مواضيع توثقية متميزة

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 09-24-2017, 03:25 AM الصفحة الرئيسية

مواضيع توثقية متميزة
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

تساؤلات في القرآن

01-17-2011, 05:51 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد الزبير محمود)

    Quote: بس ميكروبات دي غيرها خليها بكتيريالأنو الميكروبات وصف مبهم


    بيسمّوها فى الإستعراب بالأحياء الدقيقة ... وتشتمل على البكتيريا والفيروسات وانواع أخرى من الخلايا الأولية والفطريات ... وبيقولوا ليها الميكروبات من microbes و هى تعرف علمياً بالـ microorganism. والعلم المختص بدراستها بالـ Microbiology ...

    عموماً ... تصحيحك معقول اكتر من الداير يلخّ الحشرات مع العناكب داك ...

    بالمناسبة فى نباتات تعتبر ميكروبات ... أو فى ميكروبات من النباتات وليست من المملكة الحيوانية (الأنعام) ...






    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2011, 09:23 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    الاخ وليد التلب الذي يتعجب من التساؤل عن نخبوية القرآن

    اتعتقد معي ان الطبري من اشهر المفسرين للقرآن؟


    طيب تعال شوفوا بقول شنو عن ماء الرجل وماء المراة وكيف يفسر

    الحي من الميت والميت من الحي :


    Quote: التفسير للطبري : ( وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ )
    تَأْوِيل ذَلِكَ : أَنَّهُ يُخْرِج الشَّيْء الْحَيّ مِنْ النُّطْفَة الْمَيِّتَة , وَيُخْرِج النُّطْفَة الْمَيِّتَة مِنْ الشَّيْء الْحَيّ . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 5351 - حَدَّثَنِي أَبُو السَّائِب , قَالَ : ثنا أَبُو مُعَاوِيَة , عَنْ الْأَعْمَش , عَنْ إِبْرَاهِيم , عَنْ عَبْد اللَّه فِي قَوْله : { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } قَالَ : هِيَ النُّطْفَة تَخْرُج مِنْ الرَّجُل وَهِيَ مَيِّتَة , وَهُوَ حَيّ , وَيَخْرُج الرَّجُل مِنْهَا حَيًّا وَهِيَ مَيِّتَة . 5352 - حَدَّثَنِي مُحَمَّد بْن عَمْرو , قَالَ : ثنا أَبُو عَاصِم , عَنْ عِيسَى , عَنْ اِبْن أَبِي نَجِيح , عَنْ مُجَاهِد فِي قَوْل اللَّه عَزَّ وَجَلَّ : { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } قَالَ : النَّاس الْأَحْيَاء مِنْ النُّطَف وَالنُّطَف مَيِّتَة , وَيُخْرِجهَا مِنْ النَّاس الْأَحْيَاء وَالْأَنْعَام . * - حَدَّثَنِي الْمُثَنَّى , قَالَ : ثنا أَبُو حُذَيْفَة , قَالَ : ثنا شِبْل , عَنْ اِبْن أَبِي نَجِيح , عَنْ مُجَاهِد , مِثْله . 5353 - حَدَّثَنَا اِبْن وَكِيع , قَالَ : ثنا أَبِي , عَنْ سَلَمَة بْن نُبَيْط , عَنْ الضَّحَّاك فِي قَوْله : { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } فَذَكَرَ نَحْوَهُ . 5354 - حَدَّثَنِي مُوسَى , قَالَ : ثنا عَمْرو , قَالَ : ثنا أَسْبَاط , عَنْ السُّدِّيّ : { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } فَالنُّطْفَة مَيِّتَة تَكُون تَخْرُج مِنْ إِنْسَان حَيّ , وَيَخْرُج إِنْسَان حَيّ مِنْ نُطْفَة مَيِّتَة . 5355 - حَدَّثَنِي مُحَمَّد بْن عُمَر بْن عَلِيّ بْن عَطَاء الْمُقَدِّمِيّ , قَالَ : ثنا أَشْعَث السِّجِسْتَانِيّ , قَالَ : ثنا شُعْبَة , عَنْ إِسْمَاعِيل بْن أَبِي خَالِد فِي قَوْله . { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } قَالَ تُخْرِج النُّطْفَة مِنْ الرَّجُل , وَالرَّجُل مِنْ النُّطْفَة . 5356 - حَدَّثَنَا الْحَسَن بْن يَحْيَى , قَالَ : أَخْبَرَنَا عَبْد الرَّزَّاق , قَالَ : أَخْبَرَنَا مَعْمَر , عَنْ قَتَادَة فِي قَوْله : { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } قَالَ : تُخْرِج الْحَيّ مِنْ هَذِهِ النُّطْفَة الْمَيِّتَة , وَتُخْرِج هَذِهِ النُّطْفَة الْمَيِّتَة مِنْ الْحَيّ . 5357 - حَدَّثَنَا الْقَاسِم , قَالَ : ثنا الْحُسَيْن , قَالَ : ثني حَجَّاج , عَنْ اِبْن جُرَيْج , عَنْ مُجَاهِد فِي قَوْله : { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } . .. الْآيَة , قَالَ : النَّاس الْأَحْيَاء مِنْ النُّطَف , وَالنُّطَف مَيِّتَة مِنْ النَّاس الْأَحْيَاء , وَمِنْ الْأَنْعَام وَالنَّبْت كَذَلِكَ . قَالَ اِبْن جُرَيْج , وَسَمِعْت يَزِيد بْن عُوَيْمِر يُخْبِر عَنْ سَعِيد بْن جُبَيْر , قَالَ . إِخْرَاجه النُّطْفَة مِنْ الْإِنْسَان . وَإِخْرَاجه الْإِنْسَان مِنْ النُّطْفَة . 5358 - حَدَّثَنِي يُونُس , قَالَ أَخْبَرَنَا اِبْن وَهْب , قَالَ : قَالَ اِبْن زَيْد فِي قَوْله : { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } قَالَ : النُّطْفَة مَيِّتَة , فَتُخْرِج مِنْهَا أَحْيَاء . { وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } تُخْرِج النُّطْفَة مِنْ هَؤُلَاءِ الْأَحْيَاء , وَالْحَبّ مَيِّتَة تُخْرِج مِنْهُ حَيًّا . { وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } تُخْرِج مِنْ هَذَا الْحَيّ حَيًّا مَيِّتًا . وَقَالَ آخَرُونَ : مَعْنَى ذَلِكَ : أَنَّهُ يُخْرِج النَّخْلَة مِنْ النَّوَاة , وَالنَّوَاة مِنْ النَّخْلَة , وَالسُّنْبُل مِنْ الْحَبّ وَالْحَبّ مِنْ السُّنْبُل , وَالْبَيْض مِنْ الدَّجَاج , وَالدَّجَاج مِنْ الْبَيْض . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ . 5359 - حَدَّثَنَا اِبْن حُمَيْد , قَالَ : ثنا أَبُو تُمَيْلَة , قَالَ : ثنا عَبْد اللَّه , عَنْ عِكْرِمَة قَوْله . { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت } قَالَ . هِيَ الْبَيْضَة تَخْرُج مِنْ الْحَيّ وَهِيَ مَيِّتَة , ثُمَّ يُخْرِج مِنْهَا الْحَيّ . 5360 - حَدَّثَنِي الْمُثَنَّى , قَالَ : ثنا إِسْحَاق , قَالَ : ثنا حَفْص بْن عُمَر , عَنْ الْحَكَم بْن أَبَان , عَنْ عِكْرِمَة فِي قَوْله . { تُخْرِج الْحَيّ مِنْ الْمَيِّت وَتُخْرِج الْمَيِّت مِنْ الْحَيّ } قَالَ . النَّخْلَة مِنْ النَّوَاة , وَالنَّوَاة مِنْ النَّخْلَة , وَالْحَبَّة مِنْ السُّنْبُلَة , وَالسُّنْبُلَة مِنْ الْحَبَّة



    فتأمل!


    هؤلاء النخبة الاقرب الي صدر الاسلام !! هل فهموا القرآن ام لا ؟!

    واذا كانوا قد فهموه حسب معارف عصرهم وهم الارفع شأنا في ذلك العصر فكيف بالناس العاديين

    الا تعتقد ان الناس العاديين يؤمنون دون فهم بالدين ...وما بالك بعصرنا الحالي كامثال

    الدكتور في موقع القرءان للجميع يحتار في كثير من الايات رغم توفر المراجع وانفجار

    المعرفة بكل اقسامها ؟!



    Quote: قال النبي صلى الله عليه وسلم : { إذا سبق ماء الرجل ماء المرأة أذكرا , وإذا سبق ماء المرأة ماء الرجل أنثا } .





    هل من يفسر لنا ذلك الحديث ، بافتراض وجود شئ اسمه ماء المراة ويعني البويضات وشئ آخر

    اسمه ماء الرجل ويعني الحيوان المنوي الذي لم يذكر لا في الحديث ولا في القرآن وهما كلام

    الله ، مع ذلك كيف نفهم ان ماء الرجل اذا علا ماء المرأة يكون الجنين ذكرا والعكس ؟!

    اين الكروموسومات وعلاقتها بتحديد جنس الجنين ، لماذا لم نقرأ شيئا عن الكروموسومات

    في كل الاديان ، ستقولون ان الاديان تخاطب الناس حسب مستواها ، فهل يصعب ذكر الحيوان

    المنوي بالاسم والبويضة بالاسم ام يصعب ذكر الملاك في الرحم في اليوم ال45 ليحدد جنس

    الجنين وشقاءه وسعادته ، وهل جنس الجنين يتحدد في اليوم ال45 ام بمجرد اتحاد

    الاسبيرم بالبويضة وتكوين الزيجوت !!



    Quote: حديث ( نبوي ) :
    في صحيح مسلم :
    (حدثنا ‏ ‏إبراهيم بن موسى الرازي ‏ ‏وسهل بن عثمان ‏ ‏وأبو كريب ‏ ‏واللفظ ‏ ‏لأبي كريب ‏ ‏قال ‏ ‏سهل ‏ ‏حدثنا ‏ ‏و قال ‏ ‏الآخران ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏ابن أبي زائدة ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏عن ‏ ‏مصعب بن شيبة ‏ ‏عن ‏ ‏مسافع بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏عروة بن الزبير ‏ ‏عن ‏ ‏عائشة ‏ أن امرأة قالت لرسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏هل تغتسل المرأة إذا احتلمت وأبصرت الماء فقال نعم فقالت لها ‏ ‏عائشة ‏ ‏تربت يداك ‏ ‏وألت ‏ ‏قالت فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏دعيها وهل يكون الشبه إلا من قبل ذلك إذا علا ماؤها ماء الرجل أشبه الولد أخواله وإذا علا ماء الرجل ماءها أشبه أعمامه )







    Quote: تفسير الطبري :

    (وَقَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } يَقُول : يَخْرُج مِنْ بَيْن ذَلِكَ , وَمَعْنَى الْكَلَام مِنْهُمَا , كَمَا يُقَال : سَيَخْرُجُ مِنْ بَيْن هَذَيْنِ الشَّيْئَيْنِ خَيْر كَثِير , بِمَعْنَى . يَخْرُج مِنْهُمَا . وَاخْتَلَفَ أَهْل التَّأْوِيل فِي مَعْنَى التَّرَائِب وَمَوْضِعهَا , فَقَالَ بَعْضهمْ : التَّرَائِب : مَوْضِع الْقِلَادَة مِنْ صَدْر الْمَرْأَة . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ . 28586 - حَدَّثَنِي عَبْد الرَّحْمَن بْن الْأَسْوَد الطُّفَاوِيّ , قَالَ : ثَنَا مُحَمَّد بْن رَبِيعَة , عَنْ سَلَمَة بْن سَابُور , عَنْ عَطِيَّة الْعَوْفِيّ , عَنْ اِبْن عَبَّاس { الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : التَّرَائِب : مَوْضِع الْقِلَادَة . 28587 -حَدَّثَنِي عَلِيّ , قَالَ : ثَنَا أَبُو صَالِح , قَالَ : ثَنِي مُعَاوِيَة , عَنْ عَلِيّ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } يَقُول : مِنْ بَيْن ثَدْي الْمَرْأَة . 28588 - حَدَّثَنِي يَعْقُوب , قَالَ : ثَنَا اِبْن عُلَيَّة , عَنْ أَبِي رَجَاء , قَالَ : سُئِلَ عِكْرِمَة عَنْ التَّرَائِب , فَقَالَ : هَذِهِ , وَوَضَعَ يَده عَلَى صَدْره بَيْن ثَدْيَيْهِ . 28589- حَدَّثَنِي اِبْن الْمُثَنَّى , قَالَ : ثَنِي سَلْم بْن قُتَيْبَة , قَالَ : ثَنِي عَبْد اللَّه بْن النُّعْمَان الْحُدَانِيّ أَنَّهُ سَمِعَ عِكْرِمَة يَقُول : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : صُلْب الرَّجُل , وَتَرَائِب الْمَرْأَة . 28590 -حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْب , قَالَ : ثَنَا اِبْن يَمَان , عَنْ شَرِيك , عَنْ عَطَاء , عَنْ سَعِيد بْن جُبَيْر , قَالَ : التَّرَائِب : الصَّدْر . 28591 - قَالَ : ثَنَا اِبْن يَمَان , عَنْ مِسْعَر , عَنْ الْحَكَم , عَنْ أَبِي عِيَاض , قَالَ : التَّرَائِب : الصَّدْر . 28592- حَدَّثَنِي يُونُس , قَالَ : أَخْبَرَنَا اِبْن وَهْب , قَالَ : قَالَ اِبْن زَيْد , فِي قَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : التَّرَائِب : الصَّدْر , وَهَذَا الصُّلْب , وَأَشَارَ إِلَى ظَهْره . وَقَالَ آخَرُونَ : التَّرَائِب : مَا بَيْن الْمَنْكِبَيْنِ وَالصَّدْر . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 28593 - حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْب , قَالَ : ثَنَا اِبْن يَمَان , عَنْ إِسْرَائِيل , عَنْ ثُوَيْر , عَنْ مُجَاهِد , قَوْله : { التَّرَائِب } مَا بَيْن الْمَنْكِبَيْنِ وَالصَّدْر . * - حَدَّثَنِي مُحَمَّد بْن عَمْرو , قَالَ : ثَنَا أَبُو عَاصِم , قَالَ : ثَنَا عِيسَى ; وَحَدَّثَنِي الْحَارِث , قَالَ : ثَنَا الْحَسَن , قَالَ : ثَنَا وَرْقَاء , جَمِيعًا عَنْ اِبْن أَبِي نَجِيح , عَنْ مُجَاهِد , قَوْله : { التَّرَائِب } قَالَ : أَسْفَل مِنْ التَّرَاقِي . 28594 - حَدَّثَنَا اِبْن حُمَيْد , قَالَ : ثَنَا مِهْرَان , عَنْ سُفْيَان , قَالَ : الصُّلْب لِلرَّجُلِ , وَالتَّرَائِب لِلْمَرْأَةِ , وَالتَّرَائِب فَوْق الثَّدْيَيْنِ . وَقَالَ آخَرُونَ : هُوَ الْيَدَانِ وَالرِّجْلَانِ وَالْعَيْنَانِ . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 28595 - حَدَّثَنِي مُحَمَّد بْن سَعْد , قَالَ : ثَنِي أَبِي , قَالَ : ثَنِي عَمِّي , قَالَ : ثَنِي أَبِي , عَنْ أَبِيهِ , عَنْ اِبْن عَبَّاس , قَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : فَالتَّرَائِب أَطْرَاف الرَّجُل وَالْيَدَانِ وَالرِّجْلَانِ وَالْعَيْنَانِ , فَتِلْكَ التَّرَائِب . 28596 - حَدَّثَنَا اِبْن حُمَيْد , قَالَ : ثَنَا مِهْرَان , عَنْ سُفْيَان , عَنْ أَبِي رَوْق , عَنْ الضَّحَّاك { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : التَّرَائِب : الْيَدَانِ وَالرِّجْلَانِ . 28597 - قَالَ : ثَنَا مِهْرَان , عَنْ سُفْيَان , قَالَ : قَالَ غَيْره : التَّرَائِب : مَاء الْمَرْأَة وَصُلْب الرَّجُل . 28598 - حُدِّثْت عَنْ الْحُسَيْن , قَالَ : سَمِعْت أَبَا مُعَاذ يَقُول : ثَنَا عُبَيْد , قَالَ : سَمِعْت الضَّحَّاك يَقُول فِي قَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } : عَيْنَاهُ وَيَدَاهُ وَرِجْلَاهُ . وَقَالَ آخَرُونَ : مَعْنَى ذَلِكَ , أَنَّهُ يَخْرُج مِنْ بَيْن صُلْب الرَّجُل وَنَحْره . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 28599 - حَدَّثَنَا بِشْر , قَالَ : ثَنَا يَزِيد , قَالَ : ثَنَا سَعِيد , عَنْ قَتَادَة , قَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } يَقُول : يَخْرُج مِنْ بَيْن صُلْب الرَّجُل وَنَحْره . وَقَالَ آخَرُونَ : هِيَ الْأَضْلَاع الَّتِي أَسْفَل الصُّلْب . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 28600 - حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْب , قَالَ : ثَنَا اِبْن يَمَان , عَنْ أَشْعَث , عَنْ جَعْفَر , عَنْ سَعِيد , فِي قَوْله : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : التَّرَائِب : الْأَضْلَاع الَّتِي أَسْفَل الصُّلْب . وَقَالَ آخَرُونَ : هِيَ عُصَارَة الْقَلْب . ذِكْر مَنْ قَالَ ذَلِكَ : 28601 -حَدَّثَنِي مُحَمَّد بْن إِسْحَاق , قَالَ : ثَنَا أَبُو صَالِح , قَالَ : ثَنِي اللَّيْث أَنَّ مَعْمَر اِبْن أَبِي حَبِيبَة الْمَدِينِيّ حَدَّثَهُ , أَنَّهُ بَلَغَهُ فِي قَوْل اللَّه : { يَخْرُج مِنْ بَيْن الصُّلْب وَالتَّرَائِب } قَالَ : هُوَ عُصَارَة الْقَلْب , وَمِنْهُ يَكُون الْوَلَد . وَالصَّوَاب مِنْ الْقَوْل فِي ذَلِكَ عِنْدنَا : قَوْل مَنْ قَالَ : هُوَ مَوْضِع الْقِلَادَة مِنْ الْمَرْأَة , حَيْثُ تَقَع عَلَيْهِ مِنْ صَدْرهَا , لِأَنَّ ذَلِكَ هُوَ الْمَعْرُوف فِي كَلَام الْعَرَب , وَبِهِ جَاءَتْ أَشْعَارهمْ , قَالَ الْمُثَقِّب الْعَبْدِيّ : وَمِنْ ذَهَب يُسَنّ عَلَى تَرِيب كَلَوْنِ الْعَاج لَيْسَ بِذِي غُضُون وَقَالَ آخَر : وَالزَّعْفَرَان عَلَى تَرَائِبهَا شَرِقًا بِهِ اللَّبَّات وَالنَّحْر )






    شوف النخبة بتعمل ايه!!

    موش الحديث من اهدافه توضيح وتبيان وشرح القرآن وبواسطة العرب المتمكنون لغويا؟!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-17-2011, 09:27 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 00:26 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 07-14-2006
مجموع المشاركات: 1848

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    محب

    أنت كتبت هذه:

    Quote: ولكن محمد اخطاء في قوله ان المسيح ولد الله

    و من ثم أضفت هذه:

    Quote: انا ليس في مغالطه معك

    أنت في مغالطة معي و مع كل من يؤمن بأن محمد هو رسول الله و خاتم النبيين طالما تتطاول على نبينا الصادق الامين. ليس لك أي دليل على إيمانك الذي يشبه إيمان عباد البقر و تدخل البوستات الواحد تلو الاخر و تسيء للنبينا الكريم بمناسبة او غيرها و من ثم تهرب بقولك هذا انك ليست في مغالطة معي.
    أنت في مغالطة معي طالما ان الامر في نهايته يؤدي إلى جنة او نار.

    Quote: انا اؤمن بكل الكتاب المقدس والوحي يقول ان المسيح هو الخالق
    وانت لاتستطيع تغير هذا الامر

    أنا لا دخل لي بإيمانك و لكنني طالبتك بالدليل عندما هاجمت ديني فقط. أتحداك ان تأتي لي بأي دليل من كتابك (لاحظ هذه "من كتابك" الذي تؤمن به) أن المسيح يستطيع ان يخلق شئ من غير إرادة الله. أما المعجزات فهي روايات مع اننا نؤمن بان عيسى نبي الله و قد ايده بالمعجزات و لكنها تبقى روايات إن صدقت في كتبكم فليس ما يمنع ان تصدق للأخرين و كل الرسل و الانبياء اتوا بالمعجزات.

    Quote: ظنوا ان يسوع يكذب عندما قال لهم انه الله

    أنت كاذب يا محب. يسوع لم يقل انا الله و تحديتك ان تأتي بمرجع من كتابك لهذا الإدعاء.
    Quote: وللمره الاخيره
    God the son =the son of God

    هذا ايضا مغالطة منك. لا يمكن باي لغة كانت أن يكون معني "إبن الله" هو "الله الإبن". و إن كانت كذلك لماذا لم تترجموها إلى ما أشرت إليه. لماذا لم تكتب في الكتب المترجمة بجميع اللغات "الله الإبن" حتى تزيلوا هذا اللبس عن الناس. لماذا تخفون الحقيقة؟
    أنا أعرف السبب وهو أن "إبن الله" لا تعني "الله الإبن" و إذا ترجمتوها هكذا فسوف يتصدى لك علماء اللغات و يقولون لكم أن هذا تدليس لذلك تركتوها هكذا. لكن فضلتم ان تبقى الترجمة الصحيحة وهي "إبن الله" و تلعبوا على وتر ما أشرت له من تخاريف أن العبارتين يشيران لنفس المعنى.
    في اللغة العربية التي اتحدثها وراثة و اللغة الإنجليزية التي اجيدها بطلاقة المعنى مختلف. فمثلا ان تقول "إبن الملك" او "الملك الإبن" الاولى تعني ان المشار إليه هو إبن للملك و لكنه بالطبع لا يملك صلاحيات و سلطات الملك وذلك لسبب بسيط هو انه لم يصل لهذه المرحلة و ليس بالضرورة ان يصبح إبن الملك ملكا. أما عبارة "الملك الإبن" فإنها تدل ان هنالك إبنا ورث ملكا عن ابيه (أو أصبح ملكا بعد أبيه) و له نفس الصلاحيات التي كانت عند أبيه الملك. لا اعرف مملكة في الدنيا نصبت ملكين لهما نفس الصلاحيات هما الاب و الإبن.
    أنت تغالط بغير دليل و نحن نأتيك بالأدلة من صميم كتبكم.

    Quote: بخصوص كلمة عبد التي نقلتها من اعمال الرصل..هذه نصوص تتحدث عن يسوع وتواضعه في الارض وصار في هيئة انسان...
    هذه النصوص تفهم علي ضؤ نصوص في اشعياء عن يسوع ولاتتحدث عن المؤمنيين

    و الله يا محب انت تحير فعلا. أنا أحضرت لك من كتابك ان هنالك عبيد و تقول لي يسوع!! هل تعني ان يسوع عبد لنفسه. هذه هي المغالطة التي تدعيها. كويس انظر لهذه التي احضرتها لك في الصفحة السابقة وقل لي: "هل هيرودس و بيلاطس البنطي هما ايضا يشيران إلى يسوع ؟
    سفر اعمال الرسل ( اصحاح 4)
    27 لانه بالحقيقة اجتمع على عبدك القدوس الذي مسحته هيرودس وبيلاطس البنطي مع امم وشعوب اسرائيل 28 ليفعلوا كل ما سبقت فعيّنت يدك ومشورتك ان يكون‏

    هذه العدد (الآية) يشير بوضوح أن هنالك عبدان هما هيرودس و بيلاطس و لا تشير ابدا إلى يسوع كما إدعى محب.
    حاجة تحير فعلا !!
    الكلام واضح أمامكم و محب يتكلم عن أشياء أخرى.

    Quote: اليهود حاولوا رجم يسوع مرتين لانه شبه نفسه وجعل نفسه الله

    محب أنا سألتك سؤال واضح جدا وهو:
    أين قالت اليهود أن من يقول هو "إبن الله" يقتل ؟
    و أنت فشلت فشلا واضحا ان تأتيني بدليل.
    ما كتبته ليس ما إعتقده اليهود. هذا ما فسره كتبة الأناجيل و أدعاه رسولك بولس. وهو نفسه ما تستعمله أنت و غيرك من المبشرين لخداع الناس. اليهود لم يؤمنوا بأن يسوع هو النبي المسيح. وهذه وحدها كافية عندهم لإتهتمه بالكفر و قتله.
    ======================================

    تحياتي مرة أخرى لصاحب البوست و زواره الكرام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 05:59 AM

Asim Fageary
<aAsim Fageary
تاريخ التسجيل: 04-25-2010
مجموع المشاركات: 6661

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    Quote: بيسمّوها فى الإستعراب بالأحياء الدقيقة ... وتشتمل على البكتيريا والفيروسات وانواع أخرى من الخلايا الأولية والفطريات ... وبيقولوا ليها الميكروبات من microbes و هى تعرف علمياً بالـ microorganism. والعلم المختص بدراستها بالـ Microbiology ...

    عموماً ... تصحيحك معقول اكتر من الداير يلخّ الحشرات مع العناكب داك ...

    بالمناسبة فى نباتات تعتبر ميكروبات ... أو فى ميكروبات من النباتات وليست من المملكة الحيوانية (الأنعام) ...


    تبارك
    سلام مربع

    أنا مولع بقراءة ما تكتب (وهذا ليس من باب الإستلطاف من أجل التعاطف)

    لأنو النقاش والجدل المفيد والرأي الآخر بيوصل لتكريب وتجويد المعلومة كما يساعد على حفظها وعدم نسيانها ومن هذا المنحى أجدني أردت أن أوضح أكثر

    لماذا قلت بكتيريا وذكرت أن كلمة ميكروبات مبهمة

    بالضبط زي كلامك الأنا لونتو بالأحمر بعد الإقتباس

    الفيروسات بتدخل مع الميكربوات والفيرسوات كائنات غير حية هي عبارة عن مواد بروتينية ولكنها ليست كائنات حية وهذا الموضوع كنت قد ترجمته في بحث علمي خاص بالأحياء الدقيقة و وقفت عنده كثيراً بالرغم من أني كنت أفترض أنني أعلم مثل هذه الأشياء معتبراً إياها أساسيات علوم ولكن وجدتني أغفل الكثير في هذا المجال يمكن عشان في الجامعة الأحياء دي ما كانت معانا ولا شنو ما عارف.

    المهم

    أرجو أن أكون قد أوضحت وجهة النظر

    ولك الإحترام والتقدير على المداولة القيمة للنقاش

    عاصم فقيري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 06:33 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Asim Fageary)

    د.بلة كتبت


    Quote: فسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم قال لجابر اول ماخلق نور نبيك ياجابر وقال عن نفسه خلقت وآدم بين الماء والطين, ومعروف لنا أن آدم هو أول مخلوق بشرى, فهنا سيدنا محمد يتحدث عن الحقيقة المحمدية وهى الروح المحمدى وهى النور.فسيدنا محمد هو المخلوق الأول حقيقة نورانية روحية وهو بذلك الإنسان الكامل وآدم هو المخلوق الأول جسديا فهو الخليفة, فآدم ليس خليفة الله بل هو خليفة الإنسان الكامل..



    هذا الحديث قمة العبث الديني ، ذكره ابن العربي ، وهو حديث موضوع ليس له اصل بشهادة

    السلف انفسهم ..فالنبي بشر يوحي اليه ومن جسد وروح ..اضافات الصوفية جميعا كانت

    بسبب الاستحالات التي وجدوا انفسهم فيها ، من حيث انهم يعترفون بالمعرفة الذوقية

    ويرفضون الشريعة لانهم يتوقون الي ايجاد علاقة مباشرة بالله دون وساطة الانبياء

    لكنهم لابد ان يعترفوا بالنص القرآني اولا ليبرروا لانفسهم انهم هم الراسخون في

    العلم واولياء الله ومن ثم نفي القرآن بنفي شريعته القائمة علي الواسطة ..

    هذه الاستحالات تطلبت منهم البحث عن وسائط متنوعة تربطهم كبشر ارضيون بنور الله

    كحقيقة منزهة ومتناقضة مع طبيعة البشر الذي يسعي للاتصال المباشر به ، فلم يجدوا

    الا الفلسفة اليونانية ونظرية الوسائط الاشراقية ، وأفلـوطـين علي وجه التحديد

    الذي تحلولت نظريته الي شكل مغاير تسميه انت مع ابن العربي رفع الحجاب تدريجيا

    بالعبادة وهي نفس فكرة الوسائط الافلـوطينية تطورت الي وسائط اشراقية عند الفارابي

    وابن رشد وابن سيناء وكلها استحالات في استحالات مع تنزيههم المطلق لله ، فكلما نزهوه

    احتاجوا لمزيد من التعقيد في اضافة المزيد من الحلقات التي لاتفسر كيفية تدفق

    النور الاشراقي الذي يبقي كل مرة محتاجا الي حلقة وسطي الي مالانهاية !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 07:12 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    يقول عليه الصلاة والسلام "من كذب علي فليتبوأ مقعده من النار".

    فالحديث الذي جلبته لنا هنا عن خلقت وادم بين الماء والطين حديث

    كاذب ومن يقول به كاذب وليتبوأ مقعده من النار برواية الحديث اعلاه


    اما حديثك هنا :


    Quote: فالقرآن جزء من النور الذى نزل مع محمد فهو خلقه أما علم سيدنا محمد فهو جوامع الكلم يعنى أى علم محيط بالخلق..


    وهذا الحديث تلقائيا يصبح غير ذي معني ،فنرجع الي النقطة الاولي

    وهي ان النبي(ص) لم ينزل من السماء بشهادة السلف انفسهم!

    والنور قد تعني الهدي وقد تعني القرآن ولكن من حيث اللغة تظل مفردة

    انزل معه في عداد غير المفهوم مثل الكثير مما يوجد في القرآن



    Quote: 2/بالنسبة لليهود

    كل من آمن بما أنزل عليه من تشريع إلهى قبل بعثة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لاخوف عليهم ولاهم يحزنون يوم القيامة, أما من حضروا منهم بعثة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وصدقوه واتبعوه ناسخين ماكانوا عليه من شريعة فهم المفلحون يوم القيامة.



    الاية لم تحدد اليهود الذين ماتوا قبل البعثة وانما تحدثت عن اليهود

    الذين اتبعوا ما انزل لهم في كتبهم وهؤلاء جزء منهم عاصر الدعوة

    ولم يؤمنوا بها ..


    اقرأ الاية جيدا فهي غير محدودة بزمان كالذي تتحدث عنه


    ان الذين امنوا والذين هادوا والنصارى والصابئين من امن بالله واليوم الاخر وعمل صالحا فلهم اجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون البقرة 62) وكذلك الآية ( ان الذين امنوا والذين هادوا والصابؤون والنصارى من امن بالله واليوم الاخر وعمل صالحا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون المائدة 69


    وتقول:
    العهد فى هذه الآية:


    وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ

    سر هذه الآية فى السؤال: ألست بربكم؟ قالوا بلى ربنا. فهنا العهد كان على وجود الربوبية وإذعان البشر له بأنه ربهم وهم عبيده..
    عشان كدا العهد عهد الإعتراف بوجود الرب..
    الإشهاد هذا كان فى حقيقة الذرية فى عالم الروح عندما كانوا فى مرحلة الإسم العليم قبل المريد والقادر والخالق والفعال..


    وهذا يتناقض مع حقيقة ارسال الرسل ، فلماذا يرسل الله الرسل وهو قد اشهدنا علي انفسنا

    في عالم الروح ولماذا لا نذكر نحن هذا الاشهاد كما يقول كاتب التساؤلات ، لماذا لايعرف

    الاطفال شيئا عن الله حتي يكبروا ونعلمهم نحن ذلك ؟!


    هذه الاية محيرة ، اي تفسير ان الله اخذ نسخة من كل البشر قبل ان يولدوا واشهدهم علي

    انفسهم بان قال (الست بربكم)!

    ياخ انا عندي ود اختي مشي مع اخوي الكبير صلاة الجمعة وشاف الامام عندو دقن كبير ويقول

    كلام لم يفهمه عقل ابن اختي الصغير فقال ( دا ياهو الله !!!!!!!!!!!) هسي عليك الله يابلة

    مش دي شهادة من الولد دا علي انه لم يشهد شيئا مما تقولونه عن الاية!!



    Quote: لما يتخلق الإنسان ويبلغ الرشد يكون مسئول ليس من وجود الله لأنه شهد ذلك ولكن عن وحدانيته, وهذه الوحدانية هى سبب نزول الرسل..



    ممكن نتفق علي ان البشر قد يعرفون الله بالعقل ويعرفون انه لابد ان يكون الها واحدا ولكن ذلك

    لايعني الاشهاد الذي تتحدث عنه فنحن لانذكر شيئا عن هذا الاشهاد وانما نبحث بعقولنا عن صانع

    الكون وقد نصل او لانصل الي نتيجة

    بقية حديثك رددت عليه في بداية المداخلة!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 07:44 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    مرحب قرشي مجددا


    Quote: ) النص القرآني .. أساسيات :
    كررت كثيرا أن القرآن الكريم كتاب نخبه و أنه متناقض أو غير مفهوم !! ..
    و لو تأملت قليلا في حقيقة أنه كتاب أنزل على معهود العرب اللغوي لتبين لك الكثير ..
    فالجهد الذي نبذله اليوم لنفهم القرآن يرجع ببساطة لكوننا لسنا عربا أقحاحا نمتلك ناصية اللغة بالفطرة كالعرب يوم نزل القرآن ..
    و القرآن مبين و واضح و مفهوم كذلك لمن ينمي تلك الملكة فيسمعه كما كان العرب قديما يسمعونه بفهم كامل لا فرق فيه بين عالم و أمي منهم ..



    ياقرشي خلني انا، السوداني القح الذي لايفهم اللغة العربية

    وامسك لي في الفطاحلة ناس الطبري وابن كثير والقرطبي وغيرهم

    وشوف تفاسيرهم العجيبة من امثال النطفة(الحيوان المنوي الميت)

    وحبة النبات الميته والبيضة الميته !!!!!!!!!!!!!!

    ويخرج من بين الصلب والترائب اختلفوا فيها لمن داشي راس !!!!!!!!!

    برضو تقول :



    Quote: و القرآن مبين و واضح و مفهوم كذلك لمن ينمي تلك الملكة فيسمعه كما كان العرب قديما يسمعونه بفهم كامل لا فرق فيه بين عالم و أمي منهم ..



    ههههههههههههههههههههههههه اضحك الله سنك ياخ!



    Quote: و الإختلاف في فهمه اليوم يغذى كذلك بالتراث الضخم الذي نمى على حاشيته و حرم الناس من التدبر المباشر للنص القرآني



    ارجع ياقرشي شوف الدكتور الفوق(في موقع القرءان للجميع ) بتعامل مباشرة

    مع النص القرآني ومع ذلك محتار ، بعدين مالوا مانقرا التفاسير ونقول

    راينا نحن المشكلة وين ،وهسي دا ماتناقض مع كلامك القبل شوية ، الم تقل

    ان العرب القريبون للاسلام كانوا يفهمونه جيدا ، طيب نحن لقينا كلام

    الطبري دا هسي مضحك عديل كداا ، كيف يكون الحيوان المنوي مييييييييت

    ياخي ارحمنا شوية وشوف ليك كلام غير دا !!


    Quote: هناك قواعد بسيطة منطقية لابد من مراعاتها في تدبر القرآن ..
    و الهدف منها هي تقريبنا لحالة من تلقوه أول مرة قدر المستطاع .. و منها :
    - معرفة اللغة العربية و أساليبها و مجازها و ما إلى ذلك من فنون



    اها شفت دي اسمها الدراسات الالسنية والفيلولوجية واستكشاف المفردة في ظروف نشأتها

    هذه الادوات طبقت علي القرآن والحديث والفقه والسيرة وتاريخ الاديان ونجحت في اثبات

    تاريخية الاديان بجدارة !! خاصة علم اسباب النزول دا ، فكل سورة ممكن تكون تحمل

    دلالات سحرية متعالية مقدسة ،تأبي النزول الي دنيا الواقع والشخوص ، ومقنعة في ماهو

    مدهش وخلاب الخ ، لكن بمجرد ذكر سبب النزول تعلم حقيقة تاريخ النص وتزول كل تلك

    الانبعاجات الخيالية ...



