(حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-10-2018, 09:38 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة منصور عبدالله المفتاح(munswor almophtah)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
27-05-2012, 11:50 PM

munswor almophtah
<amunswor almophtah
تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 19108

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك (Re: عبدالله الشقليني)

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على الذات المحمدية إسما وذاتا ووصفا
    الجمع الكريم
    لكم السلام والتقدير على مشاركتكم
    الحديث عن فقيدنا الكبير كثير وطويل ..والزمن المتاح قصير
    فالراحل /حميد بطبعه وعطائه يهم الجميع....لكن شعور عميق بيننا فى مسقط رأسه, نورى , أن حميد كان فى العقاب وقد ذهب...أخذ الدهر منا حميد المرق..ونبع ماء الإغتسال من الإحباط وحفز المقاومة
    وصف إبن عمى/ عوض محمد الحسن قدورة , الراحل /حميد: فقال
    (كان حميد بسيطا كالملح، وأساسيا كالملح، وعزيزا كالملح، وفي متناول الجميع كالملح، وطاعما كالملح. بموته فقدت الدنيا بعضا من طعمها ونكهتها ومعناها)
    لم نسمع من حميد شكوى عن حاله الخاص او يطلب لنفسه شيئا ومن الصعب جدا ان يخص نفسه او يخصه أحد ولو بالقليل...فقد كان إنسانا فى النبل فريد
    همه عام ولا هم ذاتى لديه فالهموم العامة هى شخصية لديه فقد كان مؤسسة رعاية إجتماعية
    فجيوبه دائما منتفخة...قصائد مقاومة....بدايات قصائد تحفز الأمل ....ويهمه جدا الوصفات الطبية للغلابة ومصاعبهم المالية...يأتى من البلد محملا بها...
    يتفقدهم ...ألفوه ويطمئنون إليه....بلطفه يرفع عنهم الحرج....فهم بهم عفة ولا يسألون الناس إلحافا
    يا أخواني الدراب ساتر الناس....الحيط مغطية ورآها كثير
    توزع الروشتات ...جيب الدواء دا لعمتك فلانة.....أنت جيب دا لخالتك فلانة....هاك جيب اللت عمك دى....توزع وتقسم....نسوى كشف.....مصاريف الدراسة....المستشفى... النادي...فريق الكورة...ولا نرى منه صرامة أبدا إلا في الوفاء بما قبلنا من هذه الأحوال....و الدائرة فى إتساع مستمر...ناس الحاج يوسف وغيرهم ممن لا يحس بهم غيره
    خطفه الموت وترك لنا جيوبه منتفخة...بالشعر والروشتات وذهب معه ما بخاطره
    خوفي عليهم وعلينا ....من يطرق أبوابهم... ومن يخرجنا من غفلتنا وانكفائنا على ذواتنا
    نتداعى ونتفاكر فى خدمات البلد...ثم لا يلبث حميد أن يسعى..تتحول الفكرة الى عمل فتجرى على شفاهنا ...حميد..هذا من الصالحين
    نورى لديه خلية فى جسم كبير , فيكثر حديثه عن الحركة الجماهيرية فى عموم السودان...نقلها من السكون الى الحيوية
    ادواته هى المعايشة... السعى بين غمار الناس.... المعاملة... وبذل الجهدلقضاء الحاجات ...الشعر الذى يأخذه من أنفاس الفقراء وأمانيهم
