحدا .


    مع مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-01-2007, 02:27 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: أخى حيدر قاسم
    الاخ سيد أحمد خليفه المكابرابى هذا الرجل ياحيدر
    وصفك كما وصف الطيب صالح لندن
    وكما قال أنت عالجت الامر بفهم جديد وبمشاعر مختلفة
    تحياتى
    أخيك عثمان


    الأخ عتمان ... حييت

    إفادتك أعلاه أوغل من البداهة , فمقابلة رجل برجل غير

    مقابلة رجل بمدينة ... لولا أنني عرفت عمق إرتباطك بمن عنيت ,

    لكن مهلا ... فالقمم تظل قمما ... فيما نرعى نحن الناس العاديين

    شئوننا على الأرض بكل الفرح ... ودون تطاول , أحفظوا بالله الطيب صالح

    لمن فى قامته .


    مع وافر معزتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-01-2007, 06:10 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أتوسع … فيكم ... قليلا

    فمن فرائض الذاكرة الإياب

    حتى تنجب من القدح … قدا

    ومن نشيج الرمح … روحا .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-01-2007, 06:38 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    فرغم السودان الإجتماعي {المتماسك } فما تزال الفجوة بينه والسلوكيات الحضارية المعاصرة قيد الملاحظة ... فما يزالون قليلون هم الذين يقولون ... { شكرا } ... وكأن أي شئ يفعله المرء يرتقي لمقام الواجب الذي لا يشكر عليه صانعه , وإن لا أخفي أن هذا إنطباعنا نحن أبناء السودان الذين تربينا فى الغرب ولا نقمط محامده , لكن ما الكلفة فى عبارة شكر وإبتسامة على سبيل حسن القبول والإستذكار ؟ ... كما لم نتعلم بعد أدب { الإصطفاف } ومبدأ الخدمة أولا لمن يحضر أولا فى المحال التجارية والخدمات العامة ... , فما تزال المزاحمة وصراع المناكب هما السائدين , ما يزال من أبأس إمورنا هي خدمات الزبون { Customer Service } وكذا الرشوة والمحسوبية من الممارسات النادلة التي تضيع العدالة وتظلم الناس وترسب المرارات ... ما يزال البعض من الناس يعاضض الإنحدار المديني ... فيلقون بالقاذورات فى عرض الشارع وفي أطرافه ... يصبقون { ويتن...مون } ويدفعون بكل هذه الإفرازات الجرثومية الخاصة اللزجة المتلونة إلى قارعة الطريق ... علامة مميزة للتخلف والقرف .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-01-2007, 06:40 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    فى معرض أدب خدمة الزبون ... وعلى ظلال مفادات التجربة فى الغرب ... فقد كان لأخي { عثمان حسين } ... قصة ... وطويلة , ولما هو يقيم الآن وفى السودان مفردا خاطرا طيبا للتفاؤل ومستمسكا بعرى النجاح الممكن , ولما فى مرداته الأسرية الجعل/نوبية مسحة تجعله أكثر تمسكا وإعمالا { للسلوك الحضاري } فى الممارسة الإنسانية ما حلت , فقد ذكر لي أنه آل على نفسه وفى إطار ما يليه , أن { يحسن } الوضعية الحضارية المتردية ولما يهم الناس بالحضور فى ملزمة عامة , قال ... مشيرا لإرتباطه ببنك فى السودان يتولى معاملاته المصرفية , أنني أحضر وأجد كل { تاريخ } التجاوز الحضاري أمامي ... حيث الناس { يتدافسون } ويصبون بفعل عضلي مبين لقضاء أغراضهم البنكية , قال ... من لحظة حضوري إلى مقر إقامة أموالي ومرصودي الحسابي { أي البنك } لا أسأل من تقدموني { الدفاس } ... لكنه آل على نفسه تقويم الحال ما هو حاضر , فأي شخص يحاول فى حضوره تخطي سابقيه ... يتصدى له عثمان بالتنظيم والدعوة للإصطفاف , قال أن فى هذا ... جادل ... وواجه ... وحنس ... وإشتط ... وصرف من الزمن ما يليق والمهمة التربوية العضوض , ومن الأعصاب وما لا يليق والإهمال { الرسمي } لمثل هذه الجزئيات التنظيمية الهامة ... عموما هي تجربته فى تداعيها الإستثنائي ... لكنها شأننا جميعا ... ولما نتوخى العصر ... والمعاصرة .... { ترطيبة ... أين السنن المصرفية من تنظيم معاملات الزبون ؟؟؟؟ } ... بل وغير البنوك ... كل المرافق التي تتعامل مع إنسان ... وتقدر قيمة إشتراكه ... ووقتهم ... كرامته ... ومكاسبهم ... ظاهره ... ومظهرهم ... فهنا تحدي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-01-2007, 06:49 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الشوارع هناك لكل أنواع المرور ... وفى وقت واحد ... للعربات والناس والدواب والبسلكيتات والركشات , يمكن أن تتخطى النور الأحمر بكل إطمئنان , ويمكن أن يعبر الناس بتقديرهم الخاص وبظرافة السائق ودون أي منظم مروري , يمكن أن تكون أمامك عربة أنوار فراملا { الخلفية } ما شغالة , لتفاجأ بين الحين والآخر بتوقفات غير معلنة وليس فى الإمكان أكثر من أن تحل الخبرة هنا محل الإشارة ... الشوارع تكتظ بالمطبات المفاجئة وكثيرون هم الذين يقودون سيارات بلا تأمين ولا رخصة , وهناك عربات ليس لها من موقع غير صالات العرض التاريخية والمتاحف , لكنها { جارية } فى السودان وبحمد الله { حالة مشاكل } , أما الحديث الذي سمعته عن شرطة الحركة وجنوحهم لإفتعال قضايا مخالفة تنتهي على جانب الطريق بمسحة شنب , فهذا حديث يتكاثر لدرجة الغثيان , وحقو الجهات المعنية تنظر فى هذا الأمر بعين الجدية . أغرب تفسير { يمجد } حالة السواقة الراهنة فى السودان سمعته من الاخ كمال شيبون , ولما كان آنها فى السودان وهو سوداني المنبت والهوى كندي الإقامة , قال أن أفضل سائقي العالم هم السودانيين ولما إكتسبوا من الخبرة العملية ما يجعل سواقتهم محضية ومستنفذة لأي { بوصة } فى المتاح من مساحة الحركة دون إرتطام ... وإن يكاد ... لا أعلق ... لكن كل الفرصة لمن يتوخى التعليق .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-01-2007, 08:18 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: Subject: آهات مغترب
    فى لحظات وقبل ان اكتب هذه الرسالة توقفت قليلا اتامل فى هذا الجهاز الامامي ثواني يحسد الانسان نفسه عليها يتمنى ان تعود هذه الايام الخوالى ان تتوقف عقارب ساعات العالم وفى هذه الثواني لتعود الى الوراء الى زمن تسبقه عواصف الذكريات مع زخات مطر الشوق والحنين الى ارض الوطن الى كل جزئيه يحملها قلبى الى احبتي الى امى التى تنتظر صافرة نهاية اغتراب الى اخوتي الذين يتأملون ان اكون بينهم ليتدفق دم التأوه فى اوردة الغربة الملعونه ليمتزج صفار الصغار مع بياض الكبار لايعرفون العم والخال لايفهون معنى الجد والحبوبة لحظات سراب اخذتها سحائب الزمن الاغبر عبر اثير الحياة ومعاناة الظرفية والمكان انقطع تيار الود والمحبه بين الاقربين بين هم همات قطار شوق متى يرحل ليشق بعجلاته طريق الخلاص من متاريس الطريق طريق الغربة المحفور بمخاطر الانجاز لكون او لا كون فى ظل الحروب والهروب من فشل الاغتراب وهموم اهلى الغبش ومستقبل فلذات اكبادى الصغار ... ثواني كأنها المستقبل اترسم على حدق العيون وبرمشة تهدم واصبح واقعا اشاهده فى كل لحظة من عمري .