    Quote: أخبرني مُحَمَّد بن عبد العزيز المَرْوَزِيّ ، قَالَ : أخبرنا محمد بن الحسين الحَدَّاديّ ، قَالَ : أخبرنا أبو يزيد ، قَالَ : أخبرنا إسحاق بن إبراهيم ، قَالَ: أخبرنا عمرو، عن أسباط، عن السُّدِّيّ في قوله: { إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا... الآية } [البقرة 62] ، قَالَ : نَزَلَت في أصحاب سلمان الفارسي ، لما قَدِمَ سلمان عَلَى رَسُول الله - صلى الله عليه وسلم - جعل يخبر عن عبادة أصحابه واجتهادهم ، وَقَالَ : يا رسول الله ، كانوا يصلون ويصومون ، ويؤمنون بك، ويشهدون أنك تبعث نبيّاً. فلما فرغ سلمان مِنْ ثنائه عَلَيْهِمْ ، قَالَ رَسُولُ الله- صلى الله عليه وسلم - : (( يا سلمان هم مِنْ أهل النار )) ، فأنزل الله تَعَالَى : { إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا } ، وتلا إلى قوله : { وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ }



    الكوت يؤكد كلامي تماما!!

    اسألك سؤال بسيط ، اليس القرآن موجودا في اللوح المحفوظ قبل نزوله ، فلماذا تنزل الايات بعد

    حدوث سبب نزولها ؟! اليس نزولها قبل حدوث السبب لنزولها كان سيدخل الالاف في دين الاسلام

    حتي يومنا هذا ؟!!

    طبعا هناك من يقول ان السيناريو معد جاهز ، وهذا مايجب ان يكون بالفعل ، اي ان الله يعلم

    سيناريو البشر المحدد الذي سيحدث ويحركه الله من بعد ليوجد السبب الذي يوجب نزول الاية

    هنا تدخلني معك عقيدة الجبر والاختيار ، وتصبح التساؤلات عدمية اكثر مما قبل!!!!!!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 08:13 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    الاخ قرشي ساعود غدا لبقية مداخلتك الطويلة لانني مرهق حاليا


    اؤكد صادقا انني اتمني ان افهم الاسلام بعقلي دون ان اشعر باي تناقض

    ولكنني لا استطيع ان اكون مسلما مغيبا كما كنت في السابق

    واعلم ان هناك الكثيرون من المسلمون العاديون يشعرون ويصرحون

    بما يحسونه من تناقضات ولكنهم يفضلون ان يسكتوا عنها والا يبحثوها

    وقد كنت منهم ، لكن ذلك يبعث الكثير من القلق واحب ان اكون متصالحا عقلا

    ونفسا ، والله يهدينا الي الحق !

    اما ماتقوله عن نفسك من فهم صحيح للدين ولاتجد فيه اي مفارقات فلا اظنك

    كذلك حتي لو تظاهرت بذلك ! وثاثبت لك ان مداخلتك الطويلة كلها ثقوب

    وغير متوازنة حتي بمقاييس فرد عادي حديث عهد بالاسلام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 08:38 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    عبداللطيف ..
    سلامات

    Quote:
    اما ماتقوله عن نفسك من فهم صحيح للدين ولاتجد فيه اي مفارقات فلا اظنك

    كذلك حتي لو تظاهرت بذلك ! وثاثبت لك ان مداخلتك الطويلة كلها ثقوب

    وغير متوازنة حتي بمقاييس فرد عادي حديث عهد بالاسلام


    أنا زاتي تعبان و مشغول حاليا ..

    بس تصحيحات بسيطة ..
    أنا ما قلت إني بفهم الدين بشكل صحيح ..
    بل قلت إني ما لاقي مفارقات .. و دي أمسك فيها قوي
    أما أنك عدت لموضوع التحدي و الإثبات و شق الصدور لتعرف تظاهري من عدمه أو تحكم علي بتحليل نفسي فطير (أعيش التناقض و لا أدركه) .. فأرجو منك تحسين لغة حوارك بعد أن نبهتك أولا لهذا حتى لا أضطر للرد عليك بمثل تجنيك علي هذا .. و يضيع هذا الحوار الذي قد يكون مفيدا للكثيرين .. ناقش الأفكار و إترك النوايا و الصدور فلست مضطلعا عليها .. و ليكن الحكم منطق النقاش .. و الحشاش يملا شبكتو..

    تحياتي مرة أخرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 08:49 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    بالمناسبة يا عبداللطيف

    مادمت إنت مغرم بنفسية محاورك و نواياه ..

    أحب أوريك إني كنت لا أدري Agnostic في فترة ما بعد تعمقي الشديد بالعلوم الطبيعية ..
    و قطعت دربا طويلا من البحث و الدراسة و التفكير بلا أي قيود و لا مسلمات ..
    و آمنت بالله و بالإسلام عن قناعة تامة لا تقليد فيها ..
    و لا أخشى أن أنتقد أي شيء و لا أحجر تفكيري عن أي شيء ..

    و كل ما تذكره عن الدراسات الألسنية و ما تنقله من (شبهات) ليس جديدا علي أبدا ..
    أورد مراجعك حول تاريخية الدين و نشأته و تطوره .. و ستجدني قد سبقتك لها ..
    إذكر ما تشاء ممن كتبوا عن نقد الدين و القرآن و ستجدني متابعا نهما لإنتاجهم ..
    و قد أفادوني كثيرا رغم كونهم مغضوبا عليهم من عموم التقليديين ..
    و أفخر بأنني ذو عقلية علمية مرتبة و أفخر بالدرب الذي قطعته ..
    و لست ممن يغمضون أعينهم عن ما لا يفهمونه .. بل أعترف بكل ما يغمض علي من إمور في العلم و الدين

    فلا تزايد على كوني مؤمن بالتقليد أو جاهل بما تثيره هنا من أفكار يبدو أنك مبهور بها كما كنت أنا قبلك بأعوام طويلة ..
    و أرجو صادقا أن تكف عن الإستفزاز الطفولي لمن يرى نفسه المبصر في بلاد العمى ..
    فقد تكون كمن يجهره الضوء فلا يرى شيئا و يحسب أن الكل لا يزالون في العماء الذي خلفه وراءه

    مودتي
    ______________________
    أها كده أنا إتسديت فيك
    خلي كلام الزعل ده
    و لنبدأ نقاشا موضوعيا
    بلا تحديات أو أحكام شخصية
    رأيك شنو؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-18-2011, 11:48 PM

Balla Musa
<aBalla Musa
تاريخ التسجيل: 12-30-2004
مجموع المشاركات: 15238

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    Quote: هذا الحديث قمة العبث الديني ، ذكره ابن العربي


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 05:10 AM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 4826

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Balla Musa)

    [green]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكراً للأخوين عمار ومحب،
    وحقيقة هذا الحوار المتدفق بينكما،
    يحتاج إلى بوست مستقل،
    فأقترح عليكما ابتداره،
    على أن يكون أنموذجاً طيباً للحوار الهادئ!
    وعلى أن تتفقا ابتداءً على أصول وثوابت
    يستهدي بها الحوار!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 06:31 AM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: صلاح عباس فقير)

    عبداللطيف ..

    Quote:
    يقول عليه الصلاة والسلام "من كذب علي فليتبوأ مقعده من النار".

    فالحديث الذي جلبته لنا هنا عن خلقت وادم بين الماء والطين حديث

    كاذب ومن يقول به كاذب وليتبوأ مقعده من النار برواية الحديث اعلاه


    أول حاجة الحديث النقلته ناقص ده صححه :
    (حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ، حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ عُبَيْدٍ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ رَبِيعَةَ، عَنْ الْمُغِيرَةِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: سَمِعْتُ النَّبِيَّ (ص) يَقُولُ: " إِنَّ كَذِبًا عَلَيَّ لَيْسَ كَكَذِبٍ عَلَى أَحَدٍ مَنْ كَذَبَ عَلَيَّ مُتَعَمِّدًا، فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنَ النَّارِ)
    صحيح البخاري

    بعدين قبال ما توزع في النار يمين و شمال أمشي ذاكر كويس ..
    Quote:
    حَدِيثٌ: " كُنْتُ أَوَّلَ النَّبِيِّينَ فِي الْخَلْقِ، وَآخِرَهُمْ فِي الْبَعْثِ "، أبو نُعيم في الدلائل، وابن أبي حاتم في تفسيره، وابن لال، ومن طريقه الديلمي، كلهم من حديث سعيد بن بشير عن قتادة عن الحسن عن أبي هريرة به مرفوعا، وله شاهد من حديث ميسرة الفجر بلفظ: كنت نبيا وآدم بين الروح والجسد، أخرجه أحمد، والبخاري في تاريخه، والبغوي، وابن السكن، وغيرهما في الصحابة، وأبو نُعيم في الحلية، وصححه الحاكم، وكذا هو بهذا اللفظ عند الترمذي وغيره عن أبي هريرة: متى كنت أو كتبت نبيا؟ قال: وآدم، وذكره، وقال الترمذي: إنه حسن صحيح، وصححه الحاكم أيضا وفي لفظ: وآدم منجدل في طينته، وفي صحيحي ابن حبان والحاكم من حديث العرباض بن سارية مرفوعا: إني عند اللَّه لمكتوب خاتم النبيين، وإن آدم لمنجدل في طينته، وكذا أخرجه أحمد والدارمي في مسنديهما، وأبو نُعيم والطبراني من حديث ابن عباس قال: قيل يا رسول متى كتبت نبيا؟ قال: وآدم بين الروح والجسد، وأما الذي على الألسنة بلفظ: كنت نبيا وآدم بين الماء والطين، فلم نقف عليه بهذا اللفظ، فضلا عن زيادة: وكنت نبيا ولا آدم ولا ماء ولا طين، وقد قال شيخنا في بعض الأجوبة عن الزيادة: إنها ضعيفة والذي قبلها قوي.
    تجد الكلام على هذا الحديث بتوسع في كتابنا " الأحاديث المنتقاة في فضائل رسول اللَّه

    المصدر : المقاصد الحسنة فيما إشتهر على الألسنة - للسخاوي
    دار الكتاب العربي 2002م

    يعني ناطي جوز و عبث و ما عارف إيه
    لمجرد إنك ما عارف الحديث ده طرقه شنو ؟؟
    علم الحديث علم منهجي تاريخي .
    ما تبتسره كده
    ________________
    التعديل لإصلاح الكوتات

    (عدل بواسطة محمد قرشي عباس on 01-19-2011, 06:47 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 07:00 AM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 4826

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: صلاح عباس فقير)

    الأخ عبد اللطيف، مرحباً، ويتصل الحوار، قلت لك:
    Quote: والمنهج العلمي في اعتقادي شيء واحد، لكن تطبيقه
    في كل مجال يجعله مطبوعاً بسمات خاصة!
    بيد أن سمات المنهج العلميّ في كلّ مجال تبقى هي هي!
    والقرآن الكريم نص لغوي متكامل، كما قلت من قبل:
    قابل للمساءلةالعلمية، والمحاكمة العقلية، وكل طرائق البحث العلمي!
    لكن بشرط أن يلتزم الباحث بالحياد، والموضوعية،
    والنّزاهة، وأن يكون إدراكه للقرآن مؤطراً بكونه كتاب عربيّ مبين
    فقلت لي:
    Quote: طيب القرآن تحدث عن أن الأرض مسطحة في كثير من الآيات!
    القرآن قال: أيها الناس سأبين لكم حقيقة فلكية مهمة، ألا وهي:
    إنّ الأرض مسطحة، فاعلموا، بالطبع لا! ولكنك تفعل مثلما يفعل الذين
    يجتهدون في بيان إعجاز القرآن بهذه الطريقة!
    والإعجاز العلمي في القرآن حقيقة، ولكن ما هو المنهج العلمي الصحيح
    الذي ينبغي اتباعه في ذلك؟
    ليست هناك آية مخصّصة أو حديث يقول للناس مثلاً: إن الأرض كروية
    أو مسطحة، ولكن ذلك ما فهمه من فهمه بعد أن تأمل ونظر في عديد
    من الآيات القرآنية!
    Quote: وعن الشمس تاتي من المشرق وتذهب الي المغرب!
    وكذلك أقول لك: أثمة آية قرآنية أو حديث، يدعو الناس إلى معرفة
    حقيقة حركة الشمس وعلاقة الأرض بها!
    وإنما القرآن ينبههم إلى قدرة الله عز وجل، بحسب ما عندهم من العلم
    آنذاك، وكون الشمس تجري من المشرق إلى المغرب، هذه حقيقة
    وإن تكن ظاهريّة، وإذا قلت تُلغيها فعليك كذلك أن تلغي
    الهندسات اللا أوقليدية، كلّها حقائق ولكن نسبية، تتعلق بواقع معين!
    وعموماً: الله سبحانه وتعالى بعد ما خلق الكون بهذا النظام والحساب،
    أوكل أمر اكتشاف ا لحقائق العلمية الكونية للبشر!
    بل وجعل الحقيقة العلمية المكتشفة في حقل العلوم الطبيعية،
    في قوة الحقيقة العلمية المستنبطة من الآية القرآنية!
    ولعلمك: ابن تيمية (المشهور عند الكثيرين بتشدده) يطرح الأمر هكذا:
    فيقول ما معناه:
    أن الحقائق العقلية لا يمكن أن تتعارض أبداً مع الحقائق الشرعية!
    وإنما هناك ثلاث احتمالات:
    أن تكون إحدى الحقيقتين قطعية والأخرى ظنية!
    فالمقدم هو القطعيّ منهما، سواء كان هو هذه أو تلك.
    أو تكون كلاهما ظنيتين، فالراجح هو المقدم مطلقاً!
    يعني، ليست عندنا عقدة مع العلم والمعرفة العلمية!
    وكما تعلم فالعلم التجريبي كان العالم الإسلامي هو حاضنته،
    قبل أن ينتقل إلى أوربا، ويبدأ في توليد الحقائق!
    والقرآن قال إنه في الأصل:
    كتاب لتغيير حياة الناس، ولم يدّعي بأنه كتاب في العلم،
    بيد أنّ الدلالات القرآنية المكنونة على هذه الحقائق الكونيّة مبذولة
    في القرآن لمن يريدها،
    والقرآن يخاطب عامة الناس، كما يخاطب النخبة،
    بذات الخطاب، بيد أن النخبة تجد فيه مكنوناتٍ تدلُّ عليها الألفاظ،
    وليس على سبيل التضمين أو التفسير الإشاريِّ!
    قلت:
    Quote: والادلة كثيرة علي هذا المفهوم من القرآن ،دعك من الامثلة الاخري
    علي اختلاف المفاهيم العلمية مع القرآن ،
    يا أخي لا يمكن أن تطلق القول هكذا بالمفاهيم العلمية, تلقي بها
    في وجه القرآن، وكأن هذه المفاهيم شيء واحدٌ ثابت،
    هذه المفاهيم، كما تعلم متطورة، فلا يمكن أن تسأل الإمام الطبري
    عن حقائق لم تُعرف إلا في القرن العشرين، ....
    وقلت:
    Quote: طبعا سنجتهد حتي نلوي
    عنق النظرية العلمية لتطابق مع النص القرآني او نلوي عنق النص
    القرآني ليتطابق مع النظرية العلمية!
    طبعاً، هذا خطأ! وأنت مطالبٌ بأن لا تلتفت لتجارب الآخرين،
    أجرِ تجربتك، تحقق مما ثبت علمياً، ثم عد إلى القرآن،
    وقم ببحث علميٍّ فيما أنت بصدده، لا تأخذ عن الطبري ولا عن ابن كثير،
    ارجع إلى القرآن مباشرةً، اجمع كل الآيات التي تناولت الموضوع، أو يمكن
    أن تتناوله، واجمع بينها، لا تضرب بعضها ببعضٍ، انظر في إمكانية اجتماعها،
    هذا هو المنهج العلمي! مستعيناً في ذلك بما قالته معاجم اللغة، فالقرآن عربيّ مبين!
    وعندئذٍ انظر ماذا سينقدح لك في ذهنك!
    هل قمت يا عبد اللطيف ببحثٍ علميٍّ مثل هذا من قبل، حول القرآن؟
    أم أنك تنتقل من هنا إلى هنا إلى هنا، تتناول الآيات، فتحكم عليها
    حكماً قبليّاً سابقاً على عملية التدبر، مستنداً إلى ما قاله فلان أو علان!
    لو كنت قمتَ يا عبد اللطيف ببحث علميٍّ، انطلاقاً من القرآن،
    لكنت قررتَ المعنى الأساسيَّ الذي يتردد في كل سطر من سطوره، وهو معنى التوحيد،
    وحاولت أن تربطه بمعنى الآية أو الآيات التي تجيء بها،
    وتضرب بعضها ببعض، هكذا ابتداءً، وقبل إجراء البحث العلميِّ
    الّذي ينبغي القيام به!
    لو كنت قمت بمثل هذا البحث العلمي، لكنا اطلعنا على أنموذج منه
    في هذا البورد، ولكن لم نرَ منك إلا هذه التساؤلات!
    عفواً، لا أغمزك، ولكن ربما أنك أصلاً لا تعتقد بأنّ القرآن
    هذا يحتاج في فهمه إلى منهج علمي وتدبر وتصنيف للمعاني والدلالات،
    وما إلى ذلك من طرائق البحث العلمي وأساليبه!
    وقلت:
    Quote: ..... ان ماء المرأة غير مذكور في القرآن ولكنه
    مذكور في الحديث ، وبقدرة قادر محيرة اصبح ماء المرأة هو البويضة رغم
    ان سائل المرأة افراز يحدث في بداية العملية الجنسية وغير
    مرتبط بالبويضة علي اي حال ، بل يمكن ان تحبل المراة بدون ان يكون
    لمائها دور في ذلك ..والغريب كذلك ان يسموا البويضة الملقحة بالنطفة
    ايضا الخ ،
    عمّن تتحدث؟ من الذي قام بهذا البحث الذي تتكلم عنه؟
    ليس عندنا أحدٌ هو حجة في هذا الدين، وكذلك ليس الأمر فوضى!
    الحجة لمن يقوم ببحث علميّ متكامل، يستهدي بكل النصوص الواردة،
    وبكل الحقائق العلمية محل البحث، ويحترم كلاً من النصوص الشرعية،
    ونصوص الحقائق العلمية، لا يحمل إحداها أكثر مما تحتمله،
    ولا يلوي عنق إحداها لكي تدخل في بوّابة وعيه الضيق!
    Quote: البحث العلمي له مساره الخاص ، فهل علينا انتظار نتائجه ثم مطابقته
    بنصوص القرآن قسرا ، وماذا اذا حدث تغيير في النظرية العلمية بعد
    ان اثبتنا مطابقتها للقرآن ؟
    هذه هي القضية التي طرحتها أنا للحوار، ولم ترد عليها مباشرةً إلا
    بهذين السطرين، وأنا أ ؤكد مرة أخرى أن البحث العلمي له مسار واحد،
    سواء وأنت في حقل العلوم الطبيعية، أو تقف إزاء نصوص القرآن الكريم،
    فتلك ظواهر طبيعية، وهذه ظواهر لغوية!
    الإنسان لا يمكن أن يتشظّى وعيُه: عندما يكون في حقل العلوم الطبيعية،
    يستحضر عقله وأدواته العلمية، ثم عندما يكون في حضرة القرآن،
    يتحول إلى كائنٍ آخر!
    لا، المنهج العلمي طريقةٌ منظمة في البحث، تستند على وقائع التجربة،
    إذا كان بحثاً تجريبياً، كما تستند على نتائج التجربة، التي تؤول في النهاية
    إلى نصوصٍ تحتاج إلى تفسير بشريٍّ!
    والقرآن يطرح نفسه باعتباره شاهداً على التجربة البشرية كلّها،
    حيث يقول فيه الله سبحانه وتعالى: أنا الذي خلقت كلّ ذلك بقدر وحسابٍ دقيق!
    أنا الذي جعلت العلم مكنوناً في الظواهر!
    وإلا لما تيسّر للإنسان علمٌ ولا تجربة!
    إنّ العلم في النهاية يكشف الحكمة البالغة التي خلق الله سبحانه وتعالى
    عليها الكون!
    وأستغفر الله العظيم لي ولكم!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 07:49 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 07-14-2006
مجموع المشاركات: 1848

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: صلاح عباس فقير)

    Quote: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكراً للأخوين عمار ومحب،
    وحقيقة هذا الحوار المتدفق بينكما،
    يحتاج إلى بوست مستقل،
    فأقترح عليكما ابتداره،
    على أن يكون أنموذجاً طيباً للحوار الهادئ!
    وعلى أن تتفقا ابتداءً على أصول وثوابت
    يستهدي بها الحوار!


    الأخ صلاح عباس فقيري
    و عليكم السلام و الرحمة

    شكرا لك على إقتراحك.

    دخلت هذا البوست للإستمتاع بالحوار الرائع الدائر في موضوع البوست.
    و لكنني فوجئت بمحب يدخل و و يبدأ كعادته دائما في الهجوم على ديننا و نبينا.

    Quote: الاسلام دين مبني علي ادعائات غير حقيقيه فمحمد ليس مكتوب في انجيل او توراة....


    لذلك كان يجب الرد عليه في هذا البوست و ليس في اي مكان آخر و السبب بسيط هو أن من يدخل هذا البوست قد يجد ما كتبه محب و لا يجد ردنا عليه، كما أنني لا أضمن ان من يدخل هذا البوست سوف يزور البوستات الاخرى.

    درج محب الدخول في العديد من البوستات و مهاجمة ديننا و رسولنا الكريم و نحن لن نتركه من غير ان نرد على إدعاته و نثبت دائما انه لا يمتلك الدليل على ما يؤمن به. لذلك فمن الاحرى ان لا يهاجم ديننا.

    هذا ما مع ودي و إحترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 09:21 AM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 4826

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عمار يس النور)

    أخي عمار
    السلام عليكم،
    صدقني قصدت أن ما بينكما يستحق أن يكون بوست قائم بذاته،
    خاصة والمنبر يخلو من أمثال هذه المناظرات الهادئة: الحجة بالحجة.
    ولا زلت عنداقتراحي!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 03:47 PM

Muhib
<aMuhib
تاريخ التسجيل: 11-12-2003
مجموع المشاركات: 3865

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: صلاح عباس فقير)

    عمار كيف الحال..
    انا لا اهاجم دينك ولكني اقدم لك حجج بان محمد لم يفهم المسيحيه لكنه سمع بها...لقد سألت بعض الاسئله ولا اري اجابه عليها هنا...مالخطب?
    لقد ابنت لك ان يسوع هو ابن الله وقد قالها يسوع مرارا...يسوع قال انه الله بعدة طرق ...وتابع معي...انا بصراحه عايزك تشتري مراجع يونانيه لكي تتاكد بنفسك من صحة كلامي ولاتخف ياعزيزي من الحقيقه...
    لقد سأل اليهود يسوع هذا السؤال ...
    مت-26-63: ولكن يسوع ظل صامتا. فعاد رئيس الكهنة يسأله: قال: «أستحلفك بالله الحي أن تقول لنا: هل أنت المسيح ابن الله؟»
    ...
    وانا سألتك ياعمار اذا محمد يعرف معني هذه الجمله
    المسيح ابن الله؟
    ...
    اسأل نفسك ما اهمية هذه الجمله...انا ابنت لك جزء من اهميتها واعطيتك معني ان يكون يسوع ابن الله وليس ولد الله كما كتب صاحب القران...
    محمد في قرانه يتهمنا كمسيحين اننا نقول ان المسيح ولد الله وكما عنده صورة
    يقول فيها ان الله احد لم يلد او يولد...ياخي تعلموا المسيحيه من المسيح نفسه...
    المسيح رد علي اليهود وقال لهم انه الله بهذه الطريقه...
    مت-26-64: فأجابه يسوع: «أنت قلت! وأقول لكم أيضا إنكم منذ الآن سوف ترون ابن الإنسان جالسا عن يمين القدرة ثم آتيا على سحب السماء!»
    لو درست هذا النص باليوناني سوف تصل لهذه النتيجه بان يسوع قال لهم
    انه مساوي لله في كل شئ..كلمة عن يمين القدرة
    تقال للشص المساوي لمن هو في اليمين..لو انا قلت لك باليوناني..
    تعال اجلس علي يميني..فمعني هذا انا معترف بانك مساوي لي في كل شئ
    لهذا عندما يقول يسوع انه جلس علي يمين الله فانه يعني انه اقنوم الابن
    المساوي للاب في كل شئ لاهوتا...
    انظر معي ماقاله الآب عن يسوع الابن من عبرانيين الاصحاح الاول

    ...لاحظ 13
    عب-1-6: وعندما يعيد الله ابنه البكر إلى العالم، يقول: «ولتسجد له ملائكة الله جميعا!»
    عب-1-7: وعن الملائكة يقول: «قد جعل ملائكته رياحا، وخدامه لهيب نار!»
    عب-1-8: ولكنه يخاطب الابن قائلا: «إن عرشك، ياالله، ثابت إلى أبد الآبدين، وصولجان حكمك عادل ومستقيم.
    عب-1-9: إنك أحببت البر وأبغضت الإثم. لذلك مسحك الله إلهك ملكا، إذ صب عليك زيت البهجة أكثر من رفقائك!»
    عب-1-10: كما يخاطب الابن أيضا بقوله: «أنت، يارب، وضعت أساس الأرض في البداية. والسماوات هي صنع يديك.
    عب-1-11: هي تفنى، وأنت تبقى. فسوف تبلى كلها كما تبلى الثياب،
    عب-1-12: فتطويها كالرداء، ثم تبدلها. ولكنك أنت الدائم الباقي، وسنوك لن تنتهي!»
    عب-1-13: فهل قال الله مرة لأي واحد من الملائكة ما قاله للابن: «اجلس عن يميني حتى أجعل أعداءك موطئا لقدميك؟»
    ...
    والآن لاحظ غضب اليهود عندما قال لهم يسوع انه مساوي لله وانه كذلك لانه اقنوم الابن...ردوا بغضب..

    مت-26-64: فأجابه يسوع: «أنت قلت! وأقول لكم أيضا إنكم منذ الآن سوف ترون ابن الإنسان جالسا عن يمين القدرة ثم آتيا على سحب السماء!»
    مت-26-65: فشق رئيس الكهنة ثيابه وصرخ: «قد جدف! لا حاجة بنا بعد إلى شهود. وها أنتم قد سمعتم تجديفه.
    مت-26-66: فما رأيكم؟» أجابوا: «يستحق عقوبة الموت!»
    ,,,,
    انا اطلب منك دراسة هذه الكلمة باليوناني ومعناها...اجلس عن يميني
    ....يسوع استحق عقوبه القتل لانه ساوي نفسه بالاب...يعني قال انه الله
    ...انت ابحث واحضر مراجع واثبت انني كاذب ...
    ...
    هذا شئ..الشئ الآخر اراك مصر علي بعض الاخطاء هنا..
    انت تقول....
    ....
    سفر اعمال الرسل ( اصحاح 4)
    27 لانه بالحقيقة اجتمع على عبدك القدوس الذي مسحته هيرودس وبيلاطس البنطي مع امم وشعوب اسرائيل 28 ليفعلوا كل ما سبقت فعيّنت يدك ومشورتك ان يكون‏
    هذه العدد (الآية) يشير بوضوح أن هنالك عبدان هما هيرودس و بيلاطس و لا تشير ابدا إلى يسوع كما إدعى محب.
    حاجة تحير فعلا !!
    الكلام واضح أمامكم و محب يتكلم عن أشياء أخرى.
    ......
    عمار العدد يتحدث عن يسوع...لاحظ كلمة عبدك القدوس الذي مسحته....
    هؤلاء الاتيه اسمائهم
    هيرودس وبيلاطس البنطي مع امم وشعوب اسرائيل
    هم من صلبوا رب المجد...ارجوا عدم التسرع ...انا كمؤمن ممكن اطلق علي نفسي عبد ولكن علاقتي انا بالله ليست علاقة عبد بسيده وانما ابن بالتبني
    بابيه لهذا قد تجد في بعض الترجمات ان انبياء العهد القديم يطلقون
    علي انفسهم عبيد بالرغم ان الله معروف لديهم بانه الآب ولكن نسبة لتواضعهم
    فانهم يقولون انهم عبيد..يسوع نفسه اتبع نفس التواضع ولهذا لوقا كاتب
    اعمال الرسل وصفه في ناسوته بالعبد القدوس...

    ...
    هكذا تواضع يسوع ياعمار وصار عبدا...
    في-2-6: إذ إنه، وهو الكائن في هيئة الله، لم يعتبر مساواته لله خلسة، أو غنيمة يتمسك بها؛
    في-2-7: بل أخلى نفسه، متخذا صورة عبد، صائرا شبيها بالبشر؛
    في-2-8: وإذ ظهر بهيئة إنسان، أمعن في الاتضاع، وكان طائعا حتى الموت، موت الصليب.
    في-2-9: لذلك أيضا رفعه الله عاليا، وأعطاه الاسم الذي يفوق كل اسم،
    ....
    شرحت لك علاقتنا نحن كمسيحيين بالآب ونقلت لك ماقاله يسوع عنا...
    نحن ابناء الله بالتبني عن طريق الايمان وعلاقتنا بالله راقية جدا لاننا نعبده
    في الروح وليس بالحركه الميكانيكيه...
    تابع...
    يو-15-12: وصيتي لكم هي هذه: أن يحب بعضكم بعضا كما أنا أحببتكم.
    يو-15-13: ليس لأحد محبة أعظم من هذه: أن يبذل أحد حياته فدى أحبائه.
    يو-15-14: وأنتم أحبائي إن عملتم بما أوصيكم به.
    يو-15-15: لا أسميكم عبيدا بعد، لأن العبد لا يطلعه سيده على ما يفعله. ولكني قد سميتكم أحباء لأني أطلعتكم على كل ما سمعته من أبي.
    يو-15-16: ليس أنتم اخترتموني، بل أنا اخترتكم وعينتكم لتنطلقوا وتنتجوا ثمرا ويدوم ثمركم، فيعطيكم الآب كل ما تطلبونه باسمي.
    يو-15-17: فبهذا أوصيكم إذن: أن تحبوا بعضكم بعضا.

    ...و
    يو-1-12: أما الذين قبلوه، أي الذين آمنوا باسمه، فقد منحهم الحق في أن يصيروا أولاد الله،
    وهنالك الكثير....
    واخيرا...
    ارجوا الدقه فبعض اليهود آمنوا بيسوع المسيح وسوف اعود بمداخله واحده لك
    ولعزام لشرح نقطة مهمه حول عدم ايمان اغلبية اليهود..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 07:35 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Muhib)

    مرحبا عمر عشاري


    Quote:
    قد لايكون هناك معنى لمداخلة لاتثري النقاش غير أن تكون دافعا للمتحاورين عن طريق إعلامهم أن عدد مقدر من الناس يتابعون النقاش بتركيز بالغ

    هذا البوست إرتفاع بقيمة الحوار في المنبر

    وتمرين ذهني مُرهق وممتع في آن




    مداخلتك تدل علي انك قرأت البوست ، اشكرك علي صبرك

    وتثمينك علي ما جاء فيه ، واتمني المتابعة والمشاركة بالرأي إذا سمح وقتك .
    والموضوع بالفعل تمرين ذهني مرهق وممتع اذا توفر نوع من الحياد من قِبَل
    المتحاورين .
    لك الشكر علي المداخلة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 08:09 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: الاستاذ عبد اللطيف
    تحية طيبة
    فهل انت تؤمن بان القرآن كلام الله ، وتختلف مع المفسرين الذين يربطون الظواهر العلمية بالإعجاز القرآني ، ام توافق هشام على بشرية القرآن ووجود أخطاء لغوية وعلميه فيه ؟؟؟
    ففي كل حالة سيتخلف الحوار
    ولك مني التحايا


    من خلال قراءاتي يتضح لي-علي الاقل – حتي الان
    ان الاديان جميعا تاريخية ، نابعة من مجهود بشري تطوري عبر حياة الانسان منذ نشاته في هذا الكون

    بالطبع راي هذا لم يكن كذلك في السابق ، رغم ان حياة الانسان رحلة طويلة بين الشك واليقين

    الشك بالنسبة لي يشكل الجزء الاكبر ،هي رحلة لا انتصار فيها لشك علي يقين او يقين علي شك
    ويتحكم في ذلك قوة الادلة التي تدعم اطراف هذه الجدلية

    شكرا محمود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 09:10 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    ياقرشي شنو حكاية ناطي جوز دي ؟






















    ــــــــــــــــ

    ماقلت اتسديت !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-19-2011, 09:21 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    يا عبدالطيف ..

    Quote:
    ماقلت اتسديت !


    قلت أتسدى لصديقي د.بله موسى بالمره !!

    ما صدقنا شكلتكم خلصت و مستنين حواركم

    يعني من باب عمل الخير و كده ..

    شايف التناقض ده كيف ..


    كن بخير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2011, 06:11 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 07-14-2006
مجموع المشاركات: 1848

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    Quote: من جه أخري الله يهوه الموصوف في الكتاب المقدس يختلف عن فكرة الله التي اتي بها
    محمد في القران...
    الله كمثال في الكتاب في المقدس لاينظر للمؤمنين به كعبيد وانما كاولاد وابناء بالتبني لانه آبانا السماوي المحب...الله الحقيقي هو رب الجميع ويود ان يؤمن الجميع به...

    كتب محب هذا الكلام يدعي ان إلهه لا ينظر له كعبد. و عندما أوردت له الامثلة في مداخلة سابقة. كتب :
    Quote: انا كمؤمن ممكن اطلق علي نفسي عبد ولكن علاقتي انا بالله ليست علاقة عبد بسيده وانما ابن بالتبني

    المصيبة إنو محب لا يعرف كتابه و لا يعرف إيمانه حتى. محب لا يعرف ان ربه ينظر للمؤمنين بانهم عبيد.
    , إليك الدليل:
    يشوع 1:2
    موسى عبدي قد مات فالان قم اعبر هذا الاردن انت و كل هذا الشعب الى الارض التي انا معطيها لهم اي لبني اسرائيل
    العدد 12:7
    و اما عبدي موسى فليس هكذا بل هو امين في كل بيتي
    صموئيل الثاني 3:18
    فالان افعلوا لان الرب كلم داود قائلا اني بيد داود عبدي اخلص شعبي اسرائيل من يد الفلسطينيين و من ايدي جميع اعدائهم
    ايوب 1:8
    فقال الرب للشيطان هل جعلت قلبك على عبدي ايوب لانه ليس مثله في الارض رجل كامل و مستقيم يتقي الله و يحيد عن الشر

    كفاك و إلا أزيدك !!

    محب ما عندك طريقة إلا تقول إن كلمة عبد في اليونانية لا تعني عبد
    =====================================
    بخصوص هذه:

    مت-26-63: ولكن يسوع ظل صامتا. فعاد رئيس الكهنة يسأله: قال: «أستحلفك بالله الحي أن تقول لنا: هل أنت المسيح ابن الله؟مت-26-64: فأجابه يسوع: «أنت قلت! وأقول لكم أيضا إنكم منذ الآن سوف ترون ابن الإنسان جالسا عن يمين القدرة ثم آتيا على سحب السماء!»

    لا تغير في المعني اي شئ طالما لم ترد على سؤالي و تحدي لك "أين قالت اليهود من يقل إبن الله يرجم"

    اليهود سألوا المسيح عليه السلام هل انت المسيح إبن الله و هي تعني هل أنت المسيح الرجل الصالح. و لا تعني اي شئ غير هذا و السبب بسيط أن اليهود لم تكن تنتظر إلله في جسد. بل كانوا ينتظرون نبيا صالحا.
    =============
    محب ياخ ساعدنا بالإقتباسات Quote عشان نفرق بين كلامنا و كلامك و هذا ما عندو اي دخل بالكيبورد عربي او إنجليزي لاني انا ايضا اكتب بلوحة مفاتيح إنجليزية

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-20-2011, 11:51 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عمار يس النور)

    أها يا عاصم فقيرى ...

    رغم انى قلت ليك فى أحياء دقيقة تعتبر نباتات ولا تحسب مع المملكة الحيوانية ... إلاّ انى أول مرة أعرف انو الفيروسات ليست حية!

    سبحان الله .... يخرج الحىّ من الميت ... دى كائنات وضعت علامات مميزة فى حياتنا ...









    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2011, 03:07 AM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    عمار يس ... ومحب ....

