منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 18-11-2017, 04:06 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة هشام ادم(هشام آدم)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

نقد الانتلجنسيا السودانية

20-06-2007, 11:09 AM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 06-11-2005
مجموع المشاركات: 12064

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: نقد الانتلجنسيا السودانية (Re: هشام آدم)

    __________________

    الموضوع : تأملات على هامش الذات الشعرية لعاطف خيري
    الكاتب : د. ناهد محمد الحسن

    ظلت الذات المستبصرة للفنان نهبا لتجارب قدرية مختلفة، تقودها في رحلة استكشاف متفردة لمعارف ورؤى مختلفة... وكلما صعدت هضبة كشف ما... فتحت نفسها لتستقبل آلاما مهمة... وكلما صعدت الذات كلما تعمق الالم... وعلى مختلف الارتفاعات تأتي مختلف التفاعلات الفنية... فالذين ينظرون الى الحياة من قريب تصرعهم نشوة التحليق، فتأتي أناهم الادبية متعاظمة وساذجة... مبتهجة في الغالب بتفاؤل من لا يدرك ما ينتظره من طريق... حين تقرأ لعاطف

    يا خيل... يا بني... يا براك
    يا ليس من مرضع بلاك
    فاطنوه من سقية هلاك
    كان شفته جوه الجنة طين
    بالنو لي آدم سواك
    وكان تكفي جغمة من الحنين
    وتجتمع من الموج الهناك
    وما كنا في جوف الكمين
    غنينا غنوات الفكاك
    صنارة العدم السنين
    صارقيلا وحشة وارتباك


    لا يفوتك انه وقع على كشف ما... لكن قد يفوتك الانين الخاص لهذا الكشف... مصيدة الاقدار الخاصة بالفنان الذي تستهويه الرؤى فلا يقنع من الموج الهناك وتؤرقه الوحدة... وبدلا عن الصراخ والاستنجاد يغني عاطف لخلاصه فقد صار اسيرا للحيرة والارتباك والغربة الابدية... وهذا ما يميز الذات الشعرية لعاطف خيري... ذات متصوفة ذات ضمور خاص... متخوفة من عزلة الاكتشاف اكثر من فرحها بالنبوة... انها مسح كزانتذاكس في(الاغواء الاخير للمسبح).... مسبح يتجاهل الامر الصادر بنبوته... يرى بسيرته الصلب المعلق خلف مجد الانبياء... يفضل ان يتزوج ويرى ابناءه وكلابه ويجلس تسيل دماؤه على صلب خلاص البشرية... والنص اعلاه ليس أدل نص (يطنطن) فيه عاطف من هول البسيرة ففي (منفستو الهمباتة)


    الجسد مصلاية الروح
    الروح المنحوتة كم وكت
    الوكت الموهط النزوح
    طالع أعالي الفوق تحت
    تحتل ينقز في سطوح
    رهن الأصابع ومنفلت
    فالت اذا كنت الجنوح
    وحدك منادي وملتفت

    وفي نص آخر :

    وانا في سقالة الشوف
    قدح البسيرة تقي
    فاتح زريبة الجوف
    تمرق تحث الخيل
    على كيفا... كيف معلوف
    ضهر المظنة يشيل


    وفي (سيناريو اليابسة)

    سبحانك الاديتنا من خزنك فوانيس

    لا شك ان هذه الآهة المستنيرة هي التي اضاءت نصوص عاطف وارهفت مسارات الحضور الشعري لديه...
    (والقصيدة بالعيش الرهيف فينا) والكشف الذي يصيبك بالالم هو نافذة لكشف جديد... لشاعر استطاع من ضباب الحضور الآني ان يستشرف قمم ما ينتظره من طريق وظل مشدودها... تتشظى ذاته تحت وطأة الاكتشاف العميق والوعي المخيف بالرسالة...

    أنا ليه تجيني المويه ضعيانه
    أدنقر البسه في شبط اخضر
    ابيت مسلول أصلح في رباط
    أنا ليه... دكاكين البيوت الواجهة
    والناس البساط


    كتب (كذانتزاكس) في (القديس فرانسيس): ذات ليلة كان فرانسيس يتجول في ازقة اسيزي والقمر بدر معلق في كبد السماء والارض بكاملها تعوم بفرح في الجو، اجال بصره فلم ير عند مداخل البيوت احدا يمتع ناظريه بهذه المعجزة العظيمة، اندفع الي الكنيسة ثم ارتقى برج الجرس وراح يقرع الناقوس وكأن كارثة قد وقعت، استيقظ الناس مروعين وقد باغتهم احتمال حريق محتم واندفعوا - نصف عراة - راكضين باتجاه فناء سكان رفينو حيث رأوا فرانسيس يقرع الجرس باهتياج فصرخوا به هادرين:

    (لماذا تقرع الجرس؟ ما الذي حدث؟)

    اجابهم فرانسيس من اعلي البرج: (ارفعوا ابصاركم يا اصدقائي، ارفعوا ابصاركم انظروا الى القمر!)..

    هكذا كان كزانتزاكس كاتب الجمال والطبيعة الذي تسرقه جماليات الطبيعة من حوله في سرده القصصي فيقودك الى جو متكامل مضمخ برائحة الاكليل الجبلي والنباتات المبتلة للتو بندى الصباح حتى انه يجعلك تشعر بعظمة وحميمية حماة سمراء ملقاة على قارعة الطريق كان يمكن ان تركلها بعينك دون ان تحس بها حتى... وهو يحتمل آلام هذا الوصف في جلد القديسين... بينما عاطف شاعر هش للغاية ليس له اي جلد على هذا الجمال يرى الكون بجماله الطبيعي كما يراه فرانسيس واكثر مؤامرة كبرى ضد سكينته وراحته الخاصة تهشمه الى شظايا صغيرة صغيرة يمكنها ان ترى وهي تتكسر بزوايا مختلفة وآلام عديدة... فعاطف شاعر (يولول) تحت وطأة الجمال القاسي اقرأوا معي:

    وآه من المأتم في الجسد
    وآذان المغارب
    ومن شبابيك الحبيبة على


    المصدر: بوست ( تأملات على هامش الذات الشعرية لعاطف خيرى )
    نقلاً عن : صحيفة السوداني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 01:24 PM
  Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 02:32 PM
    Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 04:19 PM
      Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 04:31 PM
        Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم19-06-07, 06:34 PM
          Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 08:03 AM
            Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 09:55 AM
              Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 10:05 AM
                Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 10:10 AM
                  Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 10:43 AM
                    Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 10:50 AM
                      Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم20-06-07, 11:09 AM
                        Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 09:17 AM
                          Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 09:51 AM
                            Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 09:59 AM
                            Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 10:06 AM
                              Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم23-06-07, 12:09 PM
                                Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 07:56 AM
                                  Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 08:01 AM
                                    Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 04:15 PM
                                      Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 04:33 PM
                                        Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 04:43 PM
                                          Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 04:52 PM
                                            Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 05:40 PM
                                              Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 05:46 PM
                                                Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 05:52 PM
                                                  Re: نقد الانتلجنسيا السودانية هشام آدم24-06-07, 06:05 PM

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de