رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-12-2018, 12:33 PM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثاني للعام 2008م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى صورة مستقيمة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
18-06-2008, 02:20 AM

Elawad
<aElawad
تاريخ التسجيل: 20-01-2003
مجموع المشاركات: 7226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟

    نقلا عن سودانايل:
    http://sudaneseonline.com/news19.html
    Quote: بيننا
    مداخلات للرزنامة
    لماذا لا يغضب النقد الإمام؟.. (1-4)
    رباح الصادق
    [email protected]

    بسم الله الرحمن الرحيم
    في رزمانته (الاثنينية) -ذات الشعبية الواسعة خاصة وسط نوعية مميزة من القراء- بصحيفة أجراس الحرية، وجه الأستاذ كمال الجزولي تساؤلات للسيد الصادق المهدي، وتعد الزنامة تلك–مع مقالة البروفسور الطيب زين العابدين بصحيفة الصحافة في 26/5 الماضي- من أميز ما كتب حول الاتفاق الذي وقع بين حزب الأمة والمؤتمر الوطني واشتهر باتفاق التراضي الوطني- وقد غلب على ما كتب بأقلام عديدة الغث وملأه الهوى أو عواطف أخرى تبعد عن الموضوعية وتلج في نقيضها. فكتابة الرجلين كانت من سمين ما كتب، ومع اختلاف كل منهما في تقييمه لجوهر المسألة التي تناولوها-حيث حكم الأول على الاتفاق بأنه منبت عن ماضي صاحبه في حين رأى الأخير أن الحادثة متسقة مع مذهبه ومبادئه ونهجه- فقد نجح كلا الرجلين في التعبير بأبلغ صورة عن رأيهما. ونحن نزمع أن نداول فيما بيننا بعض المعلومات والأفكار التي أثارتها مقالة الأستاذ الجزولي المذكورة. نتناول اليوم مقدمة مقاله وفي المقال القادم بإذن الله نتناول التساؤلات التي أثارها.
    رزنامة الجزولي كانت كعهده مكتوبة بلغة أدبية آسرة حتى وهي تتناول أمرا سياسيا محضا وجمال الكتابة الموضوعية يجعلك تستمع أحيانا "وجدانيا" بما لا يوافق عقلك "منطقيا"، كما كانت ملتزمة الأدب السوداني الأصيل في الكتابة عن السيد الصادق، وقد كان التزامه ذاك من قبل سبب هواء حار لفحه في منابر سايبرية. وتساؤلاته العشرين التي رصدها تستحق أن تجد إجابات مفصلة من الإمام الصادق الذي وجهت له الأسئلة بحق العلائق الفكرية والاجتماعية والسياسية التي تجمع الرجلين، وكذلك لأن التساؤلات صاغت كثيرا مما تتداوله بعض الدوائر حول الموضوع ويحتاج انتباهة من الإمام ومن إعلام حزب الأمة، فالتنوير اللازم للأسس التي قام عليها التراضي، وفرز الحقائق من الأوهام هي أول المعركة المطلوب خوضها لدى (الهجوم) على القوى السياسية وعلى الرأي العام لإقناعه بضرورة التراضي بين كافة أبناء الوطن، لأن المفهوم أنه (هجوم) بالمحبة والمحجة والتقارب واللقاء واستمرار الحوار لا بالسلاح أو الفرض القهري أو فكرة رفعت الأقلام وجفت الصحف على نحو ما فعلت الاتفاقات الأخرى- لا سمح الله.
    وقد سمحنا لأنفسنا التعليق على الرزنامة، ونحن مع صاحبها ننتظر الرد الرسمي سواء من السيد الصادق أو من إعلام الحزب، وذلك لأن الرزمانة تعرضت لأشياء لنا فيها قولان، ولأن الأمر عام.
    بدأ الجزولي مقاله بمدخل حول واحدة من أجلى (الصادقيات) وهي التسامح إزاء النقد، وأنها انتفت حينما برم من رسم كاركاتوري جاء بالأجراس بتاريخ 19/5 الماضي مما كسر خاطر الصحيفة وأجبرها على الاعتذار!. ونحب التركيز اليوم على مسألة غضب الإمام منطلقين من أسس معروفة في المنطق، تقول إن النتائج الصحيحة ينبغي أن تقوم على معطيات صحيحة.
    لقد بنى الجزولي منطقه الذي ولج به في علم النفس ثم خرج بنتائجه اليقينة تلك على فكرة أن الإمام انزعج من الكاركتير فاضطر الصحيفة للاعتذار، وكشخصية قريبة من الإمام، وكاتبة في الصحيفة فإنني (أقطع دراعي) بتعبير أهلنا المصريين لو كان الإمام وجه لكائن من كان جملة أو إشارة أو علامة يستفاد منها أنه غضب أو برم أو انزعج من ذلك الكاركتير ولو فعلها فكان حري بي أن أكون أول السامعات. صحيح هناك من انزعج من الناس حوله وأقول تحديدا إن هذا الانزعاج حركه الأستاذ محمد زكي سكرتير الإعلام والعلاقات العامة بمكتب الإمام، وهو بحركته الدؤوبة وسط الإعلاميين مدا بمادته الإعلامية، واستنكارا إذا ورد ما يظنه إساءة للإمام تسبب في فتوحات عديدة لمكتب الإمام الخاص في مجال الإعلام والعلاقات العامة أشاد بها الأقارب والأباعد، وليست هي المرة الأولى التي ينزعج فيها من مقال أو كاركتير أو خبر، بل لقد قاد زكي حملته هذه المرة حتى علينا –الكتاب حزب الأمة داخل صحيفة الأجراس- وأوعز لنا أن مثل هذا التعامل مع الإمام غير مقبول وإذا قبلناه فنحن نشترك فيما يهدم حزبنا، أما حملاته الماضية فمعروفة، وتصرفاته تلك تقع ضمن دائرة اختصاص: العلاقات العامة وماذا تعني تلك العلاقات لو لم تكن تستعمل في الترويج لأعمال الإمام وصد الهجوم عليه؟ وأظن أن دوافعه في هذه الحادثة بالذات كانت تنطلق من معطيين مترابطين: أولها أن صحيفة يرأس تحريرها الدكتور مرتضى الغالي، ويشارك بنفوذ فيها الأستاذ الحاج وراق، وللرجلين علاقة جيدة بالإمام تعرف النقد ولا تعرف الاساءة، لم ير من المقبول منها تجريح الإمام، وثانيها اعتقاده بأن الكاركتير كان مسيئا ليس في مضمون الكتابة أو المنطق ولكن في رسمه بشكل مسيء. ويمكن لمن أراد أن يرفض هذا الموقف، وأن يدعو لحرية التعبير سواء في الكتابة أو في الرسم، فنحن لسنا في معرض الدفاع عن غضبة زكي، ولكن من الظلم البليغ أن تحسب غضبة زكي على الإمام، الذي لم ينبس ببنت شفة حول الأمر.

    نواصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

العنوان الكاتب Date
رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad18-06-08, 02:20 AM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ حيدر حسن ميرغني18-06-08, 02:56 AM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad18-06-08, 04:14 AM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad18-06-08, 05:41 AM
    Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ محمد حسن العمدة18-06-08, 08:27 AM
      Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ محمد عبدالرحمن18-06-08, 12:32 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad18-06-08, 03:12 PM
    Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Zakaria Joseph18-06-08, 03:53 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad18-06-08, 04:12 PM
    Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ El hadi A.bashir18-06-08, 08:13 PM
      Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ amin siddig18-06-08, 08:50 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad18-06-08, 09:33 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad18-06-08, 09:37 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad19-06-08, 01:59 AM
    Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ أسامة الفضل19-06-08, 02:32 AM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ مجاهد عبدالله19-06-08, 04:23 AM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad19-06-08, 03:29 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad19-06-08, 03:49 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad19-06-08, 05:06 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad20-06-08, 04:39 AM
    Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ amin siddig20-06-08, 08:50 AM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ jini20-06-08, 10:53 AM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad20-06-08, 03:25 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad25-06-08, 08:37 PM
  Re: رباح الصادق تكتب... لماذا لا يغضب النقد الإمام؟ Elawad26-06-08, 03:02 AM


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de