    Quote: في الليل على فراشي طلبت من تحبه نفسي طلبته فما وجدته. 2 اني اقوم واطوف في المدينة في الاسواق وفي الشوارع اطلب من تحبه نفسي.طلبته فما وجدته. 3 وجدني الحرس الطائف في المدينة فقلت ارايتم من تحبه نفسي. 4 فما جاوزتهم الا قليلا حتى وجدت من تحبه نفسي فامسكته ولم ارخه حتى ادخلته بيت امي وحجرة من حبلت بي.5


    العهد القديم، نشيد الأناشيد، الإصحاح الثالث ...







    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2011, 04:05 PM

Muhib
<aMuhib
تاريخ التسجيل: 11-12-2003
مجموع المشاركات: 3865

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    عمار
    هل ينظر الله في الكتاب المقدس للمؤمنيين به كعبيد
    الاجابه لا
    انا اتحدث عن العلاقه بالله وانت تتحدث عن نصوص لاتدري الروح خلفها او الدسبنسيشن التي قيلت فيها..العبره فعلا بالمعني والمعني الكامل تراه عندما تتعرف علي خطة الله..حتي مؤمني العهد القديم لانهم انفسهم ينالون الحياة الابديه بيسوع المسيح

    اين اجابتك حول الاسئله التي طرحتها عليك..???
    تكملة لمداخلتي الاخيره لي معك وبعده سوف ادع لك الفرصه لكي تبين

    لنا ان محمد كان علي دراية بالمسيحيه...جمله واحدة من يسوع في الانجيل نسفت بالمقوله
    لاينطق عن الهوي..
    لقد نطق وقال ان المسيح ولد الله متدحدثا بالنيابه عنا..
    ........
    من غير تحدي
    محمد لم يدري حتي معني كلمة المسيح
    ..

    .........................
    لماذا يسوع هو المخلص
    ...

    يسوع ابن الله تعني ان يسوع مساوي لله وهو المسيح اليهودي المنتظر واسمه يعني
    خلاص يهوه..المسيح لايمكن ان يكون انسان فقط واليهود ايضا يعرفون هذا الامر
    بدليل ان بعض اليهود آمنوا لان تلاميذ يسوع ورسله كانوا يهودا,,,'وهنالك ادلة كتابيه
    ودعني اعطيك اسباب لماذا المسيح هو ابن الله في الجسد..
    النبؤات تشير الي استحالة ان يكون مخلص اسرائيل احد آخر غير الرب الحق...
    ابن داؤود سوف يحكم للابد,,,,
    وهو يسوع,,,
    تابع

    صم-7-12: ومتى استوفيت أيامك ورقدت مع آبائك، فإنني أقيم بعدك من نسلك الذي يخرج من صلبك من أثبت مملكته.
    2صم-7-13: هو يبني بيتا لاسمي، وأنا أثبت عرش مملكته إلى الأبد.
    2صم-7-14: أنا أكون له أبا وهو يكون لي ابنا، إن انحرف أسلط عليه الشعوب الأخرى لأقومه بضرباتهم.
    2صم-7-15: ولكن لا أنزع رحمتي منه كما نزعتها من شاول الذي أزلته من طريقك.
    2صم-7-16: ويدوم بيتك ومملكتك إلى الأبد أمامي، فيكون عرشك ثابتا مدى الدهر».
    ,,,
    الرسول بطرس في سفر اعمال الرسل استخدم نصوص لكي يبين لليهود ان يسوع هو فعلا خلاص يهوه,,
    اقراء....

    اع-2-22: فيا بني إسرائيل، اسمعوا هذا الكلام: إن يسوع الناصري رجل أيده الله بمعجزات وعجائب وعلامات أجراها على يده بينكم، كما تعلمون.
    اع-2-23: ومع ذلك فقد سمح الله ، وفقا لمشيئته المحتومة وعلمه السابق، أن تقبضوا عليه وتصلبوه وتقتلوه بأيدي الأثمة.
    اع-2-24: ولكن الله أقامه من بين الأموات ناقضا أوجاع الموت، فما كان يمكن للموت أن يبقيه في قبضته!
    اع-2-25: فإن داود يقول فيه: كنت أرى الرب أمامي دائما فإنه عن يميني لئلا أتزعزع.
    اع-2-26: لذلك فرح قلبي وتهلل لساني. حتى إن جسدي سيرقد على رجاء.
    اع-2-27: لأنك لن تترك نفسي في هوة الأموات، ولن تدع وحيدك القدوس يرى فسادا،
    اع-2-28: هديتني سبل الحياة، وستملأني سرورا برؤية وجهك!
    اع-2-29: أيها الإخوة، دعوني أقول لكم صراحة إن أبانا داود مات ودفن، وقبره مازال عندنا حتى اليوم.
    اع-2-30: لأن داود كان نبيا، وعارفا أن الله أقسم له يمينا بأن يجيء المسيح من نسله ويجلس على عرشه،
    اع-2-31: فقد تكلم عن قيامة المسيح كما رآها مسبقا، فقال إن نفسه لم تترك في هوة الأموات، ولم ينل من جسده الفساد.
    اع-2-32: فيسوع هذا أقامه الله من الموت، ونحن جميعا شهود لذلك.
    اع-2-33: وإذ رفع إلى يمين الله، وأخذ من الآب الروح القدس الموعود به، أفاضه علينا. وما ترونه الآن وتسمعونه هو نتيجة لذلك.
    اع-2-34: فإن داود لم يرتفع بجسده إلى السماء. ثم إنه هو نفسه يقول: قال الرب لربي: اجلس عن يميني
    اع-2-35: حتى أجعل أعداءك موطئا لقدميك.
    اع-2-36: فليعلم يقينا بنو إسر ائيل جميعا، أن الله قد جعل يسوع، هذا الذي صلبتموه أنتم، ربا ومسيحا!»
    ,,,
    هل لاحظت...
    وإذ رفع إلى يمين الله
    ....
    انا لا اتحدث اليوناني او عبري ولكن يمكا دراسة المعني..ولقد ابنت لك المعني ان يسوع له كل صفات وقدرة الآب والروح القدس...ا
    اليهود ينتظرون هذا الابن الله الذي قد ولد لهم عن طريق الروح القدس
    ..
    من اشعياء

    اش-9-6: لأنه يولد لنا ولد ويعطى لنا ابن يحمل الرياسة على كتفه، ويدعى اسمه عجيبا، مشيرا، إلها قديرا، أبا أبديا، رئيس السلام.
    اش-9-7: ولا تكون نهاية لنمو رياسته وللسلام اللذين يسودان عرش داود ومملكته، ليثبتها ويعضدها بالحق والبر، من الآن وإلى الأبد. إن غيرة الرب القدير تتمم هذا.
    ....
    كيف يكون الها قديرا وهو سوف يولد لهم...لانه ياعمار يسوع ابن الله المتجسد..
    هذا هو مسيح اليهود الذي جاء بالفعل...
    يسوع جاء لكي يؤسس مملكة سماويه وهي سوف تعلن في المستقبل
    ولكن معظم اليهود كانوا منتظرين خلاص من محتليهم الرومان..
    يسوع جاء لكي يخلص اليهود وكل شخص من الخطيئه والموت..
    حتي تلاميذ يسوع لم يفهموا كل شئ من الوهله الاوله ولكن بمساعده الروح القدس عرفوا ان زمن المملكه زمن مستقبلي وسوف يبداء بعودة يسوع الثانيه
    واختطاف الكنيسه...

    واخيرا تذكر شهادة الرسول بطرس

    ع-5-30: إن إله آبائنا أقام يسوع، الذي قتلتموه أنتم معلقين إياه على الخشبة!
    اع-5-31: ولكن الله رفعه إلى يمينه وجعله رئيسا ومخلصا ليمنح إسرائيل التوبة وغفران الخطايا؛
    اع-5-32: ونحن نشهد على هذا، وكذلك يشهد الروح القدس الذي وهبه الله للذين يطيعونه».
    ...
    بالفعل لقد كان يسوع ذا هيوز وف قود يعني ابن الله و في انسانيته معلم ولكنه اكثر من ذلك لانه الله الابن الازلي ملك الملوك ,,
    ...

    اليهود بواسطة محكمة رومانيه صلبوا رب المجد لانهم لم يفهموا طبيعة الخلاص او ملكوت الله المستقبلي والذي سوف يعلن ...
    .لقد صلبوا رب المجد دون ان يعرفوا انه فعلا المسيح..
    صلبوه بتهمة التجديف وجل نفسه الله
    ...يسوع في نظر معظم اليهود ليس ابن داؤود الذي سوف يحكم للابد لان يسوع قال لهم انهم سوف يروه قادما من السماء مشيرا لعودته الثانيه..
    ..صلب بعض اليهود يسوع في محكمة الرومان لانهم لم يكونوا مؤمنين بالآب
    مثل ابراهيم...لقد كانوا في انتظار خلاص سياسي ولكن يسوع كان يتحدث ن ملكوت الله وخلاص من الخـطيئه..
    اليهود الغير مؤمنيين نسوا قدرة الله في اقامة الموته ولم يصدقوا قيامة يسوع الملك. لم يفهم معظم اليهود ماقاله يسوع عن انبياء العهد القديم وكيف انهم احياء رغم اهم مدفونيين...لم يفهموا ان الله حي وهو يقيم الموتي
    باعطائهم حق الحياه بواسطة يسوع الازلي الكائن قبل ابيهم ابراهيم
    ....


    في انتظار اجابتك علي اسئلتي...فلقد اجبتك لي كافه المسائل..
    نصيحتي لك ان تقراء الكتاب المقدس..
    ...
    عزام...المداخله هذه فيها اجابه علي بعض اسئلتك..
    ..
    تبارك..
    نشيد الانشاد من اعمف كتب الكتا المقدس وكثير من المسلمين يهاجمونه دون دراية
    ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2011, 05:06 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Muhib)

    حول الإستحالة Impossibility و التناقض Contradiction


    إستعمل هذان المفهومان Concepts بكثرة في هذا البوست ..
    و دون إيضاح كاف للمعنى و التضمينات لن يكون الحوار مجديا ..
    فالكثير مما يوصف بالبوست كإستحالة و تناقض يكون في آخر التحليل مجرد سوء فهم ..
    و لكنه سوء فهم يعمم لدرجة الإيحاء بأنه يتماهى مع تعريف الإستحالة و التناقض ..
    بحيث يكون أي إيضاح لسوء إستخدام المفاهيم متهما بالتلاعب اللفظي أو العقلنة Rationalization ..
    لذا لابد من وقفة صغيرة مع هذه المفاهيم ..

    و لنبدأ بالتناقض ..
    فالتناقض مصطلح منطقي محدد ..
    و للفكر Thought كما هو معروف 3 قوانين أساسية :
    1- قانون الهوية ( أ هي أ في نفس الزمان و الصفة)
    2- قانون عدم التناقض ( لا يمكن لشيء أن يكون أ و لا أ في نفس الوقت)
    3- قانون الثالث المرفوع ( إما أ أو لا أ صحيح)
    راجع الويكيبيديا هنا

    و توصف العبارة بالتناقض حال مخالفتها لأحد هذه القوانين الثلاثة ..
    و لكن هناك شروط لإستيفاء هذا الشرط :
    فأولا يجب أن يكون الشيء الموصوف لا يحتمل أي غموض/تأويل/معنى آخر (كلمة قروء مثلا تعني الحيض و الطهر معا)
    و ثانيا يجب أن يكون في نفس الزمن (أ = ب الآن و قد لا تساويها لاحقا)
    و ثالثا يجب أن يكون الشيء الموصوف لا يحتمل النقيضين معا بالنسبة لشيء آخر (أحمد طويل بالنسبة لعلي و قصير بالنسبة لفاتن)
    راجع الويكيبيديا هنا

    و هذه القوانين الثلاثة ترجع كلها منطقيا للقانون الأول (قانون الهوية) ..
    و هو من المسلمات التي لا يمكن إثباتها و لا نفيها ..
    و هناك أنواع من المنطق الحديث الشديدة الفعالية لا تعترف بمبدأ الثالث المرفوع ..
    ( ما يسمى بالمنطق الشواشي أو متعدد القيم Fuzzy Logic or Multi-valued Logic و هي غير متناقضة منطقيا )
    كما أن هناك أنظمة منطقية أخرى لا تعترف بمبدأ الهوية حتى !!
    و تسمى بـ Paraconsistent logics ..
    و رغم كونها أضعف weaker من المنطق العادي (عدد التأكيدات المنطقية فيها أقل) ..
    إلا أنها أكثر تعبيرا و قوة من المنطق العادي في نمذجة اللغة الطبيعية و التعامل معها و فهمها ..
    كما تستخدم في الذكاء الإصطناعي و نظرية الزمر الرياضية و الإبستيمولوجيا و هندسة البرمجيات و الإلكترونيات !!
    راجع الويكيبيديا هنا

    و هذه الملحوظة الأخيرة حول فعالية الأنظمة المنطقية التي لا تعترف بقانون الهوية في فهم اللغة الطبيعية Natural Languages ..
    تدخلنا في علوم الألسنية Linguistics و خصائص اللغة الطبيعية التي تتجاوز المنطق أحيانا في ثرائها التعبيري (self-referential sentences) ..
    فأحد فروع الألسنيات Pragmatics تهتم بالسياق Contextو بالتضمينات Implications و المفهوم بالضرورة Presupposition ..
    و هنا من الصعب تطبيق المنطق الإعتيادي للحكم على العبارات و علاقاتها ببعضها ..
    و لهذا قام علم تحليل الخطاب Discourse Analysis للفهم الصحيح لللغة ..
    Presupposition in wikipedia

    و طبعا المعلومة الأهم عن المنطق بكل أنواعه هي :
    أنه لا يتعلق بإثبات صحة أو خطأ الحقائق أو المشاهدات أو العبارات الداخلة في علاقة منطقية ..
    بل يضمن فقط منطقية التفكير و أن المسلمات تؤدي إلى النتائج ..
    فعبارة مثل : كل الجليد ساخن .. هذه قطعة جليد .. إذن هي ساخنة
    هي عبارة صحيحة منطقيا بلا أدنى شك ..
    و لن تستطيع إثبات صحتها/خطئها إلا بما هو خارج من المنطق (التجربة/المشاهدة) ..
    (و بالمناسبة هذه العبارة ستكون خاطئة منطقيا و صحيحة تجريبيا إذا إبتدئتها بـ بعض الجليد ساخن !!)
    لذا يجب أن نلتفت الآن لمفهوم الإستحالة من حيث الصحة و الخطأ في الحكم على الأشياء ..

    الإستحالة يمكن أن تكون خادعة لأي من الأسباب الآتية :

    1) عدم القدرة على التصور (المحاججة على أساس الذاتية) ..

    فمثلا إذا أخذت ورقة سمكها 0.01 ملم و أخذت في طيها مرة بعد الأخرى
    بحيث يتضاعف السمك في كل مرة (0.01 - 0.02 - 0.04 .. و هلم جرا)
    و كررت عملية الطي 40 مرة و سئلت عن إرتفاع ركام الورق بعد هذا ..
    ثم قيل لك أنه يكاد يلامس القمر !!
    فقد تتشكك في الأمر لصعوبة تخيله !!
    و لكن إذا قمت بالحساب الرياضي فستقتنع بهذا
    2) توهم التناقض في صفات الأشياء بينما توضح التجربة عكس هذا ..

    فالجسيم (له أبعاد محدده و مسار محدد في الحركة)
    و الموجة (منتشرة في المكان و تتحرك في كل المسارات الممكنة)
    إعتبرا متناقضين لفترة طويلة في تاريخ العلوم ..
    حتى أثبتت ميكانيكا الكم أنهما لا يتناقضان و أن لكل جسيم صفات موجية و العكس صحيح !!
    لذا توصف الفيزياء الحديثة دوما بالغرابة و الإستعصاء على الفهم ..
    3) عدم التفكير في الظواهر داخل السياق الخاص بها :

    فالبروتون أخف من النيوترون ..
    و لكنه يتحول إلى نيوترون في النواة بعد أن يقذف بجسيم ميزوني منه (له كتلة) ..
    بينما يتحول النيوترون الذي يمتص هذا الجسيم لبروتون !!
    و من غير علاقة اللامحققية لهايزنبرج لكانت هذه الحقيقة متناقضة تماما !!
    بينما في الحقيقة هي متماسكة جدا في إطار ميكانيكا الكم بلا مشاكل
    4) عدم الإلمام بخصائص الشيء كلها قبل الحكم :

    فمن الجسيمات الإفتراضية بالفيزياء النووية هناك ما يسمى بالتاكيون Tachyon
    و له خاصية أنه يزداد سرعة كلما نقصت طاقته !!
    و سيناقض هذا حتما مبدأ حفظ الطاقة .. لولا
    أن لهذا الجسيم كتلة سكون (خيالية) أي بها معامل جذر سالب واحد
    و هذه الكتلة تحل التناقض مع قانون حفظ الطاقة !!

    عذرا إن كانت الأمثلة كلها من العلوم و الرياضيات ..
    و لكنني على قناعة بأن توسيع المدارك و الآفاق التي ينجزها العلم الحديث
    لا مثيل لها في عصرنا إطلاقا ..

    و إذا تتبعت كل الإستحالات و التناقضات التي وردت بالبوست ..
    فسنجد أنها لا ترقى لمرتبة التناقض المنطقي أو الإستحالة مطلقا ..
    و لكنها على اليد الأخرى On the other hand
    ينطبق عليها وصف مغالطة منطقية مشهورة تدعى رجل القش (Straw man argument)
    و هي بإختصار أن تتقول على خصمك بشرح لحجته لا يقصده هو ثم تعود لتنقضه و تعلن إنتصارك !!
    Straw man argument - wikipedia

    و أبسط مثال لهذا هو الحجة حول كلمة (أنزل) ..
    فإعتبارها ذات معنى واحد فقط و بناء مغالطة على هذا الأساس ..
    يضرب بعرض الحائط الحقيقة البسيطة لتعدد المعاني باللغة العربية و بكلام العرب حين نزول القرآن ..
    بل لا يعترف بفصل كامل من علوم القرآن يسمى (الأشباه و النظائر) مخصص لتتبع هذه الكلمات المتعدده المعنى بالقرآن و إيضاح إستعمالاتها في كل مكان ..

    و المثال الآخر يتعلق باليهود و الآيات التي تتكلم عنهم ..
    فعدم إعتبار السياق (سبب النزول كمثال) و المفهوم بالضرورة من الكلام ..
    يؤدي لإعتبار كل الآيات متعاصرة في دلالاتها ..
    و حينها سيكون وصف اليهود بأنهم أفضل العالمين ثم لعنهم قمة التناقض ..
    بينما التفسير البسيط و الواضح لما هو معلوم بالضرورة ..
    سيفهم أن التفضيل مرتبط بزمان محدد تم خطابهم فيه ..
    و أن اللعنة اللاحقة نتجت عن خذلانهم لهذا التفضيل !!

    هذا على عجالة ..
    حتى يجد صاحب البوست زمنا للتعليق ..
    و حتى أجد أنا نفسي زمنا للمتابعة ..

    مودتي للجميع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2011, 07:07 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    ارحب بعاصم فقيري وعمار يس وزكريا جوزيف وعزام حسن وهم لم يوجهوا لي

    مداخلاتهم ونتابع مايكتبوا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2011, 08:01 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    ازيك ياقرشي

    في كل مواقع الحوار يوجد قاسم مشترك بين من يدافعون عن الاديان والاسلام تحديدا

    وهو العناد الشديد للحقائق الواضحة كالشمس !

    يؤيدون الاعجازيون احيانا كثيرة وهم يعلمون انهم يتقولون علي الاسلام بما ليس فيه

    وينتقدون الاعجازيون عندما يدخلون الاسلام في جحر ضب ..وأكثر ماهو مدهش المداورة

    غير المحدودة باي افق محدد والمخجلة في كثير من الاحيان لمجرد التأييد لمفهوم

    في الدين ، تجاوزته ادوات المعرفة والعلوم الطبيعية ولكنهم يصرون علي المغالطة

    كي يثبتوا صحة نص قديم وتطابقه مع معارف الحاضر ..


    Quote: بالمناسبة يا عبداللطيف

    مادمت إنت مغرم بنفسية محاورك و نواياه ..

    أحب أوريك إني كنت لا أدري Agnostic في فترة ما بعد تعمقي الشديد بالعلوم الطبيعية ..
    و قطعت دربا طويلا من البحث و الدراسة و التفكير بلا أي قيود و لا مسلمات ..
    و آمنت بالله و بالإسلام عن قناعة تامة لا تقليد فيها ..
    و لا أخشى أن أنتقد أي شيء و لا أحجر تفكيري عن أي شيء ..



    كنت لا ادري ! طيب دا ما مذهب الحيرة ذاتو ، مالك بترفض ان اكون انا منتمي له بمفهوم عصرنا

    انتو عايزين تجربوا براكم والاجيال البعدكم تقول ليكم شكرا ، ريحتونا من المشاوير دي ولا شنو

    فكركم ؟ ياخي بطريقتك انت جيت للاسلام بقناعة ولا بغير قناعة دا خاص بك انت ، فانت بزهوك

    عن نفسك لن تخرق الارض ولن تبلغ الجبال طولا ، فخلينا في حيرتنا نداقش لغاية مانرسي علي بر

    الدين او الالحاد او اللادين ..


    Quote: و كل ما تذكره عن الدراسات الألسنية و ما تنقله من (شبهات) ليس جديدا علي أبدا ..
    أورد مراجعك حول تاريخية الدين و نشأته و تطوره .. و ستجدني قد سبقتك لها ..
    إذكر ما تشاء ممن كتبوا عن نقد الدين و القرآن و ستجدني متابعا نهما لإنتاجهم ..
    و قد أفادوني كثيرا رغم كونهم مغضوبا عليهم من عموم التقليديين ..
    و أفخر بأنني ذو عقلية علمية مرتبة و أفخر بالدرب الذي قطعته ..
    و لست ممن يغمضون أعينهم عن ما لا يفهمونه .. بل أعترف بكل ما يغمض علي من إمور في العلم و الدين



    يعني كل الناس اللاستخدموا الادوات دي بقوا زيك كدا مقتنعين بلاتاريخية الاديان ؟! يعني كل الكتاب

    الكتبوا عن نقد الاديان وهم بالمئات مش برضو سبقوني وسبقوك انت وكانوا مقتنعين لغاية ما ماتوا

    بالنتائج التي توصلوا لها (اقرب واحد محمد اركون -كتب عشرات المؤلفات في تاريخية الاديان ومعه

    عشرات الباحثين من كل اللغات والدول )...اشمعنا انت ! ويعني شنو سبقتني اصلا ،هي الحكاية سبق

    سبق يعني !

    بعدين ياقرشي بدل الزهو الشديد دا بنفسك ، اللي هو غايظني فيك وخلاني اطلع من طوري ، كان تناقش

    مازعمت (أنا) وهو ليس زعم خاص بي- المسائل الطروحة كتناقضات هنا بين ما يقرأ من النص (القرن

    السابع ) والمعطي من المعرفة في عصرنا هذا ، وتكون ابعدتنا من الكلام الذاتي الكثير عن نفسك

    فهو لن يفيدني ولن يفيد القارئ في شئ ! بل هو انحراف بالبوست عن النقاش الي طرح التجارب

    الذاتية كطريقة لاقناع القارئ ، واستهباله بدلا عن اقناعه ..



    Quote: فلا تزايد على كوني مؤمن بالتقليد أو جاهل بما تثيره هنا من أفكار يبدو أنك مبهور بها كما كنت أنا قبلك بأعوام طويلة ..و أرجو صادقا أن تكف عن الإستفزاز الطفولي لمن يرى نفسه المبصر في بلاد العمى ..فقد تكون كمن يجهره الضوء فلا يرى شيئا و يحسب أن الكل لا يزالون في العماء الذي خلفه وراءه


    دا كلوا نقاش ذاتي فارغ جدا

    مبهور! بس كدا ؟! خلاص ح اخلي الانبهار دا من يوم الليلة ، بس شوف لي حل للاوهام الدخلني فيها الدين دي

    علاجها كيف ، ماتقول لي محلولة عندك وريني الحل هنا بوضوح كان بتقدر وكان مابتقدر خلينا في

    اوهامنا نلوص ! بعدين بلاد العمي دي وين ، بس ماتكون سودانيز اون لاين دي ، لانك في مداخلة سابقة

    قلت لي انك تكتب وكاننا لانفهم ! واتضح الان انك الوحيد في بلاد العمي دي البتفهم ههههه!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2011, 08:29 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    ازيك ياقرشي تاني !


    Quote: أول حاجة الحديث النقلته ناقص ده صححه :
    (حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ، حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ عُبَيْدٍ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ رَبِيعَةَ، عَنْ الْمُغِيرَةِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، قَالَ: سَمِعْتُ النَّبِيَّ (ص) يَقُولُ: " إِنَّ كَذِبًا عَلَيَّ لَيْسَ كَكَذِبٍ عَلَى أَحَدٍ مَنْ كَذَبَ عَلَيَّ مُتَعَمِّدًا، فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنَ النَّارِ)
    صحيح البخاري


    وكانت اضافتك للحديث الكلمة التي باللون الاحمر

    قلت لك ان هذا الحديث موضوع وتصحيح كلمة (متعمدا) لاتغير شئ في المعني ، لان واضع

    الحديث كذب عندما وضعه وكل من يتبعه يعتبر مكذبا بفهم الدين وليس بفهمي انا، فهناك

    من يرفض جميع الاحاديث مثل القرآنيين ..وغيرهم .

    والحديث نفسه وجدته في موقع لجماعة سلفية! فالخطأ الموجود فيه خطأهم هم ..وعموما

    اعتقد في صحة ابن خلدون عن مفهوم العمران وهو افضل من تتبع السند والعنعنة!

    وابوهريرة صاحب المضيرة كتبوا عنه الكثير كأول راوية حديث تعرض للهجوم

    النقدي الكثيف ، وبذلك يصبح صحيح البخاري غير ذي بال في كثير من الاحيان !



    Quote: يعني ناطي جوز و عبث و ما عارف إيه
    لمجرد إنك ما عارف الحديث ده طرقه شنو ؟؟
    علم الحديث علم منهجي تاريخي .
    ما تبتسره كده



    !!!!!!!!!!!!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-21-2011, 08:55 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    عزيزي عبداللطيف ..

    كدي براحه واحده واحده ..

    Quote:
    كنت لا ادري ! طيب دا ما مذهب الحيرة ذاتو ، مالك بترفض ان اكون انا منتمي له بمفهوم عصرنا

    كدي وريني حرف واحد أنكرت عليك فيه إختياراتك !!
    أنا كنت بفهم الدين أسوأ منك .. لأني لم أكن مؤمن بالله حتى ..
    و أنت قلت أنك مؤمن به و لكنك متشكك في الأديان ..
    أنا كنت حاسي إنك بتماهيني مع فهم ناس بيغيزوك بشكل أو بآخر ..
    و إتبرعت ليك بالمعلومة دي علشان ما تقعد تخاطبني كأني فرد من قطيع ..
    لكن الظاهر ما كنت واضح كفاية ..
    ياخي لو قلت إنك إله زاتو ما عندي معاك مشكلة
    من أول مداخلة وضحت ليك إن لغتك الإستفزازية هي مربط الفرس في صوت اللوم ..
    يعني علشان متبني خيار معين عاوز تحكم ببساطة على السايكولوجيا بتاعتنا بشكل سالب !!!
    يعني أسي أمشي أعمل عوارات سودانيز أون لاين و أكوت ليك كل الكلام المستفز بتاعك !!
    ما ياهو ده محب بيقول إنو الرسول الكريم بينطق عن الهوى .. أنا سألتو؟؟
    لكن إنت شابكنا من الصباح ..
    إنتو ما مقتنعين .. إنتو بتتظاهروا ساي .. إنتو ماشايفين الحقيقة!!
    لو بقيت في ساحة إنتقاد الأفكار بكون أكتر مشجع ليك ..
    أفتكر كده الكلام بقى واضح ..

    Quote:
    يعني كل الناس اللاستخدموا الادوات دي بقوا زيك كدا مقتنعين بلاتاريخية الاديان ؟!

    (شبهات) بتاعني دي أنا كنت خاتيها ليك بين قوسين للتعبير عن إحتجاجي على لغتك المستفزه و عارفها حتهبشك ..
    لأنها برضو بتحكم على تفكيرك بشكل سالب زي ما قاعد تعمل إنت معانا !!
    و لو سمحت ما تقولني كلام أنا ما قلته ..
    إنت قريت للإستعملوا الأدوات دي في الأديان (و أغلبها أديان غير الإسلام لأنه أقل دين إنتقد بهذه الطريقة) ..
    و إقتنعت بخلاصة حكمهم .. و أنا ما غالطتك في حكمهم ده ..
    أنا بس وضحت ليك إن الإستنتاجات بتاعتهم دي ما بالضرورة تكون سليمة و ضرورية منطقيا ..
    و إنو في خيارات تانية عند إستعمال نفس الأدوات دي .. و قلت ليك إني إستفدت منهم كتير ..
    يلا وين في كلامي ده كله إني قلت إنهم مفروض يبقوا زيي كده؟؟!!
    و بالمناسبة محمد أركون بالذات كل إنتاجه كان دعوة للمنهج بتاع التحليل ده ..
    و لكنه لم ينجز عشر ما كان يدعو له من دراسة جادة ..

    Quote:
    بعدين ياقرشي بدل الزهو الشديد دا بنفسك ، اللي هو غايظني فيك وخلاني اطلع من طوري ، كان تناقش

    مازعمت (أنا) وهو ليس زعم خاص بي- المسائل الطروحة كتناقضات هنا بين ما يقرأ من النص (القرن

    السابع ) والمعطي من المعرفة في عصرنا هذا ، وتكون ابعدتنا من الكلام الذاتي الكثير عن نفسك

    فهو لن يفيدني ولن يفيد القارئ في شئ ! بل هو انحراف بالبوست عن النقاش الي طرح التجارب

    الذاتية كطريقة لاقناع القارئ ، واستهباله بدلا عن اقناعه ..


    الزهو ده علشان تفهم إنت إني ما بقبل إنك تستعمل نفس الطريقة البتنتقدها دي في التأثير على الناس ..
    فتجربتك إنت و تجربتي ذاتيات بالضرورة ..
    و إنت إدعيت إنو الزول لما يخلي التقليد و الإيمان اللقى روحه عليه ..
    و يبدأ يقرأ و يحلل حيكتشف تناقضات و إستحالات ..
    فلازم كان أوريك إنو قناعتك دي غلط و ده من صميم البوست ..
    إنت الفتحت الباب ده فما تنتقدني لما أقفلو !!
    و أنا لا طارح نفسي رسول هداية لا ليك لا لغيرك ..
    دي مجرد آرائي و تجربتي بشارك بيها بصحيحها و خطئها ..
    و أكيد حيتخللها الذاتي متى ما إرتأيت ذلك ..
    و لو وجودي بيضر ببوستك أو بيثقل عليك ..
    رسل لي في الخاص و بطلع منو نهائي ..

    و الجزء الأخير من مداخلتك ما عنده معنى بعد الكتبته أنا ده ..
    و العمى موجود و نص الشوف موجود و الشوف كلو موجود ..
    و مافي زول بيقدر يقول إنو هو الصواب المطلق ..
    علشان كده لو الحوار بعد عن الإساءة الشخصية ..
    تأكد إنو مافي حاجه بتخليني أنا شخصيا أضيع وقتي في الفارغة ..
    و اللذيذ إنك بتنتقدني و في السطر التاني طوالي بتعمل نفس الماعاجبك !!
    الله يهدينا و يهديك ..
    لو كنت ما كتبت حاجه في موضوع البوست كان كلامك حيكون صاح ..
    فلو ما كنت قادر إنك تشوف إنو لغتك فعلا جارحه بشكل شخصي ..
    فما حتفهم كلامي الذاتي الفارغ ده ..

    المهم ..
    (على قول تبارك)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 05:23 AM

awad hassan
<aawad hassan
تاريخ التسجيل: 01-28-2007
مجموع المشاركات: 635

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    التحية للأخ عبد اللطيف ولما يطرحه دئما من مواضيع جادة جديرة بالمتابعة والنقاش.
    التحية للجميع.
    كتب الاخ عبد اللطيف:-
    Quote: من خلال قراءاتي يتضح لي-علي الاقل – حتي الان
    ان الاديان جميعا تاريخية ، نابعة من مجهود بشري تطوري عبر حياة الانسان منذ نشاته في هذا الكون

    هذا المشاركة كانت لي في حوار مع الاخ محمد قرشي عباس في موضوع ( حول وجود الله العظيم )للأخ مامون أحمد ابراهيم
    اوردها هنا لعلاقتها بهذا البوست
    Quote: عن جذور الدين:-

    هناك كثير من الفلاسفة الذين تناول الدين من وجهات نظر مختلفة في رفضهم له – لودفيج فير باخ ،ماركس،جان بول سارتر سيجموند فرويد واخرين . كما هناك تيار حديث يمثله –ريتشارد دوكينز ،دان دانت، كرستوفر هيتشن، سام هريس . سوف اتناول بعضا منهم.
    في الكود ادناه يتناول لودفيج فيرباخ الدين كحالة من حالات الاستلاب . يعزي الي علاقة الانسان بالطبيعة وخوفه من مواجهتها ، ذلك دافعه الي البحث عن مايحميه ، مما ادي الي افتراض قوة وهمية تعلو علي الطبيعة .يبرهن فيرباخ علي الخطأ الفطري وطبيعيَة الدين، اذ يري ان الدين ليس سوي فكرة الانسان التي اخترعها بنفسه . اذا يري ان حياته تعتمد علي قوة خارقة لها صفة الكمال التي نشأت منها مفهوم الالوهية .
    The feeling of dependence in man is the source of religion; but the object of this dependence, viz., that upon which man is and feels himself dependent is originally nothing but nature. Nature is the first original object of religion as is sufficiently proved by the history of all religions and nations.
    The assertion that religion is innate with and natural to a man, is false if religion is identified with theism; but it is perfectly true, if religion is considered to be nothing but that feeling of dependence by which man is more or less conscious that he does not and cannot exist without another being, different from himself and that his existence does not originate in himself.
    (Religion thus understood, is as essential to man as light to the eyes, as air to the lungs as food to the stomach. Religion is the manifestation of man’s conception of himself, but above all man is a being who does not exist without light, without air, without water, without earth, without food- he is, in short, a being dependent on nature. This dependence in the animal, and in man as far as he moves within sphere of the brute, is only an unconsciousness and un reflected one; but by its elevation into consciousness and imagination, by its consideration and profession, it becomes religion)
    ( The essence of religion. Ludwig Feuerbach- by Alexander Loos)
    في الفقرات ادناه ينطلق سيجموند فرويد في رفضه للدين ، اذ يري انه يمثل ضعف الانسان في مواجهة الموت وفي صراعه ضد قوة الطبيعة واخطارها. اذ ان فكرة الاله تحقق اغراضها عند الانسان وذلك بإعتقاده بتخليصه وتطهيره من رعب الطبيعة وترويضه في مواجهة قسوة القدر كما هي تعويض له في مواجهة المعاناة والحرمان الذي يتعرض له في حياته.وقد تطورت هذه الفكرة عند فرويد1927 عندما تحدث عن الدين بإعتباره وهم وخيال يجب التخاص منه وهو هنا يتفق تماما مع رفض الماركسية للدين ومع مفهوم ماركس عن الاغتراب .
    (Religion is an outshoot of the father-complex and represents man’s helplessness in the world, having to face the ultimate fate of death, the struggle of civilization, and the forces of nature. He view God as child-like “longing for [a]father “((p9-18)in his words “ the Gods retain the threefold task ; they must exorcize the terrors of nature, they reconcile men to cruelty of fate, particularly as it is shown in death, and they compensate them for the sufferings and privations which a civilized life is command has imposed on them)
    (Psychoanalysis of Religion)Sigmund Freud.
    “His ideas about religion were also developed in “ The Future of illusion” 1927. When Freud spoke of religion as illusion, he maintained that it is a fantasy structure form which a man must be set free if he is to grow to maturity; and in his treatment of unconsciousness he moved toward atheism .I n this sense Freud approached the Marxist theory of alienation “
    سوف نواصل تعريف الاسطورة وعلاقة الدين بالاسطورة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 05:29 AM

Asim Fageary
<aAsim Fageary
تاريخ التسجيل: 04-25-2010
مجموع المشاركات: 6661

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: awad hassan)

    Quote: ارحب بعاصم فقيري وعمار يس وزكريا جوزيف وعزام حسن وهم لم يوجهوا لي

    مداخلاتهم ونتابع مايكتبوا


    أخي عبد اللطيف

    سلام

    طبعاً نحن متابعين وبإهتمام شديد والمداخلات لم توجه إليك ولكنها أيضاً نتاج للموضوع مما يعني أننا متابعين بإهتمام

    ولا نريد أن نشتت طريقة مداولة النقاش ولكننا متابعين.