    اخوك
    عيدروس





    الرسالة أعلاه من الأخ الرقيق عيدروس حجر { أو حيدر حجر } ... التعليق ربما

    لا يضيف الكثير لرسالة ملئ بالمعاني العميقة والتعابير المتينة التي تزيد

    فى الرسالة ألقا وتمطرها إحاسيس نبيلة ... فمن يعجم قده الوطن يكون هكذا

    متميزا ... صادقا ... فاهما ... محترما ومفيدا ... شكرا عزيزي ألف مرة.


    تخيلوا أن هذا الشاب الغيور وبكل ما يسعه من إمكانيات لم يتبدأ أمامكم

    غير قليلها , ظل يركض لعام ونيف حتى يتشرف بعضوية هذا البورد ... لكنه

    لم يعانق مشتهاه بعد ... فيا أهل الخير الثقافي والإجتماعي ... أمسكوا بيد

    هذا الأمين وضموه إلى قلوبكم وصفوفكم... فلن تفعلوا إلا ظفرا ... يا ريت .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2007, 02:12 AM

سيد أحمد خليفة


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    حيدر
    صباح الخير
    كتبت لك مرتين فضاعت الرسالة فى الاثير
    قليل من الجهل التقنى يكفى لافساد الحياة كما قال انشتاين
    عندما تضيع منك الحروف وتكتب مرة اخرى
    فكأنك تعيد وجع المخاض من جديد
    لااريد ان اكرر نفسى،، اريد ان اقول
    ان اكثر مالفت نظرى هو القدرة على استبطان الاشياء والمدلولات
    لقد استطعت ان تقرأ بين سطور الوقائع والناس
    وبين آثار اقدامهم الحافية اشياء لاترى
    هذا يذكرنى بنقطة جوهرية فى الفلسفة الجمهورية
    وبعض الفلسفات النظيرة التى تقول بان(الكلمات اوانى للمعانى)
    بمعنى ان فهم النص يختلف من متلق ٍالى متلق ٍ
    لان المعانى تنطلق من الوجدان الى الواقع وليس العكس
    واذا تتبع احدهم مسارك فى هذه الرحلة القصيرة
    فلن يكتب ماكتبت لانه لن يرى مارأيت رغم ان الاحداثيات واحدة
    فأنت رايت القرية بوجدان مسكون بها ففهمت شفرة المتغير والثابت فى
    حياتها ولياليها ودبيب اهلها فى دروب الزمان
    ورايت الوطن بنفس البرمجة العاطفية والنفسية (DEFAULT) التى خرجت بها الى الدنيا العريضة
    لم تتغير برمجة الصرخة الاولى والقرية الوادعة وعيون امك عندما فارقت الديار
    وبعيون نسر حام الافاق ثم عاد رايت حتى خيوط الطواقى على روؤس البسطاء
    والعروق الشاحبة على ظاهر كفوفهم وهم يمدونها خالية الا من الحب



