كتاب جديد للكاتب ناصف بشير الأمين:التعذيب في السودان 1989 - 2016م
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 24-11-2017, 00:12 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة هشام ادم(هشام آدم)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

نقد الانتلجنسيا السودانية

24-06-2007, 04:43 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 06-11-2005
مجموع المشاركات: 12065

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: نقد الانتلجنسيا السودانية (Re: هشام آدم)

    ________________________

    في النقد الشعري

    الموضوع : قراءة نقدية في أشعار عبد الله داش
    الكاتب : وقّاص


    المتأمّل لأشعار الأديب الشاب / عبد الله داش ، يلفي نفسه مسربلٌ بالعشق المطلق للأشياء ، ويتوه في عوالمٍ من الطلاسم المتناسلة التي لا تقف إلا عند اللانهايات . فالكلمات عنده غريبة ثائرة متوهّجة ، والمقاطع حميمة متماسكة كأنها وُجِدت معاً . يأسرك الجمال وأنت تنزلق بسهولة عبر قصائده ، ويفترق بك الطريق عند معضلة الجمال المطلق : هل نحن نكتب لأن الكتابة فعلٌ جميل ؟ أم أننا نريد أن نقول شيئاً؟ حيّرني هذا السؤال مراراً وتكراراً . ومع (داش) جرفني الجمال إلى شواطئ النزق والانفلات ، فرحتُ ألملم بقايا (منطقي) الغرقى وأدفنها على الشاطئ دون كَفَن . وأترك العنان لفرسي تعدو بين ممرات حروفه المذهلة . حقاً ، ما الذي نريده من الكتابة ؟ يقنعك (داش) أن الجمال غايةٌ لا تحتاج إلى مبرر ، وأن الكتابةَ عملٌ أصيلٌ في ذاته لا يلتفت إلى الأغراض . وقديماً وقفتُ عند المدرسة التي تخرّج منها (عاطف خيري) وآخرون ، وألفيت نفسي كمن يحاول فك شفرات لوحةٍ تشكيلية من الوزن الثقيل !
    التجريد ، والرمز الموغل في الطلسمية وألفاظ أخرى هي في حد ذاتها معضلات لغوية مربكة . وتساءلتُ عن (جدوى) مثل هذه الأشعار ! وكيف يكون الشعرُ شعراً وأنت تدخله محتاراً وتخرج منه مذهولاً مفغور العينين ! وناقشتُ نفسي في (مبادئ) الشعر و(قوانينه) الراسخة منذ أن اتكأ الأعراب على أقواسهم ونثروا كلماتٍ ليست كالكلمات ، ورسموا للشعر خطاً ثابتاً من القوافي والأوزان والبحور . ثم خَلَف من بعدهم خلفٌ أضاعوا المبادئ في سبيل التحرر الجمالي الثائر ، فهل سوف يلقون غيّاً؟ أم أنهم عاشوا في عصر الآلة والاختراع بعيداً عن السيف والرمح والقرطاس والقلم ، وليس ضرورياً أن ينفعلوا كما انفعل الذين من قبلهم ! غير أن الجمال في كلتي الحالتين وافرٌ . وهو هنا في مدرسة داش/خيري يأخذ أشكالاً متعددة وأنماطاً شتّى يجمعها التثوير والانفلات إلا من الموسيقى الشعرية التي ما زالت تناضل كمقاتلٍ وحيد أبقت عليه ظروف المعركة .

    دعونا نمسك المبضع و نبدأ هذا التشريح (من الأعلى) . لنأخذ أسماء القصائد كمدخل معرفي يوحي بماهية الشاعر وطريقة إحساسه بما يكتب . فأنت تسمي القصيدة تماماً كما تسمي أبناءك ، فتسقط عليهم ثقافتك الدينية أو مرتكزاتك الأدبية أو ربما نمطك العشوائي في إطلاق الأسماء . والاسم بطريقة أو بأخرى يفصح عن رؤية الكاتب للقصيدة ، فهو مختصرٌ من الكلمات يحاول الشاعر من خلاله إعطاء الهوية للقصيدة ، ووصفها وتتويجها وربما تلخيص فكرتها من حيث الحالة النفسية التي يود رسمها.

    آسفين
    القمرا الوَسَط
    مقاطع الرحيل الكسيح
    سودة ..ومميزة .. بامتياز
    زيف النهار


    هذه بعض الموضوعات الشعرية للكاتب . ويمكن إجمال التعليق عليها بأنها لاتخلو من بعض التعقيد المليح إن جاز التعبير ، والشاعرية العالية ، كما أنها تصف لك مدخلاً (معقولاً) للقصيدة ، وتهيؤك لها جيّداً .