    مع تقديري لكم

    عاصم فقيري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 08:52 AM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Asim Fageary)

    إزيك تاني يا عبداللطيف ..

    شوف أنا إتحاورت قبال كده مع الأخ/ هشام آدم و الأخ/ عوض حسن ..
    و ما أنكرت عليهم خياراتهم و تفكيرهم .. بالعكس
    كنت برجو الإستفاده و بستمتع بالحوار ..
    و أفتكر ممكن يشهدوا لي إني ما بغمط محاوري حقه
    أو بأسيء للحوار بيناتنا ..
    مشكلتي معاك إني ما حاسي بإنك بتحترم محاوريك أبدا ..
    علشان كده داخلين في دوائر مفرغه ..
    أمنيتي أن نخرج منها سريعا لأنها لا بتشبهني و لا بتشبهك

    Quote:
    قلت لك ان هذا الحديث موضوع وتصحيح كلمة (متعمدا) لاتغير شئ في المعني ، لان واضع

    الحديث كذب عندما وضعه وكل من يتبعه يعتبر مكذبا بفهم الدين وليس بفهمي انا، فهناك

    من يرفض جميع الاحاديث مثل القرآنيين ..وغيرهم .

    لما صححت ليك الحديث لأن المعنى بيتغير تماما بإضافة كلمة متعمدا
    فالكذب المتعمد يبوء به من وضع الحديث .. أما من يحتج به و هو يؤمن بصحة نسبته للرسول الكريم
    كما فعل د.بله فليس عليه شيء !! .. و يصبح كلامك اللاحق بلا معنى
    و القرآنيين لا يرفضون الأحاديث لعدم صحة نسبها للرسول (ص) بل لأنهم يعتبرون أن القرآن به الكفاية ..
    ثم أوضحت لك بإقتباس أن الحديث ليس موضوعا .. و أنه صحيح فلم تعلق على ذلك ..

    أما كلامي عن أن الحديث علم تاريخي منهجي .. فأنا قاصده تماما ..
    لأن الجزئية دي وقفتني كتير و بحثت فيها كتير ..
    و إقتنعت بعد دراسة طرق النقل التاريخي و الدراسات الكثيرة (أصحابها غير مسلمين) .
    أننا لو تعاملنا مع مسألة نقل الحديث بعلمية و منهجية فسنجد أنها تجتاز عتبة العلمية و التثبت ..
    و لكنها أيضا كأي جهد بشري لا تخلو من المثالب أيضا .. و دي المخليه الناس ترفضه جملة واحده بدل دراسته بجديه ..
    يعني بعيدا عن القداسة و الإنحياز المسبق .. رأيي أنا ده إن المنهج المتبع في نقل الحديث جيد جدا بمعايير علمية ..
    و لو قلت لي أنا زي القرآنيين عندي فهم في مسألة المتن دي و ما بقبلها .. ما حأقول ليك حاجه .. لأن ده بيدخل في فهمك للدين
    و لكن لما تقول لي العنعنه و النقل التاريخي ده كلام فاضي ..
    حأقول ليك .. إنت درسته علشان تحكم عليه و لا لأ ؟؟
    يعني بإختصار :
    لو رفضت الأحاديث لشكك في طريقة نقلها ..
    حيلزمك منطقيا إنك ترفض أغلب البنعرفو عن التاريخ لأن طريقة نقله ما أحسن من الأحاديث !!
    و ما ممكن أي حاجه ما تفهم قصدي فيها تملاها إشارات تعجب و كأني أتيت أمرا نكرا ..
    ياخي أسألني و بجاوبك و تعال رد لي على حسب فهمي ده ..

    مودتي برضو ..
    رغم الشكله دي
    _______________
    بالمناسبة بوستك الأول كنت شايفه ..
    و كان تقديري إن عرضك لكتابات أركون ماعنده علاقه بالإستحالات الرصيتها في أوله ..
    فما حبيت أخرب ليك البوست في نقاش حولها ..
    يعني لو كلها طلعتها ليك ما مشاكل ..
    ده ما حيأثر على آراء أركون حاجه
    لأنو هو نفسه ما معتمد على الإستحالات في نقده و مشروعه
    و لحدي أسي كنت بتابع كتاباتك بإهتمام و تقدير
    فما في داعي لإيحائك المتكرر بأنك أوقفت حمار الشيخ في العقبه
    و عموما أنا ما بحب النقاش في التفاصيل بل في جذر الخلاف
    لأنه أقرب طريق لبيان الفروض الخفيه في خلافات التفاصيل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 09:50 AM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11982

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    إهداء لجميع الأخوة والأصدقاء

    كتاب: مدعو النبوة في التاريخ الإسلامي
    المؤلف: وليد طوغان

    _________________

    الأخ: تبارك شيخ الدين

    سألتني عن دليلي على أن الأزواج الثمانية في سورة (الزمر:6) هي الأزواج الثمانية في سورة (الأنعام: 144/143) وأفردتُ لك أدلتي على النحو التالي:
    1/ أن الآيات القرآنية التي جاء في ذكر لفظ (الأنعام) جاءت بمعنى الإبل والضان والماعز والبقر ولم تكن آية الزمر 6 استثناءًا
    2/ القرآن يُفسر بعضه بعضاً، فما جاء مُجملاً في موطنٍ تم شرحه وتفصيله في موطن آخر
    3/ سياق آيتي الأنعام 143 / 144 لم تكونا تتحدثان عن اليهود (مثلما ادعيت) بل كانت تتكلم عن المشركين
    4/ لم يكن من قبيل المصادفة أن يكون الأزواج الثمانية في سورة الزمر 6 والأزواج الثمانية في سورة الأنعام

    فما هو دليلك على أن الأزواج الثمانية هي الممالك التي ذكرت؟ من أين لكَ بهذا التفسير؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 11:24 AM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: هشام آدم)

    الأخ هشام آدم ...

    Quote: فما هو دليلك على أن الأزواج الثمانية هي الممالك التي ذكرت؟ من أين لكَ بهذا التفسير؟


    الأعرابى سألوهو انو كيف استدلّ على وجود الله ... قال: "البعرة تدلّ على البعير" ... يعنى أىّ زول بيتكلم قدر مخزونو المعرفى ... احتمال عشان كدا ناس الطبرى وابن كثير والجلالين والصاوى وغيرهم من الأجيال القديمة دى .. ما أوردو التفسير الأنا قلتو ليك (وهو قابل للتغيير لو عندك فكرة أبدع وأحدث) ... فمن ناحية تراكم المعرفة البشيرية ما كان متاح بالنسبة ليهم انهم يعرفوا المملكة الحيوانية بالتفصيل المعروف اليوم ... بل ما بيعرفوا إذا كانت مملكة واحدة حسب التصنيفات العلمية الحديثة ... أم "ممالك" حسب مدعيات الأدب والبلاغة ...

    فيا أخ هشام آدم ... أكتر من التصنيف العلمى للأحياء ... واستخدامات النص القرآنى لى لفظ "أنعام" بسياق مختلف عن سياقات "بهيمة الأنعام" و "وما من دابةٍ فى الأرض" وما إلى ذلك ... والدلالات الممكن يتحمّلا اللفظ نفسو ... ما عندى ليك أىّ مصدر للتفسير ... لأنى زى ما قلت ليك قاعد ارفض القراية المسطحة وغير العميقة للنصوص المقدسة ... وقاعد اكون حريص جداً قبل ما "أنقل" عن مفسّر بيعكس فى تفسيرو نفس القراية المسطّحة ... بفضّل القرايات العميقة الفيها تأمل وتفكّر وإعمال ذهن ... والتى تتتبّع المعانى والدلالات لنهاياتها القصوى ... فهو (القيامة: 16-19) ينص على أن: "لا تُحَرِّكْ بِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَلَ بِهِ * إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ * فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ * ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ" ... فليس بيانه على أحدٍ من "الثقاة" مثلاً ... فقط عليك أن تبذل مجهوداً إضافياً عن المعتاد ...

    فالإجابة انو المصدر انا ... ولو تفسيرى ما عاجبك ولاّ داير تاخد بى راى "مفسر" تانى ... القشة ما تعتّر ليك ... ولو عندك راى مخالف - بيركب فى الراس - اتحفنا بيهو ... ما تخجل ...

    رايك انو "الأنعام" هى "بهيمة الأنعام" فقط ... واضح انو راى ما سليم ... والآيات الإنت أوردتها ما بتسندو ... فسورة المائدة تبدأ بـ:

    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَوْفُواْ بِالْعُقُودِ أُحِلَّتْ لَكُم بَهِيمَةُ الأَنْعَامِ إِلاَّ مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ غَيْرَ مُحِلِّي الصَّيْدِ وَأَنتُمْ حُرُمٌ إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ مَا يُرِيدُ

    والآية 28 من سورة الحج تقرأ:

    لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ

    والآية 34 تقرأ:

    وَلِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنسَكًا لِيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الأَنْعَامِ فَإِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَلَهُ أَسْلِمُوا وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ

    فإذا كانت "الأنعام" هى الإبل والبقر والضأن والماعز فقط؛ فما هى "بهيمة الأنعام"؟ الإبل فقط؟ أم الضأن فقط؟ أم اثنين أو ثلاثة فقط من بهيمة الإنعام؟

    تذكّر دائماً أخى هشام آدم ... أن "البعرة تدلّ على البعير" ... وعلى أشياء أخرى فى وصف البعير ...






    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 12:30 PM

Motawakil Ali
<aMotawakil Ali
تاريخ التسجيل: 03-26-2008
مجموع المشاركات: 2846

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    الاخ عبد اللطيف وجميع رواد هذا البوست الرائع
    السلام عليكم

    Quote: تساؤلات في القرآن


    تابعتُ البوست من أوله (عدا تلك الحوارات الجانبية)
    وبقد ر ما كانت تساؤلاته عميقة وجادة
    كانت محاولات الإجابة في أكثرها متسرعة وسطحية

    وهنا أود أن أطرح بعض الرؤى ولكن في هيئة تساؤلات حتى لا أسبغ عليها صفة الجزم والقطع

    نحن البشر عندما نريد التعبير عن أفكارنا أو طلباتنا أو استفساراتنا نتوسل بالمفردات المتداولة ، والمتفق في بيئة ما على دلالتها على معنى محدد
    وليس بالضرورة أن تكون هذه (المفردة) دالة أساسا على المعنى الذي أريد.. ولكن هكذا فهمها الناس واعتادوا عليها
    إذن ليس بالضرورة أن يكون الاصطلاح موافقا للمعنى الحقيقي للكلمة
    وبالتالي يمكن ان تكون اللغة المتداولة متضمنة للعديد من الأخطاء التي درج عليها الناس
    أنا (داير) أوضح الفكرة بالمثال ده...
    كلمة داير في السطر السابق تحريف لكلمة (أريد) أو لكلمة مشتقة منها.. ومع ذلك درجنا على استعمالها في لغتنا الدارجة فباتت مؤدية للمعنى الذي نريد...
    وإذا جاءنا وافد من خارج بيئتنا اللغوية و أراد أن يخاطبنا سيجد نفسه بين خيارين: أن يخاطبنا بلغتنا التي نفهم على علاتها..
    أو أن يخاطبنا بلغة صحيحة ويجبرنا على الارتقاء إلى مستواها وتعلمها لفهم خطابه كما أراد لا كما نريد..

    والسؤال هو:
    هل لغة القرآن هي نفس اللغة التي كانت سائدة في البيئة العربية حيث نزل الوحي ؟
    بمعنى أن الله خاطب قريش بمفرداتها واصطلاحاتها المتداولة آنئذ؟
    وهل كانت تلك المفردات والمصطلحات موافقة للمعاني الحقيقية للأشياء؟
    أم أن القرآن هو النص اللغوي الصحيح الذي يجب أن تصحح وفقا له اللغة العربية؟
    المفسرون بصفة عامة انطلقوا من الافتراض الأول وراحوا يبحثون عن معاني مفردات القرآن في الشعر الجاهلي وفي كلام الأعراب في البوادي...
    ولذا نجد كتب التفسير قد ملئت بالتناقض وكان قوامها الرأي والتكهن والاحتمال...

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 02:21 PM

Motawakil Ali
<aMotawakil Ali
تاريخ التسجيل: 03-26-2008
مجموع المشاركات: 2846

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Motawakil Ali)

    إذا كان القرآن قد جاء جريا على كلام العرب مستعيرا أدواتهم ونظمهم ليؤدي معانٍ إلهية
    فكيف يكون معجزا للعرب من هذه الجهة؟
    أيكون معجزا لهم وقد جاء مقلدا لمنطقهم؟

    طبعا الكلام هنا عما يسمى بالإعجاز اللغوي
    و إذا كان الإعجاز لغويا ـ واللغة المعنية هي العربية ـ فما وجه إعجازه من حيث اللغة لغير العرب؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 02:46 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Motawakil Ali)

    Quote: و إذا كان الإعجاز لغويا ـ واللغة المعنية هي العربية ـ فما وجه إعجازه من حيث اللغة لغير العرب؟


    البيان والفصاحة ....

    (باعتبار أن ما "يبين" عكس ما "يتوارى" ... وما "تفصح" عنه غير ما "تكتم" فى خلدك)

    فهما عكس المواراة والكتمان ... أىّ أن الفكرة خلف النص واضحة حتى تكاد تراها رؤية العين ... لا يمنعك منها سوى نفسك ... وطريقتك لتناول النص القرآنى ...

    وهذا ينطبق على من يتعلّم العربية من الناطقين بغيرها حسب ملاحظتى الشخصية ... فأجود وأوّل ترجمة للقرآن من العربية للإنجليزية كتبها ناطق بالأردو ... يوسف على .. مثلاً ...






    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 02:56 PM

Motawakil Ali
<aMotawakil Ali
تاريخ التسجيل: 03-26-2008
مجموع المشاركات: 2846

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Motawakil Ali)

    بعد التساؤلات السابقة نأتي إلى الآية الكريمة التي استهل بها صاحب البوست موضوعه
    وهي قوله تعالى في سورة الأعراف:
    الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ
    نحن هنا أمام مفردتين:
    1/ النور
    2/ أنزل
    وبالرجوع إلى مناهج التفسير السائدة سنجدها تعاملت مع المفردتين بأحد طريقين:
    الأول:
    البحث عن المعنى المعجمي للكلمة بطريقة (الكلمة = معناها)
    وهذا الطريق يعتمد على الترادف ويرى أن المعنى الواحد يمكن التعبير عنه بأكثر من مفردة
    مثلا النور تعني (الضوء)... أقول مثلا....
    وأتساءل عما إذا كان النص القرآني يقوم هو الآخر على الترادف أم لا؟
    بتعبير آخر:
    هل يستوي في النص القرآني التعبير عن معنى ما بهذا اللفظ أو بغيره على سبيل الترادف؟

    ـــــــ
    الطريق الثاني:
    صرف الكلمة عن معناها الحقيقي إذا رأى أن المعنى الحقيقي (حسب فهمه طبعا) سيقود الى الإبهام والغموض...
    فكلمة (النور) في الآية، حال تفسيرها بـ (الضوء) أو أي معنى مقارب، لن تكون هي المقصودة بالإنزال...
    لذا سيلجأ المنهج التقليدي إلى إيجاد معان مجازية للكلمة ـ بقرينة أو من غير قرينة...

    وهنا يكون الإرباك.....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 02:48 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد الزبير محمود)

    المسلمون في السويد يصومون مابين 20 و23 ساعة


    والازهر يفتي بصيام ست ساعات فقط رغم وضوح القران فتختلف معه السعودية

    بوجوب اتباع الشروق والغروب ،علما ان شمال السويد في وقت محدد من السنة

    لاتغيب عنه الشمس ابدا ، فهل يصوم المسلمون هناك ستة اشهر هي فترة بقاء

    الشمس مشرقة !!!!!

    هل لم يضع القرآن اعتبار لتلك البقاع من شمال الكرة الارضية وجنوبها

    حيث يكون الليل ستة اشهر والنهار ستة اشهر ، سوف ااتيك يا صلاح فقيري

    بتفسير علمي يدعي فيه الاعجازيون بدوران الارض وقالوا كمان حول محورها

    وتطابق مدهش باية المشرقين والمغربين مع تنبؤات العلماء الكفار

    يالها من حكمة ان يتأكد الكفار بمكتشفاتهم هم من حقيقة الدين

    الذي لايؤمنوا به ، في حين يبقي المسلمون الجاهلون (علميا) موقنون

    بالسبق العلمي في القرآن ولكن بعد ان يكشفه الغرب الكافر غير

    الجاهل !!!!!!



    كيف يصوم ويصلي المسلمين في بلد :

    تزيد عدد ساعات النهار في الصيف وتقل في الشتاء وكلما اتجهنا شمالا أكثر، وفي المنطقة الواقعة إلى الشمال من الدائرة القطبية يستمر ضوء النهار لحوالي شهرين في الصيف بينما يستمر الظلام لحوالي شهرين في الشتاء، يزداد معدل سقوط الأمطار في الجنوب الغربي وفي الجبال عبر حدود النرويج، ويتركز معظم سقوط الأمطار في نهاية الصيف، وتكثر الثلوج في وسط وشمال السويد.




    http://forum.brg8.com/t61064.html



    Quote: وعن مدة الصيام ومشقته على المسلمين يقول إنه إذا حلّ شهر رمضان في فصل الشتاء يكون أمر الصيام جدّ يسير على المسلمين نظراً لقصر النهار، فالفجر يحين وقته السابعة صباحاً ويكون الغروب الساعة الثالثة، أي أن إفطار الناس يكون في الغالب بعد انصرافهم من الدوام مباشرة الساعة الثالثة أو الرابعة، وفي الشتاء تبرز مشكلة ضغط الوقت وعدم قدرة معظم ربات البيوت على إعداد ما يجب إعداده من وجبات الإفطار بسبب عمل ودراسة معظمهن، وبالتالي تكون وجبات الإفطار من الصنف الخفيف أو السريع. أما في فصل الصيف كما هو الحال عندنا اليوم فيكون الأمر عكسياً تماماً بحيث تمتد ساعات الصيام إلى عشرين ساعة ويزداد طول النهار كلما تم التوجه شمالاً. فصلاة الفجر يحين وقتها الساعة الواحدة ليلاً والغروب يكون الساعة العاشرة والنصف ليلاً، وهذا يعني أن أمام المسلم قرابة اربع ساعات للإفطار والصلاة قبل أن يحين موعد الإمساك مجدداً. ويصبح الصيام في هذه الفترات شاقا جدا على العمال والنساء والأطفال والمسلمين الجدد وغيرهم رغم اعتدال درجة الحرارة، وقد بدأ الحديث مجدداً عن مختلف الفتاوى والاجتهادات التي أوردها العلماء حول حكم الصيام في مثل هذه الحالات، ونحن نميل إلى أقوال الميسرين القائلين بأنه يكفي صيام ست عشرة ساعة فقط وهذا يعني أن المسلم يفطر والشمس لاتزال في الأفق. وهو ما أفتى به الأزهر والشيخ مصطفى الزرقا ومحمد جمعة وغيره من المجتهدين، في حين أفتى معظم علماء السعودية بوجوب الصيام مهما امتدت ساعات النهار مادام هناك شروق وغروب، وهذا يعني أن على المسلمين بالسويد في السنوات القادمة أن يمسكوا لمدة اثنين وعشرين أو ثلاث وعشرين ساعة أو يزيد، أما في أقصى الشمال بمدينة هابراندا لا تغرب الشمس أبداً.[/red]ويوضح الشيخ قائلاً إذا كان العرب والمسلمون قد تعودّوا في بلادهم على الإفطار الجماعي والدعوات الجماعية والتزاور بين العائلات، فإن هذا الأمر يكاد يكون منعدما بين العوائل المسلمة في السويد بحكم طبيعة الحياة ونظام العمل والدراسة.
    وإذا كان بعض المسلمين حريصين في شهر رمضان على تأصيل قيم هذا الشهر في نفوس أولادهم ليكون أولادهم على صلة بقيمهم ودينهم فإن آخرين قد أزاحوا من ذاكرتهم وحياتهم كل ما له علاقة بشهر رمضان وأصبحوا فرنجة أكثر من الفرنجة أنفسهم. وعن استعداد الجمعيات الإسلامية يقول الشيخ عبدالكريم: تسعى معظم الجمعيات الإسلامية والمساجد إلى تنظيم برامج خاصة في شهر رمضان، تشمل صلاة التراويح ودروس الوعظ والإرشاد، وتنظيم موائد الإفطار. ويلاحظ أن الكثير من الآباء يصحبون أبناءهم للمساجد للصلاة وشهود تلك الأنشطة الرمضانية أملاً في غرس قيم رمضان في نفوسهم. ويحرص الكثير من الأطفال على صيام بعض الأيام من رمضان مما لفت انتباه المدارس، وأصبح على سبيل المثال معلمو الرياضة السويديون يسألون عن حكم الاستحمام أو الارتماس في الماء بالنسبة للصائم، وفي بعض الأحيان يتعرض أولياء الأمور إلى مساءلة عن سبب سماحهم لأبنائهم بالصيام بحجة أن ذلك يؤثر على قدرة التحصيل والاستيعاب لديهم.




    عزيزي القارئ قليلا من الجهل لايضر في هذا الرابط الاعجازي


    http://majdah.maktoob.com/vb/majdah10014/


    ولنا عودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 02:55 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 03:13 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    مرحب متوكل علي ، لم اري مداخلتك العميقة ادناه


    Quote: الطريق الثاني:
    صرف الكلمة عن معناها الحقيقي إذا رأى أن المعنى الحقيقي (حسب فهمه طبعا) سيقود الى الإبهام والغموض...
    فكلمة (النور) في الآية، حال تفسيرها بـ (الضوء) أو أي معنى مقارب، لن تكون هي المقصودة بالإنزال...
    لذا سيلجأ المنهج التقليدي إلى إيجاد معان مجازية للكلمة ـ بقرينة أو من غير قرينة...

    وهنا يكون الإرباك.....



    كن بخير!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 03:49 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    هدية لصلاح فقيري


    تقول لي ارجع بنفسك للقرءان من دون التفاسير وغيرها

    اذكر لك علي سبيل المثال ان الصلاة في القرءان تم استنباطها

    من ايات متفرقة وبعضهم اشار بطريقة تعسفية الي اية واحدة

    فمثلا هذه الاية :


    قال الله تعالى : (وَأَقِمِ الصَّلاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِّنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ)سورة هود - سورة 11 - آية 114

    تعني صلاتين هما الصبح والعشاء ويمكن ان يكونوا ثلاثة الصبح والمغرب والعشاء

    بدون اي ذكر لعدد الركعات في اي صلاة منهما وبالطبع الصلوات الخمس(هناك ايات

    اخري لاستنباط بقية الصلوات !)

    فهل يكفي القرءان وحده لاستقاء المعرفة ام ان الحديث (ومعظمه مشكوك فيه)

    هو الطريق الاخر لتكملة الدين ؟(هل يمكن اعتبار الحديث في منزلة

    القرءان باعتبار ان الرسول(ص) لاينطق عن الهوي وكيف لي ان اميز بين

    الاحاديث التي كتبت في القرن الثاني الهجري ...

    اقول ذلك كتمهيد للتعاطي مع بقية المفاهيم العلمية الواردة في القرءان

    فمثلا في سورة الشمس :

    الشمس وضحاها والقمر اذا تلاها والنهار اذا جلاها الخ الاية

    من المعني المباشر الذي يرجع له الفرد المسلم من القرءان مباشرة

    هل تعتقد ان النهار يجلي الشمس ام الشمس تجلي النهار ،والا تعتقد

    ان مفهوم الليل والنهار يختلفان عن معناهما الحديث علي ضوء

    المكتشفات العلمية بانهما تابعان لحركة الارض حول نفسها ، فهل

    الليل يغشي الشمس ويغطيها ام ان الليل نتاج لحركة الشمس ..

    وستجد ايات اخري في سورة الكهف عن الشمس تزاور ذات اليمين

    وذات الشمال ، ولنفرض المعني الظاهر لبني البشر عن هذه

    المزاورة وكذلك المعني الظاهري للشمس تأتي من المشرق وتذهب

    الي المغرب ، باعتبار ان القرءان يخاطب الانسان وهو مركز الكون

    فهل يصح ان نقول عن القرءان انه خطاب لكافة الناس في كل زمان

    وكل مكان ، بالنسبة للمكان القطبين الشمالي والجنوبي وبالنسبة

    للزمان عصرنا هذا ، عصر انفجار المعرفة ..

    فلماذا لم يوضع اعتبار لمسلمي السويد في صيامهم وصلاتهم تبعا لمواقيت

    الشمس والقمر هناك ، ام نعتمد الساعة المتفقة مع بلاد العرب !

    وهل تتفق مع الاعجازيين الذين يرون في ذات القرنين انه ذهب الي

    القطب الشمالي ! وراي الشمس تغرب في عين حمئة(البئر!) ام ان هذا

    التفسير كذب علي الله !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 04:09 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: والازهر يفتي بصيام ست ساعات فقط رغم وضوح القران فتختلف معه السعودية

    بوجوب اتباع الشروق والغروب ،علما ان شمال السويد في وقت محدد من السنة

    لاتغيب عنه الشمس ابدا ، فهل يصوم المسلمون هناك ستة اشهر هي فترة بقاء

    الشمس مشرقة !!!!!

    هل لم يضع القرآن اعتبار لتلك البقاع من شمال الكرة الارضية وجنوبها

    حيث يكون الليل ستة اشهر والنهار ستة اشهر ، سوف ااتيك يا صلاح فقيري


    بل لم يضع الأزهر والسعودية اعتباراً لذلك ... ما تشكّ الورق فى بعضو ...

    ناس السويد وجباتم منتظمة وساعات نومم منتظمة أثناء الـ 23 ساعة فى النهار وساعة واحدة ليل أو العكس .... كان دايرين يصوموا ما بيغلبم "الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ"

    ما دايرة ليها مقاس زيت يستوردوهو من الأزهر ... إنما الأعمال بالنيات .. وإنما لكل امرءٍ ما نوى ...





    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 04:49 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    Quote: .... كان دايرين يصوموا ما بيغلبم "الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ"



    Quote: مخمصة لغة: بفتح الميم وسكون الخاء وفتح الميم الثانية . الجوع الشديد وهو خلاء البطن من الطعام جوعًا . والمخمصة: المجاعة والجمع: مخامض . ومنه قوله تعالى: {فمن اضطر في مخمصةٍ} .
    المعني الشرعي
    اصطلاحاً:لايخرج المعنى الاصطلاحي عن المعنى اللغوي
    شرح المصطلح
    هي المرتبة الخامسة في الحاجة إلى الطعام، بعد: الجوع، والسغب والغرث، والطوي، وبعدها: الضرم، والسعار وفي القرآن الكريم: {ذلك بأنه لا يصيبهم ظمأ ولا نصب ولا مخمصة في سبيل الله ...} [التوبة: 120] .
    المرجع
    لسان العرب مادة "خمص"، معجم لغة الفقهاء، قاموس المصطلحات الاقتصادية فى الحضارةالإسلامية .



    لاعلاقة للسويديون بالجوع والظمأ والطوي وما شابه!!



    لك ودي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 05:06 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: لسان العرب مادة "خمص"، معجم لغة الفقهاء، قاموس المصطلحات الاقتصادية فى الحضارةالإسلامية


    يااخوى انت عندك تساؤلات فى حاجات كلنا شايفنها مشبوهة ... ومحتاجة لى تساؤلات ومساءلة عديييييل ...

    خلينا فى تساؤلاتك فى القرآن ... لسان العرب ومعجم الفسقهاء ديل ما معانا فى المقرر ...

    (السين ليست خطأ مطبعى)







    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 05:15 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    Quote: ما دايرة ليها مقاس زيت يستوردوهو من الأزهر ... إنما الأعمال بالنيات .. وإنما لكل امرءٍ ما نوى ...


    زول يصوم 23 ساعة تكون انت وهو واحد كدا في الجنة يا تبارك !

    ولا في جنة لوج
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 05:32 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ الشَّيْطَانُ يَدْعُوهُمْ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ)سورة لقمان - آية 21


    وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى)سورة طه - آية 124


    (وَمَن يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَن يُضْلِلْ فَلَن تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاء مِن دُونِهِ وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَلَى وُجُوهِهِمْ عُمْيًا وَبُكْمًا وَصُمًّا مَّأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيرًا)سورة الإسراء - آية 97


    (وَمَن كَانَ فِي هَذِهِ أَعْمَى فَهُوَ فِي الآخِرَةِ أَعْمَى وَأَضَلُّ سَبِيلاً)سورة الإسراء - آية 72


    هل الله يغضب علي البشر لانهم لايؤمنون به دون اعتبار لفهم اللغة العربية والقرءان بالتالي

    ومامعني يحشره اعمي لانه لم يؤمن ، هل الله يغضب لهذه الدرجة ، فيرميهم عميا وبكما وصما

    ويزيدهم سعيرا كلما خبت النار ، اكل هذا لان بشرا تافـها لايسوي شيئا ولايجيد فهم القرءان

    في كون عميق وعسير الفهم علي عباقرة البشر ممن خلقهم الله يحتارون في فهم ميكانيكا الكم

    ومعادلة شرودنقر والطبيعة الموجية للالكترون ومفهوم الزمن والكثير من المعضلات بمافيها

    نظرية الاوتار الفائقة والتوسع الكوني المتزايد ، ماعلاقة ناس غبش كتف وعمال الاورنيش

    بكل هذا الترف المفاهيمي وهم يصلون ويتبعون الناس كالانعام في حين يضل العلماء العباقرة

    عن فهم مصطلح وحيد في القران لايدلهم ان كان القرءان بشري ام من عند الله !!


    وبعد كل ذلك :



    وَمَن يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَن يُضْلِلْ فَلَن تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاء مِن دُونِهِ

    الله يضلل ويهد!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 05:58 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: يااخوى انت عندك تساؤلات فى حاجات كلنا شايفنها مشبوهة ... ومحتاجة لى تساؤلات ومساءلة عديييييل ...

    خلينا فى تساؤلاتك فى القرآن ... لسان العرب ومعجم الفسقهاء ديل ما معانا فى المقرر ...

    (السين ليست خطأ مطبعى)



    طيب يا تبارك :

    معظم السودانيين تنطبق عليهم الاية :


    (الَّذِينَ اتَّخَذُواْ دِينَهُمْ لَهْوًا وَلَعِبًا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا فَالْيَوْمَ نَنسَاهُمْ كَمَا نَسُواْ لِقَاء يَوْمِهِمْ هَذَا وَمَا كَانُواْ بِآيَاتِنَا يَجْحَدُونَ )سورة الأعراف آية 51

    الواحد يقول ليك انا مسلم عاصي وماعارف الاية دي بتقول ليهو ح ننساك كما نسيت لقاء يومك هذا


    وتلقي حديث مخاطب به ابا ذر يقول مامعناه - من قال لا اله الا الله دخل الجنة ، فقال ابا ذر

    حتي لو سرق وزني ، فقال الرسول (ص) حتي لو سرق وزني ، رغم انف اباذر!


    فما هو الصحيح ، الاية ام الحديث ؟! ارجو ان يطل قرشي علي هذه النقطة تحديدا فهو لايجد

    اية مفارقات في هذه التداعيات !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 08:02 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    سلام يا عبداللطيف ..
    Quote:
    فما هو الصحيح ، الاية ام الحديث ؟! ارجو ان يطل قرشي علي هذه النقطة تحديدا فهو لايجد

    اية مفارقات في هذه التداعيات !


    طلبك مجاب ..
    بس علشان تقتنع إن المفارقات دي ناجمة عن سوء الفهم للقرآن ليس إلا !!

    كدي أول حاجة نضع الآية في سياقها :
    (وَنَادَى أَصْحَابُ الْجَنَّةِ أَصْحَابَ النَّارِ أَنْ قَدْ وَجَدْنَا مَا وَعَدَنَا رَبُّنَا حَقًّا فَهَلْ وَجَدْتُمْ مَا وَعَدَ رَبُّكُمْ حَقًّا قَالُوا نَعَمْ فَأَذَّنَ مُؤَذِّنٌ بَيْنَهُمْ أَنْ لَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ (44) الَّذِينَ يَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَيَبْغُونَهَا عِوَجًا وَهُمْ بِالْآَخِرَةِ كَافِرُونَ (45) وَبَيْنَهُمَا حِجَابٌ وَعَلَى الْأَعْرَافِ رِجَالٌ يَعْرِفُونَ كُلًّا بِسِيمَاهُمْ وَنَادَوْا أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَنْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ لَمْ يَدْخُلُوهَا وَهُمْ يَطْمَعُونَ (46) وَإِذَا صُرِفَتْ أَبْصَارُهُمْ تِلْقَاءَ أَصْحَابِ النَّارِ قَالُوا رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (47) وَنَادَى أَصْحَابُ الْأَعْرَافِ رِجَالًا يَعْرِفُونَهُمْ بِسِيمَاهُمْ قَالُوا مَا أَغْنَى عَنْكُمْ جَمْعُكُمْ وَمَا كُنْتُمْ تَسْتَكْبِرُونَ (48) أَهَؤُلَاءِ الَّذِينَ أَقْسَمْتُمْ لَا يَنَالُهُمُ اللَّهُ بِرَحْمَةٍ ادْخُلُوا الْجَنَّةَ لَا خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلَا أَنْتُمْ تَحْزَنُونَ(49) وَنَادَى أَصْحَابُ النَّارِ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَنْ أَفِيضُوا عَلَيْنَا مِنَ الْمَاءِ أَوْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ حَرَّمَهُمَا عَلَى الْكَافِرِينَ (50) الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَهُمْ لَهْوًا وَلَعِبًا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا فَالْيَوْمَ نَنْسَاهُمْ كَمَا نَسُوا لِقَاءَ يَوْمِهِمْ هَذَا وَمَا كَانُوا بِآَيَاتِنَا يَجْحَدُونَ (51) )

    أها كده بقى واضح أنها بتتكلم عن كفار مكة و ليس عن المسلمين العصاة !! ..
    و لو ما مقتنع ..
    أول حاجه إتذكر إنها سورة مكية ما مدنية .. يعني الخطاب فيها لكفار مكة و لسه مرحلة التشريع المجتمعي بالمدينة مابدت ..
    و تاني حاجه شوف الطبري قال فيها شنو
    Quote:
    حدثني المثنى قال، حدثنا عبد الله قال، حدثني معاوية، عن علي، عن ابن عباس في قوله:"الذين اتخذوا دينهم لهوًا ولعبًا" ، الآية، قال: وذلك أنهم كانوا إذا دُعوا إلى الإيمان سخِروا ممن دعاهم إليه وهزؤوا به، اغترارًا بالله.
    ...
    وكما كانوا بآيات الله يجحدون = وهي حججه التي احتج بها عليهم، من الأنبياء والرسل والكتب وغير ذلك .. "يجحدون"، يكذبون ولا يصدقون بشيء من ذلك.


    إذن التناقض المتوهم هنا بينها و بين الحديث الشريف ناجم عن الفهم الخاطيء لها بإخراجها من سياقها و من المخاطبين بها ..
    ما أكتر !!

    طبعا كلامك ده ذكرني القصة الشهيرة لسوء فهم مروان بن الحكم للآية الكريمة :
    (لاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَواْ وَّيُحِبُّونَ أَن يُحْمَدُواْ بِمَا لَمْ يَفْعَلُواْ فَلاَ تَحْسَبَنَّهُمْ بِمَفَازَةٍ مِّنَ الْعَذَابِ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ [آل عمران : 188])
    Quote:
    حدثنا القاسم قال، حدثنا الحسين قال، حدثني حجاج قال، قال ابن جريج: أخبرني عبدالله بن أبي مليكة: أن حميد بن عبد الرحمن بن عوف أخبره: أن مروان بن الحكم قال لبوابه: يا رافع، اذهب إلى ابن عباس فقل له:"لئن كان كل امرئ منا فرح بما أتى وأحب أن يحمد بما لم يفعل معذبًا، لنعذبن جميعًا"! فقال ابن عباس: ما لكم ولهذه الآية؟ إنما أنزلت في أهل الكتاب! ثم تلا ابن عباس:"وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبينه للناس" إلى قوله:"أن يحمدوا بما لم يفعلوا". قال ابن عباس: سألهم النبيّ صلى الله عليه وسلم عن شيء فكتموه إياه، وأخبروه بغيره، فخرجوا وقد أروه أن قد أخبروه بما قد سألهم عنه، فاستحمدوا بذلك إليه، وفرحوا بما أتوا من كتمانهم إياه ما سألهم عنه.