    نواصل التأملات فى كتاب حيدر (مقدمة فى الرحيل والعودة)

    (عدل بواسطة سيد أحمد خليفة on 01-02-2007, 02:28 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2007, 10:40 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: سيد أحمد خليفة)

    الأخ ... سيد أحمد خليفة

    لعلك تجلل مقامنا هذا بنفوح أدبية طيبة ودولي معرفية آلقة ... رأيت الإنطباع فى ذهنك يتحول إلى متن ... ثم تتناوله بالتوصيف والتشريح وتسبغ عليه من جلائل الفكر ما يجعله رفيع المستوى غني المحتوى ... إذن فأنت تعيد قراءة هذه السياحة على نول آخر ... أوقع لمفاصلها الإجتماعية وأدعى لترابطاتها الوجدانية ... إستقدمتنا مفهوم الصرخة الأولى , فعرفت لماذا يتكاثر الخاطر على منابته التاريخية , وكأن دورة الحياة تظل فى سريانها المعنوي والنفسي غض النظر عن الجغرافيا , بل لأول مرة أعرف كيف يمكن أن ينوب التاريخ عن الجغرافيا وكيف تتناسل الأفكار والمشاعر وهي تحمل جيناتها المتماثلة , دون أثر يذكر للترحال وللإنقطاعات الحسية . فى الغرب وعندما يهمون بحل مشكلة ما يسعون أولا لتربيعها {Squire} فيما يعني تحديد أضلاعها وأبعادها للخروج بها من حالة السيولة أو حالة اللاملامح ... فيبدو أن مشئتنا العاطفية والنفسية { تتكور } من تلقاء نفسها محتضنة خصائص الشخصية السودانية فى سيرورتها التاريخية ... والله أعلم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2007, 10:43 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    نعم للأمر هنا علاقة بالرحيل والعودة ... ودون أن يقلل الناس من شأن هذه الموضوعة ... فهي من ضمن حزمة الإمور التي تحدد مصير ومستقبل السودان على المديين القريب والبعيد ... فالأول ذو طبيعة سياسية إجتماعية والثاني فى خيالي يعمد المدخل الإقتصادي والتوازن النفسي ... ربما لا تطول الفاصلة الزمنية بين هذين المديين ... بل ربما تحدث بعض التقاطعات هنا وهناك , عل كل فالعودة من التحديات العظام التي تجابه جيوشا من السودانيين بالخارج , وقد أحاطتها الظروف السودانية والأخرى المهجرية بداعيات وتعقيدات لا يمكن تجاهلها , لهذا فالنقاش هنا لا يقل أهمية عن النقاش فى قضايانا الحيوية الأخرى ... كمسألة التحول الديمقراطي مثلا , كما ان الخروج من السودان فى
    العقدين الأخيرين لم يخلو من مرارات ومخاوف وضنك ... كان لها أعظم الأثر فى قرار الهجرة وفى طبيعة العلاقة بالسودان من بعد . في تقديري أن أصيبت هذه العلاقة بكثير من الشروخ والإسقاطات العنيفة , وبالطبع تعمقت هذه الأحاسيس بالغبائن السياسية والحراكات العسكرية والميول الإثنية التي إجتاحت المسألة السودانية , فهذه وغيرها إمور تلقي بظلال مباشرة على مشروع العودة ... والذي سيكون قابلا للتنفيذ ما إستكمل المرء القناعة بضرورته , وسيظل حلما لمن يأنس فى السودان خصائصه الجميلة لكنه يعتزم الحياة الأفضل والأريح أنا كانت , كما سيظل حادثة { شرطية } لن تتحقق إلا بحدوث أشياء بعينها عند البعض الأخر , كما سيظل كابوسا لمن يتأرجح بين خياري العودة والوطن البديل ... وسيظل فكرة لا جدوى ولا قيمة لها لمن إختاروا عن قصد ووعي اوطانا نهائية غير السودان .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2007, 10:44 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    فى كل الأحوال ... نتبع الحوار ... ما أمكن ... فهنا قضية إجتماعية تستحق .

    لا مانع لدي من إستمرار هذا الحوار هنا ... أو أن يفترع له بوست متخصص .


    شكرا عزيزي سيد أحمد ... وأنت تقدح الذهن ... وتستدعي الأفكار .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2007, 02:37 AM

سيد أحمد خليفة


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    حيدر
    تحيتى مجددا.....وبعد