    شعر حميد الذى أسمع الراحل الطيب صالح بعض منه ( السرة بت عوض الكريم) حين إلتقيا بالسعودية فى العام 2009 قال له الطيب صالح ( لقد أدركت وفهمت لغة الأرض وجرسها..هذا شعر عظيم..عليك ان تأتى ألينا فى أوربا لتترجم ويعرفك الآخرون)
    لكن من كان يمكنه ان يقنع راحلنا حميد ان ذاك أمر أولى من إستغراقه فى هم تحرير وتحرر الإنسان السودانى من الحاجة والحرمان والظلم...ألم يمت عازبا؟؟؟ وهو القائل
    (نتغنى بالأ طفال ماهم تقاوينا) فالدنيا عنده أعجل من ذلك كما قال بشر الحافى
    تحرير وتحرر الإنسان من كل أصناف الظلم والحرمان أمر يسكن نخاعه وطينته التى خلق منها ..هى فطرته ودافعه للحياة
    مبكرا غنى حميد لمهمشى الهامش (حمتو) وعيوشة التى تشرب من الشارع وتأكل من الكوشة...نجد ان التهميش لديه له معنى محدد هو الحرمان بمعناه الواسع...والحرمان قد يكون داخل الخرطوم وفى قلبها عالمى الملامح وفى الأصقاع البعيدة
    الحرمان هو تبديد لطاقات..نفى للإحتمالات ..وسجن نفسى مرير...وكم هى كثيرة هذه المعانى فى شعر حميد
    بشعره رسم ملامح الوطن الجامع الذى يسع الجميع...مرتكز على الحرية والعدل والسلام...وأحسب ان السودان الوطن الجامع فيها معقولية أكثر من غيره...فلماذا الإحتراب إن كان الإصلاح والتعديل والتطوير أفعال ممكنة وفى المكان متسع للجميع...لماذا يفوت علينا ذلك ... ويتكرر؟؟؟
    حديثا حرص وبذل مع آخرين ان تقوم جماعة الدليب الثقافية كأداة تطويرية و للسعى والحشد والحركة وسط الناس فكان ان تم تدشين ديوانه أرضا سلاح فى إكتوبر 2011 بقاعة الصداقة بذاك الكيف الذى هز السكون
    بذل كل عائد الديوان لأعمال الخير ودعما للعمل العام و قد حملت منه بنفسى 200 نسخة دعما لمركز بروفسير/ محمد عمر بشير بالجامعة الأهلية
    وواصلوا فكان إحتفالهم فى 31/12/2011 بأعياد الإستقلال بمعرض الخرطوم الدولى ...إستمرارا فى سعيه للحشد وتحريك الجماهير
    أذكر حديثه بمساعدة كل المبدعين لكى يتجاوزوا صعوباتهم ...
    يهتم ويدعم ناشئة المبدعين ويرعاهم...يجهر بالظلم الواقع عليهم من البعض وضرورة رفعه لمصلحة الأبداع و إنصافهم
    و قرا ا شعرا ألهبنا نحن الحشود التى ضاق بها معرض الخرطوم الدولى يومذاك صعد الهتاف الى حناجرنا..حبسناه وأسرفنا فى التصفيق.... وعند الخروج قلت له ..خذلناك
    إلتقينا وتناقشنا حول تطوير عمل جماعة الدليب الثقافية ...شخصه وتعامله وشعره هى أسباب لدعم ونجاح الأعمال وجذب آخرين للتعاون ...فكل من إتصلنا به رحب بحماس ورغبة..د. محمد أبوسبيب...د بلال...طلال عفيفى
    كان مسرورا وهو يهاتفنى و يخبرنى انه إلتقى الفنان وردى وتناقشا حول تطوير الثقافات المحلية وإتفقا ان الأمر قد يتطلب التأسيس لقناة تلفزيونية تكرس لنشر تلك الثقافات
    يوم 20/3/2012 يوم رحيله عنا كان قادما للمشاركة فى تدشبن ديوان بحر المودة للأستاذ / السر عثمان الطيب...فى يوم عيد الأم 21/3/2012 وهذا تخطيط آخر للسعى وسط الناس وحشدهم