    فبعض تقليب لكتب علوم القرآن لا يضر ..

    و برضو مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 08:05 AM

صلاح عباس فقير
<aصلاح عباس فقير
تاريخ التسجيل: 08-08-2009
مجموع المشاركات: 4826

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    عبد اللطيف:
    Quote: تقول لي ارجع بنفسك للقرءان من دون التفاسير وغيرها
    اذكر لك علي سبيل المثال ان الصلاة في القرءان تم استنباطها من ايات متفرقة
    وبعضهم اشار بطريقة تعسفية الي اية واحدة

    يا عبد اللطيييييييييييييييييييف،
    لم أقل لك، تعال نحتكم إلى المنهج السلفي!؟
    قلت لك: تعال نستند إلى منهج البحث العلمي!؟
    لنحمل أدواتنا العلمية، ونتوجه إلى القرآن مباشرة،
    وننظر إليه في شموله، ونرى إذا ما كان سيصمد،
    ويبقى متماسكاً إزاء الدراسة العلمية والنقد، أم لا!
    ولكن أخشى عليك من السفسطة، والجدال من أجل الجدال!
    وأنت ذكرت في ردك على الدكتور بلة الغائب،
    أنك ممكن في الصباح تكون أنصار سنة، وفي المساء شيوعي!
    لاااااااااااااااااااااااااا مش ممكن أبداً!

    في الهامش:
    أنت تعلم أن القرآن الكريم، سيقودنا إلى السنة!
    وعندئذٍ تُصبح هي في حكم القرآن: وحياً.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 12:37 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: صلاح عباس فقير)

    شكرا عاصم فقيري علي اهتمامك بالبوست
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 02:03 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: أها كده بقى واضح أنها بتتكلم عن كفار مكة و ليس عن المسلمين العصاة !! ..


    تحياتي ياقرشي : لو ان الناس فهمت ايات القرآن علي ضؤء

    اسباب النزول لما كان هناك الاشكالات الحالية التي تسببها القراءة

    المتعالية للنص والمترفعة علي الواقع ومتسامية فوقه. ومتلبسة لاقنعة

    خلعها عليها المفسرون ..يحدث ذلك لانهم يقرأون النص في حاضره التشريعي

    ويسقطونه علي الحاضر..لعلك تعلم ان دعاة الدولة الدينية يستندون

    علي اية من لايحكم بما انزل الله الخ ..وهي اية تخاطب اليهود

    الان لن تقنع احدا بان الذين اتخذوا دينهم لعبا ولهوا ليسوا هم المسلمون

    انفسهم ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 02:25 PM

وليد التلب
<aوليد التلب
تاريخ التسجيل: 04-22-2009
مجموع المشاركات: 3966

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: الاخ وليد التلب الذي يتعجب من التساؤل عن نخبوية القرآن
    اتعتقد معي ان الطبري من اشهر المفسرين للقرآن؟
    طيب تعال شوفوا بقول شنو عن ماء الرجل وماء المراة وكيف يفسر
    الحي من الميت والميت من الحي :


    ايرادك لتفسير الطبري والحكم بانه مراد الله تعالي هو نوع من الاسقاط الغير عادل

    الراجل في زمانو وبامكانيات محدودة طلع بالكلام ده ، كتب التفسير شئ والقرآن شئ آخر !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 02:16 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    عوض حسن لك فائق التحايا علي كلماتك المشجعة علي الكتابة

    وهي حافز دوما لنا علي محاولة النضج الفكري بقدر المستطاع

    وهذا الحوار بجميع المشاركين فيه يصب في هذا الاتجاه


    Quote: في الفقرات ادناه ينطلق سيجموند فرويد في رفضه للدين ، اذ يري انه يمثل ضعف الانسان في مواجهة الموت وفي صراعه ضد قوة الطبيعة واخطارها. اذ ان فكرة الاله تحقق اغراضها عند الانسان وذلك بإعتقاده بتخليصه وتطهيره من رعب الطبيعة وترويضه في مواجهة قسوة القدر كما هي تعويض له في مواجهة المعاناة والحرمان الذي يتعرض له في حياته.وقد تطورت هذه الفكرة عند فرويد1927 عندما تحدث عن الدين بإعتباره وهم وخيال يجب التخاص منه وهو هنا يتفق تماما مع رفض الماركسية للدين ومع مفهوم ماركس عن الاغتراب


    وفي عصرنا تحولت معاني الايات بعيدا عن اصلها بسبب رجال الفقه والسلطة فشكلت عبئا

    اضافيا علي البشر فيما يختص بالوعي السليم ، فبعد ان كان الانسان يحتاج للدين للاسباب

    التي ذكرتها ، اصبح يحتاج لمجهود خارق لتصحيح الدين نفسه !


    ننتظر عودتك بمشاركاتك المثمرة التي عرفناها عنك

    لك ودي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 03:32 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: ايرادك لتفسير الطبري والحكم بانه مراد الله تعالي هو نوع من الاسقاط الغير عادل

    الراجل في زمانو وبامكانيات محدودة طلع بالكلام ده ، كتب التفسير شئ والقرآن شئ آخر !


    الطبري في زمانوا مش اقنع الالاف بتفسيروا دا وطلع تفسير خاطئ ، وكان الطبري من النخبة

    في ذاك الزمان ؟

    طيب متي يحين وقت التفسير الصحيح لهذه الاية ، متي ؟!

    هل في زماننا هذا ، طيب وينو التفسير دا ؟

    قلت كتب التفسير شئ والقرآن شئ ، اها البفسر القرآن منو ، ام انه لايفسر اطلاقا؟؟


    دا يبقي كلام عدمي خالص خالص !

    ماعايزين تفسير الاعجازيين القالوا النطفة هي الحيوان المنوي ،لان المذكور نطفة

    من مني يمني ، والمني ليس الحيوان المنوي (الاسبيرم) وماء المرأة لن يكون

    البويضة ولا علاقة له بها ..طيب وين التفسير العصري من نخبة زماننا هذا وياللعجب

    قران رباني في كل عصر عندو تفسير خاطئ ! اذا هو فوق النخب نفسها وغير

    خاضع للفهم البشري ؟!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 03:48 PM

وليد التلب
<aوليد التلب
تاريخ التسجيل: 04-22-2009
مجموع المشاركات: 3966

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: دا يبقي كلام عدمي خالص خالص !
    ماعايزين تفسير الاعجازيين القالوا النطفة هي الحيوان المنوي ،لان المذكور نطفة
    من مني يمني ، والمني ليس الحيوان المنوي (الاسبيرم) وماء المرأة لن يكون
    البويضة ولا علاقة له بها ..طيب وين التفسير العصري من نخبة زماننا هذا وياللعجب
    قران رباني في كل عصر عندو تفسير خاطئ ! اذا هو فوق النخب نفسها وغير
    خاضع للفهم البشري ؟!


    عبداللطيف

    ياخي ماعرفت قصتك شنو مع النطفة وماء المرأة دي ؟ شايفك ركزت عليها شديد

    المهم انو القرآن اشار للنقطة دي وهو ماكتاب تشريح عشان يفصل ليك فيها ، وانت كمتعبد بالقرآن وغير متخصص في علم الجينات مابتهمك انو المرأة دي عندها ماء وللا عندها بويضات
    المعني من الآية هو مجرد الاشارة الي العملية في حد ذاتها . وريني نستفيد شنو نحن من الحتة دي في العبادات اليومية . اللفظ القرآني هو لفظ يمتد في المعني لعدة جهات وامتداده يعني يمكن الاستغناء عن التفسير القديم واللجوء للتفسير الجديد
    فالدين عموما يتكون من ثوابت ومتغيرات ، ثوابت لايمكن النزوح عنها ومتغيرات تخضع لعوامل الزمن والمكان .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 10:14 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: وليد التلب)

    Quote: طيب متي يحين وقت التفسير الصحيح لهذه الاية ، متي ؟!

    هل في زماننا هذا ، طيب وينو التفسير دا ؟


    كدى اكتب انت تفسير ... وإذا كان فى النص القرآنى فى تناقض ... على الأقل أبدا بى كتابة التناقض فى النص القرآنى ... عشان نقول دى "تساؤلات فى القرآن" ...

    التناقض فى تفسير الطبرى دا برضو "برة المقرر" ... ما تشتغل بيهو ولا تشغلنا بيهو لو هو ما جزء من رايك انت ...







    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2011, 00:47 AM

awad hassan
<aawad hassan
تاريخ التسجيل: 01-28-2007
مجموع المشاركات: 635

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)



    كتب الاخ Motawakil Ali

    Quote: إذا كان القرآن قد جاء جريا على كلام العرب مستعيرا أدواتهم ونظمهم ليؤدي معانٍ إلهية
    فكيف يكون معجزا للعرب من هذه الجهة؟
    أيكون معجزا لهم وقد جاء مقلدا لمنطقهم؟

    طبعا الكلام هنا عما يسمى بالإعجاز اللغوي
    و إذا كان الإعجاز لغويا ـ واللغة المعنية هي العربية ـ فما وجه إعجازه من حيث اللغة لغير العرب؟

    هذه بعض اراء ابن الراوندي بما فيها عن الاعجاز القراني

    وابن الراوندي هنا لا ينتقد المعجزة بذاتها ، وحسب ، وإنما ينتقد كذلك المنطق الداخلي المتهافت ، الكيفي، لدي القائلين بها . فإذا كانت المعجزة نصرا من الله يجئ في وقت الحاجة إليه ، فإنَ حدوثها في الحالات الأكثر حرجا وضيقاً أولي من حدوثها في الحالات الأقلَ حرجاً وضيقاً .
    ثمَ يحاول ابن الراوندي أن ينتقد منهج النبي في الفكر والعمل ، قاصداً من وراء ذلك إلي إبطال دعوة النبوة. فهو يستغرب كيف أنَ النبي (( دفع في وجه ملتين عظيمتين (18) متساويتين إتفقتا علي قتل المسيح وصلبه ، فكذبهما)) وبذلك نسب جمهورا عظيماً إلي (( الإفك والزور )) ، فكيف يمكن رد هذا الخبر وتجويز ما ترويه عنه (( الشرزمة القليلة ... بحجة الوضع الذي وضعه ، والقانون الذي قننه في المباهتة والمكابرة؟))(19) .
    وينتهي ابن الراوندي الي القول بأنَ العقل يناقض النبوة . فمن جهة اولي ليس ((للخلق اول ))، والكلام الإنساني حادث ، ولا يرجع في أصله إلي الأنبياء ، والإنسان هو الذي ابتكر ، بعقله كل شئ ، دون حاجة إلي الأنبياء . يقول مثلاً (( إنَ الكلام مستملي من الوالدين ، صاعداً قرناً فقرناً الي ما لا نهاية له ، فليس للخلق اول)) (20) ، ويقول (( خبرونا عن الرسول كيف يفهم ما لا تفهمه الأمة : فإن قلتم إنه بإلهام ، ففهم الأمة أيضا بإلهام ، وإن قلتم بتوقيف ، فليس في العقل توقيف)) (21) ، ويقول عن النجوم (( إنَ الناس هم الذين وضعوا الإرصاد عليها حتي عرفوا مطالعها ومغاربها ، ولا حاجة بهم الي الأنبياء في ذلك )) (22)
    أما من جهة ثانية ، فإن من يسلم بالنبوة لا بد له من ان يسلم بأن النبي يعلمه كل شئ حتي ( صوت العيدان) يقول ساخرا :(إنه يلزم من يقول بالنبوة ان ربهم امر الرسول ان يعلمهم صوت العيدان . وإلا فمن أين يعرف ان امعاء الشاة إذا جفت وعلقت علي خشبة ، جاء منها صوت طيب؟) (23)
    وتكملة لهذا الموقف من النبوة ينتقد ابن الراوندي اعجاز القران ، فيقول (( إنه لا يمتنع ان تكون قبيلة من العرب افصح من القبائل كلها ، وتكون عدة من تلك القبيلة افصح من تلك القبيلة ، ويكون واحد من تلك العدة افصح من تلك العدة .....وهب ان فصاحته طالت علي العرب ، فما حكمه علي العجم الذين لا يعرفون اللسان ، وما حجته عليهم ؟ )) (24).
    وهناك اخبار اخري تشير الي ان ابن الراوندي لم يكن يري ان القران هو الاكثر فصاحة ،والي انه يري علي العكس ان في كلام اكثم بن صيفي مثلا ، احسن من (( انا اعطيناك الكوثر)) (سورة 108: 1) 25
    ولا يرفض ابن الراوندي اعجاز القران من ناحية اللغة والفصاحة وحدها ، وانما يرفضه كذلك من ناحية المعني . فهو يري ان اصل اللغة ليس نبويا ، وان الانبياء لم يتلقوها بالوحي الإلهي ، فاللغة نتاج انساني قديم (لا اول له) . وهذا يعني انها اصطلاح وتواطؤ ، وليست توقيفا ووحيا ، أي انها ليست تعليما من الله . وفي هذا ما يناقض تفسير الاية : ( وعلم ادم الاسماء كلها ) ( سورة 2 :29) أي ان الله هو الذي اعطي اللغة لادم (26) .
    المرجع ( الثابت والمتحول . بحث في الاتباع والابداع عند العرب..2 تأصيل الاصول ..أدونيس)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2011, 06:06 AM

Asim Fageary
<aAsim Fageary
تاريخ التسجيل: 04-25-2010
مجموع المشاركات: 6661

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: awad hassan)

    هشام آدم - السلام عليكم
    أولاً آسف على التأخير في هذه المداخلة حيث أني قرأت مداخلتك هذه الآن فقط

    يا أخي أنت ذكرت الآيات والتفسير لها كما هو في الإقتباس أدناه:

    Quote: إذن فالمعنى واضح يا عزيزي:
    2 من ضأن + 2 من الماعز + 2 من الإبل + 2 من البقر = 8 أزواج من الأنعام، ولا أعتقد أنك تنوي أن تعارض هذا التفسير القرآني، وتطرح نظرية مغايرة؛ أليس كذلك؟

    الأمر الآخر، لم أورد الآية {{خلقكم من نفس واحدة ثم جعل منها زوجها وأنزل لكم من الأنعام ثمانية أزواج يخلقكم في بطون أمهاتكم خلقا من بعد خلق في ظلمات ثلاث ذلكم الله ربكم له الملك لا إله إلا هو فأنى تصرفون}}[الزمر:6] إلا لأبين أن كلمة (أنزل) لا تأتي دائماً للدلالة على الحركة من فوق إلى أسفل، بل جاءت بمعنى (خلق) ولم أتطرق أصلاً إلى معنى الأزواج الثمانية.


    وأنا أقول لك أن هذه أربعة أزواج وليست ثمانية أزواج لأن ثمانية أزواج = 16

    أربعة أزواج = 8

    بالحساب عديل كدا ما بالكوار

    ونادي ناس الرياضيات كلهم في البورد دا وذوي العلاقة من مهندسين وغيرهم يجوا يدلوا بدلوهم في مفهوم الأزواج في الرياضيات وماذا تعني عبارة ثمانية أزواج

    مع تحياتي وتقديري

    عاصم فقيري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2011, 11:09 AM

Asim Fageary
<aAsim Fageary
تاريخ التسجيل: 04-25-2010
مجموع المشاركات: 6661

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Asim Fageary)

    لمزيد من النقاش



    متى تكون المرأة زوجاً ومتى لا تكون ؟

    عند استقراء الآيات القرآنية التي جاء فيها اللفظين ، نلحظ أن لفظ \"زوج\" يُطلق على المرأة إذا كانت الزوجية تامّة بينها وبين زوجها ، وكان التوافق والإقتران والإنسجام تامّاً بينهما ، بدون اختلاف ديني أو نفسي أو جنسي ..
    فإن لم يكن التوافق والإنسجام كاملاً ، ولم تكن الزوجية متحقّقة بينهما ، فإن القرآن يطلق عليها \"امرأة\" وليست زوجاً ، كأن يكون اختلاف ديني عقدي أو جنسي بينهما ..

    ومن الأمثلة على ذلك قوله تعالى : \"وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ\" ، وقوله تعالى : \"وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا\" .



    وبهذا الإعتبار جعل القرآن حواء زوجاً لآدم ، في قوله تعالى : \"وَقُلْنَا يَا آدَمُ اسْكُنْ أَنتَوَزَوْجُكَ الْجَنَّةَ\" . وبهذا الإعتبار جعل القرآن نساء النبي صلى الله عليه وسلم\"أزواجاً\" له ، في قوله تعالى : \"النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ\" .

    فإذا لم يتحقّق الإنسجام والتشابه والتوافق بين الزو جين لمانع من الموانع فإن القرآن يسمّي الأنثى \"امرأة\" وليس \"زوجاً\" .
    قال القرآن : امرأة نوح ، وامرأة لوط ، ولم يقل : زوج نوح أو زوج لوط ، وهذا في قوله تعالى : \"ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا\" .
    إنهما كافرتان ، مع أن كل واحدة منهما امرأة نبي ، ولكن كفرها لم يحقّق الإنسجام والتوافق بينها وبين بعلها النبي . ولهذا ليست \"زوجاً\" له ، وإنما هي \"امرأة\" تحته .



    ولهذا الإعتبار قال القرآن : امرأة فرعون ، في قوله تعالى : \"وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا اِمْ رَأَةَ فِرْعَوْنَ\" . لأن بينها وبين فرعون مانع من الزوجية ، فهي مؤمنة وهو كافر ، ولذلك لم يتحقّق الإنسجام بينهما ، فهي \"امرأته\" وليست \"زوجه\" .

    ومن روائع التعبير القرآني العظيم في التفريق بين \"زوج\" و\"امرأة\" ما جرى في إخبار القرآن عن دعاء زكريا ، عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام ، أن يرزقه ولداً يرثه . فقد كانت امرأته عاقر لا تنجب ، وطمع هو في آية من الله تعالى ، فاستجاب الله له ، وجعلامرأته قادرة على الحمل والولادة .

    عندما كانت امرأته عاقراً أطلق عليها القرآن كلمة \"امرأة\" ، قال تعالى على لسان زكريا : \"وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِن لَّدُنكَ وَلِيًّا\" . وعندما أخبره الله تعا لى أنه استجاب دعاءه ، وأنه سيرزقه بغلام ، أعاد الكلام عن عقم امرأته ، فكيف تلد وهي عاقر ، قال تعالى : \"قَالَ رَبِّ أَنَّىَ يَكُونُ لِي غُلاَمٌ وَقَدْ بَلَغَنِيَ الْكِبَرُ وَامْرَأَتِي عَاقِرٌ قَالَ كَذَلِكَ اللّهُ يَفْعَلُ مَا يَشَاء\" .

    وحكمة إطلاق كلمة \"امرأة\" على زوج زكريا عليه السلام أن الزوجية بينهما لم تتحقّق في أتمّ صورها وحالاتها ، رغم أنه نبي ، ورغم أن امرأته كانت مؤمنة ، وكانا على وفاق تامّ من الناحية الدينية الإيمانية .

    ولكن عدم التوافق والإنسجام التامّ بينهما ، كان في عدم إنجاب امرأته ، والهدف\"النسلي\" من الزواج هو النسل والذرية ، فإذا وُجد مانع بيولوجي عند أحد الزوجين يمنعه من الإنجاب ، فإن الزوجية لم تتحقّق بصورة تامّة .
    ولأن امرأة زكريا عليه السلام عاقر ، فإ ن الزوجية بينهما لم تتمّ بصورة متكاملة ، ولذلك أطلق عليها القرآن كلمة \"امرأة\" .

    وبعدما زال المانع من الحمل ، وأصلحها الله تعالى ، وولدت لزكريا ابنه يحيى ، فإن القرآن لم يطلق عليها \"امرأة\" ، وإنما أطلق عليها كلمة \"زوج\" ، لأن الزوجية تحقّقت بينهما على أتمّ صورة . قال تعالى : \"وَزَكَرِيَّا إِذْ نَادَى رَبَّهُ رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ* فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَوَهَبْنَا لَهُ يَحْيَى وَأَصْلَحْنَا لَهُ زَوْجَهُ\" .

    والخلاصة أن امرأة زكريا عليه السلام قبل ولادتها يحيى هي \"امرأة\" زكريا في القرآن ، لكنها بعد ولادتها يحيى هي \"زوج\" وليست مجرّد امرأته .

    وبهذا عرفنا الفرق الدقيق بين \"زوج\" و\"امرأة\" في التعبير القرآني العظيم ، وأنهما ليسا مترادفين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2011, 03:22 PM

Muhib
<aMuhib
تاريخ التسجيل: 11-12-2003
مجموع المشاركات: 3865

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Asim Fageary)

    ما ياهو ده محب بيقول إنو الرسول الكريم بينطق عن الهوى .. أنا سألتو؟؟
    ....
    صديقي المفكر قرشي
    .....
    وهو كذلك...انا لم اهاجم الرجل ولكن ابين للمسلم بانه علي خطاء
    عندما يقول علي المسيحيه ماليس فيها
    ....
    ,,,عمق معني كلمة لوقوس وهي كلمة واحده في العهد الجديد تفوق عمق ائ فكره اتي بها الاسلام..
    ...
    خبرني ايهم اقدم قران القرن السادس ام العهد الجديد ..دع عنك العهد القديم فمحمد ايضا سمع بقصصه سمعا ...
    الكلمة صار جسدا...
    لو مابتعرف اللغه الاصليه لن تفهم معني الجمله هذه..
    لماذا سمي المسيح الكلمة او كلمة الله في قران محمد..
    استخدم انت ايضا كل مصادرك الاسلاميه التي تحب واعطيني معني
    لهذه الجمله ..
    انا اعرف شخص يوناني كتب كتاب من 300 صفحه يشرح فيها يونانية اول ثمانيه عشر عدد من الاصحاح الاول لانجيل يوحنا..
    والكلام ليس انشاء وانما كلام لغوي متخصص يبين لاهوت يسوع المسيح ابن الله
    ...وبعد كل هذا ياتي مسلمين بقياده محمد ليقولوا لنا ان المسيح
    ولد الله...بالسوداني كدا...معقول بس ?
    لهذا تركنا الاسلام الدين السماعي المبني علي ادعائات غير حقيقيه عن المسيح كشخص وعن الكتاب المقدس .....ولكن قران المسلمين لايحترم المسيحيه وهو مليئ بالاخطاء عن المسيحيه
    ...لان الشخص الذي كتب القران لم يعرف لغات الكتاب المقدس الاصليه...
    ...
    محمد في نظري ولعدم امانته الفكريه ونقله من غير امانه انا لا استطيع الوثوق فيه ...الحديث بغير امانه عن معتقدات الآخرين ممارسه غير مقبوله وعلي المسلم قبول نقد محمد ..لانه بصراحه كيف تدافع عنه والعهد الجديد اقدم من القران كوثيقه وفي العهد الجديد وكل الكتاب المقدس
    فيه شرح بعمق عن ماهية المسيحيه...خبرني بالله عليك..
    حقيقي انا لا اهاجم الاسلام ولكني اتحدث بوضوح ومباشره ولو في انسان لديه سؤال عن المسيحيه اجاوبه حسب علمي من الكتاب المقدس وفي النهايه انا الله نفسه معي لان المسيحيه لا تعتدي او تقول شئ عن الاسلام..
    والعكس هو الصحيح...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-24-2011, 04:00 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Muhib)

    Quote: كدى اكتب انت تفسير ... وإذا كان فى النص القرآنى فى تناقض ... على الأقل أبدا بى كتابة التناقض فى النص القرآنى ... عشان نقول دى "تساؤلات فى القرآن




    جاري البحث عن إجابة:




    user_online.gif Hosting at Sudaneseonline.com
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2011, 04:23 AM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    الأخ / محب

    Quote:
    انا لم اهاجم الرجل ولكن ابين للمسلم بانه علي خطاء
    عندما يقول علي المسيحيه ماليس فيها


    تعرف يا محب مرات بحس إنو عندك عداء للإسلام بيفوق تمسكك بالمسيحية !!
    و الناس أعداء لما يجهلون ..
    فصاحب البوست غير مقتنع بالأديان كلها و يعتقد بتاريخيتها !!
    و بدلا عن أن تناقشه في هذا الأمر و تدلل مثلا على قناعتك حول عدم تناقض كتابك الديني ..
    قمت كالعاده بنثر أفكارك (و ليس حقائقك) حول ما تظننه من أخطاء بالإسلام !!
    و لكن عموما يحمد لك أنك تحاور و لا تقصد الإساءة لمحاورك ..
    لهذا أتابع حوارك مع الأخ عمار بدون تعليق ..
    لأن موضوع البوست هو حول حقيقة الأديان من عدمها .. و ليس صراعا بين الأديان !!
    و يا حبذا لو تفتح بوست بكل آرائك هذه لتناقشها معنا بدلا عن إيرادها في كل ملف ..
    حتى لا نحرف بوستات الآخرين عن مقاصدها ..

    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2011, 07:15 PM

Muhib
<aMuhib
تاريخ التسجيل: 11-12-2003
مجموع المشاركات: 3865

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    محمد قرشي..
    احساسك خاطئ وانت رجل تحب التفكير فابعد عن الاحساس لانو الاحساس سبجكتف
    وغير مبني علي حقيقه..
    هدفي هنا واضح ولغتي صريحه وقد قلت مسبقا

    حقيقي انا لا اهاجم الاسلام ولكني اتحدث بوضوح ومباشره ولو في انسان لديه سؤال عن المسيحيه اجاوبه حسب علمي من الكتاب المقدس وفي النهايه انا الله نفسه معي لان المسيحيه لا تعتدي او تقول شئ عن الاسلام..
    والعكس هو الصحيح...
    ...
    يمكنك الرد علي حديثي في كون محمد نطق عن الهوي عندما تحدث عن المسيحيه او الاكتفاء بان تكون سبجكتف وعاطفي معي ..
    ...لو حقيقي في نيتي مهاجمة الاسلام لفتحت بوستات عن اشياء كثيره تبين
    ارضيه الاسلام...لكوني مسيحي سوف اكتفي باخطاء محمد عن المسيحيه
    ...
    وصدقني
    انا ليس هدفي الفوز بصراع لاني ليس في صراع ضد الاسلام
    او المسلمين...
    كمسيحي ربنا وضع في روحه وروح الله اعمق من الصراع
    والجفاء او العداء.. يعلم الله انني احب الجميع هنا في وبالحق...
    يسوع احب العالم ومات من اجلهم..نفس يسوع هذا طرد الباعه من الهيكل لانه يحب الآب ...
    ..
    وهذه آخر مداخله لي هنا..مودتي
    ...
    قبل ان امضي..مدآخلاتي ايضا اعتبرها اسئله في القرآن ومن اراد الاجابه فاليجب....يعني انا لم احرف البوست وصاحب البوست لا يمانع
    مداخلاتي...
    والسؤال هو..كيف لمحمد الحديث عن شئ وهو لايدري عنه شئ...الموضوع اكبر من الاتيان بمثلها او العدم...
    ولكم سلامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2011, 07:46 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Muhib)

    سلام يا محب

    Quote:
    يمكنك الرد علي حديثي في كون محمد نطق عن الهوي عندما تحدث عن المسيحيه او الاكتفاء بان تكون سبجكتف وعاطفي معي ..
    ...لو حقيقي في نيتي مهاجمة الاسلام لفتحت بوستات عن اشياء كثيره تبين
    ارضيه الاسلام...لكوني مسيحي سوف اكتفي باخطاء محمد عن المسيحيه


    علشان كده قلت ليك إفتح بوست للنقاش ..
    و لأني ما عاوز أكون عاطفي ما عاوز أرد هنا ..
    لأنو صدقني النقاش حيكون طويل و حيتحول البوست لسجال في تاريخ الأديان ..
    إتوقعت منك إنو تدافع عن لا تاريخية و لا أرضية المسيحية ..
    لأن ده أقرب لموضوع البوست و الدراسات البيتكلم عنها صاحب البوست أول ما أنجزت كانت عن المسيحية ..
    و العاطفة بالطبع لا يمكن التجرد عنها حين الحديث عن الدين ..
    و لكن الموضوعية تكون في إختيار المكان و الإسلوب الملائمين للحوار ..
    عموما ..
    بما أنك ستحجم عن التداخل هنا ..
    أتمنى أن ألتقي بك في بوستات مناسبة لهذا الحكي ..
    أستفيد منك و تسمع مني ..
    عسى أن يكون لقائنا هذا لخير ..

    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2011, 08:50 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    تحياتي يا عبداللطيف ..

    Quote:

    تحياتي ياقرشي : لو ان الناس فهمت ايات القرآن علي ضؤء

    اسباب النزول لما كان هناك الاشكالات الحالية التي تسببها القراءة

    المتعالية للنص والمترفعة علي الواقع ومتسامية فوقه. ومتلبسة لاقنعة

    خلعها عليها المفسرون ..يحدث ذلك لانهم يقرأون النص في حاضره التشريعي

    ويسقطونه علي الحاضر..لعلك تعلم ان دعاة الدولة الدينية يستندون

    علي اية من لايحكم بما انزل الله الخ ..وهي اية تخاطب اليهود

    الان لن تقنع احدا بان الذين اتخذوا دينهم لعبا ولهوا ليسوا هم المسلمون

    انفسهم ..


    تعرف أنا إتعمدت أجيب ليك قصة إبن عباس مع مروان بن الحكم علشان أدلل إن مسألة أسباب النزول دي مهمة كيف و حاجه معترف بيها من الزمان داك ..
    و لكن النقطة اللي بتتكلم عنها دي فيها شوية كلام ..
    أول حاجة الآيات اللي بتتكلم عن الحكم بما أنزل الله ..
    بتتكلم عن القضاء و ليس عن الدولة .. !!

    و كدي النقيف معاها شوية ..
    (يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ لَا يَحْزُنْكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ مِنَ الَّذِينَ قَالُوا آَمَنَّا بِأَفْوَاهِهِمْ وَلَمْ تُؤْمِنْ قُلُوبُهُمْ وَمِنَ الَّذِينَ هَادُوا سَمَّاعُونَ لِلْكَذِبِ سَمَّاعُونَ لِقَوْمٍ آَخَرِينَ لَمْ يَأْتُوكَ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ مِنْ بَعْدِ مَوَاضِعِهِ يَقُولُونَ إِنْ أُوتِيتُمْ هَذَا فَخُذُوهُ وَإِنْ لَمْ تُؤْتَوْهُ فَاحْذَرُوا وَمَنْ يُرِدِ اللَّهُ فِتْنَتَهُ فَلَنْ تَمْلِكَ لَهُ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا أُولَئِكَ الَّذِينَ لَمْ يُرِدِ اللَّهُ أَنْ يُطَهِّرَ قُلُوبَهُمْ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ (41) سَمَّاعُونَ لِلْكَذِبِ أَكَّالُونَ لِلسُّحْتِ فَإِنْ جَاءُوكَ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ أَوْ أَعْرِضْ عَنْهُمْ وَإِنْ تُعْرِضْ عَنْهُمْ فَلَنْ يَضُرُّوكَ شَيْئًا وَإِنْ حَكَمْتَ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِالْقِسْطِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ (42)وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِنْدَهُمُ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ ثُمَّ يَتَوَلَّوْنَ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَمَا أُولَئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ (43) إِنَّا أَنْزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالْأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ فَلَا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلَا تَشْتَرُوا بِآَيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلًا وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ (44) وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالْأَنْفَ بِالْأَنْفِ وَالْأُذُنَ بِالْأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَنْ تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَهُ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (45) وَقَفَّيْنَا عَلَى آَثَارِهِمْ بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَآَتَيْنَاهُ الْإِنْجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ (46)وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الْإِنْجِيلِ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ (47) وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَكِنْ لِيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آَتَاكُمْ فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (48) وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ (49)أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ (50) ) سورة المائدة

    سبب النزول بإختصار هو تحاكم اليهود للرسول (ص) بعد إختلافهم (إما للقضاء في حكم زنا أو قضاء في أمر قتل) و عدم رضائهم بحكمه رغم أنه عين ماورد في كتابهم المقدس !!

    بالذات الجزئية بتاعة حكم الجاهلية البقت مشهورة مع الإسلام السياسي دي .. شوف الرازي بيقول فيها شنو بتفسيره :
    Quote:
    في الآية وجهان : الأول : قال مقاتل : كانت بين قريظة والنضير دماء قبل أن يبعث الله محمداً عليه الصلاة والسلام ، فلما بعث تحاكموا إليه ، فقالت بنو قريظة : بنو النضير إخواننا ، أبونا واحد ، وديننا واحد ، وكتابنا واحد ، فإن قتل بنو النضير منا قتيلاً أعطونا سبعين وسقاً من تمر ، وإن قتلنا منهم واحداً أخذوا منا مائة وأربعين وسقاً من تمر ، وأروش جراحاتنا على النصف من أروش جراحاتهم ، فاقض بيننا وبينهم ، فقال عليه السلام : « فإني أحكم أن دم القرظي وفاء من دم النضري ، ودم النضري وفاء من دم القرظي ، ليس لأحدهما فضل على الآخر في دم ولا عقل ، ولا جراحة » ، فغضب بنو النضير وقالوا : لا نرضى بحكمك فإنك عدو لنا ، فأنزل الله تعالى هذه الآية { أَفَحُكْمَ الجاهلية يَبْغُونَ } يعني حكمهم الأول . وقيل : إنهم كانوا إذا وجب الحكم على ضعفائهم ألزموهم إياه ، وإذا وجب على أقويائهم لم يأخذوهم به ، فمنعهم الله تعالى منه بهذه الآية ، الثاني : أن المراد بهذه الآية أن يكون تعييراً لليهود بأنهم أهل كتاب وعلم مع أنهم يبغون حكم الجاهلية التي هي محض الجهل وصريح الهوى .


    فالآيات الكريمة لما تتأملها في سياقها النصي و أسباب نزولها حتلقاها بتعبر عن تسامح ديني كبير جدا و بتؤسس لحقوق غير المسلمين في الرجوع لأحكام دينهم ..
    و ما عندها علاقة بالمسلمين .. و من الطبري :
    Quote:
    حدثني المثنى قال، حدثنا إسحاق قال، حدثنا محمد بن القاسم قال، حدثنا أبو حيان، عن أبي صالح قال: الثلاث الآيات التي في"المائدة"،"ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون"=( فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ )،( فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ )، ليس في أهل الإسلام منها شيءٌ، هي في الكفار.


    يا خي لو كان الخوارج وقفوا في وش علي بن أبي طالب كرم الله وجهه بفهم فطير للقرآن ..
    حنستغرب من إستغلال الدين في يد الجهلة به اليوم ؟؟!!


    و عليك الله إتأمل الآيات الكريمة دي
    (شَرَعَ لَكُمْ مِنَ الدِّينِ مَا وَصَّى بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَنْ يُنِيبُ (13) وَمَا تَفَرَّقُوا إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَلَوْلَا كَلِمَةٌ سَبَقَتْ مِنْ رَبِّكَ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ أُورِثُوا الْكِتَابَ مِنْ بَعْدِهِمْ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مُرِيبٍ (14) فَلِذَلِكَ فَادْعُ وَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَقُلْ آَمَنْتُ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنْ كِتَابٍ وَأُمِرْتُ لِأَعْدِلَ بَيْنَكُمُ اللَّهُ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ لَا حُجَّةَ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ اللَّهُ يَجْمَعُ بَيْنَنَا وَإِلَيْهِ الْمَصِيرُ (15)) سورة الشورى

    فالدين واحد .. و الإختلاف البيشكك الناس فيه ظاهرة مستمرة .. و لكن تظل الدعوة الخاتمة حاكمة على هذا التخليط ليستقيم الفهم لمن إجتهد و أتى الله بقلب سليم ..

    تحياتي مرة أخرى
    __________________________
    في مسألة ماعاوز أخش فيها هنا ..
    متعلقة بقاعدة العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب
    لأني حاسي إنها ما المشكلة حاليا ..
    لكنها ما بتغير الكلام القلتو فوق ده
    ممكن تراجع نقاش حولها هنا
    ملتقى أهل الحديث
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-25-2011, 10:03 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    الأخ / عاصم فقيري

    سلامات ..

    Quote:
    وأنا أقول لك أن هذه أربعة أزواج وليست ثمانية أزواج لأن ثمانية أزواج = 16

    أربعة أزواج = 8

    بالحساب عديل كدا ما بالكوار

    ونادي ناس الرياضيات كلهم في البورد دا وذوي العلاقة من مهندسين وغيرهم يجوا يدلوا بدلوهم في مفهوم الأزواج في الرياضيات وماذا تعني عبارة ثمانية أزواج


    إسمح لي بأن أختلف معك و أتفق مع هشام آدم ..
    فالتعبير القرآني لا يفهم بالرياضيات !!
    بل باللغة العربية زمن التنزيل ..
    و بالآيات القرآنية الأخرى ..