    فى الرسالة التى تبخرت او تاهت او طارت
    -كعصفور حبيس راى الضوء فتماهى فيه
    نحو اللانهاية – ثم هربت منى مع الريح ولاادرى فى اى اتجاه !
    سألتك لماذا لاتتحول هذه الخواطر الى كتاب
    تذكرت مقدمة ابن خلدون كتبها بعد ان توحد فى التجربة السياسية
    وعاش اسيرا فى سياجها الفكرى،، سكنته وسكنها بما يشبه الجنون
    انصهر فى اتونها ،،وخرج منها كالسمندل او طائر النار
    غار فى اعماق اعماقها ليخرج
    بنظريته فى العمران ونشوء الدول وتطور المجتمعات
    تحول عنده ذلك الفيض الشعورىالى طاقة وضع (مومنتم)
    جعلته يعلو ويعلو ويعلو فوق التضاريس السياسية
    والمجتمعية و بصرته بالاشياء من تحته
    الناس والحجارة وكل الكائنات الحية حتى ملامح التاريخ والزمن كبعد رابع
    لا فى الميكانيكا وخصائص الطاقة ، لكن فيما يجرى الان ومستقبل الاشياء
    سحقت مشاعره وحولته الى كائن فكرى يرجم بالغيب ويرى ببصيرته
    مالايراه الاخرون ببصرهم
    المقاربة بين الوجدان المترع هنا وهناك
    التجربة الشقية هنا وهناك
    الليل والضنى والعيون التى تغرق فى دموعها
    والعودة التى تشبه الرحيل،، الرحيل الذى يشبه الموت
    وحفلات العرس الاليمة التى يقيمها الموتى فى ذاكرة الاحياء من خلانهم واحبابهم
    تجربتك الخاصة لم تقتلك لكنها تتربص بك الدوائر
    قد تجذبك نحوها يوما ثم تطبع على جبينك قبلة الموت
    قلت لك
    لماذا لاتحول هذه الخواطر الى سفر عن (الرحيل والعودة)
    بعقله والوانه والدموع التى تطمس الحروف فيه يستحق القراءة
    يستحق السهر والرحيل والسفر
    لك تقديرى ومودتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-02-2007, 03:55 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: سيد أحمد خليفة)

    الأخ سيد أحمد { أبو السيد }

    نعمت بجميل الوقت ... وصالح العمل .


    أستطيع الآن ان أقرأ حبك للسودان ... وإلتصاقك بشمائله ... أكثر من أن

    أتوفر لتجربة ... على سبيل إبن خلدون ... وشتان ... فالكتاب هنا مكتوبنا

    جميعا ونحن نعيش على تعاريش السودان ... ونستفضله قائما ... وغائبا .


    شكرا حبيبي ... وأنا أستمتع بكتاباتك الجميلة ... وخيالك العذب .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-02-2007, 09:47 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    تجوال تصطرعه الأحوال حول الجواز { الاجنبي } ... بدءا من القسمة بين صف السودانيين وصف الاجانب فى المطار ... لا شئ يشي بإختلاف جوهري فى الغالب ... اللهم إلا عندما يطل الخواجة { أبو عيون خدر } فحينها تكون القسمة صحيحة وفى محلها ... المهم فصفنا هو صف الأجانب ... وإن لا يفترق عن نظيره إلا فى لون { الفورم } وبعض شكليات ... لكن تتجلى القيمة المعنوية لهذه القسمة فى إحساس الفرد المعني داخليا ... وفى نظرة الناس إليه خارجيا ... وبنيهما التسواق الطويل على رحى الغربة وخرائطها المدلهمة , فهنا أول إنتقاص فى أحقيتنا السودانية , وهنا تحس بفعل السنون المهجرية ... وهنا قضية ترتخي على مفاصل الزمن وهو يتراوح بين البرهة والآماد ... تتكلف دراهم إضافية لتثبت أجنبيتك ... ولأقل من ثلاث أيام لا بد وأن تكون قد إعتمرت { قسم الاجانب } وأديت فروضه المالية والوثائقية ... وفى كل الأحوال ... فأنت أجنبي ... ربما لا يتداعى هذا الأمر إلى نشوق الأزمة ولا ظعنها , لكنه يترك بصماته ولا شك ... وهي بصمات فى رقاع الخصوصية وإطار الشخصية ... إذ تندثر وسريعا عند إنتهاء مفاعيلها الرسمية ... ليغبرها سواد الناس بسيمائهم السودانية ... ولتتجاوزها أحكام الحياة فى السودان بشروعاتها العملية ... مع هذا ففي داخل كل سوداني حامل لجواز { أجنبي } أحاسيس { دفينة } بالعظمة ... فربما هي الدفاعات الأولية عن الذات فى خضم إعتوارات وطنية ... وربما هي إستدعاء الضال من النجاح ... ولما كثير من تاركي السودان لم ينجزوا غير أوراق الهوية الاجنبية ... وربما هي { المفخرة } بما لا يتوفر للآخرين ... والله أعلم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-02-2007, 10:10 AM

Gaafar Ismail
<aGaafar Ismail
تاريخ التسجيل: 27-08-2005
مجموع المشاركات: 4648

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)



    العــزيز الأستاذ حيدر قاسم

    ســلامات
    شــكرا جزيلا على هذا السرد الجميل لانطباعك عن فترة قضائك إجازتك في الوطن الحبيب.

    أنا كنت في السودان خلال ديسمبر - يناير ، وأكثر ما ضايقني هو تراجع المعايير الأخلاقية حتى أصبح البعض لا يثق في أقرب الأقربين.

    تحياتي وفائق احترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-02-2007, 04:51 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Gaafar Ismail)

    الأخ .... جعفر إسماعيل

    طابت أوقاتك ... وتشكر على التداخل

    تعرف يا صديق معظم ما قلته فى هذا السفر ... إعتمدت فيه وبشكك أساسي على الملاحظة والعيانية , اللهم إلا التتمات النظرية التي تفرضها البدايات العملية , فمن هذه الزاوية لا أجد نفسي متفقا مع إستنتاجك حول تدهور الأوضاع الأخلاقية بالشكل الذي وصفته , لكن ربما هناك ما أعمله وهذا وارد وطبيعي خاصة حينما يتعلق الأمر بتقييم { مجمتع } وهو يضم الصالح والطالح , النافع و الضار ... وما إليه , فنحن لسنا خارج هذا الإطار طالما جمعينا بشر ... لكنه المظهر الاخلاقي للشارع السوداني عموما ما يزال بخير ... أو قل فى مقدار علمي ... والله أعلم .