    رحل وردى وتبعه حميد بعد ان تركا لنا إرثا يشع حكمة ونورا وجمالا
    وكان الرحيل القاسى... باطن الأرض خطف حميد من ظهرها ......يريد نصيبا من فيوضه
    ليت الأرض ترأف بنا و علينا وتنبت لنا سره...او تتمخض عما يدلنا عليه....ليتها ولا تستأثر به رفقا بنا
    كل تلك الجموع...الحشود ... كل ذلك النواح... كل ذلك الهتاف بالوعى الذى بذله لهم.. كلهم..أبوا ان يصدقوا....تمنوا ان لا يكون....ثم تجرعوا المر الأجاج
    الختمية كثرت بواركهم وراياتهم وطقوسهم فى مشهده الحزين , بينهما وشائج..فأبوه حسن سالم سجن كختمى وحزب شعب ديمقراطى عام 1956 عند مهاجمتهم لليلة سياسية للوطن الأتحادى بنورى
    وغنت إحدى عماتنا:
    الشربات بالجرارة...شربتها رمالة بلالة
    نورى هول سيدى مسجلة ...بجريفها وببركلها
    ضامنة وشايل دفترا
    وحبن ترشح حميد لمجلس تشريعى الشمالية فى اللإنتخابات الأخيرة دعوه للترشح بإسم الإتحادى الديمقراطى وبلباقته المعروفة شكرهم معتذرا
    ضحكنا طويلا ونحن نودعه عند سفره للبلد لحملته الإنتخابية حين قال ( هذه هى الجلابية التى كنت أرتديها عند مقالدة مولانا ساخبر الأهل بذلك وأظل أرتديها حتى نهاية الحملة الإنتخابية )
    الإمام الصادق المهدى جاء معزيا, الرايات الحمراء كانت كثيرة وكل ألوان الطيف الأخرى شاركت فى جنازته...والقمص فيلو فرج ساوث جاء بعزى فى رحيل مؤمن بالسلام عتيد...وأخوتنا الجنوبيون لم يغيبوا عن مشهده الحزين.. الكل السياسى شارك ولعل الأحزاب عزت وشهدت منافع لها او هكذا يظنون
    لكن حميد .. كان واسع الأفق...وفايت الناس بقادى
    وكم هو محزن ان يكون الحراك السياسى تصريحا فى الصحف وحين تشييع الموتى وتصيدا لسرادق العزاء
    كنا نتمنى ان نحمله ونغرسه بنورى...ونبنى له قبة بالفكى شيخ ..قريبا من إهرامات نورى كتاريخ مستمر فقد امضى أغلب شهوره الأخيرة بنورى يزرع ويبنى من جديد منزل الأسرة..فوق الدرب الوسطانى...للغاشى والدانى ومركز إشعاع يمنحه
    لكن الرواة ممن كانوا معه بالسيارة المشوؤمة قالوا ( ان آخر ما قاله..إن مت ودونى لفطين أختى..هى أرملة تبقى لها آنذاك من العدة والخروج منها أيام قلائل وكان راحلنا يخطط لحضور وتجهيز كرامة خروجها...فخرجت الى حزنين لها الله
    وقبل هذا ليت مولانا سمع وإستجاب .. كان ذلك حين رحل الكبير/ الطيب الصالح...أن أحمله و أسكنه تراب كرمكول...وسط أهله والمكان الذى سكن خلاياه...فقد يسعد ذلك كثيرين ويتسبب فى تنمية المكان
    الم يكن فى ذلك فعل طيب؟؟
    ألا تفعل ذلك مختلف الشعوب تكريما لمبدعيها؟؟؟
    العزاء لنا ان هناك مسعى جاد لمتحف فى كرمكول للراحل الكبير/ الطيب الصالح ومنظمة ومركز ثقافى باسم حميد
    قلنا ونقول أن حميد ( زرعناه ) ولم ( ندفنه)...لعلنا نقبل الدخول فى إنتظار أن تشق الأرض...خارجة شتوله
    و رحنا نتحدث عن الذكرى والتخليد... لنرفع بعض ما فى النفوس ...