    و ستجد تحديد الأزواج الثمانية في الآيات الكريمة :
    (ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ مِّنَ الضَّأْنِ اثْنَيْنِ وَمِنَ الْمَعْزِ اثْنَيْنِ قُلْ آلذَّكَرَيْنِ حَرَّمَ أَمِ الأُنثَيَيْنِ أَمَّا اشْتَمَلَتْ عَلَيْهِ أَرْحَامُ الأُنثَيَيْنِ نَبِّؤُونِي بِعِلْمٍ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ [143] وَمِنَ الإِبْلِ اثْنَيْنِ وَمِنَ الْبَقَرِ اثْنَيْنِ قُلْ آلذَّكَرَيْنِ حَرَّمَ أَمِ الأُنثَيَيْنِ أَمَّا اشْتَمَلَتْ عَلَيْهِ أَرْحَامُ الأُنثَيَيْنِ أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاء إِذْ وَصَّاكُمُ اللّهُ بِهَـذَا فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللّهِ كَذِباً لِيُضِلَّ النَّاسَ بِغَيْرِ عِلْمٍ إِنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ [144]) سورة الأنعام

    و إنظر لكلام القرطبي في تفسيره :
    Quote:
    والزوج خلاف الفرد، يقال: زوج أو فرد. كما يقال: خسا أو زكا، شفع «1» أو وتر. فقول:" ثَمانِيَةَ أَزْواجٍ" يعني ثمانية أفراد. وكل فرد عند العرب يحتاج إلى آخر يسمى زوجا، فيقال للذكر زوج وللأنثى زوج. ويقع لفظ الزوج للواحد وللاثنين، يقال هما زوجان، وهما زوج، كما يقال: هما سيان وهما سواء. وتقول: اشتريت زوجي حمام. وأنت تعني ذكرا وأنثى

    فالمعنى إذا يصبح واضحا بالإستخدام القرآني و باللغة العربية .. و بهذا قال من عاصر التنزيل كإبن عباس أيضا ..

    و أيضا سأختلف معك في ما أوردته من بحث للنقاش ..
    Quote:
    عند استقراء الآيات القرآنية التي جاء فيها اللفظين ، نلحظ أن لفظ \"زوج\" يُطلق على المرأة إذا كانت الزوجية تامّة بينها وبين زوجها ، وكان التوافق والإقتران والإنسجام تامّاً بينهما ، بدون اختلاف ديني أو نفسي أو جنسي ..
    فإن لم يكن التوافق والإنسجام كاملاً ، ولم تكن الزوجية متحقّقة بينهما ، فإن القرآن يطلق عليها \"امرأة\" وليست زوجاً ، كأن يكون اختلاف ديني عقدي أو جنسي بينهما ..


    فبالإستقراء الكامل سنجد 3 حالات تناقض هذا البحث ..
    (قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ [المجادلة : 1])
    فهنا حالة إختلاف جنسي (آية الظهار) ..
    (وَإِذْ تَقُولُ لِلَّذِي أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَأَنْعَمْتَ عَلَيْهِ أَمْسِكْ عَلَيْكَ زَوْجَكَ وَاتَّقِ اللَّهَ وَتُخْفِي فِي نَفْسِكَ مَا اللَّهُ مُبْدِيهِ وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَن تَخْشَاهُ فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِّنْهَا وَطَراً زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لَا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَراً وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولاً [الأحزاب : 37])
    و هنا حالة طلاق ..
    (إِذْ قَالَتِ امْرَأَةُ عِمْرَانَ رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّراً فَتَقَبَّلْ مِنِّي إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ [آل عمران : 35])
    و زوجة عمران هنا أوضح مثال على نقصان الإستقراء !!

    هذا مع مودتي و تحيتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 03:20 AM

awad hassan
<aawad hassan
تاريخ التسجيل: 01-28-2007
مجموع المشاركات: 635

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)


    لإثراء الحوار والنقاش في هذا الموضوع هنا بعض الاراء حول القران ،علاقته باللغة السريانية والأرامية في الكثير من كلماته . كذلك هناك رأي أن القران لايمكن قراءته أو تلاوته غير اللغة العربية التي ورد بها هذا مما يعني صعوبة فهمه بلغة أخري . هذا ما ورد في كتاب كريستوفر هيتشن .
    في هذه الجزئية يتحدث كريستوفر هيتشن عن عدم وجود محاولة جادة لتبيان التناقض بين انواع النسخ المطبوعة والمخطوطات ، وكيف تواجه الجهود حول ذلك بالرفض الغاضب . يتحدث ايضا عن النسخة السريانية الارامية للقران طبعت في برلين سنة 2000 لكريستوف لكسنبرج . علاقة القران باللغة السريانية الارامية وان كثير من الكلمات التي وردت في القران هي كلمات سريانية- ارامية وليست عربية
    (His most celebrated example concerns the rewards of a “martyr” in paradise : when retranslated and redacted the heavenly offering consists of sweet white raisins rather than virgins)ارجو من الاخوة المتخصصين في اللغة إفادتنا عن هذا الموضوع .
    ويتحدث لكسنبرج عن انبثاق اليهودية والمسيحية من نفس هذه اللغة السريانية- الارامية مما يعني علاقة القران باليهودية والمسيحية.

    Yet no comparable project has ever undertaken in Koranic scholarship. No serious attempt has been made to catalog the discrepancies between its various editions and manuscripts, and even the most tentative efforts to do so have been met with almost Inquisitional rage. A critical case in point is the work of Christoph Luxenburg, The Syriac-Aramaic Version of the Koran, published in Berlin in the year 2000. Luxenburg coolly proposes that, far from being a monoglot screed, the Koran is far better understood once it is conceded that many of its words are Syriac-Aramaic rather than Arabic. (His most celebrated example concerns the rewards of a “martyr “in paradise: when retranslated and redacted the heavenly offering consists of sweet white raisins rather than virgins.) This is the same language, and the same region, from which much of Judaism and Christianity emerged: there can be no doubt that unfettered research would result in the dispelling of much obscurantism. But, at the very point when Islam ought to be joining its predecessors in subjecting itself to rereading, there is a “soft” consensus among almost all the religious that, because of the supposed duty of respect that we owe the faithful, this is the very time to allow Islam to assert its claims at their own face value. Once again, faith is helping to choke free inquiry and the emancipating consequences that it might bring.
    (God is not Great How Religion Poisons Everything p.137.. Christopher Hitchens)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 03:41 AM

awad hassan
<aawad hassan
تاريخ التسجيل: 01-28-2007
مجموع المشاركات: 635

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: awad hassan)

    وفي هذه الجزئية تتحدث عن :
    القران هو القران فقط في النص الاصلي الذي نزل به . ترجمة القران لا يمكن ان تكون قران... الترجمة فقط يمكن ان تكون محاولة تعطي بالكاد إيحاء لمعني الكلمات التي يحتويها القران ، لهذا السبب فإن كل المسلمين مهما كانت لغتهم يتلون القران بلغته الاصلية العربية .
    هذا يعني ان القران لا يمكن فهمه إلا باللغة العربية .
    Before me is a book, Introducing Muhammad, written by two extremely unctuous British Muslims who are hoping to present a friendly version of Islam to the West. Ingratiating and selective as their text may be, they insist that “ as the literal word of God, the Koran is the Koran only in the original revealed text. A translation can never be the Koran, that imitable symphony, ’the very sound of which moves men and women to tears.’ A translation can only be an attempt to give the barest suggestion of the meaning of words contained in the Koran. This is why all Muslims, whatever their mother tongue, always recite the Koran in its original Arabic.” P.124 the same reference above
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 04:45 AM

عمار يس النور
<aعمار يس النور
تاريخ التسجيل: 07-14-2006
مجموع المشاركات: 1848

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: awad hassan)

    كتب محب :
    Quote: محمد في نظري ولعدم امانته الفكريه ونقله من غير امانه انا لا استطيع الوثوق فيه ...الحديث بغير امانه عن معتقدات الآخرين ممارسه غير مقبوله


    الامانة الفكرية انت لا تعرفهالانك بغير دليل تبشر بما لا يقبله العقل وهو تجسد اللامحدود في المحدود و الا منتهي في المنتهي و ترفض ان يتجسد الله (تعالى علوا كبيرا) في بقرة كما يعتقد الهنود و تقبل ان يتجسدفي إنسان.
    الامانة انت لا تعرفها عندما إدعيت ان إلاهكم الذي تعبدون لا ينظر لكم كعبيد و عندما أتيناك بأدلة (من كتبكم) تثبت أن شخصيات كتابكم المقدس تخاطب ربها بأنهم عبيد له و هو يخاطبهم بأنهم عبيد له ، رفضت هذه الادلة بمنتهى عدم الامانة.

    ============
    الاخ المحترم محمد قرشي
    تحية و سلام

    Quote: تعرف يا محب مرات بحس إنو عندك عداء للإسلام بيفوق تمسكك بالمسيحية !!
    و الناس أعداء لما يجهلون ..


    Quote: فصاحب البوست غير مقتنع بالأديان كلها و يعتقد بتاريخيتها !!
    و بدلا عن أن تناقشه في هذا الأمر و تدلل مثلا على قناعتك حول عدم تناقض كتابك الديني ..
    قمت كالعاده بنثر أفكارك (و ليس حقائقك) حول ما تظننه من أخطاء بالإسلام


    وهذا ما فطن له الجميع و صرح به د. عارف في بوست دكتور شداد

    Quote: محب أنت تدخل في كثير من البوستات وتتحدث عن الإسلام بمثل عموماتك التي ذكرتها هناوكما تعلم لقد تعقبتك في بعض تلك البوستات ، وطالما أنك لا تريد المناقشة ولا ترغب فيها فأرجو منك أن لا تهاجم الإسلام بمثل تلك الطريقة في تلك البوستات المتفرقة


    و لهذا يا محب و كما ذكر بعض الإخوة هنا و منهم الاخ محمد قرشي :

    Quote: و يا حبذا لو تفتح بوست بكل آرائك هذه لتناقشها معنا بدلا عن إيرادها في كل ملف ..


    نرجو منك ان ترجع إلى بوست د. شداد الذي بدأت فيه الحوار معنا و هربت منه لتدخل بوستات أخرى غير معنية بهذا النقاش و تهاجم فيها ديننا.
    سوف نرد عليك هناك :

    رسالة الى سودانى عجوز مع فائق الاحترام (Sudany Agouz)

    هذا مع تاكدينا بأنك فشلت تماما في الرد علينا بدليل واحد تثبت فيه أن المسيح قال أنه هو "الله الإبن" و فشلت أيضا ان تثبت انه تحدث عن الخطيئة الاولى التي بنيتم عليها نظرية الفداء.
    في إنتظارك

    مع تحياتنا لصاحب هذا البوست و ضيوفه الكرام و تأكيدنا للإستمتاع الكامل بهذا الحوار.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 05:40 AM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عمار يس النور)

    الأخ العزيز / عوض حسن ..
    تحياتي

    بدئا أعتذر لك عن تأخري في التعليق على ما تكتبه ..
    كنت أحاول التفرغ و لكنني بعد أن يئست من ذلك سأكتب ما تيسر لي ..

    أولا هذا ما حاورتك به في بوست الأخ/مأمون إبراهيم حول مسألة الوحي و الإسطورة و أصل الأديان ..
    Quote:

    ترددت كثيرا بين أن أسهب في هذا الموضوع و بين إختصار قد يكون مخلا و لكنه أوضح للفكرة الأساسية .. و قررت الإيجاز على أساس أن النقاشات اللاحقة ستوضح حتما ماغمض من نقاط ..
    حسنا .. هناك نقطتين أساسيتين للنقاش هنا:
    أولاهما : تذكير برأي عالم النفس الأمريكي الشهير وليم جيمس William James في كتابه المشهور (The Varieties of Religious Experience A Study in Human Nature ) .. حيث يجادل بأن قيمة الأفكار الدينية لا يمكن أن يحكم عليها عبر نقد إصولها و أن التجربة الوجودية للمتدين لها قيمة كبيرة جدا بغض النظر عن إصولها !! ( وسأذكر مثالا واحدا من كتابه فقد إنتقد تطويح المتخصصين بدين الكويكرز على أساس أن مؤسسه جورج فوكس كان مصابا بالفصام Schizophrenia و شبه ذلك بالتطويح بلوحات إلجريكو بسبب من الشك في إصابته بـ لا بؤرية العين Astigmatism !! كما أن عالم النفس الأشهر كارل جوستاف يونغ له رأي مماثل عن حقيقية الأفكار و التجارب السيكولوجية و كونها تتواجد كظاهرة نفسية ملحه و كما يقول:" الوجود السيكولوجي هو وجود ذاتي بقدر بقدر ماتخطر الفكرة على بال إنسان واحد و هو وجود موضوعي بقدر مايترسخ بإجماع الناس عليه .. و الحق فإن أفكارا معينة تكاد توجد في كل مكان و كل زمان و هي قادرة على أن تخلق نفسها بصورة تلقائية و في معزل عن النقل و التقليد هذه الأفكار لا يصنعها الفرد بل تحدث له ، حتى لتفرض نفسها على وعيه فرضا ، إن ماأقوله هنا ليس فلسفة أفلاطونية بل علم نفس تجريبي" .. و في مقدمة هذه الفقرة يقول يونغ:"بالرغم من أنني كثيرا ماأدعى فيلسوفا إلا أنني امرؤ تجريبي و أنطلق من موقف فيمونولوجي ظاهراتي بحت .. و هو موقف يعني بالحوادث و الخبرات و تقوم حقيقته على الوقائع لا على الأحكام" .. لن أسترسل أكثر من هذا فهذان علمان على رأسهما نار و يمكن الرجوع لمؤلفاتهما للإستزادة .. يعنيني فقط من هذا أن أقرر فقط أنه بغض النظر عن أصل الخبرة الدينية فهذا لا يمنح أحدا الحق في التطويح بقيمتها و إعتبارها أوهاما مصنوعة بلا قيمة حقيقية !!
    ثانيا : هناك "حدوته" منذ القرن التاسع عشر إنتشرت على يد هربرت سبنسر في كتابه المعروف (المبادىء الأولى 1862) و عضدها تايلور بكتابه (المجتمع البدائي 1871) و تقول بتطور الدين إما من مرحلة لادينية عبر عبادة الأسلاف و تعدد الآلهة ثم التوحيد أو بمرحلة سحر فأرواح فدين ثم يأتي العلم ليكنس كل هذا !! .. سميتها بالحدوته لأن إنتشارها في كل مكان يوحي بكونها نتيجة دراسات جادة بينما هي مجرد تأملات فلسفية و إيديولوجية تجاوزها البحث الجاد في أصل الأديان !! سأعتمد في حديثي هنا على كتاب الباحث السوري الرائع (دين الإنسان) الذي يوثق فيه بشكل جيد الثروة المعرفية الحديثة حول تاريخ الخبرة الدينية من بدايات الجنس البشري أيام فن الكهوف و حتى الحاضر و النتائج الجديدة التي أطاحت بهذه التأملات الفطيرة التي ترسخت أيام غرور الحضارة الأوروبية و إستئسادها الإستعماري .. و كما يقول الكاتب بمقدمة كتابه :"إن ماأود التأكيد عليه هنا هو أن الدين و الفكر الديني ليس مرحلة منقضية من تاريخ الفكر الإنساني بل هو سمة متأصلة في هذا الفكر و إذا كانت هذه السمة قد أعلنت عن نفسها زمنيا قبل غيرها - فكان الدين مصدرا بدئيا للثقافة الإنسانية - فإن كل المؤشرات تدل على أنه مازال حيا و مؤثرا بطريقة لا يمكن تجاهلها و لهذا لن يتسنى لنا أبدا فهم الحاضر الفكري الغني للإنسان ، إذا نحن أبقينا على هذا المصدر البدئي و المحرض الدائم في دائرة الظل ، أو تابعنا النظر إليه بمفهوم عصر التنوير الأوروبي بإعتباره لغزا أو فوضى فكرية مرتبطة بطفولة الجنس البشري" .. سأتجاوز حاليا تفاصيل المعلومات القيمة التي أوردها الكاتب في بحثة الموضوعي و سأخلص فقط إلى نتائج بحثة الطويل التي تقول بقدم التجربة الدينية و مصاحبتها للإنسان منذ بدء وعيه كمكون أساسي أصيل لا نتاجا لملكة تفكير ما، و تأكيده على كون الرموز و التصورات اللاحقة جاءت كإنحطاط لهذه المرحلة البدئية و ليس كتطور عنها فرضته تغير الظروف الإجتماعية و السياسية عبر تطور المجتمع الإنساني حيث إختلطت الخبرة الدينية بصراعات السلطة و الثروة و النفوذ.. ذكرني هذا بالآية الكريمة:"وَمَا كَانَ النَّاسُ إِلاَّ أُمَّةً وَّاحِدَةً فَاخْتَلَفُوا وَلَوْلا كَلِمَةٌ سَبَقَتْ مِن رَّبِّكَ لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ فِيمَا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ" و الآية:"كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَّاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ وَأَنْزَلَ مَعَهُمُ الكِتَابَ بِالحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ وَمَا اخْتَلَفَ فِيهِ إِلاَّ الَّذِينَ أُوتُوهُ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ البَيِّنَاتُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ فَهَدَى اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ مِنَ الحَقِّ بِإِذْنِهِ وَاللَّهُ يَهْدِي مَن يَّشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ" .. و هذا يقود بطبيعة الحال للإختلاف بين الوحي و الأساطير .. مما سأفصله بالمرة القادمة


    Quote:
    الفرق بين الوحي و الأساطير التي يخترعها الإنسان إختراعا مبحث شائق و طويل .. لذا سأختصره كالعادة في نقاط مضغوطة قابلة للتوضيح لاحقا بما يتناسب مع هذا النقاش الجانبي
    1) الإسطورة تبنى عبر الزمن الممتد للجماعة البشرية و تتفق مكوناتها مع البيئة الطبيعية و الثقافية لجماعتها (آلة الخصب عند الشعوب الزراعية و آلهة البحار لدى راكبي البحر كمثال) و لا يكون لها مؤلف واحد معروف بل هي نشاط جماعي عبر العصور. أما الوحي فهو ظاهرة مرتبطة بشخص واحد (نبي / رسول) ة تأتي مكتملة معه و غالبا ماتناقض ميراث الجماعة التي أنزلت لها و تنحو لتغيير جذري للمفاهيم و التصورات و الرموز لتلك الجماعة و لاتجد قبولا في مبدئها و تنتصر بعد صراع مرير (قصص الأنبياء بالقرآن الكريم).
    2) الإسطورة تحيل لكائنات أو سيناريوهات خرافية لا علاقة لها بواقع الجماعة اليومي (قال بل فعله كبيرهم هذا فسئلوهم إن كانوا ينطقون فرجعوا إلى أنفسهم فقالوا إنكم أنتم الظالمون * ثم نكسوا على رؤسهم لقد علمت ماهؤلاء ينطقون قال أفتعبدون ما تنحتون) بينما معيار الوحي الغالب هو المعجزة التي لا يستطاع الإتيان بمثلها و الإستجابة (أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ) التي تغير التاريخ.للجماعة و لغيرها.
    3) الخبرة الدينية الأصيلة (وجد المتصوفة و خشوع المتدينيين) تختلف نوعيا عن تصديق الفرد لإسطورة ما .. من وجهة نظر نفسية هناك فرق كبير في اليقين بالإثنين.
    4) النبي في بدء الوحي إليه يحس بقوة خارجة عن إرادته توجهه و يتقبلها بعد معاناة و وقت (آراميا النبي العبري كمثال) بينما تجارب مبدعي الأساطير كالشامان تعتمد على السعي لحالة نفسية متسامية بالتدريب و النباتات المهلوسة. (للمفكر مالك بن نبي كتاب مهم بإسم الظاهرة القرآنية يبحث فيه عملية تفارق الوحي من نفسية الموحى إليه بشكل مفصل و جميل و هو مبذول أيضا بالإنترنت)

    هذا ما إستطعت تلخيصه حاليا و هناك قطعا المزيد و لكن الخلاصة كالعادة أن الوحي كظاهرة يختلف كثيرا عن صيرورة تكون الأساطير و العادات و التقاليد التي ذكرتها بمداخلتك و التي أتفق معك على ضرورة تحرر الإنسان منها .. لذا أسلفت القول بأن القرآن يرفض الخرافة و إرتهان العقل لتاريخ الجماعة الفكري بلا نقد و تفكر


    الجدير بالذكر أن هذه المداخلات سبقت ما إقتبسه الأخ عوض سابقا ..
    و قد إنقطع الحوار بسبب قضية الأطباء حينها ..

    و لي عودة لإبن الراوندي و هتشنجز ..
    فالجهل بالقرآن يولد الكثير من الأخطاء ..

    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 06:15 AM

محمد حلا
<aمحمد حلا
تاريخ التسجيل: 04-14-2003
مجموع المشاركات: 1060

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد الزبير محمود)

    فوق .. فليتواصل النقاش
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 09:09 AM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد حلا)

    Quote: كدى اكتب انت تفسير ... وإذا كان فى النص القرآنى فى تناقض ... على الأقل أبدا بى كتابة التناقض فى النص القرآنى ... عشان نقول دى "تساؤلات فى القرآن




    تبارك الشيخ

    يقول القران


    ولقد خلقنا الإنسان من سلالة من طين‏*‏ ثم جعلناه نطفة في قرار مكين‏*‏ ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا العلقة مضغة فخلقنا المضغة عظاما فكسونا العظام لحما ثم أنشأناه خلقا آخر فتبارك الله أحسن الخالقين‏(‏ المؤمنون‏:12‏ ـ‏14)‏



    النطفة في اللغة:

    قطرة من ماء قليل او الماء القليل

    ووحيرة المسلمين في مواقعهم


    ومن هذه المفاصل مصطلح النطفة في القرآن الكريم, والذي فُسر في كل الآيات على نطفة الرجل أو ما يسمى بالحيوان المنوي (Spermatoid) – إلا آية سورة الإنسان فقد فسرها البعض بالبيضة الملقحة لصفة الأمشاج - مع أن لفظة النطفة في اللغة العربية لفظة فضفاضة تشمل الحيوان المنوي وبويضة المرأة والبيضة الملقحة في هذا الجانب ولها معان في جوانب أخرى, وإن كان الخطأ ورد عن السلف في التفسير فيعزى لقصر علومهم عن علم الأجنة, أما المتابعات الحديثة لهذا التفسير فنتجت عن التعريب القاصر للمصطلحات العلمية حيث كان على النحو التالي:
    النطفة (والمقصود بها الحيوان المنوي) = Spermatoid
    البويضة = Ovium
    البيضة الملقحة = Zygote/Oosperm
    فلاحظ كيف حصر معنى النطفة عند التعريب بمعنى Sperm والذي هو الحويمن (الحيوان المنوي), أما لغويا وشرعيا فلم يرد هذا التحديد وإليك الأدلة:
    أخرج الإمام أحمد في مسنده عن القاسم بن عبد الرحمن عن أبيه عن عبد الله قال : مر يهودي برسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يحدث أصحابه فقالت قريش: يا يهودي إن هذا يزعم أنه نبي. فقال: لأسألنه عن شيء لا يعلمه إلا نبي. قال: فجاء حتى جلس ثم قال: يا محمد مم يخلق الإنسان؟ قال: (يا يهودي من كل يخلق من نطفة الرجل ومن نطفة المرأة). فالرسول صلى الله عليه وسلم الموحى إليه أطلق كلمة النطفة على بويضة المرأة (Ovium).
    النطفة في اللغة العربية تطلق على عدة معان منها: القليل من الماء والذي يعدل قطرة. قال ابن منظور في صغار اللؤلؤ : والواحد نطفة، ونطفة شبهت بقطرة الماء.



    حتي بعد هذه المداورة حول لفظة النطفة واجبارها علي ان تكون حيوان منوي(سبيرم) واجبارها علي

    ان تكون بويضة ovum ، نقول اوكي تجاوزا ، فماذا نسمي البويضة الملقحة ، هل نسميها نطفة برضو!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 09:30 AM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    نخلص الي ان النطفة هي ماء الرجل بما فيه من حيوانات منوية

    والنطفة هي ماء المرأة(السائل الذي يصاحب العملية الجنسية!)

    والنطفة هي البويضة (علي اساس ان النطفة الامشاج هي البويضة والبويضة

    الملقحة ايضا!)


    يالها من نطفة عجيبة ان تشمل كل هذه الخصائص غير المتشابهة باي حال

    فبماذا نفسر الاية من النطفة الي العلقة مباشرة


    والعلقة ذاتا هل هي شبه الدودة ، دودة العلق كما يقولون واين هي

    بالضبط في جدول كارنيجي الذي يتابع تطور الجنين لحظة بلحظة

    واذا كانت اللغة العربية حتي في القواميس عجزت عن توضيح معني

    العلقة فكيف تكون لغة عاجزة مثلها ان تكون لغة قرآن ؟!



    http://www.youtube.com/watch?v=1epoefcp-vA
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 09:53 AM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    الأخ / عوض حسن

    Quote:
    في هذه الجزئية يتحدث كريستوفر هيتشن عن عدم وجود محاولة جادة لتبيان التناقض بين انواع النسخ المطبوعة والمخطوطات ، وكيف تواجه الجهود حول ذلك بالرفض الغاضب . يتحدث ايضا عن النسخة السريانية الارامية للقران طبعت في برلين سنة 2000 لكريستوف لكسنبرج . علاقة القران باللغة السريانية الارامية وان كثير من الكلمات التي وردت في القران هي كلمات سريانية- ارامية وليست عربية


    قرأت هذه الدراسة قديما و كان أول خاطر لي بعدها (يا حليل الخواجات) .. فهي حقا مخجلة و لا تستحق الإهتمام الصحفي الذي وجدته .. و لقد إنتقدها الكثير من المستشرقين و دارسي القرآن من غير المسلمين لضحالة الإفتراضات التي تستند عليها !!
    راجع The Qur'an in its Historical Context و هنا

    فأولا ليست هناك نسخ مختلفة من القرآن بلغات مختلفة كما هي حال العهد القديم و الجديد مثلا .. و ما حاول لكسنبرغ عمله هو تتبع لمعاني بعض الكلمات العربية بالقرآن لإرجاعها لإصول آرامية ليس إلا
    و ثانيا من البديهي أن تكون بعض كلمات القرآن ذات إصول من لغات سابقة أو معاصرة فهذه هي طبيعة اللغات و لا تنسى أن النقاش حول إصطلاحية اللغة أو توقيفيتها هو نحوي في الأساس (راجع نقاش مدرسة الكوفة و البصرة حول هذه القضية) و لا يكتسب قداسة ما، و لكن السؤال الأهم هو هل كان العرب يتكلمون بالآرامية حين نزول القرآن ليسوغ تفسيره بها و هل تم أخذ السياق في الخطاب القرآني بالإعتبار حين قدم لكسنبرغ إقتراحاته الفطيرة ؟ للأسف لا ..
    و ثالثا يبدو أن الهم المسيطر على لكسنبرغ كان إثبات ألا وجود للحور العين كرد على مسألة الإرهاب و الجهاد .. و هذا خلط للعلمي بالسياسي و قصر نظر حول ماهية الظواهر المعقدة و أسبابها

    هيتشن محق في قصور الدراسات التي يشتهيها على غرار دراسات الإنجيل و التوراة و لكن السبب ليس ذلك البعبع المعاصر مع بن لادن و إنما ببساطة لم يستطع أحد فعلا أن يشكك في وثوقية نقل القرآن أو يثبت أرضيته و تاريخيته !! و إلا فدراسات المستشرقين فيه لم تتوقف منذ قرنين من الزمان و كان الإستعمار حينها غطائا ممتازا لضمان حرية البحث العلمي .. ما يغيظني أحيانا في رموز الإلحاد الجديد أمثال هيتشن و دوكنز و دينيت هو أنهم لا يعلمون شيئا عن التراث العربي-الإسلامي أو القرآن ثم يتعاملون مع هذا معه كأنما يتعاملون مع الإنجيل أو التوراة !! .. و يخلطون السياسي مع العلمي بإثارة صحفية لا تشفي أي غليل .. لو قنعوا بدفوعاتهم العلمية و الفلسفية لكان خيرا لهم !!

    و أواصل قريبا ..
    _________________________________________
    بالنسبة للآية ( و علم آدم الأسماء كلها ..)
    راجع هذا النقاش حولها هنا Re: سياحة داخل مخ بشري..ردود و نقاش :
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 10:19 AM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    شكرا محمد حلا علي المرور ومتابعة البوست

















    ــــــــــ

    مشتاقين ياخ !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 10:37 AM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    Quote: وَكَيْفَ يُحَكِّمُونَكَ وَعِنْدَهُمُ التَّوْرَاةُ فِيهَا حُكْمُ اللَّهِ ثُمَّ يَتَوَلَّوْنَ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَمَا أُولَئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ (43) إِنَّا أَنْزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالْأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ فَلَا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلَا تَشْتَرُوا بِآَيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلًا وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ (44) وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالْأَنْفَ بِالْأَنْفِ وَالْأُذُنَ بِالْأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَنْ تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَهُ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (45) وَقَفَّيْنَا عَلَى آَثَارِهِمْ بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَآَتَيْنَاهُ الْإِنْجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ (46)وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الْإِنْجِيلِ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ (47) وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَكِنْ لِيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آَتَاكُمْ فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (48) وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ




    الكلام ومناسبته اليهود ، عملت شنو يعني ، لحنتها ياقرشي ولا بس لازم تكاجر!! بقولك القضاء وليس

    الدولة ، انا قلت مخاطبة لليهود وبس !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 11:00 AM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    وياقرشي !


    ويقول لوكسنبرج عن شرح الطبري لهذه الاية

    شرح الطبرى هذه الآية بالمفهوم التالي : ( استفزز) بمعنى أفزع بصوتك ، مع أن
    هذا المفهوم يناقض المفهوم القرآني القائل بأن إبليس ( يوسوس في صدور الناس ) ( سورة
    الناس ، 5 ) . ويشير لوكسنبرغ إلى أن لسان العرب يشرح استفزه بمعنى ختله حتى أوقعه
    في مهلكة ، وهو المفهوم الصحيح لهذا التعبير المطابق للمفهوم القرآني




    ويشرح الطبري (
    وأجلب عليهم بخيلك ورجلك) بمعنى الهجوم على الناس بجلبة لتخويفهم بالخيالة والمشاة ،
    وهذا المفهوم يخالف أيضا المعنى القرآني ، فيقرأ لوكسنبرغ اعتمادا على اللسان أخلِب
    عوضا عن ( أجلِب)
    بمعنى احتل أو أنصِب عليهم . ولما تعسرالاحتيال على الناس بالهجوم
    عليهم بجلبةبالخيالةوالمشاة يرى لوكسنبرغ من الأنسب قراءة بحبلِك ( بمعنى حبالِك أو
    حيلك) بدلا من (خيلِك) ودجلِك بدلا من ( ورجِلِك ) ، مما يتوافق والمنطق القرآني




    وهذا اصح كما يقول لوكسنبرج ،ان المفردة اصلا سريانية واقرب الي لغة القرآن ،لان الظن ان القرآن

    لم يكن منقطا فحدثت اخطاء في الكتابة ،وعادة النقل من الشفاهة الي الكتابة لايمر دون تغيير


    Re: الملحد Hawking يقول بان الله لم يخلق الكون,,,,توجد صور,,,
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 11:42 AM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 12:48 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    وماتزال هناك تساؤلات عدة:


    ياجوج وماجوج وذي القرنين والدجال ومطلع الشمس من المغرب ودابة الارض

    او ماسمي باشراط الساعة(والاثر المسيحي في تفسير القران)للكاتب :د.مصطفي بوهندي (الكتاب نفسه يحتج

    تعليق !،فهو إذ ينتقد الاثر المسيحي في تفسير القران ، ينسي الاحاديث الصحيحة التي اخلت هذا التأثير

    لاول مرة في مجال عقائد الاسلام ..




    1- ذي القرنين :


    قال تعالى : (ويسألونك عن ذي القرنين قل سأتلوا عليكم منه ذكرا إنا مكنا له في الأرض وءاتينه من كل شيء سببا فأتبع سببا حتى إذا بلغ مغرب الشمس وجدها تغرب في عين حمئة ووجد عندها قوما قلنا يذا القرنين إما أن تعذب وإما أن تتخذ فيهم حسنا قال أما من ظلم فسوف نعذبه ثم يرد الى ربه فيعذبه عذابا نكرا وأما من ءامن وعمل صالحا فله جزاءا الحسنى وسنقول له من أمرنا يسرا ثم أتبع سببا حتى إذا بلغ مطلع الشمس وجدها تطلع على قوم لم نجعل لهم من دونها سترا كذلك وقد أحطنا بما لديه خبرا ثم أتبع سببا حتى إذا بلغ بين السدين وجد من دونهما قوما لا يكادون يفقهون قولا قالوا ياذا القرنين إن يأجوج ومأجوج مفسدون في الأرض فهل نجعل لك خرجا على أن تجعل بيننا وبينهم سدا قال ما مكني فيه ربي خير فأعينوني بقوة أجعل بينكم وبينهم ردما ءاتوني زبر الحديد حتى إذا ساوى بين الصدفين قال انفخوا حتى إذا جعله نارا قال ءاتوني أفرغ عليه قطرا فما اسطعوا أن يظهروه وما استطعوا له نقبا) – سورة الكهف : الآيات 83-98



    اولا اتساءل قليلا هل مايلي سبب نزول بالفعل لهذه الايات



    ورد في سبب نزول هذه الآيات : أن النضر بن الحارث - أحد دهاة قريش وأشرارها – كان يناصب النبي صلى الله عليه وسلم العداء ، وكان يتلقى في أسفاره إلى الحيرة أحاديث الفرس وأقاصيصهم ، فكان يحارب بها أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم ودعوته إلى الاسلام ، فكان كلما جلس رسول الله صلى الله عليه وسلم مجلسا يذكّر الناس فيه بالله ، ويذكر فيه قصص المعرضين عن دين الله ودعوته وكيف أصابهم العذاب والنكال والعقاب ، يأتي خلفه النضر بعد ذهابه ويقول : أنا والله يا معشر قريش أحسن حديثا منه ، فتعالوا أحدثكم بأحسن من حديثه عن ملوك فارس.


    ثم إن قريشا بعثته مع عقبة بن أبي معيط إلى أحبار اليهود بالمدينة وقالوا لهم : سلوهم عن محمد وصفته ، وأخبروهم بقوله ، فإنهم أهل الكتاب الأول ، وعندهم من العلم ماليس عندنا من علم الأنبياء ، فخرجا حتى أتيا المدينة فسألوا أحبار اليهود عن أحوال محمد صلى الله عليه وسلم فقال أحبار اليهود : سلوه عن ثلاث : عن فتية ذهبوا في الدهر الأول ما كان من أمرهم ؟ فإن حديثهم عجب ، وعن رجل طواف بلغ مشارق الأرض ومغاربها ، ما كان نبؤه ؟ وسلوه عن الروح ما هو ؟ فإن أخبركم فهو نبي وإلا فهو متقوّل، فلما قدم النضر وصاحبه مكة قالا : قد جئناكم بفصل ما بيننا وبين محمد ، وأخبروا بما قاله اليهود، فجاؤوا إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وسألوه : فقال أخبركم ما سألتم غدا ، ولم يستثني ، فانصرفوا عنه ، ومكث رسول الله صلى الله عليه وسلم خمس عشرة ليلة . فشق ذلك عليه ، ثم جاءه جبريل عليه السلام من عند ربه بسورة الكهف وفيها معاتبة الله إياه على حزنه عليهم ، وفيها خبر أولئك الفتية ، وخبر الرجل الطواف



    تفسير الآيات الكريمة (( ويسألونك عن ذي القرنين))

    وأكثر الآثار تدل على أن الآية نزلت بعد سؤالهم ((أي اليهود)) فالتعبير بصفة الاستقبال لاستحضار الصورة الماضية ، وقيل للدلالة على استمرارهم فى السؤال الى ورود الجواب (6).

    إن السؤال لم يكن عن ذات ذي القرنين ، بل عن شأنه ، فكأنه قيل : ويسألونك عن شأن ذي القرنين (7).