    لسبب من الاسباب فقد إنحشر هذا الموضوع فى خضم السياسة , وإن لا أود هنا الفصل بين السياسة والأخلاق للتأثير والتبادل الموضوعي بينهما , لكني متضايق من { القهر الإقتصادي } الذي تمارسه السلطة الحاكمة فى السودان ولدرجة يمكن أن تقود الناس للرذيلة , كما أنني متضايق من مناولات بعض أوجه المعارضة لهذا الشأن , إذ لأجل ذم الإنقاذ وتحقيرها يتم عرض تصورات مخيفة عن تردي الأوضاع الأخلاقية فى السودان ... عموما فشعب السودان الذي عشت بينه قبل بضع أسابيع مضت لا يزال يتمسك بعراه الأخلاقية والقيمية ... حفظه الله .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-02-2007, 05:19 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: أخي حيدر صح لسانك


    تحياتي

    والله اثبت فعلا إنك سوداني اصيل وزمان انا قلت انو التربية اللي اتربيناه نحن

    اهل القوز والحلة الجديدة والديم والسجانة وهلم جر ( الصحافة حاليا ) ابدا

    ماهي ساهلة وهذا هو نتاجها , فانت اخي حيدر بالرغم من إغترابك لفترة طويلة

    خارج ارض الوطن إلأ ما زال الحس الوطني متآصل فيك وانت الأن تحكي لينا عن

    زيارتك للسودان وترفع اسهمك في بورصة الحادبين علي السودان 0

    في النهاية والبداية الأصل الطيب هي صفة من صفاتك وإلأ ما ارهقت نفسك بالكتابة

    عن زيارتك للسودان , نعم السودان ليس جنه الله في الأرض ولكن يكفي ان تجد نفسك

    وسط اهلك واصدقائك وجيرانك ( يـاهــو ده الـسـودان ذاتــه بغباره وكتاحته

    وشمسه المحرقة )

    اخيرا وليس اخرا لك مني كل الود والحب يا قامة فوق هام السحب 0


    المساهمة أعلاه دفع بها الاخ هاشم احمد خلف الله صباح هذا اليوم ... لكنها

    لم تحتل محلها فى آخر الصف كما هو معهود ... أعيد قطعها وإلصاقها هنا

    لضرورة الترتيب الفني ... وسأعلق عليها لاحقا ... مع مودتي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-02-2007, 02:05 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    Quote: نعم السودان ليس جنه الله في الأرض ولكن يكفي ان تجد نفسك

    وسط اهلك واصدقائك وجيرانك ( يـاهــو ده الـسـودان ذاتــه بغباره وكتاحته

    وشمسه المحرقة )


    نعم أخ ... هاشم , إلتقطت ما أعنيه إن قدر لهذا المطاف نهاية , بل تجدني
    أعيد ترشيح الإنتماء للوطن والإحساس به والعمل لأجله ... كواحدة من مكوناتنا
    التاريخية الإلزامية ... مثله مثل أبوينا وأبنائنا وصلات رحمنا المشجابة ...
    مثله مثل العرض والشرف وغوالي المداخير ونفيس القيم ... مثله مثل مرجعية
    يؤمها الناس بكل القلب وكل المشاعر ... مثله مثل المناقب العليا حين يريد
    المرء ترتيب أنساقه الروحية ... فالوطن الذي اعني هو مهدنا الرءوم , هو صانع
    ملامحنا وخاطط أنهاج تفكيرنا وراعي حزمة قيمنا وأخلاقنا ودواعي وجودنا , هو الوطن
    المعنوي/المادي فى تخالطه التاريخي الذي أرسل جموعا من رحمه إلى هذه الدنيا ,
    فكانوا سودانيين بتوقيع اللحم والدم والإهاب ... وكانوا كذلك بإعتمار الأفئدة
    للمحصول السوداني القيمي والثقافي بملامحه المحددة المميزة .