    ُمشهاد السكة
    الراحت مِنك
    طشَّت بين أبعاد اللوحة
    وذابت في التلوين
    كونتِك ُزمرة شوق
    فسرتِك من سِفر التكوين



    ضع معي الألفاظ الآتية على طاولة (التفاوض) : ُمشهاد ، طشَّت ، ُزمرة .
    ستجد أنك ما تفتأ تشهق منفعلاً بهذه الصناعة الأدبية المتينة . من كان سيلوي تصريف (المشاهدة) و(الشهود) إلى : ُمشهاد !! ومن كان سيفكّر أن (الطشيش) بكل ما به من كلاسيكية بدائية لوصف التوهان ، يمكن أن ينسجم بتؤدة ووقار مع الــ(: ُمشهاد) !! مشهاد السكة ضاع ذوباناً في اللوحة . ولكن أية لوحة ؟ ربما هي القصيدة نفسها التي تبرز كلوحة حرة حروفها هي الألوان وكلماتها هي الخطوط .


    داهمتِك
    وإنتِ قريبة الطيف
    الجافل مني
    وفارض نفْسو على الأحلام
    مبتُوت لاقيتِك
    من الصوب للّوب
    في ِوجهة دربي الماش
    خليتِك في أهداب العين قُنديف



    تخيّل معي أن المحبوبة أو المخاطَبة (على الأقل) تنسل من الطيف لتكون قريبته ، وهذا ربما يمكن أن يسمى (تجريداً) ، حيث أن المحبوبة هي الطيف نفسه ، فكيف بها تقاربه وهو (جافلٌ) من الشاعر وفارضٌ نفسه على أحلامه ! مبتُوت .. هنا أيضا يطوّع الشاعر اللغة ويصرّفها أيما تصريف ، يجعلك تتلفت يمنة ويسرى لترى هل أنت وحدك من يشك في المعنى ؟ وينتابك نفس الشعور مع : من الصوب للّوب , و قُنديف . أية معانٍ وأية لغة ! يحاول الشاعر المروق من الدروب المهترئة التي سار عليها الآخرون ، ويعمد إلى سكك جديدة غير مطروقة لا تؤدي إلا إلى وادي عبقر.


    نفاج مفتوح
    في روحي دروب
    بتخضب شُح البكا من عين
    دا الحين ..!!
    مين كان في ظنك فارع طول ..؟؟
    ومّوسم لونك لو مشهُوب
    مين ودَّر فيني نعاس الليل بالكوم ..؟



    كيف يستطيع الشاعر أن يتحفنا بكل هذا الجمال ونحن سكارى بكل هذه الطلاسم ؟ كيف يتم توسيم اللون حتى وإن كان (مشهوباً) ! نعود هنا مرة أخرى للجمال من أجل الجمال ، فلن ننكر أننا أدهشنا ورقصت شياطين أشعارنا طرباً مما نجد . غير أن هذه اللونية تمجّد الشعر لذاته ، وتتخذه معبراً للتعبير عن كل الموسيقى التي تصرخ في أعماق الكاتب وتمتزج بآلاف الحروف والكلمات المدهشة . الشاعر هنا يجتر من مخزونه اللغوي اجتراراً تلقائياً لا تمليه أية ضرورة ، ويمزجه بموسيقاه الخاصة التي لا تأبه لبحور الشعر و(أنهاره) ، وإنما تسعى نحو الفكرة الوثابة والكلمات المضيئة بالثورة والتحرر . ولو أننا سلّمنا بجمالية اللون الشعري هذا ومقدرته الفائقة على جذب انتباه القارئ والخروج به إلى دنياوات جديدة ودروب مكتشفة حديثاً ، فإننا لن نغفل الأسئلة الكثيفة التي تقفز هنا وهناك بين شوك الكلمات الصارخة وغرابة التعابير والتراكيب ، عن المعاني والمقاصد والتوجهات التي يرنو لها طرف الشاعر ، والتي تجعلنا نقف طويلاً عند هذا الباب ونصلح من هندامنا جيداً قبل الطرق . وأخيــــــراً :

    يا بنية وسختى النفس
    بالخضرة..
    كيف الدبارة؟
    إذا العصافير قدمنّك:
    الرسول كان تدخلى



    المصدر : منتديات النيلين

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 01:24 PM
  Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 02:32 PM
    Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 04:19 PM
      Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 04:31 PM
        Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 06:34 PM
          Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 08:03 AM
            Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 09:55 AM
              Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 10:05 AM
                Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 10:10 AM
                  Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 10:43 AM
                    Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 10:50 AM
                      Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 11:09 AM
                        Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 09:17 AM
                          Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 09:51 AM
                            Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 09:59 AM
                            Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 10:06 AM
                              Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 12:09 PM
                                Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 07:56 AM
                                  Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 08:01 AM
                                    Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 04:15 PM
                                      Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 04:33 PM
                                        Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 04:43 PM
                                          Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 04:52 PM
                                            Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 05:40 PM
                                              Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 05:46 PM
                                                Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 05:52 PM
                                                  Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 06:05 PM

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de