    (قل) : لهم في الجواب

    (سأتلو عليكم منه ذكرا) : الخطاب للسائلين ، والهاء لذي القرنين ، ومن تبعيضية ، والمراد من أنبائه وقصصه. والمراد بالتلاوة الذكر ، وعبر عنه بذلك لكونه حكاية عن جهة الله عز وجل. أي : سأذكر لكم نبأ مذكورا من أنبائه(8).

    ذكرا : قرآنا . والسين للتأكيد والدلالة على التحقق المناسب لتقدم تأييده صلى الله عليه وسلم وتصديقه بإنجاز وعده (9).

    التفسير:



    ((إنا مكنّا له في الأرض)): أي جعلنا له مكنة وقدرة على التصرّف في الأرض من حيث التدبير والرأي وكثرة الجنود والهيبة والوقار (10) . وقيل تمكينه بكثرة أعوانه وجنوده… وقذف الرعب في أعدائه ، وتسهيل السير عليه وتعريفه فجاج الأرض واستيلائه على برها وبحرها(11) . ولهذا ملك المشارق والمغارب من الأرض ، ودانت له البلاد ، وخضعت له ملوك العباد ، وخدمته الأمم ، من العرب والعجم ، ولهذا ذكر بعضهم أنه سمّي ذا القرنين لأنه بلغ قرني الشمس أي مشرقها ومغربها(12).

    ((وآتيناه من كل شئ سببا)) أي ، وآتاه من كل شئ سببا ، وينصرف ذهن السامع أو القارئ إلى وجوه التمكين له في الأرض ، وأسبابه من العلوم والمعرفة واستقراء سنن الأمم والشعوب صعودا وهبوطا ، وفي سياسة النفوس أفرادا وجماعات تهذيبا وتربية وانتظاما ، وأعطاه من أسباب القوة من الأسلحة والجيوش وأسباب القوة والمنعة والظفر ، وأسباب العمران وتخطيط المدن، وشقّ القنوات وإنماء الزراعة، وكل ما يمكن أن يتصور من أسباب التمكين الحسنة التي تليق برجل رباني قد مكن له في هذه الأرض يمكن أن يدخل تحت قوله : إنا مكنا له في هذه الأرض وآتيناه من كل شئ سببا - سورة الكهف : 84

    ويبقى للتصور مجال وللخيال سعة لاستشفاف صور هذا التمكين وأشكاله ، وذلك من خلال المؤكدات العدة التي وردت في الآية الكريمة(13).

    ((حتى إذا بلغ مغرب الشمس)) يقول الأستاذ سيد قطب : "ومغرب الشمس هو المكان الذي يرى الرائي أن الشمس تغرب عنده وراء الأفق وهو يختلف بالنسبة للمواضع. فبعض المواضع يرى الرائي فيها أن الشمس تغرب خلف جبل، وفي بعض المواضع يرى أنها تغرب في الماء كما في المحيطات الواسعة والبحار ، وفي بعض المواضع يرى أنها تغرب في الرمال إذا كان في صحراء مكشوفة على مد البصر"(14).

    "وجدها" : أي الشمس.

    (تغرب في عين حمئة) : أي ذات حمأة. وهي الطين الأسود من حمئت البئر تحمأ حمأً إذا كثرت حمأتها(15) . أي رأي الشمس في منظره تغرب في البحر المحيط ، وهذا شأن كل من انتهى إلى ساحله ، يراها كأنها تغرب فيه _16)

    ويقول سيد قطب : والظاهر من النص أن ذا القرنين غرب حتى وصل إلى نقطة على شاطئ المحيط الأطلسي – وقد كان يسمى بحر الظلمات ويظن أن اليابسة تنتهى عنده – فرأى الشمس تغرب فيه. والارجح أنه كان عند مصب أحد الأنهار ، حيث تكثر الأعشاب ويتجمع حولها طين لزج هو الحمأ. وتوجد البرك وكأنها عيون الماء. فرأى الشمس تغرب هناك و (وجدها تغرب في عين حمئة). ولكن تعذر علينا تحديد المكان، لأن النص لا يحدده ، وليس لنا مصدر آخر موثوق به نعتمد عليه في تحديده وكل قول غير هذا ليس مأمونا لأنه لا يستند إلى مصدر صحيح" (17).

    (ووجد عندها) : أي عند تلك العين على الساحل المتصل بها (قوما) أي أمة من الأمم.

    (قلنا ياذا القرنين إما أن تعذب وإما أن تتخذ فيهم حسنا) أي ليكن شأنك معهم إما التعذيب وإما الإحسان ، فالأول لمن بقي على حاله ، والثاني لمن تاب (18) .

    (قال أما من ظلم) : نفسه ولم يقبل دعوة التوحيد والمنهج الرباني واستمر على شركة وكفره وعناده.

    (فسوف نعذبه) : بالقتل.

    (ثم يرد إلى ربه) : في الآخرة.

    (فيعذبه) : فيها.

    (عذابا نكرا) : أي منكرا فظيعا ، وهو العذاب في نار جهنم .

    (وأما من آمن) : أي تابعنا على ما ندعوه إليه من عبادة الله وحده.

    (وعمل صالحا فله جزاء الحسنى) : أي المثوبة الحسنة أو الفعلة الحسنى أو الجنة (19).

    (وسنقول له من أمرنا يسرا) : أي قولا ذا يسر وسهولة واقتصر على القول أدبا مع الله تعالى ، وإن كان يعلم أنه يحسن إليه فعلا وقولا (20) .

    (ثم أتبع سببا) : أي راجعا من مغرب الشمس إلى مشرقها وكان في طريقه يدعو الأمم إلى الله ويقمع الكافرين ، ويحسن للمؤمنين.

    (حتى إذا بلغ مطلع الشمس) : أي مطلعها من الأفق الشرقي في عين الرائي.

    (وجدها) : أي الشمس.

    (تطلع على قوم لم نجعل لهم من دونها سترا) : إشارة تدلنا على أن ذا القرنين قد وصل إلى القطب الذي تكون فيه الشمس ستة شهور لا تغيب ، وطوال هذه الشهور لا يوجد ظلام يستر الشمس في هذه الأماكن .وهذا إعجاز من القرآن الكريم (21).


    (كذلك وقد أحطنا بما لديه خبرا ) : أي أن الله سبحانه كان عالما بأحوال ذي القرنين ، مطلعا على حركاته ، محيطا بأخباره وأخبار جيشه ، فما يسيرون خطوة إلا بإذن الله ، ولا يتحركون حركة إلا بمشيئة الله ، ولا يكسبون معركة أو يحتلون بلدا إلا والله عالم بهم، مطلع عليهم ، خبير بهم (22) . قال سيد قطب : (ونقف هنا وقفه قصيرة ، أمام ظاهرة التناسق الفني في العرض . فإن المشهد الذي يعرضه السياق هنا ، هو مكشوف في الطبيعة ، الشمس ساطعة ، لا يسترها عن القوم ساتر. وكذلك ضمير ذي القرنين ونواياه، كلها مكشوفة لعلم الله . وبذلك يتناسق المشهد في الطبيعة وفي ضمير ذي القرنين ، على طريقة التنسيق القرآنية الدقيقة) (23).

    وتظهر الحكمة من ذكر حقيقة إحاطة الله بأخبار ذي القرنين وجيشه ، وعلمه بها ،أثناء حديثه عن فتوحاته في حرص القرآن على ربط ما يحدث في الكون بإرادة الله ومشيئته وعمله سبحانه ، حتى لا ينسى الناس هذه الحقيقة وهم يتابعون الأحداث ، وحتى لا يظنوا أن الناس يتحركون بها بقدراتهم الذاتية ، بمعزل عن علم الله وإذنه سبحانه.

    فها هو ذو القرنين قام بفتوحات عظيمة ، في الجبهة الغربية ، ثم في الجبهة الشرقية ، وقام بإنجازات عظيمة في الجبهة الشمالية. لكن الله مطلع على أعماله ، محيط بأخباره ، عالم بإنجازاته ، وهو مقدر لها ومريد لها سبحانه (24).

    (ثم أتبع سببا) : أي طريقا ثالثا معترضا بين المشرق والمغرب ، آخذا من مطلع الشمس الى الشمال (25).

    (حتى إذا بلغ بين السدين) : أي الجبلين.

    (وجد من دونهما) : أي السدين : قال ابن كثير : (هما جبلان متناوحان (متقابلان) بينهما ثغرة يخرج منهما يأجوج ومأجوج على بلاد الترك ، فيعيثون فيهم فسادا ويهلكون الحرث والنسل) (26).

    (قوما لا يكادون يفقهون قولا) : أي أمة من الناس لا يفقهون أقوال أتباع ذي القرنين لقلة فطنتهم وبعدهم عن لغات غيرهم .

    (قالوا ياذا القرنين إن يأجوج ومأجوج مفسدون في الأرض) : أي اشتكوا إلى ذي القرنين من ظلم هذين الشعبين الظالمين (يأجوج ومأجوج) الذين أفسدوا أرضنا بالقتل والتخريب وسائر وجوه الإفساد المعلوم من البشر.

    (فهل نجعل لك خرجا على أن تجعل بيننا وبينهم سدا) أي : أجرا عظيما ومالا جزيلا تأخذها منا بطيب نفس بغرض أن تبني لنا سدا بيننا وبين أعدائنا المفسدين.. لقد تأدبوا في عرضهم المال على ذي القرنين ولذلك استخدموا أسلوب الاستفهام.

    والسد : أي حاجزا يمنعهم من الوصول إلينا.

    قال الإمام القرطبي : ( في هذه الآية دليل على اتخاذ السجون ، وحبس أهل الفساد فيها ، ومنعهم من التصرف لما يريدونه ، ولا يتركون وما هم عليه ، بل يوجعون ضربا ، ويحبسون ويطلقون كما فعل عمر رضى الله عنه) (27).

    فقال ذو القرنين بعفة وديانة وصلاح وقصد للخير:

    (قال ما مكني فيه ربي خير) : أي إن الذي أعطاني الله من الملك والتمكين خير لي من الذي تجمعونه . كما قال سليمان عليه السلام (أتمدونني بمال فما آتاني الله خير مما آتاكم. بل أنتم بهديتكم تفرحون) – سورة النمل : آية 36 ، وهكذا قال ذو القرنين : الذي أنا فيه خير من الذي تبذلونه (28).

    (فأعينوني بقوة) : أي ساعدوني بالأيدي العاملة.

    (أجعل بينكم وبينهم ردما) : أي حاجزا حصينا منيعا.

    (آتوني زبر الحديد) : أي قطع الحديد الكبيرة.

    (حتى اذا ساوى بين الصدفين) : أي وصل الحديد بين قمتي الجبلين العاليين.

    (قال انفخوا) : أي اشعلوا النار تحت الحديد.

    (حتى إذا جعله نارا قال أتوني أفرغ عليه قطرا) : أي من الذين يشرفون على أمر النحاس ، لاضع فوق الحديد المصهور نحاسا مذابا ليختلط به.

    (فما اسطاعوا أن يظهروه) : أي عجزوا عن الصعود على ظهر السد.

    (وما استطاعوا له نقبا) : أي عجزوا عن نقضه وخرقه (29).

    (قال) : أي ذو القرنين لمن عنده من أهل تلك الديار وغيرهم(30).

    (هذا) : إشارة إلى السد ، وقيل إلى تمكنه من بنائه (31).

    (رحمة من ربي) : أي اثر من آثار رحمته لهؤلاء المتجاورين للسد ولمن خلفهم ممن يخشى عليه معرتهم لو لم يكن ذلك السد (32) حيث جعل بينهم وبين يأجوج ومأجوج حائلا يمنعهم من الفسـاد (33).

    (فإذا جاء وعد ربي) : اختلف المفسرون في ذلك الوعد متى هو ؟ فهل المقصود هو يوم القيامة ، أم أنه الوقت الذي قدر فيه خروج يأجوج ومأجوج قبل يوم القيامة ؟ والذي أفهمه من الآية أن السد سوف يسوى بالأرض يوم القيامة أو قبلها ، وعدا حقا واقعا لا محالة (34).

    (جعله دكاء) أي : أي السد المشار إليه رغم متانته ورصانته سوف يصير مستويا بالأرض.

    (وكان وعد ربي حقا) : أي وعده سبحانه المعهود ، أو كل ما وعد عز وجل به فيدخل فيه ذلك دخولا أوليا(35).

    منقول من موقع طارق السويدان(من كتاب فك اسرار ذي القرنين وياجوج وماجوج) الللطيف ان كل مسلم

    له اعتقاده الخاص بشان هذه المسالة/المسائل ، ولايتحرج اي منهم في كتابة اي شئ !

    عزيزي القارئ قليل من الجهل هناhttp://www.almhml.com/vb/showthread.php?t=14407 لايضر!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 02:59 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    عبداللطيف ...

    Quote:
    عملت شنو يعني ، لحنتها ياقرشي ولا بس لازم تكاجر!!


    أكتر حاجه محيراني فيك ..
    دعاويك العريضة للقراءة المتأنية و التحرر و العقلانية ..
    ثم خطابك المتسرع و كأنما لا تقرأ حتى كلام محاوريك !!

    و يبدو إني حأضطر لعوارات سودانيز أون لاين و أوريك مناسبة كلامي كرد ..
    Quote:
    .لعلك تعلم ان دعاة الدولة الدينية يستندون

    علي اية من لايحكم بما انزل الله الخ ..وهي اية تخاطب اليهود

    ده موش كلامك ؟؟
    موش إنت الدخلت سيرة الحكم بمعنى الدولة الدينية و إستدعيت صراعات السياسة الليلة ؟؟
    يعني لما أقول ليك الآية لا يمكن الإستدلال بيها على الدعوة لدولة دينية حتى و لو لم تكن منزله في اليهود ..
    و لما أجيب ليك باقي الآيات و فيها دلالة الحكم هنا علشان أوضح ليك إن الغلط في الإستدلال بالآية دي ما متعلق بسبب النزول و تخصيصها باليهود زي ما ذكرت إنت
    بل في الأساس لكونها ما متعلقة بالسياسة و الدولة ..
    لما أعمل كده بيكون كلامي في صميم النقاش و ما مجرد لحن شجي ..
    يعني أمشي جيب ليك مثال صاح الأول بعدين تعال كلمني بإستعلائية زي ما هي عادتك ..
    و بالمناسبة لو كانت الآية دي بتتكلم عن الدولة الدينية فحيجي السؤال عن عموم اللفظ و خصوص السبب ..
    مثلا عندك التيمم .. عنده سبب و واقعه حصلت ..
    فهل هو صحيح في حق الصحابة الرخص ليهم الرسول بيه بس ؟؟!!
    و لا كانت مناسبة نزل فيها حكم عام لكل المسلمين؟؟

    فكون توجيه معين نزل بسبب اليهود .. ده ما بيعني إنه بيخصهم هم بس ..
    و الدلالة حتتعرف كأي خطاب لغوي بالسياق و القرائن و بقية النصوص (حسب النظرية الألسنية الحديثة) ..
    يعني لما آية القضاء عند اليهود دي تتقري مع الآية الكريمة (وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلَا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْراً أَن يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالاً مُّبِيناً [الأحزاب : 36]) .. موش ده حيعني إنو التقريع لليهود ده بيشمل المسلمين برضو ؟؟ .. اللهم إلا إذا كنت بتقول إن القرآن معني به من حضروا حياة الرسول فقط لا غير .. و ده موضوع تاني ماعنده علاقة بتساؤلاتك حول القرآن ..

    فحقو تشكرني على إني إستعدلت ليك حجتك ضد الدولة الدينية بدل ما تكاجرني ساي ..

    و أواصل ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 03:35 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11982

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    الأخ: عاصم فقيري
    تحية طيبة

    أشكرك على الرد، ولكن الأزواج في الجنس الواحد لا يُمكن أن يعتبر زوجاً ثنائياً، فعندما أقول: "زوجين من الأرانب" فهذا في عداد البحث البيولوجي يعتبر نوعاً واحداً من الأرانب، ولا يُمكن أن يعتبر نوعين، فالأزواج هنا تعني المزاوجة في النوع الواحد بمعنى (ذكر + أثنى) من نفس النوع = (نوع واحد) وعندما يقول القرآن ثمانية أزواج من بهيمة الأنعام فهذا يعني (ثمانية أنواع) من الأنعام وليس (16) لأن هذا التأويل سوف يجعل تفسير الأخ تبارك شيخ الدين في ورطة حقيقية إذ عليه أن يُوجد (16) نوعاّ من الأصناف الحيّة في قائمته.




    ______________
    الأخ: تبارك شيخ الدين
    تحياتي

    أرجوكَ ألا تفهم تداخلي معك على منحىً غير ما هو عليه، فروح السخرية بادية في مداخلاتك الموجهة إليّ، ولكن حاول أن تفهم أنني أريد فقط طرح وجهة نظري الخاصة مقابل وجهة نظرك الخاصة، لأغراض البحث عن الحقيقة لا غير. لقد أوضحت لك يا عزيزي أن القرآن (وأنت تعلم ذلك) يُفسر بالقرآن، وهذا ما تكلم عنه الغزالي وعدد كثير من علماء الكلام والتفسير فما ذكر عن الأنعام في آية الزمر (مما جاء مُجملاً) تم شرحه بإطناب في آية سورة (الأنعام) ولا يُفيد في ذلك اقتناعك من عدمه، فالشريعة لا يجب أن توافق عقلك وفهمك، وإنما توافق مغزى الشارع وحكمته، أما عن الفارق بين (الأنعام) و (بهيمة الأنعام) فتسمية الأنعام بالهيمة هي إنما تسمية لغوية لكل ما لا ينطق ولا يتكلم كما يُمكن تسمية الإنسان بـ(بني آدم) فكلاهما سواء فبهيمة الأنعام ليست شيئاً مختلفاً عن الأنعام أساساً وإنما يُمكن أن تستقي مفهوم إيراد وصف (بهيمة) -من حيث هو وصف لا أكثر- من سياق الآيات التي ورد فيها ذكر هذه الصفة. وإذا أوردت تفسيراً مخالفاً للتفسير القرآني، فلابد أن يكون لديك سند لما تذهب إليه، ولا يجوز عندي أن يكون المنجز العلمي سنداً للنص القرآني حتى وإن توافق المنجز العلمي مع النص القرآني، لأن هذا السند يضع القرآن في معضلة في حال عدم توافقه، أي في حال عدم توافق المنجز العلمي مع النص القرآني والأدلة على ذلك كثيرة، ولا مجال لإيرادها.

    أخيراً أعتذر عن تأخري في الرد وذلك لأسباب خارجة عن إرادتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 05:17 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: هشام آدم)

    يا عبداللطيف ..

    أنا لما قلت حتى المستشرقين الما مسلمين إنتقدوه ما كان من فراغ ..
    أسي شوف كلامه ده ..

    Quote:
    وهذا اصح كما يقول لوكسنبرج ،ان المفردة اصلا سريانية واقرب الي لغة القرآن ،لان الظن ان القرآن

    لم يكن منقطا فحدثت اخطاء في الكتابة ،وعادة النقل من الشفاهة الي الكتابة لايمر دون تغيير


    القرآن منقول بالتواتر السماعي و لا يعتمد على الحفظ الكتابي ..
    هذا خلط بينه و بين الكتب المقدسة الأخرى التي كتبت بعد رسلها بمئات السنين ..
    إقرأ هذا الكلام لصديقي محسن خالد
    Quote:
    القرآن كتاب قديم محفوظ كتابة وصوت (معاً). أي أنَّه في هذه المسألة، مثله ومثل حجر رشيد في فك طلاسم الهيروغليفية.
    ...
    أنا هنا لا أدافع عن حُجّية القرآن الحاسمة بوصفه نصاً مقدساً، ولا من منطلق ديني، وإنما دفعي عنه دفعٌ عقلاني، أستطيع الوقوف عليه معرفياً ومنطقياً، من كون القرآن كتابٌ رصين ومتقن وحريف، يجب أن نعفيه من شح معرفة بشرى هذا، هزالٌ جم، وضعفٌ عميم. وما أنا ضد نقد القرآن، ولكنني ضد الحديث عنه بلا دراية ودون حظ من علومه، والعلوم المحيطة بها. فالقرآن من أبلغ ما يوجد في لغة العرب على الإطلاق، وأمتن، وأنصع
    ...
    وهذا لب وجوهر أهمية القرآن، أن كلامه محفوظ رسماً وصوتاً
    ...
    ومن أين جئنا بهذه الطرق المستحدثة في الكتابة؟ من ذات هذا القرآن، وهو ما سيدلنا إلى طريقة الرسم الصحيحة. أي أنَّ الطرق الحديثة ذاتها في الرسم، لَمَا كان لها وجودٌ لولا وجود القرآن. فالقواميس هنا تخدم بقدر ما، في الاستدلال على أصول الكلام وجذوره وكيفية صنع الصياغات المختلفة منه، ولكن القواميس ذاتها، في حقيقة الأمر، لا تمتلكُ أصواتاً موثقة لهذه الجذور. أي لم يرافقها "سي دي" بتاع أوديو، لنقرأ ونسمع معاً. فلولا القرآن، لما أصبحت العربية من أحكم لغات الدنيا كلها في التصويت، والسبب في ذلك هو القرآن.

    من هنا Re: حسين ملاسي امصع في ضيافة الاديب محسن خالد

    و إنظر إن كان لكسنبرج يتبع أبجديات العلم الذي يؤلف فيه !!

    أما بالنسبة للآية الكريمة (وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِم بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُوراً [الإسراء : 64])
    فمن الواضح أنها ترسم مجازا بديعا و لا تصف أفعالا حرفية للشيطان !! .. و هذا من المشهور في أساليب العربية و بلاغتها !!
    فلا توجد مخالفة للمعنى القرآني و لا تقوم هنا أي مفارقة أصلا ..

    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 05:23 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: هشام آدم)

    الأخ هشام آدم ...

    Quote: فالشريعة لا يجب أن توافق عقلك وفهمك، وإنما توافق مغزى الشارع وحكمته،


    الأخ من فقهاء ياتو مذهب؟

    يا اخوى انا هسة لو ما داير اسخر ... اسوى شنو؟

    Quote: وإذا أوردت تفسيراً مخالفاً للتفسير القرآني، فلابد أن يكون لديك سند لما تذهب إليه، ولا يجوز عندي أن يكون المنجز العلمي سنداً للنص القرآني حتى وإن توافق المنجز العلمي مع النص القرآني، لأن هذا السند يضع القرآن في معضلة في حال عدم توافقه، أي في حال عدم توافق المنجز العلمي مع النص القرآني والأدلة على ذلك كثيرة، ولا مجال لإيرادها.


    شنو هو المجال هنا؟ مش لإيراد تساؤلات فى القرآن؟ أورد ما بدا لك ...

    بس ما تتعامل مع القرآن على انو Abstact لبحث معملى محدد ... افهم انو يخاطب القلوب عن طريق العقول ... وهذا يستدعى استخدام لغة العقل ولا يستدعى بالضرورة الدقة والتوافق مع "المنجز" العلمى (أو ما لم يتم إنجازه من البحث العلمى أيضاً) فأنت يمكن أن تقارن بين نظريات الضوء التقليدية وأنظمة قياس المسافات الفلكية بالصور فى منظار "هابل" وتكتشف عدم توافق ... كما حدث فى الماضى وأحدث تغيير فى الإثنين ... فتغيرت بعض نظريات الضوء فى طريقة حساب سرعة الضوء فى حالة وجود مجموعة من الإنكسارات ... وتغيرت طريقة حساب المسافة فى منظار هابل ... الإثنين يعملان على أساس علمى ... ويهدفان للوصول لنتيجة علمية ...

    القرآن ليس كذلك ... وليس هدفه الوصول لنتيجة علمية ... فلا يصح منطقياً أن تختبر مصداقية القرآن بمدى موافقته لهذا "المنجز" العلمى (مضافاً إليه ما لم ينجز بعد)

    هذا المنجز العلمى (وربما يغيب عن وعيك تصور ما لم ينجز علمياً) هو مرجعية لعقلك وميزانه ... لتفهم حين يقال لك (وَهُوَ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ حَتَّى إِذَا أَقَلَّتْ سَحَابًا ثِقَالاً سُقْنَاهُ لِبَلَدٍ مَّيِّتٍ فَأَنزَلْنَا بِهِ الْمَاء فَأَخْرَجْنَا بِهِ مِن كُلِّ الثَّمَرَاتِ كَذَلِكَ نُخْرِجُ الْمَوْتَى لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ) لا تعنى بالضرورة أن رفاة الميت تعمل وظيفياً كبذرة الشجرة ... وعندما ينزل عليها المطر ... تتفتق كالوردة ... فيخرج الموتى ...

    ولكن تعنى أن الحياة تتوقف عن التمظهر فى الكائن ويتمظهر عليه الموت ... ويمكن تبديل هذه الظروف المادية فيتوقف الموت عن التمظهر فى الكائن ... وتتمظهر عليه الحياة ... تماماً كما يحدث للبذرة ... وهذا معنىً قريب ... والمعنى البعيد هو أنك حين ترصد هذه الظواهر والقوانين الطبيعية ... تشغلك عن أن تتصوّر مصمم هذه الظواهر وواضع هذه القوانين (وهو بالمناسبة لم يضع قانوناً أن عليّ أن آتى بـ"سند" حين أخالف "التفسير القرآنى"، وما أدراك ما "التفسير القرآنى") فارجع خطوتين للوراء ... وانظر لهذه الظواهر - تحت أىّ تفسير علمى لها - لعلك تتذكّر أنها لا تبدو كالمصادفة ... وتنتبه لأنها تشى بتصميم ذكى يشير لتعقيد مقدرة المصمم على حساب معادلات الطبيعة .... إذا كان الإنسان نفسه "عاقل" ... يبدع ما يبدع ... ويشرّع ويسنّ من القوانين والعادات ما يفوق خيال الأجيال التى سبقته ... فكيف بخالق الإنسان ... بديع السموات والأرض وإذا قضى أمراً إنما يقول له "كن" فيكون ...

    تختلف معى فى تفسير "الأنعام" ... اهلاً وسهلاً ... تعتقد أن "بهيمة الأنعام" وجه من وجوه المعنى كما "بنى آدم" بالنسبة للفظ "إنسان" ... ألف مرحب ... لاكين داير تهرشنى بى "الغزالى" و "التفسير القرآنى" و "الشريعة"؟

    قلنا ليك ما تقرا النصوص المقدسة قراية سطحية ... خلاس حاول تشوف ليك طريقة تقرا بيها قراية عميقة غير محاولة موافقة النص مع المنجز العلمى ... وغير تصنيم النص على اساس انو كائن جامد ... وانو "التفسير القرآنى" لهذه "الشريعة" على طريقة "إحياء علوم الدين" للإمام "الغزالى" هى منتهى "مغزى الشارع وحكمته" ... يعنى ... اتصرف ... والبيستعصى عليك اطرحو هنا .. ولمن تطرحو ... اقرا الردود وفكّر فيها ... ما أيّ زول بيرد عليك هنا هو درجة من درجات "عماد محمد موسى" ... عشان كدا ما تحاول تأطر الردود بى إطارات الشريعة والبديعة والدقة السريعة ... أفهم انو فى ناس بتتعامل مع النص القرآنى ومع الدين والإيمانيات بى مفاهيم معاصرة ... ولا تقبل لا بى ذهنية الغزالى ولا بى مرجعية تفسير أحادى للقرآن ولا بى أىّ فكرة دوقمائية عن الخالق أو العبادة .... نحن كأمة تنتمى للإرث الإسلامى لازم نعيد إنتاج نفسنا بى طريقة متوافقة مع تطوّر التاريخ البشرى ... لتركبنّ طبقاً عن طبق دى ما وردت فى النص اعتباطاً ... ومن أراد معايشة هذا العصر ... عليه تغطية الذهنيات القديمة بطبقة جديدة من الفهم الدينى ... تضرب مخّك دا بوهية صفراء فاقع لونها يسر الناظرين ... حتى تجى تتناقش ...





    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 07:20 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    Quote:
    هل تعني ان القرآن غير مكتوب بلغات غير اللغة العربية مثلا ؟


    كانت هذه الجزئية ردا على مانقله الأخ / عوض حسن ..
    Quote:
    يتحدث ايضا عن النسخة السريانية الارامية للقران طبعت في برلين سنة 2000 لكريستوف لكسنبرج

    و بطبيعة الحال و السياق فهو ما عنيته فعلا !!

    أما ما تقصده أنت بخصوص القراءات .. فليست نسخا مختلفة .. بل قراءات مختلفة لكلمات محدده و محدوده معتمده من زمن النبي (ص) .. و هي قراءات متواترة و ليست تحريفات لقراءة أصلية تسبقهم زمنا .. قارن هذا مع النسخ المختلفة للإنجيل مثلا و إختلافاتها الجمة .. فستجد أن تسمية قراءات أدق و أوفى بالواقع الفعلي ..
    و لنقرأ من الطبري :
    Quote:
    حدثني يونس بن عبد الأعلى، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: أخبرني يونس، عن ابن شهاب، قال: أخبرني عروة بن الزبير: أن المِسْوَر بن مَخْرمة وعبد الرحمن بن عبد القاريّ أخبراه: أنهما سمعا عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول: سمعت هشام بن حكيم يقرأ سورةَ الفرقان في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فاستمعت لقراءته، فإذا هو يقرؤها على حروف كثيرة لم يُقْرِئنيها رسول الله صلى الله عليه وسلم، فكدت أساوره في الصلاة، فتصبَّرت حتى سلَّم، فلما سلّم لبَّبته بردائه فقلت: من أقرأك هذه السورة التي سمعتُك تقرؤها؟ قال: أقرأنيها رسول الله صلى الله عليه وسلم! فقلت: كذبت، فوالله إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لهو أقرأني هذه السورة التي سمعتُك تقرؤها! فانطلقت به أقوده إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت: يا رسول الله، إني سمعت هذا يقرأ سورة الفرقان على حروف لم تُقْرِئنيها، وأنت أقرأتني سورة الفرقان! قال: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أرسله يا عمر، اقرأ يا هشام. فقرأ عليه القراءة التي سمعته يقرؤها، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: هكذا أنزلتْ. ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اقرأ يا عمر. فققرأتُ القراءة التي أقرأني رسول الله صلى الله عليه وسلم، فققال رسول الله صلى الله عليه وسلم: هكذا أنزلتْ. ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنّ هذا القرآن أنزل على سبعة أحرف، فاقرأوا ما تيسر منها


    و أغلبها لا يغير من المعنى شيئا .. و المثال الذي ذكرته بالبوست الذي أحلتني إليه حول الآية (وَكَأَيِّن مِّن نَّبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ فَمَا وَهَنُواْ لِمَا أَصَابَهُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَمَا ضَعُفُواْ وَمَا اسْتَكَانُواْ وَاللّهُ يُحِبُّ الصَّابِرِينَ [آل عمران : 146]) حيث وردت (قتل معه) .. فلا تناقض في المعنى .. و إليك هذا المقتبس للتوضيح :
    Quote:
    قُتل: هي قراءة نافع وابن كثير وأبي عمرو ويعقوب
    قاتل: هي قراءة الباقين

    {وكأيِّن مِنْ نبيٍّ قُتِل معه ربيون كثير} أي: جموع كثيرة، فما ضَعُفَ الجمعُ، وما تراجعوا، لكن قاتلوا وصبروا، فكذلك أنتم كان يجب عليكم أن لا تَهِنوا لو قُتل نبيكم، فكيف ولم يُقتل؟ فهذه الآية إذن حديث عما جرى عليه سَيْرُ أمم الأنبياء السابقين ليتأسَّوا بهم.
    وبما أن السياق سياق مدح فإنَّ كلاً من القراءتين تثبت جانباً وتوحي به، ثم تتكامل الجوانب كلها بعد ذلك، حتى يتجلى المدح بأبهى صورة، ومعارك الأنبياء السابقة فيها قتال وصبر وثبات وتحمل، وفيها قتل واستشهاد، ولم يؤثر القتل فيهم ويحملهم على الفرار، فقراءة ((قُتِل)) تثبت جانباً بصريح العبارة، وإن كان مضمناً معناه في القراءة الأخرى، وقراءة ((قاتل)) تثبت جانباً آخر، وبالجانبين معاً، بقتالهم وقتلهم في سبيل الله وبرغم هذا فإنهم لم يهنوا ولم يستكينوا، بهذين الجانبين تكتمل لوحة المدح في أبهى صورها.
    وهكذا تعمل القراءتان ولا نلجأ لا للترجيح ولا حتى للاختيار

    المصدر ملتقى أهل التأويل

    و لو تتبعت هذه القراءات جيدا لما وجدت مجالا للإيحاء بأنها نسخ مختلفة من القرآن ..
    و الكلمة المفتاحية هنا هي التواتر و كونها منقولة عن النبي الكريم (ص) ..

    ______________________________________________________
    غايتو حتى الشعراوي ما سلم من نبش نيته كما هي هوايتك الدائمة مع ما لا تقتنع به
    (الكلام ده عن بوست الإحاله)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 07:29 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    Quote:
    الأخ من فقهاء ياتو مذهب؟

    يا اخوى انا هسة لو ما داير اسخر ... اسوى شنو؟


    غايتو يا تبارك دي قلبت فيها هوبه عديل كده

    متجلي خالص خالص اليومين ديل ..

    ________________________________
    كامل التضامن مع هشام ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 07:44 PM

محمد قرشي عباس
<aمحمد قرشي عباس
تاريخ التسجيل: 03-19-2010
مجموع المشاركات: 3195

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    Quote:
    (والاثر المسيحي في تفسير القران)للكاتب :د.مصطفي بوهندي (الكتاب نفسه يحتج

    تعليق !،فهو إذ ينتقد الاثر المسيحي في تفسير القران ، ينسي الاحاديث الصحيحة التي اخلت هذا التأثير

    لاول مرة في مجال عقائد الاسلام ..


    د.مصطفى بوهنيدي هو أستاذ التفسير و مقارنة الأديان بجامعة الحسن الثاني - الدار البيضاء
    و هذا الكتاب هو أجزاء من أطروحة دكتوراة دولة عام 2000م بعنوان
    (العقائد النصرانية و علم التفسير الإسلامي - دراسة تحليلية مقارنة)

    و هو من الكتب الرائعة جدا التي أنصح الكل بقراءتها ..
    و لا أدري إن كان صاحب البوست قد قرئه !!
    فحقا به شفاء لكثير مما يحيك بالصدور من تساؤلات و فضول

    يمكن تنزيله من هنا

    و الكاتب لم ينس أن يبين كيف تسللت الآثار الكتابية للتفسير ..
    و موضوع الإسرائيليات هذا طويل و بحث كثيرا
    و الأحاديث الموقوفه عند كعب الأحبار لعبت دورا كبيرا فيه
    كما يرى البعض


    أتمنى أن يقرأ الجميع من صفحة 9-41 .. فهناك نقاش جميل جدا لمعنى التفسير و التأويل
    و لفهم جديد و رائع للمحكم و المتشابه .. مما سيغني النقاش هنا بلا شك


    مودتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 08:20 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: محمد قرشي عباس)

    ود القرشى ...

    انا - اثناء ما متجلى - ممكن اقبّل عليك اديك فى التنك على تكويتك لذلك الـ .... ( فى الحقيقة مفروض اعمل ####) ... لاكين ما مشكلة ... عارف انو الراجل صاحبك ... وكتاباتك هنا - بعكس ذلك الـ *@$&÷[email protected]% - تدل على انك زول محترم ... والمثل بيقول ليك عشان خاتر عين تكرم مية عين ... (بالمناسبة ارفع لينا بوست المخ البشرى تانى) ...

    لاكين بوستيكم ممتع رغم الدقداق ...







    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-26-2011, 10:36 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    Quote: انا - اثناء ما متجلى - ممكن اقبّل عليك اديك فى التنك على تكويتك لذلك الـ .... ( فى الحقيقة مفروض اعمل ####) ... لاكين ما مشكلة ... عارف انو الراجل صاحبك ... وكتاباتك هنا - بعكس ذلك الـ *@$&÷[email protected]% - تدل على انك زول محترم ... والمثل بيقول ليك عشان خاتر عين تكرم مية عين ... (بالمناسبة ارفع لينا بوست المخ البشرى تانى) ...

    لاكين بوستيكم ممتع رغم الدقداق ...



    شوف يا تبارك ، انت قلت طبعك شين ، وقبلناه منك ، لكن تصل لدرجة تكتب :


    *@$&÷[email protected]% و####

    اشارات منحرفة شيلا من البوست دا عشان نعرف نواصل ، وانت ما مقرم اكتر مننا!