    تشكر اخ هاشم ... على هذه الإثارة الوطن/أشجانية ... فلنتدفق ... والسودان

    مهيل .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-02-2007, 11:15 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    مرضت فى السودان ... سادتي ... لكن وللحقيقة وكأنما مرضت بإختياري ... إذ منذ قدومي إلى السودان وإلى يوم مغادرته كانت اللحوم هي رمز المفخرة السودانية والكرم الألمع الحفي ... مصحوبا { بالشطوط } الجزمية الحرق والهتك الإمعائي الضروس , نهلت منهما ما إقتضته واجبية الترحاب والمجاملة من ناحية ... وما يطيب مشتهاي فى طعام سوداني بأيدي سودانية بطعم سوداني ببهار سوداني على أرض سودانية وبين مجموع سوداني , إذن تكالب الظروف الذاتية والموضوعية فى الإتيان بهذه { الملحمة } الكبرى حتى إستغثت . تعرف عني أسرتي أنني { أتجرس } ساعة المرض وأعترف بذلك , ولما لم يخلق الإنسان إلا ضعيفا ... ما تراعوا لي كريعاتو ولسانو الطويل ده ... فالمرض هادم القوة والبسمة ... إلا بغوث مبين . خشيت آنها من كل الإحتمالات ... والتي لم يعادلها إلا إحساسي بعزة موتي فى السودان ... فما أقسى { الهملة } حين يرخى الجسد على لحد أجنبي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-02-2007, 11:17 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    كانت جرستي هذه المرة بين أهلها والقوامين على أمرها ... فمرضت { بمزاج } ... تنادت الأسرة وأعلنت الصمت ولما هو ديدنهم حين تدلهم الإمور ... غشتني أمي بأدوية بلدية أذكر منها { الحلبة } وبأوراد وأدعية تبعث على الطمأنينة وتفج للصحة فى غيوم المرض سبيلا ... قمن شقيقاتي بإعداد الحساءآت الدافئة والعصائر الخفيفة ... تخلفت إحداهن عن معهدها الدراسي ذاك اليوم الأول ... ولازمتني على طرف السرير وهي تترقب مني إي إشارة لخدمتي ... عاد اطفال بيتنا من مدارسهم ورموا بشنطهم حيث { خالهم } مريض يستلقي ... أما أبي فقد { قصر } برامجه اليومية ليلازمني وهو يتأبط وجلا خفيا يداريه بالدعاء المرادف لحالة المرض , كان كل ما يمر على يضع راحة يده على جبهتي ... لمسة وقورة حنية تحسست خلالها مفاصل أصابعه ومفاصلات الغربة وتفاصيل فاتتني ولما هي كل الحياة , فإنداح كل التاريخ ... لكونه أبي ... ولكونه ربانا رغم الغلاب الكلوب ... أطال الله عمره .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-02-2007, 11:20 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    فى حضرة المرض { فى السودان } بكل تداعياته النفسية والإجتماعية ... ومع أن مرضي كان خفيفا عابرا فقد زارني كذلك لفيف من الجيران والاصدقاء وقد كنت موضوعهم طوال أيام مرضي ... تذكرت طيفا مماثلا عندما مرضت يوما فى كندا ... إستدعيت آنها أسرتي الصغيرة للجلوس معي ومطايبتي ... فكان رد إحدي بناتي ... أن الإقتراب من المريض لا يجوز لأنه ربما يعدي الصحيح الذي يقترب منه ... ليس للأمر هنا علاقة بمقادير الود المتبادل بيني وأسرتي , فهذا ليس موضع تساؤل ... لكن للأمر صلة { بالثقافة } ... ولتعلموا كيف أننا نغالب أو قل نتعايش مع طيفين ثقافيين متباينين بعتو ربما يعجز المرء عن توقيعه موضوعيا ... إلا ان يلتقي الشرق والغرب ... وله فى خلقه شئون .

    (عدل بواسطة HAYDER GASIM on 07-02-2007, 02:48 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2007, 02:09 AM

Ahmed Osman
<aAhmed Osman
تاريخ التسجيل: 22-01-2004
مجموع المشاركات: 677

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    فعلا

    الأصل الطيب

    طيب
    طيب
    كل الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2007, 02:34 AM

طلعت الطيب
<aطلعت الطيب
تاريخ التسجيل: 22-12-2005
مجموع المشاركات: 5304

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    العزيز حيدر
    عساك بخير
    اوضحت بعض الدراسات الجادة ان هناك امراض امكانية الشفاء منها اسرع فى مجتمعاتنا عما هو فى الغرب، هناك امراض مثلا مثل الصرع او الشيزوفرينبا (لا اذكر بالضبط) بتم الشفاء منها او التعايش معها دون اضرار معنوية فى مجتمعاتنا حيث الاسر الممتدة والتعاضد الاجتماعى وقد يطلق على المرض اسم خفيف الوقع وبكل اريحية ( يقول ليك الزول دة عندو عصب او اعصاب)، اما فى الغرب وبرغم توفر الكثير من العقاقير التى تساعد المريض الا ان مدلولات الاسم ثقيلة الوقع على المريض وترتبط بنوع من الاستقما او العار الاجتماعى (labling) والتى تؤخر كثيرا العلاج اذا كان ممكنا وربما حتى لا ياتى ذلك الشفاء ابدا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2007, 06:54 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: طلعت الطيب)

    Quote: فعلا

    الأصل الطيب

    طيب


    شكرا ... أخ أحمد عثمان

    فأنت الأطيب ... وكل أصل سوداني ... طيب .


    مع مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2007, 07:00 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    الأخ ... طلعت الطيب

    تحيات دافئات ... يذبن فى البرتا ثلوجها المانعة


    تعليقك جيد ... ومناولاتك دوما غير نمطية ... ربما لأنك { عالم }

    لكن والله خايف عليك تجن ... ما تبحت كتير يا زول .