    لكن الذكرى والخلود ...أمران لم يكن يحفل بهما حميد .. بل أتياه و تبعاه طائعين أنجزهما بشعره المقاوم... بتعامله ...زهده... ونموذجه الذى لا يتيسر تكراره وكإنسان فاعل تصعب محاذاته وسعيه الدؤؤب لخير يعم الناس
    هل هو التأسى أم تسكين الذات.... بل صرفها وخداعها ان نحول الفقد الى طقوس و رموز لا تعوضنا أبدا.... هو حميد لم يعد موجودا...ساعيا بالحب وللسلام ...شاعرا يبث المقاومة...وفاعلا يحفز الأمل وروحا جميلة تنشر الطمأنينة والرغبة فى المواصلة نحو الأفضل
    فهو أصلا خالد إذ أننا سنظل ننشد الأفضل ....لن يموت الحلم بالسودان الوطن الجامع الذى غذاه حتى إستطال ... لن يتوقف السعى من أجل العدل الذى نور دروبه.....لكيلا يهزمنا الموت ….. فأى شئ يكون الخلود؟؟؟
    حتى بعد موتك يا حميد لم تطلب او تكلف أحدا شيئا؟؟؟؟؟ زاهد فى عيشك وبعد موتك
    الجمع الكريم..أكرر تقدبرنا لحضوركم ...وأرجو ان تسمحوا لى أن أقول لشاعرنا وأستاذنا الكبير/ القدال ,
    يا فدال لك معزة ومحبة عند أهل نورى وانت أهلا لذلك ... فمن يحب حميد تاس نورى يعدونه إبنا بارا لهم...ونقدر عمق ما بينكما تجاه الوطن والإنسان عموما
    كان الراحل حميد دائما يخاطبنا (ياخال) أدبا وتهذيبا معنا نحن الذبن نكبره عمرا من ساكنى السواقى من حسن الى بشارة..بنورى,فمنا جدته لأبيه وأمه زينب بت ود طه
    الخال والد كما تعلم يا قدال ..كان حميد يبرك ببلح سنويا ..للأكل وللشربوت..فلك منى نخلة بإسم حميد...هى واحدة من نخلات فى حوش منزلنا بنورى ..وهى من نوع المدين
    ختاما.. دعنى أذكر نفسى ومن يريد بإحدى نصائح حميد لنا
    يا متلبك فى الأدران الحجر الأسود ماهو البروة
    ما ها مكاوى الكعبة تجيها حين يتكرفس توب التقوى
    والسلام على حميد فى الخالدين فقد كان تقيا فى نشدانه وسعيه للعدل
    والشكر لكم نيابة عن أسرته وكل أهل نورى
    سيدأحمد العراقى
    ع/ الأسرة والأهل بنورى
    أبوظبى 11/5/2012
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
(حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah26-05-12, 11:53 AM
  Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك Mohamed Abdelgaleel26-05-12, 12:17 PM
    Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك طارق ميرغني26-05-12, 04:49 PM
      Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah26-05-12, 11:59 PM
        Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah27-05-12, 00:35 AM
          Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك Ahmed Abushouk27-05-12, 05:04 AM
          Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك Mohamed Abdelgaleel27-05-12, 10:22 AM
            Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك ABU QUSAI27-05-12, 12:29 PM
              Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك صلاح هاشم السعيد27-05-12, 01:32 PM
                Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك عبدالله الشقليني27-05-12, 06:11 PM
                  Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك عبدالله الشقليني27-05-12, 06:15 PM
                    Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah27-05-12, 11:50 PM
                      Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah28-05-12, 01:05 AM
                        Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك Nasr28-05-12, 01:58 AM
                          Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah28-05-12, 11:34 AM
                            Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah29-05-12, 04:54 AM
                              Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah29-05-12, 09:41 AM
                                Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah30-05-12, 03:50 AM
                                  Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah30-05-12, 04:22 PM
                                    Re: (حميد) يا حسرة على مشروع لم يكتمل بعد!//أحمد إبراهيم أبوشوك munswor almophtah31-05-12, 05:18 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de