    ـــــــــــــ

    جيت من مناسبة اشوف الحاصل شنو ، لكن بعد

    اشاراتك دي ، تصبحوا علي لفض !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2011, 04:15 AM

Sinnary
<aSinnary
تاريخ التسجيل: 03-12-2004
مجموع المشاركات: 1879

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    أستميح صاحب البوست فجة للولوج منها إلي موضوعه عن القرآن وذلك من عدة زوايا متباينة لكنها ستصب كلها في خدمة غرض البوست الأولي وإن كانت توسع حدود إشكالياته علي قاعدة الدين التوحيدي الذي أعقب ما عرف قبله بالأديان الوثنية ...
    يحتاج المرء لأجل أن يفهم كل ظاهرة إلي الغوص في محيطها الإجتماعي وكل الظروف التي أحاطت بنشأتها مع تاريخ تطور إرهاصاتها ولأن المجال ليس مجال تأريخ للظاهرة الدينية ولا سيما الرسولية منها فنكتفي بعرض لمحات سريعة أو مقتطفات في لوحة الأديان الرسولية الكبري وقد نتوسع لاحقاً
    أتت اليهودية بتوراتها مع كليم الله موسي الذي مثلت وفادته إمتداداً لأنبياء العهد القديم منذ أبو الأنبياء إبراهيم وذريته التي إنتهت إلي توراة موسي في نبوءة كانت تتحدث بها الركبان العبرانية ووصل خبرها لفرعون مصر حتي طرد اليهود قبل أن يبرز فيهم الشاب موسي لأول مرة بدين كتابي هو التوراة محدثاً الناس بأنه رسول من الله إليهم والله هو خالق الكون والسماء ,ان الله اصطفي اليهود المستضعفين في الأرض علي العالمين كشعب أختاره الله إليه ولكن كثيراً مما جاء في التوراة كان جماع سيرة الله الواحد التي تراكمت في التاريخ العبراني و كان متداولاً بشكل شفاهي عند آبائه الأولوين .(وإن كانت فكرة التوحيد قد سبقت ذلك أيضاً ففكرة توحيد الناس في عبادة رب واحد ظهرت في الديانات التوحيدية الفرعونية السابقة منذ عبادة التوحيد الآتونية علي يد إخناتون)
    بدأت مع موسي ولأول مرة في تاريخ البشرية ظهور الرسالة كتابية
    تلك التي تتحدث عن خالق للكون من غير البشر هو في السماء
    انتخب هذا الخالق موسيفي توراته كرسول بينه والبشر ويدعو للتوحيد في العبادة لرب موس الواحد الأحد عبر النصوص التوراتية وتكريس كل العالم لمصالح شعب موسي المختار
    بعد موت موسي وأخوه النبي هاورن مهدت توراة موسي إلي ظهور رسالة سماوية أخري مشابهة جداً لكنها منقحة ومطورة للأفكار التي وردت في التوراة ومتجاوزة للتناقضات العجيبة الواردة في التوراة
    تنبأبهذه الديانة يوحنا المعمدان (يحي)وعهد بها إلي حوارييه ومن بعد ذلك ولد رسولها عيسي في ما صور بمعجزة إلهية تمت بظهور جبريل الملاك لمريم في صورة رجل يأمرها بأنه مرسل من الله ليهبها ولداً وبالفعل نفخ في فرجها حسب الصورة القرآنية فحبلت بعيسي الذي هو في الأناجيل الله الإبن وولد الله الأب
    أرجع عيسي في شكل توجه لشرعيته كنبي نسبه إلي أبي الأنبياء إبراهيم عبر إبنه داؤود لأن اليهودية كانت تحصر النبوة في نسل إبراهيم وكانت أمه من اليهود .
    ظهر مع عيسي عهده الجديد ذلك الإنجيل المشابه كما تقدمنا سابقاً للتوراة في مجمله ولكن اليهود كذبوه وتآمروا عليه وهو الإله الإبن كما ورد في قصة الصلب الشهيرة قبل أن يرفع للسماء..
    عقب عيسي بعد زمن طويل رسول من قريش يتلقي رسالته المشابهة لما سبقهاوهذه المرة من الله وعبر ملك سماوي هو جبريالذي ورد ذكره في قصة الروح القدس الذي كان وراء حبل مريم دون أن يمسسها رجل قبل ذلك ..
    جاء رسول الإسلام محمدالمبعوث بالفرقان مشهداً الناس الناس علي إنه آخر تواصل بين الله وبني البشر
    ومختتماً تواتر ثلاثة ديانات متشابهة إلي حد كبير ...
    تعترف وتؤكد كل ديانة لاحقة منها بسابقتها وتكذبها السابقة ..
    يعترف الإسلام والمسيحية باليهودية ولكن اليهود يرفضون الديانتين وينظرون إليهما كمجرد إدعاء مختلق
    بل أكثر من ذلك أدان اليهود عيسي المسيح وقدموه إلي بيلاطس البلطي ليقتله...
    نفس الشيئ يعترف الإسلام اللاحق برسالة المسيح السابق وينكر المسيحيون رسالة محمد وقرآنه
    رغم أن الإسلام يوكد بأن اسم رسول الإسلام قد ورد في الإنجيل قبل تحريفه كما جاء في الآية المفتاحية في البوست وأن الإسلام يقول كما المسيحية والتوراة أن الله واحد أحد ولكنه يحصر الحق في أمة الإسلام وحدها كعادة الأديان السابقة له
    أي كما تحصره المسيحية في المسيحيين واليهودية في اليهود...
    علاوة علي إدعاء كل ديانة من هذه الديانات بأنها هي وحدها الحقبأمر من الله يختصها دون غيرها بالحق المطلق في حالة إستناد كل دين علي حقيقة لاهوتية وليست ناسوتية في اثبات شرعيته
    ومع أن هذه الأديان بادئ ذي بدء توسلت بالدعوة سلماً إلا أنها عندما قويت شوكتها توسلت العنف وبالحروب لإدخال الناس في كنفها
    طردت اليهودية في حروب الرب علي يد يشوع الفلسطينين من بلادهم بعد أن جاء في سفر يشوع أن الله كلمه قائلا. موسى عبدي قد مات فالآن قم اعبر الاردن انت وكل هذا الشعب الى الارض التي انا معطيها لهم اي لبني اسرائيل. كل موضع تدوسه بطون اقدامكم لكم اعطيته كما كلمت موسى. من البرية ولبنان هذا الى النهر الكبير نهر الفرات جميع ارض الحثّيين والى البحر الكبير نحو مغرب الشمس يكون تخمكم. لا يقف انسان في وجهك كل ايام حياتك. كما كنت مع موسى اكون معك. لا أهملك ولا اتركك. تشدد وتشجع. لانك انت تقسم لهذا الشعب الارض التي حلفت لآبائهم ان اعطيهم. انما كن متشددا وتشجع جدا لكي تتحفظ للعمل حسب كل الشريعة التي امرك بها موسى عبدي. لا تمل عنها يمينا ولا شمالا لكي تفلح حيثما تذهب. لا يبرح سفر هذه الشريعة من فمك. بل تلهج فيه نهارا وليلا لكي تتحفظ للعمل حسب كل ما هو مكتوب فيه. لانك حينئذ تصلح طريقك وحينئذ تفلح(يشوع 1: 1-18)
    وتاريخ المسيحية أيضاًلا يخلو من الحرب باسم الله ودين الله لا سيما الحروب الصليبية وغيرها من الحروب التي استمرت زماناً طويلاً بين الكاثوليك والبروتستانت باسم الله ..
    و لا يخلو كذلك تاريخ الإسلام من الحروب المقدسة الطويلة داخلياً وخارجياً باسم الله والمعضدة بالنص الديني ..
    جاء في الآية المفتاحية في البوست:
    يقول تعالى:{الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوباً عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَآئِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلاَلَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُواْ بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُواْ النُّورَ الَّذِيَ أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }الأعراف157
    وفي الأية أعلاه مثال للصورة التي يرسمها الإسلام للرسول ولربه نور السموات والارض حيث تطورت الفكرة التوحيدية كثيراً وتشذبت عن كثير من النقائص التي شابتها في التوراة والأنجيل
    وبالمرور مثلا علي تطور فكرة الله إبتداءاً من اليهودية إلي المسيحية وإنتهاءاً بالإسلام عبر جدل طويل مع الواقع وقدم الأفكار والحياة وعشرات من الأنبياء الصادقين أو الكذب الذين كانوا يفصلون بين إبراهيم وموسي وعيسي ومحمد نري أن مفهوم الله في الإسلام متقدم علي فكرته ي ما سبقه من أديان
    وفكرة النبوة هي في غالب الامر فارسية تعبرنت عندما تعلم اليهود الكثير عن أنبياء الفرس لا سيما نبيهم الشهير ذرادشت لتتداول بعد >لك في التاريخ العبراني عبر إبراهيم في أولاده وأحفاده
    حتي وصلت للعرب وإبتدأت قصص النبوة عندهم منذ حنظلة بن صفوان المبعوث لأهل الرث فلم يجد منهم إلا قتله ..ثم شعيب المرسل لليمن والمقتول فيها ومسيلمة الكذاب الذي دعي للتوحيد وسمي الله الرحمن رب العالمين وكان سابقاً لرسالة محمد ذكر القرآن اسماء هود كنبي عربي سابق لإبراهيم وأنه عاش اربعة قرون ونصف تقريباً وذكر كذلك صالحاً..
    تبدأ صورة الرب الذي في السماء بشكل متناقض غامض في التوراة وأسفارها لا سيما سفري التكوين والخروج ثم التثنية حيث أنها كما تبرز الله عادلاً متعالياً تظهره منحازاً لأمة الدين أي اليهود وناقماً وقاصماً لظهر غير اليهود فينشر الرب في الفصح حين العبور إلي سيناء الذعر والخوف بين المصريين حتي يتسيد شعب الله المختار أرض مصر فقال في معاقبة المصريين " فإني أجتاز في أرض مصر هذه الليلة ، وأضرب كل بكر في أرض مصر من الناس والبهائم ، وأصنع أحكاماً بكل آلهة المصريين . أنا الرب ، ويكون لكم الدم علامة على البيوت التي أنتم فيها ، فأرى الدم ، وأعبر عنكم، فلا يكون عليكم ضربة للهلاك حين أضرب أرض مصر " ( الخروج 12/1 - 13 ) .
    كأنما يحتاج الرب الذي هو الإله العالم إلي علامة منظورة يميز بها بين بيوت الشعب المختار وبيوت غيرهم...وترد في التوراة قصة الطوفان الذي استمر أربعين يوماًفمات كل الخلق إلا من كان علي سفينة نوح من البشر وبقية المخلوقات مشابهة للقصة في الإنجيل والقرآن.. لكن تظهر التوراة صورة إنسانية لله الذي يحزن و يغضب ويغير عندما يأكل آدم من الشجرة شجرة المعرفة فيصير عارفاً كما الله :" وأخذ الرب الإله آدم ووضعه في جنة عدن ليعملها ويحفظها، وأوصى الرب الإله آدم قائلاً:من جميع شجر الجنة تأكل أكلاً وأما شجرة معرفة الخير والشر فلا تأكل منها أكلاً لأنك يوم تأكل منها موتاً تموت...
    وكانت الحية أحيل جميع حيوانات البرية التي عملها الرب الإله فقالت للمرأة: أحقاً قال الله لا تأكلا من كل شجر الجنة، فقالت المرأة للحية: من كل ثمر شجر الجنة نأكل، وأما ثمر الشجرة التي في وسط الجنة فقال الله لا تأكلا منها، ولا تمساها لئلا تموتا.
    فقالت الحية للمرأة لن تموتا، بل الله عالم أنه يوم تأكلان منها تنفتح أعينكما وتكونان كالله عارفين الخير والشر، فرأت المرأة أن الشجرة جيدة للأكل، وأنها بهجة للعيون، وأن الشجرة شهية للنظر، فأخذت من ثمرها، وأكلت، وأعطت رجلها أيضاً معها فأكل فانفتحت أعينهما، وعلما أنهما عريانان. فخاطا أوراق تين وصنعا لأنفسهما مآزر.
    وسمعا صوت الرب الإله ماشياً في الجنة عند هبوب ريح النهار فاختبأ آدم وامرأته من وجه الرب الإله في وسط شجر الجنة، فنادى الرب الإله آدم، وقال له: أين أنت ؟
    فقال سمعت صوتك في الجنة، فخشيت لأني عريان فاختبأت فقال من أعلمك أنك عريان ؟ هل أكلت من الشجرة التي أوصيتك أن لا تأكل منها، فقال آدم: المرأة التي جعلتها معي هي أعطتني من الشجرة فأكلت.
    فقال الرب الإله للمرأة: ما هذا الذي فعلت ؟ فقالت المرأة: الحية غرّتني فأكلتُ.
    فقال الرب الإله للحية: لأنك فعلت هذا ملعونة أنت من جميع البهائم. ومن جميع وحوش البرية على بطنك تسعين، وتراباً تأكلين كل أيام حياتك، وأضع عداوة بينكِ وبين المرأة وبين نسلك ونسلها، هو يسحق رأسك، وأنت تسحقين عقبه.
    وقال للمرأة: تكثيراً أكثر أتعاب حبلك، بالوجع تلدين أولاداً، وإلى رجلك يكون اشتياقك، وهو يسود عليك.
    وقال لآدم: لأنك سمعت لقول امرأتك، وأكلت من الشجرة التي أوصيتك قائلاً: لا تأكل منها. ملعونة الأرض بسببك، بالتعب تأكل منها كل أيام حياتك، وشوكاً وحسكاً تنبت لك، وتأكل عشب الحقل، بعرق وجهك تأكل خبزاً حتى تعود إلى الأرض التي أخذت منها، لأنك تراب، وإلى تراب تعود...
    وقال الرب الإله: هو ذا الإنسان قد صار كواحد منا عارفاً الخير والشر، والآن لعله يمد يده، ويأخذ من شجرة الحياة أيضاً، ويأكل ويحيا إلى الأبد، فأخرجه الرب الإله من جنة عدن ليعمل الأرض التي أخذ منها، فطرد الإنسان، وأقام شرقي جنة عدن الكروبيم ولهيب سيف متقلب لحراسة طريق شجرة الحياة ". (التكوين 2/15-3/24).
    وتنزل التوراة الله إلي الأرض ليقترب من الإنسان ويدخل خيمته ويتشارك معه في أحداثه البشرية رغم أنه أصلاً ينتمي إلي السماء وليس الأرض لكن الله المنحاز لشعبه المختار لا يجد غضاضة في مصاحبة شعبه علي الأرض والمسيحية التي طرحت نفسها كإمتداد لليهودية وتصحيح لها لم ترفض وجود الله علي الأرض لكنه هذه المرة يحدث في شخص المسيح ولو أنها رفع من بعد إلي السماء بعد أن خلصت إشكالية التوراة في تجسيد الإله العظيم في الأرض بتجسيد إبن بشري للإله يكفر عن خطيئة ابيه آدم ويشفي المرضي كما شفي ابنة الكنعانية وغلام الضابط الروماني
    لكن الله الإبن في المسيحيةىة يتعرض للتعذيب و يصلب فيموت ثلاثة أيام ثم يعود ويصعد للسماء حيث مقام الآلهة
    وهنا تبرز إشكالية موت الإله ابن الإله رغم انه ينتسب لمن لا يموت بطبيعته القدسية
    وقد نرجع لصورة الله في التوراة والإنجيل وتاريخهما لاحقاً...
    في القرآن الذي يصور نفسه كإمتداد للتوراة والإنجيل وأن ذكر نبيهقد ورد فيهما
    تأتي رسالة الإسلام معبقة بصور أرقي لله وللأنبياء
    فالله هو النور وأنه سر القداسة ذو الأسماء الحسني والمتنزه عن صفات وأفعال البشر
    تدعو رسالة الإسلام إلي مكارم الأخلاق وتشيئ بأن الإسلام وحده هو الدين الخاتم والحق الأبدي الذي نزل مع جبريل من السماء ولأول مرة في تاريخ الأديان يزور رسول الله في سماه
    فكما منح الله عيسي معجزة الولادة من دون اب منح محمداً شرف الصعود إليه في السماء
    زار الرسولربه في سماه في رحلة الإسراء ومر بكل الأنبياء حتي وصل مستوي توقف بعده جبريل عن مصاحبته
    ورجع محمداً من الله بصلوات خمس كانت خمسون فخفضت له لأنه آخر الأننبياء وأفضلهم
    يكشف نبي الإسلام عن أنه إمتداد لتلك العائلة النبوية التي يصطفي منها الله غالب الانبياء
    وذلك بإنتسابه كما عيسي إلي إبراهيم من هاجر
    وتأتي قصة نسب العرب لهاجر في ترميم للفكرة اليهودية عن النبوة التي سعت إلي قصر النبوة علي العبرانيين الشعب المختار لأن العرب أحق بإبراهيم من الشعب اليهودي الذي كان يقتل النبيين بغير الحق ..
    لكن العرب أنفسهم قتلوا الأنبياء فقتلوا شعيباُ وحنظلة وكادوا أن يقتلوا محمداً في الطائف ويوفي مكة يوم أن بات علي في فراشه..
    وجاء آدم القرآني علي عكس آدم التوراتي أو الإنجيلي بل بشر عصي ربه فأنزله إلي الأرض وتاب عليه دون أن يشار إلي معرفة في الشجرة أو غيرة إلهية من آدم.. بل أن الشيطان وليس الحية هو من أغري آدم بمعصية الله لأن آدم يعرف الأسماء كلها ولا تعرفها الملائكة
    وصورة إبراهيم في القرآن قد تشذبت كما هي صور غيره من الأنبياء عن تلك التي اتت في التوراة والإنجيل
    كانت صورة إبراهيم شائهة في التوراة حيث جاء في سفر التكوين والأصحاح الثاني عشر والعدد العاشر في قصة نزول إبراهيم مع سارة إلى مصر. وتقول القصة:
    وحدث جوع في الأرض. فانحدر ابرام إلى مصر ليتغرب هناك، لأن الجوع في الأرض كان شديداً. وحدث لما قرب أن يدخل مصر أنه قال لساراي امرأته إني قد علمت أنك امرأة حسنة المنظر، فيكون إذا رآك المصريون أنهم يقولون هذه امرأته، فيقتلونني ويستبقونك. قولي إنك أختي ليكون لي خير بسببك وتحيا نفسي من أجلك. فحدث لما دخل ابرام إلى مصر أن المصريين رأوا المرأة أنها حسنة جداً، ورآها رؤساء فرعون ومدحوها لدى فرعون. فأخذت المرأة إلى بيت فرعون. فصنع إلى ابرام خيراً بسببها، وصار له غنم وبقر وحمير وعبيد وإماء وأتن وجمال، فضرب الرب فرعون وبيته ضربات عظيمة بسبب ساراي امرأة ابرام، فدعا فرعون ابرام وقال ما هذا الذي صنعت بي؟ لماذا لم تخبرني أنها امرأتك؟ لماذا قلت هي أختي حتى أخذتها لي لتكون زوجتي؟ والآن هوذا امرأتك، خذها واذهب. فأوصى عليه فرعون رجالاً فشيعوه وامرأته وكل ما كان له..حيث أن صورة إبراهيم في القرآن كصورة ما يبنغي أن يكون عليه الأنبياء { إن إبراهيم كان أمة قانتا لله حنيفا ولم يك من المشركين } وكان منوال القرآن أن يبرز صورة ناصعة للأنبياء من دون نقائص إلا نادراً ومجملة
    لكن في التورة فقد زني النبي يهوذا بإمرأة وحملت منه ... وزني لوطاً بإبنتيه وزني النبي داؤود بأم سليمان..
    ركز الإسلام علي تكثيف الجانب اللاهوتي إذ يحتشي النص الديني آية أو حديثاً باسم الله الذي يبتدئ به كل قول
    ورسم القرآن للمسيح صورة مختلفة عن تلك التي في الأناجيل إذ يربط القرآن ذكره بذكر اسم مريم في معظم المواقع و في دلالة تأكيدية علي بشريته فيصبح بالتالي لا جدال في أن محمداً بشراً مثل المسيح وهو أفضل البشر علي الأرض ...نواصل إن خفت المحامل

    (عدل بواسطة Sinnary on 01-27-2011, 04:47 AM)
    (عدل بواسطة Sinnary on 01-27-2011, 01:01 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2011, 02:44 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Sinnary)

    Quote: ...نواصل إن خفت المحامل


    واصل ...









    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2011, 04:46 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11982

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    الأخ: تبارك شيخ الدين
    تحياتي أيها المفتقد إلى السخرية، أعتذر عن حرمانك منها

    لم أفهم من مداخلتك أيّ شيء، ولا أدري أينا يقرأ القرآن بشكل سطحي. ولم أجد إجابة على تساؤلي. وعن تقسيماتك للكائنات الحيّة فلقد أوضحتُ لك الخلط الذي وقعت فيه، فأنت تفرّق بين البرمائيات وبين الثديات والزواحف، علماً بأن بعض الحيوانات البرمائية هي من الزواحف. علماً بأن تقسيمك السابق لم يشتمل على النباتات وكأنها ليست من الكائنات الحيّة (الأنعام) حسب نظريتك.

    عموماً أشكرك على وقتك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2011, 05:14 PM

تبارك شيخ الدين جبريل
<aتبارك شيخ الدين جبريل
تاريخ التسجيل: 12-03-2006
مجموع المشاركات: 13929

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: هشام آدم)

    يا زول قلنا ليك سيب الطبرى وابن كثير فى حالهم وجيب تفسيرك انت للأنعام ... ما جبت ...

    عاجبك تفسير الغزالى "انو القرآن يفسّر بالقرآن" (وأنا أعلم ذلك ولا أتفق معه تماماً ولا أختلف معه تماماً ... يعنى الموضوع ما "ياسود يابيض" زى ما قال عادل امام) امسك فى تفسير الغزالى قوى .... يوم تبدا تفكّر فى افكار خاصة بيك ... تعال اتحفنا بيها هنا ...

    القرآن يفسّر أو يأول (لو الموضوع محتاج تفسير أصلاً) بالعقل ... وليس بالنقل (أعتقد أنك على دراية بهذا الخلاف التاريخى فى الفكر الإسلامى)

    زوجين من العنز وزوجين من البقر وزوجين من الإبل وزوجين من البقر ... مبروكات عليكما (أنت والغزالى)

    هنا عندنا زوجين من المفاهيم لخلق حوار .... تهديداتك لى وتلويحك بـ "الشريعة" و "التفسير القرآنى" ديل عزابة ما متزوجين ...





    ... المهم ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2011, 05:18 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11982

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: تبارك شيخ الدين جبريل)

    المعلومة وصلت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2011, 05:29 PM

هشام آدم
<aهشام آدم
تاريخ التسجيل: 11-06-2005
مجموع المشاركات: 11982

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: هشام آدم)

    Quote: زوجين من العنز وزوجين من البقر وزوجين من الإبل وزوجين من البقر ... مبروكات عليكما (أنت والغزالى)
    تعديل للمعلومة. هذا الكلام ليس بكلامي ولا بكلام الغزالي. هذا هو تأويل القرآن نفسه للثمانية أزواج، ولكَ أن تعيد قراءة الآيات علّ وعسى:

    {{ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ: مِنَ الضَّأْنِ اثْنَيْنِ وَمِنَ الْمَعْزِ اثْنَيْنِ قُلْ آلذَّكَرَيْنِ حَرَّمَ أَمِ الْأُنْثَيَيْنِ أَمَّا اشْتَمَلَتْ عَلَيْهِ أَرْحَامُ الْأُنْثَيَيْنِ نَبِّئُونِي بِعِلْمٍ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (*) وَمِنَ الْإِبِلِ اثْنَيْنِ وَمِنَ الْبَقَرِ اثْنَيْنِ قُلْ آلذَّكَرَيْنِ حَرَّمَ أَمِ الْأُنْثَيَيْنِ أَمَّا اشْتَمَلَتْ عَلَيْهِ أَرْحَامُ الْأُنْثَيَيْنِ أَمْ كُنْتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ وَصَّاكُمُ اللَّهُ بِهَذَا فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا لِيُضِلَّ النَّاسَ بِغَيْرِ عِلْمٍ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ}}

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2011, 07:58 PM

عبداللطيف حسن علي
<aعبداللطيف حسن علي
تاريخ التسجيل: 04-21-2008
مجموع المشاركات: 6445

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: هشام آدم)

    Quote: لكن في التورة فقد زني النبي يهوذا بإمرأة وحملت منه ... وزني لوطاً بإبنتيه وزني النبي داؤود بأم سليمان..
    ركز الإسلام علي تكثيف الجانب اللاهوتي إذ يحتشي النص الديني آية أو حديثاً باسم الله الذي يبتدئ به كل قول
    ورسم القرآن للمسيح صورة مختلفة عن تلك التي في الأناجيل إذ يربط القرآن ذكره بذكر اسم مريم في معظم المواقع و في دلالة تأكيدية علي بشريته فيصبح بالتالي لا جدال في أن محمداً بشراً مثل المسيح وهو أفضل البشر علي الأرض ...نواصل إن خفت المحامل


    شكرا سناري ،كدا اثبت بشرية النبي بالادلة ،فكيف يكون النور ايا كان ،انزل معه

    وهو في الارض ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-27-2011, 11:53 PM

Sinnary
<aSinnary
تاريخ التسجيل: 03-12-2004
مجموع المشاركات: 1879

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: عبداللطيف حسن علي)

    مفردة النور الواردة في الآية يا أخ عبد اللطيف هي لفظ ترنسندنتالي يرد في مواقع متعددة في القرآن
    تنتهي كلها إلي إحالات ترنسندنتالية تدخل كعناصر بنيوية في التصور اللاهوتي ولا تنتهي فقط للمعني المباشر الذي قد يقول قائل :
    أن النور المقصود هو القرآن أو يقول آخر هو الهداية ويقول ثالث هو الإيمان ورابع هو العبق القدسي المصاحب للرسالة
    وما كان النور المقصود هو نور مادي أو معني مباشر بل صورة من صور اللاهوت تستوجب الدهشة فالذهول والإيمان
    ففي عالم اللاهوت .. ذلك العالم الغيبي تتعالي المفردة عن صورها المادية المنظورة ووجودها الفيزيقي
    لتحقق سمو الألوهية المفارق للمعني المادي وإنبهار العباد فخضوعهم وخشوعهم
    وهنا نعم هنا فقط
    ينغلق الدين علي معاني من مثل ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر علي قلب بشر
    أوليس يا أخي أن لله أرض وسماء وقدرة وإستواء وأيام وتجلي
    لكن سماء الله ليست كسماء البشر وقدرة الله ليست كقدرة البشر وتجلي الله ليس كتجلي البشر وإستواء الله علي العرش ليس كإستواء البشر ويوم الله ليس كيوم البشر ونور الله ليس كنور البشر و إنزال النور الإلهي ليس كإنزال نور البشر
    أكرر أن المقصود في هذه الألفاظ لا أن تعبر عن المعني المعروف للمفردة
    بل عن معني آخر مقدس ترنسندنتالي متعالي ومفارق للإدراك البشري تقصد منه وظيفته أكثر من حرفيته
    ووظيفته هي تشبيع المفردة بهالة من القداسة عالية ومكثفة تفيد الإنبهار والإيمان علي ظهر من الغيب وليس السؤال عن كنهها
    لأن السؤال عن كنهها من السؤال عن كنه الله وهو سؤال مرزول في الأديان لا يسأله إلا المنكرين والنتشككين
    والإجابة عليه خارج حدود قوانين الإستيعاب البشري
    وكمثال علي الفرق بين مفردات الله ومفردات البشر أن الله عندما قال للنار كوني برداً وسلاماً علي إبراهيم تحولت النار إلي نار الله التي تعمل بقوانينه
    تلك القوانين ترنسندتالية المستحيلة علي البشر ولو كان فكي.
    تأمل معي أخي هذه الأنوار المعبر عنها في الآيات:
    (الله ولي لي الذين امنوا يخرجهم من الظلمات الى النور والذين كفروا اولياؤهم الطاغوت يخرجونهم من النور الى الظلمات اولئك اصحاب النار هم فيها خالدون)

    3) سورة النساء - آية 174

    يا ايها الناس قد جاءكم برهان من ربكم وانزلنا اليكم نورا مبينا

    (4) سورة المائدة - آية 15
    يا اهل الكتاب قد جاءكم رسولنا يبين لكم كثيرا مما كنتم تخفون من الكتاب ويعفو عن كثير قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين

    (5) سورة المائدة - آية 16

    يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات الى النور باذنه ويهديهم الى صراط مستقيم

    (6) سورة المائدة - آية 44

    انا انزلنا التوراة فيها هدى ونور يحكم بها النبيون الذين اسلموا للذين هادوا والربانيون والاحبار بما استحفظوا من كتاب الله وكانوا عليه شهداء فلا تخشوا الناس واخشون ولا تشتروا باياتي ثمنا قليلا ومن لم يحكم بما انزل الله فاولئك هم الكافرون
    (7) سورة المائدة - آية 46

    وقفينا على اثارهم بعيسى ابن مريم مصدقا لما بين يديه من التوراة واتيناه الانجيل فيه هدى ونور ومصدقا لما بين يديه من التوراة وهدى وموعظة للمتقين

    (8) سورة الأنعام - آية 1
    الحمد لله الذي خلق السماوات والارض وجعل الظلمات والنور ثم الذين كفروا بربهم يعدلون
    .
    (9) سورة الأنعام - آية 91
    وما قدروا الله حق قدره اذ قالوا ما انزل الله على بشر من شيء قل من انزل الكتاب الذي جاء به موسى نورا وهدى للناس تجعلونه قراطيس تبدونها وتخفون كثيرا وعلمتم ما لم تعلموا انتم ولا اباؤكم قل الله ثم ذرهم في خوضهم يلعبون


    (10) سورة الأنعام آية 122
    او من كان ميتا فاحييناه وجعلنا له نورا يمشي به في الناس كمن مثله في الظلمات ليس بخارج منها كذلك زين للكافرين ما كانوا يعملون


    (11) سورة الأعراف - آية 157
    الذين يتبعون الرسول النبي الامي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والانجيل يامرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم اصرهم والاغلال التي كانت عليهم فالذين امنوا به وعزروه ونصروه واتبعوا النور الذي انزل معه اولئك هم المفلحون


    (12) سورة التوبة - آية 32

    يريدون ان يطفؤوا نور الله بافواههم ويابى الله الا ان يتم نوره ولو كره الكافرون


    .
    (13) سورة يونس - آية 5
    هو الذي جعل الشمس ضياء والقمر نورا وقدره منازل لتعلموا عدد السنين والحساب ما خلق الله ذلك الا بالحق يفصل الايات لقوم يعلمون

    (14) سورة الرعد - آية 16قل من رب السماوات والارض قل الله قل افاتخذتم من دونه اولياء لا يملكون لانفسهم نفعا ولا ضرا قل هل يستوي الاعمى والبصير ام هل تستوي الظلمات والنور ام جعلوا لله شركاء خلقوا كخلقه فتشابه الخلق عليهم قل الله خالق كل شيء وهو الواحد القهار
    (11115) سورة إبراهيم - آية 1
    الر كتاب انزلناه اليك لتخرج الناس من الظلمات الى النور باذن ربهم الى صراط العزيز الحميد
    (16) سورة إبراهيم - آية 5ولقد ارسلنا موسى باياتنا ان اخرج قومك من الظلمات الى النور وذكرهم بايام الله ان في ذلك لايات لكل صبار شكور

    (17) سورة النور - آية 35
    الله نور السماوات والارض مثل نوره كمشكاة فيها مصباح المصباح في زجاجة الزجاجة كانها كوكب دري يوقد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية يكاد زيتها يضيء ولو لم تمسسه نار نور على نور يهدي الله لنوره من يشاء ويضرب الله الامثال للناس والله بكل شيء عليم ..


    تجد يا أخي أن مفردة النور هنا تستحيل إلي معاني متعددة وقريبة من بعضهافمنها نور لمحمد وآخر إنجيلي وثالث توراتي ومعناهاالمادي القريب لم يكن هو المقصود بتاتاً.
    بل تتحول مفردة النور لمفردة لاهوتية بجدارة وتعمل علي تكثيف المعني المادي للنور الطبيعي الكاشف والمجلي والهادي للطريق بوضوح
    لتستعلي به إلي مكون ميتافيزيقي مستعصي حدود القبض البشري...
    فمثلاً في الآية الأخيرة الله هو نور ثم أن النور بعض منه ثم هو نور علي نور والوظيفة هي المقصود وليس التداخل البلاغي أو الإستحالة القصديةالبدهية..
    واللفظ اللاهوتي هو لفظ مبلبل إذا ما حاولنا تجريده من ترنسندنتاليته وإنزلناه لمستوي فهمنا المحدود لأن مفارقته هي مما سكب فيه من قداسة تشبعه بدلالات فوق الخيال.
    وهذه الوظائف اللاهوتية يا أخ عبداللطيف هي أساس كل دين ووسيلة شرعنته .
    حتي الأديان التي عرفت لاحقاً بالأديان الوثنية ولأنها كانت تحتاج في شرعنة دينهاإلي أن تلصق وظيفة مفارقة ترنسندنتالية لهذا الصنم المادي الذي لا يقدم أو يؤخر سعت إلي التسامي بهذا الصنم إلي مرتبة الإلوهية بإكسابه أوهام لاهوتية
    عن طريق لصق صفات ميتافيزيقية متعالية به أصبح معها الصنم يكتسب وظائف جديدة أكبر من طاقاته المعروفة
    بل أكبر من قدرات صانعيه من البشر حتي يتوهم الجميع فيه هذه القدرات السماوية( بمعني السامية)
    فيبجلونه ويعبدونه ويطيعون أوامره التي ينطق بها صاحب المصلحة في الرواية أو تسخير الآلهة الكاذبة
    ومن لا يستجيب لأوامر ورغبات الصنم يصبح من العاصين الكافرين الذين ًيستحقون الجلد والرجم والقتل ولكن لو تمعنا في المصلحة الحقيقية في قرارات الصنم نجدها مصلحة فرد بشري أو فئة إجتماعية بشرية ...
    لذا عندما سخر إبراهيم من الأصنام وكسرها وعرفوه ثم إستجوبوه أنكر فعلته وقال فاضحاًأوهامهم أسألوا كبيرهم الذي كانت الفأس موضوعة علي كتفه إن كان قادراً علي معرفة من كسرهم....
    تشهدني هنا قصة أحد المجرمين الذي أنكر أمام القاضي جريمته بإدعاء وجوده في مكان آخر لحظة الجريمة.. وعندما سأله القاضي هل لديك شهود ؟ أجاب نعم يامولانا.. فسأله القاضي من هو شاهدك؟ أجاب المجرم : الله سبحانه وتعالي يا مولانا.. أو ليس الله شاهداً علي كل شيئ ...أو ليس الله متوفراً عند الكثيرين ليتوسلوا به إلي أغراضهم الدنيوية ؟ إذن لماذا يحل إستخدام الله لصالح البعض ويحرم آخرون منه حتي لو كانوا كلهم مجرمون؟ لكن نزل مولانا القاضي من إيمانه بالميتافيزيقي الذي لا يمكن إستفساره عن شرعية الإستدلال به لصالح هذا المجرم الضعيف إلي الحوجة لدليل مادي يستطيع التعبير الفعلي عن نفسه وأجاب المجرم بأنه قد تقرر سجنه بأمر الله أيضاً (الذي إن كان متوفراً لصالح المجرم فهو متوفر لصالح القاضي ولا يفل الإحتيال إلا الإحتيال)

    (عدل بواسطة Sinnary on 01-28-2011, 00:31 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-28-2011, 03:07 AM

awad hassan
<aawad hassan
تاريخ التسجيل: 01-28-2007
مجموع المشاركات: 635

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تساؤلات في القرآن (Re: Sinnary)

    Quote: الأخ العزيز / عوض حسن ..
    تحياتي

    بدئا أعتذر لك عن تأخري في التعليق على ما تكتبه ..
    كنت أحاول التفرغ و لكنني بعد أن يئست من ذلك سأكتب ما تيسر لي ..

    أولا هذا ما حاورتك به في بوست الأخ/مأمون إبراهيم حول مسألة الوحي و الإسطورة و أصل الأديان ..


    الاخ العزيز محمد قرشي عباس
    تحياتي وتقديري
    اشكرك علي التعليق
    حقيقة الحوار معك في بوست الاخ مامون كان رائعاومفيدا
    سوف احاول ان انقل اجزاء هنا لاثراء الحوار
    بخصوص كلام كريستوفر هيتشنس سوف ارجع بشئ من التفصيل للنقاط التي تطرقت انت إليها
    في مداخلاتك .
    لك فائق التقدير
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 4:   <<  1 2 3 4  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de