    مع تحياتي لك ... والأسرة ... وكل السودانيين هناك .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-02-2007, 01:14 AM

سيد أحمد خليفة


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    حيدر
    سلام من صبا بردى ارق

    هذه صورة تجريدية رائعة
    حيث يرتسم الوجدان وليس المكان
    هذه التنويعات بين حالك الداخلى وحالك الظاهرى
    او صراع الظل والاصل
    او التبديلات بينك وبين قرينك
    عندما وقفت فى صف الاجنبى
    ووقف قرينك فى الصف الاخر
    وهو يرنو اليك فى بابتسامة ساخرة
    بعدان اخذالهوية واخذت انت الجواز الاخر
    اخذ الارض واخذت الفضاء
    الارض اقل اتساعا واكثر انتماء ،
    الفضاء اوسع وافسح لكن بلا معالم وبلا حدود
    اخذالوقت كله لانه بنفس الهوية
    ولون العيون العسلية
    وطوله القياسى ،الاقدام الست والبوصات الخمسة
    سيسير فى ارض بلاده عرضا وطولا
    على راسه طاقيتة المنمة
    قبل ان يعود الى قمقمك ويلف ربطة العنق
    التى تحسستها عند العودة وشبتها بانشوطة الهلاك
    او حبل المشنقة
    فى الجانب الاخر استأثرت انت باللحظة العابرة
    جواز جميل وجنسية اخرى جلبها لك الشقاء
    او بالاحرى جلبتها الضرورة
    واوراق ملونة تافهةوخجل نبيل
    سرعان مايتبددعندما تحشر كل هذه الاوراق فى شنطتك
    وتذهب الى امك الحنون ويمتلئ البيت بالسنابل
    وياتيك الاطفال الصغار تلك العصافير الملونة
    التى تنزلق من شعاع الشمس وتهبط حول فراشك
    تشقشق فى حضورك وتهمس فى اذنك تعاويذ الوطن
    ليخرج ذلك الجن(الخواجة) الذى يسكنك
    ويعود القرين ليتوحد معك بعد خروجه
    فتصبح واحدا لا اثنين
    تشقى بالوطن وتمرض على طريقته وتتعافى على طريقته
    ب(الحلبة) والحنان والقلوب العامرة والعيون التى تحاصرك
    فى شوق والايادى التى تتشابك كسياج يحرسك فى غدوك ورواحك

    لهم ولك التحية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-02-2007, 05:11 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: سيد أحمد خليفة)

    Quote: حيدر
    سلام من صبا بردى ارق

    هذه صورة تجريدية رائعة
    حيث يرتسم الوجدان وليس المكان
    هذه التنويعات بين حالك الداخلى وحالك الظاهرى
    او صراع الظل والاصل
    او التبديلات بينك وبين قرينك
    عندما وقفت فى صف الاجنبى
    ووقف قرينك فى الصف الاخر
    وهو يرنو اليك فى بابتسامة ساخرة
    بعدان اخذالهوية واخذت انت الجواز الاخر
    اخذ الارض واخذت الفضاء
    الارض اقل اتساعا واكثر انتماء ،
    الفضاء اوسع وافسح لكن بلا معالم وبلا حدود
    اخذالوقت كله لانه بنفس الهوية
    ولون العيون العسلية
    وطوله القياسى ،الاقدام الست والبوصات الخمسة
    سيسير فى ارض بلاده عرضا وطولا
    على راسه طاقيتة المنمة
    قبل ان يعود الى قمقمك ويلف ربطة العنق
    التى تحسستها عند العودة وشبتها بانشوطة الهلاك
    او حبل المشنقة
    فى الجانب الاخر استأثرت انت باللحظة العابرة
    جواز جميل وجنسية اخرى جلبها لك الشقاء
    او بالاحرى جلبتها الضرورة
    واوراق ملونة تافهةوخجل نبيل
    سرعان مايتبددعندما تحشر كل هذه الاوراق فى شنطتك
    وتذهب الى امك الحنون ويمتلئ البيت بالسنابل
    وياتيك الاطفال الصغار تلك العصافير الملونة
    التى تنزلق من شعاع الشمس وتهبط حول فراشك
    تشقشق فى حضورك وتهمس فى اذنك تعاويذ الوطن
    ليخرج ذلك الجن(الخواجة) الذى يسكنك
    ويعود القرين ليتوحد معك بعد خروجه
    فتصبح واحدا لا اثنين
    تشقى بالوطن وتمرض على طريقته وتتعافى على طريقته
    ب(الحلبة) والحنان والقلوب العامرة والعيون التى تحاصرك
    فى شوق والايادى التى تتشابك كسياج يحرسك فى غدوك ورواحك

    لهم ولك التحية


    هذه لوحة ... لا تقبل غير الفرجة ... فأي محاولة للتعليق تنال من جمالها ولا شك ... فقط تأملوها وأوجدوا لها موقعا فى خاطركم { القرين } ... أبحثوا عنه ... تجدوه فيكم حنطة ويدين عاريتين ... فإمتلاء الشخصية بالذات غير ذهابها بالموضوع ... لثمة ثنائية تتواقع فى أكنافنا على نحو دهيم ... فنحن ننتمي إلى بنية لاتقبل القسمة إلا على ذاتها ... ونحن بهذا نحتبس من مفاصلنا دهون الواقع وإرتخاءآت الآخر ... حتى نكون إثنين ... وفيما لا حول لنا به ... فلتسع الدنيا كل الناس ... ولتكن الأوطان حيث يعيش الناس ... ولتتداخل طيوف الهجرة البشرية وتتعانق سحائبها وتهطل ما شاءت ... ولليتدافع الجمهور على تلك القرية التي صارت كل العالم ... لكن نحن فليكن لنا السودان ما حيينا ... فهذا إستثناء يشبهنا ... ويستوفي مقادير تعلقنا به وحبنا له ... حفظه الله .


    شكرا ... شكرا ... شكرا .... أخ سيد أحمد خليفة ... فأنت تؤجج أحلامنا بالوطن ... حتى يحضر ماثلا ... وأنت تملؤنا من فيوضه منعة ... ومن أحاسيسه أدبا ... ومن وجدانه ذهبا ... وإلى أحشائه خببا ... فنعمت ... وكل الظفر .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-02-2007, 11:00 PM

Ahmed Osman
<aAhmed Osman
تاريخ التسجيل: 22-01-2004
مجموع المشاركات: 677

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    عفوا
    ان ما اقصد القلم من اصل طيب
    ولا ياتئ الا طيب

    والطيب
    المسك المتدفق من قلمك اين ما حل ببوست فى هذا المكان
    صورك لى كحامل المسك المعنى فى حديث نبينا الكريم


    فقد احترمت فى القلم صدقه و الذهد عن المكاسب الرخيصة
    والثناء لقلمك هو لعمرى اضعف الايمان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-02-2007, 10:55 PM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Ahmed Osman)

    شكرا ... أبيا ... أخي أحمد عثمان

    على التوضيح ... وعلى الإطراء ... ليتني

    أكون كما قلت ... وإن كنت ... فليتني أتصل .


    غير قليل عدد أصحابي الذين يحملون إسم { أحمد عثمان }

    وليتك منهم ... عبرت بأملي هذا إلى البروفايل ... لكن .


    المهم ... الآن نحن قيد تواصل أرفع ... ولما تتخالط الكلمات

    مع المشاعر ... فهذا أجلى للنفس ... وأوقع فى الخاطر الإجتماعي ,


    يشرفني مرورك ... وورينا بالله وين بوستاتك ... عشان نرد الجميل

    لي زول جميل .


    مع مودتي ... ملأى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-02-2007, 10:56 PM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 28-11-2006
مجموع المشاركات: 17412

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أخى حيدر قاسم
    سلام شديد
    فى هذا الخيط هنا أنزل حمول أشواقى
    سوف لن تطمرنا الغربة بهمومها وأهوئها
    سوف لن نبرد حتى فى جو الشمال الامريكى
    عشرة سنوات والقلب يخفق ـ ياســــلام
    تحياتى أخيك عثمان عبدالرحيم موسى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-02-2007, 08:47 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: Osman Musa)

    أخي ...عتمان

    أمنياتي المولعة ... بالصحو ... وهو قادم ,


    شكرا على كلام الوطن وحمولاته الشوقمعنوية ... فهي كل الزاد .


    هاتفتك ... فى غيابك ... لفرحي بشدة نزولى لمهد جديد فى عوالم


    الطيب صالح ... إذ أهديتني من مقبل العمر ... كثيرا .


    إلا أن يكون الوطن ... ونكون ... هكذا ... سودانيين .


    تسواح ... كما المجد ... ينتظر رافليه ... وفي اللجة نحن .


    أنعم بأنسام الوطن ... وأستغرق فى فيوضه الدافقات .


    وصباحاتو ... بيض .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-02-2007, 04:34 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    نبهني أصدقاء عديدين ... أن العيش فى السودان ... ليس كزيارته ... وهذا صحيح ... لكن ... الناظر للسودان بعين المغترب أو المهاجر لن يجد أفضل من السودان لمقابلة تأسيات الغربة ... فكلما يضيق بنا الحال نطرى بلدنا ... وكلما تصغر قيمتنا نتحسس منابتها الأولى ... وكلما تدهلم خطوبنا تتسع حدقات عيوننا لترى السودان ... ما إرتجي أو ما إتفق ... وكلما تستعصي { أهداف } الغربة ... نرنو إلى السودان ... بل حتى ونحن نعيش خارجه فإن إستحضاراتنا الأولية تبتدئ بالسودان ... وطنا وهوية ومرجعا ... بل حتى أنساقنا الإجتماعية والثقافية والأخلاقية فى بلاد الغربة والمهجر تقوم فى أساسها وتستغرق فى مفاعلاتها وتستقبل منتجاتها على أساس المفهومية والتقليد السودانيين , بل حتى النشاط والموقف السياسي يتصلان مباشرة بالوطن , بل حتى من يقيمون أمرهم على أساس أرجحية { عدم العودة } فهم غارقون فى الفعل السوداني ... إذن فالسودان { واقع } من الصعوبة أن يتجاوزه السودانيين خارجه ... على الأقل بمقياس نسبي يؤكد { ضلوع } السودان حاليا فى كل ضمير سوداني .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-02-2007, 04:36 AM

HAYDER GASIM
<aHAYDER GASIM
تاريخ التسجيل: 18-01-2005
مجموع المشاركات: 11862

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: كنت فى السودان ... تعالوا أحكي ليكم (Re: HAYDER GASIM)

    أما لمن يعيشون داخل السودان ... فيما { يستغربون } الفرح بالسودان ... فهذا من تواضعهم أولا ... وهذا من شدة الإحساس بقضاياهم الحيوية ... خاصة تلك المتعلقة بمفاعلات الحرب وبالتوق للعدل وبإيثار الحرية وبإنتخاب المعاصرة ثانيا ... كما إمتدادات ظلال { الرفقة } الطويلة بالديكتاتورية فى السودان , وفيما يضمحل فى أثره الشعور الإجتماعي بالرضى والإحساس بالطمأنينة والقدرة على توقيع الإنجاز والإفتخار به ... ثالثا , ... ومن شأنهم رابعا خوض الوغي فى مساقات صوفية واضعة ... وعفة تاريخية عن مغنم آخذ { هو السودان } ... حفظه الله .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de